عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 27-09-2009, 09:56 PM
اية الكون اية الكون غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
الدولة: فلسطينية بالاردن
المشاركات: 4,169
افتراضي كلمة رجل




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



كثيرا ما نسمع بحياتنا قول فلان من الناس : أنا سأعمل وأنا سأفعل , وهذه كلمة رجل مني.

وأنا عن نفسي أتسائل, هل ارتبط الصدق والثقة بجنس معين؟ أم أن الشخص وبمجرد أن يكون رجلآ فهو صادق ؟؟

الم يقل الله تعالى: ( يا أيها الذين آمنوا إذا تداينتم بدين إلى أجل مسمى فاكتبوه وليكتب بينكم كاتب بالعدل ولا يأب كاتب أن يكتب كما علمه الله فليكتب وليملل الذي عليه الحق وليتق الله ربه ولا يبخس منه شيئا فإن كان الذي عليه الحق سفيها أو ضعيفا أو لا يستطيع أن يمل هو فليملل وليه بالعدل واستشهدوا شهيدين من رجالكم فإن لم يكونا رجلين فرجل وامرأتان ممن ترضون من الشهداء أن تضل إحداهما فتذكر إحداهما الأخرى ولا يأب الشهداء إذا ما دعوا ولا تسأموا أن تكتبوه صغيرا أو كبيرا إلى أجله ذلكم أقسط عند الله وأقوم للشهادة وأدنى ألا ترتابوا إلا أن تكون تجارة حاضرة تديرونها بينكم فليس عليكم جناح ألا تكتبوها وأشهدوا إذا تبايعتم ولا يضار كاتب ولا شهيد وإن تفعلوا فإنه فسوق بكم واتقوا الله ويعلمكم الله والله بكل شيء عليم ( 282 ) )

فكان الاساس اولا بالتوثيق والشاهد, ومن ثم بالكلمة ,
فلم اعتمد الناس على الكلمة التي خانت مرات كثر للأمانة ؟
ولماذا كانت الكلمة من الرجل كحد السيف رغم اختلاف الناس وتعدد الاجناس؟
فما اعتقدت ان مقياس الرجولة كان موحدا لجميع البشر حتى تستشري كلمة كتلك فيهم جميعآ !!
وما اعتقدت ان رجال الامس , كرجال اليوم , كرجال الغد, فقد اختلفوا في عاداتهم , وطبائعهم , فلم تبق كلمة كتلك فيهم على مر العصور؟
اذآ ما الاساس من قول ( كلمة رجال ) حتى ترتبط كلة هذا الارتباط الوثيق بين عرض الصدق , وطلب الثقة فيها ؟؟!
__________________

آية الكون

التعديل الأخير تم بواسطة اية الكون ; 27-09-2009 الساعة 10:21 PM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 27-09-2009, 10:28 PM
المدير التنفيذي للمنتديات المدير التنفيذي للمنتديات غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2003
المشاركات: 6,720
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اية الكون
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



كثيرا ما نسمع بحياتنا قول فلان من الناس : أنا سأعمل وأنا سأفعل , وهذه كلمة رجل مني.

وأنا عن نفسي أتسائل, هل ارتبط الصدق والثقة بجنس معين؟ أم أن الشخص وبمجرد أن يكون رجلآ فهو صادق ؟؟

الم يقل الله تعالى: ( يا أيها الذين آمنوا إذا تداينتم بدين إلى أجل مسمى فاكتبوه وليكتب بينكم كاتب بالعدل ولا يأب كاتب أن يكتب كما علمه الله فليكتب وليملل الذي عليه الحق وليتق الله ربه ولا يبخس منه شيئا فإن كان الذي عليه الحق سفيها أو ضعيفا أو لا يستطيع أن يمل هو فليملل وليه بالعدل واستشهدوا شهيدين من رجالكم فإن لم يكونا رجلين فرجل وامرأتان ممن ترضون من الشهداء أن تضل إحداهما فتذكر إحداهما الأخرى ولا يأب الشهداء إذا ما دعوا ولا تسأموا أن تكتبوه صغيرا أو كبيرا إلى أجله ذلكم أقسط عند الله وأقوم للشهادة وأدنى ألا ترتابوا إلا أن تكون تجارة حاضرة تديرونها بينكم فليس عليكم جناح ألا تكتبوها وأشهدوا إذا تبايعتم ولا يضار كاتب ولا شهيد وإن تفعلوا فإنه فسوق بكم واتقوا الله ويعلمكم الله والله بكل شيء عليم ( 282 ) )

