عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > منتديات التربية والتعليم واللغات > منتدى اللغة العربية وعلومها

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 23-06-2019, 12:20 PM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 8,977
افتراضي مثل ومغزى ...




__________________




رد مع اقتباس
  #2  
قديم 23-06-2019, 12:23 PM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 8,977
افتراضي

__________________




رد مع اقتباس
  #3  
قديم 23-06-2019, 12:35 PM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 8,977
افتراضي

أكلت يوم أكل الثور الأبيض


يحكى أن أسداً وجد قطيعاً مكوناً من ثلاثة ثيران ؛ أسود وأحمر وأبيض ، فأراد الهجوم عليهم فصدوه معاً وطردوه من منطقتهم
ذهب الأسد وفكر بطريقة ليصطاد هذه الثيران خصوصاً أنها معاً كانت الأقوى ، فقرر الذهاب إلى الثورين الأحمر والأسود وقال لهما :
” لا خلاف لدي معكما ، وإنما أنتم أصدقائي وأنا أريد فقط أن آكل الثور الأبيض كي لا أموت جوعاً أنتم تعرفون أنني أستطيع هزيمتكم لكنني لا أريدكم أنتم بل هو فقط.”
فكر الثوران الأسود والأحمر كثيراً ؛ ودخل الشك في نفوسهما وحب الراحة وعدم القتال فقالا :
” الأسد على حق ، سنسمح له بأكل الثور الأبيض”.
نقل الثوران الرسالة بنتيجة قرارهما وأخبراه بأنه يستطيع الهجوم على الثور لأبيض الآن ، فعل ملك الغابة بسرعة وافترس الثور الأبيض وقضى ليالي شبعاناً فرحاً بصيده.
مرت الأيام وعاد الأسد لجوعه فتذكر مذاق لحم الثور وكمية الإشباع التي فيه ، فعاد إليهما وحاول الهجوم فصداه معاً ومنعاه من اصطياد أحدهما بل ضرباه بشكل موجع فعاد إلى منطقته متألماً متعباً منكسراً.
قرر الأسد استخدام نفس الحيلة القديمة ، فنادى الثور الأسود وقال له :
“لماذا هاجمتني وأنا لم أقصد سوى الثور الأحمر؟”
قال له الأسود :
” أنت قلت هذا عند أكل الثور الأبيض ”
فرد الأسد :
” ويحك أنت تعرف قوتي وأنني قادر على هزيمتكما معاً ، لكنني لم أرد أن أخبره بأنني لا أحبه كي لا يعارض”.
فكر الثور الأسود قليلاً ووافق بسبب خوفه
وحبه الراحة
في اليوم التالي اصطاد الأسد الثور الأحمر وعاش ليالي جميلة جديدة وهو شبعان
مرت الأيام وعاد وجاع
فهاجم مباشرة الثور الأسود وعندما اقترب من قتله صرخ الثور الأسود :
” أكلت يوم أكل الثور الأبيض”..
احتار الأسد فرفع يده عنه وقال له :
” لماذا لم تقل الثور الأحمر ، فعندما أكلته أصبحت وحيداً وليس عندما أكلت الثور الأبيض!”.
فقال له الثور الأسود :
” لأنني منذ ذلك الحين تنازلت عن المبدأ الذي يحمينا معاً ومن يتنازل مرة يتنازل كل مرة ، فعندما أعطيت الموافقة على أكل الثور الأبيض أعطيتك الموافقة على أكلي”.
الخلاصة :
كثيرون منا يعيشون بمبدأ أنا ومن بعدي الاعداء ويبحثون عن سلامتهم فقط وينسون أن الاعداء لا ترحم أحد ،وان الاتحاد قوة وعندما تفرق الوحدة تصبح سهل المنال وستكون الفريسه القادمة
__________________




رد مع اقتباس
  #4  
قديم 23-06-2019, 05:48 PM
أبو سندس أبو سندس غير متواجد حالياً


للشؤون التنفيذية والمتابعة
 
تاريخ التسجيل: Sep 2016
الدولة: سلطنة عمان
المشاركات: 318
افتراضي

بارك الله فيك أختنا الفاضلة أم بشرى

المثل جاء في وقته المناسب
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 23-06-2019, 06:38 PM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 8,977
افتراضي

