عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 07-04-2002, 05:07 PM
البوصله العربيه البوصله العربيه غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 1,644
افتراضي نســـاء محمد صلى الله عليه وسلم




بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين

لدى موضوع اود ان اطرحه بين ايديكم وهو يتحدث عن عدد نساء الرسول الكريم والنبي الامى الامين(محمد صلى الله عليه وعلى اله صحبه وسلم)
وقصه كل واحده منهن مع الرسول الكريم
والسبب الذى جعل النبي محمد يتزوج بكل واحده منهن
فهل اطرح ما بين يدى لكم لان هذى الموضوع ليس بالقصير ويتتطلب وقت طويل

اختكم البوصله العربيه::5::
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 07-04-2002, 08:54 PM
mrm911 mrm911 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2001
المشاركات: 307
افتراضي

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
مرحبآ بك اختى الكريمه بين اخوانك
بأمكانك طرح مواضيعك وستجدين المسانده والتعاون من الجميع ان شاء الله
جزاك الله عنا خيرا
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 07-04-2002, 09:39 PM
البوصله العربيه البوصله العربيه غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 1,644
افتراضي

(1) السيده خديجه بنت خويلد

كانت خديجه ابنه خويلد اوسط نساء قريش نسبا واعظمهم شرفا،فهى ابنه خويلد بن اسد بن عبد العزى ابن قصى..وامها فاطمه ابنه زائده بن بن الاصم بن رواحه..
تزوجت وهى بكر (مرتين قبل محمد عليه السلام)كان الاول هو عتيق ابن عابد بن عبد الله فولدت له (ابنه)ثم هلك عنها فتزوجها بعده ابو هاله النباش بن زراره فولدت له (ابنايدعى هاله،وابنه تدعى هند)ثم هلك عنها..
وكانت خديجه امرأه تاجره ذات مال،تستأجرالرجال فى ما لها وتضاربهم اياه بشئ تجعل لهم منه،وكانت قريش قوما تجارا.فلما بلغها عن رسول اللهصلى الله عليه وسلم ما بلغها من صدق حديثه وعظم امانته وكرم اخلاقه،بعثت اليه ،فعرضت عليه ان يخرج فى مالها تاجرا الى الشام،وتعطيه افضل ما كانت تعطى غيره من التجار،مع غلام لها يقال له ميسره ،فقبله منها وخرج فى ما لها ذلك ،ومعه غلامها ميسره حتى قدم الشام. . ثم باع رسول الله صلى الله عليه وسلم سلعته التى خرج بها واشترى ما اراد ان يشترى ،ثم اقبل قافلا الى مكه ومعه ميسره . . فلما قدم مكه على خديجه بمالها باعت ما جاء به بالضعف.لقد ربحت تجاره خديجه بفضل محمد.فلما اخبرها ميسره بما لمسه من عظم اخلاق محمد وبشاراته وكراماته ،مال قلبها لاختياره زوجا بعد ان صدق حسن اختيار عقلهاله من قبل ليكون عاملا لديها.
ولكن كيف السبيل لتحقيق ذلك ،والمحازير كثير انها ارمله فى الاربعين من عمرها تزوجت قبله مرتين وانجبت ذريه،اما هو فشاب فى الخامسه والعشرين .وفى تلك البيئه العربيه التى تنضج فيها الفتاه مبكرا وتتزوج فى سن العاشره وتلد بنين وبنات ،لا تصلح خديجه _بمقياس السن لمحمد الا اما ،تعوضه حرمان الامومهالحانيه التى فقدها منذ كان طفلا لم يتجاوز السادسه..
فماذا فعلت السيده خديجه فى هذا الامر وهو موضوعنا القادم ان شاء الله


البوصله العربيه
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 07-04-2002, 09:45 PM
البوصله العربيه البوصله العربيه غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 1,644
افتراضي

اخى mrm911

جزاك الله خيراااااااااااااا وشكراااااااااا
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 07-04-2002, 10:25 PM
الوفي الوفي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Sep 2001
المشاركات: 530
افتراضي

مشكوره أختي البوصلة العربية على سرد قصص نبينا الكريم مع زوجاته الطاهرات أمهات المؤمنين .... إستمري بارك الله فيكي ....... تحياتي
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 07-04-2002, 10:46 PM
zahco zahco غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Mar 2002
المشاركات: 8,371
افتراضي مشكوره

السلام عليكم ورحمة الله
بارك الله فيكي وجزاكي الله عنا كل خير أختي الكريمة (( البوصلة العربية ))
على مثل هذا الموضوع التي تكرمت وكتبته والله إنه رائع فجزاكي الله عن كل حرف قصراً في الجنة
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 08-04-2002, 12:14 AM
البوصله العربيه البوصله العربيه غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 1,644
افتراضي

