عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 21-10-2009, 01:52 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي الأربعاء الدامي .. تفجيرات بغداد




الأربعاء الدامي .. تفجيرات بغداد


الاربعاء الاسود ... كشف كل شئ
تبادل الأدوار ......

أصبح الخلاف العراقي السوري .... مشكلة خطيرة !!!؟
يهدد السلام في الشرق الأوسط وهو السلام الذي تتحدث عنه أمريكا
وبقية الكلام يعرفه الجميع .....
ولا داعي لذكره

تصرف حكومة معالي رئيس الوزراء كان تصرف في محله تماما وشجاع رغم اعتراض مجلس الرئاسة
وكان موقف مخزي صراحة ...
حتى أنه جعل الناس تغسل يديها بقالب صابون من زمن الحصة

وكان من المفترض كشف الحقائق منذ عام 2004
لكن المجاملات السياسية كانت على حساب الإنسان العراقي
وليس على حساب أي جهة إقليمية
(( وهل يعتقد البعض أن المحكمة الدولية ستكون عادلة
هل عثروا أصلا على ( العقل المدبر ) في قضية الشهيد رفيق الحريري ))
قضية العراق تختلف .... لان الوثائق والشهود هي من الكم الهائل الذي يفضح كل شئ
أذا كانت لأمريكا أجندة سياسية لا تحبذ التصعيد السياسي والإعلامي لأنه يضر مسيرة السلام في الشرق الأوسط
هنا هو الأمر الغريب !!!!!؟
تحرك الجامعة العربية هو الأكثر غرابة ؟
هذا التحرك المكثف من أجل احتواء الأزمة !!!!
من أجل عدم تدويل القضية العراقية ؟
لماذا ؟
هذا التحرك المكثف

السيد الرئيس بشار الأسد قال :
(( اتهامات العراق غير أخلاقية ))
ويطالب بفتح جميع ملفات الإرهاب !!!؟
وهذا اعتراف صريح
قالها في لحظة ارتباك واضح

مع العلم أن القيادة العراقية طلبت فقط تسليم المجرمين ولم تطالب بتسليم المعارضين ولم تتهم سوريا أصلا

والجميع يتذكر حين طلبت تركيا من سوريا تسليم عبد الله أوجلان ورفضت دمشق ذلك .
ما الذي جرى عام 1998م ؟
حشدت تركيا قوات ضخمة من الجيش على حدودها مع سوريا .. في انتظار اللحظة الحاسمة
وكان رد فعل دمشق ودون انتظار
تسفير المعني في الأمر إلى روسيا وجرى ما جرى له
وفي النهاية كانت المحكمة تركية ........
لماذا تنصاع سوريا لمنطق القوة ولا تنصاع لمنطق الدبلوماسية ؟
وما هي مصلحتها في إيواء عناصر تهدد أمنها القومي ؟
أجزم تمام أن السيد الرئيس بشار الأسد لا يعلم خفايا دهاليز المخابرات السورية ولكنه يقرأ التقارير المقدمة أليه فقط وعلى ضوء تلك التقارير يتصرف ...
ولدى المخابرات السورية ملفات هائلة تكشف حجم المؤامرة التي حيكت لتدمير العراق
وطلبه ( فتح جميع ملفات الإرهاب )
يعني أن لديه من الوثائق ما يكفي لكشف الجميع دفعة واحدة .
حتى وزير الخارجية العراقي الزيباري وفي تعليقه على طلب الرئيس بشار الأسد في المؤتمر الصحفي مع وزير الخارجية التركي قال :
(( على سوريا أن تطلب ذلك من المحكمة الدولية )) !!!
هل هذا رد وزير للخارجية !!!؟
ويبدو أن السيد الوزير لا يمتلك من الحنكة والدهاء السياسي لكي يستثمر فرصته السانحة للدفاع عن قضية العراق بشكل مباشر وصريح .
وهذا يؤكد أنه فوت فرصة مذهلة لإثبات حق العراق في مقاضاة قتلة الشعب العراقي .
والمطلوب من الحكومة العراقية ألان عدم كشف كل ما في حوزتها من وثائق خشية من تسريبها إلى دوائر المخابرات التي تعرف كيف تفسد الأدلة ولا تجعل لها قيمة تذكر .
والجميع يعرف أن الأخ نوري المالكي أجتمع مع الأخ بشار الأسد قبل يوم واحد من تفجيرات الأربعاء الأسود
وكان الرد سريعا جدا .. رسالة دامية
مفادها ... أن هناك يد تستطيع أن تصل إلى ما تريد
وهذه الرسالة كانت واضحة جدا
والثمن دمار شامل راح ضحيته أكثر من 1500 بين شهيد وجريح .
الشارع العراقي يطالب بتدويل القضية
لأنه لم يعد يتحمل الصبر أو السكوت
بل يريد كشف الحقيقة
لان الجميع يعرف أن بغداد تمتلك من الوثائق ما يكفي لكي تكون فضيحة كبرى
فضيحة من العيار الثقيل ......
أين كانت الجامعة العربية حين كان العنف يضرب العراق بقسوة لا مثيل لها في التاريخ
لم نشهد أي حراك ... بل موقف المتفرج ولا أقول الشامت
وبالنسبة للشارع العراقي المتفرج أما أن يكون شامت أو أن يكون جبان
ولسان حال الجميع يقول شامت وجبان
مجرد طلب العراق جهة محايدة عادلة تكون طرف ثالث يفرز الأوراق جيدا ويدقق فيها
سيجد ما يشيب له رأس الوليد
وتنكشف البراقع كلها دفعة واحدة ....
لماذا هذا الخوف من لجنة تحقيق دولية ؟
في قضية الحريري .... لا يوجد دليل واحد لان المجرم المحترف يخفي كل دليل يخطر في البال
في قضية العراق .. الأمر مختلف
ملفات هائلة لا تعد ولا تحصى
وأكيد الجامعة العربية لم تتحرك من تلقاء نفسها
بل تأثير من أطراف معروفة
القضية ليس استهداف جامع أو مسجد أو حسينية أو سوق شعبي أو مجمع سكني
لكن استهداف وزارات سيادية .. يعني استهداف العراق
وفي جميع الأحوال .... الشهداء والجرحى هم عراقيون
يوم الأربعاء الأسود الدامي
هي القشة التي قصمت ظهر البعير
العراق لم يتهم سوريا رسميا وأعيدها مرة أخرى
رغم أن الجميع يعرف أن هناك جهات في النظام السياسي لم يعجبها التقارب العراقي السوري
يوم 18 اب القيادة السورية والعراقية تتفق على شراكة إستراتيجية مشتركة
في اليوم التالي تحدث التفجيرات !!!؟
زيارة الأخ نوري المالكي لم تكن زيارة سرية
بل تم الإعلان عنها مسبقا ... وبرنامج الزيارة معروف
ولكن التصريح المقتضب والسريع للأخ المالكي كان ينذر أن الأمور ليست على ما يرام


اللقاء الرباعي ...... ليس فيه جديد
ولم تكن لجميع أطراف الواسطة حلول مقنعة ترضي الشارع العراقي أولا
وبعد صولات وجولات .. لم نجد شيئا يذكر
تدويل القضية العراقية هو مطلب شعبي
وليس سياسي
من أجل الكف عن أيذاء العراق
يكفي ما جرى لنا












ودمتم بخير
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 21-10-2009, 02:06 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

هذا المقال لصاحبه الإعلامي محمود المفرجي ... حرفيا
وكل ما فعلته تصحيح بعض الكلمات إملائيا .. حين طباعته




محمود المفرجي
لم اهتم في حينه لما قاله الرئيس طالباني خلال لقائه بعض الإعلاميين (وكنت واحدا منهم)
حينما قال إن العراق يملك من الأدلة لتدخل دول الجوار في شانه ومشاركتهم في دخول الإرهابيين بدرجة لا تقبل اللبس وقال أيضا ما مضمونه ( إن العراق يعرف حتى محل سكن الإرهابيين في داخل هذه الدول ) .
وبعد تفجيرات الأربعاء الدامي
فتحت النار على القيادات الأمنية التي نتفق جميعنا على تقصيرها في هذا الخرق الصارخ
لكنها لم تفتح على دول الجوار التي أرسلت هؤلاء الكلاب الذين عاثوا بأرضنا فسادا
وما إن فضح مجلس رئاسة الوزراء هذه الدول وعلى رأسها سوريا حتى نسي المنتقدون يوم الأربعاء الدامي ونسوا الدماء العراقية البريئة التي سالت وصوبت فوهات تصريحاتهم على رئاسة الوزراء التي طالبت بتشكيل محكمة دولية.
والعتب ليس على الدول التي اعترضت على الموضوع
بل العتب كل العتب على أبناء الوطن الذين قاموا بالدفاع عن سوريا
وكأنهم سوريون وان وجودهم بالعراق كوجود الضيوف الذين ينعمون برخائه ويتنصلون في شدته.
نعم من حق الجهة التي تعارض الحكومة إن تعلن وتفضح أخطاء الحكومة ومؤسساتها
فالمعارضة تقويم أكثر من كونها تشهير
لكن هل كان موقف المعارضة هو تقويم لعمل الحكومة في مسألة التعامل مع ملف سوريا ؟
مع كل الأسف ان تصريحات الجهات المعارضة للحكومة لم يكن يصب بهذا الاتجاه
إنما من نيات مبيتة مرعبة تجبر المتتبع إلى إخضاع المسالة إلى كثير من التحليلات والآراء
منها تبين ارتباط البعض من هذه الجهات بدولة سوريا الغارقة بخير العراق منذ عقود طويلة
حالها حال كل الدول العربية التي كان العراق لها درعا في وقت الشدة
ومنقذا في وقت الخوف
ومضيفا لهم في وقت الرخاء.
هذا الوصف لا يشمل بالطبع من طالبوا الحكومة بالتعامل بسقف واحد مع الدول التي تتدخل بصورة مباشرة وغير مباشرة فهذا إشكال وجيه
إلا انه يجب بنفس الوقت النظر إلى التداعيات
والظروف في طريقة التعامل مع كل دول الجوار التي تتدخل بالشأن العراقي
فهذا الأمر قد يكون خاضعا لتداعيات سياسية دبلوماسية ليس من المصلحة إعلانها ألان
وقد تكون خاضعة لتداعيات اقتصادية
العراق بأمس الحاجة إليها في هذه الفترة الحرجة التي لا يملك حتى بني تحتية كافية لقيام دولة حقيقية.
ما أريد قوله إن المسالة ليس فضح هذه الدولة أو تلك
إنما المسالة هي مسألة وطنية تتطلب تكاتف الدولة والحكومة والقوى السياسية والشعبية مع موقف الحكومة
ليس لأنها حكومة المالكي
إنما لأنه موقف العراق الرسمي وليس موقف المالكي المسئول مسؤولية مباشرة إمام الله والشعب والتاريخ عن امن وسلامة العراق وبخلافه فسيكون في حينه قد تنصل عن هذه المسؤولية
إذن فالمسالة هي مسؤولية وطنية وليست مسألة المالكي.
من جملة ما اُنتقد منه المالكي هو زيارته التي سبقت التفجيرات بأيام معدودة
وبوجهة نظري لادعى إن يكون هذا الأمر دليلا على النية الحسنة للعراق وليس مبررا لانتقاد الحكومة
فهو يؤكد إن العراق كان وما زال ساعيا لتوطيد العلاقة مع العرب
ورسم صورة جديدة تنسجم مع واقع العراق ما بعد البعث
مع كل الأسف إن موقف هؤلاء اضعف موقف العراق كثيرا
وفضح الشرخ الواضح في البيت السياسي العراقي
الذي أوضح إن الحكومة في واد والسياسيين المشاركين في العملية السياسية في واد أخر
بل هو يوضح سوء الثقافة الديمقراطية التي يتعاط معها البعض وخاصة الذين يحصرون أدوارهم بالمعارضة من اجل المعارضة فقط
وليس المعارضة من اجل المشاركة.
ويجب الإشارة هنا إلى الموقف السلبي من الجانب الأمريكي في التعامل مع هذه المسالة
فجيشه يعرف جيدا حجم التدخلات السورية في الشأن العراقي ومدى تأثيرها على الملف الأمني
فأكثر المعلومات التي بجعبة العراق زودت من قبل الجانب الأمريكي.
وهذا يكشف عدم جديتها وإيمانها بالاتفاقية الإستراتيجية الموقعة مع العراق .
ولا يسعني إلا القول:
( لا تحذر من صديق غدر بك
فالحذر كل الحذر ممن يأكل ماعون عيالك
ويستفيء بظل رخائك .
فهذا كلب نبتت أنيابه في جسدك من خير رزقك
شيمته الغدر في رحاب كرمك
هو كلب على من أكرمه وذليل خانع لمن أذله... سلاما يا عرب )




