تابع بوابة العرب على تويتر 





     
عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات الأدبية > منتدى النقد وتاريخ الأدب العربي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 24-01-2010, 05:15 PM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً


اللغة العربية وعلومها
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 7,301
افتراضي الناقد الرائد / شوقي ضيف




بسم الله الرحمن الرحيم

ولد أحمد شوقي عبد السلام ضيف ببلدة أولاد حمام محافظة دمياط فى13 من يناير سنة 1910م، وتعلم في المعهد الديني بدمياط والزقازيق فتجهيزية دار العلوم فكلية الآداب بجامعة القاهرة.

في عام 1935م حصل على ليسانس الآداب بترتيب الأول ، فدرجة الماجستير بمرتبة الشرف سنة 1939م وكان موضوعها ( النقد الأدبي في كتاب الأغاني للأصفهاني)، ثم حصل على درجة الدكتوراه بمرتبـة الشرف الممتازة 1942م وكان موضوعها( الفن ومذاهبه في الشعر العربي) بإشراف الأستاذ الدكتور طه حسين .

عمل محررا بمجمع اللغة العربية ثم عين معيدا بكلية الآداب فى جامعة القاهرة سنة 1936م فمدرسا سنة 1943م فأستاذا مساعدا سنة 1948م فأستاذاً لكرسي آداب اللغة العربية في سنة 1956م فرئيسا للقسم سنة 1968م فأستاذا متفرغا عام 1975م فأستاذا غير متفرغ. انتخب عضوا بمجمع اللغة العربية سنة 1976 فأميناً عاماً له سنة 1988م فنائباً للرئيس 1992م فرئيساً للمجمع ولاتحاد المجامع اللغوية العلمية العربية 1996م

من إنتاجه العلمي : ألف سلسلة كتب عن ( تاريخ الأدب العربي) شملت تاريخه في مختلف عصوره وأقاليمه (في عشرة مجلدات)، وله أكثر من أربعين كتابا في الدراسات القرآنيـة والأدبية والنقدية والبلاغيـة مع بحوث تحليليـة عن البارودي وشوقي والعقاد وابن زيدون، وله تحقيقات لكتب أدبية قيمة . وكثير من كتبه مراجع في الجامعات المصرية والعربية . وقد ترجمت بعض أعماله، مثل كتابه (عن النقد) الذي تُرجم إلى الإيرانية، كما تُرجم كتابه ( الأدب العربي المعاصر) إلى الصينية، وكتابه عالمية الإسلام إلى الإنجليزية والفرنسية. وصدرت عنه مؤلفات ثلاثة هي :

1- شوقي ضيـف: رائـد الدراسة الأدبية والنقد العربي للدكتورعبد العزيز الدسوقى.

2- شوقي ضيف : سيرة وتحية للدكتور طه وادي.

3- قراءة أولية في كتابات د. شوقي ضيف للأستاذ أحمد يوسف على .

كما أن هناك رسالة أكاديمية عنه قدمتها الجامعة الإسلامية الحرة بطهران الباحثة الإيرانية ( شكوه السادات حسيني ) نالت بها درجة الماجستير بامتياز، وكان موضوعها ( الآراء النقدية في النحو والبلاغة للدكتور شوقي ضيف ). وكتبت دائرة معارف الأدب العربي الصادرة في لندن ونيويورك بمجلدها الأول ترجمةً لـه وقالت فيها عنه: إنه أحد الشخصيات المؤثرة بشكل واضح في الدراسات العربية المعاصرة.

الجوائز والأوسمة والدروع التى حصل عليها:

1- جائزة الدولة التقديرية في الآداب 1979 .

2- جائزة الملك فيصل العالمية في الأدب العربي 1983م.

3- منح وسام الاستحقاق من الطبقة الأولى.

4- حصل على دروع جامعــات القاهـرة والأردن وصنعاء والمنصورة والمجلس الأعلى للثقافة.

5- كما حصل على درع الريادة في ملتقى القرضابية الليبي في حفل حضره نائب رئيس مجلس الوزراء ووزيرا الزراعة ووزيري التعليم العالي والتربية و التعليم وفضيلة مفتى الجمهورية ونيافة البابا شنودة الثالث وسفير ليبيا بمصر ورئيس مجلس إدارة دار المعارف .

