عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 10-02-2018, 08:02 PM
الشيخ سيد مبارك الشيخ سيد مبارك غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2017
المشاركات: 15
افتراضي الشباب إلي أين؟ سيد مبارك

ا
الشباب إلي أين؟ سيد مبارك
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام علي المبعوث رحمة للعالمين وبعد..
شباب اليوم للأسف الشديد إلا من رحم ربي يعاني أمية دينية وفقر ثقافي كان له عواقب وخيمة في سلوكه العام وخروجه عن حدود الله ,وساهم في تشجيعه لهذا الخروج المشين خطباء الفتنة من أحفاد أبو جهل وعبد الله بن أبي بن سلول الذين لا يفترون علي إضلال الشباب من الجنسيين ويدعونهم لاعتناق أفكار شاذة تطردهم من رحمة الله وربما القول والعمل بها تخرجهم من الإسلام بالكلية- والعياذ بالله- بحجة إن العصر عصرهم .
حتي أصبح شباب الإسلام اليوم الذين يمهدونهم لحمل الأمانة والمسئولية قنبلة موقوتة علي وشك الانفجار أن لم يحسن توجيهم لمعرفة دينهم بعيدا عن أهل الدنيا ومشاهير الفن والغناء وقلننا من فساد الإعلام المرئي والمقروء , وفصلنا بين الجنسيين في جامعتنا ومدارسنا لمنع التحرش وفرضنا عليهم الحشمة والوقار ,وبينا لهم الصالح من الطالح بلا خداع أو تدليس وكرمنا علماء الأمة والدعاة المخلصين ليقتدوا بهم بعيدا عن أهل الأهواء والبدع.
وحاجة شباب اليوم وهو مستقبل الأمة لفهم الدين بلا سفسطة جدلية من منبعيه الصافيين الكتاب والسنة وبفهم السلف الصالح من أهل السنة والجماعة لأمر يفرض نفسه لأهميته القصوي لإصلاح ما أفسده أهل الأهواء , ولو نظرنا لحال الشباب اليوم لرأينا شباباً يحيا كهولته رغما عنه!!
إنه شباب يحتضر ويستغيث لأنه لا يعرف من دينه شيئاُ البتة بل بعضهم يري الدين عقبة و وتشريعاته تزمت وتطرف وجمود عن ركب الحضارة!!
وهو يعيش حياته في فراغ هائل وفقد الكثير من الثقة في نفسه وفيمن حوله لكثرة الفسق والفجور وطغيان الشهوات
والماديات في الحياة علي حساب السمو الروحي والأمان والسكينة .. الخ
وبادي ذي بدء أنصح أخواني من الشباب إلي أعادة تأهيل أنفسهم والعودة إلي الدين مرة أخري فلم يفت الأوان بعد ,ومهما كانت الفتن فلابد بعد ظلمة الليل من طلوع فجر الصباح وان مع العسر يسرا ,ومع إخلاص النية في الإنابة إلي الله تعالي و الصبر علي المكاره فسوف يري كل واحد منهم العجب العجاب .
ومن ثم سوف نطرح هذا الموضوع للمناقشة وربما وصايا قيمة دين ودنيا ممن يملك رؤية طيبة لانقاذ شبابنا ولتكون له ضوء ينير لهم الطريق إلي الله لمن اراد منهم حقاً السمو الروحي والرقي الذي قوامه الإيمان بالله والعلم معاً بأذن الله والله المستعان
وكتبه/ سيد مبارك

التعديل الأخير تم بواسطة الشيخ سيد مبارك ; 10-02-2018 الساعة 08:09 PM
رد مع اقتباس