هذا المقال لصاحبه الإعلامي محمود المفرجي ... حرفيا
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 21-10-2009, 06:40 AM
باحث عن العلوم باحث عن العلوم غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 72
افتراضي

مقال طويل ولا يوجد فيه أي دليل يدين سوريا...... .ولا يمكنك إدانة دولة على أساس فرضيات دون أدلة....
على كل....
لا يوجد مستفيد من الفتنة الطائفية والتفجيرات سوى أمريكا باعتبار أن ذلك سيجعل العراقيين يقاتلون بعضهم البعض بدل قتال العدو الأمريكي....
بالنسبة للقول أنه بعد اجتماع المالكي ببشار الأسد والتقارب السوري العراقي حصلت التفجيرات وهذا دليل على تورط سوريا...
فعلى العكس هذا دليل على براءة ساحتها ومن قام بالتفجيرات هم الأمريكان...
فقبل التفجيرات قال بشار الأسد بأنه يدعو لإقامة حلف يضم سوريا والعراق وإيران وتركيا.... ومثل هذا الحلف إن كتب له وتحقق سيكون ضد المصالح الأمريكية بكل تأكيد....
وأعتقد أن المستفيد الأول من تبادل المسؤولين العراقيين والسوريين الشتائم والإتهامات هو أمريكا وليس سوريا.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 21-10-2009, 02:00 PM
مراقب سياسي4 مراقب سياسي4 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2002
الدولة: السعودية
المشاركات: 11
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله

جميل أخي الكريم

وأرجو أن يستمر هذا الحماس المشروع بالطبع ( كي لا يغفل ) الإخوة العراقيون عن ما هو أدهى وأشد خطراً وفتكاً ( ولن أقول يتغافل البعض منهم، أو يحاول أن يستغفل عقولنا):



وأيضاً:



اياد جمال الدين لـ «العربية»: يبقى العراقيون رافضين للهيمنة وللنفوذ الايراني في العراق

في مقابلة أجرتها معه قناة «العربية» ادان بشدة رجل الدين الشيعي البارز وعضو لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان العراقي السيد اياد جمال الدين تدخلات النظام الايراني في شؤون العراق الداخلية مؤكداً ان غالبية العناصر في الحكومة الحالية في العراق يرون الوصول الى الجنة بطاعة الولي الفقية.

واضافت العربية تقول: اياد جمال الدين له باع طويل في انتقاد التدخل الايراني في العراق وينتقد بشدة تعامل الحكومة مع ملف مجاهدي خلق.
ثم سألت «العربية» :
هل تشعرون بهيمنة ايرانية في المنطقة؟
واجاب اياد جمال الدين: يختلف الوجود الايراني قوة وضعفاً في هذه المنطقة ولكن في العراق نحن نتنفس ايران مع الهواء موجودة هي في كل الانشطة في العراق في نشاط سياسي أو اجتماعي أو ثقافي. هنالك لها اذرع ولها احزاب ولها ميليشيات ولها بنوك وغير ذلك ووصل التدخل الايراني أو النفوذ الايراني حتى الى مستويات هي حصرية ممكن النجف الأشرف والحوزة العلمية في النجف الأشرف هنالك ضغوط ايرانية وهنالك نفوذ ايراني وهذا ما لا يستحسنه لا مراجع الدين الكرام في النجف الأشرف ولا اجواء الحوزة العلمية فضلاً عن الشارع السياسي في بغداد.. هذا الوضع بحاجة الى اعادة توازن. نحن لا نريد تكرار مآسي النظام السابق مع ايران ولكن لابد من احترام خصوصيتها كبلد وعدم التدخل في شؤوننا والا كان بمقدور العراق ان يحرك بعض الاوراق للضغط على الداخل الايراني والآن العراق لم يحرك اية ورقة من هذه الاوراق... يبقى العراقيون سوف يكون رافضين للهيمنة وللنفوذ الايراني ونحن من سيقود هذا التيار الوطني العلماني المقاوم والرافض والمؤيد لوحدة العراق ولسيادة العراق وكرامته.
العربية: نأتي لمسألة المحاولات العدة لاغتيالكم..
اياد جمال الدين: هناك اربع محاولات على الاقل مسجلة ومؤكدة،
الى اي مدى يصل نفوذ ايران في العراق؟
اياد جمال الدين: كثير من رجالات الحكم والسياسة في العراق الحالي هم رجال ايران وهم محميون من قبل القوات الامريكية والادارة الامريكية... ولا شك ان الكثير من ابرز رجالات السياسة والحكم في العراق ايرانيون. لا اقول ان جنسيتهم ايرانية ولكن ايرانيو الهوية والعقيدة والتذكير وانهم يرون الوصول الى الجنة بطاعة الولي الفقية ومع ذلك علاقاتهم مع الادارة الامريكية ومحميون من قبل الادارة الامريكية، هذا ما لاشك فيه. انا لست ضد ايران كدولة ولست ضد ايران كشعب وكثقافة وكحضارة ابداً.. انا اقول ايران يجب ان تحترم العراق كدولة جارة ونحن نحترمه.. كذلك انها تتدخل في شؤوننا تدخلاً سلبياً.. بامكاننا ان نتدخل في شؤونهم تدخلاً سلبياً لا نريد ان نعيد دوامة الماضي.. عليهم ان يحترموا الخصوصية العراقية ولا يمكن ان نسمح أو ان يرضى العراقيون بذلك.. ان ضابطًا في حرس الثورة هو من يعين هذا الوزير اؤ هذا السفير.. هذا الامر معيب وهذا ما يحدث منذ سقوط صدام الى الآن هذا ما يجري.. لهم اليد في الكثير من التعيينات حتى الى مستوى سفير ووكيل ووزير ومدير عام أو غير ذلك.. طبعاً لا اقول ان كل الوزراء هم معينون من قبل الجانب الايراني ولكن لهم اليد في ذلك.
العربية: لمن ترجحون منصب رئيس الوزراء؟ ومن برأيكم يحظى بفرص اكبر؟
اياد جمال الدين: انا كاحد المنافسين السياسيين ولذلك لا يمكن ان ارشح احدًا أو ارجح كفة احد ولكن العراقيين حسب استطلاعات الرأي الدقيقة قامت بها مؤسسات غربية ينتظرون القائد المخلص.. وان العراقيين باجمعهم قد ملوا وجوه الحكم والسلطة الموجودة حالياً ويريدون التغيير وينتظرون قائدًا مخلصًا.

****
ملاحظة:

أود الإشارة إلى أن السيد أياد جمال الدين في حديثه بنفس اللفاء ببرنامج (ضيف وحوار) (الوارد نصيا أعلاه) بخصوص الأزمة مع سوريا في أعقاب الحادث ورفع القضية للأمم المتحدة مستبعداً صدق مزاعم وأتهامات المالكي وحكومته حول مسؤولية المتهم الرئيس (الأحمد) أحد المطلوب تسليمهم ومستشهداً بفتور الولايات المتحدة وتجاهلها وتجميد المذكرة العراقية المتعلقة بطلب المالكي من البيت الأبيض رفع القضية لمجلس الأمن.
ملمحاً السيد إياد جمال الدين في هذا الشأن إلى عزت الدوري وتزعمه البعث وفصيل المقاومة التابع للحزب من داخل العراق ومن المفترض على الحكومة اعطاء الأولوية لهذا الجانب .

أطيب المنى..

التعديل الأخير تم بواسطة مراقب سياسي4 ; 21-10-2009 الساعة 02:36 PM
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 21-10-2009, 02:50 PM
ابو غيث ابو غيث غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 305
افتراضي

اظن ان جواب اخي مراقب سياسي4
كفا ووفى وكنت اتمنى من اخي كاتب
الموضوع ان يشاهد أيران من داخل العراق
ولا يحمل دوله عربية ما يحدث فى العراق
ونسي قتل علماء العراق على أيدي الاستخبارات
الايرانية وهذا معروف للعالم اجمع الا كاتب الموضع
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 21-10-2009, 08:12 PM
باحث عن العلوم باحث عن العلوم غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 72
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مراقب سياسي4 مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله

جميل أخي الكريم

وأرجو أن يستمر هذا الحماس المشروع بالطبع ( كي لا يغفل ) الإخوة العراقيون عن ما هو أدهى وأشد خطراً وفتكاً ( ولن أقول يتغافل البعض منهم، أو يحاول أن يستغفل عقولنا):



وأيضاً:



اياد جمال الدين لـ «العربية»: يبقى العراقيون رافضين للهيمنة وللنفوذ الايراني في العراق

في مقابلة أجرتها معه قناة «العربية» ادان بشدة رجل الدين الشيعي البارز وعضو لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان العراقي السيد اياد جمال الدين تدخلات النظام الايراني في شؤون العراق الداخلية مؤكداً ان غالبية العناصر في الحكومة الحالية في العراق يرون الوصول الى الجنة بطاعة الولي الفقية.