6- حصل على جائزة مبارك فى الآداب عام 2003م وهوعضو في مجمع سورية، وعضو شرف في مجمع الأردن والمجمع العراقى

توفي في 11مارس من عام 2005 عن عمر ناهز 59 سنة بعدما خلف وراءه ما يربو عن خمسين كتاب رحمه الله وأسكنه فسيح جنانه
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 24-01-2010, 05:20 PM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً


اللغة العربية وعلومها
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 7,301
افتراضي


تابع :

وللدكتور شوقي ضيف أكثر من 50 مؤلفاً في تاريخ الأدب العربي والبلاغة والنقد والنحو والدراسات القرآنية والتحقيق ومن مؤلفاته:‏

الفن ومذاهبه في الشعر العربي (12 طبعة) وفيه عرض تحليلي لصناعة الشعر العربي ومذاهبه الفنية من العصر الجاهلي إلى العصر الحديث مع دراسة مفصلة لأعلامه وشخصياتهم الأدبية عبر القرون والبيئات العربية.‏

الفن ومذاهبه في النثر العربي (12 طبعة) وهو دراسة تاريخية تحليلية لصناعة النثر العربي ومذاهبه الفنية من الجاهلية إلى العصر الحديث مع عرض مفصل لكتّابه وخصائصهم الأدبية على اختلاف العصور والبيئات العربية.‏

الشعر والغناء في المدينة ومكة في عصر بني أمية (5 طبعات) وهو دراسة جامعة للصلات الوثيقة بين حركة الغناء في المدينتين المقدستين لعصر بني أمية وأثرها في لغة الشعر وأوزانه وما حدث فيها من تجزيئات وما دفعت إليه من ظهور بعض الأوزان الجديدة.‏

التطور والتجديد في الشعر الأموي (10 طبعات) صحح ضيف في هذا الكتاب ما شاع بين الباحثين في الأدب العربي من عرب ومستشرقين من أن الشعر الأموي صورة مطابقة للشعر الجاهلي مثبتاً ما حدث من تطور وتجديد واسعين فيه بعامل مثالية الإسلام الرفيعة وما تأثر الشعراء الأمويون به من مذاهب سياسية وثقافية وعقلية ومؤثرات حضارية.‏

دراسات في الشعر العربي المعاصر (9 طبعات) وهو دراسات نقدية تحليلية لطائفة فذة من شعراء العرب المعاصرين في مصر والعراق وسوريا ولبنان وتونس لتصوير مدى احتفاظهم بشخصية شعرنا العربي ومقوماته مع تمثلهم الدقيق للشعر الغربي ومناهجه وأنماطه المختلفة.‏

شوقي شاعر العصر الحديث (13 طبعة) ويقدم فيه عرضاً تاريخياً نقدياً تحليلياً لسيرة شوقي ومكونات صناعته الشعرية والتقاء تيارين: قديم وجديد في شعره والمؤثرات المختلفة التي تركت آثاراً عميقة فيه مع دراسة تحليلية مفصلة لمسرحياته ومقوماتها في مآسيه المصرية والعربية وملهاة الست هدى وخاتمة عن نثره.‏

ابن زيدون الشاعر الأندلسي (11 طبعة) وهو دراسة تحليلية لعصر ابن زيدون سياسياً واجتماعياً وعقلياً ولسيرته وما اضطرب فيه من حب وأحداث سياسية ولديوانه وموضوعاته من غزل وغير غزل مع تحليل رسالتيه: الجدلية والهزلية.‏

