عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #26  
قديم 25-05-2008, 07:44 AM
محمــد جـاد الزغبي محمــد جـاد الزغبي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 632
افتراضي




اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مراقب سياسي4
السلام عليكم

أخي الحبيب محمد جاد


لا أملك الإ أن أقول : ماشاء الله

فكأني بدأت أحسد نفسي

بارك الله فيك ووفقك لكل خير ..


أطيب المنى
يا أخى بارك الله فيك لحسن ظنك بأخيك
أكرمك الله ووفقنا وإياكم للخير أجمعين إن شاء الله
جزيت خيرا
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 25-05-2008, 09:44 AM
@ أبو عبد الرحمن @ @ أبو عبد الرحمن @ غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 3,624
افتراضي

أرحب بك أخي الحبيب محمد مجددا ، وأقول لك أن مداخلتك قرأءتها وتمعنت بها وليس عدم ردي على كل جزئياتها يعتبر اهمالا لها .. أبدا، بل لأني أوافقك في أغلب ما جاء بها بصورة شامله أم من حيث بعض جزئياتها فلا ولذلك سأقتبس بعض الأمور


اقتباس:
نركز فى قضيتنا من منظور سياسي فنتهم من يثير الفتن وندعو بشكل رئيسي أن قضيتنا مع اليهود لا مع أنفسنا
قبل أن نحارب اليهود يجب أن نصفي أنفسنا من أخطائها اتجاه أنفسنا واتجاه الغير ، ستقول أن حماس من الغير وأقول لك نعم، والمناصحة كانت وما تزال موجودة والحمد لله معها، ولكن طرح هذا الموضوع جاء بعد محاولات كثيرة لتصحيح الوضع وسد أبواب كثيرة في وجوه من سعوا إليه.


اقتباس:
أن ولى الأمر غير موجود لأن الوطن محتل
من قال بهذا أخي؟! أو ليس هناك رئيس فلسطيني ، أم أنك ستقول أيضا أنه لا يحكم بالشرع 100% أم أنه يصالح ويداهن اليهود ... لا أتوقع من ذلك



اقتباس:
فأظنه من العبث بمكان أن نتحدث عن الإصلاح الدينى فى المجتمع الذى يتطلب منا إصلاحا فى فكرة الجهاد
عجبي على هذه الجملة أيها الفاضل، هل هذه الجملة صحيحة أم أن هناك لبسا لدي في فهمها.
أوليس من شروط الجهاد تجهيز العدة، وهل العدة لا تقوم على أصل التوحيد وإصلاح الدين
فكيف نجاهد وهناك خلل في الدين والعقيدة
أرجو منك إفادتي في ذلك؟


اقتباس:
فطالما أنه مسلم فعلينا أن نجتمع أولا على قلب رجل واحد ثم نتناصح بعد تحرير الأرض لا أن نتناطح على المنهج وهل أنت من الإخوان أم من السلفية ونترك اليهود يتندرون علينا فى مجالسهم
خطأ ... بل يجب علينا أن تناصح وننقي أنفسنا قبل حربنا مع اليهود، فالحرب حرب عقيدة وليست حرب أرض



اقتباس:
عندما دخلت مصر حرب أكتوبر كان هناك مسيحيون فى الجنود .. ولو كنا أخذنا بمنطقك هذا لكان طبيعيا أن أحارب المسيحى المصري أولا وأفوز بوطنى منه ثم ألتفت لليهود .. هل تقر هذا المنطق يا ترى ؟
هذا مختلف ، ففي مصر أعلن الحاكم (ولي الأمر) الحرب ، فوجب على الكل السمع.
ونقطة اخرى وهي من قال أن نحارب النصارى (وليس المسيحيي) في فلسطين، بل من قال أن نحارب (حماس)
أخي أرجو أن تفهمني أن لم ولن أقول بحرب أي شخص، جل ما نتمناه أن تعود حماس للدين الصحيح وتبتعد عن بعض أفكارها الباطلة والخاطئة



اقتباس:
أما ما أدعو به هنا فى مكانه حيث النقاش السياسي أننا بصدد قضية وطن
قضية وطن يجب أن يجتمع عليها أصحاب الأرض مسلمون وغير مسلمين وعندما نحررها اختلفوا كما شئتم
خطأ أيضا أخي ... لماذا نسمي حربنا مع اليهود قضية وطن
سبق وأن ناقشتك بموضوعك عن هذه النقطة، فحربنا مع اليهود ليست لأنهم اغتصبوا الأرض، بل لأنهم يهود



اقتباس:
جئت بدفاع عن السلفية دون أن تلتفت إلى التعليق الذى طرحته كله ودون أن تنتبه لما قلت ومرادى منه ..
من قال ذلك أخي ، فتعليقاتك مراجع ثرية لمن أحب زيادة ثقافته ووعيه، وليس عدم ردي عليها انتقاصا بها ، بل أعتبره عجز الجاهل أمام من هو أثقف منه


اقتباس:
قلت لك أنه حتى لو كان الحادث صحيحا فالتشنيع والنشر ليس تصرف المسلمين إزاءه بل التكاتف لإنكاره وعدم بث الفتن الطائفية بين أصحاب الوطن الواحد
أخي الحبيب ... ولماذا لا نسميه تحذيرا من بعض أخطاء الآخرين، أوليس النهي عن المنكر من الواجبات، ستقول أنه يكون بالسر، فماذا لو تم بالسر ولم ينته الفاعل عن منكره، ألا يوجب ذلك التحذير منه، والأمثلة كثيرة جدا في إنكار المنكر علانية، دون تسميته تشنيعا وسوء تصرف



اقتباس:
سألتك هل تقوى أن تحتمل وزر هذا النشر لو كان الخبر فيه نسبة تزييف بنسبة واحد فى المليون ؟
لو كان المقتول سيخشى من وزر قاتله لما حوكم أحد بقتله الآخرين ، لماذا نخشى من قول الحقيقة عندما نكون متأكدين منها ، لو جاء ابنك مضروبا وقال لك ذلك الفتى ضربني، هل ستقول له اصمت فمن الإحتمال أن تكون مخطئا (والإحتمال الآخر أن يكون ضرب نفسه بنفسه)



اقتباس:
سبحان الله فى ألفاظك يا أخى ..
المكذبين !!
وهل كذبوا بالله ورسوله عليه الصلاة والسلام يا رجل
ليس هذا وصفه .. لأننا لسنا بصدد عقيدة حتى نكذب أو نصدق إننا بصدد أخبار .. أخبار أخى الكريم
أنت تنقل لنا خبرا نطالبك فيه بدليل أو مصدر فى عالم أصبح فيه الدليل البصري والسمعى على رءوس الأشهاد
أنت تعلم أخي العزيز أن لفظ (المكذبين) هو نسبي ومتعلق بالخبر المذكور فقط فقط فقط، فلماذا الحمل علي لهذه الجملة وأنت أعلم واحد فينا بأن الألفاظ لا تحمل على مجملها إن كان هناك تخصيص واضح لها
وبخصوص الدليل أو ليست شهادات الرجال البالغين معتبر بها في ديننا أم أنه يجب أن يكون كل شيء مصورا في هذا الزمان
والحادثة بجملتها أخي لم تطل لأيام لكي تأتي الوكالات العالمية لتصوير الحدث وبثه لكي نصدقه.




في الأخير أحب أن أسأل هل من بين المشاركين هنا من تعامل مع (حماس) أو قرأ وبحث في مناهجها وأفكارها، أو تعامل معها عن قرب ومن الداخل وليس من الخارج
لقد عاشرتهم سنينا طوالا ورأيت داخلهم وخارجهم وقرأت عنهم وعن أفكارهم وشاهدت أفعالهم فوق ظهر الأرض
ولكن هناك منهم المبطن وهناك منهم المظهر

ليس معنى التحذير من مساوئ وأخطاء حماس أن نهمل اليهود وأن ندع لهم العنان ، ولكن كل هدف له طريق واحد فقط وليس أكثر، وصراط النبي وسبيله واحد مستقيم لا اعوجاج فيه ولا مداهنه، وقبل أن نقاتل بني يهود يجب أن نصحح أنفسنا من داخلها ومن ثم ننتصر عليهم، هذا هو الطريق وما عداه لا يعدوا إلا أن يكون زوبعات وعوائق في طريق الهدف المنشود

ومن أحب المزيد عن مصداقية الخبر فأهل غزة أدرى بقتلاها ومسجد الألباني في جباليا قائم والحمد لله وأهله المصلون مازالوا لغاية اليوم أحياء
فدونكم إياهم والله الموفق إلى سواء الصراط.
رد مع اقتباس
  #28  
قديم 25-05-2008, 10:39 PM
م مصطفى م مصطفى غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
الدولة: بلاد الله
المشاركات: 2,284
افتراضي

اخي ابو عبد الرحمن

هل تعتبر عباس ميرزا البهائي وليا للامر ؟

اليست حماس وليا للامر ؟

اليست هي الحكومة المنتخبة ؟
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 26-05-2008, 04:40 AM
محمــد جـاد الزغبي محمــد جـاد الزغبي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 632
افتراضي

أهلا بك يا أبا عبد الرحمن
ومرحبا بعودتك
اقتباس:
أرحب بك أخي الحبيب محمد مجددا ، وأقول لك أن مداخلتك قرأءتها وتمعنت بها وليس عدم ردي على كل جزئياتها يعتبر اهمالا لها .. أبدا، بل لأني أوافقك في أغلب ما جاء بها بصورة شامله أم من حيث بعض جزئياتها فلا ولذلك سأقتبس بعض الأمور
فى الواقع أننى لم أتحدث عن ردى السابق باعتبارك أخذته بالعناية أو بالإهمال بل كان حديثي مركزا عن إدراك رسالته فحسب وهى إن كُـتبت لن تتجاوز سطرا واحدا
" هل يجوز لنا اتهام منظمة تكافح العدو وتلويثها لخطئ من شبابها .. هذا إن صح عنهم هذا الفعل "
وتقول أنك توافق بعضها وتترك بعضها والواقع أن تعليقك اليوم ينفي ذلك جملة وتفصيلا
عامة سأطرح تعقيبي بشكل محدد فى نقاط بالرغم من أنك خرجت بنا عن الموضوع الأصلي إلا أنه لا بأس .. فلا يمكننى تجاوز النتائج والحقائق التى تقررها فى ردك الأخير
وهى عبارات ببساطة لن تجد لها مؤيدا وأولهم أى فقيه سلفي .. وجرب بنفسك ..

اقتباس:
اقتباس:
نركز فى قضيتنا من منظور سياسي فنتهم من يثير الفتن وندعو بشكل رئيسي أن قضيتنا مع اليهود لا مع أنفسنا
قبل أن نحارب اليهود يجب أن نصفي أنفسنا من أخطائها اتجاه أنفسنا واتجاه الغير ، ستقول أن حماس من الغير وأقول لك نعم، والمناصحة كانت وما تزال موجودة والحمد لله معها، ولكن طرح هذا الموضوع جاء بعد محاولات كثيرة لتصحيح الوضع وسد أبواب كثيرة في وجوه من سعوا إليه.
أولا ..
هذه المناصحة تأتى ممن .. من السلفيين بفلسطين .. وأتت تدعو لتصحيح الأوضاع التى أخطأت فيها حماس .. فقل لى هل السلفية لها ولاية الأمر كى تنبذ حماس أم لها حق النصيحة فقط وهل هذا التناصح بصدد أخطاء لحماس فى فهم الشريعة أم أنها أخطاء سياسية تعطل الجهاد
لو كان لها حق الولاية لجاز لنا أن نقول بأن تتجاهل الشعب واختياره وتقول بوجوب عزل حماس وهو ما ينافي الواقع لأنها جماعة تقوم بالنصح والدعوة والجماعات الدعوية أخى الفاضل لا تحكم ولا تقضي على الناس ولا تجبرهم بل تدعو فمن شاء استجاب ومن شاء أبي
ثانيا ..
تقول يجب أن نصفي أنفسنا قبل أن نحارب اليهود .. نصفيها مم أخى الفاضل هل استبان لك أن حماس ومن ينتمى اليها هم مجموعة من المأجورين على الدين وهدمه مثلا .. كى نقول أن الجهاد لن يصح تحت رايتهم وهل رايتهم تحمل لا إله إلا الله أم تحمل شيئا آخر .. وهل كشفت عن مجموع أعضاء الحركة ومن ثم وصمتها بالإنحراف الذى يستدعى ترك منهجهم
أم تقصد بإصلاح النفوس إصلاح العباد عن المعاصي

