عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات الشـــرعيـــة > منتدى الشريعة والحياة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 02-01-2007, 03:50 PM
Dr. R.W Dr. R.W غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2003
الدولة: بلاد العُرب أوطاني.....
المشاركات: 902
افتراضي أنا ....وأنتم ....وآخر أيام العيد !!




اليوم يلملم العيد حقائبه .....ليغادرنا مسرعا" .....
أيام معدودات مرت علينا ...سريعة ....حزينة ..فرحة .....كل حسب مشاغله ، حسب ظروفه ...حسب همومه ....
أيام معدودات قضاها البعض في أجمل بقاع الأرض متبتلين الى الله ، راكعين ، ساجدين ، منيبين ، خاشعين ...راجين العفو والمغفرة اذ حلّوا ضيوفا" للرحمن ....فغسلت القلوب ......وارتاحت الأنفس .....فكان العيد أجمل عيد بمغفرة عمتهم ورحمات تنزلت عليهم .....وحلاوة في النفس لاتقدر بثمن ....


أيام معدودات مرت بنا كل في بلده ....يأمل من الله تعالى أن يناله ثواب ضيوفه وأن يأمل بزيارة بيته في العيد القادم ....

زيارات ، أقارب ، صلة رحم .... حلوى ...وأطفال ...وألعاب ....بهجة وفرحة ....ولكن لايزال في القلوب غصة ....

غصة رجل مسن بات على الشاشات العربية يقول ( وقد حنت ظهره الهموم )أبحث عن لقمة العيش ...أي عيد هذا الذي تتحدثون ...ومافي لقمة أكلها ....

غصة أم بكت لرصاصة غرست في ظهر طفلها ....

غصة عروس ثكلت بحبيبها الذي زفته المنون الى بيت غير بيته ...وعروس غير عروسه ....

غصة كل عربي اصطبح بكبش القادة العرب ...على مذبح الكرامة العربية ....

غصة كل مسلم رأى وسمع ومااستطاع حراكا" لسيناريو لبنان يعاد في الصومال .... وتتكرر المشاهد ....وتتعدد المناظر ....وتتوالى المسلسلات ..والمسرحيات الهزلية التي أوجعتنا من كثرة الضحك على انفسنا ...حتى (تشلّفت )الشفاه ....

غصة كل عربي على العراق وفلسطين ...دماء ..دماء ...دماء ..أهي الأضحيات ؟؟؟...


وفي الختام اهديكم هذه القصيدة للد. عبد الرحمن العشماوي
لـيـس هذا عيدي



أخواتي ...أخواني .....كيف حال عيدكم ؟؟؟ ......كل عام وانتم بخير ....بانتظار ردودكم .....

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 02-01-2007, 04:47 PM
T I G E R T I G E R غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Dec 2003
المشاركات: 4,151
افتراضي





أي عيد هذا
فلـ يلملم حقائبه
ولـ يرحل بعيدا

وكلي أمل أن يعفو ويغفر لنا
فقد جاء وعرف الكثير عنا ورحل
أجزم أنه الأكثر حزناً !

فقد جاء وشاهد كم نحن ضعفاء
جاء وشاهد عدوه وعدونا
يمشي مختالا على جراحنا
يهيننا هنا وهناك
غير أبه بنا
ولسان حاله يقول (( هاه .. وش في راسكم ))
يتحدانا كما فعل كثيرا
رحل بائساً حزيناً
رحل غاضباً
رحل وهو يتمتم بـ كلمات

إن ما حدث يوم العيد
لم يكن مصادفة ابداً

ما أعجب منه أن نرى من هم من أبناء جلدتنا
مازالوا يتشدقون بحرية وديموقراطية وأفكار عدونا المنسلخ من كل قيم الإنسانية

إنه عيد أسود حزين يا رازان
لا طعم له الا المرارة
ولا لون له الا لون الدم

لا مصالحة مع كل خائن منافق
وغدا لا بد أن تشرق الشمس

لن انسى هذا اليوم ( ابداً )



رد مع اقتباس
  #3  
قديم 02-01-2007, 06:13 PM
أبو تركي أبو تركي غير متواجد حالياً
إبن البوابة البار
 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 6,511
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Dr. R.W

أخواتي ...أخواني .....كيف حال عيدكم ؟؟؟ ......كل عام وانتم بخير ....بانتظار ردودكم .....

