عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > منتديات الأسرة والمجتمع > منتدى الأسرة والمجتمع

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 22-09-2010, 08:20 PM
حلوة ميراج حلوة ميراج غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الدولة: السعـــــــــــودية
المشاركات: 3,859
افتراضي @((((...الهـــــديـــــــــــة...)))@......محبة أم عبء؟




بسم الله الرحمن الرحيم



الهدية تقليد إجتماعي قديم بشكليه المادي والمعنوي وهي محببة للنفس لأنها تحمل بين طياتها
الكثير من المعاني تحمل الهدية في باطنها الحب والشكر وتعلوها المهابة والتقدير وبين جنباتها الصداقة والألفة
وتقدم بكل إجلال وإحترام تصحبها إبتسامة ثناء وطلب مودة وكيف لا نحبها وهي تحمل هذا الكم الجارف
من المشاعر والأحاسيس هي بحق تشعرنا بالسعادة والرضا والحب والإمتنان الهدايا تزرع المودة بين الناس
وتقوي العلاقات وتصنع الصداقات قال صلى الله عليه وسلم (( تهادوا تحابوا))
هي إيداع معنوي في بنك المشاعر بلسم للجروح تنزع الجفاء وتذيب الحقد والبغضاء
وتحسن الظن هي كشروق الشمس فتبدد السكون وتصيّر الظلام نوراً
فلا ينسى أشعتها و دفئها أصحاب القلوب الوفية.
تلك هي الهدية بمعناها الجميل فهل أختلف مفهوما اليوم؟
الهدية نوعان هدية خالصة وهدية إلزامية ..ما لذي جعل الهدية في بعض الأحايين عبء يجعل من إستقبال
الهدايا كابوساً بعد أن كانت حلم جميل ويحوله إلى دين يجب أن يرد ؟

هل تمثل لك قيمة الهدية المادية مقدار الحب من المهدي؟
الهدية المناسبة هي ا لأقوى حضوراً وأطول عمراً ولها أثر عميق في النفس
ومدعاة للديمومة فتستطيع تقديمها مابين الفينة والأخرى ...

فهل ترى بأن الوردة تحمل تلك المواصفات أم ساعة الألماس؟
__________________
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 22-09-2010, 08:26 PM
هبّة ريح هبّة ريح غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 3,266
افتراضي

الأستاذة حلوة ميراج تحية لعودة حرفك
للهدية مدلولها المعنوي أكثر عند العقلاء من مدلولها المادي
والفرق بين الهدايا للتواصل والمحبة وبين هدايا المناسبات الإلزامية
فالأولى أكبر وقعا في النفس أما الثانية فهي ردٌ للجميل كالدين
__________________

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 23-09-2010, 07:14 PM
unique pearl unique pearl غير متواجد حالياً


المنتديات العامة & التطوير الذاتي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 692
افتراضي

الهدية وسيلة لزيادة المحبة بالرغم البعض مجرد ما تجيه هدية يروح يشوف ثمنها كام ؟ فلو كانت غالية وثمينة تلاقيه مسرور ويمدحك في كل مناسبة ولو كانت قيمتها عادية ربنا يستر من الحش { البخيلة ياريتها ما تعبت نفسها وكان وفرت فلوسها }
__________________
ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 24-09-2010, 12:50 AM
مــــــرام مــــــرام غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2002
المشاركات: 387
افتراضي

الهدية تمثل ذوق ومكانة المُهدي قبل المُهدى إليه وقد تكون عبئا حينما تداهمنا في مناسبات الزواج الصيفية
وحالات الطلاق بسبب الإرهاق المادي خير شاهد
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 29-09-2010, 11:02 PM
حلوة ميراج حلوة ميراج غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الدولة: السعـــــــــــودية
المشاركات: 3,859
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هبّة ريح مشاهدة المشاركة
الأستاذة حلوة ميراج تحية لعودة حرفك
للهدية مدلولها المعنوي أكثر عند العقلاء من مدلولها المادي
والفرق بين الهدايا للتواصل والمحبة وبين هدايا المناسبات الإلزامية
فالأولى أكبر وقعا في النفس أما الثانية فهي ردٌ للجميل كالدين
اهلاً بك أخي هبة ريح للمشاركة في موضوعي وإفادتنا برأيك
فعلاً فتقديم الهدية بشكل مفاجئ له أثر أعمق على النفس
من تلك التي تقدم في المناسبات والتي تكون في الغالب متوقعة وردها واجب
__________________
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 30-09-2010, 01:31 AM
★الجوهرة★ ★الجوهرة★ غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: "بـ قلـب بـوابة العـرب"
المشاركات: 5,923
افتراضي