واضافت العربية تقول: اياد جمال الدين له باع طويل في انتقاد التدخل الايراني في العراق وينتقد بشدة تعامل الحكومة مع ملف مجاهدي خلق.
ثم سألت «العربية» :
هل تشعرون بهيمنة ايرانية في المنطقة؟
واجاب اياد جمال الدين: يختلف الوجود الايراني قوة وضعفاً في هذه المنطقة ولكن في العراق نحن نتنفس ايران مع الهواء موجودة هي في كل الانشطة في العراق في نشاط سياسي أو اجتماعي أو ثقافي. هنالك لها اذرع ولها احزاب ولها ميليشيات ولها بنوك وغير ذلك ووصل التدخل الايراني أو النفوذ الايراني حتى الى مستويات هي حصرية ممكن النجف الأشرف والحوزة العلمية في النجف الأشرف هنالك ضغوط ايرانية وهنالك نفوذ ايراني وهذا ما لا يستحسنه لا مراجع الدين الكرام في النجف الأشرف ولا اجواء الحوزة العلمية فضلاً عن الشارع السياسي في بغداد.. هذا الوضع بحاجة الى اعادة توازن. نحن لا نريد تكرار مآسي النظام السابق مع ايران ولكن لابد من احترام خصوصيتها كبلد وعدم التدخل في شؤوننا والا كان بمقدور العراق ان يحرك بعض الاوراق للضغط على الداخل الايراني والآن العراق لم يحرك اية ورقة من هذه الاوراق... يبقى العراقيون سوف يكون رافضين للهيمنة وللنفوذ الايراني ونحن من سيقود هذا التيار الوطني العلماني المقاوم والرافض والمؤيد لوحدة العراق ولسيادة العراق وكرامته.
العربية: نأتي لمسألة المحاولات العدة لاغتيالكم..
اياد جمال الدين: هناك اربع محاولات على الاقل مسجلة ومؤكدة،
الى اي مدى يصل نفوذ ايران في العراق؟
اياد جمال الدين: كثير من رجالات الحكم والسياسة في العراق الحالي هم رجال ايران وهم محميون من قبل القوات الامريكية والادارة الامريكية... ولا شك ان الكثير من ابرز رجالات السياسة والحكم في العراق ايرانيون. لا اقول ان جنسيتهم ايرانية ولكن ايرانيو الهوية والعقيدة والتذكير وانهم يرون الوصول الى الجنة بطاعة الولي الفقية ومع ذلك علاقاتهم مع الادارة الامريكية ومحميون من قبل الادارة الامريكية، هذا ما لاشك فيه. انا لست ضد ايران كدولة ولست ضد ايران كشعب وكثقافة وكحضارة ابداً.. انا اقول ايران يجب ان تحترم العراق كدولة جارة ونحن نحترمه.. كذلك انها تتدخل في شؤوننا تدخلاً سلبياً.. بامكاننا ان نتدخل في شؤونهم تدخلاً سلبياً لا نريد ان نعيد دوامة الماضي.. عليهم ان يحترموا الخصوصية العراقية ولا يمكن ان نسمح أو ان يرضى العراقيون بذلك.. ان ضابطًا في حرس الثورة هو من يعين هذا الوزير اؤ هذا السفير.. هذا الامر معيب وهذا ما يحدث منذ سقوط صدام الى الآن هذا ما يجري.. لهم اليد في الكثير من التعيينات حتى الى مستوى سفير ووكيل ووزير ومدير عام أو غير ذلك.. طبعاً لا اقول ان كل الوزراء هم معينون من قبل الجانب الايراني ولكن لهم اليد في ذلك.
العربية: لمن ترجحون منصب رئيس الوزراء؟ ومن برأيكم يحظى بفرص اكبر؟
اياد جمال الدين: انا كاحد المنافسين السياسيين ولذلك لا يمكن ان ارشح احدًا أو ارجح كفة احد ولكن العراقيين حسب استطلاعات الرأي الدقيقة قامت بها مؤسسات غربية ينتظرون القائد المخلص.. وان العراقيين باجمعهم قد ملوا وجوه الحكم والسلطة الموجودة حالياً ويريدون التغيير وينتظرون قائدًا مخلصًا.

****
ملاحظة:

أود الإشارة إلى أن السيد أياد جمال الدين في حديثه بنفس اللفاء ببرنامج (ضيف وحوار) (الوارد نصيا أعلاه) بخصوص الأزمة مع سوريا في أعقاب الحادث ورفع القضية للأمم المتحدة مستبعداً صدق مزاعم وأتهامات المالكي وحكومته حول مسؤولية المتهم الرئيس (الأحمد) أحد المطلوب تسليمهم ومستشهداً بفتور الولايات المتحدة وتجاهلها وتجميد المذكرة العراقية المتعلقة بطلب المالكي من البيت الأبيض رفع القضية لمجلس الأمن.
ملمحاً السيد إياد جمال الدين في هذا الشأن إلى عزت الدوري وتزعمه البعث وفصيل المقاومة التابع للحزب من داخل العراق ومن المفترض على الحكومة اعطاء الأولوية لهذا الجانب .

أطيب المنى..
اها....
الآن صارت إيران هي سبب كل مشاكل العراق وليس الامريكان ومن تواطئ معهم.....
لا يهمني أقوال بعض المأجورين الذين لا يمثلون الشيعة مطلقا واتهاماتهم الباطلة لإيران....
وهي بكل تأكيد تأتي في إطار التحريض الصهيوأمريكي على إيران....
هل أتى هذا الشخص بأي دليل على تورط إيران في العراق؟
وما يقوله هذا الشخص مجرد كلام عالفاضي بلا أي دليل أو برهان.....
لكن بما أنك أخي الكريم تتحدث عن الإستغفال والإستهانة بالعقول....
فدعني أذكرك بأن قواعد عرعر وتبوك والأمير سلطان التي وقع استخدامها لتدمير العراق لا توجد في إيران...
تحياتي ودمت بود.
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 21-10-2009, 08:19 PM
باحث عن العلوم باحث عن العلوم غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 72
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو غيث مشاهدة المشاركة
اظن ان جواب اخي مراقب سياسي4
كفا ووفى وكنت اتمنى من اخي كاتب
الموضوع ان يشاهد أيران من داخل العراق
ولا يحمل دوله عربية ما يحدث فى العراق
ونسي قتل علماء العراق على أيدي الاستخبارات
الايرانية وهذا معروف للعالم اجمع الا كاتب الموضع
صحيح.... ما قاله الأخ عن تورط سوريا لا أساس له من الصحة....
أما اتهاماتك لإيران فهي أيضا لا أساس لها من الصحة.....
وقد بينت أن من تورط في تلك التفجيرات الإرهابية هم الامريكان.... وقد كتبت موضوعا بخصوص تورط أمريكا في الفتنة الطائفية بشكل عام....
أما قتل علماء العراق... فالجميع يعلم تورط الموساد في تلك العمليات... ومنذ أن وقع احتلال العراق والجميع يعلم أن الموساد يعمل بجد لتصفية علماء العراق.... لكن في الفترة الأخيرة وفي إطار الحملة الصهيوأمريكية على إيران يقوم البعض باتهام هذه الدولة دون أي دليل أو برهان...
على كل لا يوجد أي دليل على تورط إيراني داخل العراق.... ومعروفون من دمروا العراق وهم أمريكا وإسرائيل والدول التي مولت الحرب ووفرت القواعد العسكرية لأمريكا لاحتلال العراق.
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 21-10-2009, 09:24 PM
ابو غيث ابو غيث غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 305
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة باحث عن العلوم مشاهدة المشاركة
اها....
الآن صارت إيران هي سبب كل مشاكل العراق وليس الامريكان ومن تواطئ معهم.....
لا يهمني أقوال بعض المأجورين الذين لا يمثلون الشيعة مطلقا واتهاماتهم الباطلة لإيران....
وهي بكل تأكيد تأتي في إطار التحريض الصهيوأمريكي على إيران....
هل أتى هذا الشخص بأي دليل على تورط إيران في العراق؟
وما يقوله هذا الشخص مجرد كلام عالفاضي بلا أي دليل أو برهان.....
لكن بما أنك أخي الكريم تتحدث عن الإستغفال والإستهانة بالعقول....
فدعني أذكرك بأن قواعد عرعر وتبوك والأمير سلطان التي وقع استخدامها لتدمير العراق لا توجد في إيران...
تحياتي ودمت بود.
اخي باحث عن العلوم
السلام عليكم
وأي أستغفال واستهانه بالعقول يا هداك الله
اخي كل العالم يعرف بأن الكويت استقبلت مائه وستون الف جندي امريكي نكاية بالنضام العراقي وفتحت كل شيء من اجل الانتقام لما حدث لها من احتلال العراق لها ولا ينكر ذلك الا شخص يريد ان يغطي على الشمس بغربال واما ما ذكرته عن القواعد السعودية فهذا كلام مردود عليك ولا اساس له من الصحة وقد طالبنا وقتها نحن والامارات بأن يقبل صدام اللجوء ويسلم الحكم بدل تدمير العراق ولكنه رحمة الله رفض النصيحه ونحن لم ندخل العراق على دبابة امريكية بل ابناء جلدتك العراقيين امثال الجلبي وامثاله واما ايران فقد اعترفت امريكا بأن ايران موجودة فى العراق وقد قامت بأغتيال معضم السنه ومع ذلك انني اقول لك ان اسرائيل ايضآ كانت ولا زالت داخل العراق ولا احد ينكر ذلك والدليل ان هناك اسرائليين يقومون بتدريب الاكراد بالشمال واسئل وزير خارجية العراق عنهم واتمنى ان يكون الموضوع هادف وبدون اتهامات هنا وهناك ونتحاور بالعقل والمنطق رغم انني انا وانت من الشعب العربي المضطهد وتقبل جل تقديري
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 22-10-2009, 12:04 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي


أخي العزيز الباحث

ورد في قولك :



(( مقال طويل ولا يوجد فيه أي دليل يدين سوريا...... .ولا يمكنك إدانة دولة على أساس فرضيات دون أدلة....
على كل....
لا يوجد مستفيد من الفتنة الطائفية والتفجيرات سوى أمريكا باعتبار أن ذلك سيجعل العراقيين يقاتلون بعضهم البعض بدل قتال العدو الأمريكي....
بالنسبة للقول أنه بعد اجتماع المالكي ببشار الأسد والتقارب السوري العراقي حصلت التفجيرات وهذا دليل على تورط سوريا...
فعلى العكس هذا دليل على براءة ساحتها ومن قام بالتفجيرات هم الأمريكان...
فقبل التفجيرات قال بشار الأسد بأنه يدعو لإقامة حلف يضم سوريا والعراق وإيران وتركيا.... ومثل هذا الحلف إن كتب له وتحقق سيكون ضد المصالح الأمريكية بكل تأكيد....
وأعتقد أن المستفيد الأول من تبادل المسؤولين العراقيين والسوريين الشتائم والإتهامات هو أمريكا وليس سوريا. ))