الأخت الفاضلة / Dr. R.W
اجابةً لسؤالك رعاكِ الله فالعيد يومٍ من ايام الله الخالدة ,,,,
لذا فـ عيدنا جميل ما دمنا مؤمنين بـ بالقدر خيره وشره ,,
رغم ما يعتري امتنا من الوهن والضعف هذه الأيام ,,
لكن الأمل بالله ثم باشراقةِ شمسُ مجدها من جديد ,,,,
وهذا ليس على الله بعيد فليس بعد الضيق الا الفرج.

الأخت الفاضلة ..
من حسن الطالع لـ هذه البوابة الخالدة انكِ ومعكِ من
الأخوة / الأخوات اصحاب الأقلام الراقية والأفكار السامية
تتواجدون بين جنباتها لـ تنثرون ابداعكم ومدادكم الراقي
بـمداد الذهب على جبينها الأغر لـتزيدونه بفضل عطائكم
جمالاً يضاهي جمال القمر في نوره وضيائه .
دمتم لنا ابناء بررة.
__________________

وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانا
.. الآية

ملاحظة ...
رد الجميل لبوابة العرب واجبُ تفرضه ابجديات
مبادئنا العربية الخالدة وقيمنا الأسلامية السامية.

وما من كاتب إلا سيبلى ويبقي الدهر ماكتبت يداه
فلا تكتب بخطك غير شيء يسرك يوم القيامة ان تراه




رد مع اقتباس
  #4  
قديم 02-01-2007, 11:40 PM
جويريه جويريه غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
المشاركات: 209
افتراضي

الحمد لله قد عاد علينا العيد

ولكن بما عدنا نحن

هل سنستعد لعيدنا اللاحق بنفس ما قدمناه للسابق

******************



نعم سيطلع الفجر ويأتي عيد النصر

ولكن هل نحن أهل لذلك الفجر والنصر

أم أنه سيطلع على قوم بذلوا الغالي والنفيس

يتأهبون لقدومه بمعاول تدك الأرض بالنماء

وعيون تسهر لترى نور العلم قد غطى مابين الأرض والسماء

وقوة ترهب وترعب الأعداء

وقلوب تؤثر على نفسها رحمة بالضعفاء

ودينا ننصره بتطبيقه من الألف إلى الياء

اللهم اجعل فجر التمكين للأمة على أيدينا وأيدي أبنائنا

ولا تجعلنا ممن يعود عليه العيد وقد اكتفى بالتنديد

أشكرك يا دكتورتنا الرائعة

وكل عام وانتم بخير
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 03-01-2007, 12:09 AM
ربيع القلوب ربيع القلوب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
المشاركات: 3,742
افتراضي

الأخت الفاضلة
Dr. R.W

صدقت بكل ما نطقت به بل وهناك أكثر من ذلك ولا عجب أن نبقى نذكر كل حدث جديد
ونبكي ونتألم دون أن يجدي بنا هذا نفعاً .. دون أن يحرك لنا ساكناً ... العلة ليست بمن
جاع أو عطش ..... وليست بمن ذبح أو قتل ... العلة فينا نحن أبناء الأمة الأسلامية
التي ركنت ما في الدين من إيجابية وجلي يعد سلبيات الحدث دون العمل على التصحيح
والخروج من تلك الأزمات ولو كان بالتصدق بدرهم أودينار ... ولو كان بتعلم القرآن ..
ولو كان بالعودة حقيقة إلى القرآن والسنة .....

كيف لا يجوع أطفالنا ... شيوخنا .... أبنائنا ..... كيف لا تجف أرضنا ...
كيف لا يجف ضرعنا وزرعنا .... أنظري حولك ...
ماذا ترين إلا الذنوب والمعاصي في كل مكان؟؟؟؟؟
ألم يخاطبنا رب العزة جل جلاله (بقوله " إستغفروا ربكم إنه كان غفارا.يرسل السماء عليكم مدرارا...)
ألم يخبرنا (ومن أعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكا ونحشره يوم القيامة أعمى.....)
ألم يخبرنا صلى الله عليه وسلم ( ما الفقر أخشى عليكم ولكني أخشى أن تنفتح
الدنيا عليكم فتنافسوها كما تنافسها الذين من قبلكم........)
فإين نحن من كل ذلك .... على ماذا التنافس اليوم قائم ....
كراسي... عقارات... نساء... قصور...
ولا زلنا نقول أننا أمة خير ولا زال الخير فينا إلى يوم القيامة....
هكذا علمنا صلى الله عليه وسلم أن نكون إيجابيين في كل ما
نمر به وأن يعمر الأيمان قلوبنا.....

