منتديات بوابة العرب

منتديات بوابة العرب (http://vb.arabsgate.com/index.php)
-   منتدى النقاش الحر والحوار الفكري البنّاء (http://vb.arabsgate.com/forumdisplay.php?f=1)
-   -   سرك في بير..... (http://vb.arabsgate.com/showthread.php?t=554997)

ربيع القلوب 17-05-2013 12:46 PM

سرك في بير.....
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
سرك في بير
إن الاسرار وهي ما يريد الانسان منا ان يخفية عن الكثيرين من معارف من امور واحداث ومواضيع تمر
بنا وتعصف بنا بين امواج هذه الدنيا ومعارك الحياة مما يجعلنا نبحث عن انسان قريب الى القلب والنفس
لنفشي ما يبوح في صدورنا وما يدور في رؤوسنا من تقاليب الزمان وما حاكته لنا الايام ...
المشاكل المادية ... المشاكل العائلية ...العلاقات الانسانية .... الحياة بجميع تفاصيلها ... فتختار من
تختار ممن يميل القلب لهم وتسكن الروح بقربهم ... ثم تعصف بك الايام لتفع في خلاف معهم او مع غيرهم
ومن المقربين لهم ...لتصبح هذه الاسرار طعنات في صدرك ... وسهام تدمي قلبك ... أو سكاكين تقطع في
جسدك .. ثم تكون الصدمة الكبرى حين تصل الى مسامعك ... ان اقرب الناس اليك هو من افشى سرك او
وجهه اليك العيارات النارية ...فماذا تفعل في هذه الساعة .؟؟؟.. وكيف تعالج هذا الموقف ..؟؟ ولمن تبوح
بسرك من جديد ...؟؟
لعلها تلك الصفعات التي توقظ الانسان احيناً من حلم جميل كان يعيشه ثم ينقلب الى
الى كابوس مرعب ومخيف.
انتظر المشاركة
اخوكم معتصم ناصر

بلسم الروح 17-05-2013 01:07 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ربيع القلوب (المشاركة 4064322)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
سرك في بير
إن الاسرار وهي ما يريد الانسان منا ان يخفية عن الكثيرين من معارف من امور واحداث ومواضيع تمر
بنا وتعصف بنا بين امواج هذه الدنيا ومعارك الحياة مما يجعلنا نبحث عن انسان قريب الى القلب والنفس
لنفشي ما يبوح في صدورنا وما يدور في رؤوسنا من تقاليب الزمان وما حاكته لنا الايام ...
المشاكل المادية ... المشاكل العائلية ...العلاقات الانسانية .... الحياة بجميع تفاصيلها ... فتختار من
تختار ممن يميل القلب لهم وتسكن الروح بقربهم ... ثم تعصف بك الايام لتفع في خلاف معهم او مع غيرهم
ومن المقربين لهم ...لتصبح هذه الاسرار طعنات في صدرك ... وسهام تدمي قلبك ... أو سكاكين تقطع في
جسدك .. ثم تكون الصدمة الكبرى حين تصل الى مسامعك ... ان اقرب الناس اليك هو من افشى سرك او
وجهه اليك العيارات النارية ...فماذا تفعل في هذه الساعة .؟؟؟.. وكيف تعالج هذا الموقف ..؟؟ ولمن تبوح
بسرك من جديد ...؟؟
لعلها تلك الصفعات التي توقظ الانسان احيناً من حلم جميل كان يعيشه ثم ينقلب الى
الى كابوس مرعب ومخيف.
انتظر المشاركة
اخوكم معتصم ناصر


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اخي الكريم قيل قديما: إن أمناء الأسرار أقل وجودا من أمناء الأموال وحفظ الأموال أيسر من كتمان الأسرار لأن أحراز الأموال منيعة بالأبواب والأقفال وأحراز الأسرار بارزة يذيعها لسان ناطق ويشيعها كلام سابق
الناس يخالط بعضهم بعضًا ويفضي بعضهم إلى بعض بما قد يكون سرًا وإن من الخيانة أن يُستأمن المرء على سر فيذيعه وينشره فعن جابر رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إذا حدَّث الرجل بالحديث ثم التفت فهي أمانة".لكن اخي في زمننا اصبحت الامانة لا تصان حتى وان كانت اسرارنا كالجبل الثقيل الذي يجثم فوق قلوبنا ويولد همومنا ونريد التخلص منه فالافضل ان نحتفظ باسرارنا لنفسنا ان لم يكن هناك شخص قويُّ الإيمان والإرادة صلبُ العزيمة استطاعَ أن يجاهد نفسه ويقهر شيطانه يمكن للإنسان أن يأنس به ويستريح إليه في صداقة أو معاملة.