الأدب العربي المعاصر في مصر (11) طبعة‏

الجزء الأول من تاريخ الأدب العربي العصر الجاهلي (22 طبعة)‏

في النقد الأدبي (8 طبعات)‏

الجزء الثاني من تاريخ الأدب العربي العصر الإسلامي (19 طبعة)‏

البارودي رائد الشعر الحديث (5 طبعات)‏

العقاد (5 طبعات)‏

البلاغة: تطور وتاريخ (9 طبعات)‏

الجزء الثالث من تاريخ الأدب العربي العصر العباسي الأول (15 طبعة)‏

المدارس النحوية (9 طبعات)‏

سورة الرحمن وسور قصار: عرض ودراسة (4 طبعات)‏

فصول في الشعر ونقده (3 طبعات)‏

الجزء الرابع من تاريخ الأدب العربي العصر العباسي الثاني (10 طبعات)‏

البحث الأدبي: طبيعته ـ مناهجه ـ أصوله ـ مصادره (8 طبعات)‏

الجزء الخامس من تاريخ الأدب العربي: عصر الدول والإمارات ـ الجزيرة العربية ـ العراق ـ إيران (3 طبعات).‏

الشعر وطوابعه الشعبية على مر العصور (طبعتان)‏

الجزء السادس من تاريخ الأدب العربي: عصر الدول والإمارات ـ الشام (3 طبعات)‏

الجزء السابع من تاريخ الأدب العربي عصر الدول ـ مصر ـ (3 طبعات)‏

المقامة (5 طبعات)‏

الترجمة الشخصية (4 طبعات)‏

الرحلات (4 طبعات)‏

النقد (5 طبعات)‏

الرثاء (4 طبعات)‏

البطولة في الشعر العربي (طبعتان)‏

تجديد النحو (4 طبعات)‏

تيسير النحو التعليمي قديماً وحديثاً على نهج تجديده (طبعتان)‏

في التراث والشعر واللغة‏

الفكاهة في مصر (طبعتان)‏

الجزء الثامن من تاريخ الأدب العربي في عصر الدول والإمارات الأندلس (4 طبعات) تيسيرات لغوية.‏

معي (1) (طبعتان)‏

معي (2)‏

الجزء الثامن من تاريخ الأدب العربي: ليبيا ـ تونس ـ صقلية.‏

الوجيز في تفسير القرآن الكريم.‏

الجزء العاشر من تاريخ الأدب العربي في عصر الدول والإمارات: الجزائر ـ المغرب الأقصى ـ موريتانيا ـ السودان.‏

مجمع اللغة العربية في خمسين عاماً.‏

عالمية الإسلام.‏

الحضارة الإسلامية من القرآن والسنة.‏

الحب العذري عند العرب.‏

من المشرق والمغرب: بحوث الأدب.‏

محاضرات مجمعية.‏

الفكاهة في مصر.‏

الشعر والفكاهة في مصر.‏

في الأدب والنقد.‏

محمد خاتم الأنبياء.‏

القسم في القرآن الكريم.‏

معجزات القرآن.‏

ومن أهم تحقيقات د. شوقي ضيف‏

كتاب الرد على النحاة لابن مضاء القرطبي (طبعتان).‏

المغرب في حلي المغرب لابن سعيد قسم الأندلس (4 طبعات).‏

كتاب السبعة في القراءات لابن مجاهد (3 طبعات).‏

الدرر في اختصار المغازي والسير لابن عبد البر (4 طبعات).‏

نقط العروس في تواريخ الخلفاء لابن حزم.‏

رسائل الصاحب بن عباد.‏

إسلاميات ضيف‏

لم يكن العلامة الدكتور شوقي ضيف مجرد باحث في العلوم اللغوية والنقدية والأدبية والنحوية فحسب وإنما كان متبحراً في علوم الحضارة الإسلامية والدراسات المتعلقة بها من سيرة وسنة وقرآن ومعجزات ومنجزات وقد أثرى الدكتور ضيف المكتبة الإسلامية بالعديد من روائع مؤلفاته حيث أنجر تفسيره المختصر المبسط للقرآن الكريم في عام 1994 وهو في مجلد واحد وقد استعان فيه بخبرته الطويلة مع كتاب الله حيث ظل على مدى 40 عاماً يدرس تفسير القرآن الكريم لطلاب قسم اللغة العربية بكلية الآداب بجامعة القاهرة وقد جاء هذا التفسير بلغة سهلة واضحة وجيزاً بقدر الحاجة إلى بيان معاني الآيات مستضيئاً بالتفاسير السابقة وبخاصة تفسير الطبري والزمخشري والفخر الرازي والقرطبي والبيضاوي وابن كثير والشيخ محمد عبده ومضى يلتقط من كتب التفسير دررها محاولاً عرضها على القارئ في يسر.‏