كنت قد وصلت عند ماذا فعلت السيده خديجه فى هذا الامر

لقد ذهبت الى صديقتها نفيسه بنت منيه وفاتحتها فى امرها الذى لا تدري ما ذا تفعل حياله فقالت لها صديقتها ،ابشرى فانك قد اخترتى خير من فى هذه الارض واننى سوف اعينك عليه.
فتدخلت هذه الصديقه فى هذا الامر وفاتحت محمدا صلى الله عليه وسلم تحثه على الزواج من خديجه لكى تهنأ حياته ، فماذا كان جوابه؟؟ قال لها ما بيدى ما اتزوج به.
الا ان جوابه هذا كان بمثل التشجيع بأن تمضى فى تشجيعه اكثر واكثر ولفت نظره عليه السلام الى خديجه وما فيها من الخصال الحميده التى تشجع كل رجل ان يتقدم لها. فقال لها صبرا ان شاء الله
وبين هذا وذاك ذهبت الى السيده خديجه واخبرتها بما قال لها محمدا، فتشجعت رضى الله عنها وارسلت اليه قائله
يا بن عم انى قد رغبت فيك لقرابتك منى ،وشرفك فى قومك واوسطك فى قومك ، وأمانتكعندهم ، وحسن خلقك ، وصدق حديثك ... انظروا ما اجمل هذه الكلمات التى قيلت فى اشرف خلق الله
فلما قالت ما قالت ، ذكر ذلك لاعمامه . فخرج معه حمزه ابن عبد المطلب ، حتى دخل على اسد بن اسد فخطبها اليه وهكــــذا تزوج محمد صلى الله عليه وسلم من خديجه رضى الله عنها فولدت له كل اولاده _ الا ابراهيم _وهمالقـــــــاسم وبه كان يكنى،وعبد الله ،وزينب ، ورقيه ، وام كلثوم ، وفاطمه .وقـد مات البنون قبل الهجره ، اما البنات فقد ادركن الاسلام فاسلمن وهاجرن معه .
انقضت خمس عشره سنه على زواج محمد بخديجه كانا فيها نعم الزوجين وفى اقترابه من الاربعين عاما بدات تلوح له علامات النبوه ، وكان اولها (الرؤيا الصادقه ) ، فكان لا يري رؤيا فى نومه الا وتحققت . ولقد حبب اليه الخلاء والبعد عن صخب الحياه، ثم بدأ يعتزل وحيدا فى غار حراء اياما واسابيع كل عام ، حتى اذا كانت احدى الليالي من العشر الاواخر من رمضان ، فاجأ الوحى محمداا وبدا يتلقى القرآن ..
يقول محمد رسول الله جاءنى جبريل ينمط من ديباج فيه كتاب . فقال : اقرأ .قلت :ما انا بقارئ .قال :فغتنى به حتى ظننت انه الموت ، ثم ارسلنى فقال : اقرا . قلت :ما انا بقارئ . فغتنى به حتى ظننت انه الموت ، ثم ارسلنى فقال: اقرأ. فقلت ما ذا اقرأ ؟؟ وما اقولها الا تنجيا ان يعود لى بمثل الذى صنع بى .
فقال : (أقرأباسم ربك الذى خلق . خلق الانسان من علق . أقرأوربك الاكرم . الذى علم بالقلم . علم الانسان ما لم يعلم )( العلق:1-5)
قال فقراتها ثم انتهى فانصرف عنى .فخرجت حتى اذا كنت فلى وسط الجبل سمعت صوتا من السماء يقول : يا محمد ،انت رسول الله وانا جبريل . فرفعت راسي الى السماء انظر :فأذا جبريل فى صوره رجل صاف قدميه فى افق السماء يقول :يامحمد ،انت رسول الله وانا جبريل فوقفت انظر اليه فما اتقدم وما اتأخر وجعلت أصرف وجهى عنه فى افاق السماء فلا انظر فى ناحيه منها الا رايته كذلك . ثم انصرف عنى ))
رجع رسول الله الى خديجه يرتجف حتى اذا ذهب عنه الروع قال لها :اى خديجه ،مالى ؟لقد خشيت على نفسي ثم اخبرها الخبر. فقالت له ابشر يا ابن عم واثبت فوالله لا يخزلك الله ابدا. انك لتصل الرحم ،وتصدق الحديث ،وتحمل الكل وتقرى الضيف ، وتعين على نوائب الحق .
لقد كانت اخلاق محمد _ التى خبرتها خديجه عن كثب وما اشتهر به بين الناس من جميل المحامد وعظيم وعظيم السجايا هى حيثيات الحكم التى استندت اليها فى التاكيد على صدق ما جاءه ، وانه ((الحق))من الله .
انطلقت خديجه رضى الله عنها الى ابن عمها ورقه بن نوفل واخبرته بمذا كان من امر محمدصلى الله عليه وسلم اطرق ورقه مليا ثم قال لها :قدوس !قدوس! والذى نفس ورقه بيده ،لئن كنت صادق يا خديجه ، لقد جاءه الناموس الاكبر الذى كان يأتى موسى ، وانه لنبي هذه الأمه ، فقولى له فليثبت)
ذهبت رضى الله عنها الى الرسول واخبرته بانه عندما ياتى اليه الملك ان يخبرها فلما جاءه الملك _ يراه محمد ولا تراه خديجه _ اجلست زوجها على فخذها الايسر ، ثم قالت هل ترى الملك فيجيب بنعم ثم حولت وأجلست الرسول على فخذها الايمن ثم فى حجرها وفى كل مره تسأله عنه فيخبرها بانه يراه . حتى اذا حسرت والقت بخمارها فأذا بمحمد لم يعد يراه وهنا يستدعى انتباهنا ان حرص محمد وخديجه على التثبت من حقيقه هذا الامر الجديد ياتى برهانا على الصدق ... فاذا كان صادقا مع نفسه ،كان حريا ان يكون صادقا مع اهله وقومه وخاصه اذا كان الامر يتعلق بدعوى كبرى يتوقف عليها مصائر الناس فى الدنيا ةالخره
ان هذا ما اتسم به رجال الله الصادقين
هذا ونعود الى الان الى خديجه التى تزوجت محمدا وعاشا معا خمسه عشره عاما فى هناءه وطيب مقام ، انجبا خلالها بنين وبنات قرت بهم العيون . ثم كان الوحى والنبوه والرساله بمثابه فتح جديد ، قلب المعتقدات والمفاهيم الخاطئه ، واعاد صياغه العلاقات بين الله والانسان والكون على اسس من الحق والخير والجمال. وكان لهذا اثره الواضح فى تلك الاسره السعيــده، اذا بدأ عهد المشقه بعد ولى عهد الراحه وهدوء البال . قام رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعوا الناس سرا وكانت زوجه خديجه اول من امن به من النساء ، واستمر الحال ثلاث سنين سرى خلالها الاسلم بين المكيين على الرغم من تصدى عتاه القوم للرسول وصحبه وتعذيبهم والتنكيل بهم فلما راى الرسول ما اصاب القوم امرهم بالهجره الى الحبشه فكانت هى الهجره الاولى .... فلما رأت قريش ان اصحاب الرسول قد نزلوا بلدا واصابوا به امنا وقرارا ،وان النجاشىملك الحبشه قد منع من لجأ اليه منهم .... وجعل الاسلم يفشوا فى القبائل اجتمعوا وائتمروا بينهم ان يكتبوا كتابا يتعاقدون فيه على بنى هاشم وبنى عبد المطلب :الا ينكحوا اليهم ، ولا ينكحوهم ، ولا يبيعونهم شيئا ولا يبتاعوا منهم ....
فلما اجتمعوا كتبوه فى صحيفه وعلقوها فى جوف الكعبه بعد ان تعاهدوا وتواثقوا على ذلك وما كانت هذه المقاطعه والحصار القاتل الا ليزيد ابا طالب _ عم الرسول _ على توكيد حمايته له وللمسلمين معه ، فادخلهم فى شعبه الذى يحمل اسمه : ولما رجع عمرو بن العاص وعبد الله بن ابى ربيعه مبعوثا قريش الى النجاشي ليحرضانه على طرد المسلمين من رضه واخبرا قومهما بفشل مهمتهما آذوا النبي محمد عليه السلام واصحابه آذى شديدا ، وضربوهم فى كل طريق وقطعوا عنهم الماده من الاسواق ، فلم يدعوا احد من الناس يدخل طعاما ولا شيئا مما يرفق بهم ..
فعلوا ذلك ثلاث سنوات حتى بلغ القوم الجهد الشديد وحتى سمعوا صوت صبيانهم يتاضاعفون من وراء الشعب...... فهل جعل القوم يغيرون ما أمنوا به ؟؟ طبعاا لم يستطيعوا بل زادهم قوه واصرارا
نرجع الى خديجه رضى الله عنها لقد خرجت خديجه مع زوجها رسول الله ، واولادهما الى شعب ابى طالب .. وعاشت معه ومع المسلمين عيشه الضنك والجوع والخوف
فكانت نعم المجاهده فى سبيل الله ..حتى اذن الله بتفريج الكرب ، فنقضت تلك الصحيفه الظالمه ، وعاد المؤمنون الى ديارهم بمكه . ولم تكن تلك العوده ايذانا بنهايه عهد الاضطهاد والتعذيب ، لكنها كانت بدايه مرحله اخرى جديده من فتن المسلمين وصدهم عن دين الله .
وما هي الا بضعه اشهر بعد فك ذلك الحصار حتى توفيت خديجه عن عمر يناهز الخامسه والستين عاما،....
وكان ذلك عقب ايام معدودات من وفاه ابى طالب فكان ذلك العام _ كما دعاه المؤرخون بحق(عام الحزن )...
لقد عاشت خديجه زوجه وحيده لمحمدصلى الله عليه وسلم طيله خمسه وعشرون عاما افنى معها كل شبابه حتى دلف الى شيخوخته .وكانت خير زوجاته على الاطلاق . لقد اقسم الرسول على ذلك لعائشه البكر الوحيده بين نسائه
فقد قالت عائشه رضى الله عنها ما غرت من امرأه لرسول اللهصلى الله عليه وسلم ما غرت من خديجه لما كنت اسمع من ذكره لها... وما تزوجنى الا بعد موتها بثلاث سنين.....
وهكذا كان الزواج الاول لمحمدصلى الله عليه وسلم ارمله قضى معها ربع قرن فى حياه زوجيه كريمه حتى اذا ماتت ظل يصرح لمن حوله بحبها واكبارها ثم يقسم انها خير ..
نسائه لاسباب هى =1= الايمان برسالته
.=2= دعمه ماديا ومعنويا
=3=انجابها الذريه له
حديثنا القادم سيكون بأذن الله عن سوده بنت زمعه
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 08-04-2002, 12:23 AM
mrm911 mrm911 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2001
المشاركات: 307
افتراضي

بارك الله فيك
اختى الكريمه البوصله العربيه
جعله الله فى موازين حسناتك
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 08-04-2002, 12:23 AM
البوصله العربيه البوصله العربيه غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 1,644
افتراضي

الاخ : ZAHKO جزاك الله الف خير على هذه الكلمات الرقيقه وادعوا الله ان يدلنا على الطريق الصحيح
ويبنى لك بيت فى الجنه
الاخ الوفى بارك الله فيك فيجب علينا ان نتذكر رسولنا الكريم وزوجاته الطاهرات فى ظل هذه الفتن التى تمر علينا فخير لنا ان نتذكر رسولنا الكريم وما قاسى حتى نكون ((خير امه اخرجت للناس))
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 08-04-2002, 01:55 AM
البوصله العربيه البوصله العربيه غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 1,644
Post

جزاك الله خيرا اخى mrm 911
كنت قد وصلت فى حديثى عند السيده سوده بنت زمعه
لقد ما تت خديجه بنت خويلد وابو طالب فى عام واحد فتتابعت الاحداث على رسول الله صلى الله عليه وسلم وتتابعت المصائب (( بموت خديجه وكانت له وزير صدق على الاسلام يشكو اليها وبموت عمه ابى طالب ، وكان له عضدا وحرزا فى امره ، ومنعه وناصرا على قومه . وذلك قبل مهاجره الى المدينه المنوره .....
فلما هلك ابو طالب نالت قريش من رسول الله صلى الله عليه وسلم من الاذى مالم تكن تطمع به فى حياه ابي طالب حتى اعترضه سفيه من سفهاء قريش فنثر على راسه ترابا .. ودخل رسول الله صلى الله عليه وسلم بيته والتراب فوق راسه ، فقامت احدى بناته فجعلت تغسل عنه التراب وهى تبكى ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لها : لا تبكى يا بنيه ، فان الله ما نع اباك . ويقول بين ذلك ::ما نالت منى قريشا شيئا اكرهه حتى مات ابو طالب :: لقد كان الصحابه يرقبون اثار الحزن على نبيهم فيشفقون عليه من تلك الوحده ويودون لو يتزوج ، لعل فى الزواج ما يؤنس وحشته بعد ام المؤمنين الراحله .. ولكن واحدا منهم لم يجرؤ على التحدث اليه فى موضوع الزواج حتة كانت وهذا سوف يكون حديثنا القادم باذن الله
البوصله العربيه
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 08-04-2002, 02:05 PM
البوصله العربيه البوصله العربيه غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 1,644
افتراضي