فكان الاساس اولا بالتوثيق والشاهد, ومن ثم بالكلمة ,
فلم اعتمد الناس على الكلمة التي خانت مرات كثر للأمانة ؟
ولماذا كانت الكلمة من الرجل كحد السيف رغم اختلاف الناس وتعدد الاجناس؟
فما اعتقدت ان مقياس الرجولة كان موحدا لجميع البشر حتى تستشري كلمة كتلك فيهم جميعآ !!
وما اعتقدت ان رجال الامس , كرجال اليوم , كرجال الغد, فقد اختلفوا في عاداتهم , وطبائعهم , فلم تبق كلمة كتلك فيهم على مر العصور؟
اذآ ما الاساس من قول ( كلمة رجال ) حتى ترتبط كلة هذا الارتباط الوثيق بين عرض الصدق , وطلب الثقة فيها ؟؟!

الأخت آية الكون
عليكم السلام والرحمة
تلك نعرة جاهلية ربما تعود بجذورها عندما كان زمن الذكور
رجالا وليسوا فحولا فقط للتزاوج أما ألان وبكل أسف نقولها
صريحة لم يبقً من معظم الرجال غير ملامحهم وبعضا من بقايا ملابسهم
ولا أجد مبررا أن نتداول " كلمة رجل " لنؤكد مصداقية الحديث
فرب نساءٍ وأطفال يفوقون طوال الشوارب بصدقهم وتحملهم المسؤولية
__________________
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 28-09-2009, 04:13 PM
هبّة ريح هبّة ريح غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 3,290
افتراضي

كانت الكلمة في مكانها عندما كان الرجل سابقا وافي الوعد كلمته لا تطيح للأرض
ولو كلفه ذلك أغلى ما يملك وقد يفتدي بنفسه أو أعز ممتلكاته من بهيمة الأنعام ولو عدنا للوراء لتاريخنا الإسلامي كيف أن الصحابي الجليل عندكا كفل أعرابيا لا يعرفه إبان حكم الفاروق عمر ومضت الثلاثة أيام ولم يعد فقدم أبا ذزرٍ رقبته للقصاص وعمر يتألم ولكن الأعرابي وصل في اللحظة المناسبة
وفاءا وشهامة لمعروف أبا ذر فعفا عنهما الفاروق
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 28-09-2009, 06:52 PM
Reeda Reeda غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: May 2006
المشاركات: 963
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اية الكون
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



كثيرا ما نسمع بحياتنا قول فلان من الناس : أنا سأعمل وأنا سأفعل , وهذه كلمة رجل مني.

وأنا عن نفسي أتسائل, هل ارتبط الصدق والثقة بجنس معين؟ أم أن الشخص وبمجرد أن يكون رجلآ فهو صادق ؟؟

الم يقل الله تعالى: ( يا أيها الذين آمنوا إذا تداينتم بدين إلى أجل مسمى فاكتبوه وليكتب بينكم كاتب بالعدل ولا يأب كاتب أن يكتب كما علمه الله فليكتب وليملل الذي عليه الحق وليتق الله ربه ولا يبخس منه شيئا فإن كان الذي عليه الحق سفيها أو ضعيفا أو لا يستطيع أن يمل هو فليملل وليه بالعدل واستشهدوا شهيدين من رجالكم فإن لم يكونا رجلين فرجل وامرأتان ممن ترضون من الشهداء أن تضل إحداهما فتذكر إحداهما الأخرى ولا يأب الشهداء إذا ما دعوا ولا تسأموا أن تكتبوه صغيرا أو كبيرا إلى أجله ذلكم أقسط عند الله وأقوم للشهادة وأدنى ألا ترتابوا إلا أن تكون تجارة حاضرة تديرونها بينكم فليس عليكم جناح ألا تكتبوها وأشهدوا إذا تبايعتم ولا يضار كاتب ولا شهيد وإن تفعلوا فإنه فسوق بكم واتقوا الله ويعلمكم الله والله بكل شيء عليم ( 282 ) )

