عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 10-01-2015, 10:07 PM
عبدالحق صادق عبدالحق صادق غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 468
افتراضي الرسول يثني على الروم آخر الزمان فهل تتهمونه بموالاة الكفار ؟؟؟





الإسلاميون الثوريون و على رأسهم الإخوان و القاعدة و داعش يقولون بأن أمريكا و الغرب العدو الأول للمسلمين و هذا يتطابق مع قول المحور الروسي الإيراني الأسدي و يخالف هدي الكتاب و السنة النبوية
فقد سميت سورة كاملة في القرآن الكريم باسم الروم و قال الله تعالى (ولتجدن أقربهم مودة للذين آمنوا الذين قالوا إنا نصارى)
و هناك أحاديث عديدة توصي بحسن التعامل مع أهل الكتاب حتى ان الإسلام أجاز الزواج منهم و الزواج من أهم و أقوى الروابط و الخصوصية فهي أم الاولاد و مربيتهم و يصبح أهلها جد الأولاد و أخوالهم و خالاتهم فكيف تكون هذه الزوجة عدوة و العلاقة بين الزوج و الزوجة علاقة مودة و رحمة كما وصفها الله و هل محبتها و مودتها من موالاة الكفار ؟؟؟!!!
و المسلمون مأمورين شرعاً بشكر الناس و لفظة الناس تشمل المسلم و الكافر و العدل و الإنصاف في القول و الأحكام و لو مع الخصوم و الأعداء فلو تبين أن الحق مع الكافر ضد خصمه المسلم فمن واجب المسلم ألا ينحاز و لو كان هذا المسلم من صحابة رسول الله و هذا ما فعله القاضي عندما تحاكم إليه سيدنا علي رضي الله عنه و اليهودي فحكم لليهودي ، بهذه الأخلاق وصل الإسلام وصل الإسلام إلى شتى بقاع المعمورة و بالتعصب المقيت للحزبية و اتباع الهوى عاد غريباً و طوبى للغرباء ، يقول الله تعالى : ( وإذا قلتم فاعدلوا ) . ويقول تعالى : ( ولا يجرمنكم شنآن قوم على ألا تعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى )
عن أبي هريرة رضي الله عنه مرفوعا { لا يشكر الله من لا يشكر الناس } إسناده صحيح رواه أحمد وأبو داود والترمذي
و الرسول صلوات الله عليه أثنى على صفات الروم آخر الزمان و أمريكا من الروم
فهل تتهمونه بالصهينة و موالاة الكفار كما تتهمون اليوم من يثني على أمريكا لنصرتها المسلمين في بعض المواقف المعروفة للجميع أو على فتحها باب الدعوة الاسلامية و حرية ممارسة الشعائر الدينية و المعتقد و إنصافها و عدلها و اختراعاتها التي عمت البشرية و يدعو للتعايش معها و نبذ الأحقاد .
و هل من العقل و المنطق أن يكون روم آخر الزمان من صفاتهم هذه (الحلم و العطف على اليتيم و الضعيف ... ) التي وصفهم بها الرسول صلى الله عليه و سلم بهذا الإجرام و الفظاعة التي تصفونهم بها اليوم
بن لادن كان المطلوب الأول لأمريكا لأنه كان خلف ضرب الأبراج التي تمثل كبريائها و رغم ذلك عندما هاجموا منزله الذي يقيم فيه هاجموه بالسلاح الخفيف و لم يضربوه بصاروخ أو قذيفة دبابة لوجود أولاده و زوجاته فيه و قتلوه لوحده و أخلوا سبيل زوجاته و اولاده ، فلو كان أي نظام ثوري قمعي عربي ألا يدمر الحي الذي يسكن فيه على رؤوس الأطفال و النساء كما يفعل النظام الأسدي .
و لو كانت داعش أو القاعدة تهاجم أمريكياً يقيم بين المسلمين ألا يدمرون الحي الذي يسكن فيه بمفخخة و يهدمون البيوت على رؤوس الأطفال و النساء ، هم يفعلون ذلك مع أمريكان مدنيين أبرياء فما بالكم لو كان عسكريا أو قياديا
في صحيح البخاري أنه صلى الله عليه وسلم قال : ( من قتل معاهدا لم يرح رائحة الجنة ، وإن ريحها توجد من مسيرة أربعين عاماً )
و في حديث المستورد القرشي فقد قال: ((سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: تقوم الساعة والروم أكثر الناس، فقال له عمرو: أبصر ما تقول. قال: أقول ما سمعت من رسول الله صلى الله عليه وسلم. قال: لئن قلت ذلك، إن فيهم لخصالاً أربعاً: إنهم لأحلم الناس عند فتنة. وأسرعهم إفاقة بعد مصيبة. و أوشكهم كرة بعد فرة. وخيرهم لمسكين ويتيم وضعيف. وخامسة حسنة وجميلة: وأمنعهم من ظلم الملوك)