عبدالرحمن الناصر 17-05-2013 05:24 PM

.



اذا زاع أحد سرك فلا تحزن منه أبدا" لأنه وببساطه أنت لم تستطيع أن تحافظ عليه وتكتمه

مقدرتش تحافظ على سرك يا أخى وعاوزه يحافظ عليه ليه يعنى وكمان زعلان متزعلش أبدا" انت الى فتشت السر

من البداية فلا تلومن الا نفسك


شكرا" للموضوع





















.

الأوركيد الأزرق 18-05-2013 06:08 PM

السلآم عليكم..
بطبيعةة الحآل
قفلت بآب الثقةة ب الآخرين
لآ سيمآ مقربين او اصدقآء
ف السر الحقيقي يبقى سرآ
عندمآ يكون بينك وبين نفسك
وان خرج عن ذلك فهو لم يعد
كذلك لأنك تشاركته مع غيرك..!!

المدير التنفيذي للمنتديات 19-05-2013 12:31 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ربيع القلوب (المشاركة 4064322)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
سرك في بير
إن الاسرار وهي ما يريد الانسان منا ان يخفية عن الكثيرين من معارف من امور واحداث ومواضيع تمر
بنا وتعصف بنا بين امواج هذه الدنيا ومعارك الحياة مما يجعلنا نبحث عن انسان قريب الى القلب والنفس
لنفشي ما يبوح في صدورنا وما يدور في رؤوسنا من تقاليب الزمان وما حاكته لنا الايام ...
المشاكل المادية ... المشاكل العائلية ...العلاقات الانسانية .... الحياة بجميع تفاصيلها ... فتختار من
تختار ممن يميل القلب لهم وتسكن الروح بقربهم ... ثم تعصف بك الايام لتفع في خلاف معهم او مع غيرهم
ومن المقربين لهم ...لتصبح هذه الاسرار طعنات في صدرك ... وسهام تدمي قلبك ... أو سكاكين تقطع في
جسدك .. ثم تكون الصدمة الكبرى حين تصل الى مسامعك ... ان اقرب الناس اليك هو من افشى سرك او
وجهه اليك العيارات النارية ...فماذا تفعل في هذه الساعة .؟؟؟.. وكيف تعالج هذا الموقف ..؟؟ ولمن تبوح
بسرك من جديد ...؟؟
لعلها تلك الصفعات التي توقظ الانسان احيناً من حلم جميل كان يعيشه ثم ينقلب الى
الى كابوس مرعب ومخيف.
انتظر المشاركة
اخوكم معتصم ناصر

أخي الغالي أبا حمزة
عليكم السلام والرحمة
في البدء دعنا نعترف بنمطية ومنهجية غالبية مجتمعاتنا
من محيطها إلى الخليج أنها أمة خطابية تحمل شعاراتٍ برّاقة
لا يجيدون فنّ التعامل معها في الواقع بل تمثّل نوعا من المظاهر
الاجتماعية ليقال عنّا أصحاب فكر وفلسفة حضارية
ومن ذلك " سرّك في بير " ولو علمنا أن البئر يرده المئات
يوميا لعرفنا الحقيقة بأن هذا السر أقرب للشيوع والذيوع
ناهيك أن القاعدة السليمة تنصُ أن السر هو ما بقي في الصدور
وهو دلالة شرعية في محكم التنزيل ( وإن تجهر بالقول فإنه يعلم
السر وأخفى
) وهذا دلالة قطعية أن السر في صدر صاحبه

