تابع بوابة العرب على تويتر 





     
عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العامة > منتدى النقاش الحر والحوار الفكري البنّاء

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 28-08-2011, 08:23 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,721
موضوع مميز القدوة الحسنة هي الأساس في التأثير.....




السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

لك شك أن القدوة الحسنة لها تأثيرها الكبير على الفرد
وبالذات الجانب العملي منها و هو الشيء المفقود في زماننا هذا اذ شب الأبناء
على سماع قصص السلف الصالح و هم يعتبرونها من القصص وضرب من الخيال لأن الواقع الذي يشاهدون
ويعايشون لا يمت بصلة لما سمعوا ومن جهة أخرى قد يربى الفرد تربية سليمة في البيت
وقد يصادف نماذج صالحة لكن للاسف تكون قد شوهت تارة بمسمى الإرهاب و تارة بسمى التخلف و
والرجعية فينشا عند الشخص صراع
أيهم على حق ؟؟ وأيهم أصدق ؟؟ما ربّيت عليه أم ما اعايشه وهو
الأغلبية الساحقة ... واقعنا مليىء بنماذج دخيلة عن ديننا و على قيمنا لكن للأسف تحظى
بتأييد و ترحيب الأغلبية ...أرى ان المشكلة الحقيقية هي غياب القدوة والنموذج الصحيح عن المسلم
في وقتنا........
اترك المجال لأقلامكم الطيبة تفوح برائحتها الزكية
حفظكم المولى
__________________
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 28-08-2011, 08:38 PM
خالد الفردي خالد الفردي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
الدولة: قلب الصحراء
المشاركات: 9,764
افتراضي

قال تعالى في سورة الأحزاب

لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا

لابد من دراسة السيرة النبوية وتدريسها للأطفال ليتعلموا كل شئ من مناهل الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم تسليماً كثيرا وسيرته العطرة في كل شيء ليس في الدين فحسب بل في المعاملات وكل الأمور الحياتية

للأسف أن شبابنا في هذه الأيام يفتقدون القدوة الحسنة أعجب من شاب يحلق نصف شعره ويترك الباقي لمجرد أنه رأى لاعب مشهور أو مطرب فعل ذلك أو ذالك الذي يرتدي ملابس لا تليق بالمسلمين أو كذا وكذا وكذا من الأفعال المشينة بحجة أن فلان عملها؟؟

من هو هذا الفلان أن تسلم بكل أفعاله ؟؟!!

القدوة الحسنة ذاك المفهوم المفقود لدى شبابنا في هذه الأيام وأرجع كل اللوم على والوالدين حيث أنهم تركوا الأطفال للتلفزيون والشوارع وأصدقاء السوء دون أن يوجهونهم للطريق الصحيح

بورك فيكِ جُمانة على الموضوع الرائع
ولا تحرمنينا جديد عذبكِ

تقديري
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 28-08-2011, 09:20 PM
مــــــرام مــــــرام غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2002
المشاركات: 397
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمانة3 مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

لك شك أن القدوة الحسنة لها تأثيرها الكبير على الفرد
وبالذات الجانب العملي منها و هو الشيء المفقود في زماننا هذا اذ شب الأبناء
على سماع قصص السلف الصالح و هم يعتبرونها من القصص وضرب من الخيال لأن الواقع الذي يشاهدون
ويعايشون لا يمت بصلة لما سمعوا ومن جهة أخرى قد يربى الفرد تربية سليمة في البيت
وقد يصادف نماذج صالحة لكن للاسف تكون قد شوهت تارة بمسمى الإرهاب و تارة بسمى التخلف و
والرجعية فينشا عند الشخص صراع
أيهم على حق ؟؟ وأيهم أصدق ؟؟ما ربّيت عليه أم ما اعايشه وهو
الأغلبية الساحقة ... واقعنا مليىء بنماذج دخيلة عن ديننا و على قيمنا لكن للأسف تحظى
بتأييد و ترحيب الأغلبية ...أرى ان المشكلة الحقيقية هي غياب القدوة والنموذج الصحيح عن المسلم
في وقتنا........
اترك المجال لأقلامكم الطيبة تفوح برائحتها الزكية
حفظكم المولى
مساء الخير يا جمانة
نحتاج القدوة الحسنة بنفس القدر من التوجيه السليم
وقد يخرج من الصالح طالح والعكس صحيح فالهداية من الله مع فعل السبب
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 30-08-2011, 02:51 AM
عاشقة الازهار عاشقة الازهار غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
الدولة: الجزائر
المشاركات: 2,563
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمانة3 مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