دمت نبراسا للحكمة...
دمتِ قلما منيرا...
دمت سيدة للحق ...
دمت بود...
تفضل بالدخول وسترى كيف يكون بعض العلاج.
..

http://www.vb.arabsgate.com/showthread.php?t=468345

التعديل الأخير تم بواسطة ربيع القلوب ; 03-01-2007 الساعة 12:14 AM
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 03-01-2007, 02:04 AM
Dr. R.W Dr. R.W غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2003
الدولة: بلاد العُرب أوطاني.....
المشاركات: 902
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة T I G E R




أي عيد هذا
فلـ يلملم حقائبه
ولـ يرحل بعيدا

وكلي أمل أن يعفو ويغفر لنا
فقد جاء وعرف الكثير عنا ورحل
أجزم أنه الأكثر حزناً !

فقد جاء وشاهد كم نحن ضعفاء
جاء وشاهد عدوه وعدونا
يمشي مختالا على جراحنا
يهيننا هنا وهناك
غير أبه بنا
ولسان حاله يقول (( هاه .. وش في راسكم ))
يتحدانا كما فعل كثيرا
رحل بائساً حزيناً
رحل غاضباً
رحل وهو يتمتم بـ كلمات

إن ما حدث يوم العيد
لم يكن مصادفة ابداً

ما أعجب منه أن نرى من هم من أبناء جلدتنا
مازالوا يتشدقون بحرية وديموقراطية وأفكار عدونا المنسلخ من كل قيم الإنسانية

إنه عيد أسود حزين يا رازان
لا طعم له الا المرارة
ولا لون له الا لون الدم

لا مصالحة مع كل خائن منافق
وغدا لا بد أن تشرق الشمس

لن انسى هذا اليوم ( ابداً )




أخي الكريم ....انه عيد أمة واهنة ....انه عيد الأضحى شرعه لنا الله لنسأل عن اخواننا ونصل أرحامنا ونكفي فقراءنا ذل السؤال ....نضحّي بالدماء على سنة أبينا ابراهيم عليه السلام ....لنصون دماءنا ودماء أبنائنا .....ولكن سيدي ...!!يبدو أننا بتنا نقدم كبوش الفداء على طريقة قابيل وهايبل .....بتنا أمة شعارها ..(حايدة عن ظهري بسيطة ) ( حوالينا ولاعلينا )....فسالت الدماء أنهارا...وأزكمت الأنوف فبدل أن تريح النفس وتدخل البهجة والسرور اذا بها تعلّ الجسد وتنخر الضمير الميت أو الذي يكاد يموت .......لازلنا نسير في نفق مظلم طويل ..ومن بعيد بعيد يلوح أثر ضوء ....ربما هو بارقة أمل لكن ....ليس لجيلنا ياتايجر .....وانما لشعب وجيل يريد الحياة الكريمة فعلا" ....والى ذلك الحين لايسعني الا أن أقول لك .....دمت بخير ....

تحياتي وتقديري
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 03-01-2007, 02:19 AM
Dr. R.W Dr. R.W غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2003
الدولة: بلاد العُرب أوطاني.....
المشاركات: 902
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو تركي
الأخت الفاضلة / Dr. R.W
اجابةً لسؤالك رعاكِ الله فالعيد يومٍ من ايام الله الخالدة ,,,,
لذا فـ عيدنا جميل ما دمنا مؤمنين بـ بالقدر خيره وشره ,,
رغم ما يعتري امتنا من الوهن والضعف هذه الأيام ,,
لكن الأمل بالله ثم باشراقةِ شمسُ مجدها من جديد ,,,,
وهذا ليس على الله بعيد فليس بعد الضيق الا الفرج.

الأخت الفاضلة ..
من حسن الطالع لـ هذه البوابة الخالدة انكِ ومعكِ من
الأخوة / الأخوات اصحاب الأقلام الراقية والأفكار السامية
تتواجدون بين جنباتها لـ تنثرون ابداعكم ومدادكم الراقي
بـمداد الذهب على جبينها الأغر لـتزيدونه بفضل عطائكم
جمالاً يضاهي جمال القمر في نوره وضيائه .
دمتم لنا ابناء بررة.

أخي الفاضل أبو تركي :

تمنيت لو أصادق على كلامك وأن أرى معك بارقة الأمل التي تلوح اليوم في الأفق فنظرت الى حصاد عام 2006 لأجد أطفالا" وأرامل وأيتاما"تشرّدوا .... ورجالا" ذلّوا ...
رأيت حروبا" مشتعلة ومكائد تحاك ...وقومي في غفلة عن هذا معرضون
رأيت بداية فتنة طائفية ومذهبية لم نعرفها قبل ....وماسمعنا بها ...
رأيت أخواننا يقتلون بأيدينا ، بأموالنا .....