فكان الاساس اولا بالتوثيق والشاهد, ومن ثم بالكلمة ,
فلم اعتمد الناس على الكلمة التي خانت مرات كثر للأمانة ؟
ولماذا كانت الكلمة من الرجل كحد السيف رغم اختلاف الناس وتعدد الاجناس؟
فما اعتقدت ان مقياس الرجولة كان موحدا لجميع البشر حتى تستشري كلمة كتلك فيهم جميعآ !!
وما اعتقدت ان رجال الامس , كرجال اليوم , كرجال الغد, فقد اختلفوا في عاداتهم , وطبائعهم , فلم تبق كلمة كتلك فيهم على مر العصور؟
اذآ ما الاساس من قول ( كلمة رجال ) حتى ترتبط كلة هذا الارتباط الوثيق بين عرض الصدق , وطلب الثقة فيها ؟؟!

و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الأخت الكريمة آية الكون
كلمة رجل كلمة تداولها الجميع بلا مبرر أو حقيقة ثابته عن صدقها
وكأن هذه العبارة تؤكد بأن كلمة المرأة غير موثوقة أو كاذبه بالتأكيد
وهذه عنصرية واضحة من جنس الرجال
وعلى العموم كلمة الرجل ليست بالميثاق الغليظ الذي تبنى
عليه الحقائق
وهل مازالت كلمة الرجل كلمة بحق؟؟
تقديري لما اخترتِ من فكرة رائعه
دمتِ بود

ريدا

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 28-09-2009, 07:25 PM
محمد النهاري محمد النهاري غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
الدولة: أينما حط نفع
المشاركات: 11,784
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اية الكون
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



كثيرا ما نسمع بحياتنا قول فلان من الناس : أنا سأعمل وأنا سأفعل , وهذه كلمة رجل مني.

وأنا عن نفسي أتسائل, هل ارتبط الصدق والثقة بجنس معين؟ أم أن الشخص وبمجرد أن يكون رجلآ فهو صادق ؟؟

الم يقل الله تعالى: ( يا أيها الذين آمنوا إذا تداينتم بدين إلى أجل مسمى فاكتبوه وليكتب بينكم كاتب بالعدل ولا يأب كاتب أن يكتب كما علمه الله فليكتب وليملل الذي عليه الحق وليتق الله ربه ولا يبخس منه شيئا فإن كان الذي عليه الحق سفيها أو ضعيفا أو لا يستطيع أن يمل هو فليملل وليه بالعدل واستشهدوا شهيدين من رجالكم فإن لم يكونا رجلين فرجل وامرأتان ممن ترضون من الشهداء أن تضل إحداهما فتذكر إحداهما الأخرى ولا يأب الشهداء إذا ما دعوا ولا تسأموا أن تكتبوه صغيرا أو كبيرا إلى أجله ذلكم أقسط عند الله وأقوم للشهادة وأدنى ألا ترتابوا إلا أن تكون تجارة حاضرة تديرونها بينكم فليس عليكم جناح ألا تكتبوها وأشهدوا إذا تبايعتم ولا يضار كاتب ولا شهيد وإن تفعلوا فإنه فسوق بكم واتقوا الله ويعلمكم الله والله بكل شيء عليم ( 282 ) )