كنت قد وصلت الى انه لم يجرؤ احد من الصحابه فى مخاطبه رسول الله فى امر الزواج حتى كانت خوله بنت حكيم السلميه ......
فهى التى سعت اليه ذات مســـــاء متلطفه مترفقه ،تقول : يا رسول الله ، كانى اراك قد دخلتك خله لفقد خديجه!
فاجاب عليه السلام : اجل ، كانت ام العيال وربه البيت .
فتشاغلت خوله بالنظر الى بعيد ، ثم اقبلت على الرسول فاقترحت عليه فجأه ان يتزوج .. فسالها فى نبره عتاب :
امن بعد خديجه ؟؟
فردت خوله على الفور :عائشه ... بنت احب الناس اليك .......
فأجاب :لكنها ما تزال صغيره ياخوله .....
وكان الرد حاضرا : تخطبها اليوم الى أبيها ثم تنتظر حتى تنضج .. لكن ، قال لها رسول الله من للبيت يرعى شئونه ، ومن لبنات الرسول يخدمهن ؟؟
فاقترحت عليه على الفور: ســـوده بنت زمعه بن قيس العامريه .. فأذن لها رسول اللهصلى الله عليه وسلم ،ولم يصب منها ولدا حتى مات ))
لقد كانت ســوده ارمله مسنه ليس لها من الجمال او المال نصيب ، ومع هذا فقد تزوجها رسول الله .
وما تزوجها رسول الله الى ليجبر كسرها ويرحم شيخوختها ،وقد ابلت فى الاسلام بلاء حسنا ، وتحملت المخاطر والاهوال فى الهجره مع زوجها الى الحبشه ثم فى العوده الى مكه .
ولما مات زوجها صارت مكسوره الجناح معرضه لنكال ابيها الذى كان مشركا ..
والحل الوحيد هو ان يتزوجها رجل مسلم _والمسلمون يومئذ قليل _ ليحميها ويرد عنها الفتنه فى دينها .وما كان غير رسول الله لينقذ هذه المسكينه ويعوضها خيرا ، فيتخذها زوجا ويجعلها اما راعيه لبناته الطاهرات.
لقد كانت ســـوده ثقــيـــــله الجسم ،فى مشيتها مما كان يثير نظر الناظرين اليها ، وكان فيها طيبه تقرب الى السذاجه . ولقد كانت هى اول من يعلم مثالبها (عيوبها) ،وانهالن تستطيع ان تملأ مكان خديجه .
ولما جاءت عائشه زوجه للرسول بعد ســـــنوات ،لم تملك الا ان تعلن للرسول محمدصلى الله عليه وسلم انها لم تعد تريد ما يريد النساء من ازواجهن ،وانها تتنازل عن ليلتها لعائشه.
وهكذا صارت ســـــوده بنت زمعه المرأه التى تنازلت عن حقوقها فى سبيل اسعاد رسول الله .

حديثنا القادم سيكون عن عائشه رضى الله عنها

البوصله العربيه
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 08-04-2002, 02:13 PM
zahco zahco غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Mar 2002
المشاركات: 8,371
افتراضي اختي الكريمة / البوصلة العربية

السلام عليكم ورحمة الله
بارك الله فيكي وجزاكي الله عنا كل خير أختي الكريمة (( البوصلة العربية ))
لي طلب وهو بعد ما تتمي كتابة جميع المقالات أرجوا منكي ان تعاودي بعتها كاملة في مقالة واحدة حتى يتسنى لنا قراءتها كاملة بدون تقطيع
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 08-04-2002, 04:39 PM
البوصله العربيه البوصله العربيه غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 1,644
افتراضي

كنت قد نسيت ان اقول بان الرسول محمد صلى الله عليه وسلم اراد ان يفارق سوده بنت زمعه لانه يقال ان بها حده فى خلقها وكانت قد كبرت فاراد رسول الله ان يفارقها وقيل بانه فارقها فقالت له : يا رسول الله لا تفارقنى وانا اجعل يومى لعائشه ، فتركها رسول الله صلى الله عليه وسلم وصالحها على ذلك . وفى ذلك انزل الله عز وجل : (وأن امرأه خافت من بعلها نشوزا أو اعراضا فلا جناح عليهما ان يصلحا بينهما صلحا والصلح خير ) سوره الناس ايه (128) قالت عائشه : نزلت فى سوده بنت زمعه..
وتوفيت رضى الله عنها فى خلافه عمر بن الخطاب.....

حديثنا سيكون عن السيده عائشه رضى الله عنها
(( تزوج رسول صلى الله عليه وسلم بعد سودة بنت زمعة عائشة
بنت بنت ابي بكر .ولم يتزوج بكر غيرها ، ولم يصب منها ولدا حتى توفاه الله ..
وكيف لا يصاهر الرسول صلى الله عليه وسلم ابا بكر وهو: اول من امن به من الرجال ، قال فيه الرسول : ( ما دعوت احد ا الى الاسلام الا كانت عنده كبوه ونظر وتردد ، الا ما كان من ابى بكر ابن ابى قحافه ، ما عكم_اى ما تلبث _حين ذكرته له وما تردد فيه )، وقال ايضا : (ما نفعنى مال قط ، ما نفعنا مال ابي بكر ) . قيل : فبكى ابو بكر وقال يا رسول الله ، وهل انا ومالى الا لك ، ؟ !
نعود الى السيده عائشه رضى الله عنها لقد كانت احب ازواجه اليه بعد السيده خديجه ، والمبرأه من فوق سبع سماوات رضى الله عنها ، وعن ابها .
وامها هى ام رومان بنت عامر بن عويمر الكنانيه ، تكنى عائشه بأم عبد الله قيل كناها بذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم ،بابن اختها عبد الله بن الزبير ، وقيل انها اسقطت من رسول الله صلى الله عليه وسلم سقطا فسماه عبد الله ولم يتزوج رسول الله بكرا غيرها ولم ينزل عليه الوحى فى لحاف امرأه غيرها ولم يكن فى ازواجه احب اليه منها بعد خد\يجه تزوجها بمكه بعد وفاه خديجه وزواجه بسوده بنت زمعه،
لقد خطب رسول الله عائشه _على القول الراجح _وهى فى السابعه من عمرها ، وبنى عليها بعد ان بلغت العاشره . وقد كانت عاده فى تلك البيئات _ولا تزال الى اليوم _ان تخطب الفتاه مبكرا ثم تتزوج خلال بضع سنين
بعد ان ينضج ويكتمل بناؤها .وهذا ما كان من امر عائشه قبل خطبتها الى رسول الله ، فقد خطبها المطعم بن عدى الى ابنه جبير فلما جاءتخوله بنت حكيم لتخطبها لرسول الله قال لها ابو بكر انتظرينى حتى ارجع ...
وقالت ام رومان (زوجه )تجلو الموقف للخاطبه : ان المطعم بن عدى كان قد ذكر عائشه على ابنه جبير . ولا
والله ما وعد ابو بكر شيئا قط فأخلف.
فدخل ابو بكر على مطعم وعند امرأته ام جبريل _ وكانت مشركه _ فقالت العجوز : يابن ابا قحافه ،لعلنــــــــــــا
ان زوجنا ابننا باينتك ، ان تصبأ وتدخله فى دينك الذى انت عليه ؟!
فلم يرد عليها ابو بكر ، بل التفت الى زوجها المطعم وقال : ما تقول هذه ؟
اجاب : انها تقول ذلك الذى سمعته .
فخرج ابو بكر وقد شعر بأرتياح لما احل الله من وعده ،وعاد الى بيته فقال لخوله : ادعى رسول الله ...
فما كان ابو بكر ليزوج ابنته فى بيت من المشركين ينقمون على الاسلام والمسلمين ولقد خاض المستشرقين فى امر فارق السن بين رسول الله وعائشه اذا غابت عنهم خصائص تــــــلك
البيئه العربيه وما شابهها قديما وحديثا
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (وقد اتاه الملك فى المنام فى سرقه من حريره ، مرتين او ثلاثا ؟؟،فيقول :هذه زوجتك . قال : فاكشف عنك فاذا هى انت ، فاقول : ان يكن هذا من عند الله يمضه ،فخطبها من ابيها فقال : يا رسول الله او تحل لك ؟قال : نعم !قال او لست اخوك ؟ قال : بلى فى الاسلام ، وهى لى حلال ، فتزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم فحضيت عنده ) وكان ذلك قبل الهجره بسنتين وقيل ثلاث سنوات ،..
ولنا تكمله بأذن الله تعالى