ربيع القلوب 19-05-2013 05:22 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بلسم الروح (المشاركة 4064323)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اخي الكريم قيل قديما: إن أمناء الأسرار أقل وجودا من أمناء الأموال وحفظ الأموال أيسر من كتمان الأسرار لأن أحراز الأموال منيعة بالأبواب والأقفال وأحراز الأسرار بارزة يذيعها لسان ناطق ويشيعها كلام سابق
الناس يخالط بعضهم بعضًا ويفضي بعضهم إلى بعض بما قد يكون سرًا وإن من الخيانة أن يُستأمن المرء على سر فيذيعه وينشره فعن جابر رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إذا حدَّث الرجل بالحديث ثم التفت فهي أمانة".لكن اخي في زمننا اصبحت الامانة لا تصان حتى وان كانت اسرارنا كالجبل الثقيل الذي يجثم فوق قلوبنا ويولد همومنا ونريد التخلص منه فالافضل ان نحتفظ باسرارنا لنفسنا ان لم يكن هناك شخص قويُّ الإيمان والإرادة صلبُ العزيمة استطاعَ أن يجاهد نفسه ويقهر شيطانه يمكن للإنسان أن يأنس به ويستريح إليه في صداقة أو معاملة.

الاخ الفاضل بلسم الروح
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وهنا في هذا الزمن قل امناء الاسرار مع ااننا مؤتمنون وصدقت اخي حرز الاموال وحفظها
بالابواب المغلقة افضل من الافواه الفاغرة والتي تذيع الاسرار كأنها محطات فضائية او قناة اخباريه
ولكن هذه الاسرارالتي تثقل صاحبها تحتاج الى ونيس او صديق او عزيز ليساعده على تحمل تبعياتها
ولا زلت اتساءل كيف نجد مثل هذا الوفي؟؟
وهل لا يحق لنا ان نشارك الاخرين فيها .؟
فإذا كان الحلم الذي يفرح ويسعد يشارك فيه من يقدر ويحب ويحترم... وهذا من الاسرار الخاصة جداُ
وورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم ان نخبر بها من نحب .... وقد اسر النبي الى ابنته فاطمة...
اي ان هناك تشارك في الاسرار...
اشكرك على مرورك الكريم
اخوك معتصم ناصر

بلسم الروح 20-05-2013 03:02 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ربيع القلوب (المشاركة 4064398)
الاخ الفاضل بلسم الروح
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وهنا في هذا الزمن قل امناء الاسرار مع ااننا مؤتمنون وصدقت اخي حرز الاموال وحفظها
بالابواب المغلقة افضل من الافواه الفاغرة والتي تذيع الاسرار كأنها محطات فضائية او قناة اخباريه
ولكن هذه الاسرارالتي تثقل صاحبها تحتاج الى ونيس او صديق او عزيز ليساعده على تحمل تبعياتها
ولا زلت اتساءل كيف نجد مثل هذا الوفي؟؟
وهل لا يحق لنا ان نشارك الاخرين فيها .؟
فإذا كان الحلم الذي يفرح ويسعد يشارك فيه من يقدر ويحب ويحترم... وهذا من الاسرار الخاصة جداُ
وورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم ان نخبر بها من نحب .... وقد اسر النبي الى ابنته فاطمة...
اي ان هناك تشارك في الاسرار...
اشكرك على مرورك الكريم
اخوك معتصم ناصر

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اخي الكريم الوفي في وقتنا اصبح عملة نادرة الوجود لان فيه صفات بدأت بالزوال وهي قوة الإيمان والإرادة و العزيمة وتحدي النفس وقهر شيطانها يوجد من فيهم هذه الصفات لكن لقلتهم نستطيع عدهم على اصابع اليد وستتعب اخي في ايجادهم اعانك الله فيما اردت
تقديرِ

ربيع القلوب 20-05-2013 06:51 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحمن الناصر (المشاركة 4064328)
.



اذا زاع أحد سرك فلا تحزن منه أبدا" لأنه وببساطه أنت لم تستطيع أن تحافظ عليه وتكتمه

مقدرتش تحافظ على سرك يا أخى وعاوزه يحافظ عليه ليه يعنى وكمان زعلان متزعلش أبدا" انت الى فتشت السر

من البداية فلا تلومن الا نفسك


شكرا" للموضوع

.