لجأت الى ربي ...مدبر هذا الكون ناجيته وقلت له يارب ...لم لاتعجّل على أعدائنا وأعدائك ...فقرأت قوله تعالى ....حتى يغيروا مابأنفسهم ....وسمعت قصة بني اسرائيل اذهب أنت وربك فقاتلا انا هاهنا قاعدون ....فأدركت سيدي أننا نتواكل ولانتكل .......
وماالفرج الا لمن سعى له سعيه ....

أخي الكريم قد مدحتني بما أنا ليس أهله فما كلماتي المبعثرة الا خربشات قلم ..قلبه دام ، وفكره حزين ،وأفكاره مضطربة تسأل عن حل ....عن نهاية لما نحن فيه ،،،، يدب اليأس فيه طورا" والأمل أخرى .....و في انتظار دماء جديدة تبعث الحياة في الأمة ......سيدي دمت بخير ...

تحياتي وتقديري
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 03-01-2007, 12:37 PM
Dr. R.W Dr. R.W غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2003
الدولة: بلاد العُرب أوطاني.....
المشاركات: 902
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جويريه
الحمد لله قد عاد علينا العيد

ولكن بما عدنا نحن

هل سنستعد لعيدنا اللاحق بنفس ما قدمناه للسابق

******************



نعم سيطلع الفجر ويأتي عيد النصر

ولكن هل نحن أهل لذلك الفجر والنصر

أم أنه سيطلع على قوم بذلوا الغالي والنفيس

يتأهبون لقدومه بمعاول تدك الأرض بالنماء

وعيون تسهر لترى نور العلم قد غطى مابين الأرض والسماء

وقوة ترهب وترعب الأعداء

وقلوب تؤثر على نفسها رحمة بالضعفاء

ودينا ننصره بتطبيقه من الألف إلى الياء

اللهم اجعل فجر التمكين للأمة على أيدينا وأيدي أبنائنا

ولا تجعلنا ممن يعود عليه العيد وقد اكتفى بالتنديد

أشكرك يا دكتورتنا الرائعة

وكل عام وانتم بخير

عزيزتي اذا" تؤيديني بماقلت :

حتى يغيروا مابأنفسهم ......

ويبقى السؤال
متى تغضبْ؟


أخي في الله أخبرني متى تغضبْ؟
إذا انتهكت محارمنا
إذا نُسفت معالمنا ولم تغضبْ
إذا قُتلت شهامتنا إذا ديست كرامتنا
إذا قامت قيامتنا ولم تغضبْ
فأخبرني متى تغضبْ؟
إذا نُهبت مواردنا إذا نكبت معاهدنا
إذا هُدمت مساجدنا وظل المسجد الأقصى
وظلت قدسنا تُغصبْ
ولم تغضبْ
فأخبرني متى تغضبْ؟
عدوي أو عدوك يهتك الأعراض
يعبث في دمي لعباً
وأنت تراقب الملعبْ
إذا لله، للحرمات، للإسلام لم تغضبْ
فأخبرني متى تغضبْ؟!
رأيت هناك أهوالاً
رأيت الدم شلالاً
عجائز شيَّعت للموت أطفالاً
رأيت القهر ألواناً وأشكالاً
ولم تغضبْ
فأخبرني متى تغضبْ؟
وتجلس كالدمى الخرساء بطنك يملأ المكتبْ
تبيت تقدس الأرقام كالأصنام فوق ملفّها تنكبْ
رأيت الموت فوق رؤوسنا ينصب
ولم تغضبْ
فصارحني بلا خجلٍ لأية أمة تُنسبْ؟!
إذا لم يُحْيِ فيك الثأرَ ما نلقى
فلا تتعبْ
فلست لنا ولا منا ولست لعالم الإنسان منسوبا
فعش أرنبْ ومُت أرنبْ




عزيزتي سأرد بتحيتك بأن كل عام وأنت سالمة فهذا مابات سقف أحلامنا
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 03-01-2007, 03:00 PM
Dr. R.W Dr. R.W غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2003
الدولة: بلاد العُرب أوطاني.....
المشاركات: 902
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ربيع القلوب
الأخت الفاضلة
Dr. R.W

صدقت بكل ما نطقت به بل وهناك أكثر من ذلك ولا عجب أن نبقى نذكر كل حدث جديد
ونبكي ونتألم دون أن يجدي بنا هذا نفعاً .. دون أن يحرك لنا ساكناً ... العلة ليست بمن
جاع أو عطش ..... وليست بمن ذبح أو قتل ... العلة فينا نحن أبناء الأمة الأسلامية
التي ركنت ما في الدين من إيجابية وجلي يعد سلبيات الحدث دون العمل على التصحيح
والخروج من تلك الأزمات ولو كان بالتصدق بدرهم أودينار ... ولو كان بتعلم القرآن ..
ولو كان بالعودة حقيقة إلى القرآن والسنة .....

