عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 07-12-2010, 05:35 PM
وعــــــــــــد وعــــــــــــد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
الدولة: The land of Dilmun
المشاركات: 17
Red face ياليت الحياة فلم هندي







السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أعشق الأفلام الهندية لأنها مرتبطة بماض جميل عايشته وهذا الماضي هو فترة طفولتي وشبابي وهناك أسباب أخرى
عموما
ليتها الحياة فلم هندي
ولماذا فلم هندي؟
قد يسخر البعض من هذا التمني الساذج وهذا التشبيه الغريب ومن هذه الهلوسات الفارغة
ولكن أقول لكل منا الحق في الكيفية التي يفكر بها وكل منا لا يخلو من أشياء قد نتصورها هلوسات لو أنه أباح بها لنا
تتميز الأفلام الهندية في طرحها بطابع خاص ومختلف عن غيرها
فمعظم قصصها تحاكي العواطف وتتناول مسألة الصراع بين الأضداد مثل الصراع
بين العدل والظلم
بين الفقر والغنى
بين الشبع والحرمان
بين المادة والروح والعاطفة والجسد
بين الحب والكراهية
ولو لاحظنا كل هذه السيناريوهات فسوف نجد أنها لا تختلف عن واقع الحياة المعاش
اليوم الكثير من الدول الضعيفة تتعرض لظلم الدول القوية من فرض الهيمنة وسلب الخيرات
اليوم الكثير من الشعوب تتعرض لظلم الحكومات المستبدة
اليوم الكثير من الأقليات الدينية والمذهبية والعرقية تتعرض لظلم الأغلبية الدينية والمذهبية والعرقية في أوطانها
اليوم الكثير من الفقراء لا يجدون ما يسدون به رمقهم بينما الأغنياء متنعمون في حياتهم
اليوم الكثير ممن المجتمعات تعيش الكبت العاطفي والذي هو ناتج عن مفاهيم موروثة مرتبطة بالأعراف والعادات والتقاليد التي تحولت إلى مفاهيم مقدسة لا تقبل النقد والنقاش لأن ذلك يعتبر جريمة وربما خروج عن سرب الملة المقدسة
قد يقول قائل
وما الجديد في ذلك فهذه سنة الحياة
فأقول له نعم أوافقك
ولكن ألا تشعر أنت وكإنسان أنك تعاني من إحدى هذه المظالم التي ذكرتها في أمثلتي
ألا تتمنى الخلاص بمجيء المنقذ
فأنت لست وحدك من ينتظر هذا المنقذ
فالمسلمون ينتظرون
والنصارى ينتظرون عودة المسيح عليه السلام
واليهود ينتظرون عودة عزير
والبوذيون أيضا ينتظرون مخلصيهم
عودة
ولكن لماذا هذا التمني والتشبيه الساذج
أقول
الذي يجعلني أعشق الأفلام الهندية هو تجسديها لهذه المظالم في قالب درامي جميل يحاكي العواطف بقوة
الفرق أن في الأفلام الهندية لا يطول انتظارك للمنقذ كما يطول في واقع الحياة المعاش
ففي الأفلام ترى بطل الفلم هو الذي يجسد دور المنقذ الذي يقارع الظلم والظالمين ويتمرد على الأفكار المغلوطة والأوضاع الفاسدة وهذا يشبع رغبتي ولو مؤقتا
حتى هوليود هي نحت هذا المنحى من خلال سلسلة أفلام (روبن هود العظيم) روبن هود الذي يسرق مال الأغنياء ليوزعه على الفقراء

تقبلوا جميل التحايا
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 07-12-2010, 07:13 PM
أبو تركي أبو تركي غير متواجد حالياً
إبن البوابة البار
 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 6,584
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وعــــــــــــد



ولكن ألا تشعر أنت وكإنسان أنك تعاني من إحدى هذه المظالم التي ذكرتها في أمثلتي
ألا تتمنى الخلاص بمجيء المنقذ
فأنت لست وحدك من ينتظر هذا المنقذ
المبدعة عطاءً ,,, المتميزة أخلاقاً ,,, الراقية فكراً ,,, الأخت الفاضلة / وعد ,,
اقف امام هذا العطاء المنهمر كـ شلال ماءٍ منحدر من علو وقفة التقدير والإجلال ,,
فـ مواضيعك رعاكِ الله تنم عن عقلية متفتحة واطروحاتٍ ذات قيمة أدبية وثقافية راقية.