هل نقول هذا بوطن محتل فعليا ويذبح أفراده يوميا ثم يأتى من يدعو لأن نصفي أنفسنا من وجهة نظره ويري في ذلك هو الفوز الأبدى .. وهو الفوز الأبدى نعم
ولكن يا ترى هل إصلاح الناس من الذنوب أمر يستحق أن نعطل الجهاد من أجله لنصحح المسار أم أن يستمر الوعظ والجهاد مستمر تحت راية واحدة
والناس يا أبا عبد الرحمن ليسوا كفرة .. وليسوا مشركين بل هم مسلمون .. ومجاهدون .. لنا أن ننصحهم بأمور دينهم لكن الأمر لم يصل إلى درجة الشك فى ثبات هذا الدين حتى تقول بالبدء أولا بالهداية وإلا كان واجبا أن ننحى كل من يخطئ بدينه طرفة عين عن الجيش المحارب فضلا على رفض انضمام غير المسلمين
وأخبرنى ـ وبشكل محدد ـ ما الذى فعلته حماس حتى يتم اتهامها بأنها لن تصلح للقيادة .. هل مثلا قامت بالعمالة لليهود .. أو كانت وراء تفشي اليهودية فى المسلمين .. ؟! أم دعت للحرب تحت راية اليهودية أو النصرانية
وأراك ركزت على حماس وكأنها طائفة أو فرقة منعزلة وليست ممثلة الشعبية الكبري لشعب فلسطين .. شعب فلسطين الذى تحاول اليوم المساهمة فى تشكيله على طوائف جديدة فرقة ناجية وفرق ضالة .. ناسيا أو متناسيا أن من ينسبون أنفسهم للسلفيه بفلسطين وقفوا على المنابر يدعون لطاعة عباس ويصفون المقاتلين من حماس ـ المخالفين لأوامره الرخيصة بوقف القتال ـ أنهم خوارج .. ودعوا إلى أنه ولى الأمر وكأن الناس أصبحت عميانا لا ترى توليه لأعداء وطنه منذ أن كان مهندس اتفاقية أوسلو وراعيها ..
يقول الله عز وجل
[يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا اليَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللهَ لَا يَهْدِي القَوْمَ الظَّالِمِينَ] {المائدة:51}
هكذا ببساطة حكموا على من رفع السلاح بالخروج وعلى من والى وهادن بالحاكمية
فأيهما أشد على دين الله فى رأيك .. هذه الأقوال أم أفعال حماس

اقتباس:
اقتباس:
أن ولى الأمر غير موجود لأن الوطن محتل
من قال بهذا أخي؟! أو ليس هناك رئيس فلسطيني ، أم أنك ستقول أيضا أنه لا يحكم بالشرع 100% أم أنه يصالح ويداهن اليهود ... لا أتوقع من ذلك
بالفعل معك الحق فى ألا تتوقع ذلك ..
لأنه ليس بحاجة بمقال أو إثبات بل بحاجة إلى عيون تبصر كى تعرف
أى رئيس فلسطينى يا رجل هذا الذى تتحدث عنه .. أين هو الرئيس الذى له حق الطاعة
هذا قول يتعارض مع أى منطق سواء كان بالعقل أم بالنقل والتشريع أو حتى بالقانون الوضعى
فمن ناحية العقل
هل ترى الرئيس هو الذى يسمى الرئيس ويرتدى الملابس الفاخرة ويقابل رؤساء الدول أم الرئيس هو الذى يملك سلطة لبسط حمايته على شعبه والدفاع عنه ويمتلك قوة تمكنه من ممارسة مهمته
فهل استطاع أو يستطيع عباس أن يمنع جنديا إسرائيليا يقتل فلسطينيا أمام مكتبه .. هل يستطيع ؟
هل يستطيع عباس أن يدفع عن نفسه وليس عن بلاده قرار إسرائيل لو أرادت عزله أو اعتقاله ؟
ألا تعيش معنا بعالمنا يا أخى وتعرف أن إسرائيل قبل ذلك حاصرت عرفات فمنعته الخروج من مقره بل وضربت المقر بالصواريخ ؟
ألا تعرف أن الحاكم هناك هو الإحتلال حتى على أعضاء الحكومة والرئيس الفلسطينى الذى لا يستطيع الدخول لأرضه بدون إذن إسرائيلي ؟
ومن الناحية الشرعية ..
هات لى من الإسلام أن ولاية الأمر لولى الأمر تثبت له حتى لو عجز عن ممارسة هذه السلطة مجرد ممارسة ومع ذلك يأمر جنوده بتوجيه السلاح لمجاهدى شعبه وإغماد نفس السلاح عن عدو يقتل ويمزق كل لحظة
وهات لى من الإسلام ما يفيد بثبوت هذه الولاية مع إنكار الشعب لها .. وهات لى ثبوت هذه الولاية لرئيس وطن محتل ينطبق عليه البيت القائل
أسدٌ على .. وفى الحروب نعامةٌ
ومن الناحية القانونية والدستورية ..
من قال إن حق محمود عباس يا صديقي أن يحكم بل هو مراقب لأن نظام الحكم قائم على الحكومة المنتخبة وقد جاءت الحكومة المنتخبة فتآمر عليها مع الإحتلال وأعلن إقالتها بالمخالفة للقانون الذى أقسم على احترامه وأعلن أن إسرائيل أعلنت أنها لن تقبل التفاوض إلا مع محمود عباس ..
وهى ـ وياللخزى ـ شهادة أعتقد أنها عليه لا له

وأخيرا أخى الفاضل لو أنك قررت لمحمود عباس بأنه الرئيس وأن طاعته واجبة
فهذا مع الأسف يهدم الحركة الوهابية وينزع عنها الشرعية نهائيا لأن تلك الحركة التى قامت على أسس الإمام بن عبد الوهاب وغضبا للدين ورفضا لحكم الشريف حسين الذى وصلت الأفعال غير اللائقة للحرم فى عهده .. قامت بعصيان خليفة المسلمين وهو الخليفة العثمانى وقتها ثم خالفت أوامر أمير المنطقة الذى قامت عليه
بالرغم من أن الفارق بين تجاوزات الخليفة العثمانى وبين تجاوزات محمود عباس كالفارق بين السماء والأرض لأنه على الأقل كان يتآمر فى الخفاء لا علانية بمنتهى التبجح وكان مسئولا عن أفعال بعض شعبه لا فاعلا أساسيا فيها
فماذا ترى .. هل تنزع الشرعية عن حماس وعن الوهابية باعتبارهما عصوا ولى الأمر بالرغم من أن ولى الأمر فى الحالتين هو كما تعلم من الفساد

اقتباس:
اقتباس:
فأظنه من العبث بمكان أن نتحدث عن الإصلاح الدينى فى المجتمع الذى يتطلب منا إصلاحا فى فكرة الجهاد
عجبي على هذه الجملة أيها الفاضل، هل هذه الجملة صحيحة أم أن هناك لبسا لدي في فهمها.
أوليس من شروط الجهاد تجهيز العدة، وهل العدة لا تقوم على أصل التوحيد وإصلاح الدين
فكيف نجاهد وهناك خلل في الدين والعقيدة
أرجو منك إفادتي في ذلك؟
أى إفادة تنتظرها يا رجل بالله عليك
ومن قال إن إصلاح النفوس والعصاة شرط واجب للجهاد
والله لولا أنى أعرف الفكر السلفي جيدا لكانت عبارتك كافية لينزع عن هذا التيار المبارك أى حجية
أخبرنى بالله عليك .. هل التيار السلفي يملك حق الولاية على الناس فى إصلاح الدين أم أنه دعوة تدعو لهذا الإصلاح ؟
أليس الفكر السلفي يهتم بما يصلح علاقة الناس مع ربهم أم أنه يقوم على احتكار الحق فمن لم يتبعهم فهو مباح الدم ؟
إننا ندعو لمشكلة وطن محتل يستلزم له الجهاد مع قيادة ارتضاها الناس لأنفسهم .. هذا هو الواجب الذى يجمع المجتمع كله ويبوء بالإثم لو تركه أما إصلاح الدين تقول به فهو مهمة الدعوة لإصلاح الناس حسب من يسمع ويطيع ورد فعل الإتباع أو الترك فى حساب الآخرة أما أن يتم إقران الجهاد والتعاون بين أبناء الشعب الواحد بمسألة الإستجابة لإصلاح الدين فهو أمر لم يقل به فقيه أو غير فقيه
وبما أن ثقافتك مع السلف الصالح فلا شك أنك تعلم أن دعوة السلفية أصلها الدعوة الأصولية التى قامت على أكتاف أحمد بن حنبل رضي الله عنه ..
ولا شك أن تعلم أيضا كيف كانت محنته مع بدعة خلق القرآن التى ضرب فيها الإمام وحبس أيام المأمون وأيام المعتصم وفشت الفتنة فى الناس واستجابوا لقول الفتنة نظرا للقمع الحادث فيها وأثناء معارك الفتنة التى مست العقيدة مسا مباشرا ظهرت أزمة اختطاف الروم للمرأة الهاشمية التى نادت وامعتصماه ..
فهب من فوره وجيش الجيوش ليقوم بفتح عمورية أحصن حصون الروم قاطبة والتى لم يفكر خليفة من قبل أن يمس أسوارها لمناعتها الرهيبة التى تفوق مناعة القسطنطينية ذاتها .. ورفض سائر النصح وذهب للقتال وأنقذ المرأة بعد أن سحق الروم بهزيمة لم يذقها الجيش الرومانى منذ أيام اليرموك
لماذا بظنك لم يقم الإمام أحمد بن حنبل وقتها بالدعوة إلى الإنتهاء أولا من فتنة خلق القرآن وتصحيح عقائد الناس قبل الجهاد والكفاح ؟!
بل على العكس دعا للجيش بالنصر وبارك فعله بالرغم من أن الفتنة كانت قائمة ولم ترفع إلا فى عهد المتوكل
فبوجهة نظرك
مشكلة المرأة المأسورة أشد أم مشكلة فلسطين والمسجد الأقصي والوطن المستباح ؟!
فتنة خلق القرآن عندك أشد أم أفعال حماس ؟!
أحمد بن حنبل رضي الله عنه أتقي أم منتسبو السلفية فى فلسطين أصحاب فتوى الخروج على الحاكم ؟
ونأتى للكارثة الأكبر
أين هو هذا الخلل فى الدين والعقيدة الذى تسببت فيه حماس
أنت تردد كلمة العقيدة كثيرا دون أن تنتبه إلى أن الخلل فيها أى خلل معناه الخروج من الملة يا رجل ؟
فهل تعتبر الشعب هناك خارجا عن الدين بخلل العقيدة وبالتالى لن يصلح لهم جهاد ؟ !
وهل تري الإسلام تابعا للمذهب السلفي أم العكس .. بمعنى أكثر وضوحا هل تعنى دلالة كلماتك أن المجتمع يعانى خلل العقيدة ولا نجاة ولا عودة للإسلام إلا بالفكر السلفي ؟!

اقتباس:
خطأ ... بل يجب علينا أن تناصح وننقي أنفسنا قبل حربنا مع اليهود، فالحرب حرب عقيدة وليست حرب أرض
يبدو أنك لم تنتبه لردى عليك فى الموضوع الذى قلت فيه بأن المشكلة مع اليهود مشكلة عقيدة فقط
أرجو مراجعة الموضوع والإنتباه لما تقرره وهو يخالف القرآن الكريم بشكل فادح وأحسبك فقط لم تحسن التعبير
كيف يكون خلافنا مع اليهود ليس الأرض بل هى العقيدة وحدها وعلى أساسها ..
بنظريتك تلك يكون حقا علينا محاربة كل يهودى فى أى قطر من أقطار الأرض بغض النظر عن أنه كان إسرائيليا صهيونيا يحمل السلاح ضدنا أو حتى يسكن فى كوالالمبور طالما أنه يهودى !
وكيف يكون الخلاف بيننا وبين اليهود على أنهم يهود هكذا بشكل عام دون تفرقة بين من يعتدى ومن لا يعتدى .. أين إذا أحكام أهل الكتاب ؟
وكيف يكون الخلاف والحرب على أساس العقيدة دون الأرض
ماذا نفعل فى قوله تعالى
[لَا يَنْهَاكُمُ اللهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ أَنْ تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللهَ يُحِبُّ المُقْسِطِينَ] {الممتحنة:8}

اقتباس:
هذا مختلف ، ففي مصر أعلن الحاكم (ولي الأمر) الحرب ، فوجب على الكل السمع.
ونقطة اخرى وهي من قال أن نحارب النصارى (وليس المسيحيي) في فلسطين، بل من قال أن نحارب (حماس)
أخي أرجو أن تفهمني أن لم ولن أقول بحرب أي شخص، جل ما نتمناه أن تعود حماس للدين الصحيح وتبتعد عن بعض أفكارها الباطلة والخاطئة
ما شاء الله
لو كان ولى أمر تواطئ مع العدو وأعلن سلاما هو من قبيل الأوهام فهذا تجب له الطاعة .. بينما رافعو السلاح نعتبرهم أشر من النصاري ونعود لنقدهم وعدم السماح لهم بالعمل ما لم يقروا بما أخطئوا فيه فى العقيدة التى بها خلل .. أليس كذلك ؟
اقتباس:
من قال ذلك أخي ، فتعليقاتك مراجع ثرية لمن أحب زيادة ثقافته ووعيه، وليس عدم ردي عليها انتقاصا بها ، بل أعتبره عجز الجاهل أمام من هو أثقف منه
حاشا لله أخى الفاضل إنما هى دعوة فقط منى لتقرأ عن القضية الفلسطينية أكثر لأن هذا كفيل بتغيير وجهة نظرك وأظننى وضعت بعض أسماء الكتب لك فعد إليها أرجوك