لك شك أن القدوة الحسنة لها تأثيرها الكبير على الفرد
وبالذات الجانب العملي منها و هو الشيء المفقود في زماننا هذا اذ شب الأبناء
على سماع قصص السلف الصالح و هم يعتبرونها من القصص وضرب من الخيال لأن الواقع الذي يشاهدون
ويعايشون لا يمت بصلة لما سمعوا ومن جهة أخرى قد يربى الفرد تربية سليمة في البيت
وقد يصادف نماذج صالحة لكن للاسف تكون قد شوهت تارة بمسمى الإرهاب و تارة بسمى التخلف و
والرجعية فينشا عند الشخص صراع
أيهم على حق ؟؟ وأيهم أصدق ؟؟ما ربّيت عليه أم ما اعايشه وهو
الأغلبية الساحقة ... واقعنا مليىء بنماذج دخيلة عن ديننا و على قيمنا لكن للأسف تحظى
بتأييد و ترحيب الأغلبية ...أرى ان المشكلة الحقيقية هي غياب القدوة والنموذج الصحيح عن المسلم
في وقتنا........
اترك المجال لأقلامكم الطيبة تفوح برائحتها الزكية
حفظكم المولى
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الأخت الفاضلة جمانة....بارك الله فيك على الموضوع القيم
القدوة الحسنة قد يجدها الأبناء في البيت....دون أن يجدوها في الشارع وفي أسر أخرى....لذا لا بد من الزرع الطيب...ومن ثم ترك المناعة تقوم بعملها...حتى وإن كانت هناك إنعراجات....إلا أن العودة للأصل أكيدة
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 30-08-2011, 04:06 AM
أبو رائد أبو رائد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
المشاركات: 194
افتراضي


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ···
وكل عام وانتم بخير إلىجميع الاخوة من اعضاء وزوار ومتصفحي أسال الله أن يعيده علينا أيام عديده وأزمنه مديده وكل سنه وانتم بصحة وسلامة إن شاءلله

لاشك شبابنا الان صار لديهم صراع بين الحقيقه والواقع والقدوه ····· والحقيقه أغلب المنازل تفتقد القدوة في التعامل ما بينهم البين ····· ولذلك يستنبطون قدوتهم من الخارج ···· منهم من يموج ومنهم من يعوج · ولي عوده بإذن الله
تحيه طيبه
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 30-08-2011, 06:37 AM
ربوع الاماني ربوع الاماني غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: May 2011
المشاركات: 567
افتراضي

نعيب زماننا والعيب فينا وما لزمان عيب سوانا

اختي العزيزة اعتقد ان القدوة الحسنة لازم تكون من البيت اساسا
فالطفل يتاثر عادة بوالديه وعادة ما يكون نسخة من احدهما
فان تربى الطفل على اساس صحيح فلا خوف عليه لا من الشارع ولا من اي شيء اخر
اقول هذا لانني اعتبر ان ابي حفظه الله قدوتي ومثلي الاعلى في هذه الحياة بعد الرسول عليه افضل الصلاة والسلام والانبياء والسلف الصالح
اشكرك على موضوعك القيم وكل عام وانت بخير

التعديل الأخير تم بواسطة ربوع الاماني ; 31-08-2011 الساعة 03:06 AM
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 01-09-2011, 09:14 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد الفردي مشاهدة المشاركة
قال تعالى في سورة الأحزاب

لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا

لابد من دراسة السيرة النبوية وتدريسها للأطفال ليتعلموا كل شئ من مناهل الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم تسليماً كثيرا وسيرته العطرة في كل شيء ليس في الدين فحسب بل في المعاملات وكل الأمور الحياتية

للأسف أن شبابنا في هذه الأيام يفتقدون القدوة الحسنة أعجب من شاب يحلق نصف شعره ويترك الباقي لمجرد أنه رأى لاعب مشهور أو مطرب فعل ذلك أو ذالك الذي يرتدي ملابس لا تليق بالمسلمين أو كذا وكذا وكذا من الأفعال المشينة بحجة أن فلان عملها؟؟

من هو هذا الفلان أن تسلم بكل أفعاله ؟؟!!

القدوة الحسنة ذاك المفهوم المفقود لدى شبابنا في هذه الأيام وأرجع كل اللوم على والوالدين حيث أنهم تركوا الأطفال للتلفزيون والشوارع وأصدقاء السوء دون أن يوجهونهم للطريق الصحيح

بورك فيكِ جُمانة على الموضوع الرائع
ولا تحرمنينا جديد عذبكِ

تقديري
أخي الكريم حفظه الله

أشاطرك الرأي فمنذ أن غزت البيوت الهوائيات المقعرة ومنذ أن تخلى الآباء عن
دورهم
وظنوا انه انتهى خاصة بعد أن شب الأبناء على الطوق وصاروا شبابا يافعا
تراءى للأباء بأنهم قا درين على التمييز بين الصالح والطالح
فتركوا الحابل على النابل
فماذا جرى ياترى ؟
حدث أن اتبع الأبناء هذه الفضائيات التي تبث سما ووجدوا فيها
ملجأهم ومنفسهم أفلام خليعة وكلام شيطانيا
وجدوا كلما تطرب لرؤيته وسماعه
النفس الموبقة التي باعت نفسها
للشيطان فأوبقها وأهلكها بالمعاصي و الآثام
من يتحمل هذا الوزر يا ترى؟
إنهم الأباء الذين تنصلوا من مسؤوليتهم وتجاهلوا تعاليم ديننا
الحنيف
الذي كثيرا ما دعا إلى الاهتمام
بتربية الأبناء تربية دينية إسلامية و الفضيلة في نفوسهم ونبذ الرذيلة
وجهة نظر صائبة دمتم ودام حضوركم المميز أخي الكريم
تقديري
__________________

