عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > منتديات الإقتصاد والعلوم الإدارية > منتدى المصارف وأسواق المال

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 21-10-2005, 01:52 AM
خبير ومحلل مالي خبير ومحلل مالي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 846
افتراضي نصائح هامة جدا جدا .. للمساهِمين ..




نصائح هامة جدا جدا .. للمساهِمين ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,,,

1/ لا تصدق كل ما يُقال في الأسواق ، أو ما يُكتب في المنتديات ، فالثقات قليلون.. ولكن مهم جدا ان نعرفهم .

2/ لا تُسلم عقلك لأحد .. فأنت المسؤول عن محفظتك ، فالربح لك ، والخسارة عليك .

3/ إذا سلمت عقلك لأحد فاشتريت على كلامه .. فلا تلومه ، بل لُم نفسك ،، لأنك أنت المخطئ .

4/ لا تضع فلوسك كلها في شركة واحدة .. بل نوع في الشركات والقطاعات .. حتى لو تعرضت بعض الأسهم للنزول ، تكون الأسهم الباقية مرتفعة أو متماسكة .

5/ كثُرت التوصيات في المنتديات ( ومن ناس مبتدئين جدا ) ولست أدري من أين يأتون بهذه التوصيات .. هل المسألة قص ولصق ؟؟ أم ماذا ..؟

6/ راقب أسهمك بعناية .

7/ من المفيد جدا ( حتى للمستثمرين ) أن نجني ارباحنا عند كل ارتفاع .. ثم نرجع نأخذ السهم من تحت ,.

8/ ابحث دائما عن الفرص النائمة ( وهي الأسهم التي لها مدة وهي حمراء لم تتحرك تحركا ملفتا ) .

9/ لا تطارد سهما ارتفع كثيرا .

10 / اجعل لك فترة معينة تُقيّم فيها محفظتك .. لتعرف أرباحك وخسائرك .. حتى تعدل طريقتك إن كانت خاطئة ، او تستمر عليها إن كانت صحيحة .

11/ إياك والارتباك عند إدخال الأوامر ... بل كن هادئا ، فلربما تشتري بينما أنت كنت تريد البيع .. أو تخطئ في اسم الشركة ، أو تخطئ في المبلغ ( فتروح فيها ) .

12/ القناعة .. القناعة .. القناعة .. والرضى بالربح القليل .. مطلب .. ومكسب .

13/ المضاربة فنّ لا يتقنه الكثيرون ولا الكثيرات ... لذلك لا تكن مضاربا حتى تعرف فنون اللعبة .

14/ إذا بعت سهما ثم ارتفع .. فلا تتندم... بل قل .. أخذت رزقي من هذا السهم .. وساتركه لإخواني يترزقون منه .. ثم لا تراقبه .

15/ احتفظ بجزء من المحفظة ( كاش ) لزوم التعديل او الشراء عند هبوط السوق .

16/ تأكد أن كل ( وأقول كل ) من يتعامل في الأسهم ( يتعلق ) في الأسهم .. ولكن الذكي هو من يعرف كيف يستفيد من التعليقة .

18/ الصبر .. يُتعلم من سوق الأسهم .

19/ لا تكن عجولا .. فبعض الأخوة عندما يشتري سهما وينزل ريال فإنه يسارع لبيعه .. ثم يلحظ أن السهم ارتفع 10 ريال ,, فعظ يديه ندما ... بل اصبر على السهم .. ولا تبيعه الا بربح .

20/ اسأل عن كل ما يخطر في بالك عن الأسهم .. ولا تسأل إلا من تثق به .. لأن السؤال هو أساس المعرفة .

21/ تأكد ان الخبرة لها دور في معرفة الأسهم .. فحاول اكتسابها .

22/ لا تشتت ذهنك في متابعة الأسهم .. بل ركز انتباهك على عدد معين من الشركات ( 10 شركات مثلا ) ، وتابعها متابعة لصيقة .. وستعرف أسرارها ، وأسعارها ، وارتفاعها وهبوطها .. لذلك ستحصل من وراها على خير كثير .

23/ بعض الناس عندما يخسر في المضاربة واقول لها .. مثلا : ( اترك المضاربة واستثمر ) يقول .. ما أحب الاستثمار ، ، ، .. فالجواب يا اخي انت تبحث عن الريال وعن المكسب .. وحيثما كان المكسب وهو حلال ذهبت إليه .. سواء كان في المضاربة او الاستثمار .. فانت لم تدخل سوق الأسهم لتحب وتكره .. بل دخلت لتربح .

25/ يتردد الكثيرون في دخول الأسهم بسبب الخوف .
ومن يتهيب صعود الجبال ***** يعش أبد الدهر بين الحفر
أي :
من يخاف يقعد دايم خايف ، ولا يتقدم خطوة واحدة ، والتجارة قائمة على المغامرة والمجازفة .. فبعد دراسة الأمر والمشاورة والاستخارة والتوكل على الله اعقد العزم .. وما كتبه الله لك فستحصل عليه .

26/ اجتنب الحرام .. فهو يمحق المال ، ويسبب الخسائر .. وعليك بالحلال فهو أمان في الدارين .

27/ لا تغامر .. ولا تتردد .. وكن وسطا بين ذلك .

28/ قراءة كميات التنفيذ للصفقات مهمة جدا .

29/ العرض والطلب ( خاصة قبل التداول ) لعبة كبيرة جدا يلعبها المتداولون الكبار على المتداولين الصغار .. ليسرقوا اسهمهم .

30/ تابع اخبار الشركات ، واقرأ عنها .

31/ الصدقة تجلب الرزق وتبارك في المال وتُكسب الأجر وتنفع في يوم القيامة .. ورمضان حل ... فجهز مبلغا للصدقة .

وما مرادي إلا رضا الله
لك التوفيق من المولى في كل خطوة .
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 22-10-2005, 04:43 PM
fade2005 fade2005 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 87
افتراضي

فعلا نصائح وارشادات مفيدة وخاصة للمتعاملين والمضاربين
اشكرك اخي الخبير
وبارك الله فيك

مع التأكيد على الرقم 31 الاخير
بها الله يبارك في المال
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 23-11-2005, 11:32 PM
خبير ومحلل مالي خبير ومحلل مالي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 846
افتراضي سوق الاسهم ... معلومات ومصطلحات

سوق الاسهم ... معلومات ومصطلحات


عندما يرتفع السهم لسبب ما يبدا دخول طلبات الشراء عليه وذلك للاستفاده من ارتفاعه ... ومع ارتفاعه يبدأ مالكوا السهم ومن قاموا بشرائه في بداية الارتفاع في بيعه وجني ارباحهم .. وبهذا عند مقاربة سعر السهم لسعر ما .. نجد زيادة العروض بالبيع وهذا مايؤدي بالسهم الى الاصطدام والتوقف ومعاودة الهبوط مره خرى الى مستوياته الاولى .. وبعد ذلك تضهر من جديد طلبات الشراء وذلك باعتقاد من طلب الشراء بان سعر السهم بهذا السعر فرصة مناسبه للشراء ...
وبسبب هذه الظاهرة نجد ظهور مايعرف بــــ
نقطة المقاومه (( resistance point ))
نقطة الدعم (( support point ))
للسهم يوجد (( نقطة)) دعم (( نقطة)) مقاومه .. وايضا للمؤشر
نقطة المقاومه (( resistance point ))
وهو الحد الاعلى الذي يقف عنده السعر الصعود الى الاعلى
نقطة الدعم (( support point ))
وهو الحد الادنى الذي يقف عنده السعر رافضا الهبوط الى الاسفل
وفي كثير من الاحيان تصبح نقطة المقاومة نقطة دعم .. وتصبح نقطة الدعم مقاومة .. والسبب في ذلك عند حدوث انطلاق لسهم بمقدار معين كاسرا نقطة المقاومة ( عندما تكون الانطلاقة الى الاعلى ) او كاسرا نقطة الدعم ( عندما تكون الانطلاقة الى الأسفل )
يمكنك حساب نقاط الدعم والمقاومه .. بسهوله دون الدخول اللى حسابات واضاعة وقتك.. وحسابها عن طريق موقع دريال ..
http://www.diryal.com/site/calc2.asp
وبصوره سهله جدا ماعليك الى ان تكتب
أعلى سعر للسهم + أقل سعر للسهم + سعر الاقفال
وستحصل على دعم 1 مقاومة 1 ------- دعم 2 مقاومة 2
وينطبق ذلك على المؤشر بصفه عامه ..
مثال اقفال اليوم واعلى حد وصل له المؤشر وادنى حد وصل اليه المؤشر
الاعلى 5578.59
الادنى 5490.94
الاقفال 5514.58
دعم 1
5477.48
مقاومة 1
5565.13
***************
دعم 2
5440.39
مقاومة 2
5615.69
نقاط الدعم والمقاومة أحد أساسيات وادوات التحليل الفني والتي لا يستطع أي مستثمر الاستغناء عنها في دراسته التحليلية لحركة الاسهم او المؤشر
وتكمن الاستفادة من نقاط الدعم والمقاومة وخاصه مع التذبذب الحاصل في السوق هذه الايام ..
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 23-11-2005, 11:34 PM
خبير ومحلل مالي خبير ومحلل مالي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 846
افتراضي

الأسهم Stocks

الشكل السائد من أشكال العمل التجاري هو الشركات التجارية المساهمة وجميع هذه الشركات التجارية تقوم بإصدار أسهم عامه كل سهم يمثل وحده ملكية في (سهم من) الشركة. ويجب أن تكون جميع الشركات مسجلة ويطلق على هذا التسجيل إسم النظام الأساسي للشركة ويتضمن


- الأسهم المصرح بها للتداول Authorized Stock

كما تمت الإشارة إليه أعلاه فإن تسجيل الشركة يحدد عدد الأسهم التي يجوز للشركة إصدارها . ويشار إلى هذا المقدار المسموح به إسم (الأسهم المصرح بها) للتداول.