وفيك بارك الرحمن

ممنونة للمرور و الرد الكريم
__________________




رد مع اقتباس
  #6  
قديم 23-06-2019, 06:56 PM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 8,977
افتراضي

"مع الخيل يا شقراء"


كان هناك فلاح يملك مجموعة من الخيول الأصيلة وكان الفلاح يدرب خيوله يوميا
فيفتح لها الاصطبلات ويطلق لها العنان في أرجاء المزرعة ...
وكان لهذا الفلاح
بقرة ( شقراء..)عزيزة على قلبه...فكلما أطلق الخيل انطلقت البقرة رافعة ذيلها وتركض بأقصى سرعتها والفلاح مندهش من فعل تلك البقرة ...
وكان كلما انطلقت الخيول ورأى ما رأى قال:
مع الخيل يا شقراء
فذهبت هذه العبارة مثلا يضرب لمن يحاكي ويقلد كل شيء ويندفع فيما خلق له وما جعله الله لغيره ولا يصلح له ....


__________________




رد مع اقتباس
  #7  
قديم 23-06-2019, 07:06 PM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 8,977
افتراضي

"على قد لحافك مد رجليك "


هذا المثل يتداوله الناس يوميا في محادثاتهم وفي نصائحهم لبعضهم ويعني المثل
مـد او امغط رجلك على قدر لحافك اللحاف هو الغطاء الذي يتغطى به الانسان
اتثناء النوم فإذا كان هذا اللحاف صغيرا لايغطي الجسم فلا يمد الانسان رجليه
حتى لا تخرج عن اللحاف ومن ثم يصاب بالبرد والمرض وغيره .:
وقصة المثل
هناك شاب ورث ثروة طائلة عن والده وهو وريثه الوحيد فلم يحسن هذا الشاب
التصرف بهذه الثروة بل اخذ يبعثرها ويلعب بها. كثر عنده اصحاب الرخاء .
كثرت سهراتهم عنده وكثر البذخ والاسراف والتبذير وهم يأكلون ويضحكون
ويمدحون هذا الشاب في وجهه وهو لم يعلم ولم قول الشاعر ..
محمد العبدالله القاضي رحمه الله .
إياك وخلان الرخاء عدهم قومخلان من دامـة نعيمـه ودامـي
الى أدبرت دنياك عدوك معدوممروك ما ردوا عليك السلامي
فعلا أدبرت دنياه نفذ جميع مايملك من ثروة والده وأصبح لايملك قوت ليلة
عندها تخلوا عنه ضاقت عليه الارض فخرج من بلدته باحثا عن عمل يحصل
منه على لقمة العيش انتهى به المطاف عند صاحب بستان . أستاجره صاحب
البستان لكنه لاحظ انه لايعرف للعمل ولم يسبق أن عمل وانه ابن ترف لكن
ظروفه ألزمته بذلك استدعاه صاحب البستان..، وقال انت لاتعرف العمل ولم
يسبق لك العمل ..ما الذي اجبرك على ذلك؟ومن أنت؟ أخبره الشاب بكامل
القصة ذهل صاحب البستان لأنه يعرف والد الشاب وانه صاحب ثروة كبيرة
لايمكن ان تنفذ ولكن هذا الشاب انفقها ونفدها بغير تصرف . قال الرجل
لاحول ولاقوة إلا بالله ..لا اريدك ان تعمل وان تهان وتذل وانت ابن فلان
ثم قام وعقد له الزواج على بنته ثم زوجه اياها واسكنه في بيت صغير قريبا
منه واعطاه جملا.، وقال ياولدي احتطب وبع وكل من عمل يدك وانصحك
(بأن تمد رجلك على قد لحافك) فعلا اخذ هذا الشاب بنصيحة هذا الرجل
البار الملازم على صداقة والده ومد رجله على قدر لحافه ..
__________________




رد مع اقتباس
  #8  
قديم 24-06-2019, 09:00 PM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 8,977
افتراضي