التعديل الأخير تم بواسطة جمانة3 ; 01-09-2011 الساعة 09:16 PM
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 01-09-2011, 09:37 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة !naser! مشاهدة المشاركة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ···
وكل عام وانتم بخير إلىجميع الاخوة من اعضاء وزوار ومتصفحي أسال الله أن يعيده علينا أيام عديده وأزمنه مديده وكل سنه وانتم بصحة وسلامة إن شاءلله

لاشك شبابنا الان صار لديهم صراع بين الحقيقه والواقع والقدوه ····· والحقيقه أغلب المنازل تفتقد القدوة في التعامل ما بينهم البين ····· ولذلك يستنبطون قدوتهم من الخارج ···· منهم من يموج ومنهم من يعوج · ولي عوده بإذن الله
تحيه طيبه
تحية طيبة أخي الكريم
طبعا لا شك ان الأسرة هي اللبنة الأولى في بناء الفرد وبالتالي بناء المجتمع
وأن الأبناء أمانة في عنق ابائهم وجب على الأباء رعايتهم
و الحفاظ عليهم و تسليحهم بالقيم الإسلامية العظيمة
و غرسها في قلوبهم لتكن لهم درعا و تقيهم العثرات و الوقوع في الزلات....
للأسف ما نلاحظه في زماننا هذا هو تغييب الدور الحقيقي للأباء
فأصبحوا مجرد صورة لا يؤدون واجبهم الأسري و لا يكترثون لتربية ابنائهم
إذ جعلوا همهم الاهم توفير لقمة العيش و تناسى أن غذاء الروح والعقل أنفع....
يقول الله تعالى في محكم تنزيله
(يأَيُّهَـا الَّذِينَ آَمَنُوا قُوا أَنفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَاراً وَقُودُهَا النَّاسُ وَالحِجَارَة(4))
أين الأهل الأباء و الأمهات على حد سواء من هذه الأية ؟؟؟؟

أخي الكريم جزاكم الله كل الخير وأثابكم خير الثواب على جهودكم
حفظكم الله
__________________
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 01-09-2011, 10:07 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ربوع الاماني مشاهدة المشاركة
نعيب زماننا والعيب فينا وما لزمان عيب سوانا

اختي العزيزة اعتقد ان القدوة الحسنة لازم تكون من البيت اساسا
فالطفل يتاثر عادة بوالديه وعادة ما يكون نسخة من احدهما
فان تربى الطفل على اساس صحيح فلا خوف عليه لا من الشارع ولا من اي شيء اخر
اقول هذا لانني اعتبر ان ابي حفظه الله قدوتي ومثلي الاعلى في هذه الحياة بعد الرسول عليه افضل الصلاة والسلام والانبياء والسلف الصالح
اشكرك على موضوعك القيم وكل عام وانت بخير
تحية طيبة غاليتي
قد أشاطرك الرأي
نعيب زماننا والعيب فينا **** وما لزماننا عيب سوانا
لكن عالمنا يعج بالعلماء ويزخر بالمفكرين و الدعاة الذين يحملون على عاتقهم مسؤولية إنارة
السبل امام الشباب
يلفت أنظارهم إلى كل ما هو طيب وفاضل وهذا
بالتعريج على حياة السلف الصالح شبابا كانوا ام شيوخا
قد يسوءنا حال امتنا اليوم وما آلت إليه من ضعف في الشخصية وعدم القدرة على التاثير
لأنها تمتلك كما قال علماء النفس * شخصية قاعدة تتأثر دون أن تؤثر * وهذا لأننا بابتعادنا على ديننا
وانسلاخنا عن شريعتنا صرنا ضعفاء مولوعين بتقليد من هو أقوى منا
لذلك أرى بأن العيب فينا كما ذكرت نعيب زماننا والعيب فينا.....
وفي تركيبتنا خلو قلوبنا من إيمان فعلي يترجم قرآننا
جعلنا نعتقد غياب القدوة وانعدامها مع ان الواقع يقول غير ذلك
فالقدوة موجودة والاسوة موجودة ما علينا سوى معالجة أنفسنا والترفع عن حب الدنيا وسنجد طريقنا ان شاء الله
غاليتي أ سعدتني مشاركتك الوجدانية
جزيت خيرا
وبارك الله فيك وسدد خطاك

[/CENTER][/COLOR]
__________________
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 01-09-2011, 10:30 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عاشقة الازهار مشاهدة المشاركة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الأخت الفاضلة جمانة....بارك الله فيك على الموضوع القيم
القدوة الحسنة قد يجدها الأبناء في البيت....دون أن يجدوها في الشارع وفي أسر أخرى....لذا لا بد من الزرع الطيب...ومن ثم ترك المناعة تقوم بعملها...حتى وإن كانت هناك إنعراجات....إلا أن العودة للأصل أكيدة
[COLOR="Teal"]