لا أخي العزيز .. الأدلة متوفرة
بشكل يفوق التصور ... وهذه حقيقة لا غبار عليها
ولكل دولة مصالحها والمصالح معروفة
وليس من صالح دول كثيرة أن يكون الحكم في العراق ديمقراطي
ثم أنني أصلا لم أتهم الشقيقة سوريا .. لأن لكل دول الجوار العراقي مصلحة في ذلك
والمستفيد هو أفشال تجربة العراق من خلال ضخ الأموال لدعم الطائفية
ليس غريبا أبدا أن نعرف أن أكثر من 45 جهاز مخابرات دولية يعمل في العراق
ضمن واجهات أنسانية ... يعلم الله جهة تمويلها !!!
ليس من مصلحة الامريكان .... ما حدث
هي أصلا تريد الفرار من العراق
لأسباب كثيرة
أهمها أن الشارع الأمريكي لم يعد يتحمل حجم خسائره
وكل سياسته في العراق كانت فاشلة
ولا الشارع العراقي يريدهم
أمريكا فشلت في غزو العراق فشل ذريع ... حين لم تحقق أهدافها
ولم تجد الدليل من مبررات غزوها للعراق
وللعلم .. أن المجتمع العراقي لا يعرف معنى السنة والشيعة قبل 2003م
تدفق هذا الكم الهائل من المقاتلين من دول الجوار العربي
أذا كان ضمن المقاومة الشريفة ... من أجل مقاومة الأحتلال هو مقبول في الشارع العراقي
لكن ذبح الناس بدم بارد على الهوية ...... كانت له ردة فعل عنيفة من الشارع العراقي
ثقافة القتل هذه غريبة عن الشارع العراقي
لأن المجتمع العراقي أغلبه عشائري ولهم عرف العشائر الذي لا يمكن تجاوزه
كان الأستهداف شيوخ العشائرالتي ترفض هذا التدخل الهمجي
ودفعنا ثمن باهض جدا وكانت الصحوة التي دحرت كل غاشم لئيم
يقتل الأنسان العراقي بأسم الدين !!!! ؟
العراق اليوم ليس عراق الماضي
وهناك لجنة دولية محايدة قادمة لتقييم ما حصل في العراق من تدخلات دول الجوار
والذي ليس تحت أبطه عنز .. ينام قرير العين
والذي قتل الأنسان العراقي ... لن ينام أبدا


وبخصوص الحلف الذي ذكره جنابك الكريم
وفي ظل المتغيرات السياسية ... ذهب زمان التحالفات الى غير رجعة
التحالف اليوم على أساس مادي ( أقتصادي ) وليس سياسي
وكنت أتمنى من القادة العرب والشريك الأقليمي أن يعي المتغيرات التي تحدث
والتفكير القصير المدى ... ليس في صالحه

وحقيقة الأمر أن العراق عرض على سوريا شراكة ستراتيجية متكاملة
شريطة تسليم المطلوبين وليس المعارضين
فأن كان ذلك ......
وهذا يعني أنها خسرت ورقتها في العراق .. الذي تراهن عليه
هي من أختارت السياسة مقابل الأقتصاد
وهي الخاسر الوحيد من الصفقة التي عرضت عليها
وبعثت رسالتها الدموية
وخسرت كل شيئا في النهاية
لأن المبعوث الأممي سيجد أمامه أكداس من الورق والملفات
تدين كل دولة ساهمت في قتل الأنسان العراقي .. وليس سوريا فقط
والأيام القادمة ستكشف الحقيقة


خالص احترامي
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 22-10-2009, 01:47 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي


أخي العزيز مراقب سياسي 4


ورد في قولك :


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مراقب سياسي4
السلام عليكم ورحمة الله

جميل أخي الكريم

وأرجو أن يستمر هذا الحماس المشروع بالطبع ( كي لا يغفل ) الإخوة العراقيون عن ما هو أدهى وأشد خطراً وفتكاً ( ولن أقول يتغافل البعض منهم، أو يحاول أن يستغفل عقولنا):

قضية التدخل الايراني في الشأن العراقي معروفة .. وهي غير مقبولة
لسبب بسيط جدا .... الحرب العراقية الايرانية
نزاع دامي أستمر ثماني سنوات
وقلت أن البنية العراقية عشائرية في أصلها .. بمعنى عربية
وليست تنتمي الى ما هو دخيل عليها
وحقيقة ما يحدث من صراع .. له خلفية تاريخية طويلة
وليس من المنصف أبدا أن يكون ذلك عامل ضغط أساسا
لأن ايران ما زالت تحتفظ ما يقارب 18 ألف أسير عراقي
وكان من الواجب أنسانيا أطلاق سراحهم
لماذا لم يطلق سراحهم ؟
لأن الدافع سياسي وليس مذهبي
من الخطأ القول .. أن الأجندة السياسية في العراق تميل الى أيران

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مراقب سياسي4
وأيضاً:
اياد جمال الدين لـ «العربية»: يبقى العراقيون رافضين للهيمنة وللنفوذ الايراني في العراق

http://www.mojahedin.org/images/2009...2703019481.jpg
في مقابلة أجرتها معه قناة «العربية» ادان بشدة رجل الدين الشيعي البارز وعضو لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان العراقي السيد اياد جمال الدين تدخلات النظام الايراني في شؤون العراق الداخلية مؤكداً ان غالبية العناصر في الحكومة الحالية في العراق يرون الوصول الى الجنة بطاعة الولي الفقية.
ومن المعروف .... أن العراقيون يرفضون أي تدخل في الشأن الداخلي العراقي
مهما يكون واذا كان لبعض عناصر الحكومة ولاء آخر
الشعب العراقي له ولاء واحد هو العراق

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مراقب سياسي4
واضافت العربية تقول: اياد جمال الدين له باع طويل في انتقاد التدخل الايراني في العراق وينتقد بشدة تعامل الحكومة مع ملف مجاهدي خلق.
ثم سألت «العربية» :
هل تشعرون بهيمنة ايرانية في المنطقة؟
واجاب اياد جمال الدين: يختلف الوجود الايراني قوة وضعفاً في هذه المنطقة ولكن في العراق نحن نتنفس ايران مع الهواء موجودة هي في كل الانشطة في العراق في نشاط سياسي أو اجتماعي أو ثقافي. هنالك لها اذرع ولها احزاب ولها ميليشيات ولها بنوك وغير ذلك ووصل التدخل الايراني أو النفوذ الايراني حتى الى مستويات هي حصرية ممكن النجف الأشرف والحوزة العلمية في النجف الأشرف هنالك ضغوط ايرانية وهنالك نفوذ ايراني وهذا ما لا يستحسنه لا مراجع الدين الكرام في النجف الأشرف ولا اجواء الحوزة العلمية فضلاً عن الشارع السياسي في بغداد..
نعم هذا صحيح

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مراقب سياسي4
هذا الوضع بحاجة الى اعادة توازن. نحن لا نريد تكرار مآسي النظام السابق مع ايران ولكن لابد من احترام خصوصيتها كبلد وعدم التدخل في شؤوننا والا كان بمقدور العراق ان يحرك بعض الاوراق للضغط على الداخل الايراني والآن العراق لم يحرك اية ورقة من هذه الاوراق... يبقى العراقيون سوف يكون رافضين للهيمنة وللنفوذ الايراني ونحن من سيقود هذا التيار الوطني العلماني المقاوم والرافض والمؤيد لوحدة العراق ولسيادة العراق وكرامته.
متفق عليه .. ولجنة تقصي الحقائق
ستكشف كل الأوراق دفعة واحدة وهذا سبب تخوف بعض الأطراف من تدويل القضية العراقية

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مراقب سياسي4
العربية: نأتي لمسألة المحاولات العدة لاغتيالكم..
اياد جمال الدين: هناك اربع محاولات على الاقل مسجلة ومؤكدة،
الى اي مدى يصل نفوذ ايران في العراق؟
اياد جمال الدين: كثير من رجالات الحكم والسياسة في العراق الحالي هم رجال ايران وهم محميون من قبل القوات الامريكية والادارة الامريكية... ولا شك ان الكثير من ابرز رجالات السياسة والحكم في العراق ايرانيون. لا اقول ان جنسيتهم ايرانية ولكن ايرانيو الهوية والعقيدة والتذكير وانهم يرون الوصول الى الجنة بطاعة الولي الفقية ومع ذلك علاقاتهم مع الادارة الامريكية ومحميون من قبل الادارة الامريكية، هذا ما لاشك فيه. انا لست ضد ايران كدولة ولست ضد ايران كشعب وكثقافة وكحضارة ابداً.. انا اقول ايران يجب ان تحترم العراق كدولة جارة ونحن نحترمه.. كذلك انها تتدخل في شؤوننا تدخلاً سلبياً.. بامكاننا ان نتدخل في شؤونهم تدخلاً سلبياً لا نريد ان نعيد دوامة الماضي.. عليهم ان يحترموا الخصوصية العراقية ولا يمكن ان نسمح أو ان يرضى العراقيون بذلك.. ان ضابطًا في حرس الثورة هو من يعين هذا الوزير اؤ هذا السفير.. هذا الامر معيب وهذا ما يحدث منذ سقوط صدام الى الآن هذا ما يجري.. لهم اليد في الكثير من التعيينات حتى الى مستوى سفير ووكيل ووزير ومدير عام أو غير ذلك.. طبعاً لا اقول ان كل الوزراء هم معينون من قبل الجانب الايراني ولكن لهم اليد في ذلك.
العربية: لمن ترجحون منصب رئيس الوزراء؟ ومن برأيكم يحظى بفرص اكبر؟
في السياسة ليست هناك صداقات دائمة ولا عدوات دائمة
والعراقي عرف قواعد اللعبة السياسية .......... ولن يخدع مرة أخرى
والدليل الانتخابات القادمة
هي الفيصل
الكثير من الأحزاب السياسية التي لها أجندة خارجية
فقدت رصيدها الشعبي ولم تعد تنطلي عليها الأكاذيب ولا يصح الا الصحيح
لاني أمثل الرأي الشعبي ولا أنتمي لأي تيار سياسي أو ديني
الشعب العراقي مل من الخطب الرنانة
التي سرقت العراق وأهله
وهو غير مستعد لكي يدلو بصوته للمحاصصة الطائفية
الطائفية أنتهت في العراق ولم يعد لها صوت يذكر في الشارع العراقي
وهو الذي فرض القائمة المفتوحة
وأي شيئا يعارض مطاليبه سيذهب الى مزبلة التاريخ
ومل أيضا سياسات دول الجوار التي سعت الى قتله دون رحمة
القرار العراقي ... هو القرار الجماهيري
وعراق الأمس ليس عراق اليوم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مراقب سياسي4
اياد جمال الدين: انا كاحد المنافسين السياسيين ولذلك لا يمكن ان ارشح احدًا أو ارجح كفة احد ولكن العراقيين حسب استطلاعات الرأي الدقيقة قامت بها مؤسسات غربية ينتظرون القائد المخلص.. وان العراقيين باجمعهم قد ملوا وجوه الحكم والسلطة الموجودة حالياً ويريدون التغيير وينتظرون قائدًا مخلصًا.
نعم ... مل العراقيون تلك الوجوه القبيحة
ويردون حاكم مخلص
أن يكون الولاء للعراق أولا

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مراقب سياسي4
ملاحظة :