سبق السيف العذل


جاء في كتاب (قصص العرب)
كان للنعمان بن ثواب العبدي بنون ثلاثة:
سعد وسعيد وساعدة. وكان ذا شرف وحكمة,
يوصي بنيه ويحملهم على أدبه.
أما ابنه سعد فكان شجاعاً بطلاً من شياطين العرب,
ولم تفته طلبته قط, ولم يفِرّ عن قرن.
وأما سعيد فكان يشبه أباه في شرفه وسؤدده.
وأما ساعدة فكان صاحب شراب وندامى وإخوان.
فلما رأى الشيخ حال بنيه دعاهم كلٍ على حدى
وأوصاهم بما يناسب توجهاتهم.
وقال لابنه سعيد وكان جواداً : يابني لا يبخل الجواد
فابذل الطارف والتلاد وأقلل التلاح ( التشاؤم),
تذكر عند السماح, وابلُ إخوانك ,
فإن وفيّهم قليل, واصنع المعروف عند محتمله.....
ثم أن أباهم النعمان توفي . فقال ابنه سعيد..
وكان جواداً سيداً: لآخذن بوصية أبي,
ولأبْلُوَنّ إخواني وثقاتي. فعمد إلى كبش فذبحه,
ثم وضعه في ناحيه من خبائه وغشاه ثوبا,
ثم دعا بعض ثقاته, فقال: يافلان إن أخاك من وفى لك بعهده,
وحاطك برفده, ونصرك بوده,قال: صدقت. فهل حدث أمر؟
قال: نعم. إني قتلت فلاناً, وهو الذي تراه في ناحية الخباء,
ولا بد من التعاون عليه حتى يوارى..فما عندك؟
قال: يالها سوأة وقعت فيها.
قال: إني أريد ان تعينني عليه حتى أغيبه.
قال: لست لك في هذا بصاحب.وتركه وخرج.
فبعث إلى آخر من ثقاته. فأخبره بذلك. وسأله معونته.
فرد عليه مثل ذلك. حتى بعث إلى عدد منهم.
كلّهم يرد عليه مثل جواب الأول....
ثم بعث إلى رجل من إخوانه يقال له خزيم بن نوفل,
فلما أتاه , قال له : يا خزيم, مالي عندك؟
قال ما يسرك, وما ذاك ؟ قال: إني قتلت فلاناً,
وهو الذي تراه مسجى
قال: أيسر خطب. فماذا تريد؟
قال: أريد أن تعينني حتى أغيبه.
قال: هان ما فزعت فيه إلى أخيك.
وكان غلام لسعيد قائماً بينهما, فقال خزيم:
هل إطّلع على هذا الأمر أحدٌ غير غلامك هذا؟
قال: لا. قال أنظر ما تقول. قال:ما قلت إلا حقا.
فأهوى خزيم إلى الغلام, فضربه بالسيف فقتله,
وقال: ليس عبدٌ بأخٍ لك. فارتاع سعيد وفزع لقتل غلامه.
وقال ويحك. ماصنعت؟ وجعل يلومه. فقال خزيم:
إن أخاك من واساك.قال سعيد: فإني أردت تجربتك.
ثم كشف له عن الكبش,
وخبّره بما لقي من إخوانه وثقاته,
وما ردّوا به عليه. فقال خزيم:
سبق السيف العذل (اللوم) ..
وهو من الأمثال التي تُضرب في حالة التسرع في إصدار القرارات وتنفيذها دون تفكيرٍ مسبق.
__________________




رد مع اقتباس
  #9  
قديم 24-06-2019, 09:30 PM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 8,977
افتراضي



أول من قال هذه المقولة هو الشاعر العربي "الحطيئة" الذي كان مشهورا بهجائه،

حيث أتى الكوفة، فلقى رجلا فقال له: "دلني على مفتي رأيه صائب في البلدة"،

فقال له الرجل "عليك بعتيبة بن النهاس العجلي"،

ثم مضى الحطيئة نحو داره حتى صادفه فقال له هل أنت عتيبة؟

فقال له لا ثم سأله مرة أخرى "أنت عتاب فإن اسمك شبيه بذلك"،

فقال الرجل "نعم أنا عتيبة".