تحية طيبة غاليتي
إذن هنا كي يستطيع الآباء التاثير على أبنائهم
يجب أن يكونوا من أفضل الشخصيات المحيطة بهم
إذ أن القدوة من أنجع الوسائل وأبلغها أثرا في مجال التربية
خاصة إن كان النموذج حيا يترجم السلوكات عمليا وتجعل القول توأم
الفعل لا نقيضه

غاليتي يسعدني مروركم وإفادتكم
أثابكم الله وجعلكم نبراسا للعلم[[
__________________

التعديل الأخير تم بواسطة جمانة3 ; 01-09-2011 الساعة 10:33 PM
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 01-09-2011, 10:53 PM
المدير التنفيذي للمنتديات المدير التنفيذي للمنتديات غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2003
المشاركات: 8,507
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمانة3 مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

لك شك أن القدوة الحسنة لها تأثيرها الكبير على الفرد
وبالذات الجانب العملي منها و هو الشيء المفقود في زماننا هذا اذ شب الأبناء
على سماع قصص السلف الصالح و هم يعتبرونها من القصص وضرب من الخيال لأن الواقع الذي يشاهدون
ويعايشون لا يمت بصلة لما سمعوا ومن جهة أخرى قد يربى الفرد تربية سليمة في البيت
وقد يصادف نماذج صالحة لكن للاسف تكون قد شوهت تارة بمسمى الإرهاب و تارة بسمى التخلف و
والرجعية فينشا عند الشخص صراع
أيهم على حق ؟؟ وأيهم أصدق ؟؟ما ربّيت عليه أم ما اعايشه وهو
الأغلبية الساحقة ... واقعنا مليىء بنماذج دخيلة عن ديننا و على قيمنا لكن للأسف تحظى
بتأييد و ترحيب الأغلبية ...أرى ان المشكلة الحقيقية هي غياب القدوة والنموذج الصحيح عن المسلم
في وقتنا........
اترك المجال لأقلامكم الطيبة تفوح برائحتها الزكية
حفظكم المولى
أختي الفاضلة جمانة
عليكم السلام والرحمة
صراعات يعيشها جيل اليوم مقارنة مع قراءات السيرة والتاريخ وبين واقعه المؤلم
وبالفعل يكاد يطير عقله بحثا عن الحقيقة فقد حفظ المتون عن تحريم الكذب والغيبة والنميمة والربا
والسبع الموبقات ويجد أن تلك المحظورات مشاعة متاحة للجميع وإن كان بعضها يتوارى بقانون
العيب من شرائح المجتمع , فحتى المنظّرون في معظمهم يمارسون عكس ما يدعون إليه فأين المفر ؟
النار حُفت بالشهوات والجنة حُفت بالمكاره والنفس أمّارة بالسوء
نحتاج لتحصين ذاتي وقدوة حسنة تفعل ما تقول وليس كمن ينهى إبنه عن التدخين في الوقت الذي
يطلب منه شراء علبة السجائر من البقالة !!!!!! وبين من ينهى الأبناء عن الكذب في نفس الوقت
الذي يخبر بنته " إن قرع فلان جرس الباب أخبريه أنني مسافر " , فكيف لتلك الإرهاصات السائدة
في مجتمعنا أن تربي القادم من النشء ؟
__________________
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 01-09-2011, 11:45 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المدير التنفيذي للمنتديات مشاهدة المشاركة
أختي الفاضلة جمانة
عليكم السلام والرحمة
صراعات يعيشها جيل اليوم مقارنة مع قراءات السيرة والتاريخ وبين واقعه المؤلم
وبالفعل يكاد يطير عقله بحثا عن الحقيقة فقد حفظ المتون عن تحريم الكذب والغيبة والنميمة والربا
والسبع الموبقات ويجد أن تلك المحظورات مشاعة متاحة للجميع وإن كان بعضها يتوارى بقانون
العيب من شرائح المجتمع , فحتى المنظّرون في معظمهم يمارسون عكس ما يدعون إليه فأين المفر ؟
النار حُفت بالشهوات والجنة حُفت بالمكاره والنفس أمّارة بالسوء
نحتاج لتحصين ذاتي وقدوة حسنة تفعل ما تقول وليس كمن ينهى إبنه عن التدخين في الوقت الذي
يطلب منه شراء علبة السجائر من البقالة !!!!!! وبين من ينهى الأبناء عن الكذب في نفس الوقت
الذي يخبر بنته " إن قرع فلان جرس الباب أخبريه أنني مسافر " , فكيف لتلك الإرهاصات السائدة
في مجتمعنا أن تربي القادم من النشء ؟
تحية طيبة أخي الكريم
قد تدبدب النفس وتهتز ثقتها فتنجذب نحو بريق أو تيار يعتريها ضعف
أو نسيان لكن سرعان ما تستفيق النفس المنهزمة من سباتها بعد أن تلامس حناياها
كلمات وعظ راشدة مؤثرة
فتنجدب إليها وتسري في جناباتها روح فياضة تجعلها ترجع إلى المعين الذي كانت
تقتبس منه سنا بريقها و ترسم
لنفسها خط السير على خطاه
انها القدوة التي تاهت عنها للحظات وهيهات فالنفس جبلت على الضعف
<< خلق الإنسان ضعيفا>>
ومما قد سلف إصل إلى أن القدوة في الحال إذا صاحبتها كلملت وعظ صادقة من قلب
مؤمن تحسن التغلغل في النفس