كيف لا يجوع أطفالنا ... شيوخنا .... أبنائنا ..... كيف لا تجف أرضنا ...
كيف لا يجف ضرعنا وزرعنا .... أنظري حولك ...
ماذا ترين إلا الذنوب والمعاصي في كل مكان؟؟؟؟؟
ألم يخاطبنا رب العزة جل جلاله (بقوله " إستغفروا ربكم إنه كان غفارا.يرسل السماء عليكم مدرارا...)
ألم يخبرنا (ومن أعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكا ونحشره يوم القيامة أعمى.....)
ألم يخبرنا صلى الله عليه وسلم ( ما الفقر أخشى عليكم ولكني أخشى أن تنفتح
الدنيا عليكم فتنافسوها كما تنافسها الذين من قبلكم........)
فإين نحن من كل ذلك .... على ماذا التنافس اليوم قائم ....
كراسي... عقارات... نساء... قصور...
ولا زلنا نقول أننا أمة خير ولا زال الخير فينا إلى يوم القيامة....
هكذا علمنا صلى الله عليه وسلم أن نكون إيجابيين في كل ما
نمر به وأن يعمر الأيمان قلوبنا.....

دمت نبراسا للحكمة...
دمتِ قلما منيرا...
دمت سيدة للحق ...
دمت بود...
تفضل بالدخول وسترى كيف يكون بعض العلاج.
..

http://www.vb.arabsgate.com/showthread.php?t=468345

أخي ربيع القلوب :
ماأجمل أن نفكّر دوما" بمن حولنا ونسعى لمساعدته ، وماأروع ان نكون للخير سبّاقين منطلقين من أخلاق القرآن الكريم وسنة سيدنا محمد عليه السلام ....ولكن يلزمنا نهضة ...في كل مجال ... يلزمنا لذلك الملتحي الذي قصرت عباءته أن يطبق ماتعلمه من أخلاق القرآن فيؤدي عمله على أتم وجه واخلاص ...ويلزمنا لتلك المحجبة أن تلزم حجابها وتعلم معناه ...فلاغيّ ولافسوق ولاعصيان ....ولابوي فريند ومسجات وأشكال ألوان .....
يلزمنا لتلك الأم أن تزرع في نفوس أطفالها حب العلم والتعلم ....واتقان العمل ....
يلزمنا لذلك الأب أن يكون قدوة حسنة لأبنائه في تعاملاته ومعاملاته فلامال حرام ولارشوة ولاربا ,لا,لا،لالالا.........
يلزمنا لذلك المسؤول أن يتقي الله في عباد الله وأن يعلم أن لو عثرت شاة لسئل عنها .....
يلزمنا لذلك العالم أن يضع يده بيد المسؤول ويخلصا النية لله ويسعى لتحقيق المشاريع التنموية الحقيقية في البلاد ..
يلزمنا الصناعات الثقيلة فقد مللنا التنافس في الصابون العربي الذي ماعاد قادر على تنظيف أخطائنا .....مللنا كثرة العلك ....وتقنا الى العلم ....


ومَن يدري ؟!!
غداً في ساعة الصّفرِ
إذا ماعاد في الفجرِ .. "صلاحُ الدين" بالنصرِ
وعاد المسجد الأقصى يعانقُ " قبّةَ النَّسرِ "
وهبَّتْ نسمة التوحيدِ والإيمان في العصرِ
وعاد الطهرُ للفكرِ .. و للفنِّ ، و للشِّعرِ
وعادت أمّةُ الإسلام حقّاً "أمةَ الخيرِ"
وعادت أمةُ الإيمان تسحقُ أمةَ الكفرِ
ومنْ يدري ؟!!
غداً في ساعة الصِّفرِ
إذا ما لاح في المنهَجْ
لواءُ " الأوس والخزرجْ "
وهزَّ حسامَه "المقدادُ" ، هزَّ لواءَه "مصعبْ "
فقد نغضبْ .. لما يجري !
فلا تعجبْ .. ولا تعجلْ
ولا تسألْ : متى تغضبْ ؟!
مُنى عمري: بأن أغضبْ
مُنى عمري


شكرا" لأزاهيرك الطيبة التي زرعتها في صفحتي أخي الكريم ....علنا يوما" نكون من صناع الحياة اذا ماأردنا فعلا" الحياة ؟؟

دمت ربيعا" زاهرا" بالخير والعطاء
دمت ربيعا" للقلوب
تحياتي
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:33 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com