منتديات بوابة العرب

منتديات بوابة العرب (http://vb.arabsgate.com/index.php)
-   منتدى عـــــــذب الكــــــــلام (http://vb.arabsgate.com/forumdisplay.php?f=44)
-   -   حد الموس ! (http://vb.arabsgate.com/showthread.php?t=584548)

نزوي الوجود 16-07-2021 02:15 AM

حد الموس !
 
https://twitter.com/2Medics/photo


أرتفع النصل اللامع المسنون أمام عينيها ،شحذته المرأة العجوز ،بينما كانت الفتاة الصغيرة المسكينة تراقبها بفزع ،كانت بين أيدي امرأتين تُطبقان عليها بقسوة ،هلع بالغ اعتراها ،حينما تطلعت إلي وجوههن الحازمة الجامدة ،رغم إن أحداهن هي منبع الحنان والرحمة لها ،تخيفانها ،مع أن بينهن أمها التي يمنحها صدرها الأمان والطمأنينة ،لكن الأم تبدلت بغتة إلي صورة وحش مخوف في تلك اللحظة ،وحتى الجارة ،التي كانت تحشو لها كفيها بالحلوى الملونة الرخيصة ،لشد ما كانت غالية ،هي وحلواها ،في نظرها حتى الأمس ،حتى ساعة مضت ،قبل أن تلتف أيديهن ،هي وأم الصبية ،حول الفتاة لتمنعها من الحركة ،لا ريب أن المرأة العجوز القبيحة سوف تجز رأسها بذلك الموسى ،الذي يبرق طرفه حادا مروعا ،ويومض بلون أحمر مخيف ،حتى وإن كان سنه لم يتخضب بعد بدم !
ستقطع رأسها وتهديها إلي الأم والجارة ،لكن ماذا ستفعل المرأتان برأس الطفلة ؟!
هذا ما لم تفكر به البنت مليا فلم يمهلوها وقتا لتفعل ،اقتربت منها المرأة بموسيها الحاد وعلى وجهها بريق الشر ،أطبقت يد الأم على فم الطفلة لتمنعها من الصراخ ،بينما انتظرت الأخيرة بهلع نزول الآلة الحادة على رقبتها ،لتفصل رأسها عن جسدها ،تخبلت الطفلة من الذعر ،وراحت تحاول الإفلات والفرار ،لكن الأيدي شدت عليها بقسوة ،وراحت القابلة العجوز القبيحة تقترب منها بوجهها الكبير بارز القسمات ،لشد ما تبدو عنوانا للشر ،عفريتة من تلك العفاريت التي كانت أمها تخيفها بها لتخلد إلي النوم ليلا ،ولا تزعجها بلعبها وصخبها البريء ،إنها لم تري وجه القابلة المرعب ذاك من قبل ،لكنها تحس ،بفطرتها البريئة ،أن ثمة شر مستطير ينتظرها، مصيبة كبيرة ،ستحيق بها عما قريب ،توترت خلاياها وبرزت أوردتها ،وهي تزود عن نفسها ،وتبعد الأذى عن جسدها بيدين ضعفتين خائرتين ،لكن الشر كان أقوي منها ،ومحبة النسوة المعجونة بالجهل ومر التقاليد العقيمة ،المحبة الأكثر قبحا ،والأشد ضررا من كل الكراهية التي تملأ هذا العالم ،كانت أمضي من مقاومتها الهشة الضعيفة ،إن الموت يقترب ،والنصل اللامع البراق يدنو ،ستطير رأسها حالا ،وتفيض روحها ،وتتحول الطفلة بدورها إلي عفريتة ،مارد مثلما قيل لها ،في حواديت قبل النوم المخصصة للترهيب ،أن الأطفال المظلومين يتحولون إليها بعد موتهم ،إنها تشعر برأسها يهتز ،ويتهيأ للسقوط ،سوف تقطعه القابلة الشريرة فورا ،وترفعه في الهواء ،وسوف يزغردون ،لابد أنهن سوف يزغردن ويقرعن الطبول فرحا ،حفلة دموية على شرفها !
ولكن وبدلا من أن تتجه ،بسلاحها الماضي الضئيل ،صوب رأس الطفلة الواهن ،الذي يهتز فوق منكبيها من الفزع ،انزلقت المرأة، التي تضخمت في عيني البنت حتى صارت بحجم جبل ،إلي أسفل ،وغاصت بشرها الحاد المسنون اللامع بين ساقي الطفلة ،ضربت ،قطعت ،بترت ،فصلت بحقد دفين ،ومرارة مستترة خلف الرضا المُعلن بعادات القوم وتقاليدهم المرعبة ،وأنفجر دم قاني حبيس ،مختلط بألم أسود قديم جدا ،وشرير جدا ،لا يعرف ريا ،ولا يشبع من شراهة مهما مضت عليه من قرون ،وسُفحت تحت قدميه أنهار من دماء القرابين البشرية !

رشيد التلمساني 16-07-2021 03:36 AM

لازالت بعض المناطق تتمسك بختان البنت
وهي عادة متأصلة ومتجذرة عندهم
بارك الله فيك ونفع بك

نزوي الوجود 16-07-2021 08:26 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رشيد التلمساني (المشاركة 4122094)
لازالت بعض المناطق تتمسك بختان البنت
وهي عادة متأصلة ومتجذرة عندهم
بارك الله فيك ونفع بك

للأسف تلك حقيقة ثابتة وعادة يصعب التخلص منها
شكرا جزيلا لمرور حضرتك وحفظك الله من كل سوء

فــجــر الحيــاة 16-07-2021 09:04 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نزوي الوجود (المشاركة 4122103)
للأسف تلك حقيقة ثابتة وعادة يصعب التخلص منها
شكرا جزيلا لمرور حضرتك وحفظك الله من كل سوء

معظم العادات تم التخلص منها وبمقارنة بسيطة تعرفين الفرق بين هذه العادة حاليا وكيف كانت في السابق وهذا يعني قربها للزوال

نزوي الوجود 21-07-2021 11:13 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فــجــر الحيــاة (المشاركة 4122104)
معظم العادات تم التخلص منها وبمقارنة بسيطة تعرفين الفرق بين هذه العادة حاليا وكيف كانت في السابق وهذا يعني قربها للزوال

صحيح تماما كما أشرت حضرتك
غير أن التخلص من تلك العادات الذميمة يسدعي وقتا وكثير من الضحايا للأسف

فــجــر الحيــاة 21-07-2021 01:01 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نزوي الوجود (المشاركة 4122151)
صحيح تماما كما أشرت حضرتك
غير أن التخلص من تلك العادات الذميمة يسدعي وقتا وكثير من الضحايا للأسف

عادات موروثة من آلاف السنين تحتاج صبر للتخلص منها وطالما جيلي وجيلك واعي يبقى الجيل اللي بعدنا بدون عادات مؤلمة


الساعة الآن 08:02 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.