خاصة الضعيفة ستكون النتائج أفضل لأن الموعظة أفضل بحق الله
أسعدني هذا الرد الصائب
بارك الله في أقوالكم وأعمالكم وزادكم علما

جزيت خيرا أخي الفاضل
وبارك الله لك وسدد خطاك
__________________
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 07-09-2011, 07:46 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مــــــرام مشاهدة المشاركة
مساء الخير يا جمانة
نحتاج القدوة الحسنة بنفس القدر من التوجيه السليم
وقد يخرج من الصالح طالح والعكس صحيح فالهداية من الله مع فعل السبب

غاليتي : القدوة الحسنة مثال تام يحتدى به ويرسم على منواله
ولنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم المثال الحي فهو الذي لا ينطق عن الهوى
وهو الصادق الأمين الذي اجتباه الله ليكون النبراس للعالمين
جميعا قد ينجح أحدنا ويفلح في قدوته دون الحاجة إلى التوجيه
والرقابة
وقد يفشل غيره رغم عيشه في كنف أسرة تعتبر
الأنموذج الأمثل في الأخلاق والطيبة ولنا في سيدنا نوح العبرة ،
ألم يكن نبيا صالحا وخرج من صلبه ابن طالح :
**إنّه ليس من أهلك إنه عمل غير صالح**
والامثلة كثيرة إمراة لوط كانت من الغابرين والعكس صحيح
طالح يعايش صالحا ، امرأة فرعون التي ذكرها الله في القرآن الكريم.....

غاليتي مرام تدخل طيب بارك الله في أعمالك وعلمك
__________________
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 09-09-2011, 03:28 AM
ابو ليال ابو ليال غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2002
المشاركات: 3
افتراضي

الحكمة ضالة المؤمن.. فأنى يجدها فعليه بها

ممكن الشخص يلقى قدوته الحسنه بأي مكان

ماهو شرط تدون محسوره بالبيت
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 09-09-2011, 03:42 AM
شعاع نور شعاع نور غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
الدولة: ام الدنيا
المشاركات: 273
افتراضي

صديقتى الرقيقة

موضوع رائع بروعة كاتبته

احدى اساليب المخططات الصهيونية للامة الاسلامية بوجه عام ..ما توجزه المقولة الشهيرة :

علموا الاسد مشية الظبا..ونسوه حكايات جده القديم

فتضيع القدوة الحسنة وتضيع الهويه..وينتشر المسخ والاقنعة المزيفة القبيحة تحت مسمى النهضه والتطوير

وتضيع الاصالة ..ويتأرجح شباب الامة بين ماضى لايعرفوا عنه شئ ومستقبل مجهول لايحمل سوى علامات استفهام...!!

كم اسعدنى مرورى هنا .........
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 09-09-2011, 07:53 AM
أبو تركي أبو تركي غير متواجد حالياً
إبن البوابة البار
 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 6,665
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المدير التنفيذي للمنتديات
أختي الفاضلة جمانة
عليكم السلام والرحمة
صراعات يعيشها جيل اليوم مقارنة مع قراءات السيرة والتاريخ وبين واقعه المؤلم
وبالفعل يكاد يطير عقله بحثا عن الحقيقة فقد حفظ المتون عن تحريم الكذب والغيبة والنميمة والربا
والسبع الموبقات ويجد أن تلك المحظورات مشاعة متاحة للجميع وإن كان بعضها يتوارى بقانون
العيب من شرائح المجتمع , فحتى المنظّرون في معظمهم يمارسون عكس ما يدعون إليه فأين المفر ؟
النار حُفت بالشهوات والجنة حُفت بالمكاره والنفس أمّارة بالسوء
نحتاج لتحصين ذاتي وقدوة حسنة تفعل ما تقول وليس كمن ينهى إبنه عن التدخين في الوقت الذي
يطلب منه شراء علبة السجائر من البقالة !!!!!! وبين من ينهى الأبناء عن الكذب في نفس الوقت
الذي يخبر بنته " إن قرع فلان جرس الباب أخبريه أنني مسافر " , فكيف لتلك الإرهاصات السائدة
في مجتمعنا أن تربي القادم من النشء ؟
صدقت ابا ياسر رعاك الله .

الفاضلة / جمانة3 ..
دمتِ رعاكِ للإبداع معلمة وللتميز رائدة.
دمتِ بود.
__________________

وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانا
.. الآية

ملاحظة ...
رد الجميل لبوابة العرب واجبُ تفرضه ابجديات
مبادئنا العربية الخالدة وقيمنا الأسلامية السامية.