ومن كتبه "عالمية الإسلام" والذي سعى فيه إلى تأكيد هذه العالمية للدين الحنيف وأنه دين موجه للعالم جميعه وليس لقوم بعينهم أو أمة بعينها دون غيرها من الأمم موضحاً أن هذه العالمية في الدين الإسلامي والأمر الإلهي بتوجيهه إلى جميع الناس وهذا ما فرض على المسلمين أن يتعايشوا في ديارهم مع جميع من بها من أصحاب الديانات والملل إلهية وغير إلهية تعايشاً قوياً في جميع عصورهم وهو )لا إكراه في الدين( وبذلك كان الإسلام يكفل في دياره لجميع الناس على اختلاف مللهم الحرية الدينية، مشيراً إلى أن المسلمين في الأندلس كان لا يقبلون من أحد اعتناق الإسلام إلا بوثيقة يعلن فيها أمام قاض وشهود بأنه اختار الإسلام بكامل حريته.‏

ويلفت الدكتور ضيف النظر في كتابه على معاملة الرسول والمسلمين لأسرى بدر من المشركين حيث أكرمهم المسلمون وكانوا يقدمونهم على أنفسهم حين يحضر النداء.‏

ويدلل على عالمية الإسلام في التعايش مع أصحاب الملل والنحل بمجلس البصرة الذي كان يجتمع فيه ذوو النحل المختلفة مع علماء علم الكلام المسلمين ويتحاورون معهم في نحلهم وعقائدهم ويتناظرون في حرية تامة ومن بين المشاركين في هذا المجلس الخليل بن أحمد صاحب علم العروض (سني) والسيد الحميري الشاعر (شيعي رافضي) وصالح بن عبد القدوس ـ ثنوي ـ (يؤمن بإلهين على دين ماني الإيراني) وسفيان بن مجاشع صفري (من الخوارج) وبشار بن برد الشاعر وحماد عجرد (زنديق) وابن رأس الجالوت الشاعر اليهودي وابن نظير النصراني ـ متكلم ـ وعمرو بن أخت (مجوسي) وابن سنان الحراني الشاعر (صابئي) ويعلق ضيف على هذا المجلس بقوله: إن هذا المجلس لا يمكن أن يحدث مثله في أي أمة لولا أن القرآن ألزم المسلمين بالتعايش في ديارهم مع كل أصحاب الملل والنحل.‏

أيضاً للدكتور ضيف كتاب "الحضارة الإسلامية من القرآن والسنة وفيه صور الأسس الإلهية للحضارة الإسلامية ـ العقيدية والاجتماعية والأخلاقية من آيات القرآن الكريم ومن أحاديث السنة الشريفة ـ وعرض ضيف فيه للأسس الربانية في الحضارة الإسلامية وبدأها بالأسس العقيدية مفتتحاً لها ببيان نزول الوحي القرآني على الرسول ( وهو يحمل الرسالة الإلهية لسعادة البشرية في الدنيا وفي والآخرة موضحاً أن الله ـ في الإسلام ـ الاسم العام للذات العلية ولله في القرآن أسماء حسنى كثيرة منها القدوس والسلام والمهيمن والجبار وجوهر العقيدة الإسلامية وحدانية الله وحدانية مطلقة في الذات فلا شريك له. وتناول الكتاب أيضاً الأسس الاجتماعية للحضارة الإسلامية والتي فيها مصلحة البشرية والأمة الإسلامية وخلص إلى القول وإنني لمؤمن أشد الإيمان بأن هذه الأسس الحضارية التي أهداها الله للعالم في دين الإسلام خاتمة الديانات لابد أن تسود ـ يوماً ـ حياة الأمم في الأرض شرقية وغربية وتخلص الإنسان من المطامع المادية ومن زلال الإباحية.‏

