عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات الشـــرعيـــة > منتدى الشريعة والحياة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 29-07-2019, 07:42 AM
إسلام إبراهيم إسلام إبراهيم متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jan 2015
المشاركات: 725
افتراضي كتاب الكتروني: المطالب العالية بزوائد المسانيد الثمانية (عدة صيغ)




كتاب الكتروني: المطالب العالية بزوائد المسانيد الثمانية (عدة صيغ)

نبذة عن الكتاب: [المطالب العالية - ابن حجر، التعريف بالكتاب نقلا عن المكتبة الشاملة]: رأى الحافظ ابن حجر العسقلاني رحمه الله أن يجمع ما تفرق في دواوين السنة المشرفة من الأحاديث، سواء كانت هذه الأصول التي يستقي منها مرتبة على الأبواب أو المسانيد، لكنه سرعان ما عدل عن ذلك إلى جمع ما زاد من الحديث في الكتب المساندة المرتبة على مسانيد الصحابة، عن ما في الكتب الستة ـ البخاري ومسلم وأبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجة ـ مضافًا إليها مسند أحمد.
وكان مقصده بذلك تقريب السنة من أيدي أهل الرغبة فيها، ولما شرع في هذا الأمر حرص على أن يأخذ من الكتب ما كان عنده كاملًا، فتجمع لديه من المسانيد الكاملة:
1 - مسند أبو داود الطيالسي.
2 - مسند الحميدي.
3 - مسند ابن أبي عمر.
4 - مسند مسدد.
5 - مسند أحمد بن منيع.
6 - مسند أبو بكر بن أبي شيبة.
7 - مسند عبد بن حميد.
8 - مسند الحارث.
كما تجمع عنده مسند البزار، ومسند أبي يعلى ومعاجم الطبراني الثلاثة، لكنه لم يضفها لكتابه لأن شيخه نور الدين الهيثمي، قد استخرج زوائدها. لكنه إنما اعتمد في مسند أبي يعلى على الرواية المختصرة، فتتبع الحافظ ما فات شيخه من الرواية المطولة، كما أنه أضاف إلى ذلك قدر ما يبلغ النصف من مسند إسحاق بن راهوية.
فهذه الأصول العشرة التي جمعها الحافظ في هذا الكتاب، لكنه ربما اعتمد على غيرها من الكتب في أثناء تخريجه للأحاديث.
ثم شرع يرتب كل ما جمعه على الأبواب الفقهية، فبدأ بالأحكام الفقهية: «الطهارة» ، «الصلاة» «الجنائز» ... إلخ.
ثم عقب الأبواب الفقهية بالأبواب التي ترد في الجوامع كـ «بدأ الخلق» ، «الإيمان والتوحيد» ، «العلم والسنة» ... إلى أن ختم «بالبعث والنشور» .
وهو في كل هذا يسوق الأحاديث بأسانيد مؤلفي الكتب التي يجرد زوائدها، وقد قدم بين يدي ذلك بذكر أسانيده هو إلى مؤلفي هذه الكتب.

شرط الحافظ في كتابه:
قال الحافظ في مقدمة كتابه: «وَشَرْطِي فِيهِ: ذِكْرُ كُلِّ حَدِيثٍ وَرَدَ عَنْ صِحَابِيٍّ لَمْ يُخَرِّجْهُ الْأُصُولُ السَّبْعَةُ مِنْ حَدِيثِهِ، وَلَوْ أَخْرَجُوهُ، أَوْ بَعْضُهُمْ مِنْ حَدِيثِ غَيْرِهِ
مَعَ التَّنْبِيهِ عَلَيْهِ أَحْيَانًا»
هذا ما ذكره، ويتحصّل باستقراء كتابه، أنه يورد الحديث في الزوائد في الحالات التالية:
1 - يذكر الحديث في الزوائد إن لم يرو في الأصل.
2 - أو ورد ولكن من طريق آخر.
3 - أو من نفس الطريق ولكن في الفرع زيادة مؤثرة
بالإضافة إلى هذا الذي يشترك فيها مع غيره فهو
1 - يهتم بذكر زوائد المقطوعات والموقوفات.
2 - ما جاء معلقًا في كتب الأصول كمعلقات البخاري ومسلم والترمذي إذ جاءت في كتب الفروع مسندة يسوقها على أنها من الزوائد.
3 - يورد الحديث في الزوائد إن كان من رواية من سمع من المحدث قبل الاختلاط إن كان في الأصل من رواية من سمع منه بعد الاختلاط وهذا فريد رائق.
4 - إن كان من كتب الفروع وفي المتن زيادة مؤثرة يورد بسببها الحديث في الزوائد.
5 - إن كان الحديث في الأصول على الشك في اسم الصحابي وجاء في الفرع مقطوعًا به أورد في الزوائد.
6 - إن وقع في الإسناد تضعيف أو تحريف في الكتاب الأصل أتى بالحديث في الزوائد إن جاء على الصواب في الكتاب الفرع.
7 - قد يورد الحديث في الزوائد لأنه من المزيد في متصل الأسانيد.
8 - إذا كان اسم الصحابي مبهمًا في الأصل ومعروفًا في الأصول أو العكس ذكر الآخر في الزوائد.
9 - إذا جاء مرسلاً في الأصول متصلاً في الزوائد وبالعكس

وقد أفاض الحافظ ابن حجر رحمه الله في تحرير هذا الكتاب، والعناية به، ونقد أسانيده والحكم على متونه بصورة تليق وجلالة الحافظ رحمه الله، وتتماشى مع دأبه في خدمة السنة الشريفة، حتى خرج الكتاب عاليا كاسمه، وبالله التوفيق.