الأخت الفاضلة :
قد يكون في موروث القيم والعادات مايفيد الأسرة والمجتمع ما يمنع انزلاقه نحو الهاوية ,,,
ولكن هذا لا يمنع من البحث عما يرفع هذه المظالم ان وجدت وفق هذه المبادئ والقيم ,,
وجهة نظر قد تصيب وقد تخطئ ,,,
فإن أصابت فـ هذا بفضل الله وإن كانت خلاف ذلك فمن نفسي والشيطان.

دمتِ بود.
__________________

وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانا
.. الآية

ملاحظة ...
رد الجميل لبوابة العرب واجبُ تفرضه ابجديات
مبادئنا العربية الخالدة وقيمنا الأسلامية السامية.

وما من كاتب إلا سيبلى ويبقي الدهر ماكتبت يداه
فلا تكتب بخطك غير شيء يسرك يوم القيامة ان تراه




رد مع اقتباس
  #3  
قديم 07-12-2010, 08:37 PM
حمرة الورد حمرة الورد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الدولة: بضيعة غربة
المشاركات: 281
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
لا أجد إلا الله جل في علاه هو من ينصرنا على من ظلمنا
ونعم بالله وبيكفينا (حسبنا الله ونعم الوكيل)
مو ناطرة أميتاب بتشان ومتهن جكروتي لإنقاذي أو بعمل متل هيماميللي
عندما ترقص على الزجاجات المكسورة حافية من أجل أن يُعفى عن حبيبها!!
وإن كان بيستاهل الحبيب بعض الأحيان بعض التضحيات
شكراً
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 08-12-2010, 07:10 AM
زيد عبدالباقي زيد عبدالباقي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 568
افتراضي

الأفلام الهندية فيها سلبيات كثيرة جداٌ وتنقل لنا الأخطاء والفساد الذي يعيشه الشعب الهندي
ولكن تنقل واقع إجتماعي ربما يشبه مانعيشها من سوء الأقتصاد والفساد الذي بداٌ يشتشر في النفوس والظلم وفساد السلطة وتردي الأوضاع المعيشة للمواطن حتي يسلك طريق الخطا والأنحراف
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 08-12-2010, 09:12 AM
هبّة ريح هبّة ريح غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 3,290
افتراضي

الأستاذة وعد
تحية
لا أجد مبررا من بعض الأعضاء التركيز على العنوان ( فيلم هندي ) وترك المحتوى والمضمون !!!!
فالبعض بدأ يناقش سلبيات تلك الأفلام وهو ليس بيت القصيد كما فهمت من حيثيات الطرح
بل نحن بحاجة لرياح التغيير وفق الضوابط الشرعية التي قيّدها البعض تقييدا مطلقا حماية لمصالحهم
فالحلول الجذرية وُجدت في تشريعنا الإسلامي الذي رفع الجور والظلم وحكم بالعدل فلم يُفرق بين حاكمٍ ومحكوم
وجعل في مال الغني زكاة للمعدمين ويؤاخي بين الناس بلا طبقية والكثير الكثير مما نتمناه ونحن منه محرومون
__________________

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 08-12-2010, 10:38 AM
محمد النهاري محمد النهاري غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Jun 2006
الدولة: أينما حط نفع
المشاركات: 11,784
افتراضي

