عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 04-04-2021, 01:55 PM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 9,667
افتراضي جاء رمضان ..وهل أستعددت له؟ / خاطرة بقلمي

أقول : جاء رمضان...وهل أنا أستعددتُ له؟/ خاطرة بقلمي

"وتستجمع السكينة قوتها لتحدثني في احتشام ..لتهمس لي بأفكار وتقترب في إلحاح

قَرُب َ رمضان ...قرُب َ رمضان

أي نعم استفيق على شدّ نفسي بغلظة : وهل آن لك ِ أن تستمري في غفوتك وتسرحين

في عالم السبات والغفلة ، فهل أنت بدأتِ تستعدين لهذا الشهر الفضيل ؟

هل توجهت للمكتبة تزيلين غبار الهجرة لكتب ألفتِ قراءتها ، وأرفع ببصري لأرى الرّف

مستوحشا من لمسي لسلسة " الفقه على المذاهب الأربع " ، "ويسألونك في الدين والحياة "، وووو..

أقلّبُ ببصري أتفقد كتبي والصمت الموحش يخترق ذاتي .

ألمح الكتاب الكريم يشدني إليه بقّوة فأسرع وافتحه وهل أكملت ختمه ..تتساقط قطرات دمع ساخنة

على خدّي مُحذرة : لقد أخذتك الدنيا إليها و أرى الهجرة صعبة

أشدّه بلهفة : وأتلو آيات واستغفر وأكبر ...اللهم أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك .

مزقتِ السكينة ُوهني ورحتُ أخطط برنامجا استمتع فيه بحلاوة الخير : راعيت ُ أهلي وكيف أسعد ابنائي

تذكرت ُ أيادٍ لا تكفّ ُ عن طلب المعونة وهي لا تملك إلا قلبا راضيا وصابرا ولسانا داعيا

تذكرتُ أرملة تعول صغارا قابلتها الحياة بالصدود ، تذكرت جارا مريضا هجره ابنه وظل حبيس أنين

نادرا ما تطوله أيادي الصدقة .

وبرغبة شديدة وجدتني أسطر أوقات صلاتي وذكري كم أصلي قبل السحور وعند الضحى

ومتى أجلس في المنتدى ومتى أبصم نفعا وانتفع بعلم وكم أخذ نصيبي من الراحة عند القيلولة

رحت أفكر وأخططُ

وأقول جاء رمضان ...وهل أنا استعددتُ له .
__________________
__________________




رد مع اقتباس