وما من كاتب إلا سيبلى ويبقي الدهر ماكتبت يداه
فلا تكتب بخطك غير شيء يسرك يوم القيامة ان تراه




رد مع اقتباس
  #17  
قديم 15-09-2011, 09:43 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو ليال مشاهدة المشاركة
الحكمة ضالة المؤمن.. فأنى يجدها فعليه بها

ممكن الشخص يلقى قدوته الحسنه بأي مكان

ماهو شرط تدون محسوره بالبيت
تحية طيبة أخي الكريم

**الحكمة ضالة المؤمن يلتقطها أن وجدها **
حديث الرسول صلى الله عليه وسلم يحمل بين طياته الكثير من النجاعة
والحكم والموعظة
الى اقتفاء أثر الكلمة الطيبة
والسلوك الحسن والمعرفة المفيدة من أفواه الناس
على اختلاف مراتبهم ومكانتهم وجنسياتهم
قد تجبرك الأيام على مغادرة أهلك ووطنك فتتغرب عنهم
وتنقطع بك الاسباب لكن وجود شخص أو أشخاص
الى جوارك تتوفر فيهم الأخلاق الحسنة والطباع النبيلة والسلوك
المؤثر الطيب
قد ينسيك الغربة وتخفف عنك وطأتها ويجعلك
تندمج مع الوضع شيئا فشيئا الى ان تجد نفسك
قد تعلقت بهذا الشخص أو هؤلاء الأشخاص وذلك لأنهم كانوا مثلا رائعا
في الكرم وقدوة حسنة في التعامل فيدرك بسرعة أن القدوة والنبراس
قد يتواجد في أي مكان وفي اي زمان وعلى الانسان فقط أن يحسن
اختيار المنوال الذي ترسم ليه والدّليل القول المأثور
** قل لي من تصاحب أقول لك من أنت **
وقول الرسول صلى الله عليه وسلم
** المرء على دين خليله فلينظر احدكم من يخالل
**
تدخل طيب بوركت وحفظك المولى
__________________
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 16-09-2011, 09:18 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شعاع نور مشاهدة المشاركة
صديقتى الرقيقة

موضوع رائع بروعة كاتبته

احدى اساليب المخططات الصهيونية للامة الاسلامية بوجه عام ..ما توجزه المقولة الشهيرة :

علموا الاسد مشية الظبا..ونسوه حكايات جده القديم

فتضيع القدوة الحسنة وتضيع الهويه..وينتشر المسخ والاقنعة المزيفة القبيحة تحت مسمى النهضه والتطوير

وتضيع الاصالة ..ويتأرجح شباب الامة بين ماضى لايعرفوا عنه شئ ومستقبل مجهول لايحمل سوى علامات استفهام...!!

كم اسعدنى مرورى هنا .........

تحية طيبة غاليتي

الأمة الاسلامية لما نأت بجانبها عن المحجة البيضاء التي
ليلها كنهارهازاغت عن الطريق وصارت كالناقة العمياء
تخبط تخبط عشواء أضاعت هويتها واصالتها
وتاريخها مع أنه ليس عيبا أبدا أن تروم التطور والرقي
ومواكبة الدول الراقية ولكن في حدود الشرع
والقانون
خاصة وان الاسلام صالح لكل زمان ومكان وهو دين المدنية
والعصرنة والحق ما شهدت به الأعداء فهاهي الفيلسوفة
الأمريكية التي أطلقت على نفسها إسم مريم بعد اسلامها
ترفع عقيرتها بالحق لتقول للعالم بأسره إن الاسلام هو دين المدنية البحتة
في نفس الوقت الذي حذر فيه ابن جلدتها الفيلسوف الأمريكي
المعاصر ويليامز مايجاك ضد الامة الاسلامية لتنسلخ
عن دينها ومن ثم عن أصالتها وشخصيتها لذلك
فكل ما يبحث عنه المسلم فردا كان او مجموعة هي قدوة
ونبراس وموعظة يجده في شريعتنا
فقرآننا يعج بالقصص والأحداث
التي ربت خريجي المدرسة المحمدية والتي جعلت منهم
أبطالا أفذاذا تركوا بصمات بارزة في التاريخ.

أسعدني مرورك غاليتي وشاكرة لك مشاركتك الطيبة
جزيت الجنان ومحبة الرحمن
__________________
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 16-09-2011, 09:24 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو تركي مشاهدة المشاركة
صدقت ابا ياسر رعاك الله .

الفاضلة / جمانة3 ..
دمتِ رعاكِ للإبداع معلمة وللتميز رائدة.
دمتِ بود.