- الأسهم الغير مصدرة Unissued Stock


وهي أسهم مصرح بها ولكن لم تصدرها الشركة بعد. ومعظم الشركات تصدر اسهماً أقل من المصرح بها وتحتفظ بالباقي لإستخدامها في المستقبل.

- الأسهم المصدرة Issued stock

وهى الجزء من الأسهم المصدرة المباعة للمستثمرين .

- الأسهم المعروضة للتداول Outstanding Stock

وهي الأسهم المصدرة الموجوده حالياً لدى عامة الجمهور. مع ملاحظة إن ذلك لاينبغى أن يتطابق بالضرورة مع الأسهم المصدرة وذلك لأن بعض الأسهم المصدرة تعتبر(سندات خزانة )


- أسهم الخزانة Treasury Stock


وهي الأسهم الغير مدفوعة التي حصلت عليها الشركة مره أخرى من خلال الشراء من السوق المفتوح أو بواسطة وسائل أخرى وهذا ما يطلق عليه إسم أسهم الخزانة. ويمكن الإحتفاظ بأسهم الخزانة أو إعاده إصدارها أو إلغائها.
وأسهم الخزانه لا تحمل أي حق في التصويت أو في تحصيل حصص أرباح ولا تستخدم في حساب أرباح كل سهم . وهي بصوره عامه لا تعتبر جزء من رأسمال الشركة .
قيم الأسهم

القيمة الإسمية Par Value


قيمة تعسفية يتم تخصيصها عند إصدار السهم وتطبع على شهادة السهم، ومن الناحية التاريخية فقد تم إستخدام القيمة الإسمية كقيد تجاري. وعادة ما يتم وضعها بسعر منخفض نظراً لأن ضرائب بعض الولايات تستند اليها. وهذه القيمه ليست لها ايه علاقه باي تقسيم اخر للسهم. وبالنسبه للسهم الصادر بسعر يتجاوز القيمه الإسمية فإن الفرق يرحل في الدفاتر المحاسبية على أنه تم دفعه بصورة زائدة وأحياناً يتم إصدار السهم بدون أيه قيمه إسمية.

- القيمه الدفتريه Book Value

على خلاف القيمة الاسمية فإن القيمة الدفترية لسهم ما تعكس القيمه الصافيه للشركة، حسبما يتم تحديده بإستخدام المبادئ المحاسبية المتعارف عليها، مقسومه على عدد الأسهم المعلقه.


القيمة الدفترية
هي قيمة السهم الحقيقية من صافي الموجودات للشركة
القيمة الدفترية= حقوق المساهمين ÷ عدد الاسهم
حقوق المساهمين= رأس المال+ الاحتياطي+ اربحاح مبقاة

- القيمة السوقية Market Value

هذه ببساطة القيمة التي يتم تخصيصها للسهم في السوق مثل القيمة الحالية المعروضة
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 23-11-2005, 11:35 PM
خبير ومحلل مالي خبير ومحلل مالي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 846
افتراضي

أنواع الأسهم

غالباً ما يتم تصنيف الأسهم حسب الأهداف المختلفة للمستثمرين أو الخطط الاستثماريه. وهذه الفئات إنسيابيه إلى حد ما ولكن المصطلحات تستخدم بصوره كبيرة لوصف الأسهم أو مجموعات الأسهم وهي:
1- الأسهم الزرقاء (Blue Chips)

2- أسهم النمو ( Growth Stocks)

3- أسهم الدخل (Income Stocks)

4- الأسهم الدفاعية ( Defensive Stocks)

5- الأسهم الدورية ( Cyclical Stocks)

6- الأسهم المضاربة (speculative Stocks)


- الأسهم الزرقاء الممتازة ( Blue Chips)

وهي أسهم شركات ضخمة راسخة لها تاريخ طويل من الأرباح ودفعات أرباح منتظمة للمساهمين. وهي تعتبر من أقل الشركات مخاطرة بالنسبه للمستثمرين، وتستهوي أولئك الذين يسعون إلى كلا من الدخل الجاري والأرباح على المدى الطويل.

- أسهم النمو ( Growth Stock )

وهي أسهم في شركات أظهرت القدرة على النمو بمعدل أسرع من الشركات الأخرى المناظرة. ونظراً لأن هذه الشركات مهتمه بالنمو فأنها غالباً ما تعتمد استثمار معظم أو جميع أرباحها القوية ولذلك فإن حصص الأرباح قد تكون صغيرة أو معدومه. وهي مناسبه للمستثمرين الذين يسعون بصوره مبدئيه للحصول على أرباح رأسمالية على المدى الطويل بدلاً من الدخل. وهي تميل إلى كونها سريعه التغيير وبالتالي كبيرة المخاطرة مقارنة بمعظم الأسهم.

- أسهم الدخـل ( Income Stock)

وهي أسهم الشركات المشتغلة بصناعات ناضجة والتي تميل إلى دفع جزء ملموس من دخلها كحصص أرباح. وشركات الخدمات هي مثال ممتاز على ذلك، فهي مناسبة لأولئك المستثمرين الأكبر سناً في معظمهم والذين اهتمامهم الرئيسي هو الدخل الجاري بدلاً من الأرباح الرأسمالية.


الأسهم الدفاعية (Defensive Stock)
وهي أسهم شركات بالرغم من انها عادة ما لا تتأثر بدورة العمل التجاري لذلك فأرباحها تستمر حتى عند تقلب الإقتصاد. والمثال على ذلك هي الأسهم في الشركات المعروفة بأنها تزدهر في الأوقات الصعبة.

- الأسهم الدورية (Cyclical Stock)

وهي أسهم في شركات تعكس عائداتها الإقتصاد ككل بمعنى أنها تزدهر عند إزدهار الإقتصاد وتبطئ عند تعثر الإقتصاد. أسهم صناعة السيارات تتصرف بهذه الطريقه في جميع الأوقات. وهذه الأسهم تحوز على إهتمام المستثمرين الذين يشعرون بأنهم يمكنهم الإستفاده من الإندفاع المستقبلي للإقتصاد

- أسهم المضاربة (Speculative Stock)

وهي الأسهم التي لها أرباح جاريه ضعيفة أو معدومة ولكنها من المحتمل أن تحقق أرباح رأسمالية ضخمة. والأمثلة على ذلك تتضمن شركات التقنية الحيوية مع شركات العقاقير أو التغذية الجديدة التي تبلغ عن إكتشاف ضخم. وهذه استثمارات خطرة ومن المحتمل أن تفقد تلك الإفتراضات إذا لم تحقق الشركة ما تطمح اليه.


تقسيم السهم (Stock splits)


أحياناً ما تعلن الشركة عن إقتسام الأسهم، نقصد بذلك إعلان يفيد بأن كل سهم قديم يساوي حالياً عدد من الأسهم الجديدة. وهذا لا يغير القيمة الكلية للشركة وبالتالي فإن القيم الاخرى تتغير بنسبة وتناسب. ويجب اعتماد الأسهم المقسمة والتي تزيد عدد الأسهم المصرح بها أو تغير القيمة الإسمية من قبل المساهمين.

مثال:
سهم بقيمة إسميه 1 دولار وبقيمة سوقية قدرها 20 دولار تم تقسيمة إلى سهمين بدلاً من سهم واحد يصبح الآن ضعف عدد الأسهم المصرح بها، وتصبح قيمة كل سهم الإسميه قدرها 50 سنت. وكل سهم غير مدفوع ستصبح قيمته السوقية الان 10 دولار

التقسيم العكسي ( Reverse Splits)


التقسيم العكسي يعنى أن كل سهم قديم يساوي الآن بعض كسور السهم الجديد.

مثال:
عندما تصبح ثلاث أسهم سهم واحد بالتقسيم العكسي فإن 300 سهم من الأسهم القديمة تصبح 100 سهم من الأسهم الجديده. وسوف تتضاعف القيمة الإسمية والقيمه السوقية ثلاثه أضعاف
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 23-11-2005, 11:36 PM
خبير ومحلل مالي خبير ومحلل مالي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 846
افتراضي

" المؤشر"


ان فكرة المؤشر هي معرفة اتجاه الاسعار وذلك عن طريق المقارنة بين مستوى السعر الحالي مع مستوى سعر سابق يسمى بسعر الاساس (BASE PRICE) فمثلا اذا قلنا ان سعر الاساس هو السعر في 1/1/2003 وكان 200 ريال ثم ارتفع السعر الى210 ريال في 31/12/2003 فان معدل السعر في 31/12/2003 الى السعر في 1/1/2003 هو :


جرى العرف على حساب المؤشر بطريقة معينة تسهيلا للمقارنة وذلك بالاتي :
اولا قسمة سعر الأساس على نفسه وضرب حاصل القسمة في 100 :


200× 100 = 100 ولذلك
200


نقول ان نقطة البداية هي مائة نقطة .
أما بالنسبة لمعدل السعر في 31/12/2003 الى سعر الاساس فنحسبه عن طريق قسمة السعر في 31/12 على سعر الاساس وضرب حاصل القسمة في 100 :
210× 100 = 105 نقطة
200
وهذا يعني ان السعر في 31/12 ارتفع بمقدار (5) نقاط او بنسبة
10 × 100 = 5%
100
بالمقارنة مع سعر الاساس .