البوصله العربيه
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 08-04-2002, 06:09 PM
العباس العباس غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2001
المشاركات: 556
افتراضي

الأخت الكريمه البوصله العربيه

السلام عليكم

بارك الله فيك أخيه
ونفع بكلماتك وجهود

والله اسأل ان يكتب لك الأجر والمثوبه وأن يجعل ماكتبت في ميزان حسناتك

وجزاك الله خيرا
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 08-04-2002, 08:21 PM
البوصله العربيه البوصله العربيه غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 1,644
افتراضي

تصحيح اسم السوره التى نزلت فى سوده بنت زمعه (((وهى سوره النساء)))

نكمل موضوعنا عن السيده عائشه رضى الله عنها وهو ان الرسول محمد عليه السلام بنى عليها (تزوج )وهى فى
العاشره من عمرها وكان ذلك بعد غزوه بدر فى شوال سنه اثنين من الهجره .
ولما تكلم عنها اهل الافك بالزور والبهتان ، غار الله لها فانزل برأتها فى عشره ايات من القرآن تتلى على تعاقـــب
الزمان فما هى قصه الافك التى انزل الله اياته فىعائشه ليبرأها من الظلم الذى وقع عليها ......
والكلام للسيد عائشه تقول عن عائشه عن نفسها حين تكلم فيها اهل الافك ما قالوا )قالت : (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم
اذا اراد سفرا اقرع بين نسائه فايتهن خرج سهمها خرج بها معه ، فلما كان غزوه بنى المصطلق اقرع بين نسائه.
كما كان يصنع ، فخرج سهمى عليهن معه ، فخرج بي رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قالت وكنت اذا رحل بعيري اجلس فى هودجى ثم يأتى القوم الذى كــــانوا يـــــرحلون لى.
فيحملوننى وياخذون باسفل هودجى فيضعونه على ظهر البعير ويشدون بحباله وينطلقون به قالت فلما فـــــــــرغ.
رسول الله صلى الله عليه وسلم من سفره واراد الرجوع الى المدينه نزل فى منزلا فبات به بعض الليل ثم اذن مؤذن فى الناس بالرحيل فارتحل الناس وكنت قد خرجت لقضاء لحاجتى
وفى عنقى عقد فيه جزع ظفار . فلما فرغت انسل من عنقى ولا ادرى كيف فلما رجعت الى الرحل ، ذهبت التمسه فى عنقى فلم اجده ، وقد اخذ الناس فى الرحيل ، فذهبت الى مكانى الذى ذهبت اليه ،فالتمسته حتى وجدته ،
وجاء القوم خلافى القوم الذين كانوا يرحلون لى البعير فاحتملوه وهم يظنون انى فيه كما كنت اصنع فاحتملوه فشدوه على البعير ولم يشكوا انى فيه وانطلقوا به .
فرجعت الى العسكر وما فيه داع ولا مجيب فقد رحلوا جميعهم ،فالت ::فتلففت بجلبابي ، ثم اضجعت فى مكانى
،وقلت انه لو افتقدونى لعادوا الى فالت :فوالله انى لمضجعه ، اذ مر بي صفوان بن المعطل السلمى ،وكان قد تخلف عن العسكر لبعض حاجته فلم يبت مع الناس فرأى سوادى فأقبل حتى وقف على وقد كان يـــــرانى قــبل ان.
يضرب علينا الحجاب ، فلما رأنى قالان لله وان له راجعون زوجه رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ وانا متللفه فى ثيابى ، قال ما اخلفك يرحمك الله قالت فما كلمته ثم قرب الى البعير فقال اركبى واستاخر عنى قالت : فركبت واخذ برأس البعير وانطلق
سريعا يلحق الناس فوالله ما ادركنا الناس وما افتقدونى حتى اصبحت ونزل الناس فقالوا عنى اهل الافك ما قالوا وارتج العسكر ووالله ما اعلم بشئ من ذلك ثم قدمن المدينه فلم البث ان اشتكيت شكوى شديده وكان لا يبلغنى من حديث الافك شئ وقد كان انتهى الحديث الى رسول اللهصلى الله عليه وسلم .والى ابوى ، لا يذكرون لى منه قليلا ولا كثيرا ، الا اننى قد انكرت من رسول الله بعض لطفه بي
كنت اذا اشتكيت رحمنى ولطف بي ، فلم يفعل ذلك فى شكواى فأنكرت منه ذلك فكان اذا دخل على وعندى امى تمرضنى قال : كيف تيكم ولا يزيد على ذلك قالت :حتى قلت له حين رايت من جفئه لى يا رسول الله _لو اذنت
لى فانتقل الى امى تمرضنى فقال لا عليكى فذهبت الى امى ولا علم لى بشئ مما كان حتى شفيت من مرضى بعد بضع وعشرين ليله وكنا قوم عربا لا نتخذفى بيوتنا هذه الكنف التى تتخذها الاعاجم فقد كنا نقضى حاجتنا فى فسح المدينه وكانت النساء يخرجن ليلا لقضاء حاجتهن فخرجت ليله ومعى ام مسطح ابنه ابي رهم بن المطلب ، قالت فعثرت فى مرطها فقالت تعس مسطح_ومسطح لقب واسمه عوف_
قالت :فقلت بئس لعمروا الله ما قلت لرجل من المهاجرين وقد شهد بدرا قالت :او ما بلغك الخبر يا بنت ابى بكر؟
قالت : قلت وما الخبر ؟ فاخبرتنى بالذى كان من قول الافك قلت :او قد كان هذا ؟قالت نعم والله لقد كان ، قـــــالت
فوالله ما قدرت ان اقضى حاجتى ورجعت فما زلت ابكى حتى ظننت ان البكاء سيصدع كبدى وقلت لامىيغــفر
الله لكى يتحدث الناس فى ولا تقولى لى فقالت :اى بنيه خففى عليك الشأن فوالله لقل ما كانت امرأه حسناء عند رجل يحبها لها ضرائر الا كثرن وكثر الناس عليها .
قالت : وقد قام رسول الله صلى الله عليه وسلم فخطبهم ولا اعلم بذلك فقال
فحمد الله واثنى عليه ، ثم قال :ايها الناس ما بال رجال يؤذونى فى اهلى ويقولون عليهم غير الحق ؟والله ما علمت عليهم الا خيرا ويقولون لرجل والله ما علمت منه الا خيرا ولا يدخل بيتا منبيوتى الا وهو معى فلما قال رسول الله تلك المقاله قال اسيد بن حضير : يا رسول الله ان يكونوا من الاوس فنكفيكهم وان يكونوا من من اخواننا من الخزرج فمرنا امرك فوالله انهم لاهل ان تضرب اعناقهم فقام سعد بن عباده وكان قبل ذلك يري رجلا صالحا فقال كذبت لعمر الله ما قلت ذلك الا لانك قد عرفت انهم من الخزرج ولو كانوا من قومك ما قلت ذلكفقال اسيد بن حضير كذبت ولكنك منافق تجادل عن المنافقين قالت وتساور الناس حتى كاد
يكون بين الحيين شر فاستشار رسول الله على بن ابى طالب واسامه ابن زيد فقال اسامه اهلك وما نعلم منهم الا كل خير اما على فقال له اسال الخادمه فانها ستصدقك فدخل رسول الله وسال الخادمه فقالت والله ما اعلم الا خيرا وما منت اعيب على عائشه شيئا الا انى كنت اعجن عجينى فامرها ان تحفظه فتنام عنه فتاتى الشاه فتأكله قالت عائشه
ثم دخل على رسول اللهصلى الله عليه وسلم وعندى ابواى وعندى امرأه من الانصار وانا ابكى وهى تبكي فجلس فحمد الله واثنى عليه ثم قال : يا عائشه انه قد كان ما بلغك من قول الناس ، فاتقى الله وان كنت قد فعلت سوء ا مما يقول الناس فتوبى الى الله ،فان الله يقبل التوبه عن عباده . قالت : فوالله ان هو الا قال لى ذلك حتى قلص دمعى حتى ما احس منه شيئا وانتظرت ان يردا عليه ابواى فلم يتكلما ، قالت وايم الله لانا كنت احقر فى نفسي واصغر شأنا من ان ينزل الله فى قرآنا يقرا به ويصلى بهفالتفت الى اهلى وقلت لهم الا تجيبان رسول اللهصلى الله عليه وسلم فقالا والله لا ندري بما نجيبه قالت : فلما استعجما على استعبرت فبكيت ثم قلت : والله لا اتوب الى الله مما ذكرت ابدا والله انى لاعلم ان اقررت بما يقول الناس والله يعلم اننى بريئه لاقولن ما لم يكن ولئن انا انكرت ما يقولون لا تصدقونى قالت فالتمست قول يعقوب عليه السلام وقلت ((فصبر جميل والله المستعان على ما تصفون )) . فوالله ما برح رسول الله مكانه حتى تغشاه من الله ما كان
يتغشاه فسجى بثوبه ، ووضعت وساده من ادم تحت راسه قالت فاما انا حين رايت ما رايت ما فزعت لاننى اعلم اننى بريئه وان الله غير ظالمى اما ابواى فوالذى نفس عائشه بيدها ماسرى عن رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى ظننت لتخرجن انفسهما فرقا من ياتى من الله تحقيق ما قال الناس قالت : ثم سرى عن رسول الله فجلس وانه ليتحدر من وجهه مثل الجمان فى يوم شات
فجعل يمسح عرقه عن وجهه ويقول: ابشرى ياعائشه قد انزل الله عز وجل برأءتك ، قلت فحمدت الله ثم خرج الرسول عليه السلام الى الناس وخطب فيهم وتلا علـــــــــيهم
ما انزل الله من القرأن فى ذلك ثم امر بمسطح وحسان بن ثابت وحمنه بنت جحش وكانوا ممن افصح بالفاحشه فضربوا حدهم .
وقد انزل الله اياته فى سوره النور وهى من قوله تعالى (( ان الذين جاءوا بالافك عصبه منكم لا تحسبوه شرا لكم بل هو خير لكم لكل امرئ منهم ما اكتسب من الاثم الى قوله تعالى _مغفره ورزق كريم)) سوره النور الايات 11-26