فكان الاساس اولا بالتوثيق والشاهد, ومن ثم بالكلمة ,
فلم اعتمد الناس على الكلمة التي خانت مرات كثر للأمانة ؟
ولماذا كانت الكلمة من الرجل كحد السيف رغم اختلاف الناس وتعدد الاجناس؟
فما اعتقدت ان مقياس الرجولة كان موحدا لجميع البشر حتى تستشري كلمة كتلك فيهم جميعآ !!
وما اعتقدت ان رجال الامس , كرجال اليوم , كرجال الغد, فقد اختلفوا في عاداتهم , وطبائعهم , فلم تبق كلمة كتلك فيهم على مر العصور؟
اذآ ما الاساس من قول ( كلمة رجال ) حتى ترتبط كلة هذا الارتباط الوثيق بين عرض الصدق , وطلب الثقة فيها ؟؟!
كانت كلمة رجال عندما كان يسبق الوفاء القول
أما اليوم فنسمع قعقة ولا نرى طحناً
فكم نسمع اليوم بالتهديد والكلام وسأعمل وأنا رجال
وووو إلى غيرها ولكن نجد في النهاية تبخر الكلام
والبعض يرفق كلامة بالحرام والطلاق واليمين المغلظة
بل وصل الحد بالبعض من الطائشين هداهم الله بلعن أنفسهم
إن لم يفعل وفق كلامه ..
أديبتنا الراقية أشكرك كل الشكر على الطرح الرائع
ودمت برعاية الله وتوفيقه
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 28-09-2009, 10:12 PM
اية الكون اية الكون غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
الدولة: فلسطينية بالاردن
المشاركات: 4,169
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المدير التنفيذي للمنتديات

الأخت آية الكون
عليكم السلام والرحمة
تلك نعرة جاهلية ربما تعود بجذورها عندما كان زمن الذكور
رجالا وليسوا فحولا فقط للتزاوج أما ألان وبكل أسف نقولها
صريحة لم يبقً من معظم الرجال غير ملامحهم وبعضا من بقايا ملابسهم
ولا أجد مبررا أن نتداول " كلمة رجل " لنؤكد مصداقية الحديث
فرب نساءٍ وأطفال يفوقون طوال الشوارب بصدقهم وتحملهم المسؤولية

اخي الكريم بحر البوابة
بارك الله فيك للأضافة التي لامست لب الموضوع فما قصدته من طرحي أين الرجال قديما, وأين هم حديثا الا من رحم ربي. وكيف لكلمة مرأة او طفل ان تطغى على من كان مفتول العضلات وبشارب طويل وكان مقياس رجولته بالمظهر العام لا غير؟
بوركت المرور.
تحياتي.
__________________

آية الكون
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 29-09-2009, 12:15 PM
اية الكون اية الكون غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
الدولة: فلسطينية بالاردن
المشاركات: 4,169
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هبّة ريح
كانت الكلمة في مكانها عندما كان الرجل سابقا وافي الوعد كلمته لا تطيح للأرض
ولو كلفه ذلك أغلى ما يملك وقد يفتدي بنفسه أو أعز ممتلكاته من بهيمة الأنعام ولو عدنا للوراء لتاريخنا الإسلامي كيف أن الصحابي الجليل عندكا كفل أعرابيا لا يعرفه إبان حكم الفاروق عمر ومضت الثلاثة أيام ولم يعد فقدم أبا ذزرٍ رقبته للقصاص وعمر يتألم ولكن الأعرابي وصل في اللحظة المناسبة
وفاءا وشهامة لمعروف أبا ذر فعفا عنهما الفاروق

الأخ هبّة ريح


التقينا بنقطة الرجل قديما وحديثا وكيف ان مقياس الالتزام بالكلمة قد تغير.
واشكرك جزيل الشكر على المثال الذي اسعدني ذكره.
شكرا جزيلا لمداخلتك المثرية.
تحياتي.
__________________

آية الكون

التعديل الأخير تم بواسطة اية الكون ; 30-09-2009 الساعة 11:24 AM
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 29-09-2009, 02:16 PM
عاشقة الازهار عاشقة الازهار غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
الدولة: الجزائر
المشاركات: 1,785
افتراضي

