عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 16-09-2021, 10:38 PM
أم بشرى أم بشرى غير متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 9,733
افتراضي الفرق الفطنة والكيس والحذق

الفرق بين الفطنة والكيس والحَذِق:

الفطنة :

الفطنة كالفهم , وهي ضد الغباوة , ورجلٌ فطن أي بيّن ,
والفطنة : الحذاقة, وهي التنبّه بسرعة وحدّة الذهن . وأيضاً هي المهارة , وفطن تبيُّن وعلم .
والحذق والحذاقة : المهارة في كلّ عمل, وقيل الحذق والقطع , والرجل الحاذق في صناعته وهو الماهر , وذلك أنه يحذِقُ الأمر ويقطعه ولا يدع فيه متعلّقاً , وهو فصيح اللسان , وذلك أنه يفضّل الأمور فيقطعها , وقيل حذق القرآن :أتمّ قراءته وقطعها, ورجلٌ حذاقيّ : حديد اللسان,

أما الكيّس : فهو الخفة والتوقّد , والكيس : العاقل , والكيس : خلاف الحمق , والجود والعقل والغلَبة بالكياسة, وسمّي ذلك أنه يضمُّ الشيء ويجمعه , فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلّم : " الكيّس من دانَ نفسه وعمل لما بعد الموت" أي العاقل ومن حديث " وكان كيّس الفعل " أي حسنه, هذا كلّه كان من أقوال اللغويين المختلفة ,

أما رأي العسكري في التفريق بينهما هو أنّ الفطنة : هي التنبه عن المعنى , وضدّها الغفلة , ورجلٌ مغفّل : لا فطنة له , ويجوز أن يقال أنّ الفطنة ابتداء المعرفة من وجهٍ غامض , أما الكيس فهو سرعة الحركة في الأمور , والأخذ في ما يؤمر به ويترك الفضول وليس هو من قبيل العلوم , والحذق أصله حدّة القطع , يقال حذقه إذا قطعه , وقولهم : " حذق القرآن " معناه أنه بلغ آخره وقطع تعلّمه وتناهى في حفظه.

نجد في رأي أبي هلال أنه يقتصر على ذكر معاني ودلالات الكلمة , دون أن يضع مكان الفرق بينهما بشكلٍ مباشر , ثمّ أنه لم يعترف بوجود بعض العلماء ولم يفرّقوا بين الفطنة والحذاقة
فالفرق بينهما قليل ولا يحتاج للتبرير الممل , فمثلاً الفطنة ضدّ الغباوة بشكلٍ مباشر , وأجمع عليه أهل العلم , أما الحذاقة والكياسة لا يعتبران بأنهما ضدّ الغباوة بشكلٍ مباشر وصريح.
__________________




رد مع اقتباس