ولنا تكمله بأذن الله

البوصله العربيه
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 08-04-2002, 08:28 PM
البوصله العربيه البوصله العربيه غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 1,644
افتراضي

الاخ zahko
اشكرك وجزاك الله خير بالنسبه الى طلبك فهل لك ان تدلنى على الطريقه لاننى جديده فى الكتابه فى المنتديات
ولا اعرف كيف الطريقه فى كتابتها كا مله فهل تقصد بان اعمل لها نسخ ولصق



الاخ العباس بارك الله لك ((اللهم ضاعف لنا فى حسناتنا وامحوا سيئتنا)


البوصله العربيه
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 08-04-2002, 10:15 PM
البوصله العربيه البوصله العربيه غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 1,644
افتراضي

هذا ما كان من قصه الافك واتهامهم لها وتبرأتها بان انزل الله فيها ايات محكمات ....
اما ما كان من خصالها وخصائصها انها اعلم نساء النبي صلى الله عليه وسلم بل هى اعلم النساء على الاطلاق فلو جمع علم عائشه الى علم جميع ازواجه وعلم جميع النساء لكان علم عائشه افضل ثبت فى صحيح البخاري من حديث ابى عثمان النهدي عن عمروا بن العاص .قال : (قلت :يارسول الله اى الناس احب اليك ؟قال : عائشه ، قلت : ومن الرجال؟ قال : ابوها ) وقيل ان نساء الرسول بعثن فاطمه ابنته اليه فقالت: (( ان نساءك ينشدونك العدل فى ابنه ابى قحافه فقال : يا بنيه الا تحبين من احب ؟ قالت : قلت بلى ! قال : فاحبى هذه
وقد ذهب بعضهم على تفضيل عائشه عند الرسول عليه السلام على خديجه وفى هذا تقول عائشه رضى الله عنها.
( بعد الهجره الى المدينه اقبلت هاله _اخت خديجه _الى بيت رسول الله فلما سمع صوتها ،وكان يشبه صوت زوجه العزيزه الراحله خديجه ،هتف قائلا :00اللهم هاله ! فما ملكت عائشه نفسها _غارت _ ان قالت : ما تذكر من عجوز من عجائز قريش ،حمراء الشدقين هلكت فى الدهر ، ابدلك الله خيرا منها . فتغير وجهه عليه السلام ، وزجر عائشه غاضبا : والله ما ابدلنى الله خيرا منها : امنت بي حين كفر الناس وصدقتنى اذ كذبنى الناس وواستنى بمالها اذ حرمنى الناس ورزقنى منها الله الولد دون غيرها من النساء . فامسكت عائشه وهى تقول فى نفسها : والله لا اذكرها بعدها ابدا ....
وطالما قالت ما غرت من امرأه لرسول الله صلى الله عليه وسلم ما غرت من خديجه لما كنت اسمع من ذكره لها وما تزوجنى الا بعد موتها بثلاث سنين .
عاشت رضى الله عنها محبه لزوجها فى حياته وزوجها محب لها وفى ذلك عندما وقعت وقعه الجمل سمع عمار رجلا ينال من عائشه فقال له : اسكت مقبوحا منبوذا ، والله انها لزوجه رسول الله صلى الله عليه وسلم فى الدنيا والاخره ولكن الله ابتلاكم ليعلم اياه تطيعون او اياها .
وقال االامام احمد حدثنا معاويه ثنا زائده ثنا عبدا لله بن مليكه انه حدثه ذكوان _حاجب عائشه _ انه جاء عبد الله بن عباس يستاذن عائشه بالدخول عليها وهى تموت فقال لها ابن اخيها عبد الله هذا عبد الله بن عباس يستاذن بالدخول اليكى فقالت :دعنى من ابن عباس فقال يا اماه ان ابن عباس من صالح بنيك يسلم عليكى ويودعك ، فقالت :ائذن له ان شئت ، قال فادخلته فلما جلس قال ابشري فقالت بماذا ؟فقال : ما بينك وبين ان تلقى محمدا والاحبه الاان تخرج الروح من الجسد ، وكنت احب نساء الرسول عليه السلام اليه ، ولم يكن رسول الله صلى الله عليه وسلم يحب الا طيبا ، وسقطت قلادتك ليله الابواء فاصبح رسول الله صلى الله عليه وسلم واصبح الناس وليس معهم ماء فانزل الله ايه التيمم فكان ذلك فى سببك ، وما انزل الله من الرخصه لهذه الامه ، وانزل الله براءتك من فوق سبع سماوات جاء بها الروح الامين ، فاصبح ليس مسجد من مساجد الله الا يتلى فيه انا الليل وانا النهار . فقالت : دعنى منك يا بن عباس والذى نفسى بيده لوددت ان كنت نسيا منسيا .
وقد كانت وفاتها فى سنه ثمان وخمسين وقيل قبله والمشهور انها ماتت فى رمضان واوصت ان تدفن بالبقيع ليلا
وكان عمرها سبعا وستين سنه لانه توفى الرسول وعمرها ثمان عشره سنه والله اعلم رضى الله عنها وعن ابيها وعن الصحابه اجمعين .

حديثنا القادم سيكون عن السيده حفصه بنت عمر رضى الله عنها

البوصله العربيه
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 09-04-2002, 07:59 AM
العباس العباس غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2001
المشاركات: 556
افتراضي

أختي الكريمه
السلام عليكم

لعل مايقصده أخونا الفاضل zahco
أن تكتبي كامل الموضوع بدون تجزئه حتى يتسنا للجميع قرائته مره واحده
أو تكتب سيرة كل واحده من أمهات المؤمنين رضي الله عنهن في في موضوع أو رد مستقل

واسأل الله أن يكتب لك بكل حرف الف حسنه وأن يحط به عنك الف سيئه
وجزاك الله خيرا
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 09-04-2002, 02:39 PM
البوصله العربيه البوصله العربيه غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 1,644
افتراضي

اخى الفاضل العباس
لقد احببت ان اكتب الموضوع بطريق اجزاء حتى يتسنى لى الوقت لجمع با قى المواضيع
اما بالنسبه لطلبك الثانى وهو ان اكتب كل سيره لوحدها فان شاء الله طلبك مجاب

اتمنى ان يكون الموضوع قد حاز على رضاكم

البوصله العربيه::5::
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 10-04-2002, 12:55 AM
البوصله العربيه البوصله العربيه غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 1,644
افتراضي