اما بالنسبة لمؤشر اسعار عدد من الاسهم فانه يحسب بنفس الطريقة مع فرق بسيط هو ضرب الاسعار في عدد الاسهم :

حاصل مجموع ضرب عدد الاسهم في السعر الحالي للسهم100x

حاصل مجموع ضرب عدد الاسهم في سعر السهم في تاريخ الأساس
اذا المؤشر هو مقياس لاداء السوق اليومي ومعروف للجميع فالاسهم القيادية لها التاثير الفعلي في الصعود والهبوط ومن المتعارف علية ان البنوك- الكهرب- سابك- الاتصالات هي المؤثر الرئيسى في سوق الاسهم السعودي


عدد الاسهم السعـودية هي :
2370553719 مليار سهم
المرتبة الاولي تأتي الكهرب
833,318,763 مليون سهم
وتمثل 35.2 % من الاسهم السعودية
ثم سابك
وتمثل 12.7 % من الاسهم السعودية
300000000 مليون سهم
ثم الاتصالات
وتمثل 12.7 % من الاسهم السعودية
300000000 مليون سهم
لذلك نرى مدى تاثير الكهرباء اولا في حركة المؤشر ويليها سابك والاتصالات في سوق الاسهم السعودي
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 23-11-2005, 11:36 PM
خبير ومحلل مالي خبير ومحلل مالي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 846
افتراضي

بداية مؤشـر السوق هو عبارة عن قيمة رقمية تقيس التغيرات الحاصلة في سـوق المال ومنها سوق الأسهم حيث يتم " تكوين " المؤشر و " تحديد " قيمته عند البداية ثم يتم مقارنة المؤشر بعد ذلك عند أي نقطة زمنية للتعرف على تحركات واتجاهات السوق فهو بصورة عامة يعكس الاتجاه العام لتحركات أسـعار الأسـهم ويكون بذلك أحد مرجعيات المسـتثمرالمهمة عن السوق أو قطاع معين في السوق أو أسهم معينة في قطاع محدد ومنها أزاء سـهم معين في القطاع لأن لكل قطاع أيضا مؤشره الخاص .

وللمؤشر العديد من المزايا فهو يلخص أداء السوق الاجمالي ويساعد السوق على اعادة تنظيم عملياته ويعكس التوقعات حول التدفقات النقدية ( + أو ــ ) التي تساعد في تحديد سعر السهم واخيرا فالمؤشر يمكّن المسـتثمرين من مقارنة الأداء المحلي بالأسواق الأخرى في العالم مما قد يساعد على جذب الاستثمارات الخارجية .

وأهم طرق بناء المؤشرات تلك المبنية على اساس القيمة ومن امثلتها مؤشر ستاندارد آند بور 500 والمؤشر المركب لبورصة نيويورك ASECI ومؤشر ناسداك والفاينانشال تايمز ومؤشر بورصة طوكيو ومؤشر سوق المال المصري وتداول السعودي .

وعن كيفية حساب نقاط المؤشر فلنفترض وجود 3 أسهم " أ , ب , ج " وأسعارها على التوالي بالريال 30 و 60 و 90 وعدد الأسهم المصدرة على التوالي بالمليون 100 و 50 و 10 وعليه فإن القيمة الاجمالية للسوق هي ستة مليارات و900 مليون ( 6,9 مليارت ريال ) بعد ضرب عدد الأسهم المصدرة بسعر كل سهم وجمع النواتج .

ولبناء قيمة للمؤشر نقوم بقسـمة القيمة الاجمالية للسوق على قيمة مبدئية للمؤشر تحدد بطريقة اختيارية من الرقم 10 أو مضاعفاته وهذا يتم تطبيقه لبناء المؤشر العام أو مؤشرات القطاعات المختلفة . ولو أخترنا الرقم " مليون" كقيمة مبدئية للمؤشر فإن 6,9 مليار مقسومة على مليون نحصـل على قيمة للمؤشر هي
6900 نقطة وبعد ذلك وفي فترة لاحقة لوتغيرت اسعار الأسهم إلى 30 و66 و108 للأسهم ا , ب , ج على التوالي فإن القيمة السوقية تصبح 7 مليار و380 مليون ريال وبإجراء نفس القسمة السابقة باستخدام قيمة المؤشر الجديدة ( 6900) يعني قسمة القيمةالسوقية الجديدة 7,38 مليار على 6900 نقطة فإننا نحصل على الرقم التالي :
1,069,565 وهذا يعني أن المؤشر ارتفع بحوالي 69,565 نقطة وهي تمثل مانسبته 6,95 % . وتلاحظ أن ارتفاع المؤشر حصل نتيجة لارتفاع قيمة السهم ج بنسبة20% من 90 إلى 108 وارتفاع قيمة السهم ب بنسبة 10% من 60 إلى 66 .

ملاحظة أخيرة وهي أن مجموع عدد الأسهم المصدرة من ( ج و ب ) 60 مليون سهم تقل عن عدد الأسهم المصدرة من ( أ ) 100 مليون سهم وهذا يعني أن ارتفاع بنسبة أقل في قيمة السـهم " أ " تؤدي إلى ارتفاع أكبر في قيمة المؤشـر وهذا يذكرنا بأثيرات تحركات سهم الكهرباء في سوق الأسهم السعودي الذي يصل عدد الأسهم المصدرة منه حوالي 765 مليون سهم .

وأشـير ختاما إلى أن هناك طرق أخرى لبناء المؤشـرات فمنها المبنية على أساس السعر مثل " داو جونز" ومنها على أسـاس السعر النسبي ومنها على أسـاس الأوزان المتسـاوية ويبقى أهمها والأكثر انتشـارا هو المبني على أسـاس القيمة .
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 23-11-2005, 11:37 PM
خبير ومحلل مالي خبير ومحلل مالي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 846
افتراضي

وضع السوق الطبيعي هو الارتفاع والهبوط فليس هناك ارتفاع دائم

ولا هبوط مستمر .


وهذه حالات السوق

1- الانهيار


قد يحدث أنهيار للسوق بسبب بعض الاحداث السياسية او الاقتصادية او الحروب

ثم لا يلبث ان يتم التصحيح بعد أستيعاب هذه الاحداث أو زوال اسبابها .

2- التصحيح
ويتم عادة بعد أرتفاع السوق لفترة طويلة من الزمن مثل ماحدث خلال

السنة الماضية حيث استمر السوق بالارتفاع وكذلك أسعار الشركات بصورة متواصلة

ولفترة طويلة فكان لابد من التصحيح وأنتهاء دورة للسوق من أجل بدء دورة جديدة

ونكتشف بداية التصحيح عندما تكسر المتوسطات المتحركة متوسطات 9 أيام و 14 يوم

و50 يوم لذلك لابد من متابعة قراءة هذه المتوسطات .
3- جني الارباح
ويتم كل يوم من خلال البيع والشراء ولكن قد يكون في بعض الاحيان تأثيرة قوي

وتتغلب قوى البيع على قوى الشراء ويؤدي الى أنخفاض في المؤشر والذي سيؤثر

على بعض النفسيات وخصوصا المبتدئين وبعض المحترفين الذين يحاولون الضغط

على النفسيات من أجل الحصول على أسعار افضل وقد يتبعهم القطيع والذين يتخذون

سياسة نفذ أمر البيع ثم أسال عن السبب .

ولكن في بعض الاحيان يستوعب السوق جني الارباح ولذلك لا يشعر بها من يتأثر

بسياسة القطيع لذلك يقع في الخطأ القاتل وهو الشراء بينما السوق هو جني ارباح

ولكن بسبب قوى الشراء استطاعت التغلب على قوى البيع .
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 23-11-2005, 11:37 PM
خبير ومحلل مالي خبير ومحلل مالي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 846
افتراضي

تعريفات

"البنك"
هو مؤسسة مرخصة بموجب قانون مراقبة البنوك (الصادر بموجب المرسوم الملكي رقـم م/5. بتاريخ 22/2/1386)، والذي يخولها بالتعامل في الأعمال البنكية.

"يوم عمل"
وهو اليوم الذي تفتح فيه البنوك أبوابها للتعامل في المملكة العربية السعودية.

"العضو"
وهو العضو المرخص لاستخدام نظام التداول .

"مدرج"
عندما ترتبط هذه الكلمة بورقة مالية معينة فتعني أن الورقة مدرجة في السوق ويسمح بتداولها على نظام التداول .

"القواعد"
وهي هذه القواعد التي تضعها مؤسسة النقد أو تعدل عليها.

"النظام الآلي لمعلومات الأسهم"
وهو النظام الآلي لمعلومات الأسهم القديم تحت إشراف مؤسسة النقد العربي السعودي.


"تداول"
وهو النظام الآلي الجديد لتداول الأوراق المالية تحت إشراف مؤسسة النقد العربي السعودي.

"المؤسسة"
وهي مؤسسة النقد العربي السعودي

"المملكة"
المملكة العربية السعودية

"الوسيط"
هو موظف عضو يختاره ذلك العضو للقيام بدور وسيط في عمليات شراء وبيع الأوراق المالية لصالح العملاء.

"الرمز"
وهو مجموعة حروف تدل على ورقة مالية معينة من فئة معينة من فئات الأوراق المالية

"العميل"
هو المواطن السعودي الجنسية أو مواطن إحدى دول مجلس التعاون.

"ورقة مالية"
وتعني أية ورقة مالية يتم تداولها في نظام التداول .

"المعلومات الداخلية السرية"
هي المعلومات التي تتعلق بشؤون شركة مدرجة. وتكون هذه المعلومات حساسة بالنسبة للشركة وخاصة يعتبر إفشاؤها قبل الموعد الاعتيادي أو المقرر لقيام تلك الشركة بإعلان تلك المعلومات مؤثرا على أسعار أسهم/سندات الشركة.