وفي عام 2000 أصدر الدكتور ضيف كتابه "محمد خاتم المرسلين" متناولاً فيه سيرة الرسول ( مبتدئاً بالحديث عن الموقع الجغرافي للجزيرة العربية وعصرها الجاهلي ثم انتقل للحديث عن سيرة الرسول ( من مولده إلى نهاية حياته مشيراً إلى أن الرسول ( لم يحط نفسه بأي هالة قدسية طوال رسالته ولا حاول أن يقوم بمعجزة سوى معجزة القرآن ودائماً كان يقرر أنه ليس إلا بشراً مثل أي صحابي ويعمل مع الصحابة أعمالهم نفسها دون أي ترفع فقد نقل معهم حجارة مسجده في بنائه وحفر معهم الخندق حول المدينة وقد تطرق ضيف في كتابه بالتفصيل الدقيق للوقائع والأحداث والتشريعات والأشخاص وكل ما مر في حياة الرسول ( منذ الميلاد وحتى الوفاة.‏

ضيف بعيون الآخرين‏

وقد تحدث تلاميذ شوقي ضيف وزملاؤه عنه فيصفه أستاذ الأدب الإنجليزي بجامعة القاهرة الدكتور ماهر شفيق فريد بقوله: إن أول ما يرمز إليه هو اعتدال النظر وسلامة الميزان وقيامه على أسس راسخة من العلم والذوق والدربة بحيث لا تجمح به الأهواء، لقد برئ شوقي ضيف من دائين مخامرين لا أدري أيهما شر من صاحبه: داء الاستخذاء الذليل أمام الثقافة الغربية من جهة وداء الاستعلاء الذميم على هذه الثقافة والانكفاء إلى ماض لاشك في عظمته ولكن لاشك أيضاً في أنه لم يعد يفي بكل ما جاء به عصرنا من جديد المعطيات من جهة أخرى إلى أن يصل إلى القول إن شوقي ضيف يمثل الثقافة العربية الناضجة حين تقف شامخة واثقة بذاتها لا تعشى منها العينان إزاء أنوار حضارة غريبة ولا تنبهر بأضواء الماضي الذي يضفي عليه البعد الزمني حرمة بل قداسة.‏

وإذا كان شوقي ضيف ـ باعتراف الجميع ـ واحداً من أبرز رواد الدراسات الأدبية في العصر الحديث فللحق أقول إنه من أغنى الشخصيات المعاصرة وأغزرها إنتاجاً وأشدها أصالة وإبداعاً ولو لم يكن له إلا موسوعته الضخمة التي أرخ فيها للأدب العربي في عصوره المختلفة بدءاً من العصر الجاهلي إلى العصر الحديث لكفته فخراً واعتزازاً ولكنه لم يكتف بالتأريخ للأدب العربي والغوص في أعماقه واستخراج لآلئه ورصد ظواهره واتجاهاته التجديدية كما في كتبه عن: الفن ومذاهبه في الشعر العربي والفن ومذاهبه في النثر العربي والتطور والتجديد في الشعر الأموي والشعر وطوابعه الشعبية على مر العصور.‏

ويقول عنه الدكتور محمود حافظ رئيس المجمع العلمي المصري ورئيس مجمع اللغة العربية: عاش الدكتور ضيف في محراب العلم ناسكاً متعبداً قرابة سبعين عاماً منذ تخرجه في الجامعة وعاش يقرأ ويبحث ويدقق ويصول ويجول بين كتب الأقدمين والمعاصرين وينهل منها كؤوساً مترعة بالعلم والمعرفة.‏

أما العالم اللغوي الأمين العام لمجمع اللغة العربية المصري الدكتور كمال بشر فيقول عنه لقد كتب شوقي ضيف أعماله بفكر وبأسلوب يجمع بين القديم والجديد معاً ويمزج بينهما مزجاً متوازناً إن أعماله ترد على القائلين بفكرة الأصالة والمعاصرة أو بفكرة القديم والجديد وما إلى ذلك، لقد كان فقيدنا الراحل معلماً ومرشداً ورائداً في دنيا العلم والثقافة يشهد له بذلك تلاميذه وحواريوه المنتشرون في دنيا الله الواسعة كما تؤكده مجالات إنتاجه العلمي الذي لا يمكن حصره أو إحصاؤه ويكفي أن نشير إلى شيء من ذلك بتصنيف إنتاجه إلى صنوفه المختلفة.‏