السلام عليك الاخت الفاضلة اية الكون
اولا اشكرك على الموضوع القيم
الكلمة كانت من صفات الرجولة الحقة كانت بمثابة الرصاصة اذا خرجت فلن تعود وكانت لها قوة تفوق التوثيق والشهادة وقد ارتبطت بالرجال لربما لكثرة التعاملات بينهم من تجارة وعقود وخطبة..الخ
وليست المسالة مسالة ثقة وانما هي عادة ضربت في الجاهلية حيث كانت الفتاة تستعل للتزاوج فقط وكان الوأد منتشرا ولم تكن للمرأة اية مكانة حتى انها كانت محرومة من الارث بمعنى لم يكن لها وجود آنذاك فاذا لم يثقوا فيها على الاقل يعتبرونها موجودة اذا ليست المشكلة في الثقة حتى جاء الاسلام الذي اعطى حقوقا للمرأة وبين مكانتها وقيمتها وبالتالي لم تعد الكلمة حكرا عل الرجال فقط وانما ايضا للنساء ودليل ذلك الاحاديث الماخوذة عن عائشة رضي الله عنها والرسول عليه الصلاة والسلام كان ياخذ بمشورة نسائه الاكثر حكمة كام سلمة وبالتالي الاسلام اعاد الوجود والمكانة للمرأة
اما من بقيت لديه فكرة الكلمة على اساس انها حكرا على الرجال فهذا مازال فكره جاهلي لانه يعتقد ان المرأة ناقصة عقل فلا ياخذ بكلامها
اما ان يعتبرالرجل الكلمة الطيبة من شيم المسلمين والفراسة فهذا هو الخير بعينه
اما الان اصبح كلام الرجال اكثر من افعالهم وبدات الكلمة عندهم تفقد قوة الزاميتها واصبحت الكلمة عندهم رصاصات تقتل من هم حولهم شر قتل واصبحت الكلمة عندهم غير موزونة عشوائية واسفاه اصبحت مجرد كلام مرسل
اما من قبل فقد كانت لها قيمتها هذه الكلمة وكانت تحترم وتعطى حقها وكانت موزونة بمقياس الحكمة والعقل والصواب
جزاكي الله كل خير تحياتي عاشقة الازهار

التعديل الأخير تم بواسطة عاشقة الازهار ; 29-09-2009 الساعة 02:25 PM
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 30-09-2009, 11:34 AM
اية الكون اية الكون غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
الدولة: فلسطينية بالاردن
المشاركات: 4,169
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Reeda

و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الأخت الكريمة آية الكون
كلمة رجل كلمة تداولها الجميع بلا مبرر أو حقيقة ثابته عن صدقها
وكأن هذه العبارة تؤكد بأن كلمة المرأة غير موثوقة أو كاذبه بالتأكيد
وهذه عنصرية واضحة من جنس الرجال
وعلى العموم كلمة الرجل ليست بالميثاق الغليظ الذي تبنى
عليه الحقائق
وهل مازالت كلمة الرجل كلمة بحق؟؟
تقديري لما اخترتِ من فكرة رائعه
دمتِ بود

ريدا

الاخت ريدا

ان كلمة رجل كلمة كان تداولها بالجاهلية اي عندما لم يكن للمرأة كلمة اصلا لهذا منظروها العام لم يكن من باب العنصرية انما من باب الجنس الذي لا يوجد غيره, الرجل الذي يهيمن على المرأة في كل شيء آنذاك.


شكرا لمرورك العطر ريدا
__________________

آية الكون
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 01-10-2009, 07:21 PM
أختام أختام غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2002
الدولة: السعودية
المشاركات: 3,142
افتراضي

لي عودة قريبة ان شاء الله..
ولكن أحببت الاشادة بموضوعك الطيب..
..لحين العودة ان شاء الله..