"الأمر"
ويعني أي تعليمات للتداول في الأوراق المالية.

"صفقة/تداول"
وتعني أي عملية شراء أو بيع لورقة مالية لقاء مقابل، ولا تشمل عمليات مثل رهن الأوراق المالية أو تحويلها.

"العملية"
وتعني أي تداول للأوراق المالية، بما فيها الرهن أو تحويل الأوراق المالية، والعمليات المشابهة.
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 23-11-2005, 11:41 PM
خبير ومحلل مالي خبير ومحلل مالي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 846
افتراضي

المصلحات وبعض التعاريف والعمليات:-

أمر البيع الفوري: -
أمر لبيع كامل الكمية المتوفرة بسعر السوق الأفضل.
أمر الشراء الفوري: –
أمر لشراء كامل الكمية المتوفرة بأفضل سعر في السوق.
أمر المطابقة: –
يستخدم لإنشاء أمر مقابل (مطابق) لأمر حالي موجود.
أمر السوق: –
هو أمر بدون سعر لتداول السهم فورا بالسعر الحالي الأفضل المتوفر في السوق. ويصبح أمر السوق أمرا محدد السعر حالما يتم حساب السعر. ويقوم نظام التداول تلقائيا بإصدار سعر محدد لأوامر السوق على أساس المعادلة الموضوعة لحماية الأسعار المحددة.
الأمر المحدد السعر: –
هو أمر لبيع أو شراء عدد محدد من الأسهم بسعر محدد أو أفضل منه.
الأمر غير المسعر: –
هو أمر مشابه لأمر السوق من حيث أنه يتم إدخاله بدون سعر محدد، ويصبح أمرا محدد السعر حالما يتم حساب السعر. والفرق بينهما هو أنه لا يتم استخدام حماية أسعار للأمر غير المسعر.
الأمر ذو الكمية غير المعلنة: –
وهو الجزء من الكمية الإجمالية للأمر التي لا تظهر في شاشات الوسطاء. وقد يكون هذا ضروريا عند وجود أمر يتضمن بيع أو شراء كميات كبيرة من الأسهم، حيث أن إخفاء الكمية الفعلية للأسهم في الأوامر الكبيرة يسمح بتنفيذ الكميات المعلنة من الأمر بالأسعار السائدة في السوق. أما إن تم عرض كامل الكمية في السوق، فقد تؤثر الكمية الكبيرة من الأسهم سلبا على اتجاه السوق.
أمر التنفيذ الكامل فقط : –
وهنا يجب تداول جميع كمية الأمر، وإلا فيتم إلغاء الأمر.
الكمية الصغرى للتنفيذ كل مرة: –
يتم تداول الأمر بالكمية الصغرى المحددة. وبعد كل تداول يتم ظهور الكمية من جديد.
الحد الأدنى للتنفيذ أول مرة : –
وهي أقل كمية يتوجب تنفيذها أولا قبل تداول الأمر.


تداول:- نظام مرن جدا. فيمكن للأوامر أن تبقى في السوق لمدة يوم واحد (صالحة حتى نهاية اليوم)، ويمكن للأوامر أن تبقى في السوق لمدة أسبوع (صالحة حتى نهاية الأسبوع)، ويمكن أن تبقى في السوق لمدة 30 يوما (صالحة حتى نهاية الشهر)، أو حتى نهاية تاريخ معين. ويمكن للمستثمرين أن يستخدموا أوامر التنفيذ الكامل أو الإلغاء، وهذا النوع من الأوامر يجب أن يتم تنفيذه بالكامل، أو جزئيا حالما يدخل السوق. وإذا لم يتم تنفيذ الصفقة مباشرة فإن الأمر يلغى تلقائيا.


الســعر:
هو سـعر السوق للســهم كمـا في التاريـخ الموضـح.

تراوح السعر 52-اسبوع :
اعلى وادنى سعر للسهم خلال آخر 52 اسبوع.

حجم التداول :
عدد الأسهم المتداولة خلال فترة معينة.

رسـمـلـة الـسـوق:
وتدل على القيمة السوقية للشركة وتحسب كالتالي: سعر السهم في تاريخ معين × عدد الأسهم القائمة.

عدد الأسهم:
عدد الأسهم القائمة

الصفقات :
عدد الصفقات التي تم تنفيذها

القيمة :
قيمة الأسهم التي تم تداولها

بـيـتـا:-
مقياس نسبي لحساسية عائد السهم الى عائد إجمالي سوق الأسهم، (مؤشر المركز الوطني وقيمته 1) ، فإذا كانت البيتا للسهم أكثر من (1) فهذا يعني أن السهم على درجة عالية من التذبذب وله علاقة إيجابية بإجمالي سوق الأسهم. واذا كانت البيتا للسهم أقل من (1) فهذا يدل على ان السهم اكثر ثباتا عن المتوسط، او ذو علاقة بسيطة بإجمالي السوق. أما اذا كانت بيتا أقل من صفر (0) فإن للسهم علاقة عكسية مقارنة بأداء إجمالي سوق الأسهم.

امثلة بيتا (1.5) تعني أن السهم يتحرك 50% أكثر من إجمالي السوق، وفي نفس الاتجاه. بيتا (0.5) تعني أن السهم يتحرك 50% أقل من إجمالي السوق في نفس الاتجاه.بيتا (1-) تعني أن السهم يتحرك 100% عكس إتجاه إجمالي السوق.


مضاعف السعر للعائد:
يدل على تراوح المبلغ الذي سيدفعه المستثمر للحصول على ريال واحد من الأرباح ويساعد هذا المؤشر في تقييم جاذبية الاستثمار. يمثل اخر سعر اغلاق ÷ ارباح السهم الممتدة لآخر 4 أرباع.

مضاعف السعر للدخل:
مقياس لمعرفة قيمة السهم. يمثل اخر سعر اغلاق ÷ الدخل الممتد لآخر 4 أرباع.

مضاعف السعر للقيمة الدفترية:
معدل سعر السوق إلى القيمة الدفترية، ويشير إلى دلائل النمو المتوقع للسهم. يمثل اخر سعر اغلاق ÷ القيمة الدفترية للسهم.

مضاعف السعر للتدفق النقدي:
مقياس متداول للتدفق النقدي التشغيلي الى سعر السهم. يمثل اخر سعر اغلاق ÷ التدفق النقدي الممتد لآخر 4 أرباع.

عائد الارباح الموزعة (%):
العائد الحالي للمساهمين من الارباح الموزعة لفترة معينة. تمثل (الارباح الموزعة ÷ سعر الاغلاق) × 100.

ايرادات العمليات (بنوك):
مقياس لدخل الشركة من العمليات. يمثل الدخل قبل خصم الفوائد والزكاة.

المبيعات:
يمثل دخل المنشـأة من نشـاطها الأسـاسـي. وينتج عن بيع البضائع والسلع المنتجة بغرض كسب الربح.

مصاريف إدارية وعمومية :
تمثل المصاريف التي تتكبدها المنشآت التجارية من خلال ممارسة نشـاطها الأساسي ويستخرج كالتالي: رواتب ومزايا الموظفين + مصاريف إدارية وعامة + مصاريف بيع وتسويق.

إجمالي الربح :
يمثل إيراد المبيعات ناقصاً تكلفة المبيعات قبل خصم المصاريف الإدارية والتسويقية ويحسب كالتالي: إيراد المبيعات - تكلفة المبيعات.

مخصص الديون المشكوك فيها (للبنوك) :
وهي مبالغ تُحمّل على مصاريف التشغيل لتكوين احتياطي كافي لتغطية خسائر متوقعة في محفظة القروض.

إجمالي مصاريف التشغيل (للبنوك):
التكاليف الخاصة بالبيع والمصاريف الإدارية للبنك.

الاستهلاك:
حذف قيمة الاصول الثابتة تدريجيا وبصورة منتظمة، مثل المباني والمعدات وذلك بتخصص التكلفة على عمرها الاستهلاكي.

صافي الربح :
هو الربح النهائي قبل توزيع الأرباح، ويمثل الربح قبل الزكاة ناقصاً مبلغ الزكاة المستحق.

أرصدة نقدية و لدى البنوك :
يمثل نقد في الخزينة، أرصدة لدى البنوك، احتياطي مؤسسة النقد (للبنوك) ومبالغ تحت التحصيل.
القروض (للبنوك) :
وتمثل اجمالي القروض التجارية، الصناعية، المالية، الزراعية وقروض الإيجار.

الاستثمارات (للبنوك) :
تمثل سندات وأوراق مالية، صناديق استثمارية وأسهم.

إجمـالي الموجــودات:
تـمثـل المـوجـــودات المتــداولة + المخــــــزون + الاستثمارات + الموجودات الثابتة + الموجودات الاخرى. وبالنسبة (للبنوك) تمثل إجمالي الموجودات للبنك كما هو وارد في الميزانية السنوية أو ربع سنوية.

ودائع العملاء (للبنوك) :
تمثل اجمالي ودائع العملاء لدى البنك، وهي إما أن تكون ودائع آجلة أو تحت الطلب.

مطلوبات للبنوك (للبنوك):
تمثل اجمالي أرصدة البنوك المحلية والاجنبية لدى البنك.

مجموع المطلوبات (للبنوك) :
وهو كل ما يستحق للدائنين لجميع فئاتهم وتشمل الديون القصيرة الاجل والتي تستنفذ خلال فترة مالية واحدة.

