عرض مشاركة واحدة
  #2  
قديم 03-12-2012, 11:53 PM
الــعــربــي الــعــربــي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
المشاركات: 4,887
افتراضي

لعنات الله المتتابعة عليه وعلى جنرالات نظامه. أخفى رأسه في الرمال لشهور بينما النظام يحرق حلب وادلب والدير، الآن عندما اشتد الخناق على الأسد وبات يخشى ركوب الطائرة صار ينادي بقوات سلام "قوية"! معلوم أن هذه القوات لن تحمي الأبرياء بقدر ما ستحمي نظام الأسد، وتنعش فرصه في البقاء وحظوظه في المساومة.

أتمنى على الجيش الحر إعلان أي عنصر أممي يطئ الأرض السورية وفق هذه المبادرة المأفونة محتل غازي وهدف مشروع كائناً من كان.. عجماً أو عرباً.
__________________
عجباً، تلفظني يا وطني العربي وتقهرُني قهرا
وأنا ابنك أفدي طهر ثراك وأجعل من جسدي جسرا!
رد مع اقتباس