عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > منتديات الشؤون السياسية > سياسة وأحداث

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 09-01-2011, 08:39 PM
khaldoon_ps khaldoon_ps غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 1,492
Lightbulb الزهار: نحن على بُعد خطوات من نصر تاريخي قد يكلفنا الكثير من أبنائنا




الزهار: نحن على بُعد خطوات من نصر تاريخي قد يكلفنا الكثير من أبنائنا

أكد د. محمود الزهار القيادي البارز في حركة حماس أن انتصارا تاريخيا سيحققه الفلسطينيون في أي مواجهة قادمة مع اسرائيل، ولكن مقابل ثمن كبير سيدفعه الفلسطينيون لقاء هذا النصر.

وقال الزهار: "نحن على بعد خطوات من تحقيق انتصار تاريخي قد يكلفنا الكثير من أبنائنا، ولكننا سنحقق في المواجهة القادمة مع الكيان الصهيوني حلم آبائنا وسنعيد أقدام التاريخ إلى مجراها الصحيح".

أقوال الزهار جاءت خلال مهرجان نظّم أمس في مدينة غزة لإحياء ذكرى شهداء مدرسة الفاخورة الذين قضوا جراء قصف اسرائيلي على مدرسة آوت المشردين في شمال قطاع غزة خلال حربها على قطاع غزة قبل عامين.

ويشار إلى أن تصريحات الزهار تأتي على وقع تصعيد ميداني يشهده قطاع غزة منذ أيام أدى إلى مقتل جندي اسرائيلي وإصابة آخرين، فيما هددت اسرائيل بشن ضربات ضد أهداف في القطاع ردا على هجمات المقاومة.

وتوقع الزهار أن يتخلى العالم عن القادة الذين ارتكبوا جرائم بحق الانسانية وأنهم سيقدومون للمحاكمة لنيل جزائهم، قائلا: "سنوات قليلة وسترون العالم ينفض يده من هؤلاء الذين أجرموا في حق الإنسانية، فنحن أمام ظاهرة يدركها العالم بأن الذي يجري من حولنا ليست جريمة من العدو، بل جريمة مركبة فهم سيقسمون السودان والعراق ومصر ويخططون لتقسيم العالم".

وأضاف "إن الدم الفلسطيني الذي سال في مجزرة الفاخورة خلال الحرب الصهيونية الأخيرة ضد قطاع غزة وفي كل مكان في فلسطين لن يذهب هدراً، وإن السنوات القليلة القادمة ستشهد محاسبة قادة الصهاينة المجرمين، وستشهد انتصاراً تاريخياً للشعب الفلسطيني".

وحضر المهرجان كذلك وزير داخلية المقالة فتحي حماد ونواب التشريعي الدكتور يوسف الشرافي والمهندس إسماعيل الأشقر ومشير المصري بالإضافة إلى عدد من قيادات الحركة ولفيف من الشخصيات الاعتبارية والوجهاء وأهالي ضحايا المجزرة.

وتخلل إحياء ذكرى شهداء الفاخورة كلمة لأحد الجرحى ألقاها الطفل عبد الله بارود الذي تحدث عن معاناته ومعاناة أصدقائه الذين استشهدوا وأصيبوا خلال المجزرة، متسائلاً عن "العدالة التي غابت عن معاقبة قادة الاحتلال على جرائمهم ضد الأطفال الأبرياء الذين لا ذنب لهم؟".

كما ألقت الطفلة بشرى داوود قصيدة مؤثرة عن ألم الأطفال والطلاب في فراق زملائهم الذي استشهدوا خلال المجزرة، وصرخات الأطفال التي تتزايد كل يوم جراء شراسة العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني.

وفي كلمة أهالي شهداء المجزرة، دعا محمد أبو عسكر والد شهيدين وشقيق شهيدين آخرين استشهدا في المجزرة، إلى تقديم قادة الاحتلال ومرتكبي مجزرة الفاخورة إلى المحاكم الدولية، متسائلاً في الوقت ذاته "إلى متى سيظل العالم صامتاً أمام جرائم الاحتلال ضد أهالي قطاع غزة؟!، لماذا تمر الذكرى الثانية ولا يقدم هؤلاء المجرمون للعدالة؟ فأين المنظمات والمحاكم التي تدّعي نصرة الشعوب المحتلة؟!".

وفي نهاية المؤتمر الشعبي قُدم عرض تمثيلي يحاكي وقائع المجزرة البشعة التي ارتكبت في المكان، كما تم افتتاح ميدان شهداء مجزرة الفاخورة حيث رفع المشاركون العلم الفلسطيني على سارية الميدان وأضاء الدكتور الزهار شعلة الافتتاح وفاء لدماء الشهداء التي ستبقى شاهدة على بشاعة الاحتلال.

.............................................

وهل هناك نصر من غير تضحية

وتظل قصائد عبد الرحيم محمود تتوالى مُعَبِّرَةً عن حبه لوطنه وإصراره على التضحية من أجله..

إليكم مطلع قصيدته المشهورة ( الشهيد )

سأحمل روحي على راحتي ...................وألقي بها في مهاوي الردى
فإما حياة تسر الصديق ..........................و اما ممات يغيظ العدى
وما العيشُ - لا عِشْتُ - إن لم أكن ........مخوف الجناب حرام الحِمَى
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:30 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com