رأس المال :
يمثل قيمة الأسهم المصرح بها في عقد تأسيس الشركة (الصادرة والمكتتب بها).

الاحتياطي العام (للبنوك) :
يمثل الإحتياطي الخاص والمكون وفقاً لما ينص عليه النظام الأساسي للبنك من المبالغ المحولة من الأرباح.
حقوق المساهمين :
تمثل الموارد المستثمرة من قبل المساهمين مثل رأس المال المدفوع و الاحتياطيات و الارباح المتبقاة.
العائد علـى السهم :
يقيس هذا المؤشر القوة الربحية للسهم ويستعمله المستثمرون في تقييم الأعمال السابقة للشركة وفي تخمين الأرباح المستقبلة وتحديد فرص الاستثمار ويتم استخراجه كالتالي : صافي الربح ÷ عدد الأسهم القائمة.

العائد/الموجودات (%) :
يمثل نسبة صافي الربح إلى إجمالي الموجودات، وهي مقياس تحليلي لفاعلية استخدام الموجودات وتحسب كالتالي: (صافي الربح ÷ مجموع الموجودات) × 100

العائد/حقوق المساهمين (%):
يمثل نسبة صافي الربح إلى حقـوق المساهمين.وهذا المقياس يوضح عائد الربح على المبالغ المستثمرة من قبل المساهمين ويستخرج كالتالي : (صافي الربح ÷ حقوق المساهمين) × 100

القروض/الودائع (للبنوك) (%):
تشير الى نسـبة القروض الممولـة بواســطة الودائـع، وهـي مقيـاس للسيولة وتدل على قدرة البنك في تقديم قروض اضافية وتحسب كالتالي: (القروض ÷ ودائع العملاء) × 100

هامش صافي الربح (%):
يمثل نسبة صافي الربح إلى إيراد المبيعات، وتحسب كالتالي : ( صافي الربح ÷ ايراد المبيعات ) × 100

الدخل/ الموظفين:
تشير الى الدخل للموظف الواحد. تمثل الدخل ÷ عدد الموظفين

صافي الربح/ الموظفين:
تشير الى صافي الربح للموظف الواحد. تمثل صافي الربح ÷ عدد الموظفين

القيمة الدفترية:
تدل على قيمة السهم الواحد من قيمة صافي الموجودات ويتم احتسابها كالتالي : مجموع حقوق المساهمين ÷ عدد الأسهم القائمة.

العائد علـى السهم :
يقيس هذا المؤشر القوة الربحية للسهم ويستعمله المستثمرون في تقييم الأعمال السابقة للشركة وفي تخمين الأرباح المستقبلة وتحديد فرص الاستثمار ويتم استخراجه كالتالي: صافي الربح بعد الزكاة ÷ عدد الأسهم.

التدفق النقدي (للسهم):
يمثل صافي الارباح + المبالغ المخصصة للاستحلاك والاطفاء ÷ عدد الاسهم القائمة.

الربح الموزع للسهم:
هو حصة السهم الواحد من الأرباح الموزعة لفترة اثنى عشر شهراً ويتم احتسابها كالتالي : الأرباح الموزعة ÷ عدد الأسهم القائمة.

نسبة التوزيـع (%):
تـدل علـى نسـبة الأربـاح التي وزعتها الشركة على المساهمين من صافي أرباحها وتستخرج كالتالي : (الربح الموزع للسهم ÷ العائد على السهم) × 100

سعر السـوق أعلى/أدنى:
هو أعلى وأدنـى سعر تم تداول السهم به خلال العام.

مضاعف السعر للعائد (أعلى/أدنى) :
يدل على تراوح المبلغ الذي سيدفعه المستثمر للحصول على ريال واحد من الأرباح ويساعد هذا المؤشر في تقييم جاذبية الاستثمار. يمثل اعلى وادنى سعر للسهم خلال السنة المالية ÷ ارباح السهم الوحد.

مضاعف السعر للدخل (أعلى/أدنى) :
مقياس لمعرفة قيمة السهم. يمثل أعلى وأدنى سعر للسهم خلال السنة المالية ÷ الدخل الممتد.

مضاعف السعر للقيمة الدفترية (أعلى/أدنى) :
معدل سعر السوق إلى القيمة الدفترية، ويشير إلى دلائل النمو المتوقع للسهم. يمثل اعلى وادنى سعر للسهم خلال السنة المالية ÷ القيمة الدفترية للسهم.

مضاعف السعر للتدفق النقدي (أعلى/أدنى):
مقياس متداول للتدفق النقدي التشغيلي الى سعر السهم. يمثل اعلى وأدنى سعر للسهم خلال السنة المالية ÷ التدفق النقدي.

التعديل الأخير تم بواسطة خبير إقتصادي1 ; 23-11-2005 الساعة 11:45 PM
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 23-11-2005, 11:43 PM
خبير ومحلل مالي خبير ومحلل مالي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 846
افتراضي

إجمالي الدخل (للبنوك) :
يمثل الإيراد من أداء الخدمات المصرفية للعملاء وإقراض النقود وغير ذلك من الأعمال المالية التي تقوم بها بغرض كسب الربح.

الربح قبل الزكاة :
يمثل المبلغ الباقي من ايراد المبيعات بعد طرح التكاليف والمصاريف ويحسب كالتالي : مجموع الايرادات - مجموع المصاريف.

الأرباح الموزعة (للبنوك):
هي توزيعات الأرباح النقدية على المساهمين خلال السنة.

ودائع لدى البنوك في الخارج (للبنوك) :
تمثل أرصدة لدى البنوك الاجنبية.

الاحتياطي النظامي (للبنوك) :
يمثل ما نص عليه نظام مراقبة البنوك السعودي على تحويل ما لا يقل عن 25% من صافي دخل كل سنة للاحتياطي النظامي الى أن يصبح مساوياً لرأس المال المدفوع.

حقوق المسـاهمين/الموجودات (%) :
تمثل اجمالـي حقوق المسـاهمين على اجمالـي الموجودات وتسـتعمل لقياس فاعلية استخدام رأس المال وتحسب كالتالي: (حقوق المساهمين ÷ الموجودات) × 100

التدفق النقدي من نشاطات التشغيل :
يمثل صافي الارباح + الاستهلاك + التغيرات في المتراكمات ومستحقات الدفع - التغيرات في مستحقات القبض - التغيرات في البضائع الموجودة.

التدفق النقدي من نشاطات الاستثمار :
التدفق المالي الخاص ببيع وشراء الاصول الثابتة.

التدفق النقدي من نشاطات التمويل :
التدفق المالي الناتج عن تمويل الديون وحقوق المساهمين.

زيادة (نقص) في النقد :
يمثل الفروقات بين التدفقات المالية.

التدفق النقدي :
يمثل صافي الربح + المبالغ المخصصة للاستهلاك والاطفاء.



موجودات متداولة:
تمثل النقد وأي أصول أخرى يمكن تحويلها إلى نقد في فترة زمنية قصيرة نوعا ما، عادة ما تكون سنة واحدة وربما تكون أكثر من سنة في المشاريع التي لها دورة عمليات أطول.

مطلوبات متداولة :
تمثل الديون المستحقة في فترة زمنية قصيرة، عادة ما تكون سنة واحدة.

قروض طويلة الأجل :
تمثل المطلوبات التي تستحق الأداء على فترة طويلة نسبياً (أكثر من عام).

معدل التداول:
هو مقياس للسيولة المالية للشركة ويستعمل لمعرفة مدى قدرة المنشأة على الوفاء بالتزاماتها في الأجل المتوسط أو القصير ويحسب كالتالي: الموجودات المتداولة ÷ المطلوبات المتداولة.

هامش إجمالي الربح (%) :
يمثل نسبة إجمالي الربح إلى إيراد المبيعات، وتحسب كالتالي: ( إجمالي الربح ÷ ايراد المبيعات ) × 100

الرفع المالي (%) :
تشير هذه النسبة إلى علاقة الديون لحقوق المساهمين. حيث إن زيـادة هـذه النسبة تـدل علـى ارتـفاع المديونية وتحسب كالتالي: (مجموع المطلوبات ÷ حقوق المساهمين) × 100

الاقتراض (%):
زيادة هذه النسبة قد تدل على التوسع في نشاط عمل الشركة وتحسب كالتالي: ( قروض طويلة الأجل ÷ مجموع الموجودات ) × 100

الاحتياطيات :
تشمل الإحتياطي النظامي، الإحتياطي العام واي إحتياطيات أخرى

التعديل الأخير تم بواسطة خبير إقتصادي1 ; 23-11-2005 الساعة 11:47 PM
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 23-11-2005, 11:47 PM
خبير ومحلل مالي خبير ومحلل مالي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 846
افتراضي

ماهي عمليه زياده رأس المال والأثار المترتبه لهذه الزياده في عمليه تقييم الأسهم .

اسهم المنحه :-
تتم عمليه زياده رأس المال بأصدار أسهم بالقيمه الأسميه للسهم ويتم تحويل قيمه هذه الأسهم المصدره من الأحتياطي وأضافته الى رأس المال. فمثلا اذا كان عدد الأسهم الأصليه في شركه معينه هو مليون سهم والقيمه الأسميه لكل سهم تعادل خمسن ريالا فأن رأس المال يكون 50 مليون ريال. ولنفترض أن لدى هذه الشركه احتياطات مقدارها 100 مليون ريال فتصبح على ذلك حقوق المساهمين مساويه ل 150 مليون ريال وهو مجموع رأس المال مضافا اليه الاحتياطات. فأذا قررت هذه الشركه مضاعفه رأس المال فأن عدد الأسهم بعد الزياده يصبح 2 مليون سهم ويصبح رأس المال الجديد 100 مليون ريال وتنقص الاحتياطات الى 50 مليون ريال.