كثير من الناس من يحملون هموم هذه الحياة ويحملون الكرة الأرضية على رؤسهم كما يقول الدكتور الشيخ عائض القرني
والقليل من الناس من يتزود من الحياة بما يراه مناسباً ويترك المنفص فيها
جبلت حياتنا على شتى أنواع مختلطة مزيج من الظلم والقهر والحب والإحترام وغيرها والعاقل من اصطاد من هذه الحياة
ما يفيه بعيداً عن الهموم والقهر والظلم
ولو طبقنا الشريعة الغراء بعيداً عن الأفلام والخيال نجد فيها التكافل الرائع ولما وجدنا فقيراً أو معدماً
فعلى مستوى القرية يجتمع أهالي القرية أو الحارة في كل يوم خمس مرات في الصلاة مع بعض لتكون الألفة والمحبة
هي من تسودهم وليقفوا في الصلاة صفاً واحداً سواسية ، ثم جاءت الجمعة لتجمع القرى المجاورة ولتجمع أهالي الحارات المجاورة
ليجتمع الناس فيها لينصتوا إلى تعاليم الإسلام وتنقية النفوس من الأمراض التي تصيبها وليقفوا صفاً واحداً للمساواة الكبير والصغير
ثم جعل الإسلام ميقاتاً أكبر لجمع الناس من كل بقاع العالم وهو الحج ليجتمع الناس من كل بقاع العالم في وقت واحد وبتكبير واحد
بشتى جنسياتهم وأشكالهم وألوانهم ليوضح لنا الإسلام السواسية وعدم الظلم وقهر الناس والتألف فيما بين الناس
ثم أخذت الزكاة من الغني للفقير ومن بعدها الحث على الصدقة لتتسامح وتتألف قلوب المسلمين ولتكون على قلب رجل واحد

مع أرقى التحية والتقدير
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 08-12-2010, 02:09 PM
عاشقة الازهار عاشقة الازهار غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
الدولة: الجزائر
المشاركات: 1,785
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وعــــــــــــد مشاهدة المشاركة



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أعشق الأفلام الهندية لأنها مرتبطة بماض جميل عايشته وهذا الماضي هو فترة طفولتي وشبابي وهناك أسباب أخرى
عموما
ليتها الحياة فلم هندي
ولماذا فلم هندي؟
قد يسخر البعض من هذا التمني الساذج وهذا التشبيه الغريب ومن هذه الهلوسات الفارغة
ولكن أقول لكل منا الحق في الكيفية التي يفكر بها وكل منا لا يخلو من أشياء قد نتصورها هلوسات لو أنه أباح بها لنا
تتميز الأفلام الهندية في طرحها بطابع خاص ومختلف عن غيرها
فمعظم قصصها تحاكي العواطف وتتناول مسألة الصراع بين الأضداد مثل الصراع
بين العدل والظلم
بين الفقر والغنى
بين الشبع والحرمان
بين المادة والروح والعاطفة والجسد
بين الحب والكراهية
ولو لاحظنا كل هذه السيناريوهات فسوف نجد أنها لا تختلف عن واقع الحياة المعاش
اليوم الكثير من الدول الضعيفة تتعرض لظلم الدول القوية من فرض الهيمنة وسلب الخيرات
اليوم الكثير من الشعوب تتعرض لظلم الحكومات المستبدة
اليوم الكثير من الأقليات الدينية والمذهبية والعرقية تتعرض لظلم الأغلبية الدينية والمذهبية والعرقية في أوطانها
اليوم الكثير من الفقراء لا يجدون ما يسدون به رمقهم بينما الأغنياء متنعمون في حياتهم
اليوم الكثير ممن المجتمعات تعيش الكبت العاطفي والذي هو ناتج عن مفاهيم موروثة مرتبطة بالأعراف والعادات والتقاليد التي تحولت إلى مفاهيم مقدسة لا تقبل النقد والنقاش لأن ذلك يعتبر جريمة وربما خروج عن سرب الملة المقدسة
قد يقول قائل
وما الجديد في ذلك فهذه سنة الحياة
فأقول له نعم أوافقك
ولكن ألا تشعر أنت وكإنسان أنك تعاني من إحدى هذه المظالم التي ذكرتها في أمثلتي
ألا تتمنى الخلاص بمجيء المنقذ
فأنت لست وحدك من ينتظر هذا المنقذ
فالمسلمون ينتظرون
والنصارى ينتظرون عودة المسيح عليه السلام
واليهود ينتظرون عودة عزير
والبوذيون أيضا ينتظرون مخلصيهم
عودة
ولكن لماذا هذا التمني والتشبيه الساذج
أقول
الذي يجعلني أعشق الأفلام الهندية هو تجسديها لهذه المظالم في قالب درامي جميل يحاكي العواطف بقوة
الفرق أن في الأفلام الهندية لا يطول انتظارك للمنقذ كما يطول في واقع الحياة المعاش
ففي الأفلام ترى بطل الفلم هو الذي يجسد دور المنقذ الذي يقارع الظلم والظالمين ويتمرد على الأفكار المغلوطة والأوضاع الفاسدة وهذا يشبع رغبتي ولو مؤقتا
حتى هوليود هي نحت هذا المنحى من خلال سلسلة أفلام (روبن هود العظيم) روبن هود الذي يسرق مال الأغنياء ليوزعه على الفقراء