أود الإشارة إلى أن السيد أياد جمال الدين في حديثه بنفس اللفاء ببرنامج (ضيف وحوار) (الوارد نصيا أعلاه) بخصوص الأزمة مع سوريا في أعقاب الحادث ورفع القضية للأمم المتحدة مستبعداً صدق مزاعم وأتهامات المالكي وحكومته حول مسؤولية المتهم الرئيس (الأحمد) أحد المطلوب تسليمهم ومستشهداً بفتور الولايات المتحدة وتجاهلها وتجميد المذكرة العراقية المتعلقة بطلب المالكي من البيت الأبيض رفع القضية لمجلس الأمن.
ملمحاً السيد إياد جمال الدين في هذا الشأن إلى عزت الدوري وتزعمه البعث وفصيل المقاومة التابع للحزب من داخل العراق ومن المفترض على الحكومة اعطاء الأولوية لهذا الجانب .
لست بصدد المنفذ ... ولكن الداعم
المنفذ له أسبابه والداعم له أسبابه وحين يكف الداعم عن دعم المنفذ
سيصبح الطريق سالكا لأستقرار العراق
وشخصيا ولو بيدي السلطة
أغلق الحدود البرية والبحرية والجوية مع كل دول الجوار العراقي
وأحسم الملف الداخلي نهائيا
وكل مجرم يثبت عليه جرمه .. أعدمه في نفس المكان
لكي يكون عبرة لمن اعتبر
ولست أنا وحدي من يطلب ذلك .. بل العراق كله

في آخر أحصائية دولية ليست دقيقة
ألى أكثر من 500 ألف أنسان قتلوا غيلة في أساليب أجرامية
وأرتفع عدد الأرامل والاطفال اليتامى الى معدلات قياسية لا يقرها دين ولا منطق
أتركوا العراق لاهله .. العراق بخير
وأي مزايدة على الدم العراقي لم تعد مقبولة أبدا
والتاريخ في نهاية المطاف منصف
وأن طال الزمن

خالص احترامي

*****

معذرة من الأخ الكريم محمد الشاهد على تعديل المداخلة والذي تمثل فقط في التمميز بواسطة خاصية الأقتباس بين نقاط الموضوع الأساس التي تناولها كلا على حدة وبين تعليقاته عليها..

مراقب سياسي4

التعديل الأخير تم بواسطة مراقب سياسي4 ; 22-10-2009 الساعة 05:38 PM
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 22-10-2009, 02:04 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

أكتفي بهذا القدر .... ولي عودة غدا أن شاء الله
ومعي سلسلة من أدوات .. لكي نعرف الملعب والاعبون
وبصريح العبارة ............

ملاحظة :

الكاتب يعيش في بغداد .. وليس في المهجر
وأهل مكة أدرى بشعابها



خالص احترامي
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 22-10-2009, 03:55 AM
باحث عن العلوم باحث عن العلوم غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 72
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو غيث مشاهدة المشاركة
اخي باحث عن العلوم
السلام عليكم
وأي أستغفال واستهانه بالعقول يا هداك الله

اخي كل العالم يعرف بأن الكويت استقبلت مائه وستون الف جندي امريكي نكاية بالنضام العراقي وفتحت كل شيء من اجل الانتقام لما حدث لها من احتلال العراق لها ولا ينكر ذلك الا شخص يريد ان يغطي على الشمس بغربال واما ما ذكرته عن القواعد السعودية فهذا كلام مردود عليك ولا اساس له من الصحة وقد طالبنا وقتها نحن والامارات بأن يقبل صدام اللجوء ويسلم الحكم بدل تدمير العراق ولكنه رحمة الله رفض النصيحه ونحن لم ندخل العراق على دبابة امريكية بل ابناء جلدتك العراقيين امثال الجلبي وامثاله واما ايران فقد اعترفت امريكا بأن ايران موجودة فى العراق وقد قامت بأغتيال معضم السنه ومع ذلك انني اقول لك ان اسرائيل ايضآ كانت ولا زالت داخل العراق ولا احد ينكر ذلك والدليل ان هناك اسرائليين يقومون بتدريب الاكراد بالشمال واسئل وزير خارجية العراق عنهم واتمنى ان يكون الموضوع هادف وبدون اتهامات هنا وهناك ونتحاور بالعقل والمنطق رغم انني انا وانت من الشعب العربي المضطهد وتقبل جل تقديري
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته....
بالنسبة لقواعد تبوك وعرعر والأمير سلطان فمعروف أنه وقع استعمالها في الهجمات الجوية على العراق.... وبإمكان أي شخص أن يجري بحثا على جوجل ليتأكد.... كنت أتمنى أن يكون كلامي مخطآ (فلا أحد يريد أن يصدق أن الأشقاء قد تآمروا على شقيقه) لكن للأسف فتلك هي الحقيقة.
بكل تأكيد صدام رفض أن يستقيل من منصبه باعتبار أن ذلك إهانة ليس له وحده.... بل لبلد كبير مثل العراق.... فالعراق ليس ولاية أمريكية لكي تحدد أمريكا من يحكمه وتعزل من لا يرضيها...
بالنسبة لموضوع إيران... فما قالته أمريكا ليس اعترافا وإنما اتهام بلا دليل... والفرق واضح بين الإتهام وبين الإعتراف!!!
شكرا لك على رحابة صدرك ودمت بود.
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 22-10-2009, 04:10 AM
باحث عن العلوم باحث عن العلوم غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 72
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد الشاهد مشاهدة المشاركة

أخي العزيز الباحث

ورد في قولك :



(( مقال طويل ولا يوجد فيه أي دليل يدين سوريا...... .ولا يمكنك إدانة دولة على أساس فرضيات دون أدلة....
على كل....
لا يوجد مستفيد من الفتنة الطائفية والتفجيرات سوى أمريكا باعتبار أن ذلك سيجعل العراقيين يقاتلون بعضهم البعض بدل قتال العدو الأمريكي....
بالنسبة للقول أنه بعد اجتماع المالكي ببشار الأسد والتقارب السوري العراقي حصلت التفجيرات وهذا دليل على تورط سوريا...
فعلى العكس هذا دليل على براءة ساحتها ومن قام بالتفجيرات هم الأمريكان...
فقبل التفجيرات قال بشار الأسد بأنه يدعو لإقامة حلف يضم سوريا والعراق وإيران وتركيا.... ومثل هذا الحلف إن كتب له وتحقق سيكون ضد المصالح الأمريكية بكل تأكيد....
وأعتقد أن المستفيد الأول من تبادل المسؤولين العراقيين والسوريين الشتائم والإتهامات هو أمريكا وليس سوريا. ))





لا أخي العزيز .. الأدلة متوفرة
بشكل يفوق التصور ... وهذه حقيقة لا غبار عليها
ولكل دولة مصالحها والمصالح معروفة
وليس من صالح دول كثيرة أن يكون الحكم في العراق ديمقراطي
ثم أنني أصلا لم أتهم الشقيقة سوريا .. لأن لكل دول الجوار العراقي مصلحة في ذلك
والمستفيد هو أفشال تجربة العراق من خلال ضخ الأموال لدعم الطائفية
ليس غريبا أبدا أن نعرف أن أكثر من 45 جهاز مخابرات دولية يعمل في العراق
ضمن واجهات أنسانية ... يعلم الله جهة تمويلها !!!
ليس من مصلحة الامريكان .... ما حدث
هي أصلا تريد الفرار من العراق
لأسباب كثيرة
أهمها أن الشارع الأمريكي لم يعد يتحمل حجم خسائره
وكل سياسته في العراق كانت فاشلة
ولا الشارع العراقي يريدهم
أمريكا فشلت في غزو العراق فشل ذريع ... حين لم تحقق أهدافها
ولم تجد الدليل من مبررات غزوها للعراق
وللعلم .. أن المجتمع العراقي لا يعرف معنى السنة والشيعة قبل 2003م
تدفق هذا الكم الهائل من المقاتلين من دول الجوار العربي
أذا كان ضمن المقاومة الشريفة ... من أجل مقاومة الأحتلال هو مقبول في الشارع العراقي
لكن ذبح الناس بدم بارد على الهوية ...... كانت له ردة فعل عنيفة من الشارع العراقي
ثقافة القتل هذه غريبة عن الشارع العراقي
لأن المجتمع العراقي أغلبه عشائري ولهم عرف العشائر الذي لا يمكن تجاوزه
كان الأستهداف شيوخ العشائرالتي ترفض هذا التدخل الهمجي
ودفعنا ثمن باهض جدا وكانت الصحوة التي دحرت كل غاشم لئيم
يقتل الأنسان العراقي بأسم الدين !!!! ؟
العراق اليوم ليس عراق الماضي
وهناك لجنة دولية محايدة قادمة لتقييم ما حصل في العراق من تدخلات دول الجوار
والذي ليس تحت أبطه عنز .. ينام قرير العين
والذي قتل الأنسان العراقي ... لن ينام أبدا


وبخصوص الحلف الذي ذكره جنابك الكريم
وفي ظل المتغيرات السياسية ... ذهب زمان التحالفات الى غير رجعة
التحالف اليوم على أساس مادي ( أقتصادي ) وليس سياسي
وكنت أتمنى من القادة العرب والشريك الأقليمي أن يعي المتغيرات التي تحدث
والتفكير القصير المدى ... ليس في صالحه

وحقيقة الأمر أن العراق عرض على سوريا شراكة ستراتيجية متكاملة
شريطة تسليم المطلوبين وليس المعارضين
فأن كان ذلك ......
وهذا يعني أنها خسرت ورقتها في العراق .. الذي تراهن عليه
هي من أختارت السياسة مقابل الأقتصاد
وهي الخاسر الوحيد من الصفقة التي عرضت عليها
وبعثت رسالتها الدموية
وخسرت كل شيئا في النهاية
لأن المبعوث الأممي سيجد أمامه أكداس من الورق والملفات
تدين كل دولة ساهمت في قتل الأنسان العراقي .. وليس سوريا فقط
والأيام القادمة ستكشف الحقيقة


خالص احترامي
بكل تأكيد الأمريكان غزوهم للعراق كان فشلا ذريعا.....
لقد كانوا يظنون أن احتلال العراق سيكون بمثابة نزهة ويقومون بتعيين حكومة دمى موالية لهم ومن ثم ينطلق الكوبوي ليواصل مسيرته نحو سوريا وإيران.....
لكن المقاومة العراقية البطلة تمكنت من إفشال مخططاتهم وجعلت العراق جحيما للغزاة....
فكان لا بد من إشعال الفتن الطائفية في البلاد لكي تتوجه أسلحة العراقيين نحو بعضهم البعض بدل أن تتوجه نحو الغزاة...
وإليك هذا المقال المدعوم بالأدلة الذي يثبت تورط أمريكا في الفتنة:
http://vb.arabsgate.com/showthread.php?t=508215
لا يهم على أي أساس تقوم التحالفات.... اقتصادي أو سياسي...
ما أعرفه أن الرئيس السوري عرض شراكة استراتيجية بين 4 دول إقليمية لها وزنها.... مثل هذا التحالف لو قام سيشكل خطرا كبيرا على المصالح الأمريكية....
السؤال الآن:
هل تبادل الإتهامات بين العراق وسوريا يخدم مصلحة أمريكا أم سوريا؟
أما عن المطلوبين فعلى العراق أن يقدم ادلة على أنهم مجرمون فعلا...
وبكل تأكيد الأمريكان الذين أجرموا في حق العراقيين وفي حق كل العرب لن يفلتوا بجريمتهم...
وسننتظر نتائج التحقيقات....
تحياتي لك ودمت بود.
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 22-10-2009, 09:05 PM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

أخي العزيز

(( معذرة من الأخ الكريم محمد الشاهد على تعديل المداخلة والذي تمثل فقط في التمميز بواسطة خاصية الأقتباس بين نقاط الموضوع الأساس التي تناولها كلا على حدة وبين تعليقاته عليها..))