= 4 = السيده حفصه بنت عمر بن الخطاب
هى حفصه بنت عمرابن نفيل بن عبد العزى وقد كان والدها عمر بن الخطاب من اشد الناس فى دينه وقد قال عنه الرسول محمدصلى الله عليه وسلم (اشد امتى فى دين الله عمر ابن الخطاب ) رضى الله عنها وعن والده .
وكذلك قال رسول صلى الله عليه وسلم (ان لى وزيرين من اهل السماء واهل الارض اما وزيراي من اهل السماء فهما جبريل وميكائيل واما وزيراى من اهل الارض فهما ابو بكر الصديق وعمر ابن الخطاب)
امها هى زينب بنت مظعون اخت عثمان بن مظعون وهو من المهاجرين الاوائل الى الحبشه وقد كانت حفصه رضى الله عنها قبل ان يتزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم عند خنيس
بن حزافه السهمى وكان بدريا ( ومن اصحاب الهجرتين ، هـــاجر الى الحبشـــه مع المهاجرين الأولين اليها ،ثم الىا
المدينه . وقد شهد احدا كذلك ، ثم مــــات بعدها فى دار الهجره من جراح اصابته فى احد )
فلما مات عنها زوجها وتأيمت لم يرد والدها ان يبقيها بدون زواج فذهب الـــى ابــــــو بكر الصــديق رضى الله عنه وعرضها عليه ، فلم يرد عليه ابو بكر بكلمه ، فغضب عند ذلك عمر وذهب الى عثمان بن عفان وعرضها عليه حين ماتت زوجته رقيه بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال له عثمان رضى الله عنه : ما اريد ان اتزوج اليوم ، فلبث ايام لا يدرى ما ذا يفعل واخيرا انطلق الى رسول اللهصلى الله عليه وسلم واخبره بعرضه حفصه على ابو بكر وعلى عثمان وما كان من ردهما فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم ( يتزوج حفصه من هو خير من عثمان ويتزوج عثمان من هى خير من حفصه ) !فتعجب عند ذلك عمر فقال له رسول الله صلوات الله وسلامه عليه : انى اخطب منك حفصه ففرح بذلك عمر رضى الله عنه وفرح بذلك الشرف العظيم والنسب الكريم فابنته حفصه تتزوج خير خلق الله فذهب اليها وبشرها بهذا الزواج .
تزوجت حفصه رضى الله عنها من الرسول فى شهر شعبان فى الشهر الثلاثين من بعد الهجره وكان زواج الرسول من حفصه رضى الله عنها لحفظ ماء وجه ابيها وبما كان له من الفضائل وبما ابلاه من نصره الاسلام وقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل اسلم عمر ابن الخطاب رضى الله عنه يدعى ويقول (اللهم ايد الاسلام بابي الحكم بن هشام او بعمر ابن الخطاب ) وقد كانت رضى الله عنها امرأه ذات غيره فكانت تغار من حب رسول الله لعائشه وكانت تغضب رسول الله صلى الله عليه وسلم بسبب تفضيله عائشه وحبه لها فتمتنع عنه وثبت فى صحيح البخاري ان الناس كانوا يتحرون بهداياهم يوم عائشه ، فاجتمع ازواجه الى ام سلمه وقلن لها :قولى له يأمر الناس أن يهدوا له حيث كان ، ،فقالت ام سلمه : فلما دخل على قلت له ذلك فأعرض عنى ، ثم قالت لهن ذلك بأنه اعرض عنى ثم لما كانت ليلتها عادت له القول فقال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم (يا ام سلمه لا تؤذينى فى عائشه ،فأنه والله ما نزل على الوحى فى بيت وانا فى لحاف امرأه منكن غيرها ) .
نعود الى ام لسيده حفصه رضى الله عنها فلما بدأت تعرض عن الرسول وتمتنع عنه راجعها الرسول وكلمها وقيل بأنه طلقها ، وفى يوم سمع عمر رضى الله عنه من زوجته ان ابنته تراجع الرسول صلى الله عليه وسلم حتى يظل يومه غضبان ، فمضى اليها والغضب وشراره الغضب تتطاير من عينيه ::26:: وصاح عليها يزجرها : تعلمين انى احزرك عقوبه الله وغضب رسوله ، يا بنيه لا تدعى الغيره تفعل بك ما فعلت ولا يغرنك حسن عائشه ولا حب الرسول صلى الله عليه وسلم اياها . فأنى والله لقد علمت ان رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يحبك ، ولولا انا لطلقك فتوبى الى الله واحسنى لرسول الله .
فعاشت رضى الله عنها قانعه بما كتب الله لها ولم تنجب من الرسول محمد صلى الله عليه وسلم وتوفى الرسول صلى الله عليه وسلم وعاشت بعد حتى توفاها الله سنه واحد واربعين للهجره وقيل الخامسه والاربعين والله اعلم
= 5= ام المساكين (( السيده زينب بنت خزيمه )) رضى الله عنها
تزوج الرسول محمد صلى الله عليه وسلم بعد حفصه رضى الله عنها ،زينب ابنه خزيمه الهلاليه ام المساكين .
وكانت قبله عند الحصين بن الحارث ، او عند اخيه الطفيل بن الحارث ابن عبد المطلب بن عبد مناف وقد اختلف الرواه فيمن كانت عنده قبل ان يتزوجها رسول صلى الله عليه وسلم فقالوا (كانت قبل رسول الله عند الطفيل بن الحارث فطلقها ، فخلف عليها اخوه عبيده فقتل عنها فى بدر شهيدا فتزوج بها الرسول صلى الله عليه وسلم فى شهر رمضان على راس واحد وثلاثين شهرا من مهاجره .
ورغم اختلاف الرواه فقد اجمعوا على اشياء منها : ان زينب بنت خزيمه كانت امرأه رحيمه باره بالفقراء والمساكين وانها كانت ارمله لشهيد قرشى ، ولم تعرف بالجمال بين النساء ، ولم تمكث زوجه لرسول الله صلى الله عليه وسلم سوى شهور معدوده قيل سته اشهر وقيل ثمانيه اشهر والله اعلم حتى توفاها الله فماتت فى حياته ودفنت بالفقيع ، بالمدينه .
فكانت اول من دفن فيه من امهات المؤمنين .

=6= السيده ام سلمه هند بنت اميه رضى الله عنها

هند بنت ابي اميه حذيفه القرشيه المخزوميه كانت اولا تحت ابن عمها ابي سلمه بن عبد الاسد بن هلال بن مخزوم . هاجرا جميعا الى ارض الحبشه ثم قدما الى المدينه ، فاصابته جراح بأحد فمات بها من جراحته ولقد تزوجها ابو سلمه وهى بكر ، فولدت له سلمه ، وعمر ، ودره ، وزينب ...
لقد كان زوجها ابن عمه رسول الله صلى الله عليه وسلم وكانت هى قرشيه مخزوميه ، ابوها احد اجواد قريش المشهورين بالكرم ،
تقول ام سلمه فى وصف ما لحق بها من اذى فى هجرتها الى المدينه : لما اجمع ابو سلمه الخروج الى المدينه رحل
بعيرا له وحملنى وحمل معى ابنى سلمه ، ثم خرج يقود بعيره ، فلما رآه رجال بنى المغيره قاموا اليه ، فقالوا هذه
نفسك غلبتنا عليها . ارأيت صاحبتنا هذذ _ام سلمه _ علام نتركك تسير بها فى البلاد ؟::26::
تقول ام سلمى : ونزعوا خطام البعير من يده واخذونى ، فغضب عند ذلك بنو عبد الاسد ، وأهووا الى ولدنا سلمه ، وقالوا لرهط زوجى : والله لا تترك ابننا عندها اذا نزعتموها من صاحبنا .
فتجاذبوا ابنى سلمه حتى خلعوا يده ، وانطلق به رهط ابيه ، وحبسنى بنو المغيره عندهم .. ومضى زوجى ابو سلمه الى المدينه
وفرق بينى وبين زوجى وأبنى فكنت أخرج كل غداه واجلس بالأبطح ، فما أزال ابكى حتى امسي ، سنـــــــه او
قريبا منها ، حتى مر بي رجل من بنى عمى احد بنى المغيره ، فرأى ما بى ، فرحمنى ، فقال لبنى المغيره ::26:: :الا تخرجــــــــــون هــــــذه المسكينه ؟ فرقتم بينها وبين زوجها وبين ابنها ! وما زال بهم حتى قالوا : الحقى بزوجك ان شئتى .
ورد على بنو عبد الاسد ابنى ، فرحلت بعيري ووضعت ابنى فى حجري ، ثم خرجت اريد زوجي بالمدينه ومـــــــا
معى احد من خلق الله ، وفى الطريق الى المدينه هيأ الله لها من يقودها الى منزل زوجها ابى سلمه فى مهاجــــــره
فعادت الى زوجها ثم ما كان من امر زوجها بعد ان شهد احد وأبلى فيه بلاء حسنا ورمى بسهم فى عضده مكث يداويه . وبعد شهرين خرج على رأس سريه ضد بنى اسد فقاد معركه ظافره لكن جرحه يوم احد لم يلبث ان قضى عليه وهكذا ترملت ام سلمه وقد كان لها ولزوجها سبقا فى الاسلام وفى الهجره وفى الجهاد.
تقول ام سلمه :كنت سمعت من ابو سلمه حديثا عن رسول الله صلى الله عليه وسلميقول ( ما من مسلم يصاب بمصيبه فيقول :انا لله وانا اليه راجعون ، اللهم اجرنى فى مصيبتى وأخلف
لى خيرا منها ، الا ابدله الله خيرا منها ) قالت فلما مات ابو سلمه قلت ذلك ثم قلت :ومن هو خير من ابي سلمه اول رجل هاجر ؟ ثم عزم الله لى فقلتها فأبدلنى الله خيرا منه انهرسول الله صلى الله عليه وسلم لقد كان التقدم للزواج من هذه الارمله المجاهده واجب دين وواجب اخوه وواجب نخوه . وما كان صحابه رسول الله عليه السلام ليتقاعسوا عــــــن اداء هذا
الواجب . فقد تقدم لها ابو بكر فاعنزرت ثم تقدم لها عمر فاعتزرت ثم تقدم لها رسول الله صلى الله عليه وسلم فأعتزرت قائله (انى امراه كبيره ، وانى اغار على زوجى ، واخاف ان اغار
على رسول اللهصلى الله عليه وسلم وانا امرأه محسوسه سهمى وأمرأه ذات عيال . فقال لها رسول الله . اما ما تذكرين من الكبر فانه ليس عليكى ان تتزوجى من هو اكبر منك واما اكبر منك
واما ماتذكرين من الغيره فأنى ادعوا الله ان يذهبها عتك ، واما ما تذكرين من السهم فأنا ادعوا الله ان يحسن سهمك
(حظك) واما ما تذكرين من العيال فمن ترك مالا فلورثته ، ومن ترك دينا او عيالا ، فعلى الله ورسوله فتزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد ان داوى كل معازيرها وكانت من حسان النساء وعابداتهن الى ان توفاها الله سنه تسع وخمسين
وصلى عليها ابو هريره وقيل توفيت فى ايام يزيد بن معاويه والله اعلم


