عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العامة > منتدى النقاش الحر والحوار الفكري البنّاء

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 16-01-2019, 11:58 AM
عبدالحليم الطيطي عبدالحليم الطيطي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
الدولة: الأردن
المشاركات: 200
Lightbulb ثلاثة آراء مهمّة .........






***ثلاثة آراء مهمّة ...............


**1****المثقّف هو الخاسر في بلاده التي فشلتْ ثوراتها،،فهو الذي يحلم ،،والناس تتبع رؤيته ،،فهُو أوسع فكرا ،،وأدقُّ موقفا ،،و يعيش رأياً والتزاما أيضا،،ويفهم ويناقش من زاوية خاصّة به،،وربما تعذّبَ بموقفه ورأيه وربما مات له أيضا ! لذلك كم أرجو أن يكن المثقّف مُصيبا...!

...و في بلاد العروبة البائسة فشلوا،،وانقلبوا على الديمقراطية سلميا ،،وعسكريا ،،،،كلّ تلك الفوضى من أجل دحر المسلمين ،،فهي تدبير وليست أصيلة ،،
..،، ثورات مُقادة ومتعدّدة الأهداف - قيادتها مدعومة تريد السُلطة ،،وشعب بائس يُعين الثائرين يحلم بالخبز والحرية -
..،،وبعد أن تخسر البلاد اقتصادها الذي ازدهر شيئا ما أيام السلم ،،يأتي الثوار إلى بلا د زاد فقرها ،،،ليبدؤوا صراعا آخر على الحكم ،،في مجتمعنا المُرَكّب من المُسلم والعلماني والاخر الكثير المختلِف ،،وهذه فئات لا تتفق ،،إلاّ مُكرهة ،،وتنتظر الفرصة الأخرى ،،فقَتَلوا باقي الأمل وباقي الخبز وباقي الحرية ،،التي قد حلم بها المثقف ،، مقْتلةً أكبر ،،

و أزماننا لم تتغير إلى الإيمان بالعدالة والحقوق ،،فعقليّة الأنظمة والأحرار وعامة الشعب حبيسة قالب ،،فكأنّ دهورنا شهورا والعالَم حولنا يركض يسابق الزمان ،،



2** ما أعجبك من الغَرب - حضارتهم وعِلمهم -،،لم يحدث لأنهم مسيحيون أو يهود أو كفار ،،فالمسيحية كانت تطارد العلماء وقتلت ( جاليليو ) وما حدثت هذه النهضة أصلا إلاّ بعد فصل الدين عن الدولة في فرنسا ولحقتهم اوروبا ،،،ولا خلاف مع ديننا على أهمية العلم ،،،.........لكنّ الإنجاز العظيم الذي أنجزوه كان لأنهم هم وارثوا علم الإنسان ،،،،،،،،،فالعلم تراكميّ هرميّ ،،ما علمه انسان في تشاد ربما يبني عليه عالِم في روسيا في العام القادم ،،،ولا رجعة للخلف ،،،العلم بناء انسانيٌ - تتعلّم وتفهم وتزيد - وكان الأوروبيون آخر المتعلمين المبدعين طبعا ،،،وكنّا آخر الأساتذة لهم ...................وأما فهْمهم الحضاري للحكم وايمانهم بحقوق الإنسان والعدالة الإجتماعية ،،فما كان بسبب اديانهم المحرّفة ،،وأديانهم غارقة في تقديس البشر وجعلهم آلهة ،،،،كي يتكلّم رهبانهم باسمهم فيصيروا آلهة بالنيابة عنهم ،،،،،،،إنما بعد حربين داميتين اتفقوا على احترام حياة الإنسان وأسَّسوا لها المؤسّسات ....................... وأنا أفهم أشواقك المثالية .