أنتبهت لذلك وبارك الله بك
ومسرور جدا منك .... مع أني سببت لك عناء ذلك
وهذا فضل منك


خالص احترمي الشديد
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 22-10-2009, 11:05 PM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

أخي العزيز ابو غيث

ورد في الرد

(( اظن ان جواب اخي مراقب سياسي4
كفا ووفى وكنت اتمنى من اخي كاتب
الموضوع ان يشاهد أيران من داخل العراق
ولا يحمل دوله عربية ما يحدث فى العراق
ونسي قتل علماء العراق على أيدي الاستخبارات
الايرانية وهذا معروف للعالم اجمع الا كاتب الموضع ))


قلت أن لكل دولة مصالحها الخاصة وذكرت عدد أجهزة المخابرات التي تعمل في العراق
وبكل تأكيد لديها هدف محدد
المشكلة أخي الكريم أن العراق يحتاج الى أكثر من عقد من الزمن
لتكوين جهاز مخابرات ناجح
والسبب في هذا التأخير تداخل القوى السياسية في العراق لتنفيذ أجندة خارجية
لا تمت للعراق بصلة
عجبت كل العجب لقول أحد الكبار في مجلس النواب العراقي حين قال :
(( كان عدد المغدورين في العراق كل يوم يفوق أكثر من 150 مغدور ...
مع تحسن الوضع الأمني تقلص العدد الى 17 او 20 ))

ما هذا الهراء !!!! ؟
وكأن هذا العدد ليس له أهل ولا أقرباء يحزنون عليه !!!!؟
وكأنه متفضل على الشعب العراقي !!!
ما جرى في العراق كارثة أنسانية
وعندي موضوع يوضح الاساليب الاجرامية التي أستخدمت لقتل الأنسان العراقي
وأحصيت منها 422 حالة متعددة منها ما هو شائع والكثير منها مبتكر
لأن الانسان العادي يقترف جريمة شائعة وهي القتل سواء كان أطلاق الرصاص على الجسد
أو حز رأس الضحية .......
لكن لم نسمع من قبل تفخيخ كلب ميت
ينفجر حين يحمله عمال التنظيف !!!!!!!؟
ولا سمعنا ذبح أنسان ويحز رأسه وتشق بطنه ويوضع الرأس بعد أزالة الاحشاء الداخلية
داخل الجسد وتتم خياطته !!!!!!!!!!
هذا عمل ليس أنسان عادي بل سادي ... عمل مخابرات
وهدفه زرع الرعب في قلوب الناس ونجحوا في ذلك نجاح مبهر
فلا تقول لي أخي العزيز أني لا أعرف ما جرى
ايران لها أسلوبها الخاص في القتل الصامت وتصفية حساباتها وفق برنامج مبرمج
وتعرف متى تفعل ذلك .... في هدوء شديد ودون ضجة
ولم يظهر فلم واحد كما هو متداول في النت يثبت ذلك .... أطلاقا
وكذلك هو نفس أسلوب الموساد في قتل العلماء العراقيين
لان الكيان الصهيوني يتمنى أن يكون في العراق ألف أمارة تتقاتل بينها
وهو حقد عمره الاف السنين منذ الغزو البابلي والاشوري

(( وهذا معروف للعالم اجمع الا كاتب الموضوع ))

أخي العزيز ... كاتب الموضوع يعي ما يكتب
وهناك ما لا يمكن قوله

الدول العربية وخصوصا الشقيقة سوريا كان معبر لحماية مصالحها
معبر لتدفق تنظيم القاعدة الى العراق وهي تعرف ذلك جيدا
وهي تعرف جيدا مسالك الطريق الوعر
وكنت جندي سنة 1983م في نفس المنطقة الغربية
وأعرف بعض يسير من أسلوب المهربين في التهريب
وحتى بعض القرى متعاونة معهم .... مقابل المال
ولي لك معلومة .........
في أجتماع أسطنبول الأخير
كان وزير الخارجية التركية احمد اوغلو وأمين عام الجامعة العربية عمرو موسى
شهود على ما جرى من حديث بين الزيباري والمعلم
وكان الحوار عاصف
الزيباري قدم الادلة التي تثبت ما جرى في تفجيرات الاربعاء الدامي في هدوء تام
وقابله تعنت سوري حيال المطالب العراقية
ولم يجد أذان صاغية
قال الزيباري أن العراق على أستعداد لاعادة سفيره الى دمشق
في حال تعاطي الجانب السوري مع المطاليب العراقية وفق القوانين المرعية الدولية
وكان رد السيد وليد المعلم وزير الخارجية السوري
(( أن دمشق يمكن أن تعيد سفيرها في حالة واحدة
وهي تغيير النظام في بغداد )) !!!؟
وهو تعبير يخلو من الأحترام تماما

وهذا الموقف يذكرني بكلام الرئيس السيد بشار الأسد ..
حين قال أن سوريا لاعب في الساحة العراقية وهي الاعب الأساس
أو جوكر الرهان ..........
هو أعتراف ضمني واضح وصريح
أكمله المعلم لكي يضع هدف تغيير النظام في العراق .. لكي يعيد سفيره !!!! ؟
وهذا الكلام يثبت التورط السافر في الشأن العراقي
ولم يقل الزيباري أن العراق على أستعداد لاعادة سفيره في حال تغيير النظام في سوريا !!!!
والمعروف أن عمق سوريا الاستراتيجي .. هو العراق



خالص احترامي
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 23-10-2009, 12:11 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي


(( اها....
الآن صارت إيران هي سبب كل مشاكل العراق وليس الامريكان ومن تواطئ معهم.....
لا يهمني أقوال بعض المأجورين الذين لا يمثلون الشيعة مطلقا واتهاماتهم الباطلة لإيران....
وهي بكل تأكيد تأتي في إطار التحريض الصهيوأمريكي على إيران....
هل أتى هذا الشخص بأي دليل على تورط إيران في العراق؟
وما يقوله هذا الشخص مجرد كلام عالفاضي بلا أي دليل أو برهان.....
لكن بما أنك أخي الكريم تتحدث عن الإستغفال والإستهانة بالعقول....
فدعني أذكرك بأن قواعد عرعر وتبوك والأمير سلطان التي وقع استخدامها لتدمير العراق لا توجد في إيران...
تحياتي ودمت بود. ))


من المعروف أن غزو العراق لم ينطلق من جزر الواق واق
بل من دولة عربية وليست أسلامية
والدعم اللوجستي من دولة عربية أخرى ... فتحت كل مطاراتها عن طيب خاطر
ودولة عربية منحت تسهيلات أنطلاق الطائرات التي قصفت مدن العراق
ودولة عربية رابعة تحتضن قاعدة مركز الاتصالات
ودولة عربية خامسة ... فتحت الممر المائي لدخول سفن العدوان
وكل همها جني أرباح .. بغض النظر عن وجهتها
ونسوا أن نسبة من الدخل القومي كان من العراق !!!؟
على مدى سنين طوال
وعلمت أن دولتين عربية ترفض أخراج العراق من البند السابع
بسبب الديون ... وتناسوا أن تلك الديون هي من قتلت الانسان العراقي
(( منكم الرجال ومنا المال ))
هل أنا قلت أدخلوا دولة ................
اليوم الحكومة العراقية مطالبة بفتح تحقيق دولي لكشف تداعيات غزو العراق
وكما للدولة الفلانية حق التعويض .. من حق العراق ذلك
وكان الأجدى أطفاء الديون دون المطالبة بذلك
كل دول العالم تفهمت الواقع العراقي وفعلت ما في وسعها
الا يهود ..............

أشد الناس بغضا على العراق وأهله
والكلام عن العروبة في العراق وفي ظل الحصار العربي أولا
والذي أزهق أرواح أكثر من مليون ونصف من الأطفال
جعل القلب العراقي مدمي ........

ولي لك معلومة
كنت واقف حين مر من امامي رتل لجنود امريكان يوم 8 نيسان 2003م
يردد عبارات السلام
نصفهم كان يتكلم اللغة العربية بطلاقة
وهم من المتجنسين العرب
والتاريخ سيكشف هذه الحقيقة يوما ما
وشخصيا أعرف اللهجات العربية حق المعرفة

حتى أنني ضحكت على كلمات مقاتل امريكي يحمل لسان عربي
ذكر عبارة مضحكة فعلا من باب كسر الحاجز النفسي
ربما يذكر ضحكتي ..........
وهو لا يعلم أني بكيت بحرقة بعدها



خالص احترامي
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 23-10-2009, 12:22 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

لي عودة غدا أن شاء الله

لكشف المستور



خالص احترامي
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 23-10-2009, 12:33 AM
قنديل البحر قنديل البحر غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 304
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
المسؤليين في العراق يندرجون تحت مقوله أهل النفاق والشقاق أغلبهم وليس جميعهم
لسبب وزير الخارجيه العراقي زيباري يهدد بمجلس الامن الدولى الدول العربيه ودول الجوار
بانهم يتدخلون في شأن العراقي!
بينما يلغي تدخل الامريكان الذى لاينكره أي شعب عربي بان أمريكا هم من يتدخلون في
الشأن العراقي وواضح للعيان.
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 23-10-2009, 12:50 AM
الــعــربــي الــعــربــي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
المشاركات: 5,050
افتراضي

خلاصة الاتهامات من بغداد إلى لبنان أن النظام السوري نظام إرهابي، ليس فقط على الطريقة العربية المعتادة بممارسته على شعوبها، إنما أكثر من ذلك في صورة تقارب مشهد هوليودي، بوجوه عربية مستدقة الأنوف وبعيون محمرة من الحقد والغيظ، تهدد بتفجير المكان بكل من فيه دون سبب واضح غير هوس إراقة الدماء!