ماذا يترتب على قرار زياده رأس المال
انه وكما يتضح من المثال الوارد أعلاه فانه لم يترتب أي تغيير جذري في وضع الشركه فحقوق المساهمين قد بقيت على ماهي عليه وهو 150 مليون ريال في المثال ولكن تم توزيع حقوق المساهمين فزاد رأس المال ونقص الاحتياطي بنفس القيمه. وهذه العمليه مطابقه تماما لمن يملك 150 الف ريال ويضعها في حسابين الحساب الاول به 50 الف ريال والحساب الثاني به 100 الف ريال ثم قام بنقل 50 الف ريال من الحساب الثاني الى الحساب الاول فانه في هذه الحاله يصبح لديه 100 الف ريال في الحساب الاول وينقص الحساب الثاني الى 50 الف ريال أما مجموع مايملكه فيبقي على حاله وهو 150 الف ريال .

المصطلح الخاطيء
نظرا لان حقوق المساهمين لم يطرأ عليها أي تغيير فان ماحدث من اصدار أسهم جديده لايمكن اطلاق أسهم منحه عليه فالشركه لم تمنح شيئا اضافيا وانما قامت في الحقيقه بتقسيم حقوق المساهمين على عدد أكبر من الحصص ( الأسهم ) وبالتالي فان كل حصه جديده ( أسهم جديده) تصبح قيمتها أقل. والمصطلح الصحيح الذي يجب أن يستعمل لوصف هذه الزياده هو ( تقسيم الأسهم ) وهذا هو المصطلح المتعارف عليه عالميا حيث تسمى هذه العمليه باللغه الانجليزيه ( SPLITTING ) والتي تعني بالعربيه تقسيم وليس منح .
اذا ماهو الغرض من هذه العمليه
اذا كان الوضع كذلك اذا ماهي الفائده من اصدار أسهم جديده وزياده رأس المال. يفسر بعض الصحفيين وحتى بعض مدراء الشركات زياده رأس المال لغرض التوسعه وهذا خطأ واضح فالعمليه لم ينتج عنها أي تغيير في وضع الشركه المالي ولا في حجم التدفقات النقديه ولا في كميه النقد المتوافر ولم تغير الالتزامات على الشركه فاذا كانت الشركه قادره على التوسع الذاتي بعد الزياده فهي بكل تأكيد كانت قادره على فعل نفس الشيء قبل الزياده. والحقيقه أن السبب الوحيد لهذه العمليه هو تنشيط حركه تداول الأسهم وجعلها في متناول معظم المتداولين وذلك أن زياده رأس المال وبالتالي زياده عدد الأسهم ينتج عنها تخفيض قيمه السهم بنفس نسبه الزياده في عدد الأسهم وذلك لأن زياده عدد الأسهم ينتج عنها انخفاض ربحيه السهم والقيمه الدفتريه وجميع مؤشرات السهم بنفس نسبه الزياده في عدد الأسهم.
ولك أن تتخيل لو أن البنك الأمريكي أو شركه الراجحي لم تقم خلال السنين الماضيه بزياده عدد أسهمها وبقيت على نفس رأس المال الأصلي. فالبنك الأمريكي لولم يقم بزياده عدد أسهمه وأبقى عدد أسهمه على نفس المستوى عند التأسيس وهو 3 مليون سهم لكان سعره حاليا يتجاوز ال 10 الاف ريال ولكان ربح السهم الواحد أكثر من 700 ريال والقيمه الدفتريه تفوق ال 3 الاف ريال مما يجعل تداول السهم في السوق ضعيفا جدا ولكن بسبب زياده رأس المال بين فتره وأخرى وبالتالي زياده عدد الأسهم فان سعر السهم الحالي في حدود 400 ريال ولكن في المقابل عدد الأسهم أعلى ب 25 مره عن العدد أثناء التأسيس وهذا يجعل السهم في متناول جميع المتعاملين في السوق ويكون التداول عليه نشيطا


تأثير زياده الأسهم على السعر
المفروض أن لايزيد سعر السهم ولاينقص بسبب توقع زياده رأس المال لوحده وأنما يجب أن تكون الأرباح المحققه وتوقعات زياده الأرباح في المستقبل هي المحرك الريئسي لسعر السهم ولكن رد الفعل في السوق المحلي على هذه العمليه ينبع من كون المتعاملين في السوق السعوديه ينقسمون الى ثلاثه أقسام :-
متداول ون بسطاء يعتقدون ويؤمنون أنهم سيحصلون على أسهم اضافيه بنفس قيمه السهم قبل زياده رأس المال ولذلك يندفعون للشراء في الشركه التي يتوقع أن ترفع رأس مالها.
مضاربون يستغلون أخبار زياده رأس المال لرفع السعر و جني الأرباح .
مستثمرون يعلمون علم اليقين أن عمليه الزياده ليس لها تأثير فعلي على وضع الشركه ولكنهم على أي حال يركبون الموجه ويبيعون السهم حين ظهور الخبر أو قبل موعد التوزيع الفعلي والأستفاده من فرق السعر .

كيف تحسب السعر الجديد بعد التوزيع
يتم حساب السعر بعد عمليه التوزيع وذلك بضرب السعر المتداول في السوق قبل موعد التوزيع في عدد الأسهم قبل التوزيع ثم يقسم الناتج على عدد الأسهم بعد التوزيع .
.
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 23-11-2005, 11:48 PM
خبير ومحلل مالي خبير ومحلل مالي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 846
افتراضي

ماهو السعر العادل:-

يستعمل اصطلاح السعر العادل لتقدير القيمه السوقيه لسهم يتم تداوله في السوق وذلك بناءا على عوامل عديده لعل أهمها ربح الشركه المعنيه وقدره الشركه على زياده هذه الأرباح. ولكن يجب الأخذ في عين الأعتبار أن هذا السعر العادل لايمثل الا السعر النظري للسهم بينما في الحقيقه يتم تحديد السعر في السوق على اساس عوامل العرض والطلب والتى قد تكون مصطنعه أحيانا. كما أن السعر السوقي يتحدد في كثير من الأحيان على حسب حركه تدفق الأموال الى السوق أو خروجها وعلى حسب نفسيات المتعاملين وحساباتهم التي قد تكون خاطئه أو صحيحه. وعلى هذا الأساس فأن السعر العادل يجب أن لايؤخذ وكأنه سعر حتمي وأنما يستعمل كاداه استرشاديه لتحديد اتجاه السعر في المستقبل. فمثلا اذا كان السعر العادل أعلى من السعر السوقي فأن هذا يعني أن هناك فرصه طيبه لتحقيق أرباح رأسماليه في المستقبل عند شراء هذا السهم والعكس صحيح فعندما يكون السعر العادل اقل من السعر السوقي فأن هذا يعني أن فرصه تحقيق أرباح رأسماليه تصبح أقل.
والمعروف عن الأسواق الماليه في جميع أنحاء العالم أنها غير فعاله في تقييم الأسعار خلال المدى القصير فكثيرا ما تحدث مبالغات في أسعار الأسهم أوالعكس فيتم تداول الأسهم بأسعار منخفضه في أحيان أخرى. والسعر العادل على ذلك هو محاوله لأيجاد سعر منطقي مبني على أساس علمي لايكون منخفضا ولا مبالغا فيه ولذلك فأنه يفترض أن تكون الأسعار السوقيه مقاربه للسعر العادل .
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 23-11-2005, 11:49 PM
خبير ومحلل مالي خبير ومحلل مالي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 846
افتراضي

إستراتيجية الاستثمار
قبل البدء بعملية الاستثمار من الضرورى جدا وضع إستراتيجية محددة للإستثمار تبدأ بتحديد الهدف والتخطيط للوصول إليه مع احتساب ان الاستثمار يحتمل الربح والخسارة وتقييم العوامل المتعددة التى تحدد المخاطرة أو التحفظ فى الاستثمار.

لذا يجب أن تأخذ الوقت الكافى لدراسة وتوثيق خطتك من خلال تحديد أهدافك بواقعية ، بخصوص أرباح الاستثمار وما إذا كانت أهدافك المالية قصيرة الأمد ، متوسطة الأمد ، أو طويلة الأمد؟ وحتى نصل إلى ما نطمح إليه يجب أن نتبع النقاط التالية :


1.تحديد وتحليل الأهداف.
2.تحليل الأوراق المالية ( تحليل و تحديد نوع الأسهم المراد إستثمارها ووقت كل شراء ).
3.تكوين محفظة مالية.
4.تقييم أداء المحفظة (مراقبة ما تحتفظ به من أسهم - تحديد وقت البيع).


سياسة الاستثمار

من المؤكد أن إحتياجاتنا تختلف بإختلاف مراحل حياتنا . فأين موقعنا فى هذه اللحظة، هل من الممكن أن نكون قد اقتربنا من القمة أو من المحتمل أننا لا نزال نخطو خطواتنا الأولى فى حياتنا وربما لا نزال فى طور أنشاء اسرة وربما نستعد للتقاعد !! ربما نخطط لشراء منزل !!

أن هذه الأمور جميعا تتطلب طرقا مختلفة للتوفير فحاجة المستثمر لزيادة دخله تتغير وفقا لمراحل حياته. ولهذا إن تحديد أهدافنا هو الخطوة الاولى التى يجب أن تتبعها نظرة إجمالية بحيث نحدد الوقت اللازم لتحقيق كل هدف ؟

فإذا كنت قد بدأت حياتك للتو فمن الأنسب التركيز على النمو طويل الأمد ، ولا تنسى أنه حتى بدون وجود مدخرات فالغالب أن يحقق المستثمرون الشباب موقعا قويا لهم حيث ان كل سنة تعنى المزيد من المدخرات وسنوات الشباب تعنى وجود فرصة قوية للتعافى من أى أزمات ولجنى ثمار جهدك.