اقتباس:
أخي الحبيب ... ولماذا لا نسميه تحذيرا من بعض أخطاء الآخرين، أوليس النهي عن المنكر من الواجبات، ستقول أنه يكون بالسر، فماذا لو تم بالسر ولم ينته الفاعل عن منكره، ألا يوجب ذلك التحذير منه، والأمثلة كثيرة جدا في إنكار المنكر علانية، دون تسميته تشنيعا وسوء تصرف
سأشرحها لك بطريقة أخرى ..
بعد أن تطالع تاريخ عباس ولنفترض أنك اقتنعت بموالاته لأعداء بلاده وأمته .. هل ستقوم بنقد منظمة التحرير كلها أم عباس وحده ؟
أظنك فهمت الإشارة

اقتباس:
لو كان المقتول سيخشى من وزر قاتله لما حوكم أحد بقتله الآخرين ، لماذا نخشى من قول الحقيقة عندما نكون متأكدين منها ، لو جاء ابنك مضروبا وقال لك ذلك الفتى ضربني، هل ستقول له اصمت فمن الاحتمال أن تكون مخطئا (والإحتمال الآخر أن يكون ضرب نفسه بنفسه)
ما كان ظنى بك والله تلك المغامرة .. عامة لقد قدمت النصح وهو واجبي وليس لى تبصيرك وأنت الأدرى بعاقبة الرمى بتهمة تكفر صاحبها لو صدقت فيه .. هذا فضلا لى أنك لم تقصر اتهامك على من فعل بل على كل من انتسب لحماس
كما أنك لم تتأكد بعد ..
حتى الدليل الذى أرسلته أرجو مراجعة رسائلك بشأنه
ولو أن إبنى جاء يقول هذا الرجل ضربنى سأتحرى أولا فربما كان اتهام الولد خاطئا أو مشبها له أو اتهام متعمد لأنه يكره هذا الشخص أو أن الولد نفسه كان مستحقا للضرب نظرا لسابق اعتدائه على من ضربه ..
لأننى لن أعتبر ولدى معصوما ولا وارث السر حتى آخذ قوله على علاته
فلو أن الناس تؤخذ بمجرد شهادة الواقعة من المضرور أو المجنى عليه فكيف تبرر يا أخى قيام نظام القضاء كله والذى يطالب المجنى عليه بالدليل ولا إعتداد بأقواله دون بينة أوضح من الشمس
وكيف تفسر لى يا أخى حكم الإسلام بوجوب وجود أربعة شهود على الزنا حتى لو كان الشاهد هو الزوج نفسه ورأى بأم عينه .. لو لم يأت بأربعة شهود عدول لا تتضارب أقوالهم يجلد بحد القذف
وها أنت ما زلت تصر اليوم وراء الآخر على أن ما تقوله هو الصدق بالرغم من أنك لم تر ولم تشهد وليس معك إلا أقوال الثقات التى لا تلزمنا فى غياب الدليل وفى غياب القدرة على اختبار عدالة الشهود لا سيما لو كانوا من طرف متحامل على حماس
فمن أين لنا الوثوق بإدعائهم .. لا سيما وأن الحادث تعددت رواياته فلماذا تفضل رواية على أخرى .. هل لمجرد أن القائل سلفي .. تكون مصيبة لو اعتقدت ذلك فعلا
لأن الرسول عليه الصلاة والسلام نفسه لم يقبل شهادة منفردة من هلال الواقفي رضي الله عنه دون شهود وقال له
" يا هلال .. أربعة شهود أو حد فى ظهرك "
هذه هى السنة يا أخى .. وهكذا كان السلف الصالح

اقتباس:
ليس معنى التحذير من مساوئ وأخطاء حماس أن نهمل اليهود وأن ندع لهم العنان ، ولكن كل هدف له طريق واحد فقط وليس أكثر، وصراط النبي وسبيله واحد مستقيم لا اعوجاج فيه ولا مداهنه، وقبل أن نقاتل بني يهود يجب أن نصحح أنفسنا من داخلها ومن ثم ننتصر عليهم، هذا هو الطريق وما عداه لا يعدوا إلا أن يكون زوبعات وعوائق في طريق الهدف المنشود
ألا زلت تقول أخطاء حماس ؟!!!
رد مع اقتباس
  #30  
قديم 26-05-2008, 09:50 AM
@ أبو عبد الرحمن @ @ أبو عبد الرحمن @ غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 3,624
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة م مصطفى
اخي ابو عبد الرحمن

هل تعتبر عباس ميرزا البهائي وليا للامر ؟

اليست حماس وليا للامر ؟

اليست هي الحكومة المنتخبة ؟
أليس محمود عباس منتخبا وهو الرئيس الفلسطيني حاليا
هو ولي أمر إلا في حالة أنك تراه كافرا ، هل تقدر على تكفيره أخ مصطفى
وفي القوانين الوضعية التي ذكرها الأخ محمد من هي السلطة الأعلى (الرئاسة) أم (رئاسة الوزراء)
وأيضا لا تنسى أن محمود عباس عزل حماس من رئاسة الوزراء ( بالقوانين الوضعية) وعين آخر
رد مع اقتباس
  #31  
قديم 26-05-2008, 10:13 AM
محب الحوار محب الحوار غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
الدولة: في حضن عروس البحر ..!
المشاركات: 556
افتراضي

أخي وأستاذي الفاضل محمد جاد الزغبي
علم الله تقديري لك ، ومحبتك في قلبي .

إنصافك وعلمك وأدبك .. يجبر كل أحد على محبتك ، فلتدرجني ضمن قائمة المحبين المعجبين بشخصكم الكريم .
أريد أن أوضح لك أمراً ، لم أعلق على هذا الموضوع بقصد الانتقاص من الأخ أبي عبد الرحمن الذي أظنه رجلا فاضلا ..

وإنما كان الغرض نصيحة له ، فإن هذه الأخ يعجبني في منتدى الشريعة بجهده وعمله الدؤوب ، وبمواضيعه النافعة للناس ،

ولكني أراه في المنبر السياسي رجلاً أخر ، يأتي مشحوناً على الجماعات الإسلامية


، فناقشته على هذا التعميم الباطل فقال لي : إن التعميم من مذهب السلف !!

ثم لم اكتف بهذا ، بل اطلعت على كثير مما يطرحه في المنبر فوجدت كثيرا منه ممايقارب ويشبه هذا النمط .. فالقصد توجيهه

للأنفع الذي برز فيه ، وأن لا يشتت جهده في مواضيع لا طائل من ورائه إلا بث الشحناء والفرقة بين المسلمين ، فإن تقبل

نصيحتي فحمدا لله ، و إن لم يقبلها فأسأل الله أن يصرفه عن شرور السياسة

أما بخصوص سؤالك ، فقد استفدت طريقة من بعض الناس تفيد في التخلص من مثل هكذا أزمات ، فأقول مجيباً على سؤال :

أشعر بحاجتي الى الراحة بعض الوقت .. لذا أعتذر لكل المداخلين والمعلقين على مواضيعي اذاما تأخر تعقيبي على

مداخلاتهم ، ولهم جميعاً كل التقدير والاحترام لما بذلوه سابقاً وما قد يبذلونه لا حقاً .. شكراً

وأسأل الله للجميع الهداية والسداد ، ولا أريد من أحد أن يظن أني انتقصه أو استخف به ، ولكن هكذا أسلوبي يميل للسخرية

التي قد تكون لاذعة ، فاعذروا أخاكم فإن مالديه من سلامة الصدر وعدم الضغينة على أحد يجعله جديراً باحترامكم .أنا أتفهم
رد مع اقتباس
  #32  
قديم 26-05-2008, 10:48 AM
@ أبو عبد الرحمن @ @ أبو عبد الرحمن @ غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 3,624
افتراضي

أخي محمد لقد قلت لك من قبل أن السبيل المتبع هو النصيحة والنصيحة ولكن يجب أيضا التحذير ليكون الناس على بصيرة. وأنا يا أخي لم أكفر أن أحد ولم أقصد بتفية أنفسنا إلا كما قلت في آخر جملة لك، ألا وهي:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمــد جـاد الزغبي
أم تقصد بإصلاح النفوس إصلاح العباد عن المعاصي

أخي الحبيب محمد ، يعلم الله مدى تقديري لك ومداخلاتك أقدرها وأعتز بها ليس لشيء إلا لعلمي ويقيني أنك من الباحثين الجادين عن الحق لاتباعه لا للطعن به، وأعلم أنك لست من الذين يدخلون المناقشات للتعصب أو لشيء غير العلم والمعرفة
الموقع التالي به مادة كبيرة وطيبة تجيب عن جميع التساؤلات التي تتعلق بالجهاد في هذا الزمن وفي فلسطين أيضا، وتتحدث عن الحكام ومنهم محمود عباس وما يثار حولهم من قضايا وأسئلة ، وبه أيضا إجابات عن حركة حماس وغيرها من الحركات
أرجو أن تنتفع به، واعلم أني لا أكن لك إلى كل الحب والتقدير
[PHP]http://www.fatwa1.com/anti-erhab/index-2.html[/PHP]
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 26-05-2008, 11:45 AM
omer.421 omer.421 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 3
افتراضي

ابو عبد الرحمن السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة حماس حركة جهادية مواجهة اعداء وليس عدو ربما تقع في خطى لذا لايجب ان نخرج حماس من الخط الجهادي ونحملها مسؤلية الخلاف في فلسطين ويكفي حماس الالاف من الشهذا وما بيت من حماس الا وفية شهيد نحتسبهم كذلك ولانزكيهم على الله
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 26-05-2008, 01:23 PM
محمــد جـاد الزغبي محمــد جـاد الزغبي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 632
افتراضي

الحبيب محب الحوار
والله إنى فى غاية الخجل منك لأنى عندما أردت الرد باقتباسات من ردك ضغطت أيقونة التعديل بدل الإقتباس فطار معظم ردك لأنى عقبت فقط على ما يخصنى
أعتذر لك والله عن هذا الفعل غير المقصود آملا أن تكون لديك نسخة من الشق الأول بردك


وهذا هو تعقيبي

الشقيق المشاغب محب الحوار
للمرة الثانية تنتزع ضحكاتى انتزاعا ـ سامحك الله ـ ونحن بصدد موضوع مبكى
ولكنى ضحكت بالفعل من تعليقاتك التى تضحك حد البكاء
اقتباس:
أخي وأستاذي الفاضل محمد جاد الزغبي :

علم الله تقديري لك ، ومحبتك في قلبي .

إنصافك وعلمك وأدبك .. يجبر كل أحد على محبتك ، فلتدرجني ضمن قائمة المحبين المعجبين بشخصكم الكريم .
يا أخى بارك الله فيك
ولكنك تميزت عنى من قبل بهذا الإنصاف فى موضوع تعلم كيف تكون مثقفا وكنت أفضل منى فلم يستثرك الرد منى بالرغم من قسوته .. وهذا لا أنساه لك

اقتباس:
أريد أن أوضح لك أمراً ، لم أعلق على هذا الموضوع بقصد الانتقاص من الأخ أبي عبد الرحمن الذي أظنه رجلا فاضلا ..

وإنما كان الغرض نصيحة له ، فإن هذه الأخ يعجبني في منتدى الشريعة بجهده وعمله الدؤوب ، وبمواضيعه النافعة للناس ،

ولكني أراه في المنبر السياسي رجلاً أخر ، يأتي مشحوناً على الجماعات الإسلامية
وأنا أثنى على كلماتك فأقسم بالله أننى ما كتبت إلا للنصيحة والتبصير وليس لأبي عبد الرحمن عندى إلا خالص التقدير

اقتباس:
، فناقشته على هذا التعميم الباطل فقال لي : إن التعميم من مذهب السلف !!
لا أعتقد أنه قالها .. ربما فهمت خطأ

اقتباس:
ثم لم اكتف بهذا ، بل اطلعت على كثير مما يطرحه في المنبر فوجدت كثيرا منه ممايقارب ويشبه هذا النمط .. فالقصد توجيهه

للأنفع الذي برز فيه ، وأن لا يشتت جهده في مواضيع لا طائل من ورائه إلا بث الشحناء والفرقة بين المسلمين ، فإن تقبل

نصيحتي فحمدا لله ، و إن لم يقبلها فأسأل الله أن يصرفه عن شرور السياسة ..
هذا ما أغضبنى من تعليقك ..
فالسياسة مجال مفتوح لا ينبغي المصادرة فيها على رأى أحد قط
وكنت أحسبك تتحدث عن موضوعه هذا بالذات وليس على سبيل النصيحة

اقتباس:
أما بخصوص سؤالك ، فقد استفدت طريقة من بعض الناس تفيد في التخلص من مثل هكذا أزمات ، فأقول مجيباً على سؤال :

أشعر بحاجتي الى الراحة بعض الوقت .. لذا أعتذر لكل المداخلين والمعلقين على مواضيعي اذاما تأخر تعقيبي على

مداخلاتهم ، ولهم جميعاً كل التقدير والاحترام لما بذلوه سابقاً وما قد يبذلونه لا حقاً .. شكراً .