تناغم اتهامات حكومة بغداد، التي تأبطها بوش من قبل بأريحية بالغة وانتقلت مع انتقال الخلافة من إبط إلى آخر.. مع اتهامات لبنان ومحكمة العدل الملوية التي لم تفضي إلى شيء سوى الكثير من الضوضاء والجعجة، تناغم يوضح سبب اتهام سورية بالأمر دون أدتى لحاجة لأي تفسير آخر.. مع ملاحظة هوس التدويل ضد سورية كعامل مشترك.
__________________
عجباً، تلفظني يا وطني العربي وتقهرُني قهرا
وأنا ابنك أفدي طهر ثراك وأجعل من جسدي جسرا!
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 23-10-2009, 02:09 AM
باحث عن العلوم باحث عن العلوم غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 72
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد الشاهد مشاهدة المشاركة
أ
وعندي موضوع يوضح الاساليب الاجرامية التي أستخدمت لقتل الأنسان العراقي
وأحصيت منها 422 حالة متعددة منها ما هو شائع والكثير منها مبتكر
لأن الانسان العادي يقترف جريمة شائعة وهي القتل سواء كان أطلاق الرصاص على الجسد
أو حز رأس الضحية .......
لكن لم نسمع من قبل تفخيخ كلب ميت
ينفجر حين يحمله عمال التنظيف !!!!!!!؟
ولا سمعنا ذبح أنسان ويحز رأسه وتشق بطنه ويوضع الرأس بعد أزالة الاحشاء الداخلية
داخل الجسد وتتم خياطته !!!!!!!!!!
هذا عمل ليس أنسان عادي بل سادي ... عمل مخابرات
وهدفه زرع الرعب في قلوب الناس ونجحوا في ذلك نجاح مبهر
فلا تقول لي أخي العزيز أني لا أعرف ما جرى
ايران لها أسلوبها الخاص في القتل الصامت وتصفية حساباتها وفق برنامج مبرمج
وتعرف متى تفعل ذلك .... في هدوء شديد ودون ضجة
ولم يظهر فلم واحد كما هو متداول في النت يثبت ذلك ....
فعلا الأساليب التي ذكرتها أساليب مقرفة....
من أشخاص عديمي الرحمة ولا يوجد أدنى أثر للرأفة في قلوبهم.....
ربما يدل هذا الأمر على أن هناك مخابرات قذرة وراء هذه الأعمال الوحشية....
لكنه لا يدل على الجهة التي قامت بتلك الأعمال...
لكن هذه الأعمال تذكرني بالإستخبارات الأمريكية....
فجميعنا نذكر أساليب المخابرات الأمريكية القذرة في أمريكا الوسطى ودعمها لفرق الموت هناك....
لقد كان هدف تلك الفرق إطاحة الحكومات اليسارية في أمريكا الوسطى.....
وكانوا يثيرون الرعب بين السكان المدنيين....
تصور في أمريكا الوسطى وحدها تجاوز عدد القتلى 200 ألف.... عدا 40000 ألف مفقود...
نفس أسلوب فرق الموت الذي اعتمدوا عليه في أمريكا الوسطى اعتمدوا عليه في العراق...
هذا ليس كلامي.... وليس كلام شخص عربي مناهض لأمريكا.... إنما هذا ما قاله ستيفن هاريس في إحدى مقالاته في إحدى مقالاته عن دور أمريكا في فرق الموت وإشعال الفتن الطائفية لكي تغض النظر عن احتلالها للعراق ولكي يحارب العراقيون بعضهم عوض توجيه السلاح نحو المحتل:
http://majdah.maktoob.com/vb/majdah24178/
بالإضافة للمقال الآخر الذي وضعته من مدونة عشتار العراقية...
ولا يمكن اتهام إيران مع عدم وجود أدلة...
.
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد الشاهد مشاهدة المشاركة
أ
قال الزيباري أن العراق على أستعداد لاعادة سفيره الى دمشق
في حال تعاطي الجانب السوري مع المطاليب العراقية وفق القوانين المرعية الدولية
وكان رد السيد وليد المعلم وزير الخارجية السوري
(( أن دمشق يمكن أن تعيد سفيرها في حالة واحدة
وهي تغيير النظام في بغداد )) !!!؟
سمعت بهذا الخبر العاري عن الصحة الذي نقلته صحيفة النور....
بإمكان أي صحيفة أخرى أن تنقل نفس الخبر وتقول أن زيباري اشترط تغيير النظام في دمشق...
ومن ثم لو فرضنا أن هذا الكلام صحيح..... فهل هذا الكلام يدين بأي شكل من الأشكال سوريا ويثبت أنها كانت وراء تفجيرات الأربعاء الدامي؟
هل يثبت أصلا أنها تتدخل في العراق؟
العلاقات السورية العراقية تأزمت بعد الإتهامات العراقية التي وصفها الأسد بأنها "لا أخلاقية".... ولا ندري ما هي المطالب العراقية التي طرحها زيباري.... فرد المعلم بأن سوريا لا يمكنها التعامل مع النظام الحالي ولن تعيد علاقاتها إلا في حال تغير النظام وهذا ليس تدخلا في الشؤون الداخلية وإنما احتجاجا عل سلوك العراق تجاه سوريا...
هذا طبعا لو فرضنا أن الخبر صحيح....
للأسف قبل التفجيرات سوريا كانت تقترح شراكة استراتيجية بين العراق وتركيا وسوريا وإيران وهي 4 دول لها وزنها الإقليمي وستشكل حلفا قويا.... تأتي التفجيرات ويتبادل المسؤولون العراقيون والسوريون الإتهامات ولا مستفيد من ذلك سوى مشعل التفجيرات التي هي أمريكا.
تحياتي لك ودمت لود ولا نتمنى للعراق سوى الخير والتخلص من آخر جندي أمريكي محتل ومن التدخل الأمريكي السافر في الشؤون الداخلية العراقية.

التعديل الأخير تم بواسطة باحث عن العلوم ; 23-10-2009 الساعة 02:23 AM
رد مع اقتباس
  #21  
قديم 23-10-2009, 02:16 AM
باحث عن العلوم باحث عن العلوم غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 72
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد الشاهد مشاهدة المشاركة
أ
وعندي موضوع يوضح الاساليب الاجرامية التي أستخدمت لقتل الأنسان العراقي
وأحصيت منها 422 حالة متعددة منها ما هو شائع والكثير منها مبتكر
لأن الانسان العادي يقترف جريمة شائعة وهي القتل سواء كان أطلاق الرصاص على الجسد
أو حز رأس الضحية .......
لكن لم نسمع من قبل تفخيخ كلب ميت
ينفجر حين يحمله عمال التنظيف !!!!!!!؟
ولا سمعنا ذبح أنسان ويحز رأسه وتشق بطنه ويوضع الرأس بعد أزالة الاحشاء الداخلية
داخل الجسد وتتم خياطته !!!!!!!!!!
هذا عمل ليس أنسان عادي بل سادي ... عمل مخابرات
وهدفه زرع الرعب في قلوب الناس ونجحوا في ذلك نجاح مبهر
فلا تقول لي أخي العزيز أني لا أعرف ما جرى
ايران لها أسلوبها الخاص في القتل الصامت وتصفية حساباتها وفق برنامج مبرمج
وتعرف متى تفعل ذلك .... في هدوء شديد ودون ضجة
ولم يظهر فلم واحد كما هو متداول في النت يثبت ذلك ....
فعلا الأساليب التي ذكرتها أساليب مقرفة....
من أشخاص عديمي الرحمة ولا يوجد أدنى أثر للرأفة في قلوبهم.....
ربما يدل هذا الأمر على أن هناك مخابرات قذرة وراء هذه الأعمال الوحشية....
لكنه لا يدل على الجهة التي قامت بتلك الأعمال...
لكن هذه الأعمال تذكرني بالإستخبارات الأمريكية....
فجميعنا نذكر أساليب المخابرات الأمريكية القذرة في أمريكا الوسطى ودعمها لفرق الموت هناك....
لقد كان هدف تلك الفرق إطاحة الحكومات اليسارية في أمريكا الوسطى.....
وكانوا يثيرون الرعب بين السكان المدنيين....
تصور في أمريكا الوسطى وحدها تجاوز عدد القتلى 200 ألف.... عدا 40000 ألف مفقود...
نفس أسلوب فرق الموت الذي اعتمدوا عليه في أمريكا الوسطى اعتمدوا عليه في العراق...
هذا ليس كلامي.... وليس كلام شخص عربي مناهض لأمريكا.... إنما هذا ما قاله ستيفن هاريس في إحدى مقالاته عن دور أمريكا في فرق الموت وإشعال الفتن الطائفية لكي تغض النظر عن احتلالها للعراق ولكي يحارب العراقيون بعضهم عوض توجيه السلاح نحو المحتل.
http://majdah.maktoob.com/vb/majdah24178/
بالإضافة للمقال الآخر الذي وضعته من مدونة عشتار العراقية...
ولا يمكن اتهام إيران مع عدم وجود أدلة...
.
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد الشاهد مشاهدة المشاركة
أ
قال الزيباري أن العراق على أستعداد لاعادة سفيره الى دمشق
في حال تعاطي الجانب السوري مع المطاليب العراقية وفق القوانين المرعية الدولية
وكان رد السيد وليد المعلم وزير الخارجية السوري
(( أن دمشق يمكن أن تعيد سفيرها في حالة واحدة
وهي تغيير النظام في بغداد )) !!!؟
سمعت بهذا الخبر العاري عن الصحة الذي نقلته صحيفة النور....
بإمكان أي صحيفة أخرى أن تنقل نفس الخبر وتقول أن زيباري اشترط تغيير النظام في دمشق...
ومن ثم لو فرضنا أن هذا الكلام صحيح..... فهل هذا الكلام يدين بأي شكل من الأشكال سوريا ويثبت أنها كانت وراء تفجيرات الأربعاء الدامي؟
هل يثبت أصلا أنها تتدخل في العراق؟
العلاقات السورية العراقية تأزمت بعد الإتهامات العراقية التي وصفها الأسد بأنها "لا أخلاقية".... ولا ندري ما هي المطالب العراقية التي طرحها زيباري.... فرد المعلم بأن سوريا لا يمكنها التعامل مع النظام الحالي ولن تعيد علاقاتها إلا في حال تغير النظام وهذا ليس تدخلا في الشؤون الداخلية وإنما احتجاجا عل سلوك العراق تجاه سوريا...
هذا طبعا لو فرضنا أن الخبر صحيح....
للأسف قبل التفجيرات سوريا كانت تقترح شراكة استراتيجية بين العراق وتركيا وسوريا وإيران وهي 4 دول لها وزنها الإقليمي وستشكل حلفا قويا.... تأتي التفجيرات ويتبادل المسؤولون العراقيون والسوريون الإتهامات ولا مستفيد من ذلك سوى مشعل التفجيرات التي هي أمريكا.
تحياتي لك ودمت لود ولا نتمنى للعراق سوى الخير والتخلص من آخر جندي أمريكي محتل ومن التدخل الأمريكي السافر في الشؤون الداخلية العراقية.
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 24-10-2009, 07:55 PM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

أخي الحبيب قنديل

ورد في قولك :

(( المسؤليين في العراق يندرجون تحت مقوله أهل النفاق والشقاق أغلبهم وليس جميعهم
لسبب وزير الخارجيه العراقي زيباري يهدد بمجلس الامن الدولى الدول العربيه ودول الجوار
بانهم يتدخلون في شأن العراقي!
بينما يلغي تدخل الامريكان الذى لاينكره أي شعب عربي بان أمريكا هم من يتدخلون في
الشأن العراقي وواضح للعيان. ))