ثم سأله عتيبة عن اسمه فرد عليه الحطيئة قائلا "أنا جرول أبو مليكة"،

فلم يعرفه فلما قال له أنا الحطيئة عرفه ورحب به، فطلب منه الحطيئة أن يحدثه عن أشهر الشعراء،

فقال له عتيبة "أنت أشهر الشعراء"، فقال الحطيئة "خالف تذكر"

بل أشهر مني الشاعر الذي يقول "ومن يجعل المعروف من دون عرضه يفره، ومن لا يتق الشتم يشتم،

ومن يك ذا فضل فيبخل بفضله على قومه يُستغنى عنه ويذمم".

فقال له عتيبة صدقت، ولكن ما حاجتك فقال له ثيابك هذه قد أعجبتني

وكان عتيبة يرتدي ثياب فخمة، فدعا خادمه يأتي له بثياب وخلع ثيابه التي كان يرتديها

فدفعها للحطيئة، ولكن عتيبة كان يعلم أن الحطيئة يريد منه شيئا آخر فقال له وما حاجتك أيضا؟،

فرد عليه قائلا: "أريد لأهلي حب وتمر وكسوة"

فدعا عتيبة أعوانه وأمرهم أن يمدوه بكسوة أهله،

فقال الحطيئة العود أحمد ثم خرج من عنده وهو يقول :

"سئلت فلم تبخل ولم تعط طائلا === فسيان لاذم عليك ولا أحمد".
__________________




رد مع اقتباس
  #10  
قديم 07-07-2019, 03:40 PM
أم بشرى أم بشرى متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 8,977
افتراضي

أشأم من طويس


طويس كان اول من غنى باللغة العربيه فى جزيرة العرب كان العرب قبله يستمعون للغناء باللغة الفارسية . . . . فقد كانت لغة المغنين .
كان طويس مغنيا بارعا . . . حسن الصوت رائع الحس لكنه يجلب الشؤم وكان مضرب مثل
هذا المثل يضرب للرجل الذي يجلب الشؤم أينما حل ….و طويس هذا اشتهر بذلك فراح الناس يتشاءمون منه.
وطويس هذا وكان اسمه في الأصل طاوس مطرب عرفته مجالس الغناء والمجون.اسمه الأصلي كان عيسى بن عبد الله )
كان يطوف يوما بالمدينة المنورة حين تجمع الناس حوله فوقف بينهم قائلا: “يا أهل المدينة، توقعوا خروج الدجال ما دمت حياً بين ظهرانيكم، فإذا مت فقد أمنتم؟
لأني ولدت في الليلة التي مات فيها النبي صلى الله عليه وسلم،
وفطمت في اليوم الذي مات فيه أبو بكر،
وبلغت الحلم في اليوم الذي قتل فيه عمر،
وتزوجت في اليوم الذي قتل فيه عثمان،
وولد لي ولد في اليوم الذي قتل فيه علي.
كان اسمه طاوس فلما سلك طريق المخنثين جعلوه طويساً على سبيل التصغير،
وكانت وفاة طويس هذا في المدينة المنورة على اختلاف الروايات، ةذكر انه كان ظريفا للغاية يضحك الثكلى، حلو اللسان يغني على الدف.
وقد قال في نفسه الشعر حيث قال:
أنا أبو عَبْد النعيم ***أنا طاووسُ الجحيم
وأنا أشأم مَنْ دَبّ ***َ على ظهر الْحَطيم
__________________




رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
المشتقات في اللغة العربية أم بشرى منتدى اللغة العربية وعلومها 0 20-11-2018 11:11 PM
كتاب(علم الساعة توضيح وبيان وتفسير مالم يفسر من القرآن)مباشر دون احالة عبدالرحمن المعلوي منتدى الشريعة والحياة 8 07-08-2017 07:27 PM
ديوان الذكر محمود العياط منتدى همس القوافي وبوح الخاطر 1 18-08-2015 11:06 PM
البنا ء في الأسماء والأفعال أم بشرى منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 24-11-2014 11:50 PM
التخطيط الدرسي...المشاكل والحلول قطر الندي وردة منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 14-05-2014 11:41 PM


الساعة الآن 12:53 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com