اقتباس:
وأسأل الله للجميع الهداية والسداد ، ولا أريد من أحد أن يظن أني انتقصه أو استخف به ، ولكن هكذا أسلوبي يميل للسخرية

التي قد تكون لاذعة ، فاعذروا أخاكم فإن مالديه من سلامة الصدر وعدم الضغينة على أحد يجعله جديراً باحترامكم ..
أنا أتفهم طبيعتك هذى ولم لم أتفهمها لم أكن مصريا
لكن المشكلة أن أسلوبك لن يتضح إلا لمن يعرفك
وستوقعنا بمشاكل كبري

وفقك الله أخى الحبيب
رد مع اقتباس
  #35  
قديم 26-05-2008, 02:23 PM
محمــد جـاد الزغبي محمــد جـاد الزغبي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 632
افتراضي


الشقيق الفاضل أبو عبد الرحمن
مرحبا بك

اقتباس:
أخي محمد لقد قلت لك من قبل أن السبيل المتبع هو النصيحة والنصيحة ولكن يجب أيضا التحذير ليكون الناس على بصيرة. وأنا يا أخي لم أكفر أن أحد ولم أقصد بتفية أنفسنا إلا كما قلت في آخر جملة لك، ألا وهي:

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة محمــد جـاد الزغبي
أم تقصد بإصلاح النفوس إصلاح العباد عن المعاصي
جميل والحمد لله على ذلك
وما دمت معى فى أن الأمر أمر تناصح بخصوص معاصي وليس بخصوص كفر أو زندقة
فقدموا النصح وفقكم الله كيفما شئتم وتكاتفوا مع حملة السلاح ضد عدو لا إختلاف على عداوته
وعليه أيضا
الوقوف يكون بإزاء الشرعية المنتخبة التى ظلموها .. والشرعية المقاتلة التى أنكرها أعداؤها
وبالتأكيد .. طالما أن الأمر تناصح بمعاصي
تتفق معى فى أن النصح لا يعنى الفضح والتشنيع بشكل عام ولا فتح الموضوعات الواحد تلو الآخر فى تعداد أخطاء الناس وترك من تعاونوا مع يد الإحتلال بل وترك الإحتلال وما يحدث منه
كما تتفق معى أن أن النصح لا يعنى إيقاف القتال حتى لو كان فى المقالتين زنادقة كما بينا أمس فى أمر معركة فتح عمورية
وهذا هو غاية ما كنت أبتغى إيضاله لك

اقتباس:
أخي الحبيب محمد ، يعلم الله مدى تقديري لك ومداخلاتك أقدرها وأعتز بها ليس لشيء إلا لعلمي ويقيني أنك من الباحثين الجادين عن الحق لاتباعه لا للطعن به، وأعلم أنك لست من الذين يدخلون المناقشات للتعصب أو لشيء غير العلم والمعرفة
الحمد لله على حسن ظنك الذى خشيت أن يذهب
وهذا يدفعنى بإطمئنان للظن أنك تدرك أن كلامى لا يبنى إلا ما يكون أمامى من دلائل لم يختلف حولها أحد

اقتباس:
الموقع التالي به مادة كبيرة وطيبة تجيب عن جميع التساؤلات التي تتعلق بالجهاد في هذا الزمن وفي فلسطين أيضا، وتتحدث عن الحكام ومنهم محمود عباس وما يثار حولهم من قضايا وأسئلة ، وبه أيضا إجابات عن حركة حماس وغيرها من الحركات
أرجو أن تنتفع به، واعلم أني لا أكن لك إلا كل الحب والتقدير
الحمد لله على التقدير المتبادل
أما بشأن الموقع
فهو عندى وطالعت معظمه من قبل فهو مادة شرعية مفيدة بالفعل

ولكن هناك ملحوظة هامة ..
إنما يؤتى العلم عند أهله
فالمجال السياسي الذى نبتغي فيه الحقائق إنما نستند فيه إلى مصادر أهل السياسة .. ليس فى أقوالهم بل فى وثائقهم
ونعتمد فى قياس مواقف الرجال على أفعالهم الظاهرة عيانا بيانا للناس
فالموقع الذى أعطيتنا إياه مشكورا حمل وجهات نظر بناء على معلومات غير حقيقية أخى الفاضل
وإلا ستكون كارثة كبري أن يثبت أمام فقيه خيانة قضية وخيانة أمة ومع ذلك يحكم بوجوب الطاعة
ولذا فحسن الظن يدفعنا للظن خيرا أن الحقائق لم تتوافر أمام من ظن خيرا بمن ليس فيه خير

ولكى تكون مطمئنا وعلى بينة أخى الفاضل
أول اتفاقيات تم عقدها بين الفلسطينين ممثلين فى منظمة التحرير كان عام 1994 برياسة عرفات ورعاية أبو مازن " محمود عباس "
وكانت تلك الإتفاقيات معروفة باسم مفاوضات أوسلو
وبالطبع كان فى الإتفاقيات شروطا متبادلة ستجدها بصور زنكوغرافية رسمية موقعة من المسئولين فى المصدر الذى سأعطيه لك ..
وسترى بنفسك أن منظمة التحرير قدمت كل بند وأقرت كل اتفاق بل ونفذته بندا بندا بما فيه تغيير الدستورؤ الفلسطينى ونزع المواد التى تقر بأن اليهود أعداء للشعب الفلسطينى
وبالمقابل لم يتم تنفيذ بند واحد " بند واحد فقط " من الجانب الإسرائيلي
ثم تم تجديد التفاوض بمفاوضات شرم الشيخ ومؤتمر القاهرة واتفاقيات واى بلاينتيشن الأولى والثانية ثم اتفاقية خارطة الطريق ثم ضاع الطريق نهائيا
وأعلنت اسرائيل من جانب واحد سقوط سائر تلك الإتفاقيات دون أدنى ردة فعل من منظمة التحرير

ثم هاجمت اسرائيل بقواتها سائر الأراضي الفلسطينية حتى حاصرت عرفات نفسه ثم رفضت السماح بالخروج له .. ورغم ذلك لم يعلن عرفات قط سقوط الإتفاقيات بل وافق عليها جميعا ولم يفتح باب القتال مرة أخرى
وزادت الكارثة عندما لم يتبصر عرفات ومن معه فى تجربة حزب الله مع مزارع شبعا أن القتال وحده هو الذى يجبر اسرائيل على المضي قدما فى الإتفاقيات
واستجاب لرغبة بيل كلينتون فى عدم إتخاذ أى رد فعل يشفي غليل المسلمين الذين انتفضو غضبا لحادثة اقتحام المتطرف اليهودى جولدشتاين للحرم الإبراهيمى بمدفع رشاش وقتل معظم المصلين فى صلاة الفجر ولم يتم التعرض لا لجولدشتاين ولا حتى للقيادات الإسرائيلية التى تقدمت باعتذارؤ فقبلت القيادة الفلسطينية الإعتذار
" اقتحم الحرم الإبراهيمى وقتل المصلين بمدفع رشاش يا أبا عبد الرحمن وليس بعصي "
وكان أبو مازن أول رئيس وزارة لجواره بالإضافة طبعا لأنه مهندس اتفاقية أوسلو

ثم رحل عرفات وجاء أبو مازن فواصل نفس الطريق المفاوضات والميكروفونات والتجاوز النهائي دون أى رد فعل عن أى جريمة أيا كانت بشاعتها ترتكب يوميا ضد شعبه
ووافق إسرائيل على أن يقوم جهاز الأمن الوقائي والشرطة الفلسطينية بقيادة دحلان أن يعتقل كل من يثبت أو يشم منه رفع السلاح ضد اليهود
بل كانت الطامة الكبري أن وزارة الأمن الوقائي أو جهازه قام باستيراد أجهزة تعذيب تم استخدامها فى معتقلات خاصة تم إنشاؤها خصيصا للشرطة الفلسطينية
ليس ليتم تعذيب اليهود فقيها بل لتعذيب عناصر حماس التى تعرف خطواتها وعملياتها الإستشهادية

وجاءت حماس بنتيجة الإنتخابات بعد أن صار طبيعيا أمام كل فلسطينى أن أبو مازن وشيعته يهتمون بأمر أعمالهم الإقتصادية ومشروعاتهم الإستثمارية مع اليهود وحلفائهم فى شتى أقطار الأرض لعل أبرزها الأعمال التى جمعت دحلان مع إمبراطور البيزنش نجيب ساويرس " نصرانى على فكرة "
وما إن تولى حكام حماس الأمر عقب اغتيال الشيخ المجاهد أحمد ياسين وعبد العزيز الرنتيسي والقيادات البارزة فيها
فرفضت اسرائيل نهائيا أى تعاون بينها وبين حماس وكانت تصريحات الولايات المتحدة مؤيدة لهذا الموقف على اعتبار أن الشعيب إختار البديل الخطأ ورفضوا نتيجة الإنتخابات ووجدتها اسرائيل فرصة للتجاوز
ثم تعاظم الأمر عندما تدخل أبو مازن وبمنتهى البساطة متفقا مع وجهة النظر الإسرائيلية منددا بإرهاب حماس ثم أقالها بالمخالفة للقانون وأعلن عصيانها
وتم حصر حماس فى غزة بالتقتيل والقمع فى نفس الوقت الذى شارك فيه الأمن الفلسطينى التابع لأبي مازن فى تتبع سائر عناصر حماس ورجالها للإيقاع بهم تنفيذا لإتفاقيات التفاوض مع الصديق الإسرائيلي

المعلومات السابقة أخى الكريم على نوعين
نوع وثائقي
. ستجده فى كتاب المفاوضات السرية بين العرب وإسرائيل لمحمد حسنين هيكل الجزء الثالث وفيه كما أخبرتك نصوص البرقيات السرية المتبادلة أثناء تلك الفترة وأيضا فيها الإتفاقيات الكاملة بين الجانبين
والكتاب متوافر على النت كما أنه متوافر مطبوعا وتم صدور الطبعة العربية له عن دار الشروق المصرية
ومعه أيضا مذكرات أبو مازن نفسه بعنوان " طبخة أوسلو "
.وهو وصفة جيدة للمطابخ فعلا

والنوع الثانى من المعلومات وهذا أهم ..
لا يحتاج منا بحثا عنه وأستغرب عدم معرفتك به لأن أفاعيل أبو مازن أفاعيل ليست مخفاه يا سيدى بل هى تصريحات رسمية طيرتها وكالات أنباء العالم ولا زالت

بعد أن تعرف هذا كله ..
سجله وأرسل نسخه منه للأئمة الأفاضل ليتبصروا بمن أفتوا فيه

بارك الله فيك ورزقنا الخير وإياكم
رد مع اقتباس
  #36  
قديم 26-05-2008, 06:19 PM
م مصطفى م مصطفى غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
الدولة: بلاد الله
المشاركات: 2,284
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة @ أبو عبد الرحمن @
أليس محمود عباس منتخبا وهو الرئيس الفلسطيني حاليا
هو ولي أمر إلا في حالة أنك تراه كافرا ، هل تقدر على تكفيره أخ مصطفى
وفي القوانين الوضعية التي ذكرها الأخ محمد من هي السلطة الأعلى (الرئاسة) أم (رئاسة الوزراء)
وأيضا لا تنسى أن محمود عباس عزل حماس من رئاسة الوزراء ( بالقوانين الوضعية) وعين آخر


محمود عباس لا يعترف بشرعيته

ولانه يعمل مع اليهود ضد شعبه

وليس من سلطة عباس اقالة حكومة الوحدة الوطنية حسب الدستور الفلسطيني

بل البرلمان هو الذي يقيل الحكومة

واقالها بقرارات لم تمر او يوافق عليها البرلمان وهذا لا يجوز له

ولكن كيف العمل واقناع الناس حتى ان بعض من يتسمون بالاسلاميين لا يفهمون او يفقهون القانون الفلسطيني

اخي الكريم

الرجوع الى الحق فضيلة

وانت اخ فاضل

فلا تصر على الخطأ لتثبت صحة رايك او راي من تاخذ منه

واذكرك بمواضيعك المختلفة التي انزلتها انت في عدة اماكن

واهمها الذي يذكر فيه كيف ان الاستاذ تراجع عن رايه لتلميذه لانه الصواب

وغيرها ممن يقول : انظر الى الحق ولا يهمك من اتى به ..