التدخل السياسي الأمريكي في العراق لأحد ينكره أطلاقا
لأنها في كل الأحوال هي قوات احتلال عسكري
وتفرض ما تريد عبر الابتزاز السياسي
لأنها تعرف حاجة العراق إلى السلاح الثقيل لكي تحمي حدودها من أي تسلل
والزيباري وزير خارجية العراق
وهو يعرف أن العراق ليست لديه القوة الكافية لردع التسلل المبرمج
الذي جعل العراق أمارة تحت مسمى ( دولة العراق الإسلامية )
هل يقدم أوراق اعتماده للشيطان !!!!!!
ومن الذي سمح لأمريكا غزو العراق !!!!؟
دول عربية
أمريكا احتلت العراق .. انتهى
وسقط نظام الحكم
طيب ... لماذا فتحت هذه الدول حدودها لقتل الإنسان العراقي ؟
وتسلل منها عتاة المجرمين تحت غطاء الإسلام
السبب ... وجود حكومة تنتمي لمذهب لا يروق لمذهب أخر
هذه هي الحقيقة
ولكل فعل ردة فعل
ودفع أهل العراق ثمن ذلك بكل أطيافه
وعندما قال السيد الرئيس بشار الأسد ( أن تصرف العراق تصرف غير أخلاقي )
هو وصف غير دقيق ويفتقر للحنكة السياسية التي كان يتمتع بها والده الرئيس المرحوم حافظ
لطالما كان العراق يتوسل بجيرانه من أجل مساعدته والكف عن إيذاء الشعب العراقي
وأنا طرحت وجهة نظري في موضوع نشر في منتدى ما قبل أكثر من سنتين
وقلت أخاطب السياسيين العراقيين .. أن من العار السكوت على الجرائم
وعلى العراق أن يخاطب دول العالم أجمع ويشرح قضيته
وكان العشم من دول الجوار العراقي أن تتفهم وجهة نظر العراق
وكم من مؤتمر عقد لدول الجوار العراقي وماذا كانت النتيجة ؟
لا شيئا سوى مزيد من القتل والترويع والتهجير
لأن لكل دولة أجندتها في العراق
أن السكوت على الجريمة و حماية المجرمين هو التصرف الغير أخلاقي

فلا تدفع التهمة إلى جهة الاحتلال فقط
بل لمن سمح لهم في احتلال العراق وجرى ما جرى

أخي العزيز العراق بلد عربي وإسلامي ويريد أن يعيش في سلام
ونريد من الاحتلال أن يرحل من العراق نهائيا
ولكن جعل العراق ساحة للصراع .. لا يفيد العراق
بل يكون سببا وجيها لكي يبقى الاحتلال جاثما على قلوبنا



خالص احترامي
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 24-10-2009, 08:48 PM
ابو غيث ابو غيث غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 305
افتراضي

يبدوا لي ان الاخ محمد يريدنا ان نفتح صفحات الماضي والملفات التي نريد دفنها
وهو بكلامه هذا لا يرى الا اتهام الدول العربيه ونسي ان الجلبي ومعظم العراقيين
بما فيهم حكومته الحاليه قدمت على دبابه امريكيه ولم تدخل دبابه سوريه او سعودية
او مصريه وتناسى كل العراقيين الذين جاؤا بالامريكان ولقتل ابناء جلدتهم وهم الان
من يحكم العراق ويريد ان يتهم الدول العربية !!!!
فأن شئت فتح الحوار على مسراعية ومنها حرب الكويت وحرب ايران والاغتيالات الخارجية
والقاعدة والاحزاب الموالية
وغير الموالية والحديث يطول ولن يسلم احد بعدها ولكني ارى ان اخي محمد يدفن
الحقد ويبعد التقارير الاستخباراتية الامريكيه والصهيونيه ويذهب الى شرع الله وسنة محمد
صلى الله عليه وسلم وهو الحكم العادل وبلاش نخسر اخوتنا العربية من اجل اناس جاؤا
على ظهر دبابة امريكية وينفذوا كل ما يطلب منهم فبالامس القريب هدد نوري المالكي
بنقل المعركة الى الرياض وهو ابعد من ان يصل ترابها واليوم يهدد سوريا وكلها اجندة صهيونية
بأيدي وأفواه عربية مستعربة .. واني والله لحزين كل الحزن على المساكين الغلابا المواطنين
العراقيين الذين ذهبوا نتيجة غدر سياسي وقتلوا بدم بارد ولكن لهم الله الذي ابتلاهم بهذة المصيبة
والكارثة الانسانية ان يخلصهم من يد الغدر والخيانه سواء بالداخل او الخارج
وما يحصل يوميآ بالعراق
يشهد الله انه لا يرضينا نهائي ولكن شطحات ما يسمى بالحكومه
ليس له مبرر فلا اظن حتى هذة اللحظة
ان العراق يمتلك حتى امر نقل عسكري واحد من مركز الى مركز
بل يحكمهم الجندي الامريكي وقد تحدث احد الجنود
الامريكيين انه حدث له فى العراق انه خاطبه احد الجنود العراقيين
وقال له لماذا لا تعطي نوري المالكي التحيه العسكريه
فهو رئيس دوله فقال ضحكت وقلت له نحن من وضعناة ونحن
من يحكم وهو لا يحكم حتى على حراصة الشخصيين
فهل ترى ان الانتخابات والحكومه الان انتخبها كل العراقيين
ام انتخبهم بوش والبنتاقون ومن بعدة
ودمت بخير

التعديل الأخير تم بواسطة ابو غيث ; 24-10-2009 الساعة 08:50 PM
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 24-10-2009, 08:55 PM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

أخي العزيز العربي

ورد في قولك .........

((خلاصة الاتهامات من بغداد إلى لبنان أن النظام السوري نظام إرهابي، ليس فقط على الطريقة العربية المعتادة بممارسته على شعوبها، إنما أكثر من ذلك في صورة تقارب مشهد هوليودي، بوجوه عربية مستدقة الأنوف وبعيون محمرة من الحقد والغيظ، تهدد بتفجير المكان بكل من فيه دون سبب واضح غير هوس إراقة الدماء! ))

خالص احترامي
كل ما يريده العراق الكف عن إيذاء ومراعاة ظروفه الخاصة
لأن العراق ومنذ عام 1980م لم يجد فسحة من الزمن لكي يسترد بعض من أنفاسه المتعبة
ملف الإرهاب في العراق ( ضخم ) عبارة عن مجلدات لا تحصى
صوت وصورة ووثائق دامغة لا يمكن نكرانها أبدا
لجنة التحقيق الدولية القادمة ستفتح هذا الملف الشائك وستجد العجب
ووزير الخارجية التركي قال لنظيره العراقي ( أن أدلتكم قوية )
لا أدري ما مصلحة الشقيقة سوريا في إيواء المجرمين !!!؟
من حقها إيواء المعارضين ..
وطلب العراق كان واضح تماما وهو تسليم المجرمين فقط
لماذا هذا الرفض !!!؟
هل تخشى من عواقب اعترافاتهم !!!؟
نعم .... هذا هو السبب
وكان من الممكن احتواء الأزمة بطريقة سياسية مرنة
ومعالي رئيس الوزراء المالكي .. طلب من السيد الرئيس بشار ذلك
وعرض عليه شراكة اقتصادية على المدى الطويل
وفي اليوم التالي حدثت تفجيرات الأربعاء الدامي !!!؟
ولو أن الشقيقة سوريا بريئة من ما حدث وحريصة على الدماء العراقية
لفتحت على التو ( خلية أزمة ) لمتابعة ما يجري في بغداد
ولكن سكوتها وعدم تنديدها لما حدث .. يعني شيئا أخر
العربية السعودية بينت موقفها صراحة .... وأدانت التفجيرات الدامية
وشخصيا أرى أن الجانب السوري الشقيق موقفه غامض ويثير الشكوك
ويثير علامة استفهام كبيرة
خصوصا مع تعرض رئيس الوزراء المالكي لضغوط قوية من الشارع العراقي
الذي يريد كشف الحقيقة ....
كان يوم أسود بالفعل




(( تناغم اتهامات حكومة بغداد، التي تأبطها بوش من قبل بأريحية بالغة وانتقلت مع انتقال الخلافة من إبط إلى آخر.. مع اتهامات لبنان ومحكمة العدل الملوية التي لم تفضي إلى شيء سوى الكثير من الضوضاء والجعجة، تناغم يوضح سبب اتهام سورية بالأمر دون أدتى لحاجة لأي تفسير آخر.. مع ملاحظة هوس التدويل ضد سورية كعامل مشترك.))

من حق الشعب العراقي
أن يعرف الحقيقة ....
العراق لا يود التصعيد السياسي أبدا
ودخلت على الخط وساطة إقليمية وعربية كثيرة ولم تصل إلى نتيجة تذكر
لغياب سلطة العقل والضمير
ما جرى في ذلك اليوم امتداد لما جرى لنا منذ سنين
ونقول ( والكاظمين الغيض )
والعافين عن الناس والله يحب المحسنين


خالص احترامي
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 24-10-2009, 09:15 PM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

أخي العزيز الباحث

ورد في قولك .....

(( فعلا الأساليب التي ذكرتها أساليب مقرفة....
من أشخاص عديمي الرحمة ولا يوجد أدنى أثر للرأفة في قلوبهم.....
ربما يدل هذا الأمر على أن هناك مخابرات قذرة وراء هذه الأعمال الوحشية....
لكنه لا يدل على الجهة التي قامت بتلك الأعمال...
لكن هذه الأعمال تذكرني بالإستخبارات الأمريكية....
فجميعنا نذكر أساليب المخابرات الأمريكية القذرة في أمريكا الوسطى ودعمها لفرق الموت هناك....
لقد كان هدف تلك الفرق إطاحة الحكومات اليسارية في أمريكا الوسطى.....
وكانوا يثيرون الرعب بين السكان المدنيين....
تصور في أمريكا الوسطى وحدها تجاوز عدد القتلى 200 ألف.... عدا 40000 ألف مفقود...
نفس أسلوب فرق الموت الذي اعتمدوا عليه في أمريكا الوسطى اعتمدوا عليه في العراق...
هذا ليس كلامي.... وليس كلام شخص عربي مناهض لأمريكا.... إنما هذا ما قاله ستيفن هاريس في إحدى مقالاته في إحدى مقالاته عن دور أمريكا في فرق الموت وإشعال الفتن الطائفية لكي تغض النظر عن احتلالها للعراق ولكي يحارب العراقيون بعضهم عوض توجيه السلاح نحو المحتل:
http://majdah.maktoob.com/vb/majdah24178/
بالإضافة للمقال الآخر الذي وضعته من مدونة عشتار العراقية...
ولا يمكن اتهام إيران مع عدم وجود أدلة....))



أنا أيضا كنت ضحية لفرق الموت
في مشهد سريالي لا يصدق جرى أواخر 2007م
وكنا تسعة وبقينا خمسة
وشهدت مقتل أثنين امام عيني
وأذكر كل حرف قيل
وتعرضت للتعذيب
ويمكن أكون شاهد .. لكن حسبي الله ونعم الوكيل


خالص احترامي
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لقد انقلب السحر على الساحر, الدعوة لتشكيل المحكمة أبو مالك اليمني منتدى العلوم والتكنولوجيا 1 06-09-2009 11:16 AM
عشرة آلاف دولار مررت شاحنة مفخخة إلى قلب بغداد مراقب سياسي5 سياسة وأحداث 1 24-08-2009 08:21 PM


الساعة الآن 04:58 AM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com