تقديري
__________________


الحمـــدلله على كل حـــآل



أمـــآنينآ لقى وأحلآمنـــآ موعد...!!
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 01-10-2009, 08:19 PM
حلوة ميراج حلوة ميراج غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الدولة: السعـــــــــــودية
المشاركات: 3,888
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

قديماً كان الرجل عندما يقول كلمة رجال

او وعد رجال كانت تنفذ حتى وإن كانت

خطأ المهم ما تنزل كلمته الارض على قولهم

وهذا تصرف جاهلي

ليس مقياساً ان كل رجال يقول هذه كلمة رجل

بأنه صادق بل على العكس قد تكون هناك نساءً

هن اصدق وأوفى....ما ننكر انه في الماضي

كان هناك رجالا كلمتهم مثل حد السيف في الحق

لكن هذا الزمن اختلف رجال الأمس غير رجال اليوم

والله يهدي الجميع
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 03-10-2009, 12:35 AM
اية الكون اية الكون غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
الدولة: فلسطينية بالاردن
المشاركات: 4,169
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد النهاري
كانت كلمة رجال عندما كان يسبق الوفاء القول
أما اليوم فنسمع قعقة ولا نرى طحناً
فكم نسمع اليوم بالتهديد والكلام وسأعمل وأنا رجال
وووو إلى غيرها ولكن نجد في النهاية تبخر الكلام
والبعض يرفق كلامة بالحرام والطلاق واليمين المغلظة
بل وصل الحد بالبعض من الطائشين هداهم الله بلعن أنفسهم
إن لم يفعل وفق كلامه ..
أديبتنا الراقية أشكرك كل الشكر على الطرح الرائع
ودمت برعاية الله وتوفيقه

اخي النهاري
لقد انتقلت من مشكلة الكلام بلا فعل الى ما هو اعظم الا وهو الحلف بالطلاق والتحريم والعياذ بالله .
فنكن بمشكلة ونصبح بفراق واثم ويمين غليظ لله.
وتكبر المشكلة اكثر واكثر عند من كان مثل هذه الالفاظ عادة تدخل في اغلب نقاشاته.

شكرا لك لمرورك الكريم .
تحياتي
__________________

آية الكون
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 03-10-2009, 04:58 AM
أختام أختام غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2002
الدولة: السعودية
المشاركات: 3,142
افتراضي

وهذه عودتي.. أرجو ان لا اكون قد تأخرت..,

على سبيل المزح والضحك والجدية في نفس الوقت..تتخذ بعض ( النسوة) كلمة رجل.!!..
وكأنها تؤكد بانها ستفي بالوعد.. وكأن الرجل هو الوحيد الذي يفي بوعوده..!!!

رغم ان الكلمة والوفاء قد فقدت رونقها وجديتها في هذا الزمان..!!

فنادرا ماتتحقق الوعود ..!!

ومثل مايقول المثل (كلام الليل مدهون بزبدة) سواء من رجل ولا امرأة..!!!>>>مادري ايش جنسية هالمثل بس عاجبني



نبغى نغير القاموس.. ونغير بدل كلمة رجل.. ونخليها كلمة بنوتة.. كلمة حرمة.. اللي يجي..!! >>امزح





شاكره لك موضوعك الطيب..

الله يعيطك العافيه يارب...

تقديري
اختام
__________________


الحمـــدلله على كل حـــآل



أمـــآنينآ لقى وأحلآمنـــآ موعد...!!