تقبلوا جميل التحايا
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الأخت الفاضلة وعد...
حين كان الدين الإسلامي هو الدستور والمرجع الأول والأخير لم تكن هذه الفوارق
وحين كان المسلم يعكس الإسلام بصورة رائعة حقيقية فيها لذة...إنعدمت الكراهية...
وحين كان المسلم يوازن بين الماديات والمحسوسات..لم تطغ واحدة على أخرى
فالإسلام هو وحده منقذنا لأنه أخرجنا من الظلمات إلى النور فجاء رحمة للعالمين بعدما كان عصر الجاهلية يتخبط في صراعات كبيرة تشبه ما تفضلت به وأكثر...لكن عندما أصبحنا نصنفه في آخر القائمة زادت الفوارق....وعاد زمن الجاهلية
فالصحابة رضوان الله عليهم كان هدفهم الأول والأخير خدمة الإسلام سواءا بالمال أو السيف أو السلطة أو العلم...حيث حرصوا كل الحرص على تطبيق تعاليم الإسلام عمليا...فإنصهرت كل الفوارق التي أصبحت تدر المال الكثير على نجوم اليوم...أما هم فقد كانوا نجوما في حياتهم كلها ..لأن نجوميتهم لم ترتبط بساعة محددة أبدا أو نص محفوظ أو تمثيل بل كانت حقيقة يعيشونها يوميا
تحية عطرة....عاشقة الأزهار
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 08-12-2010, 02:20 PM
وعــــــــــــد وعــــــــــــد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
الدولة: The land of Dilmun
المشاركات: 17
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو تركي مشاهدة المشاركة
المبدعة عطاءً ,,, المتميزة أخلاقاً ,,, الراقية فكراً ,,, الأخت الفاضلة / وعد ,,
اقف امام هذا العطاء المنهمر كـ شلال ماءٍ منحدر من علو وقفة التقدير والإجلال ,,
فـ مواضيعك رعاكِ الله تنم عن عقلية متفتحة واطروحاتٍ ذات قيمة أدبية وثقافية راقية.

الأخت الفاضلة :
قد يكون في موروث القيم والعادات مايفيد الأسرة والمجتمع ما يمنع انزلاقه نحو الهاوية ,,,
ولكن هذا لا يمنع من البحث عما يرفع هذه المظالم ان وجدت وفق هذه المبادئ والقيم ,,
وجهة نظر قد تصيب وقد تخطئ ,,,
فإن أصابت فـ هذا بفضل الله وإن كانت خلاف ذلك فمن نفسي والشيطان.

دمتِ بود.

كل منا يرسم الحياة بما تتمناه الى انفسهم


لكن الحياة ليست الا مسرحية كتبت لنا ادوارنا فيها نمثلها الى ان يأتي يوماً وينتهى ذلك الدور



الأخ الفاضل / أبو تركي
شاكرهــ حضورك وتعقيبكِ

دمت بخير
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 09-12-2010, 03:05 AM
فضيـلة فضيـلة غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 452
افتراضي

خلاص البشرية هو منهج ربااني صحيح يأخذ بيدها من ديجور

الظلم و الظلماات لنور يحقق لها مبدأ العدل و المساواة حيث لا فرق

بين أعجمي و لا عربي إلا بالتقوى ..

عزيزتي .. وعد

لو نظرتِ للأفلام الهندية لوجدت أنهم شعب رغم البؤس الذي ينتشر بينهم

إلا أن وحي أفلامهم تأبى في الغالب إلا نهاايات سعيدة ملفت ذلك التفاؤل رغم وبااء الظلم ..!!

اشكر لك هاادف متصفحك الراقي ..