الهدية تبعث ارتياح نّفسي بالنفس وتدخل البهجة والسرور للمهدى اليه
وهي عنوان محبة واخاء وقد كان صلى الله عليه وسلم يقبل الهدية..
لم يختلف كثيراً مفهوم الهدية بل انقسم الى قسمين مثلما ذكرتِ بطرحك
وأفندها هدية تذكارية وهي الزامية الأولى محبوبة والثانية مجاملة أو
واجب لا مفر منه ويجب القيام به على أكمل وجه.. الهدايا ليست كابوس
وانما نحن من صنع منها ذلك ولكن أرى من باب البرستيج واللباقة
من أهدانا هدية أن نرد له بالمثل بمناسبة أخرى فالحياة أخذ وعطاء
وليست أخذ.. قيمة الهدية لا تهم أبداً.. وتكفيني هدية وردة نابعة من صدق
مشاعر من أهداني اياها بغض النظر عن القيمة المادية التي لا تعني لي
شيئاً فالمال يأتي ويروح ولكن المشاعر والأحاسيس راسخة بالقلب لا تتلاشى..
بمعنى آخر القيمة المعنوية للهدية أجمل بكثير من القيمة المادية..
الف شكر قلبي حلوة لطرحك القيم ..

لك التقدير
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 30-09-2010, 02:14 AM
الشـــــامخة الشـــــامخة غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
المشاركات: 936
افتراضي

أهلاً ومرحباً بالغالية الحلوة

أولاً إذا هجرتينا بعد الآن سيكون لنا عليك ِ عتب كبير

عزيزتي : الهديّة في حياتنا مفروضة على الشكلين الذين ذكرتهم ، محبّة وعبء

هدايا الأحبّة عادة لاتقدّر بثمن ، ونتمنى أن نهديهم أثمن مانملك ، أيضاً هناك من أهدانا في مناسباتنا ، إمّا جيران أو تربطنا بهم

قرابة ..إلخ ، فمن الأصول أن نتذكرهم ونهديهم في مناسباتهم

الهدية تتناسب مع الوضع المادي ودرجة مودّة المهدي له ، فهو يستحق أثمن هدية إن استطعنا ، وليس عليه أن يعتب

إن كانت زهيدة الثمن حسب إمكاناتنا ، بالنهاية هي رمزيّة وتهدف إلى التودد

اللهم إلا بعض أصحاب ( الإتكيت ) وقد عرفت البعض منهم ، ولاأتمنى لنفسي ولا لكم أن نكون منهم

فهم في همّ مظاهرهم الدائم ، ومفهوم الهديّة عندهم معكوس

الصديق يهدونه هدّية عاديّة من مبدأ : أنت صديقي وتقدر ظروفي وقيمتك لاتتوقف على ثمن الهدية

بالمقابل يستدينون لتقديم أثمن الهدايا كي يكونوا لائقين بمصاحبة X من الناس

أما الورود فلي فيها نظرة خاصّة بنفسي فقط : فبعد فقدان أعزاء لم أعد أقدّم الورود كهدية ، لعلمي أنه سيأتي يوم

إن أبقاني الله بعدهم ، لن أستطيع أن أقدم لهم هدية أكثر من وردة على قبورهم

موضوع أيقظ الجرح ..

تحيّااتي
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 08-10-2010, 05:45 PM
حلوة ميراج حلوة ميراج غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الدولة: السعـــــــــــودية
المشاركات: 3,859
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة unique pearl مشاهدة المشاركة
الهدية وسيلة لزيادة المحبة بالرغم البعض مجرد ما تجيه هدية يروح يشوف ثمنها كام ؟ فلو كانت غالية وثمينة تلاقيه مسرور ويمدحك في كل مناسبة ولو كانت قيمتها عادية ربنا يستر من الحش { البخيلة ياريتها ما تعبت نفسها وكان وفرت فلوسها }


أصبحنا بزمن يخشى أحدنا من تقديم الهديه البسيطة خشية مايتبعها من إنتقاد
__________________
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 09-10-2010, 03:44 PM
محمد النهاري محمد النهاري غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
الدولة: أينما حط نفع
المشاركات: 11,753
افتراضي

مهما كانت الهدية لدي انا فهي سواسية سواء ساعة الألماس أو الوردة
ولا يهمني مقدار حجم الهدية والذي يهمني هو الذي أهداني أياها
وبقدر المعزة تظل الهدية مغروسة في قلبي
أما في حالنا الحاضر فأصبح كل شخص يهدي بهدية غالية
ليتكلف الشخص الأخر ليرد عليه أفضل من هديته
مع خالص التحية
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 13-12-2010, 01:06 AM
حلوة ميراج حلوة ميراج غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الدولة: السعـــــــــــودية
المشاركات: 3,859
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مــــــرام مشاهدة المشاركة
الهدية تمثل ذوق ومكانة المُهدي قبل المُهدى إليه وقد تكون عبئا حينما تداهمنا في مناسبات الزواج الصيفية
وحالات الطلاق بسبب الإرهاق المادي خير شاهد

فعلاً تلك النوع من الهدايا الشكلية تتكدس علينا دفعه واحدة بأيام العطلة الصيفية والتي تكثر بها مناسبات
الزواج فنرى الزوجة هنا محرجة والزوج هناك يئن من تكالب الديون عليه ولا ندري ما الحل والطريقة
المثلى من التخلص من هذه العادة أو على الأقل تخفيف ضررها؟
__________________
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 13-12-2010, 06:57 AM
أبو تركي أبو تركي غير متواجد حالياً
إبن البوابة البار
 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 6,511
افتراضي

استاذة الحرف ,, الفاضلة / حلوة ميراج ,,,

الهدية لها مدلولها المعنوي وأثرها العميق في النفوس بين أفراد الأسرة والخاصة بين الأصدقاء.