ولست بحاجة الى التفسير اكثر

تحياتي
رد مع اقتباس
  #37  
قديم 26-05-2008, 06:26 PM
م مصطفى م مصطفى غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
الدولة: بلاد الله
المشاركات: 2,284
Thumbs up التاريخ الصحيح هنا

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمــد جـاد الزغبي


أول اتفاقيات تم عقدها بين الفلسطينين ممثلين فى منظمة التحرير كان عام 1994 برياسة عرفات ورعاية أبو مازن " محمود عباس "
وكانت تلك الإتفاقيات معروفة باسم مفاوضات أوسلو
وبالطبع كان فى الإتفاقيات شروطا متبادلة ستجدها بصور زنكوغرافية رسمية موقعة من المسئولين فى المصدر الذى سأعطيه لك ..
وسترى بنفسك أن منظمة التحرير قدمت كل بند وأقرت كل اتفاق بل ونفذته بندا بندا بما فيه تغيير الدستورؤ الفلسطينى ونزع المواد التى تقر بأن اليهود أعداء للشعب الفلسطينى
وبالمقابل لم يتم تنفيذ بند واحد " بند واحد فقط " من الجانب الإسرائيلي
ثم تم تجديد التفاوض بمفاوضات شرم الشيخ ومؤتمر القاهرة واتفاقيات واى بلاينتيشن الأولى والثانية ثم اتفاقية خارطة الطريق ثم ضاع الطريق نهائيا
وأعلنت اسرائيل من جانب واحد سقوط سائر تلك الإتفاقيات دون أدنى ردة فعل من منظمة التحرير

ثم هاجمت اسرائيل بقواتها سائر الأراضي الفلسطينية حتى حاصرت عرفات نفسه ثم رفضت السماح بالخروج له .. ورغم ذلك لم يعلن عرفات قط سقوط الإتفاقيات بل وافق عليها جميعا ولم يفتح باب القتال مرة أخرى
وزادت الكارثة عندما لم يتبصر عرفات ومن معه فى تجربة حزب الله مع مزارع شبعا أن القتال وحده هو الذى يجبر اسرائيل على المضي قدما فى الإتفاقيات
واستجاب لرغبة بيل كلينتون فى عدم إتخاذ أى رد فعل يشفي غليل المسلمين الذين انتفضو غضبا لحادثة اقتحام المتطرف اليهودى جولدشتاين للحرم الإبراهيمى بمدفع رشاش وقتل معظم المصلين فى صلاة الفجر ولم يتم التعرض لا لجولدشتاين ولا حتى للقيادات الإسرائيلية التى تقدمت باعتذارؤ فقبلت القيادة الفلسطينية الإعتذار
" اقتحم الحرم الإبراهيمى وقتل المصلين بمدفع رشاش يا أبا عبد الرحمن وليس بعصي "
وكان أبو مازن أول رئيس وزارة لجواره بالإضافة طبعا لأنه مهندس اتفاقية أوسلو

ثم رحل عرفات وجاء أبو مازن فواصل نفس الطريق المفاوضات والميكروفونات والتجاوز النهائي دون أى رد فعل عن أى جريمة أيا كانت بشاعتها ترتكب يوميا ضد شعبه
ووافق إسرائيل على أن يقوم جهاز الأمن الوقائي والشرطة الفلسطينية بقيادة دحلان أن يعتقل كل من يثبت أو يشم منه رفع السلاح ضد اليهود
بل كانت الطامة الكبري أن وزارة الأمن الوقائي أو جهازه قام باستيراد أجهزة تعذيب تم استخدامها فى معتقلات خاصة تم إنشاؤها خصيصا للشرطة الفلسطينية
ليس ليتم تعذيب اليهود فقيها بل لتعذيب عناصر حماس التى تعرف خطواتها وعملياتها الإستشهادية

وجاءت حماس بنتيجة الإنتخابات بعد أن صار طبيعيا أمام كل فلسطينى أن أبو مازن وشيعته يهتمون بأمر أعمالهم الإقتصادية ومشروعاتهم الإستثمارية مع اليهود وحلفائهم فى شتى أقطار الأرض لعل أبرزها الأعمال التى جمعت دحلان مع إمبراطور البيزنش نجيب ساويرس " نصرانى على فكرة "
وما إن تولى حكام حماس الأمر عقب اغتيال الشيخ المجاهد أحمد ياسين وعبد العزيز الرنتيسي والقيادات البارزة فيها
فرفضت اسرائيل نهائيا أى تعاون بينها وبين حماس وكانت تصريحات الولايات المتحدة مؤيدة لهذا الموقف على اعتبار أن الشعيب إختار البديل الخطأ ورفضوا نتيجة الإنتخابات ووجدتها اسرائيل فرصة للتجاوز
ثم تعاظم الأمر عندما تدخل أبو مازن وبمنتهى البساطة متفقا مع وجهة النظر الإسرائيلية منددا بإرهاب حماس ثم أقالها بالمخالفة للقانون وأعلن عصيانها
وتم حصر حماس فى غزة بالتقتيل والقمع فى نفس الوقت الذى شارك فيه الأمن الفلسطينى التابع لأبي مازن فى تتبع سائر عناصر حماس ورجالها للإيقاع بهم تنفيذا لإتفاقيات التفاوض مع الصديق الإسرائيلي

المعلومات السابقة أخى الكريم على نوعين
نوع وثائقي
. ستجده فى كتاب المفاوضات السرية بين العرب وإسرائيل لمحمد حسنين هيكل الجزء الثالث وفيه كما أخبرتك نصوص البرقيات السرية المتبادلة أثناء تلك الفترة وأيضا فيها الإتفاقيات الكاملة بين الجانبين
والكتاب متوافر على النت كما أنه متوافر مطبوعا وتم صدور الطبعة العربية له عن دار الشروق المصرية
ومعه أيضا مذكرات أبو مازن نفسه بعنوان " طبخة أوسلو "
.وهو وصفة جيدة للمطابخ فعلا

والنوع الثانى من المعلومات وهذا أهم ..
لا يحتاج منا بحثا عنه وأستغرب عدم معرفتك به لأن أفاعيل أبو مازن أفاعيل ليست مخفاه يا سيدى بل هى تصريحات رسمية طيرتها وكالات أنباء العالم ولا زالت


..


اخي الكريم محمد

اسمحلي بتقبيلك بين عينيك

بوركت

وبورك قلمك

فقد لخصت في اسطر قليلة ما اعجز عنه في صفحات

انت كنز كبير

جزاك الله خيرا

التعديل الأخير تم بواسطة م مصطفى ; 26-05-2008 الساعة 06:35 PM
رد مع اقتباس
  #38  
قديم 26-05-2008, 09:47 PM
محمــد جـاد الزغبي محمــد جـاد الزغبي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 632
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك أخى الكريم الأستاذ مصطفي

اقتباس:
فقد لخصت في اسطر قليلة ما اعجز عنه في صفحات

انت كنز كبير
جزاك الله خيرا
ليست هذه إلا مجرد متابعة للقضية الفلسطينية منذ وعيت القراءة السياسية ليس لى فضل فيه فالفضل لمن كتب وحلل وجمع الحقائق
ومجال السياسة مجال شائك والحقائق فيه مختلطة وتحتاج وقتا لاكتشافها ومطالعة كتب المحللين المعتبرين

ولكن اسمح لى بنصيحة لخشيتى عليك كما خشيت على أى شقيق هنا

واسمح لى أيضا بالإثقال عليك لثقتى فى مكانتى عندك
اقتباس:
ولكن كيف العمل واقناع الناس حتى ان بعض من يتسمون بالاسلاميين لا يفهمون او يفقهون القانون الوضعي الفلسطيني
لا داعى لهذا الأسلوب والنصح لا يأتى بنتيجته أبدا لو اتسم بالعنف
والجهل بالدستور ليس عيبا على غير المتخصصين
وحسن الظن بأبي عبد الرحمن قائم
لأنه قدم ما يثبت ذلك فى موضوعاته ومعرفتنا به
ولا زلت أقول أنه بقليل من المتابعة سيدرك إن شاء الله

بوركت وعذرا على نقدى هذا ولكنها النصيحة الواجبة
رد مع اقتباس
  #39  
قديم 26-05-2008, 10:24 PM
م مصطفى م مصطفى غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
الدولة: بلاد الله
المشاركات: 2,284
افتراضي من هو محمود عباس ؟

حياك الله اخي الكريم محمد

لكن اسمح لي

كل الشواهد تدل وهو انكر

ولكن خذ مني هذه المعلومات المعزاه لمصادرها
وهي كلها موجودة ع النت لمن اراد البحث

*
كان محمود عباس قد انكر بهائيته قبل توليه لرئاسة السلطة الفلسطينية بشهر في عمان، وتهجم على البهائية مؤكدا انه مسلم سني، حين سألته احدى الصحفيات عن بهائيته في مؤتمر صحفي عقده في عمان، واتهم وقتها الموساد الاسرائيلي بأنه يقف وراء هذه الشائعات ، إلاَّ أن ناشطين فلسطينيين اثبتوا ان محمود ميرزا عباس مولودٌ في مدينة صفد الفلسطينية عام 1939، لأب بهائي ايراني الاصل وام فلسطينية ،و تم تسجيله كلاجئ في وكالة الغوث بعد نكبة 1948، وقد رفض ابناء مدينة صفد الفلسطينية الاعتراف به وبانتمائه للمدينة، واكدوا انه غريب عن مدينتهم ولا يمت لأهلها بأي صلة .


1 ـ يقول عنه الكاتب اليساري (؟؟؟؟) الفلسطيني عبدالقادر ياسين: "هو البهائي عباس ميرزا.. اسمه الأصلي محمود ميرزاعباس، وعائلته إيرانية الأصل، غادرت إيران مع اضطهاد الحكومة الإيرانية للبهائيين" (جريدة الأسبوع المصرية 13-1-2000م).

2ـ علاقاته بالصهيونية العالمية ، كما يتخذ مواقفاً انقلابية متطرفة بالنسبة لمواقفه السياسية على ثوابت الأمة , كما أنه موضع ثقة القيادات الصهيونية والأمريكية على اختلاف مشاربها وتنوعاتها حتى لدى صقور ليكود ومتطرفيه .

3ـ اسم الرجل ميرزا يدل بيقين على أصله الايراني .ـ بل حتى ملامح الرجل و بالأخص كثافة حواجبه تنطق بذلك ، كما هو الحال مع كتساف اليهودي (ابتسامة) .

قناة الجزيرة عرضت تقريرا لها عن عباس بتاريخ 6/11/2004م (برنامج الملف الأسبوعي) لفتت فيه إلى أن "جذوره البهائية" والشائعات حولها تقلل من فرص خلافته لعرفات .

كما أن المراسل السياسي لصحيفة هآرتس العبرية قد خلص في مقال له بتاريخ 10/6/2003م إلى أن "أبا مازن المعتدل لا يستطيع حتى الوصول إلى مكانة ياسر عرفات باعتبارها مغلقة أمامه.

هذا "بسبب أصوله البهائية، ولأن احتمالية وصول بهائي إلى زعامة الفلسطينيين تشبه احتمالية وصول سامري إلى منصب رئيس إسرائيل".مشيرا إلى أن اسم "عباس" الذي يعتبر بالصدفة أحد أسماء مؤسس الديانة البهائية ـ على حد قوله ـ لم يمنع أبا مازن من الوصول إلى رئاسة الحكومة. ـ ولم يقتصر الأمر على فتح أبواب البيت الأبيض - التي أغلقت في وجه عرفات - أمامه وإنما قام بوش بتكريس جزء من وقته الثمين !! لعقد لقاء مع سلام فياض وزير المالية الفلسطيني، وبدلا من أن يأتي محمود عباس إلى قمة العالم في واشنطن جاء زعيم العالم الديموقراطي؟؟ إلى الشرق الأوسط حتى يجري معه ومع شارون لقاء قمة ثلاثي." .

6 ـ .................عمان - احتفل ابناء الطائفة البهائية في الاردن بفوز محمود عباس ابي مازن برئاسة السلطة الفلسطينية. وقال عدد من ابناء الطائفة ان وجود ابيمازن على رأس السلطة الفلسطينية من شأنه ان ينعكس ايجابيا على وضع ابناء الطائفة في الاردن وغيره من الدول، ويعد دعما معنويا وسياسيا قويا لابناء الطائفة في كل مكان. واشار هؤلاء انهم بعثوا برسالة تهنئة للرئيس محمود ميرزاعباس حال الاعلان عن فوزه في الانتخابات، مؤكدين انهم شكلوا وفدا من وجهاء الطائفة في الاردن لزيارة رام الله وتقديم التهاني بشكل مباشر للرئيس محمود ميرزاعباس. ـ كما يوجد في الاردن مئات من المواطنين الذين يعتنقون مذهب الطائفة البهائية، ويعيشون في منطقة العدسية في منطقة الاغوار الاردنية.

7ـ و في سياق متصل يعرف الفلسطينيون جيدا ان محمود ميرزاعباس هو بهائي من اصل ايراني، وقد اصبح فلسطينيا بسبب ظروف النكبة والهجرة الجماعية للمواطنين عام 1948 ـ
بعد عودة عباس للاراضي الفلسطينية و بعد توقيع اتفاق اوسلو قام بزيارة المعبد البهائي في مدينة عكا الفلسطينية المحتلة،
والتقى مع زعماء الطائفة، واعلن تقديم كل الخدمات لهم، وقامت ما يسمى بوزارة الاديان الاسرائيلية برعاية البهائيين وتقديم كل انواع الدعم والرعاية لهم، باعتبارهم طائفة منشقة عن الاسلام، وهم يعملون في خدمة المؤسسة الاسرائيلية. لقد اعتاد الرئيس البهائي محمود ميرزا عباس على القيام بزيارات سرية و هو متنكراً بصحبة ضباط من المخابرات الاسرائيلية الشاباك للمراقد البهائية المقدسة في عكا و حيفا بجبل الكرمل حيث يوجد ضريح مؤسس الديانة البهائية المدعو بهاء الله.