الصنف الأول: الأدب العربي وتاريخه والصنف الثاني: الدراسات الإسلامية والصنف الثالث الأعمال المجمعية وهذه صنوف وليس ذلك حصراً لمفرداتها كل صنف منها يظل عشرات بل مئات من الفروع.. إن فقيدنا أمة وحده تجل سيرته على أن يلم بطرف منها عشرات الرجال لندرة مثالها وعمق جوانبها واتساع مناحيها إنه من شيوخ الأساتيذ الذين يقع منهم موقع الرائد والمعلم والولد والأخ والصديق فهو واسطة العقد الذي لا انتظام لحباته بفقدها ولا ائتلاف لجنباته بغيابها.‏

أما عضو مجمع اللغة العربية الدكتور محمد حسن عبد العزيز فيقول عنه هو الخلق الرفيع في أبهى صوره يزينه صوت هادئ كأنه الهمس وابتسامة راضية مرضية كابتسامة الوليد وراء هذا الصوت وتلك الابتسامة نفس أبية معتزة ـ ولا تعجب ـ في تواضع وعفاف.‏

من جانبه يقول الدكتور شاكر الفحام رئيس المجمع اللغوي السوري: إنني وأنا أتصفح آثار الأستاذ الدكتور شوقي ضيف وما تميزت به من أصالة وإبداع أحس بالمكانة السامية التي احتلها في حياتنا الأدبية في مصر وفي الوطن العربي وكان إلى جانب ذلك غزير الإنتاج لا يتوقف عن العطاء لقد قدم للدراسات الأدبية واللغوية إضافات ونظرات جديدة فانتقل بها إلى آفاق أرحب فمن ذلك اهتمامه بقضية تيسير النحو التعليمي وقضية تعليم العربية وتقريبها إلى الناشئة.‏

ويقول عنه الدكتور عبد الكريم خليفة رئيس المجمع اللغوي الأردني: كانت اللغة العربية وتيسير تعلمها وتحبيبها لنفوس الناشئة أكثر ما في ذهنه في مجالسه العلمية وفي الندوات وقد تفرد بمنهاج خاص في نظرته للنحو وتيسيره وكان يرى أنَّ النص القرآني ركيزة أساسية في تعلم العربية إلى جانب الشعر السداد والنثر.‏

ويقول عنه الدكتور عبد الرحمن الحاج صالح رئيس المجمع اللغوي الجزائري لا أعرف للدكتور ضيف تأليفاً إلا وقد تسابق الناس على اقتنائه والاطلاع عليه وكنت كمتخصص في علوم اللسان معجباً بما كتبه عن تاريخ المدارس النحوية والعربية فهو ممن لا يطمئن إلى كل ما راج في زماننا من الأحكام المجحفة إزاء النحاة العرب القدامى وكانت له في ذلك مواقف موضوعية لا هي نقد سلبي لكل ما قالوه وما ذهبوا إليه ولا هي تمجيد ولا إطراء فقد بيَّن بما لا مزيد عليه ما لكل مدرسة من مزايا وتوصل إلى ما اتصفت به حقاً من الصفات وذلك لتحليله لما أتى به الخليل بن أحد الفراهيدي وقس على ذلك ما جاء في مختلف كتبه.‏

أما العالم الجليل عضو مجمع اللغة العربية بالقاهرة الدكتور محمود علي مكي فجادت قريحته بقصيدة رصينة في رثاء الدكتور ضيف:‏