التعديل الأخير تم بواسطة أختام ; 03-10-2009 الساعة 12:26 PM
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 04-10-2009, 01:34 PM
اية الكون اية الكون غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
الدولة: فلسطينية بالاردن
المشاركات: 4,169
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عاشقة الازهار
السلام عليك الاخت الفاضلة اية الكون
اولا اشكرك على الموضوع القيم
الكلمة كانت من صفات الرجولة الحقة كانت بمثابة الرصاصة اذا خرجت فلن تعود وكانت لها قوة تفوق التوثيق والشهادة وقد ارتبطت بالرجال لربما لكثرة التعاملات بينهم من تجارة وعقود وخطبة..الخ
وليست المسالة مسالة ثقة وانما هي عادة ضربت في الجاهلية حيث كانت الفتاة تستعل للتزاوج فقط وكان الوأد منتشرا ولم تكن للمرأة اية مكانة حتى انها كانت محرومة من الارث بمعنى لم يكن لها وجود آنذاك فاذا لم يثقوا فيها على الاقل يعتبرونها موجودة اذا ليست المشكلة في الثقة حتى جاء الاسلام الذي اعطى حقوقا للمرأة وبين مكانتها وقيمتها وبالتالي لم تعد الكلمة حكرا عل الرجال فقط وانما ايضا للنساء ودليل ذلك الاحاديث الماخوذة عن عائشة رضي الله عنها والرسول عليه الصلاة والسلام كان ياخذ بمشورة نسائه الاكثر حكمة كام سلمة وبالتالي الاسلام اعاد الوجود والمكانة للمرأة
اما من بقيت لديه فكرة الكلمة على اساس انها حكرا على الرجال فهذا مازال فكره جاهلي لانه يعتقد ان المرأة ناقصة عقل فلا ياخذ بكلامها
اما ان يعتبرالرجل الكلمة الطيبة من شيم المسلمين والفراسة فهذا هو الخير بعينه
اما الان اصبح كلام الرجال اكثر من افعالهم وبدات الكلمة عندهم تفقد قوة الزاميتها واصبحت الكلمة عندهم رصاصات تقتل من هم حولهم شر قتل واصبحت الكلمة عندهم غير موزونة عشوائية واسفاه اصبحت مجرد كلام مرسل
اما من قبل فقد كانت لها قيمتها هذه الكلمة وكانت تحترم وتعطى حقها وكانت موزونة بمقياس الحكمة والعقل والصواب
جزاكي الله كل خير تحياتي عاشقة الازهار

اختي عاشقة الازهار
بوركت وبورك قلمك
نعم الكلمة باتت تفقد رونقها فللاسف كانت منذ الجاهلية كلمة تتبع بأفعال.
واصبحت كلمات لو تبعت بفعل لكان خيرا.
شكرا لك عزيزتي
__________________

آية الكون
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 07-10-2009, 10:21 PM
اية الكون اية الكون غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
الدولة: فلسطينية بالاردن
المشاركات: 4,169
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حلوة ميراج
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

قديماً كان الرجل عندما يقول كلمة رجال

او وعد رجال كانت تنفذ حتى وإن كانت

خطأ المهم ما تنزل كلمته الارض على قولهم

وهذا تصرف جاهلي

ليس مقياساً ان كل رجال يقول هذه كلمة رجل

بأنه صادق بل على العكس قد تكون هناك نساءً

هن اصدق وأوفى....ما ننكر انه في الماضي

كان هناك رجالا كلمتهم مثل حد السيف في الحق

لكن هذا الزمن اختلف رجال الأمس غير رجال اليوم

والله يهدي الجميع

بوركت حلوة ميراج
طبعا نستطيع القول الا من رحم ربي فلم ينقرض ذلك الجيل الذي يتعامل وكلمته كحد السيف, بل قل كثيرا.
ولأن الكلمة ارتبطت بالجاهلية قرناها بالرجل , طبعا هناك نساء لا يتلفظون الا اقرنوا الكلمة بالعمل .
شكرا لمرورك
__________________

آية الكون
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 07-10-2009, 11:38 PM
عاصم المصري عاصم المصري غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
المشاركات: 195
افتراضي السلام عليكم

الاخت الفاضلة اية الكون
اتعلمين ان في بداية الدعوة الاسلامية كان عدد من يجيد القراءة والكتابة في كل مكة لايزيد عن سبعة عشرة من الجنسين
ولكن الغلبة كانت للرجال
وكما ذكر اخي ابو ياسر الكريم انها نعرات فحولة لا اكثر وكيف كان الامر بالكتابة في زمن قد عمت الامية كل مناحيه ضرورة ملحة
انا لا اتعرض لشرح اية قرانية ولكني افسر الامر تاريخيا
لهذا وكأن هذه الكلمة كانت عوضا عن عنصر تميز الا وهو القراءة والكتابة
ثم قام بتوثيقها البعض من النسوة حينما قلن هذه امرأة ب100 راجل مثلا
لقد شاركتن في تثبيت هذه المقولة
طرح مميز للغاية وما كان يخطر لي ببال
شكرا لك اية الكون بارك الله فيك
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 10-10-2009, 04:12 PM
اية الكون اية الكون غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
الدولة: فلسطينية بالاردن
المشاركات: 4,169
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أختام
وهذه عودتي.. أرجو ان لا اكون قد تأخرت..,