الأب الرائع ابا التركي حفظه الله
إشادة أعتز بها من أخ أكن له
الاحترام والتقدير

بأدبه الجم ودماثة خلقه الرفيع
أدام الله علاكم ورفع قدركم وأعز جاهكم
__________________
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 17-09-2011, 08:19 PM
هبّة ريح هبّة ريح غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 4,734
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمانة3 مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

لك شك أن القدوة الحسنة لها تأثيرها الكبير على الفرد
وبالذات الجانب العملي منها و هو الشيء المفقود في زماننا هذا اذ شب الأبناء
على سماع قصص السلف الصالح و هم يعتبرونها من القصص وضرب من الخيال لأن الواقع الذي يشاهدون
ويعايشون لا يمت بصلة لما سمعوا ومن جهة أخرى قد يربى الفرد تربية سليمة في البيت
وقد يصادف نماذج صالحة لكن للاسف تكون قد شوهت تارة بمسمى الإرهاب و تارة بسمى التخلف و
والرجعية فينشا عند الشخص صراع
أيهم على حق ؟؟ وأيهم أصدق ؟؟ما ربّيت عليه أم ما اعايشه وهو
الأغلبية الساحقة ... واقعنا مليىء بنماذج دخيلة عن ديننا و على قيمنا لكن للأسف تحظى
بتأييد و ترحيب الأغلبية ...أرى ان المشكلة الحقيقية هي غياب القدوة والنموذج الصحيح عن المسلم
في وقتنا........
اترك المجال لأقلامكم الطيبة تفوح برائحتها الزكية
حفظكم المولى
الزميلة جمانة3
تحية تليق بسموّ فكرك ورقيّ طرحك
جيل اليوم يعيش صراعا قويا بين حاضرهم البئيس وماضيهم المشرّف
وعلى المربّين تكريس أساليب وطرائق زرع الجمال في النفس المكلومة وإعادة
صياغة آلية البناء مستمدٌّ من حسنات الماضي وإزالة الصورة الحالية المشوّهة
__________________

رد مع اقتباس
  #21  
قديم 20-09-2011, 10:58 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هبّة ريح مشاهدة المشاركة
الزميلة جمانة3
تحية تليق بسموّ فكرك ورقيّ طرحك
جيل اليوم يعيش صراعا قويا بين حاضرهم البئيس وماضيهم المشرّف
وعلى المربّين تكريس أساليب وطرائق زرع الجمال في النفس المكلومة وإعادة
صياغة آلية البناء مستمدٌّ من حسنات الماضي وإزالة الصورة الحالية المشوّهة
غاليتي حفظها الله
سلام الله عليك ورحمته

ليس الفتى من يقول كان أبي*** ان الفتى من يقول ها أنا ذا
من الأكيد أن الواقع المعيش مرّ مظلم الحواشي مبهم المعالم غريب
الشخصية عن ديننا وتراثنا وأعرافنا
وهذا انما هوراجع للمحاولات الفاشلة
أو اليائسة من سوادنا الأعظم في اقتفاء أثر من يخالفوننا
دينا وأخلاقا ومبادئا مما جعلهم يخرجون عن نطاق شخصيتهم الاسلامية
فضاعوا وأضاعوا معالم المقومات الأساسية ولكن بأسهم وتشاءمهم
جعلهم يشرئبون بأعناقهم إلى الماضي السحيق الماضي الزاخر
بالبطولات المملوء بالمكارم والفضائل الماضي الذي
يحوي بين طياته الكثير من المناقب والمآثر التي تجعلنا نعتز ونفتخر
بأصالتنا لكن ما العمل لرد الاعتبار وجعل حاضرنا أشبه بماضينا؟
على المربيين تقوية عقيدة الشباب وجعلهم أقوى عزيمة وأمضى شكيمة
في مواكبة الدول وأكثر اصرارفي الارتقاء في سلم المكارم
وأكثر اعتزازا بعروبتهم وافتخارا بديانتهم وأقدر على مواجهة
من يحاولون بث السموم داخل قلوب الشباب حول شخصيتهم
حتى يزعزعوا لغتهم بأنفسهم
بالاضافة الى كل ما فات فأحسن طريقة يوصل شباب اليوم
الى تحسين صورة حاضرهم هو الاقتباس من الماضي والمضي على طريقه
والرسم على آثاره ولن يجد المثال الحي والصورة الناطقة
لأمجدنا الماضية إلا في القرآن الكريم وذلك بما يحويه من قصص
وأمثال تروي العجائب على ماضينا التليد وما يجعل الشاب المسلم
يفتخر بنفسه كونه عربيا مسلما قول الشاعر:
ومما زادني شرفا وعزا*** وكدت بأخمصي أطأ الثريا
دخولي تحت قولك يا عبادي***وان أرسلت لي أحمد نبيا
أسعدني مرورك وتدخلك الطيب غاليتي

بوركت جهودك وسدد الله خطاك
__________________
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 21-09-2011, 03:04 PM
هبّة ريح هبّة ريح غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 4,734
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمانة3 مشاهدة المشاركة
غاليتي حفظها الله
سلام الله عليك ورحمته