هل نحن في مأمن من أعين النوب.... أو من قضاء بأمر الله من هرب‏

كنا نياماً إلى أن جاء يوقظنا.... موت يجد بنا إذ نحن في لعب‏

أتى النعي بشوقي غير متئد.... فأي قبل لهذا الخطب لم يجب‏

وأي دمع وإن لم يجر سائله.... في العين منسكباً أو غير منسكب‏

كنا نؤمل أن تجتازها مئة.... حتى فجعنا بأمر غير مرتقب‏

لو أن حياً يفادي راحلاً بدلاً.... كنا نفديك بالأرواح والنسب‏

ماذا أعدد مما خطه قلم.... جادت به يدك الطولى من الكتب‏

موسوعة وسعت آداب أمتنا.... أحطت فيها من أقدم الحقب‏

وما شرحت به الذكر الحكيم بلا.... من وجهد لوجه الله محتسب‏

والنحو مازلت تسعى كي تيسره.... وكان منه شداة العلم في نصب‏

حتى فتحت على هون مغالقه.... فانجاب عن جانبيه قاتم السحب‏

قد كنت تعمل في صمت وغيرك من.... سعي إلى الجاه في لغو في صخب‏

بصرت بالراحة الكبرى فلم ترها.... تنال إلا على جسر من التعب‏

حتى أنالك هذا الزهد منزلة.... نأت بقدرك عن عال من الرتب‏

شوقي لعلك في علياك مطلع.... محبيك من باك ومن شجب‏

قد كنت ترعاهم دوماً وكنت لهم.... بالحب خير مرب بل وخير أب‏

والعلم لحمة قربى بين حامله.... وبين طلابه أدنى من النسب‏

نلوذ بالصمت في ذكرى رحيلك إذ.... جل المصاب عن الأشعار والخطب‏

كما كتب الشاعر خالد مصطفى مدير إدارة التحرير والشئون الثقافية بمجمع اللغة العربية بالقاهرة قصيدة يرثي فيها الراحل شوقي ضيف ويقول:‏

ودعتك والدنيا تدمع.... لفراقك يا ضي المجمع‏

من بعدك عمت أحزان.... واليأس يهدم في المربع‏

ودماء تذرف أعيننا.... فبمثل وفاتك لم تفجع‏

الكل يعيش على جمر.... هل غاب الفذ وهل ودع؟‏

جدران المجمع قد أنت.... هل توجد نفس لم تجزع؟‏

آه من حزن يغشانا.... ويصيح بصوت لا يسمع‏

تتفجر منه الأحشاء.... أفيحصد حقاً من يزرع؟‏

يا شوقي أرقني.... لم يخلد بعدك للمضجع‏

لكن الشعر يواسيني.... سيظل حفيدك ما أبدع‏

خلفت النور لأجيال.... وأذنت لشمسك أن تسطع‏

فنذرت النفس لتحصيل.... وعكفت العمر ولم ترتع‏

توجت زمانك بالعلم.... وبفيض علوم لم تشبع‏

فبنيت لنفسك أمجاداً.... وبغير القمة لم تقنع‏

ضاقت بعطائك دنيانا.... فنقلت لجنات أوسع‏

فانعم بالفردوس الأعلى.... ولقاؤك في يوم المجمع‏

* * * *‏
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 25-01-2010, 08:22 AM
صبا صبا غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 995
افتراضي

شوقي ضيف أتبع كاهلنا من علمه الغريز فقد كنا نعكف على دراسة كتبه ليل نهار ونحتاج إلى من يفسر ما غمض منه لفلسفته اللغوية الدقيقة ودخوله إلى أفاق المعرفة وطرح القضايا الفكرية ....
أذكر بأننا كنا في قاعة الدرس عندما سمعنا بوفاته وكنا أثناء ذلك نناقش كتابه تاريخ الأدب ,فتحول الحديث من الكتاب إلى شخصه وفكره ومنطقه ليرحمه الله
توفى وما زالت كتبه بين أيدينا فكلما وقع نظرنا إليها دعونا له بالرحمة أكرمه الله

كنا نياماً إلى أن جاء يوقظنا.... موت يجد بنا إذ نحن في لعب‏

التعديل الأخير تم بواسطة صبا ; 29-01-2010 الساعة 10:42 AM
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 25-01-2010, 02:37 PM
<*papillon*> <*papillon*> غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: May 2002
المشاركات: 4,246
افتراضي

شكرا للفرص التي تتيحي لنا من خلالها هذه المعرفة
فكلمة شكرا لا تفي قدرك ولا جهدك


تقبلي تقديري واحترامي
أختك الفراشه
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 25-01-2010, 03:07 PM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً


اللغة العربية وعلومها
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 7,301
افتراضي

مشكورة " صبا " على ردك الجميل والمثمن
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 25-01-2010, 03:09 PM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً


اللغة العربية وعلومها
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 7,301
افتراضي

" الفراشة " أهيب باهتمامك ..