حديثنا القادم عن السيده زينب بنت جحش رضى الله عنها

البوصله العربيه::5::
رد مع اقتباس
  #21  
قديم 10-04-2002, 02:38 AM
Gina Gina غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2002
المشاركات: 79
افتراضي

جزاك الله كل خير .. أرجو منك أختي الكريمة إن كان لديك معرفة بتقاليد ذاك العصر ألا تغفليها .. وأقول إن كان لديك معرفة فالحديث والروي يلامس شغاف القلب والعقل حين تكتمل كل التفاصيل ولك مني تحياتي ..
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 10-04-2002, 04:47 PM
البوصله العربيه البوصله العربيه غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 1,644
افتراضي

الاخ GIna
جزاك الله عنى كل خير
اننى احاول قدر المستطاع ان انقل لكم ما هو موجود لدى ونظر لكثره الكتب لدى وتضارب الاقوال فيها فأنا انقل الروايه التى تتحرى الصدق وابعد عن ما هو فيه نظر واختلفت الاراء فى سرده

البوصله العربيه
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 10-04-2002, 07:09 PM
البوصله العربيه البوصله العربيه غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 1,644
افتراضي

=7= السيد ه زينب بنت جحش رضى الله عنها


ابن رباب بن يعمر بن اسد بن خزيمه الاسديه ام المؤمنين ، وهى بنت اميمه بنت عبد المطلب عمه رسول الله صلى الله عليه وسلم وكانت قبله عند مولاه زيد بن حارثه رضى الله عنه ،وقد كان زيد غلاما فى الثامنه من عمره حين بيع _اثر هجمه قبليه _ فى احدى اسواق العرب ، اشتراه حكيم بن حزام بن خويلد ، ثم دفعه ليد عمته خديجه بنت خويلد رضى الله عنها ، فلما تزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم وهبته زيدا ، فأعتقه وتبناه قبل المبعث ، واعلن للملأ ان زيدا صار ابنه ، وارثا موروثا , ومنذ ذلك اليوم ، دعى الغلام :زيد بن محمد ....
وعندما آخى النبي بين اصحابه المهاجرين الى المدينه ، كان زيد _الذى بيع فى سوق الرقيق_ وحمزه بــن عبــد المطلب الهاشمى ((اخوين)) . ولما بلغ زيد سن الزواج اختار له النبي زينب بنت جحش زوجه ، وهى بنت عمته كما اسلفنا سابقا ، ولقد كرهت زينب وكره اخوها عبد الله بن جحش هذه الخطبه منذ الوهله الأولى ، ولكنه قدر الله لقد قبلت زينب الزواج من زيد على مضض امتثالا لأمر الله سبحانه _ فى قوله ( وما كان لمؤمن ولا مؤمنه اذا قضى الله ورسوله امرا ان يكون لهم الخيره من امرهم ، ومن يعص الله ورسوله فقد ضل ضلالا مبينا )) سوره الاحزاب :36.......
لقد تزوج زيد زينب قبل الهجره بثمان سنوات ، وهاجرا الى المدينه ، وبقيت فى عصمته نحو 13 سنه ، وكانت الحياه الزوجيه فيها عبئا ثقيلا عليهما ، بل وعذابا لكل منهما وكم من مره اشتكى زيد لولى نعمته محمد صلى الله عليه وسلم من استعلاء زينب عليه ، وعدم تمكنه من القوامه على امر بيته ، وما يعانيه كل منهما من هم وغم ، بحيث لم يعد هناك من حل سوى الطلاق .
وفى كل مره ينصحه رسول الله صلى الله عليه وسلم ان يصبر على امره ، ومسك عليه زوجه ، فأ بغض الحلال عند الله الطلاق .، ولما بلغ السيل الزبى ، وأ ستحالت العشره طلقها زيد ثم فرض الله على رسوله الزواج منها ((لحكمة تشريعية واضحة )) وهى ابطال عاده جاهلية كانت تجعل الأبناء الأدعياء _ مثل زيد الذى دعى : زيد بن محمد _تماما مثل الأبناء من الأصلاب ، فيما يتعلق بالميراث والزواج ونحوه .
فالآيه القرآنيه تقول فى ذلك ((فلما قضى زيد وطرا زوجناكها لكى لا يكون على المؤمنين حرج فى ازواج أدعيائهم اذا قضوا منهن وطرا وكان امر الله مفعولا *ما كان على النبي من حرج فيما فرض الله له سنه الله فى الذين خلوا من قبل وكان امر الله قدرا مقدورا )) .
وكان هذا هو الزواج الوحيد الذى تم بأمر مباش من السماء فلقد اثار قديما المشركون واتباعهم واشياعهم : حرم محمد نساء الولد ، وقد تزوج امرأه ابنه كذبت كلمت تخرج من افواههم ، اما حديثا فيتخذ المستشرقون وأشياعهم من المبشرين ، من هذا الزواج مادة للهجوم على الاسلام ونبيه ، يبثونها فى نشراتهم المسمومة لعلها توقف تقبل الغرب للاسلام اليوم ولقد اغراهم ما وجدوه فى كتب التراث الاسلامى من روايات كثيره مختلفه كما قلت سابقا فى رد لى للاخ جينا باننى احاول قدر المستطاع ان انقل لكم الذى يتفق مع قرأننا الكريم وما كان من الاحاديث النبويه الصحيحه فلقد زعم الكثيرين فى امر هذا الزواج بمزاعم ونسجوا حولها الاكاذيب من ان رسول الله كانت قد اعجبته وكتمه فى نفسه وبمجرد ان طلقها تزوجها ولكن القرأن الكريم كان حاضرا لهذا الرد يقول الحق فى القرآن مخاطبا نبيه قال تعالى ((واذ تقول للذى انعم الله عليه وانعمت عليه امسك عليك زوجك واتق الله وتخفى فى نفسك مالله مبديه وتخشى الناس والله احق ان تخشاه فلما قضى زيد منها وطرا زوجناكها لكيلا يكون على المؤمنين حرج فى ازواج ادعيائهم اذا قضوا منها وطرا وكان امر الله مفعولا )) اذا ما هو الذى كان يخفيه الرسول ويخشى من الناس الذى كان يخفيه هو ان الله اعلم نبيه ورسوله محمد صلى الله عليه وسلم ان زينب بنت جحش ستكون من ازواجه قبل ان يتزوجها فلما اتاه زيد رضى الله عنه ليشكوها الى الرسول قال له (( امسك عليك زوجك واتق الله )) وهكذا كان يخفى فى نفسه ما كان مبديه الله ، فان المراد بقوله تعالى ( وتخفى ) ان الذى اخفاه ، علمه بانها ستكون زوجته وانه عوتب على هذا الأخفاء . وانما اخفى ذلك استحياء ان يخبر زيد ا ان زوجتك التى هى معك ستكون زوجتى . ولقد عاتبه الله فى قوله تعالى ((وتخشى الناس والله احق ان تخشاه )) .
نعود الى زينب رضى الله عنها فبعد ان انتهت عدتها وبعد ان أمر الله سبحانه وتعالى ان يتزوج منها بعث اليها يخطبها لنفسه ثم تزوجها وكان الذىزوجها من رب العالمين تبارك وتعالى : كما ثبت فى صحيح البخاري عن انس بن مالك ان زينب بنت جحش كانت تفخر على ازواج النبي صلى الله عليه وسلم فتقول :زوجكن اهليكن وزوجنى الله من سبع سماوات .ولقد تزوجها رسول الله فى السنه الخامسه للهجره وفى دخوله بها نزل الحجاب كما ثبت فى الصحيحين عن انس قال : ((لما انقضت عده زينب قال النبي صلى الله عليه وسلم لزيد : اذهب فأذكرها على ، فانطلق حتى اتاها وهى تخمر عجينها قال : فلما رأيتها عظمت فى صدرى ، حتى ما استطيع ان انظر اليها ، ان رسول الله ذكرها ، فوليتها ظهري ونكصت على عقبى وقلت : يا زينب ابشري ، ارسلنى رسول الله بذكرك ، قالت ما أنا بصانعه شيئا حتى أؤامر ربي عز وجل ، ثم قامت الى مسجدها ونزل القرأن ، وجاء رسول الله فدخل عليها بغير اذن ، قال انس : ولقد رأيتنا حين دخل عليها رسول الله اطعمنا عليها الخبز واللحم ، فخرج الناس وبقى رجال يتحدثون فى البيت بعد الطعام فخرج رسول الله عليه افضل الصلاه واتم التسليم واتبعته ، فجعل يتبع حجر نسائه يسلم عليهن ويقلن : يا رسول الله كيف وجدت أهلك ؟ فما ادرى انا اخبرته والقوم قد خرجوا او اخبر قال : فأنطلق حتى دخل البيت فذهبت ادخل معه ، فالقى الستر بينى وبينه ، ونزل الحجاب ووعظ القوم بما وعظوا به (( لا تدخلوا بيوت النبي الا ان يؤذن لكم فناسب نزول الحجاب فى هذا العرس صيانه لها ولأخواتها من امهات المؤمنين .
ولقد كانت رضى الله عنها تسامى عائشه بنت الصديق فى الجمال والحظوه وكانت دينه ورعه عابده كثيره الصدقه . وذاك الذى اشار اليه رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوله (اسرعكن لحاقا بي اطولكن يدا )) اي بالصدقه وكانت امرأه صناعا تعمل بيديها وتتصدق على الفقراء . قالت عائشه : ما رأيت امرأه قط خيرا فى الدين واتقى لله وأصدق حديثا وأوصل للرحم وأعظم أمانه وصدقه من زينب بنت جحش . )) ولم تحج بعد حجه الوداع لا هى ولا سوده واما بقيه ازواج النبي عليه السلام فكن يخرجن الى الحج وقالتا زينب وسوده والله لا تحركنا بعد ه دابه قالوا : وبعث عمر اليها فرضها اثنى عشر الفا فتصدقت به فى اقاربها .ثم قالت : اللهم لا يدركنى عطاء عمر بعد هذا . فماتت فى سنه عشرين وصلى عليها عمر رضى الله عنه .
وهى أول من صنع لها النعش ودفنت بالبقيع