3****كم أتفاجأ بالإنسان ! ذلك البئر المقفل ،،عليك أن تحذر إذا جئت لفتح بابه ،،قد تفتح الباب فتلدغك ثعابينه أو ترشقك أوساخه ،،،!وقد يلفحك عطره!
،،هو عالم مقفل وعندما تظنّ أنّك تعرفه ،،تنكره ،،! وإذا اطمأننتَ اليه لحظة ،،يفجؤك غدره أو كرهه أو حسده ،،وأنت لا تدري سببا ،،،ولكن هذا ما يعمل في الإنسان ويصنع شرّه فيصير كالوحش الضاحك!،،وقد تظنُّ به شَرّاً ،،فيفجؤك بخيره المخزون في معتقده،،،
،،ولو سألتك ،،هل تعرف فلانا ،،! لا تجبني حتى الموت ،،،،! فهو قد يكون شيئا آخر في كلّ وقت ….!
فعلاقتك بالناس فرَضَِية ،،أنت تُقدِّر أنَه جميل أو قبيح وتعلم أنّه غير ذلك ،،ربما ….ومتغيرة،،فقد تنقلب الأخوّة والقِيَم ….وتصير في لحظة بلا قيمة .. وقد كانت غالية ….قبل قليل
...وأكثر ما يدهشك هو عدم التلاؤم ،،فالذي تقرّبه وتعطيه ينكرك ويحقد عليك ،،والذي تُقصيه ربما أحبّك والذي تحبّه لِذاتِه ،،،يحبّ حاجته معك ،،والذي يحبّك يريد أن تُنفذ إرادته ويستولي عليك ،،
..،ولكن لا تيأسوا من الأخيار ،،لقد رأيتهم كالشموع ،،وأنا أَمشي في ليل حياتي ،،،،يؤنسون الطريق ..!الأخيار هم الذين لا ينتظرون من الإنسان شيئا ،،ورغم سوئه يعطونه ،،،لأنهم يريدون من الله كلّ شيء ،،



الكاتب / عبدالحليم الطيطي

https://www.blogger.com/blogger.g?bl...osts/postNum=0
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 23-01-2019, 11:51 PM
عبدالرحمن الناصر عبدالرحمن الناصر متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المشاركات: 386
افتراضي

.



أما عن الأول وهو المثقف فكانوا يعلمون أننا نقدر المثقف ونضعه فى مكانه عالية فأحضروا لنا المثقفين وأسموهم بالنخبة ليتحدثوا وفتحوا لهم المجال على مصراعية وأكتشف الناس أن هؤلاء كانوا مثقفيهم وليسوا مثقفينا كانوا المثقفين المدربين من قبل الأنظمة الحاكمة ومن قبل الأمن العام فدغدغوا المشاعر بالوهم وعندما أفقنا كان كل شيئ قد ضاع وإختفى المثقفون غانمون للأموال والشهرة


وأما الثانى وهى حضارة الغرب لأنهم فصلوا الدين عن الدولة -- فقد كانت دولتهم دينية تتحكم فيها الكنيسة بتعاليمها وليس بتعاليم المسيح أما فى ديننا فأول ميثاق وضعه سيد الأنام صلى الله عليه وسلم فى المدينة كان ميثاقا" مدنيا" -- لكن فيما بعد ذلك وحتى تاريخه كانت صراعاتنا على السلطة وليس على الدين حتى لو وضعوا شعار الدين فلم يضعوه من أجل الدين ولكن وضعوه من أجل الوصول للسلطة .

ونجاحهم لأنهم وضعوا قانون يحترم الجميع ويطبق على الجميع والإسلام لم ينهى عن وضع القوانين وعن تطبيق العدل -- لقد نجحوا فى ذلك لأنهم طبقوا القانون -- أما عندنا ففشلنا لأن لدينا قانون يطبق حسب هوى الحكام


أما عن الثالث وهو الانسان الذى لم تفهمه لأنه كالبئر المغلق --- عليك أن تضع له الميثاق والمنهج الذى سيسير عليه - وعليك أن تحدد لنفسك ماذا تريد من الاخر وكيف تريد أن يعاملك ودعك من الثقة المفرطة فلكل شيئ حدود -- من التزم بها فنعم ما فعل ومن تعداها يعاقب على فعله فإن صارت الأمور على ذلك فلا يهمك بئره حسن أو سيئ



شكرا" لاستاذنا الكبير على ما كتب ودون مع خالص تحيتى










.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بحوث نحوية فى رياض القرآن الكريم والسنة النبوية **أحمد عماد** منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 29-06-2016 11:57 PM
محمد بن سعد البغدادي almohajerr منتدى الثقافة العامة 0 15-04-2016 09:05 PM
ثلاثة أشياءتستحق منّا التوقف أم بشرى منتدى العلوم والتكنولوجيا 5 11-04-2014 06:09 PM
قولهم عيد الفطر ثلاثة أيام بدعة منكرة مسلم المصرى منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 20-09-2009 11:14 AM


الساعة الآن 01:03 AM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com