فى منتصف عمرك سوف تتأرجح بين الرغبة فى زيادة الدخل وبين وجود الدخل بالدرجة الاولى فالغرض من زيادة الدخل قد تشتمل على الإدخار من أجل التقاعد أو التعليم الجامعى فى الوقت الذى تكون فيه لا تزال تقوم بدفع رسوم دراسية وأقساط المنزل أو تأسيس عمل تجارى وجميعها أمور تتطلب توجيه الموارد المالية تبعا لها.

أما إذا بلغ راتبك الذروة وأصبح مصروفك الحالى أقل فهنا يمكنك أن تولي عملية زيادة الدخل المزيد من الاهتمام.إن سنوات التقاعد تعمل على تأكيد ضرورة وجود إيراد أو دخل يحقق الاكتفاء للمتقاعد وفى الوقت نفسه عليك الاخذ بعين الإعتبار بمسألة التضخم المالى للمحافظة على نمو استثماراتك ، كما يمكنك توفير رأس مال بالاستثمارات المتنامية لافادة الاجيال القادمة.
ولهذا فقبل الاستثمار عليك ان تسأل نفسك ( لماذا أنا احتاج إلى تنمية نقودى ومتى أريد ان استخدمها؟) وبعبارة أخرى هل تريد ان توفر لغرض شراء شئ معين وثمين وغالى فى المستقبل القريب أو …. ألخ. إن من المهم أن تعرف لمإذا تريد ان تستثمر وإلى أى حين وذلك حسب أهدافك الاستثمارية لأن الاستثمار القصير الأجل يتطلب أهداف مختلفة عن الاستثمار طويل الأجل.
فإذا قررت أن توفر لشراء غرض ثمين فإنك تحتاج الحصول على نقودك بعد فترة قصيرة نسبيا. فى حين إذا كنت فى العشرينيات من العمر وتقوم بالتوفير للمستقبل فانه ليس هناك حاجة أن تكون نقودك فى متناول يدك، بمعنى أنه بإمكانك أن تزيد فى المخاطرة باستثمار نقودك بطرق تمكنها من أن تتضاعف خلال مدة طويلة.
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 23-11-2005, 11:49 PM
خبير ومحلل مالي خبير ومحلل مالي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 846
افتراضي

وحين تحدد الفترة الزمنية المطلوبة للاستثمار فعليك أن تتذكر العوامل الأربعة الآتية:

العامل الاول :
كم هى أهمية نمو رأس المال لديك ؟ إن النمو هو المعدل الذى تتزايد فيه نقودك خلال زمن الاستثمار. فإذا كنت بحاجة إلى الوصول إلى نقودك بعد فترة قصيرة فإنك قد تبحث عن فرصة توفر لك معدل نمو ثابت وآمن. أما إذا كنت تريد استثمار نقودك لأجل طويل فبإمكانك أن تكون مرتاحا بوضع نقودك فى الأوراق المالية التى يمكن أن تقدم لك معدل نمو عالى خلال مدة من الوقت. على سبيل المثال إذا كان إختيارك للإستثمار فى الأسهم والسندات فالعائد على تلك الأوراق المالية قد يتقلب خلال مدة الاستثمار ولكن ذلك سوف لن يؤثر على احتياجاتك اليومية. والذى يهمك فعلا هو كيفية أداء الاستثمار مع مرور الوقت.
إن الاستثمارات الطويلة الأجل تتأثر بعوامل مثل معدل التضخم فأنت قد تخسر نقودا خلال الأجل القصير ولكنها تظل قادرة على النمو خلال أجلها الطويل المحدد. ما يهمك هو ليس تباطؤ معدل النمو خلال فترة معينة من الوقت وإنما إذا كنت تحقق معدل نمو مرتفع مع مرور الوقت.

العامل الثانى :
العائد هى مثل النمو وهى الفائدة أو ربح الأسهم الذى يدفع لك عن استثمارك ويمكن أن تختلف فى أهميتها إعتمادا على إحتياجاتك. حسابات التوفير تميل على إعطاء عائد بنسبة مئوية قليلة فى حين إن السندات يمكن أن تعطى عائد بنسبة مئوية أعلى.
وإذا كنت توفر للمستقبل البعيد "المدى الطويل" فإنك قد تبحث أيضا عن استثمارات تنتج عائد مناسب بحيث تعيش مرتاحا من الفائدة عندما تتقاعد فعلا. وعندما تتقاعد يمكنك إعادة استثمار بعض المال فى شهادات إيداع لكى يمكنك من إستلام عوائد ثابتة يمكن الإعتماد عليها.

العامل الثالث :
والتالي من الأهمية أن تأخذه بعين الاعتبار هو الدخل. فإذا كنت تستثمر لهدف قصير الأجل مثل مقدم شراء سلعة أو شراء غرض ما . فإنك تحتاج لاستثمار آمن ويمكنك تحويله إلى مبلغ نقدى بسهولة. و شهادات الإيداع هى المثال على هذا النوع من الاستثمار حيث أن العائد (الدخل) الدوري المنتظم الذى تقدمه يكون اقل أهمية.

العامل الرابع :
وهو العامل الأخير والأكثر أهمية (خطورة) و هو احتمال خسارة بعض أو كل استثمارك. فكل مستثمر لديه مستوى متفاوت ومختلف من المخاطر. فالمستثمرون المحافظون سوف يبحثون عن فرص تقدم لهم بعض الإجراءات للسيطرة على عوائدهم مثل سندات التوفير ذات المعدل المضمون من العوائد. وقد يختار المستثمرون المحافظون أن يتركوا بعض الفرص ذات النمو العالى وذلك للمحافظة على نقودهم فى استثمارات بمعدل عوائد مضمونة بدرجة أكبر.
هناك قوى كثيرة تؤثر على مستوى الخطورة فمثلا إذا اشتريت سندات فسوف تلاحظ ان استثمارك يرتفع وينخفض مع أسعار الفائدة المتغيرة. فعندما تنخفض أسعار الفائدة يرتفع سعر السهم وبالعكس. وكذلك فان النقود المستثمرة فى الأسهم سوف تتحمل بعض المخاطر فمثلا أن الإقتصاد الجيد أو الأرباح الجيدة لشركة ما تمتلك فيها أسهما قد يعنى أن قيمة أسهمك ترتفع أما إذا ضعف الاقتصاد أو إذا تعرضت الشركة التى تمتلك أسهم فيها لدعاية سلبية فان سعر السهم قد ينخفض. إن تحمل بعض المخاطر يعنى ثباتك وخروجك سالما من الفتور والإنكماش فى قيمة أسهمك على أساس ان السعر سوف يعود للارتفاع وان قيمة أسهمك سوف تحتفظ بمعدل نمو عالى بمرور الوقت.
ومثل المكونات الأخرى لخطة الاستثمار فان أهمية المخاطرة فى استثماراتك يمكن إن تكون مختلفة ويعتمد ذلك على ما يلى : اين موقعك فى إطار مدة استثمارك؟ حيث ان المستثمرون لأجل قصير يبحثون عن استثمارات مستقرة ومتينة واقل خطورة. وقد يقبل المستثمرون لأجل طويل أن يتحملوا قدر محدد من عدم الثبات لغرض تحقيق هدفهم النهائى بالحصول على عائد عالي.
وبسبب جميع هذه العوامل فان النمو والعائد والدخل والخطورة سوف تتغير خلال فترة حياتك وأنها لفكرة جيدة أن تعيد تقييم احتياجاتك دوريا. وتذكر إن أحداث الحياة الهامة مثل ولادة طفل أو شراء بيت أو التقاعد سوف تؤثر على استراتيجية استثمارك.
ولذلك وجود خطة مالية مبنية على أساس صحيح هى المفتاح لقدرتك على الاعتماد على النفس وتأمين حياتك المالية حيث يمكنك تقييم الوضع المالى الراهن الذى تعيش به وبناء خططك واختياراتك المستقبلية اعتمادا عليه بحيث تكون استثماراتك طويلة الأمد وواقعية للوصول لأهدافك المبتغاة ، والتى من الممكن ان نحددها فى ثلاثة أهداف هى :

- الحفاظ على رأس المال.
- الحصول على إيراد.
- زيادة قيمة رأس المال.
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 23-11-2005, 11:50 PM
خبير ومحلل مالي خبير ومحلل مالي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 846
افتراضي

دراسة وتحليل الأسهم
إن دراسة وتحليل الأسهم من الأساسيات لأن الاستثمار مغامرة لا يستطيع إنسان أن يتنبأ بنتائجها المستقبلية (إحصل فقط على كل الحقائق التى تستطيع الحصول عليها، إدرس الأسهم التى ترغب الاستثمار بها وحاول الاستمتاع بالعملية فالعثورعلى أسهم جيدة كالبحث عن الذهب، فهناك توقع عال وأخطاء تحدث وكما يقال " ليس كل ما يلمع ذهبا " بمعنى ليس هو ما تبحث عنه).

ومن خلال دراسة وتحليل الأسهم يمكنك تعلم الكثير عن الشركات والصناعات ولكن ينبغي عليك أن تفهم الأسهم فهما جيدا قبل الإقدام على شرائها. وكما هو الحال دائما "المعرفة قوة" وفى حال الاستثمار هى مصدر للراحة أيضا.