وقد طبع الكتاب عدة طبعات تحت اسم:
المطالب العالية بزوائد المسانيد الثمانية
وهاك بيان أبرزها:
1 - بتحقيق حبيب الرحمن الأعظمي، صدرت عن إدارة الشؤون الإسلامية بالكويت، سنة 1393هـ، ثم عن دار المعارف ببيروت بعد ذلك، وهذه الطبعة قد حذفت أسانيد نصوصها.
2 - بتحقيق غنيم عباس غنيم، وياسر إبراهيم محمد، صدرت عن دار الوطن بالرياض، سنة 1418هـ.
3 - بتحقيق أيمن علي أبو يماني، وأشرف صلاح علي، صدرت عن مؤسسة قرطبة بمصر سنة 1418هـ.
4 - طبعة مجمعة من خلال التحقيق في (17) رسالة علمية قدمت لجامعة الإمام محمد بن سعود، وقد نسقها د. سعد بن ناصر بن عبد العزيز الشثري، وصدرت عن داري العاصمة، والغيث بالرياض، سنة 1419هـ وهذه هي الطبعة المعتمدة في برنامج المكتبة الشاملة

بيانات النسخ: تشمل ما يلي:

* المصورة (بي دي اف): المطالب العالية بزوائد المسانيد الثمانية، أحمد بن علي بن حجر العسقلاني (ت: الشثري وآخرون ط. العاصمة)

* الالكترونية (عدة صيغ): ذات المصورة.

رابط الموقع:

https://www.islamspirit.com/islamspirit_ebook_0056.php

نبذة عن قسم كتب الكترونية: هو قسم مخصص لإفراد بعض الكتب الهامة بالنشر، وفصلها عن الموسوعات، ونشرها بالصيغ الالكترونية المتعددة، وتوثيقها بنسخ مصورة (بي دي اف) ما أمكن.

والله ولي التوفيق.

موقع روح الإسلام

http://www.islamspirit.com
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 29-07-2019, 11:37 AM
امي فضيلة امي فضيلة غير متواجد حالياً
نائب المدير العام لشؤون المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jun 2019
الدولة: اسبانيا
المشاركات: 347
افتراضي



حياك الله


جزاك الله خيرا على الكتاب القيم


أسأل الله لكم راحة تملأ أنفسكم ورضى يغمر قلوبكم


وعملاً يرضي ربكم وسعادة تعلوا وجوهكم


ونصراً يقهر عدوكم وذكراً يشغل وقتكم


وعفواً يغسل ذنوبكم و فرجاً يمحوا همومكم


اللهم اجعلنا من ورثة جنتك وأهلا لنعمتك وأسكنا


قصورها برحمتك وارزقنا فردوسك الأعلى


حنانا منك ومنا و إن لم نكن لها أهلا فليس لنا من العمل ما يبلغنا


هذا الأمل إلا حبك وحب رسولك صلى الله عليه وسلم والحمد لله رب العالمين


ودمتم على طاعة الرحمن


وعلى طريق الخير نلتقي دوما
__________________
اللهمَّ أسألُك خشيتَك في الغيبِ والشهادةِ،

وأسألُك كلمةَ الإخلاصِ في الرضا والغضبِ،

وأسألُك القصدَ في الفقرِ والغنى، وأسألُك نعيمًا لا ينفدُ وأسألُك قرةَ عينٍ لا تنقطعُ،

وأسألُك الرضا بالقضاءِ، وأسألُك بَرْدَ العيْشِ بعدَ الموتِ، وأسألُك لذَّةَ النظرِ إلى وجهِك،

والشوقَ إلى لقائِك، في غيرِ ضرَّاءَ مضرةٍ،

ولا فتنةٍ مضلَّةٍ اللهمَّ زيِّنا بزينةِ الإيمانِ، واجعلْنا هداةً مُهتدينَ
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 29-07-2019, 07:42 PM
سفيان الثوري سفيان الثوري غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2002
الدولة: السعودية
المشاركات: 3,444
افتراضي

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ...
__________________
قال ابن بطة العكبري الحنبلي في كتابه الإبانة الكبرى: ( وأجمع المسلمون من الصحابة والتابعين وجميع أهل العلم من المؤمنين أن الله تبارك وتعالى على عرشه فوق سماواته بائن من خلقه وعلمه محيط بجميع خلقه لا يأبى ذلك ولا ينكره إلا من انتحل مذاهب الحُلولية.)

قال ابن الجوزي رحمه الله ( من أحب أن لاينقطع عمله بعد موته فلينشر العلم ) التذكرة 55.

مدونتي :
http://aboabdulazizalslfe.blogspot.com/
الفيس بوك
https://www.facebook.com/profile.php?id=100003291243395
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كتاب الكتروني: معاجم الطبراني (عدة صيغ) إسلام إبراهيم منتدى الشريعة والحياة 2 30-06-2019 09:13 PM
كتاب الكتروني: إتحاف الخيرة المهرة بزوائد المسانيد العشرة، للبوصيري إسلام إبراهيم منتدى الشريعة والحياة 2 27-05-2019 03:39 AM
نبذة عن سيرة الإمام الثعالبي... أم بشرى منتدى العلوم والتكنولوجيا 4 08-11-2010 03:45 PM
الثعالبي وكتابه " فقه اللغة " أم بشرى منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 08-09-2010 10:35 AM
رصيد ثري من / الكتب في النقد والفكر والأدب أم بشرى منتدى العلوم والتكنولوجيا 16 11-01-2010 01:15 AM


الساعة الآن 03:41 AM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com