دمتِ بود.
__________________

وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانا
.. الآية

ملاحظة ...
رد الجميل لبوابة العرب واجبُ تفرضه ابجديات
مبادئنا العربية الخالدة وقيمنا الأسلامية السامية.

وما من كاتب إلا سيبلى ويبقي الدهر ماكتبت يداه
فلا تكتب بخطك غير شيء يسرك يوم القيامة ان تراه




رد مع اقتباس
  #12  
قديم 13-12-2010, 07:02 PM
عاشقة الازهار عاشقة الازهار غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
الدولة: الجزائر
المشاركات: 1,784
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حلوة ميراج مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم



الهدية تقليد إجتماعي قديم بشكليه المادي والمعنوي وهي محببة للنفس لأنها تحمل بين طياتها
الكثير من المعاني تحمل الهدية في باطنها الحب والشكر وتعلوها المهابة والتقدير وبين جنباتها الصداقة والألفة
وتقدم بكل إجلال وإحترام تصحبها إبتسامة ثناء وطلب مودة وكيف لا نحبها وهي تحمل هذا الكم الجارف
من المشاعر والأحاسيس هي بحق تشعرنا بالسعادة والرضا والحب والإمتنان الهدايا تزرع المودة بين الناس
وتقوي العلاقات وتصنع الصداقات قال صلى الله عليه وسلم (( تهادوا تحابوا))
هي إيداع معنوي في بنك المشاعر بلسم للجروح تنزع الجفاء وتذيب الحقد والبغضاء
وتحسن الظن هي كشروق الشمس فتبدد السكون وتصيّر الظلام نوراً
فلا ينسى أشعتها و دفئها أصحاب القلوب الوفية.
تلك هي الهدية بمعناها الجميل فهل أختلف مفهوما اليوم؟
الهدية نوعان هدية خالصة وهدية إلزامية ..ما لذي جعل الهدية في بعض الأحايين عبء يجعل من إستقبال
الهدايا كابوساً بعد أن كانت حلم جميل ويحوله إلى دين يجب أن يرد ؟

هل تمثل لك قيمة الهدية المادية مقدار الحب من المهدي؟
الهدية المناسبة هي ا لأقوى حضوراً وأطول عمراً ولها أثر عميق في النفس
ومدعاة للديمومة فتستطيع تقديمها مابين الفينة والأخرى ...

فهل ترى بأن الوردة تحمل تلك المواصفات أم ساعة الألماس؟
أخيتي حلوة مبراج...بارك الله فيك على الموضوع القيم
الهدية أمر معنوي قد تكون كلام طيب أو شيء مادي محسوس يلمسه اللامسون من الأصدقاء والأحباب..لكن في كل الأحوال غايتها معنوية فهي رمز المحبة والمودة والألفة والإخاء ..سواءا كانت الهدية صغيرة أو كبيرة ..غالية أو رخيصة ..
وقد تكون عبء بالنسبة للأشخاص الذين لا يفهمون معناها الحقيقي فتجدينهم يكلفون أنفسهم فوق طاقتها فيشترون هدايا باهضة بثمن لا يملكونه خوفا من كلام الناس..وإسقاطا للواجب...وهذا بفعل الأعراف التي غيرت وبدلت أثر الهدية في نفوس البعض منا ..فصارت مرتبطة بالمناسبات وبالقيمة المادية حتى أنك تجدينها تتشابه بحكم العادة..مثلا زيارة المريض الغالبية تهدي باقات الورد أو علب الحلوى التي لها أثر مؤقت بدل أن نهدي شيئا مفيد أمده يطول ..وكذلك بحكم الأعراف صرنا لا ندرك عنصر التفاوت في الهدايا وفي الإمكانيات
لكن لابد أن يكون لهديتنا مناسبة حتى يكون لها قيمة وأثر..فليس من المعقول كلما نزور صديقة نهدي لها هدية..؟؟ وهذا لا يعتبر بخلا أو قلة ذوق
ولا ينبغي أن تعلق الزيارات على هذه الهدايا فمن يأتي بهدية مرحب به ومن لم يأت بها غير مرغوب فيه
وكوني واثقة إذا أرفقت حبة حلوى بإبتسامة فإن لها بالغ الأثر في النفس أفضل من تلك الهدية الباهضة التي تعطى كمادة جافة لصاحبها
وأنا أفضل أن تنتقى الهدية على حسب علاقتنا الطيبة مع الناس وعلى حسب قيمة الشخص نفسه..لا على حسب مستوى الإنسان ..ولتكن نافعة مرفقة بكل المشاعر المعنوية
تحية عطرة...عاشقة الأزهار
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:31 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com