فإذا كانت لديك معرفة جيدة بصناعة أو بأسهم فأنها ستدفعك إلى الإمام وتتقدم على مستثمر يشترى ويبيع حسب الإشاعات والأخبار والتقارير الإخبارية، فبينما يفكر الآخرون فى بيع الأسهم بسبب إعلان يلحق الضرر بشركة ما على المدى القصير يمكنك ان تصمد أمام العواصف لأنك تفهم الطبيعة الحقيقية للأخبار وقد تكون فرصة ان تشترى المزيد من الأسهم.

تكوين المحفـظة
عند تحديدك أهدافك الاستثمارية ضع خطة وحدد الأسلوب المتبع، قم بتحديد خليط من الأسهم أو الموجودات المالية يناسبك لتحقيق تلك الأهداف لتكوين محفظة استثمارية.

وأنت تفكر فى تكوين محفظة استثمارية ، فكر بما تريده من مجموعة الاستثمارات تلك وعلى نفس المستوى من الأهمية فكر كيف سيؤثر عليك ذلك الاستثمار من الناحية العاطفية. فإذا كنت شخصا محافظا فى كافة أطوار حياتك فإنك حينئذ ستشعر بتحسن اكبر بشراء الأسهم المتدنية الأسعار والتي تأتى بأرباح جيدة أما إذا كنت من النوع المجازف فانك قد ترغب فى شراء خليط من الأسهم الأكثر اندفاعا ومخاطرة.

إن الاستثمار الحذر يقتضى إعداد استثمارات منتشرة على مجموعة من الاختيارات الاستثمارية. ولعدم وجود ضمانات عن كيفية نمو أموالك بمرور الوقت فان تقسيم أموالك بين اختيارات استثمارية مختلفة يمكن أن يساعد على حمايتك إذا لم يكن أداء بعض استثماراتك جيدا بالمقارنة مع استثماراتك الأخرى.
وعندما تقوم بما ذكر فسوف تكون فى حينها مستعداَ لتكوين حافظة أوراق مالية. إن حافظة الأوراق المالية هى جميع استثماراتك : جميع أسهمك وسنداتك وأموالك النقدية والعملات والعقارات.
وأخيرا إن احتياجاتك إلى محفظة استثمارية متنوعة قد تتغير بمرور الوقت ولهذا فالتنويع فى المحفظة الاستثمارية يخفض من المخاطر التى قد تواجهها. وننصح أن تضع فى ذهنك هذه المكونات عند تكوين محفظتك الاستثمارية وهى :


- إعرف ما تمتلك وما ستمتلك
من خلال الاستثمار يمكنك تعلم الكثير عن الشركات والصناعات ولكن ينبغى عليك أن تفهم الأسهم فهما جيدا قبل الاقدام على شرائها. فإذا كانت لديك معرفة جيدة بصناعة أو بأسهم معينة فانها ستدفعك الى الامام وتتقدم على مستثمر يشترى ويبيع حسب الاشاعات أو النصائح فكيف لهم أن يتخذوا قرارات على ضوء معلومات إذا لم يكونوا على علم بما يمتلكون؟ ولهذا احرص على ألا تكون ممن لا يعرفون ما يمتلكون.


- تنويع محفظتك
هناك العديد من المستثمرين المحترفين ممن لا يفعلون ذلك فهم يركزون على بضعة أسهم ممتازة ويحرصوا على التشبث بها لمدة طويلة، إنك لست محترفا فلا تضطرب فبالتنويع يمكنك تحاشى ألم ومرارة التقلب والتغير العنيف للنوع الواحد من الأسهم، لهذا فأن توزيع محفظة استثماراتك فى خمسة صناعات من أجل التنويع وفى عشرة انواع من الأسهم عملية تبعث الطمأنينة.


- إعمل واجبك
إذا لم تكن لديك الرغبة فى البحث عن الأسهم فلا تفعل !! اشتري بدلا منها سندات أو صكوك مالية متداولة ومتبادلة بدلا منها، هذا وقد أصبح البحث عن المعلومات اسهل بكثير بفضل الإنترنت ولكى تبقى على علم باسعار استثماراتك ، يمكنك ان تجد كل نسبة تحتاجها فى التقارير المتنوعة المتوفرة فى الإنترنت.


- اعرف نفسك
وأنت تفكر فى تكوين محفظة استثمارية ، فكر بما تريد من تلك المجموعة من الاستثمارات وعلى نفس المستوى من الاهمية فكر كيف سيؤثر عليك ذلك الاستثمار من الناحية العاطفية فإذا كنت شخصا محافظا فى كافة أطوار حياتك فإنك حينئذ ستشعر بتحسن أكبر بشراء الأسهم المتدنية الأسعار والتى تأتى بأرباح جيدة فإذا كنت دائما على الجانب الايمن من الحد الأعلى للسرعة فى عداد سيارتك فإنك قد ترغب فى شراء خليط من الأسهم الاكثر اندفاعا.


- لا تستخدم هامشا Margin (قرض مالي) واذا فعلت فاستخدمه بشكل ضئيل
شراء الأسهم بهامش يعنى أن تقترض نقودا لتشترى بها الأسهم، لا حاجة لك فى معرفة كافة التفاصيل هنا اعرف فقط إن الشراء بهامش يعنى اقتراض المال لشراء الأسهم فإذا هبطت أسعار الأسهم التى اشتريتها فعليك أن تضيف نقودا أخرى من عندك لتعويض تلك الخسارة فإذا لم يتوفر لديك نقودا اكثر فسيقوم الوسيط المالى ببيع ما لديك فدعنا نتأمل ذلك السيناريو : قمت بشراء أسهما مستعينا بقرض من الوسيط المالى وبعدها إنخفض سعر السهم وهبط بشكل سريع. حسابك يخسر نقودا ، تستدعيك الشركة المقرضة (الوسيط المالي) لك وتقول لك إنك تحتاج نقودا أكثر وأنت لا تجد عندك تلك النقود وتهبط الأسهم بشكل اكبر فى اليوم التالى إلى مستويات كبيرة ولا يمكنك عندها إلا إطلاق الصرخات لقد تم بيع أسهمك من قبل الوسيط المالى دون الرجوع لك.

- تقبل الخسائر
قد تنجح فى شراء أسهم رابحة فى جزء من الوقت نأمل أن تكون أفضل من نسبة معقولة ولكن إذا كنت صبورا فإن أسهمك الرابحة ستعود بالفائدة عليك وتكافئك بشكل جيد جدا . وإذا كان لديك أسهما خاسرة تخلص منها بعد أن تكون أنت من حدد مقدار الخسارة المتوقعة (حدد الخسارة مسبقا).



مراجعة وتقييم أداء المحفظـة الاستثمارية
أحد أهم جوانب الاستثمار هو أن يقبل الافراد المسئولية عن إختياراتهم. فنقودك ومحفظتك هى خلاصة مجهودات عملك وقراراتك ونموها وإزدهارهما. فقم بمراجعة محفظتك المالية باستمرار للتأكد من أنك تسير فى المسار الصحيح أو لإجراء أى تعديل تستوجبه أي تطورات أو أزمات طارئة.

ولهذا عليك أن تختار الاستثمار فى شركات كبيرة راسخة لها سجل متين بنمو أرباحها الذى يرتبط فى كثير من الأحيان بعوائد أسهمها.
الأوراق المالية
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 24-11-2005, 02:15 PM
هاشم الشال هاشم الشال غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 68
افتراضي

الخبير الاقتصادي المحترم
كعادته يطل علينا بكل جديد ومفيد .. معلومات هامة ومصطلحات قيمة

نقدم لك الشكر الكبير

وجزاك الله عنا الخير والبركة
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 31-01-2006, 12:58 AM
ابوناصر ابوناصر غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2001
المشاركات: 162
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

الله يجزيك الخير ومشكور على تلك النصائح الطيبة
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 14-02-2006, 04:14 PM
ياسرجنوبي ياسرجنوبي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
المشاركات: 3
افتراضي

الله يعطيك العافية ويكثر من امثالك
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 16-08-2006, 10:27 PM
hanysa2004 hanysa2004 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: May 2004
المشاركات: 3
افتراضي

جزاك الله عنا خير الجزاء
رد مع اقتباس
  #21  
قديم 20-08-2006, 06:20 AM
ابو بردي ابو بردي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2002
المشاركات: 5
افتراضي

رد مع اقتباس
  #22  
قديم 28-10-2006, 11:28 AM
aziz2727 aziz2727 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2001
المشاركات: 775
افتراضي

مشكور اخي الفاضل على المعلومات القيمه
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 22-11-2006, 07:45 PM
husam5 husam5 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 5
افتراضي

جزاك الله خيرا
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 21-02-2007, 12:37 AM
hamny1 hamny1 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
المشاركات: 18
افتراضي

مشكور على النصائح المفيدة والحلوة,,
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 27-09-2007, 04:58 PM
ابوعالى4 ابوعالى4 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 4
افتراضي

مشكور وكثر الله من امثالك
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نصائح هامة جدالكل ام واب الموقدة منتدى العلوم والتكنولوجيا 6 27-04-2003 02:18 AM
التقرير النهائي لأخطر مؤتمر نسائي ل الــــفيصـــل منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 14-09-2002 02:02 AM
فضايح صالح كامل الفلكي منتدى العلوم والتكنولوجيا 13 01-07-2002 06:17 PM
نصائح هامة للأسرة base منتدى العلوم والتكنولوجيا 9 29-06-2002 12:06 PM
نصائح هامة لمن عزم على الحج الموقدة منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 14-02-2002 03:23 PM


الساعة الآن 08:22 AM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com