وكنت فى الاول لا ادرى سبب لتمسك امريكا والليهود بابومازن ولكننى عرفت السبب الحين


ثانيا



حضر الرئيس الفلسطيني محمود عباس البارحة قداس الميلاد في كنيسة المهد في بيت لحم 24-12-2006
هذا العمل ورثه من سلفه ، قاتلهم الله أنى يؤفكون ، أقل ما يمكن أن يقال عنه أنه بحضوره يودهم ويواليهم وهذا ما يحرم على المسلم ان يقوم به قال تعالى : {لَا تَجِدُ قَوْماً يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءهُمْ أَوْ أَبْنَاءهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ أُوْلَئِكَ كَتَبَ فِي قُلُوبِهِمُ الْإِيمَانَ وَأَيَّدَهُم بِرُوحٍ مِّنْهُ وَيُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ أُوْلَئِكَ حِزْبُ اللَّهِ أَلَا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْمُفْلِحُونَ }المجادلة22 وقال سبحانه {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاء بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ }المائدة51 ، فلا نعجب أن رأينا مثل هذه الصور لأن أمثال عباس هذا ليسوا من الأمة بل هم في صف أعداء الامة وسيحشرون مع من يوالون ويحبون


ثالثا

بهائيو الاردن يحتفلون بفوز عباس في الرئاسة الفلسطينية

شبكة البصرة

عمان - احتفل ابناء الطائفة البهائية في الاردن بفوز محمود عباس ابو مازن برئاسة السلطة الفلسطينية
.

وقال عدد من ابناء الطائفة ان وجود ابو مازن على رأس السلطة الفلسطينية من شأنه ان ينعكس ايجابيا على وضع ابناء الطائفة في الاردن وغيره من الدول، ويعد دعما معنويا وسياسيا قويا لابناء الطائفة في كل مكان.

واشار هؤلاء انهم بعثوا برسالة تهنئة للرئيس محمود عباس حال الاعلان عن فوزه في الانتخابات، مؤكدين انهم شكلوا وفدا من وجهاء الطائفة في الاردن لزيارة رام الله وتقديم التهاني بشكل مباشر للرئيس عباس.

في سياق متصل يعرف الفلسطينيون جيدا ان محمود عباس ميرزا هو بهائي من اصل ايراني، وقد اصبح فلسطينيا بسبب ظروف النكبة والهجرة الجماعية للمواطنين عام 1948، وبعد عودته للاراضي الفلسطينية بعد توقيع اتفاق اوسلو قام بزيارة المعبد البهائي في مدينة عكا الفلسطينية المحتلة، والتقى مع زعماء الطائفة، واعلن تقديم كل الخدمات لهم.

وقامت ما يسمى بوزارة الاديان الاسرائيلية برعاية البهائيين وتقديم كل انواع الدعم والرعاية لهم، باعتبارهم طائفة منشقة عن الاسلام، وهم يعملون في خدمة المؤسسة الاسرائيلية.

ويوجد في الاردن مئات من المواطنين الذين يعتنقون مذهب الطائفة البهائية، ويعيشون في منطقة العدسية في منطقة الاغوار الاردنية.

وكان محمود عباس انكر بهائيته قبل شهر في عمان، وتهجم على البهائية مؤكدا انه مسلم سني، حين سألته احدى الصحفيات عن بهائيته في مؤتمر صحفي عقده في عمان، واتهم وقتها الموساد الاسرائيلي بأنه يقف وراء هذه الشائعات.

ويقول ناشطون فلسطينيون ان محمود عباس المولود في مدينة صفد الفلسطينية عام 1939، لأب بهائي قادم من ايران وام فلسطينية ، تم تسجيله كلاجئ في وكالة الغوث بعد نكبة 1948، وقد رفض ابناء مدينة صفد الفلسطينية الاعتراف به وبانتمائه للمدينة، واكدوا انه غريب عن مدينتهم ولا يمت لأهلها بأي صلة.

شبكة البصرة

الجمعة 3 ذي الحجة 1425 / 14 كانون الثاني 2005


بالنسبة لموضوع الجهل بالقانون لم اقصد طبعا اخي ابو عبد الرحمن

انما اقصد مدعي السلفية هناك غهم يعرفون الحقائق ويؤولونها بغير ما هي عليه

واعلم انا كما تعلم انت ماذا يفعل شيوخهم وخطباؤهم على المنابر

تحياتي
رد مع اقتباس
  #40  
قديم 26-05-2008, 11:33 PM
@ أبو عبد الرحمن @ @ أبو عبد الرحمن @ غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 3,624
افتراضي

أخ مصطفى بأي حق وبأي دين تطلق لفظ كافر على شخص بعينه
أطالبك أن تأتي ولو بقول إمام واحد يقول بجواز ما قمت به من وإلا فأنصحك بالتوبة والرجوع عما اقترفته أخي الفاضل
واعلم أن هذه نصيحة أخ محب ومشفق
هل شهدت على محمود عباس بالكفر البواح الخالي من الشبه ، وهل أقمت عليه الحجة كي تحكم بكفره
أخي ليس كل من فعل الكفر يعتبر كافرا
أرجو أن تفهم وتعي ما تلفظ من قول

ان المسلم والكافر حكمهما الى الله تعالى، فالذي يحكم بالكفر هو الله، والذي يحكم بالاسلام هو الله، فليس لاحد ان يكفر مسلما، وهو ليس بكافر في حكم الله.
قال تعالى: (إن الحكم الا لله يقص الحق وهو خير الفاصلين) (الانعام) .
وقال تعالى: (أفحكم الجاهلية يبغون ومن أحسن من الله حكما لقوم يوقنون) المائدة.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (اذا قال الرجل لاخيه: يا كافر: فقد باء أحدهما، فإن كان كما قال والا رجعت عليه) متفق عليه.
وعن ابي ذر رضي الله عنه انه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (من دعا رجلا بالكفر او قال: عدو الله، وليس كذلك الا حار عليه) متفق عليه.
لذا يجب أن ينزه الانسان لسانه وقلبه عن تكفير المسلمين لمجرد الهوى والظن والشبهة، فإن الحكم بالتكفير ليس للافراد، بل هو لله ورسوله، من كفره الله ورسوله فهو كافر، لان من ثبت ايمانه بيقين لم يزل ذلك عنه بالشك.



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة م مصطفى
انما اقصد مدعي السلفية هناك غهم يعرفون الحقائق ويؤولونها بغير ما هي عليه

واعلم انا كما تعلم انت ماذا يفعل شيوخهم وخطباؤهم على المنابر
من تقصد بهذه الجملة وأين هي الحقائق المؤولة؟؟؟
وما الذي يقومون به على المنابر وفي الخطب؟؟؟؟
رد مع اقتباس
  #41  
قديم 26-05-2008, 11:54 PM
م مصطفى م مصطفى غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
الدولة: بلاد الله
المشاركات: 2,284
افتراضي

اخي ابو عبد الرحمن

انا ادري ما اقول بالنسبة للبهائي عباس ولن اتراجع عنه

وهناك حقائق اخرى ساسردها فيما بعد ان شاء الله

بالنسبة لما يقوم بها اخواننا السلفيون على المنابر

فقد ذكر اخي محمد في معرض حديثه جزءا من هذا الامر . ارجع اليه ان شئت

واعمل بحثا على مواقع حماسية لتعرف ما يقولون عن هذا ويسمونه ( مسجد الضرار )

واعرف كم تقاتل وتعارك السلفيون مع الاخوان المسلمين في المساجد وخاصة في الزرقاء في الاردن وانا شاهد

تحياتي
رد مع اقتباس
  #42  
قديم 27-05-2008, 12:03 AM
@ أبو عبد الرحمن @ @ أبو عبد الرحمن @ غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 3,624
افتراضي

يكفي أخي مصطفى لهذا الحد ولا حاجة لمزيد من الردود من بعد إذنك في موضوع الحكام والتكفير ، فالخير في الصمت


نسأل الله أن يهدينا إلى سواء الصراط
رد مع اقتباس
  #43  
قديم 27-05-2008, 01:17 AM
محمــد جـاد الزغبي محمــد جـاد الزغبي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 632
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الأخوان الفاضلان ..
تحية التقدير

الأخ الشقيق الأستاذ مصطفي
لك مطلق الحق فى الطرح كيفما شئت ما دمت قد وثقت بمعلومات ومن أراد الرد عليك فعليه السعي خلف أدلتك والرد بمثلها أو نقضها

ولكن تناول الشخصيات بتقرير أحكام بناء على تلك المعلومات فهذا مرفوض
اعرض ما لديك ودع الحكم للقارئ
تماما كما فعلنا مع الشقيق أبو عبد الرحمن
نقدنا حكمه ومعلوماته

وعليه تم حذف أوصاف التكفير والإبقاء على المعلومات


الشقيق أبو عبد الرحمن
أظنك ولابد أنك تنصف هذا القول
فقد تركنا هنا إتهامات وأوصاف لحماس وصلت حتى حد محاربة الإسلام وتمت مناقشتها
ولهذا تركنا المعلومات التى أتى بها الأخ مصطفي لكونها تحمل تفسيرا ـ ننتظر نقده ـ لحقائق ثابتة وهى موالاة عباس لليهود وتمسكهم الشديد به وإجبارهم عرفات على تقريبه

وبهذا يعود الموضوع لنطاقه المطلوب كمناقشة بحثية لكم مطلق الحرية فى استكماله أو تركه
وهو على أية حال استكمل هدفه

وقد أنهيت بما سبق طرحه ما أردت وضعه فى الموضوع ما لم يأتنى سؤال أو استفسار يخص مداخلاتى أو ما ورد بها من معلومات
رد مع اقتباس
  #44  
قديم 27-05-2008, 03:22 PM
م مصطفى م مصطفى غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
الدولة: بلاد الله
المشاركات: 2,284
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اعتقدت لوهلة ان الموضوع خرج عن مساره الى مسار اخر

فموضوعنا حماس

وقد بحثنا فيه باستفاضة

وكنت اتوقع من الاخ ابو عبد الرحمن ان يسلم بما ورد من مداخلات ويتراجع عن اتهاماته لحماس

فاذا به يمسك طرف خيط اخر وينسى بقية الموضوع الاساسي

لذلك ساترك طرف الخيط هنا - وارجئه الى مكان وزمان اخرين - كي لا يتشعب الموضوع

الغاية

هي عدم اتهام حماس بدون دليل في حين انه من الواجب دعمها لقيامها بالمقاومة وعدم تعديها حدود الله

واذا اراد المشرف حذف المشاركات التي تخص عباس لانها خارجة عن الموضوع وبالامكان مناقشتها في موضوع اخر

تحياتي
رد مع اقتباس
  #45  
قديم 28-05-2008, 05:42 AM
أ.عبدالله يحي البت أ.عبدالله يحي البت غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
الدولة: جازان الأم
المشاركات: 3,937
افتراضي

الإخوة الكرام:-
أتمنى السماح لي بهذه المداخلة البسيطة..
عرفتكم إخوة ، وإنكم على عهد الإخوة لباقون بإذن الله..
ما أرجوه :- التركيز على موضوع الطرح ، والوصول إلى نهاية حميدة
لا تؤثر على ما عرفناه عن الجميع هنا من ود ، وتقدير ، واحترام..
نحن هنا بصدد اختلاف لا خلاف ، وهنا الفرق ، فإما أن يقنع أحدنا الأخر
وبصورة لا تؤثر على صفاء العلاقة المبنية بيننا ، وإما ينتهي الأمر ، وتظل
تلك الصورة ثابتة ، وراسخة حتى دون الوصول إلى قناعات يحاول الكل فرضها
على الأخر بشتى الطرق ، ودون أخذاً بصلة الدين ، وأصالة العرق ، وأحسبكم جميعاً
تدركون ما أرمي إليه ، فنحن في النهاية مسلمون يجمعنا دين واحد ، وكلمة واحدة ، والخروج
بالموضوع عن مساره ، والإصرار على ذلك من شأنه أن يخلق بيننا أزماتٌ ، وخلافات نحن
في غنى عنها ، فالكل هنا وقبل أن يعرف بعضنا البعض لا ريب أن له تصورات خاصة به
عن أمور شتى لها أثرها المباشر على الأمة ، وتختلف هذه التصورات منه إلى شخص آخر
وعلينا مراعاة هذا الأمر ، وأن نحسب حسابه في حوارنا مع الطرف الأخر كي لا يخسر بعضنا البعض
ونوسع من دائرة شتاتنا ، وعدونا الهدف يسرح ، ويمرح ، ويفرح لما يبصره من أنواع هذا النقاش بين
من يفترض وحدتهم ، وترابطهم ضده ، فهذا يرمي هذا ، وهذا يثير هذا ، وذاك لا يتورع عن التجريح بالتلميح
وذا لا يرتدد على المواجهة بالذم ، والتشريح ...
أيكون هذا هو الحوار الهادف يا سادة في قضية ما مهما كان لنا من تصور مسبقٍ عنها..
لماذا نخرج عن حدود الحوار الهادف ، والذي تضمنته مشاركات ، وردود أخي / محمد جاد ..
تلك الردود التي نلمس منها حياديته ، ومنطقيته سعياً لتهدئة حدة النقاش ، والخروج بحل مقنع مرضٍ..
لا يساورني الشك أحبتي لو تمعنا في تعقيبات أخي / محمد في إدراكنا أننا لا زلنا نعيش في خير ، وأمل كبير لغدٍ مشرقٍ جميل
يرقى بحوارنا إلى سمو أهدافه ، وعلو غاياته..
بارك الله في الجميع ، وهدانا جميعاً لما يحبه ، ويرتضيه..
رد مع اقتباس
  #46  
قديم 14-06-2008, 09:30 PM
محب الحوار محب الحوار غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
الدولة: في حضن عروس البحر ..!
المشاركات: 556
افتراضي


أستاذي الفاضل محمد جاد :

تحية طيبة مطيبة بعبق روحك الطاهرة ..