على سبيل المزح والضحك والجدية في نفس الوقت..تتخذ بعض ( النسوة) كلمة رجل.!!..
وكأنها تؤكد بانها ستفي بالوعد.. وكأن الرجل هو الوحيد الذي يفي بوعوده..!!!

رغم ان الكلمة والوفاء قد فقدت رونقها وجديتها في هذا الزمان..!!

فنادرا ماتتحقق الوعود ..!!

ومثل مايقول المثل (كلام الليل مدهون بزبدة) سواء من رجل ولا امرأة..!!!>>>مادري ايش جنسية هالمثل بس عاجبني



نبغى نغير القاموس.. ونغير بدل كلمة رجل.. ونخليها كلمة بنوتة.. كلمة حرمة.. اللي يجي..!! >>امزح





شاكره لك موضوعك الطيب..

الله يعيطك العافيه يارب...

تقديري
اختام

اختي اختام
شاكرة لك خفة ظلك ومرورك الطيب.
صدقت عندما قلت ان بعض النسوة على سبيل المزاح يقلن ويتخذن كلمة رجل, وانا واحده منهن , وما جعلني اكتب الموضوع هو تنبيه لي على أن كلمتي والحمدلله, لها من الثقة ما يفوق كثير من الرجال, فلم استعمل كلمة كتلك.
وان جئنا للكلمة ككلمة ,فأن درجة ميثاقها والمفروض ان لا يتصل بجنس معين, فلا المرأة ولا الرجل معفي من الصدق, وليست الحسنات ام السيئات حكرا على احدهم.
شكرا لك.
__________________

آية الكون
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 01-11-2009, 08:43 PM
اية الكون اية الكون غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
الدولة: فلسطينية بالاردن
المشاركات: 4,169
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عاصم المصري مشاهدة المشاركة
الاخت الفاضلة اية الكون
اتعلمين ان في بداية الدعوة الاسلامية كان عدد من يجيد القراءة والكتابة في كل مكة لايزيد عن سبعة عشرة من الجنسين
ولكن الغلبة كانت للرجال
وكما ذكر اخي ابو ياسر الكريم انها نعرات فحولة لا اكثر وكيف كان الامر بالكتابة في زمن قد عمت الامية كل مناحيه ضرورة ملحة
انا لا اتعرض لشرح اية قرانية ولكني افسر الامر تاريخيا
لهذا وكأن هذه الكلمة كانت عوضا عن عنصر تميز الا وهو القراءة والكتابة
ثم قام بتوثيقها البعض من النسوة حينما قلن هذه امرأة ب100 راجل مثلا
لقد شاركتن في تثبيت هذه المقولة
طرح مميز للغاية وما كان يخطر لي ببال
شكرا لك اية الكون بارك الله فيك

تحليل معقول وجميل اخي عاصم.
وكما وافقت بعض الاخوات سابقا فنحن فعلا شاركنا بهذه المقولة وذكرت مثالا يتردد كثيرا على مسامعنا.
شكرا لك
__________________

آية الكون
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لو كملت تعليمي الدريمي منتدى العلوم والتكنولوجيا 10 08-07-2009 03:32 PM
Same Words With Different Meanings سارة فلسطين منتدى العلوم والتكنولوجيا 3 18-06-2009 12:42 PM
كملت عشرين عام ؛][؛سايق الـخــيــر؛][؛ منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 19-07-2001 04:42 PM
كلمة يجب على المسلم معرفتها هي .... أبوعبدالعزيز منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 06-07-2001 02:56 PM
**** احبك كلمة ماتكفي اسكندر منتدى العلوم والتكنولوجيا 6 05-07-2001 03:19 PM


الساعة الآن 07:08 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com