حديثنا القادم عن السيده جويريه بنت الحارث رضى الله عنها

البوصله العربيه ::5::
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 11-04-2002, 01:02 AM
البوصله العربيه البوصله العربيه غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 1,644
افتراضي

السيده جويريه بنت الحارث رضى الله عنها

هى جويريه بنت الحارث بن ابى ضرار من خزاعه ، كان ابوها سيد وزعيم بنى المصطلق . عاشت بره فى بيت والدها معززه مكرمه فى ترف وعز وفى بيت تسوده الاصاله والعراقه ولقد كانت قبل ان يتزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم عند مسافع بن صفوان بن صفوان احد فتيان خزاعه وكانت لم تتجاوز العشرين من عمرها فكيف صارت عند رسول الله وكيف تزوجها عليه افضل الصلاه والسلام ، لقد بلغ رسول الله صلى الله عليه وسلم ان بــــــــنى المصطلق يجمعون له ويريدون محاربته لان الشيطان قد زين لهم بأنهم اقوياء ويستطيعون التغلب على المسلمين فاخذوا يعدون عدتهم ويتأهبون لقتال المسلمين فلما بلغ الخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج لملاقاتهم وقد كان قائدهم الحارث بن ضرار وقابلهم عن ماء يقال له (المريسيع)،من ناحيه قديد على الساحل فتزاحف الناس واقتتلوا فهزم الله بنى المصطلق فى عقر دارهم .
لقد قتل من بنى المصطلق عشره ، وقتل من المسلمين رجل يقال له هشام بن صبابه . ولم يجد بنو المصطلق بعد قليل من التراشق بالنبال مفرا للتسليم تحت ضغط المسلمين السريع فوقعوا فى الاسر وكان زوج جويريه من الذين قتلتهم السيوف المسلمه وقد كانت جويريه بنت الحارث من النساء اللاتى وقعن فى الاسر فوقعت فى سهم ثابت بن قيس بن شماس الانصاري رضى الله عنه عندها اتفقت معه على ان تدفع مبلغ من المال مقابل عتقها لانها تريد الحريه ولا ننسي ان والدها سيد قومه وشاءت الاقدار ان تذهب الى رسول الله صلى الله عليه وسلم لكى تستعينه فى كتابتها فرأتها السيده عائشه رضى الله عنها عنـــــــد بــــاب حجرتها وفى ذلك تقول السيده عائشه رضى الله عنها :: كرهتها وعرفت انه سيري منها ما رأيت فلقد كانت السيده جويريه رضى الله عنها حلوه ملاحه فدخلت عليه فقالت : يا رسول الله انا جويرية بنت الحارث بن ابي ضرار سيد قومه ، وقد اصابنى من البلاء ما لم يخف عليك ، فوقعت فى سهم ثابت بن قيس او لابن عم له فكاتبته على نفسي ، فجئتك استعينك على كتابتى قال : فهل لك فى خير من ذلك ؟ قالت : وما هو يا رسول الله ؟قال اقضى عنك كتابتك واتزوجك ، قالت نعم يا رسول الله قد فعلت ، قالت عائشه رضى الله عنها فخرج الخبر الى الناس ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قد تزوج جويريه بنت الحارث وقد كانت قبله تتوق الى الحريه لكنها وجدت اعظم من ذلك فتزوجها رسول الله وأمهرها 400 درهم فقال الناس اصهار رسول الله صلى الله عليه وسلم فأرسلوا ما بأيديهم اي اعتقوا من كان لديهم قالت : فلقد اعتق بتزويجه اياها مائه اهل بيت من بنى المصطلق فكانت رضى الله عنها اعظم بركه على قومها تقول السيده جويريه رضى الله عنها رايت قبل قدوم النبي صلى الله عليه وسلم بثلاث ليال كان القمر يسير من يثرب حتى وقع فى حجرى فكرهت ان اخبر احدا من الناس حتى قدم رسول الله فلما سبينا رجوت الرؤيا قالت فأعتقنى رسول الله صلى الله عليه وسلم وتزوجنى والله ما كلمته فى قومى حتى كان المسلمون هم الذين ارسلوهم وما شعرت الا بجاريه من بنات عمى تخبرنى الخبر فحمدت الله تعالى وقد كانت رضى الله عنها تتصف بالعقل الحصيف والرأى السديد والخلق والفصاحه وراحت السيده جويريه تحذو حذو امهات المؤمنين فى الصلاه والعباده وتقتبس من رسول الله صلى الله عليه وسلم من اخلاقه وصفاته الحميده حتى اصبحت مثلا فى الفضيله والفضل نقلت عن رسول الله سبعه احاديث منها اربعه فى الكتب السته عند البخارى وحديثين عند مسلم .
وقد تضمنت رواياتها احاديث فى الصوم فى عدم تخصيص يوم الجمعه بالصوم وحديث فى الدعوات فى ثواب التسبيح وفى الذكاه وفى اباحه الهديه للنبي صلى الله عليه وسلم وروت فى العتق وهكذا خلدت السيده جويريه بنت الحارث رضى الله عنها اسمها فى عالم الروايه .
عاشت رضى الله عنها بعد الرسول راضيه مرضيه وامتدت حياتها الى خلافه سيدنا معاويه بن ابى سفيان رضى الله عنه وتوفيت فى ربيع الاول سنه خمسين للهجره

حديثنا القادم سيكون عن السيده صفيه بنت حيى بن اخطب


البوصله العربيه ::5::
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 11-04-2002, 03:24 PM
العباس العباس غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2001
المشاركات: 556
افتراضي

السلام عليكم

بارك الله فيك أختي الكريمه
وبارك في جهودك الخيره
اسأل الله أن يجعلها في ميزان حسناتك

وجزاك الله خيرا
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:23 AM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com