ليس الفتى من يقول كان أبي*** ان الفتى من يقول ها أنا ذا
من الأكيد أن الواقع المعيش مرّ مظلم الحواشي مبهم المعالم غريب
الشخصية عن ديننا وتراثنا وأعرافنا
وهذا انما هوراجع للمحاولات الفاشلة
أو اليائسة من سوادنا الأعظم في اقتفاء أثر من يخالفوننا
دينا وأخلاقا ومبادئا مما جعلهم يخرجون عن نطاق شخصيتهم الاسلامية
فضاعوا وأضاعوا معالم المقومات الأساسية ولكن بأسهم وتشاءمهم
جعلهم يشرئبون بأعناقهم إلى الماضي السحيق الماضي الزاخر
بالبطولات المملوء بالمكارم والفضائل الماضي الذي
يحوي بين طياته الكثير من المناقب والمآثر التي تجعلنا نعتز ونفتخر
بأصالتنا لكن ما العمل لرد الاعتبار وجعل حاضرنا أشبه بماضينا؟
على المربيين تقوية عقيدة الشباب وجعلهم أقوى عزيمة وأمضى شكيمة
في مواكبة الدول وأكثر اصرارفي الارتقاء في سلم المكارم
وأكثر اعتزازا بعروبتهم وافتخارا بديانتهم وأقدر على مواجهة
من يحاولون بث السموم داخل قلوب الشباب حول شخصيتهم
حتى يزعزعوا لغتهم بأنفسهم
بالاضافة الى كل ما فات فأحسن طريقة يوصل شباب اليوم
الى تحسين صورة حاضرهم هو الاقتباس من الماضي والمضي على طريقه
والرسم على آثاره ولن يجد المثال الحي والصورة الناطقة
لأمجدنا الماضية إلا في القرآن الكريم وذلك بما يحويه من قصص
وأمثال تروي العجائب على ماضينا التليد وما يجعل الشاب المسلم
يفتخر بنفسه كونه عربيا مسلما قول الشاعر:
ومما زادني شرفا وعزا*** وكدت بأخمصي أطأ الثريا
دخولي تحت قولك يا عبادي***وان أرسلت لي أحمد نبيا
أسعدني مرورك وتدخلك الطيب غاليتي

بوركت جهودك وسدد الله خطاك
الزميلة جمانة3
تحية
الواقع المعاش مرٌّ كالعلقم وعلى الجميع محاولة النهوض من تلك الكبوة
فلا البكاء على الأطلال مجدٍ مالم تكن لدى الجميع العزيمة على تشخيص العلة لعلاجها جذريا
فالتنظير والخطب الرنّانة لن تؤثر مالم يكن لديهم خطة عمل وآلية للتصحيح
أخوكم ( سالمين بن عوض )
هبّة ريح ( من هبوب الريح )
__________________

رد مع اقتباس
  #23  
قديم 21-09-2011, 08:21 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هبّة ريح مشاهدة المشاركة
الزميلة جمانة3
تحية
الواقع المعاش مرٌّ كالعلقم وعلى الجميع محاولة النهوض من تلك الكبوة
فلا البكاء على الأطلال مجدٍ مالم تكن لدى الجميع العزيمة على تشخيص العلة لعلاجها جذريا
فالتنظير والخطب الرنّانة لن تؤثر مالم يكن لديهم خطة عمل وآلية للتصحيح
أخوكم ( سالمين بن عوض )
هبّة ريح ( من هبوب الريح )
تحية طيبة مباركة الاخ الفاضل

العلة واضحة المعالم بينة جلية للعيان
وهي اننا انسلخنا عن ديننا وعروبتنا وصرنا امعة
لغيرنا والعيب أننا فضلنا أن نكون عميانا حتى لا نرى
الواقع بعين بصرة فضلنا ان نكون بلا عزيمة ولا إرادة نختبئ
وراء ضعفنا فهل يعقل ان يغير الله ما بنا ان لم نسارع ونغير ما بأنفسنا
علينا نحن العرب المسلمين ان ننتفض ونرجع إلى أصلنا
لأن فيه كل ما من شأنه أن يعطينا الدفع الى الأمام.

جعلك الله ريحا طيبة تهب على المنتدى حاملة براعم مزهرة
تنفتح نصحا وإرشادا ووعظا

أخي الفاضل حفظه الله لقد كتبت سهوا *غاليتي* لأنني ركزت فقط على كلمة هبة..........
احترامي..
__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سفير النوايا الحسنة ماهو ؟ راجي الحاج منتدى العلوم السياسية 1 20-06-2011 03:26 AM
كريم الأساس أهم مستحضرات التجميل وعــــــــــــد منتدى عالم حواء ونصفها الآخر 4 26-07-2010 03:22 PM
دائرة الاهتمام و دائرة التأثير قطر الندي وردة منتدى التطوير الذاتي 0 05-04-2010 01:20 AM
اثر القدوة الحسنة في الادراة والتنشئة ايات المناصرة منتدى التربية والتعليم 4 11-11-2009 09:41 PM


الساعة الآن 11:27 PM.


New Page 4
 
 المركز التعليمي منتديات الحوار تسجيل النطاقاتخدمات تصميم مواقع الإنترنت  إستضافة مواقع الإنترنت  الدعم الفني لإستضافة المواقع
  متجر مؤسسة شبكة بوابة العرب   الدردشة الصوتية والكتابية  مركـزنا الإعـلامي  مـن نـحــن  مقــرنـا  قسم إتفـاقيات الإستــخــدام
Copyright © 2000-2014 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com