عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات الأدبية > منتدى عـــــــذب الكــــــــلام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 22-01-2020, 10:45 PM
عبدالعزيز صلاح الظاهري عبدالعزيز صلاح الظاهري غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2019
المشاركات: 21
افتراضي أبو فروة







حل فصل الشتاء وجاء الطلب المعهود : أحضر لنا أبو فروة ..
في الحقيقة لا أعلم لماذا في فصل الشتاء تبحث الناس عنه ؟!
ما الذي يعجبهم فيه ؟!
قشره الذي يدخل بين الظفر واللحم فيدميه ؟ أم لحائه الخفي الذي يختبئ داخل لبه ليظهر فجأة في البلعوم ؟!
المهم أنني ذهبت مضطراً لسوق الخضار الذي أكرهه أيضاً ، نعم إنه يربكني بسبب دكاكينه الصغيرة المتراصة المتداخلة ..
على كل حال وصلت السوق وأخذت أمر على الدكاكين وأسأل أصحابها مازحاً : هل عندكم الأستاذ أبو فروة ؟
اكتفى أصحاب المحال بالإجابة على سؤالي بالنفي بضم شفاههم ورفع رؤوسهم وكأن في أفواههم ماءاً ..
لم أفقد الأمل وواصلت البحث ، وأخيراً وجدت من يجيبني :
نعم ..
رفعت رأسي وإذ بي أمام رجلٍ ضخمٍ مسحني بعينيه من أخمص قدمي إلى أعلى رأسي وقال : أنا أبو فروة ، خير ماذا تريد ؟!
فقلت متلعثماً : أقصد أبو فروة ... ثمرة أبو فروة ...
فقال بصوت اخترق أذني وهزني : تقصد كستناء !
فقلت ساخراً : أعنده اسم دلع ؟! لا أعلم كيف نطقتُ بهذه الجملة ..
لم يعلق الخضري على كلامي ، لكنني رأيت عدم الرضى في عينيه المخيفتين ، وهو يناولني كيس أبو فروة ، و يتحدث عن فوائد هذه الثمرة والمناطق التي تنمو فيها ، وأنها لا تثمر إلا عندما يصل عمرها 25 عاماً ، وأنها قد تعيش إلى 700 عام - وعندما أشار إلى أن هنالك نوعاً ساماً منها حاولت تغيير الحديث - لم يكن لكرهي في أن أحصل على معلومة جديدة - لكنني شعرت بأن هناك تهديداً لا أعرف كنهه يختبئ خلف جملته الأخيرة - لذا قاطعته وطلبت أن يزن لي ..
كيلو مشمش ، كيلو خيار ، كيلو طماطم ، كيلو برتقال ..
وبمجرد انتهائه حاسبته وحملت الأكياس وغادرت مسرعاً ..
وعندما وصلت سيارتي تذكرت نصيحة أو" صراخ " زوجتي والتي تعلم علتي : " تفحص أغراضك قبل أن تغادر" ، وأخذت أراجع بضاعتي ...
المشمش موجود ، الخيار موجود ،الطماطم موجودة ، البرتقال موجود ،
أبو فروة .. صرخت مفقود ..
رجعت للمحل ، وأنا في طريقي حاولت أن أتذكر الاسم الآخر لأبي فروة لكنني نسيت ، حاولت وحاولت أن أتذكره ولم أستطع ، في المقابل تذكرت الكفان الغليظان للخضري وعيناه اللتان رأيتهما بوضوح ، فتخيلت نفسي وأنا ملقاً على الأرض فرددت في نفسي : " بلا أبو فروة، بلا مشاكل "..
وعدت أدراجي ، وأنا في طريق العودة سمعت الخضري يناديني بصوته المرعب ، لم التفت إليه - كان قلبي يخفق مع كل صيحة ، له فأخذت أبتهل إلى الله أن ينزل عليه الحكمة ويخمد نار غيظه لأعود إلى منزلي سالماً - لكن جميع دعائي لحكمة ما لم يُسَتجب !
واستمر في صراخه ، عندها تذكرت الحكمة القائلة : " هروبك من الخوف يقودك اليه " فاستدرت راجعاً ، يقود خطامي الشر ، فإذا بي وجهاً لوجه مع الخضري ، وبيده كيس أبو فروة ، يردد مبتسماً : لقد نسيت صديقك الكستناء !
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 23-01-2020, 12:28 PM
امي فضيلة امي فضيلة غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2019
الدولة: اسبانيا
المشاركات: 1,452
افتراضي

حياك الله

جزاك الله خيرا على المنقول المفيد

أسأل الله لكم راحة تملأ أنفسكم ورضى يغمر قلوبكم

وعملاً يرضي ربكم وسعادة تعلوا وجوهكم

ونصراً يقهر عدوكم وذكراً يشغل وقتكم

وعفواً يغسل ذنوبكم و فرجاً يمحوا همومكم


ودمتم على طاعة الرحمن



وعلى طريق الخير نلتقي دوما



__________________
اللهمَّ أسألُك خشيتَك في الغيبِ والشهادةِ،

وأسألُك كلمةَ الإخلاصِ في الرضا والغضبِ،

وأسألُك القصدَ في الفقرِ والغنى، وأسألُك نعيمًا لا ينفدُ وأسألُك قرةَ عينٍ لا تنقطعُ،

وأسألُك الرضا بالقضاءِ، وأسألُك بَرْدَ العيْشِ بعدَ الموتِ، وأسألُك لذَّةَ النظرِ إلى وجهِك،

والشوقَ إلى لقائِك، في غيرِ ضرَّاءَ مضرةٍ،

ولا فتنةٍ مضلَّةٍ اللهمَّ زيِّنا بزينةِ الإيمانِ، واجعلْنا هداةً مُهتدينَ
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 12-06-2020, 04:49 PM
أم بشرى أم بشرى غير متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 9,662
افتراضي

أبو فروة ...

ـــ فعلا قصة رائعة من حيث المعنى ومن حيث المبنى

ما شدني إليها حسن الحبك وسلاسة المعاني و المقدرة اللغوية والبلاغية

فكانت حقا لوحة فاتنة في التعبير و التصوير والتشويق .

شكرا لك أيّها الأديب النحرير في النسيج والتدبيج

دام حرفك ساميا وبوحك راقيا .

تقديري " عبد العزيز صلاح الظاهري"
__________________




رد مع اقتباس
  #4  
قديم 04-09-2020, 12:39 PM
جرح الشام جرح الشام غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jun 2015
المشاركات: 696
افتراضي

أضحك الله سنك
جعلتني أضحك وأنا العابس دوما
أسلوب ممتع كما الأدب الساخر بنكهة كستناء في ليلة عاصفة
أخي العزيز عبد العزيز صلاح الظاهري
كن قريبا ومر علينا
تحياتي والمحبة
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أبو هلال العسكري /سيرته ومنهجه أم بشرى منتدى اللغة العربية وعلومها 4 23-10-2019 11:17 AM
عشائر العراق (العشـــــــــــــــــائرالعراقـــــــــــــيه) النسابون منتدى النقد وتاريخ الأدب العربي 0 25-09-2017 06:33 AM
اضافة: موسوعة العقيدة والسنة ( بي دي اف )، وتحديث الموسوعة الأصلية إسلام إبراهيم منتدى الشريعة والحياة 2 20-09-2016 10:45 PM
أبو يوسف almohajerr منتدى الثقافة العامة 0 23-09-2015 10:31 PM


الساعة الآن 03:20 AM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com