اخي الفاضل عبدالرحمن الناصر
انت مثل القمر يغيب ونشتاق لشرؤيته
اخي العزيز الرسول صلى الله عليه وسلم اسر الى ابنته فاطمة الزهراء
وكان امين سر الامة ابوعبيدة عامر بن الجراح ...نحن نحتاج في حياتنا
من نشاركه ويشاركنا همومنا افراحنا اتراحنا واسرارنا وإلا لم تكن هناك
حياة انسانية ... والمثل الشائع بين الناس سرك في بير ما بيطلع .. او
احكي عليك الامان ... وبيقول البيوت اسرار ... كل هذه العبارات تشير
الى العلاقات الانسانية التي يعيشها الناس .... لكنني لا ارغب بأن افضح سر
صديق او عزيز مهما بلغت الامور والمواصيل ...لان السر امانه كما تحدث
الاخ الفاضل بلسم الروح ...
اخي الفاضل ...معقول ما عند سر او شيئ بحياتك تشارك ناس فيه ..
معقول لا تخفي بحياتك بعض مما عشته ...؟
تحياتي ..
اخوك معتصم ناصر

جمانة3 20-05-2013 09:45 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ربيع القلوب (المشاركة 4064322)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
سرك في بير
إن الاسرار وهي ما يريد الانسان منا ان يخفية عن الكثيرين من معارف من امور واحداث ومواضيع تمر
بنا وتعصف بنا بين امواج هذه الدنيا ومعارك الحياة مما يجعلنا نبحث عن انسان قريب الى القلب والنفس
لنفشي ما يبوح في صدورنا وما يدور في رؤوسنا من تقاليب الزمان وما حاكته لنا الايام ...
المشاكل المادية ... المشاكل العائلية ...العلاقات الانسانية .... الحياة بجميع تفاصيلها ... فتختار من
تختار ممن يميل القلب لهم وتسكن الروح بقربهم ... ثم تعصف بك الايام لتفع في خلاف معهم او مع غيرهم
ومن المقربين لهم ...لتصبح هذه الاسرار طعنات في صدرك ... وسهام تدمي قلبك ... أو سكاكين تقطع في
جسدك .. ثم تكون الصدمة الكبرى حين تصل الى مسامعك ... ان اقرب الناس اليك هو من افشى سرك او
وجهه اليك العيارات النارية ...فماذا تفعل في هذه الساعة .؟؟؟.. وكيف تعالج هذا الموقف ..؟؟ ولمن تبوح
بسرك من جديد ...؟؟
لعلها تلك الصفعات التي توقظ الانسان احيناً من حلم جميل كان يعيشه ثم ينقلب الى
الى كابوس مرعب ومخيف.
انتظر المشاركة
اخوكم معتصم ناصر

عليكم السلام ورحمة الله

قيل " صدور الأحرار قبور الأسرار" وقيل " القلوب صناديق والألسنة أقفالها "
وأنا أقول أين الحر الذي يؤتمن ، أين الصدر الذي يتسع لسرك ، فالسر إذا جاوز اثنين شاع ، انا لا أقصد
بكلامي هذا تضييق الحصار ونفي وجود الحر الذي يمكن أن يكون قبرا لسرك ، لذلك إن اراد
أحدنا أن يبوح بسر ضاق به صدره فليعلم أن صدر غيره أضيق ، فلنعلم أن نكون أحقظ لأسرارنا وألا نفشيها
بل ندرب أنفسنا على لفها وحفظها وإن حصل وإن تهاوت إرادتنا أمام إخفائها فليكن الصديق الصدوق الأمين الصادق
هو قبلتك ووجهتك لأن هذا الصف من الناس مهما دارت الأيام ومهما تبدلت الظروف ومهما فرق الزمان بينكما
ومهما دبت بينكما من خلافات فإنه ان يفشي أسرارك ولن يبوح بما ائتمنته عليه لأنه صادق معك يحبك
ويحب لك الخير ولن يرضى أن يخونك لأن وداده لك صافيا ألم يقل الشاعر:
إن اخاك الحق من كان معك *** ومن يضر نفسه لينفعك
ومن إذا ريب الزمان صدعك *** شتت فيه شمله ليجمعك
لذا قلوبنا أولى لأسرارنا وصدورنا أجدر بدفنها ولكن قد يحالفنا الحظ فنرافق في حياتنا أحرارا يؤتمنون
ولا يخونون فإن حصل ذلك فلا ضير أن نبوح لهم ببعض ما نكابده وجزء مما نلاقيه ولا يفوتني هنا أن أشاكر من قال :
أن البئر مكان يرده الكثيرون ولا يصلح لأن يكون مكان لوأد الأسرار

بورك فيكم وفي طرحكم أخي الفاضل

ربيع القلوب 26-05-2013 02:52 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأوركيد الأزرق (المشاركة 4064346)
السلآم عليكم..
بطبيعةة الحآل
قفلت بآب الثقةة ب الآخرين
لآ سيمآ مقربين او اصدقآء
ف السر الحقيقي يبقى سرآ
عندمآ يكون بينك وبين نفسك
وان خرج عن ذلك فهو لم يعد
كذلك لأنك تشاركته مع غيرك..!!