بعد اتخاذ الإخوان و من والاهم رموز ممن يحكم بالعلمانية المتطرفة و يدعو لها ممن يرخص للدعارة و البارات و الخمارات و شواطئ العراة و الأقنية الإباحية مثل أردوغان أصبح من المعيب و المقزز و المثير للاشمئزاز و الغثيان حديثهم عن خطر العلمانية و الليبرالية و السفور و المسلسات و اتهام من يحكم بما أنزل الله و يخالفهم الرأي بالعلمانية و الليبرالية و الكفر و النفاق .
بعد ثناء شيوخ الإخوان على الحكام الطغاة و بمن يحكم بالعلماينة المتطرفة أصبح من المعيب و المقزز و المثير للاشمئزاز و الغثيان اتهام من يعبر عن رأيه و بما يتوافق مع السياسة العامة للسعودية و دول الخليج بالجامية و النفاق و ماسحي الأحذية فهل يجوز لعق أحذية مرسي و أردوغان و الأسد و القذافي و ابن علي أم هذه شرف و عزة و كرامة و دفاع عن الإسلام ؟؟؟!!!.
بعد اتخاذ الإخوان رموز ممن يقيم تحالف عسكري مع أمريكا و يتعاون مع إسرائيل و إيران مثل مرسي و أردوغان أصبح من المعيب و المقزز و المثير للاشمئزاز و الغثيان الاتهام بالصهينة و العمالة لمن يقطع العلاقات مع إسرائيل و لمن يحارب التطرف و الإرهاب و لمجرد رأي يدعو إلى إنصاف أمريكا و الغرب و شكرهم المأمورين به شرعاً على اختراعاتهم و مواقفهم الإيجابية تجاه الإسلام و المسلمين و عدم التحريض عليهم لأن ذلك يدل على قلة مروءة و تنكر للمعروف التي نهى الاسلام عنها و خاصة من يتنعم بخيراتهم و حريتهم و أمنهم و يطعن في ظهورهم .
فهل يجوز لهم ما لا يجوز لغيرهم لأنهم شعب الله المختار ؟؟؟!!!
و كيف يكون رمز لمن هو منهم و يتعاون معهم عسكريا يقيناً و خائن و عميل و متصهين لمن يقطع العلاقات مع إسرائيل و يقول مجرد رأي بضرورة تصحيح العلاقة مع الغرب و أمريكا و لمصلحة الإسلام و المسلمين ؟؟!!!!
ازدواجية معايير و تطفيف للميزان و هوى متبع مقزز و تلاعب بعقول الأمة خطير و جرأة على الحق غريبة و قلب للحقائق و تزوير للتاريخ في وضح النهار و تمزيق لصف الأمة مدمر و تجارة بالدين خسيسة و صناعة للإرهاب مخيفة و عشق للسلطة رهيب.
ثقافة الحقد و إشاعة الكراهية و التنكر للمعروف من أهم أسباب صنع الإرهاب و التطرف وهي ثقافة الأنظمة الثورية الاستبدادية ثقافة المحور الروسي الإيراني و هي بعيدة كل البعد عن ثقافتنا الإسلامية
لذلك أقترح على أمريكا و الغرب و دول الخليج إذا أرادوا أن يقضوا على الإرهاب أن يرحلوا أصحاب الفكر الإخواني من بلدانهم لعند الخليفة البغدادي لكي يتنعموا في ظل الخلافة الاسلامية التي يتغنون بها حتى يذوقوا و يعانوا ما تعانيه الشعوب و هم بين أولادهم آمنون في ظل الانظمة التي يتهمونها بالخيانة و محاربة الإسلام
و أطلب من شرعيي داعش إقامة حكم الله فيمن يترك أرض الرباط و الجهاد التي يحرضون الشباب اليافع الذهاب إليها و يقيم طواعية تحت سلطة الاحتلال الصليبي و من يحارب الإسلام و يتآمر عليه على حد زعمهم .

الغريب و الذي يقلقني رغم كل هذه التناقضات و الأفعال لا يزال الكثيرون يثقون بهم !!!
فمتى ستصحو الأمة و تنزع ثقتها بهؤلاء لقد دمروا ستة دول إسلامية فهل تريدون تدمير جميع بلاد المسلمين حتى تعرفوهم و تحذروا منهم و تنبذوهم و لا تتعاطفوا معهم ؟؟؟!!!
غرس المحور الروسي الايراني الاخواني أصناما في عقول الأمة هي خلف معظم ما تعانية من مآسي و نكبات و أزمات .
آليت على نفسي تحطيم هذه الأصنام ما حييت حتى أخلص الأمة من شرورها فأسأل الله أن يمدني بالقوة و الثبات و النصر حتى أحطمها جميعاً و هذا ما أقوم به في كتاباتي .

الكاتب : عبدالحق صادق
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
علاج فعال لنفخة الإخوان ( أسئلة أتحدى الإجابة عليها ) عبدالحق صادق منتدى العلوم والتكنولوجيا 6 03-01-2015 08:36 PM
مهارات في فـن المـذاكرة قطر الندي وردة منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 05-05-2014 11:36 PM
ثلاث وثلاثون خطوة لتدريس ناجح قطر الندي وردة منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 27-04-2014 11:56 PM
التربية على المواطنة بين الخطاب و الممارسة قطر الندي وردة منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 26-04-2014 10:37 PM
حضارة بني اسرائيل وسنة الله في وراثة الأرض عبير عبد الرحمن يس منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 18-02-2014 05:45 PM


الساعة الآن 11:48 AM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com