مازلت متابعا ردودك في المنبر ، مستمتعا ومستفيدا ..

وبالنسبة للرد الذي كتبته ثم حُذف فأمرنا لله ، ونعذركم معاشر مشرفين المنبر السياسي ..

فمن كثرة الردود المخالفة قد "تبرمجتم" على الحذف والتعديل !

وهون عليك - والله- لست غاضبا أو مستاء ، فلو علم الله فيما كتبت خيرا لأبقاه ..

وقد حصل لي موقف مماثل في المنتدى الأدبي مع أحد الأعضاء ..

في الختام أشكر لك خلقك الكريم

ودمت كما تحب ..
رد مع اقتباس
  #47  
قديم 15-06-2008, 04:32 AM
محمــد جـاد الزغبي محمــد جـاد الزغبي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 632
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك أخى المكرم
والله إن هذا الحديث مما يثلج الصدر فشكرا لك حسن ظنك
اقتباس:
وبالنسبة للرد الذي كتبته ثم حُذف فأمرنا لله ، ونعذركم معاشر مشرفين المنبر السياسي ..

فمن كثرة الردود المخالفة قد "تبرمجتم" على الحذف والتعديل !
وهل تظن هذا يسعدنا
والله إن لأمر نتمنى ألا نلجأ اليه أبدا

وبارك الله فيك تقبلك للأمر وهذا هو العهد بك
رد مع اقتباس
  #48  
قديم 15-06-2008, 10:34 AM
helaal helaal غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2007
المشاركات: 1
افتراضي

اخي عبد الرحمن سامحك الله كيف تنقل من – فراس برس -
اتمنى ان تعرف من هي فراس برس اولا
رد مع اقتباس
  #49  
قديم 15-06-2008, 09:56 PM
سيد القصر سيد القصر غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jan 2002
المشاركات: 4,958
افتراضي

إيران انتقلت من تشيع حركة الجهاد إلى تشيع حركة حماس
هكذا تمكنت حكومة طهران الفارسية في تحقيق ما كانت تصبو إليه من حركة الجهاد الإسلامي – وهو نجاحها في تشييع الحركة - وآن الأوان الآن كي تدفع حركة حماس الثمن الذي يخصها والذي كان مؤجلا حتى الآن. كيف ؟ الحقيقة أن تشيع حركة الجهاد الإسلامي سيضع - أو بالأحرى قد وضع – قيادة حركة حماس في ورطة كبيرة وفي مأزق خطير ، ذلك أن نجاح إيران في تشيع معظم القادة السياسيين لحركة الجهاد الإسلامي لم يكن هو الهدف في حد ذاته ، فهدف إيران أبعد من ذلك بكثير ألا وهو نشر التشيع والحسينيات في عموم فلسطين وفي غزة بصورة رئيسية – وهذا ما يجري حاليا – وقد أنيطت هذه المهمة ببعض القادة من الجهاد الإسلامي وبغيرهم ، والذين سبق لهم أن حسموا أمرهم وامتطوا صهوة التشيع ، وقد مثل هؤلاء - ولازالوا يمثلون – حصان طروادة بالنسبة للعقائد والأفكار الشيعية الفارسية لاجتياز الحدود والوصول إلى عمق فلسطين، فبواسطتهم نجح آيات الرافضة في اختراق مدن ومخيمات قطاع غزة ، حيث يسود الازدحام والفقر والجهل والشعور باليأس – والعياذ بالله – نتيجة لتخلي أنظمة العرب عنهم وتنصلهم من كل مسئولية إزاءهم ، وهذه العوامل تشكل أخصب بيئة لبث سموم الرفض والتشيع والعقائد والأفكار الفارسية الفاسدة ، وفي الأثر " كاد الفقر أن يكون كفرا " وهو ما تلهث حكومة الرافضة في طهران. حاليا على استغلاله وتسابق الزمن من أجله . وطبقا للعديد من المصادر فإن المتشيعين من حركة الجهاد الإسلامي يبذلون جهودا كبيرا في الوقت الراهن لنشر التشيع في غزة بتمويل إيراني سافر وبطرق منهجية منظمة مختلفة غاية في الخطورة ، وعلاوة على ذلك ، ورد أن عبد الله الشامي القيادي البارز بالجناح السياسي للحركة والناطق الرسمي باسمها في قطاع غزة ، قد خرج عن تقيته وأسفر عن وجهه الحقيقي.الكالح . بمعنى آخر أنه انتقل من الطور العمل السري في نشر التشيع إلى الطور العلني ، إذ ورد أنه حول خطبة الجمعة في مسجد سيد قطب بمخيم النصيرات وسط قطاع غزة إلى مناسبة للمدائح والإشادات التي يكيلها كيلا للمقبور خميني - بشكل خاص - وللثورة الإيرانية بشكل عام ، ترويجا وتسويقا وتبشيرا ، وذلك على الملأ من جماهير أهل السنة – في سابقة خطيرة استفزت مشاعر الكثير من طلبة العلم - دون أن يجد هذا الضال المضل المأجور - عليه من الله ما يستحق – من يردعه أو يوقفه عند حده من علماء غزة. والأخطر في هذا الأمر أن حركة حماس – وهي المسئولة حاليا عن إدارة قطاع غزة - لم تنفر للتصدي لهذا المخطط الجهنمي اللعين قبل أن يستفحل ، ولم يستفزها ما يحدث أو يثير غيرتها كي تهب وتنتصر لسنيتها ودينها . لكن لماذا هذا التقاعس يا ترى ؟ الجواب معروف طبعا ، وهو أن لذلك ارتباط بحساسية العلاقة بين حماس وطهران ، فهذا الملف يتعلق بمصالح إيرانية حيوية، فهل بوسع القيادة السياسية لحركة حماس أن تقف في وجه المصالح الإيرانية والمتمثلة في هذا المخطط الشرير ؟ أتساءل هل بوسع قيادة حركة حماس أن تقف حجرة عثرة في وجه مصالح نظام طهران ، وطهران هي الداعم الرئيسي لها ؟وفي ظل وجود قيادتها السياسية في سورية النصيرية ، وفي لبنان – في ضيافة حزب الله الشيعي - الجواب يمكن لحماس أن تلتزم الصمت إزاء ما يحدث ، ويمكن لها - ونظرا لحساسية وخصوصية علاقتها بطهران - أن تنأى بنفسها عن التدخل في هذا الأمر - بشكل مباشر - لا سلبا ولا إيجابا. – بيد أن هذا في حد ذاته يعتبر خضوعا لابتزاز وتنازلا من جانب الحركة .وأي تنازل ؟ حيث أن هذا الأمر يتعلق بالهوية والعقيدة وهو مما لا ينبغي السكوت عليه – بل أنه قد ينطبق عليه –- الحديث القائل " الساكت على الحق شيطان أخرس " وخاصة إذا كان صاحب الأمر ، ومادام انفتح هذا الباب فلن يغلق ، إلا إذا قررت حركة حماس الاستغناء عن الدعم الإيراني تماما – وهذا غير ممكن في الوقت الراهن لعوامل مادية ولعوامل أخرى متشابكة بها .
هوية حماس السنية على المحك هذا في الواقع هو أبرز تداعيات تشيع حركة الجهاد الإسلامي على حركة حماس . فيا مسلمون ويا أهل السنة ويا أمة العرب تأملوا و يا أولي الأبصار اعتبروا ، إلى أي مدى ؟ وإلى دوامة جهنمية أوصل الدهاء الإيراني حركة حماس - بعد أن نال غرضه من حركة الجهاد الإسلامي – ومن يدري فلعلنا نستيقظ ذات يوم لنسمع أن الشيعة في غزة قد أصبحوا أشد على أهل السنة من الصهاينة أنفسهم . وهل هذا معقول ؟ الجواب طبعا معقول ولن أسوق العراق كمثال على ذلك وإنما سآتي بمثال آخر وهو نيجيريا – فهذه دولة أفريقية معظم سكانها مسلمون بيد أن الكلمة العليا فيها للأقلية وهم نصارى ، وهم معروفون بعدائهم الكبير للمسلمين وبجرائمهم المستمرة ضدهم ، والمشكلة أن إيران – وفي إطار خطتها الإستراتيجية لنشر التشيع - تمكنت من اختراق مسلمي هذه الدولة ونجحت في تشييع بعض القبائل الجهولة فيها ، ويقال أن هؤلاء الذين امتطوا موجة التشيع في نيجيريا – وطبقا لما أوردته مجلة السنة عن مراسل غربي – قد أصبحوا أجرأ وأشد على أهل السنة فيها من النصارى أنفسهم – فلا حول ولا قوة إلا بالله .
والمصيبة أن حركة حماس في الوقت الذي تغض الطرف فيه عن المحاولات المبذولة والأساليب المختلفة لنشر التشيعفي قطاع غزة تقوم – يا للمفارقة ويا للعجب العجاب – بالوقوف في وجه المد السلفي الذي بدأ انتشاره وبدأ يتبلور بشكل ملحوظ وملموس في غزة في الفترة الأخيرة . فلمصلحة من تفعل ذلك حركة حماس يا ترى ؟ وهل هي متواطئة في نشر التشيع في غزة ؟ قد يستغرب الكثيرون أن يكون لدى القيادة السياسية لحركة حماس مثل هذه الحساسية أوالنظرة السلبية نحو من يحمل أو يتبنى العقيدة السلفية، ولكن هذا هو ما يحدث حقيقة ألآن - بشكل أو آخر- على أرض الواقع في مجتمعات قطاع غزة منذ سيطرة الحركة عليه في يونيو2007. ومما لا شك فيه – وإذا صحت المعلومات المتوافرة حول هذه القضية - فأن المستفيد قطعا ليس حركة حماس ، وإنما حكومة الرافضة في طهران وهذا مما يثلج صدورالآيات فيها، باعتبار أنه خطوة تمهيدية ، في اتجاه تحقيق مصالحها الخبيثة المتمثلة في تشييع غزة إذ من شأن ذلك إتاحة المجال لأعوانها عباد الدينار والدرهم سواء من أتباع حركة الجهاد الإسلامي أو من غيرهم - ليعملوا بحرية أكثر من ذي قبل في تنفيذ المهمات والمخططات الموكلة إليهم والمرتبطة بهذا الشأن – ومعروف أن ذلك غير وارد في حالة وجود نفوذ للسلفيين – لمواقفهم الصريحة والصارمة والجريئة ضد البدع والخزعبلات الشيعية ، وعدم تساهلهم في كل ما يمس عقيدة التوحيد- . صحيح أن المعلومات لا تزال شحيحة حول هذا الأمر، ولا سيما من مصادر مستقلة ، ولكن المتابع لما ينشر في المنتديات والشبكات يطلع على معلومات غاية في الخطورة ومن ذلك ما يلي :
- قيام حكومة حركة حماس بهدم مدرسة سعد بن أبي وقاص الشرعية التابعة لجمعية بن باز الخيرية في رفح في تل السلطان ، وهي – طبقا لما ورد في شبكة الإخلاص - مدرسة حديثة لم يكن قد تم الانتهاء من بناء سورها وهذا السور هو الذي قامت بهدمه حركة حماس - ومعروف من الذي لديه الحساسية من ابن باز ومن محمد بن عبد الوهاب؟ من ؟سوى الرافضة والصوفية القبوريين – هذا رغم أن المدرسة – وفقا للمصدر السابق - كانت ستقوم بجهود وتبرعات مواطني غزة أنفسهم – وليس ذلك أحداث عرضية أو فردية – كما قد يظن البعض - وإنما يبدو أن ذلك يتم بطريقة منظمة – وإن كانت غير محمومة بل هادئة إلى حدٍ ما .
- تقوم حركة حماس بعقد دورات تحذر فيها من منهج السلف لأتباعها- انظروا إلى أين وصلت حركة حماس - ومن ذلك عقد دورة تحت عنوان : الدعوة السلفية الفكرة والنشأة ، المأرب والأهداف ، فهمهم شبه الصحيح " لفقه العبادات والمعاملات" فهمهم المنحرف لفقه السياسة الشرعية . خطرهم علينا في فلسطين، مناقشة موضوع ولي الأمر، الحزبية ، صور الشهداء ، كيفية التعامل معهم من منطلق إسلامي. وهذا طبقا لما ورد في هذا الموقع ****************
كما أنني رصدت أمور أخرى – على علاقة مباشرة بهذه القضية - ولكني سأتجاوز عنها في الوقت الراهن. والحقيقة أن مثل هذا وغيره يقود إلى القول أن هوية حركة حماس السنية قد أصبحت على المحك ، فاللهم سلم سلم ، وحسبنا الله ونعم الوكيل
__________________
]
رد مع اقتباس
  #50  
قديم 15-06-2008, 09:56 PM
سيد القصر سيد القصر غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jan 2002
المشاركات: 4,958
افتراضي

كتب أسامة شحادة يقول ماخلاصته :

حركة حماس حركة إسلامية جهادية لها احترامها وتقديرها لما تقوم به من دور هام في حماية الدين والمقدسات أولاً وحماية المسلمين والأرض ثانياً، .... وينبغي تنبيه حماس من خطورة أن تكون جسراً يعبر التشيع عليه إلى فلسطين وقضيتها .

