عرض مشاركة واحدة
  #2  
قديم 29-03-2011, 02:45 PM
عاشقة الازهار عاشقة الازهار غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
الدولة: الجزائر
المشاركات: 1,784
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد الفردي مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الأخوه والأخوات

تحية طيبة وبعد

......
أستلهمت من حديث أصحاب الغار هذه الجملة ((لا تفض الخاتم إلا بحقه))

لماذا نستبيح حقوق الآخرين رغم عنهم ، لماذا نجبرهم على الأنصات إلينا وهم غير راغبين نطالبهم بتقديم الخدمات وهم غير مهيئين لها
نغتصب حقوقهم ونستحل ما لهم ، نمنعهم حتى حق الرفض ، نغتصبه منهم
متى نستطيع أن نحق الحق ونزهق الباطل ؟؟
متى نتخلص من آفة إغتصاب حقوق الآخرين ؟؟
متى نتعلم أننا مثلما نريد حقوقنا لابد أن نعطي الآخرين حقوقهم ؟؟

قال تعالي (يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تَلْبِسُونَ الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ وَتَكْتُمُونَ الْحَقَّ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ)

وعن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( لا تزال طائفة من أمتي يقاتلون على الحق ظاهرين إلى يوم القيامة ) ، رواه مسلم .

بارك الله فيكم
الأستاذ الفاضل خالد الفردي بارك الله فيك على الموضوع القيم
في زمننا هذا صارت القوة فوق الحق فمن يملك القوة من سلطة ومال وجاه يملك كل الحقوق وقد يشتريها وعندما تسأله يقول لك القوة حق طبيعي تحكم الكون كله ...؟؟؟ وجدت على مر الأزمان تمارس على المستضعفين الذين ليس لهم مكان ولا حقوق ولا شيء....فهم من وجهة نظرنا نعم لهم حقوق ولكن ليس لهم قوة يدافعون بها عن حقوقهم ففي زمننا هذا من لا يخافون الله كثر فماذا تتوقع منهم...؟؟؟
هذا وأحيانا يكون لكل شيء ثمن قد يختلف في أشكاله .....نراه في الشهداء مثلا .....فلكي تحصل على حق واحد فقط يجب أن تدفع الثمن الذي قد يكون غالي جدا وعلى حساب حقوقك الأخرى لتبقى متى هذه قائمة لأجل غير مسمى.....
تحية عطرة......عاشقة الأزهار
رد مع اقتباس