الأوركيد الأزرق
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
انا لم اقفل باب الثقة بالأخرين فلا زال هناك بصيص من الأمل
وستجد من تأمنه وتأمن ما في داخل صدرك حين تبوح به ...
نحن نعيش في عالم الإنسانية ونعيش مع الأخرين وفي عالم النفس
وعلم النفس إذا لم تخرج ما في صدرك من الألم وتبوح به الى غيرك
ممن تحب ...تصبح صاحب عقد نفسية وأمراض قد تؤدي بنا الى الجنون..
فكان للرسول صلى الله عليه وسلم امين سر لدية ما لا يعلمه الأخرين من
المسلمين...
معتصم ناصر

قطر الندي وردة 29-05-2013 01:46 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ربيع القلوب (المشاركة 4064322)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
سرك في بير
إن الاسرار وهي ما يريد الانسان منا ان يخفية عن الكثيرين من معارف من امور واحداث ومواضيع تمر
بنا وتعصف بنا بين امواج هذه الدنيا ومعارك الحياة مما يجعلنا نبحث عن انسان قريب الى القلب والنفس
لنفشي ما يبوح في صدورنا وما يدور في رؤوسنا من تقاليب الزمان وما حاكته لنا الايام ...
المشاكل المادية ... المشاكل العائلية ...العلاقات الانسانية .... الحياة بجميع تفاصيلها ... فتختار من
تختار ممن يميل القلب لهم وتسكن الروح بقربهم ... ثم تعصف بك الايام لتفع في خلاف معهم او مع غيرهم
ومن المقربين لهم ...لتصبح هذه الاسرار طعنات في صدرك ... وسهام تدمي قلبك ... أو سكاكين تقطع في
جسدك .. ثم تكون الصدمة الكبرى حين تصل الى مسامعك ... ان اقرب الناس اليك هو من افشى سرك او
وجهه اليك العيارات النارية ...فماذا تفعل في هذه الساعة .؟؟؟.. وكيف تعالج هذا الموقف ..؟؟ ولمن تبوح
بسرك من جديد ...؟؟
لعلها تلك الصفعات التي توقظ الانسان احيناً من حلم جميل كان يعيشه ثم ينقلب الى
الى كابوس مرعب ومخيف.
انتظر المشاركة
اخوكم معتصم ناصر



سرك في بير مثل شائع ولكنه دون تطبيق للكثيرين منا وقد أثبت الكثير من الدراسات ان الكثير من الناس لا يستطيع
إخفاء السر أكثر من 38 ساعة وخاصة النساء منا

وهذا ليس تعميم ومن وجهة نظري اذا كان هو سر فأول به حفظه داخل صدره والا لا تلومني غيرك

وكما قال الإمام الشافعي

إذا المرء أفشى سره بلسانهِ
ولام عليه غيره فهو أحمقُ
إذا ضاق صدر المرء عن سر نفسهِ
فصدر الذي يُستَودعُ السر أضيقُ

ربيع القلوب 06-06-2013 04:28 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأوركيد الأزرق (المشاركة 4064346)
السلآم عليكم..
بطبيعةة الحآل
قفلت بآب الثقةة ب الآخرين
لآ سيمآ مقربين او اصدقآء
ف السر الحقيقي يبقى سرآ
عندمآ يكون بينك وبين نفسك
وان خرج عن ذلك فهو لم يعد
كذلك لأنك تشاركته مع غيرك..!!

الاوركيدا الازرق
السلام عليكم
انا لم اقل ان باب الثقة مقفل بالاخرين
ولكنني قلت كيف لنا ان نختار من نثق فيهم
دون ان يقوم بفضح وكشف اسرار او تعاملات
كانت بينهم خصوصاُ اذا كان قريباُ جداً او صديق
حميم ...
ولن تعلم حقيقة الامر الا بعد الوقوع به
الاسرار موجودة الرجل يسر زوجته الام تسر ابنها
وهكذا ...
معتصم ناصر


الساعة الآن 05:55 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.