وما جرى في الفترة القريبة من ترويج مبطن لإيران وحزب الله والتشيع في بعض المناسبات العامة التي نظمتها حماس أو مؤيدوها، يثير المخاوف .

من هذه الممارسات:

* التواجد الإيراني والشيعي المضخم والمبالغ فيه كثيراً في ملتقي القدس الدولي باسطنبول في شهر 11/2007، والذي يرى منها أن هناك نية لدى إيران والشيعة سرقة جهود أهل السنة في قضية فلسطين ببعض الملصقات والبوسترات والأوراق الملونة .

* تكرر هذا الأمر - الحضور المكثف الإيراني والشيعي – في 'المؤتمر الوطني الفلسطيني' ، الذي دعت له حماس مؤخراً في دمشق.

وقد شهد المؤتمر إعطاء إيران والشيعة حجماً كبيراً ،هذا المؤتمر الذي حضرته شخصيات وهيئات من مصر ولبنان وإيران ، غاب عنه مثل جماعة الإخوان في سوريا، لأنها محظورة من النظام السوري، ثم يقولون لنا هذا هو الدعم الشريف والنزيه لحماس وفلسطين!!

* رغم سيطرة حماس على قطاع غزة فلا تزال تتواصل الجهود العلنية لنشر التشيع في غزة، ومن ذلك توزيع العديد من الكتب الدعائية للفكر الشيعي مثل : كتاب 'لأكون مع الصادقين' للتيجاني وكتاب 'ليالي بيشاور' وكتاب 'ولاية الفقيه' وكتاب 'مختارات من أقوال الخميني' ، كما تم توزيع نشرة معنونة بـ'عاشوراء مدرسة البطولة والفداء' في يوم عاشوراء الماضي.

* حين تم اغتيال عماد مغنية المسؤول الأمنى لحزب الله ، تسابق – للأسف – قادة حماس على رثائه وتأبينه وأقاموا له حفل تكريم في غزة !!

مغنية الذي كان وراء العديد من الجرائم بحق الإسلام والمسلمين في السعودية والكويت ولبنان والعراق، كما أنه كان وراء دعم ورعاية إيران لجيش المهدى التابع لمقتدى الصدر، الجزار الذي أمعن في قتل المسلمين من أهل السنة في العراق إضافة إلى الفلسطينيين هناك!!

* لا نعرف في أي سياق نضع تصريح أحمد يوسف مستشار رئيس الحكومة الفلسطينية إسماعيل هنية ، الذي قال:'ما العيب أن تكون شيعياً؟ فالشيعة هم عز هذا الزمان'!!

* تصريح الأستاذ خالد مشعل: 'إننا نتلقى أموالا من مصدر واحد وهو إيران'! مثل هذه التصريحات تجعل الإنسان يظن أن حماس هي الطفل المدلل لدى إيران والشيعة.

المراقب لهذه التصرفات المريبة لا يكاد يشك في أن العلاقة الإيرانية الحمساوية هي علاقة نصرة وتحالف مطلقة، لكن الحقيقة المرة هي خلاف ذلك !!

فمع كل هذا التغاضي – وليس التواطؤ! – من حماس ومع كل ما جنته إيران وحزب الله والتشيع من مكاسب دعائية بين المسلمين بسبب اقترانها بحماس، لم تستطع حماس أن تنقذ أهلنا الفلسطينيين في العراق من براثن الميلشيات الشيعية !!

ففي مقابلة لمجلة البيان مع الأستاذ خالد مشعل، سئل عن مأساة ومجزرة الميلشيات الشيعية التي ترتكبها ضد فلسطينيي العراق فأجاب أنه 'لما بدأ الظلم يصيبهم، ولما بدأ القتل من الميلشيات الظالمة؛ حاولنا من خلال علاقاتنا السياسية أن نوفر لهم الحماية، لكن للأسف لم ننجح! واستمر القتل والإيذاء، ولذلك اضطررنا إلى أن نبحث مشروعاً آخر، وهو إيواؤهم في بلاد مختلفة'.

ما نريد أن نوصله إلى حماس هو: إن ما تقومون به من دعاية – ولو بشكل غير مباشر – لإيران وحزب الله والتشيع خطأ جسيم، ذلك أنكم توصلون رسالة علنية ومفتوحة عبر كافة وسائل الإعلام ولكافة المسلمين أن هؤلاء مؤيدون ومناصرون للجهاد والمقاومة في فلسطين، ولا فرق بين سني وشيعي!

لكن الوقائع على الأرض والتصرفات الحقيقية من طرفكم ومن طرف إيران هي عكس ذلك، فإيران وحزب الله وجيش المهدي وأمثاله ودعاة التشيع يمارسون القتل والتهجير ونشر التشيع في أوساط المسلمين وحتى الفلسطينيين منهم وأنتم تتفرجون صامتين!!

وبعض قادة حماس في الداخل والخارج في اللقاءات الخاصة والجانبية يصرخون ويسبون ويلعنون إيران والشيعة وحزب الله ويكشفون لك الكثير من ما تجهله من ممارسات سيئة وحاقدة تجاه أهل السنة !!!

وكذلك كثير من قادة الإخوان المسلمين وخاصة في لبنان، تراهم خلف الميكروفونات وعدسات التصوير يمجدون ويمدحون إيران وحزب الله، ولكن حين تخلو بهم تسمع الوجه الآخر للشريط !

وإيران وحزب الله يعرفون بوجود مثل هذه الانتقادات لهم من حماس في الغرف المغلقة، لكن ذلك لا يضر إيران وحزب الله لأن الغاية هو خروج قيادات حماس والإخوان علانية على شاشات فضائية المنار وغيرها يمدحون إيران وحزب الله فيخدع بذلك الملايين من المسلمين ، بينما من يسمع النقد من حماس لإيران وحزب الله في الغرف المغلقة أفراد معدودون!!

يا حماس إن الرزق والدعم بيد الله عز وجل وقد تكفل به للكفار فكيف بالمجاهدين الأطهار، إن أمتكم وخاصة إخوانكم السلفيين في الخليج ما بخلوا عليكم يوماً -حتى حين ضنت الدول- وأنتم تعرفون ذلك، من قام بالجرحى والأسرى والمساجد والمدارس وكل ما احتاجه أهل فلسطين، فلا يكون الحرص على المال ثمنه التفريط في العقيدة!!

فإن عجزت يا حماس عن الإجابة السديدة والسليمة تنجيك أمام الله ، فننصح لك يا حماس بأن تتركي عنك هذا الترويج لإيران والتشيع – ولو بشكل غير مباشر – حتى لا يضيع جهادك عبثاً، وكنت كغيرك ممن يريد فلسطين علمانية وأنت تصيرينها شيعية - وأعيذك من ذلك- !!


تعليق الباحث :

بداية لاأحد يستطيع ان يلوم حماس ، لأن إخوانهم العرب خذلوهم ، ودفعوهم إلى هذا الموقف ، حيث جعلوهم مخيرين بين شرين : الصهاينة وإيران ، وبالتأكيد رأوا أن إيران أهون الشرين.

و أسأل الله عزوجل أن يهدي الدول العربية المعتدلة أن تنتبه إلى اللعبة الخطيرة الأمريكية ( الصليبية) – الفارسية ، فأمريكا تلح على الدول العربية الصديقة لها أن تبتعد عن حماس ، وحماس تجد نفسها مضطرة إلى الدعم الإيراني ( الفارسي ) ، واضطرارها هذا يمكن لنشر التشيع في فلسطين ، والعالم العربي وتحقق أمريكا عدة مكاسب من ذلك ، أهمها تمزيق الأمة العربية بنزاعات وصراعات طائفية ، ويصب ذلك في مصلحة الصليبية – الصهيونية – الفارسية ..

هل ترضى الدول العربية المعتدلة أن ينتشر التشيع في فلسطين !!؟ أليس هذا خطراً كبيراً عليها وعلى الأمة العربية كافة !!؟ فلماذا توافق أمريكا الصليبية التي لاتريد خير العرب والمسلمين ...!!!؟؟؟

أما إخواننا في حماس فالمثل العربي يقول : لاتأكل الحرة بثدييها ، ولايمكن لحماس أن يفوتها ذلك الخطر الذي يمـر من تحت حماس ...والذي يهدد أمن الأمة العربية ، وأمن المسلمين ( السنة ) في المنطقة .

الدول العربية المعتدلة تستطيع أن تضغط بثقلها على أمريكا كي تضغط على الصهاينة لإقامة الدولة الفلسطينية ، وعقد تهدئـة ( هدنـة ) مع حماس ، وبالتالي يستطيعون فصل حماس عن الفرس وأطماعهم الشيطانية في المنطقة ...

فهل ننتـبه قبل فوات الأوان !!!؟ وهل شـعر الكتاب العرب بهذا الخطر !!!وحذروا منه ...قبل أن يسوقهم جيش المهدي إلى الموت كما ساق إخوانهم في العراق !!!

فلسطينيو التنف

هل سمع العرب بآلاف الأخوة الفلسطينيين ، الذين هـربوا من بغداد منذ عام (2003) هربوا من جحيم ( بوش ) و ( عبد العزيز الحكيم ) ، وسكنوا في مخيمات عند الحدود السورية العراقية ، قرب التنف ، ينتظرون بشار الأسـد ، بطل الصمود والمقاومة ـ كما يدعي ويصدق العرب السذج ـ ينتظرونه أن يسمح لهم بدخول سوريا ، ولكن حتى الآن ، وبعد أربع سنوات ، وبعد أن سمح لمليوني عراقي من دخول سوريا ، لكنه لم يسمح بدخول بضعة آلاف عربي فلسطيني من دخول سوريا ، علماً أن الأخوة الفلسطينيين في سوريا يعدون بمئات الألوف ، ومثل هذا العدد الصغير العالق في بادية الشام منذ أربع سنوات يذوب في مئات الألوف من الفلسطينيين في سوريا، ولايشكلون أي ضغط سكاني أو اقتصادي ، وكيف تسمح السلطات السورية بدخول مليوني عربي عراقي ( وهذا أمر إيجابي عندي ) ، ولاتسمح ببضع ألوف من الفلسطينيين !!؟

الجــواب : عند العم سـام الذي يدعي بشار أنه عدوه ، وعند عمهم ( صهيون ) الذي يدعي بشار مقاومته ، فالصهيونية العالمية تريد طرد الفلسطينيين من المنطقة ، بعيداً ، إلى أمريكا الجنوبية ، كما فعلت بفلسطيني مخيم ( الرويشد ) الذين هاجروا إلى البرازيل بعد بضع سنوات من الانتظار ... ولم تسمح لهم أي حكومة عربية بدخول أراضيها ...

وكأن بشار أقسم بشرفه للعم صهيون أن لايسمح بدخول فلسطيني واحد أو فلسطينية واحدة أرض الشام ، كما عرضت قناة الجزيرة مواطناً سورياً مع هؤلاء الفلسطينيين ، زوجته فلسطينيية ، لم تسمح لهما السلطات السورية بالدخول معاً ، بل وافقوا على دخول الزوج فقط ( لأنه سوري ) ورفضوا دخول زوجته معه ( لأنها فلسطينية ) ، ويبدو أن المواطن السوري من بقايا العرب ، وفيه من المروءة ماجعله يرفض الدخول دون زوجته ، وفضل البقاء معها في البادية ....

وأظن أنهم سـفروا إلى البرازيل ، هكذا ، مخيم الرويشد إلى الأرجنتين ، ومخيم التنف إلى البرازيل ، أو العكس ،وهكذا يضيع الفلسطينيون في العالم ، وتبقى أرضهم للعم صهيون ، وعملائهم في المنطقة ... ومن أكبر عملائهم النظام الأسدي ، والنظام الفارسي الصفوي .....





د. خالد الأحمد باحث في التربية السياسية
__________________
]
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
القرضاوؤي والإخوان .. قراءة في جدلية الشيخ والحركة ابن حوران منتدى العلوم والتكنولوجيا 3 31-10-2007 08:04 PM
الحركة الإسلامية كاتم الشوق منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 03-02-2002 08:50 PM
هذه هي الحقيقة ثاير الفكر منتدى العلوم والتكنولوجيا 1 03-08-2001 12:30 AM


الساعة الآن 01:58 AM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com