ويفرحني انتفاعك...

دمْتِ ودام تواجدك..

تحياتي وةتقديري...
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 29-01-2010, 01:47 AM
عبدالله الفالح عبدالله الفالح غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 135
افتراضي

**** أم بشرى وصبا السلام عليكم
الرسائل التي وجدتها في صندوق الوارد أجبت عليها هناك . هل وصلتكم الردود ؟ فأنا ( غشيم ) بالحاسب الآلي .
يعجبني ,أكثر , النقد الجديد . وإن كان نقادنا الرواد قد أسسوا وبنوا ..
شكرا
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 29-01-2010, 10:49 AM
صبا صبا غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 995
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله الفالح مشاهدة المشاركة
**** أم بشرى وصبا السلام عليكم
الرسائل التي وجدتها في صندوق الوارد أجبت عليها هناك . هل وصلتكم الردود ؟ فأنا ( غشيم ) بالحاسب الآلي .
يعجبني ,أكثر , النقد الجديد . وإن كان نقادنا الرواد قد أسسوا وبنوا ..
شكرا
من معلمتي الفاضلة "أم بشرى ومني :" وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته "
وصلت وتم الرد..ولا نحسبك إلا من له باع كبيرا في اللغة وخاصة اللفظية منها إلى الفكرية
اقتباس:
يعجبني ,أكثر , النقد الجديد . وإن كان نقادنا الرواد قد أسسوا وبنوا ..
من من النقاد الذين استحسنت فكرهم ,فبعضهم مازال على رأي سابقيه القدامى من الأساتذة والعلماء والمفكرين..
لتطرح المواضيع ونناقش أهم ما يميزهم عن الغير ,وما الفكر الذي ينادون إليه...
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 29-01-2010, 01:57 PM
عبدالله الفالح عبدالله الفالح غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 135
افتراضي

مثل عبدالله الغذامي وفخري صالح وكمال أبو ديب وادوارد الخراط وغيرهم من اصحاب الفكر النقدي الجديد .
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 29-01-2010, 04:04 PM
صبا صبا غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 995
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله الفالح مشاهدة المشاركة
مثل عبدالله الغذامي وفخري صالح وكمال أبو ديب وادوارد الخراط وغيرهم من اصحاب الفكر النقدي الجديد .
لتضمهم إلى السلسة التي بدأت
سيرقي منتدى النقد والأدب العربي بإثراءكم له
وجزاك الله الخير
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 29-01-2010, 07:14 PM
عبدالله الفالح عبدالله الفالح غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 135
افتراضي

إن شاء الله
شكرا لكم جميعا
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الهلال ينفردبالبطولة بعدعبور الرائد والنصر ينتشي بثنائية في الوحدة والاتفاق والاتحاد دقـ قلبي ـااات منتدى الكرة العربية 0 20-01-2010 10:29 AM
✿ تنمية التفكير الناقد لدى الصغار ✿ رحيق الأزهار منتدى التربية والتعليم 2 11-11-2009 06:22 PM
كتاب الرائد في التعبير طارق صلاح الدين منتدى اللغة العربية وعلومها 1 15-09-2009 01:20 AM
ما اهمية النقد للاعمال الابداعية؟ حلم مشتاق منتدى النقد وتاريخ الأدب العربي 2 07-09-2009 12:03 AM
اكلات وطبخات شنقي منقي sunafi_Aljanoop المطبخ العربي والعالمي 6 23-07-2009 03:19 AM


الساعة الآن 01:47 PM.


New Page 4
 
 المركز التعليمي منتديات الحوار تسجيل النطاقاتخدمات تصميم مواقع الإنترنت  إستضافة مواقع الإنترنت  الدعم الفني لإستضافة المواقع
  متجر مؤسسة شبكة بوابة العرب   الدردشة الصوتية والكتابية  مركـزنا الإعـلامي  مـن نـحــن  مقــرنـا  قسم إتفـاقيات الإستــخــدام
Copyright © 2000-2014 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com