تحيتي لك ..
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 10-12-2010, 12:27 AM
unique pearl unique pearl غير متواجد حالياً


المنتديات العامة & التطوير الذاتي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 692
افتراضي

مساء الخير
أحيان يكون نفسنا نعيش حياتنا قصة فيلم عشان نهرب من واقعنا
__________________
ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 10-12-2010, 12:42 AM
★الجوهرة★ ★الجوهرة★ غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: "بـ قلـب بـوابة العـرب"
المشاركات: 5,931
افتراضي

المُنقذ على من ظلمنا هو الله سبحانه ومن توكل على الله فهو حسبه ونعم الوكيل
للظُلم في الأخير نهاية حتماً. ولو لجأ المسلم الى كتاب الله وتفّكر في معانيه وعمل
بها لما وصل الحال الى ماهو عليه الآن ولما وجد الحسد والكره والبغض والفتنة
أصالتنا هي ديننا ومبدأنا في الحياة وترسيخ القيم والأخلاق الحميدة في سلوكنا..

الف شكر حبيبتي وعـــــــــــد مبدعة ومتميزة بعطاءك لاعدمتك..

لك التقدير
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 10-12-2010, 04:31 PM
خالد الفردي خالد الفردي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
الدولة: مصر مطروح
المشاركات: 9,244
افتراضي

كان أحرى أستاذة وعد أن تتمنى أن تنتهي كل مشاكلنا كنهاية فيلم هندي

لأنه مثلما ذكرتي أفلامهم مثل واقعنا إلا أنها تختلف ف النهايات



وبكل تأكيد لك مطلق الحرية في التفكر كيفما تشائين شرطاً أن لا تتعارض أفكارك مع معتقدات الدين

بارك الله فيك وفي قلمك الرقراق

تقديري
__________________
إنا لله وإنا إليه راجعون
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 10-12-2010, 05:00 PM
مــــــرام مــــــرام غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2002
المشاركات: 389
افتراضي

أقدارنا مكتوبة علينا ولكن المؤمن من يُدرك أن ما قدّره الله خير
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 11-12-2010, 07:42 PM
وعــــــــــــد وعــــــــــــد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
الدولة: The land of Dilmun
المشاركات: 17
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حمرة الورد مشاهدة المشاركة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
لا أجد إلا الله جل في علاه هو من ينصرنا على من ظلمنا
ونعم بالله وبيكفينا (حسبنا الله ونعم الوكيل)
مو ناطرة أميتاب بتشان ومتهن جكروتي لإنقاذي أو بعمل متل هيماميللي
عندما ترقص على الزجاجات المكسورة حافية من أجل أن يُعفى عن حبيبها!!
وإن كان بيستاهل الحبيب بعض الأحيان بعض التضحيات
شكراً
شاكرهــ حضوركِ وتعقيبكِ

دائماً وابد نتتظر الفرج من الله سبحانه
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 11-12-2010, 07:55 PM
slyer slyer غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
المشاركات: 8
افتراضي

والله يا بنيتي موضوعك شيق وجميل و لا اعرف بالظبط ولكني اعتقد ان ما مر علي من سنسن هي فلم هندي خاصة
ننتظر فقط الهبي اندنق
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 12-12-2010, 06:49 PM
وعــــــــــــد وعــــــــــــد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
الدولة: The land of Dilmun
المشاركات: 17
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زيد عبدالباقي مشاهدة المشاركة
الأفلام الهندية فيها سلبيات كثيرة جداٌ وتنقل لنا الأخطاء والفساد الذي يعيشه الشعب الهندي
ولكن تنقل واقع إجتماعي ربما يشبه مانعيشها من سوء الأقتصاد والفساد الذي بداٌ يشتشر في النفوس والظلم وفساد السلطة وتردي الأوضاع المعيشة للمواطن حتي يسلك طريق الخطا والأنحراف

ليس هنا مناقشة سلبيات الفلم الهندي ، انما الحياة بشكل عام

المهم شاكرهــ حضورك
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 12-12-2010, 07:09 PM
الحسن فرتيني الحسن فرتيني غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 136
افتراضي ردا على وعد

السلام عليك ورحمة الله.
لك ولنا الحق جميعا في تشبيهنا للحياة ، فكما شبهت الواقع بلأفلام الهندية يشبهها آخر بشيء آخر ولكن المعنى الذي نبحث عنه هو ما وراء التشبيه
دنيا المتناقضات: للمتناقضات دور كبير في الحياة الإنسانية، فالحب لا يكون له طعم إلا بعد عداوة، والماء لا يكون بلسما إ لا بعد الإحساس بقلته، والورد لا يكون جميلا إلا بمقارنته بما هو قبيح
الناقص والزائد. السلب والموجب هما العنصران الحقيقيان للاحساس بكينونة الحياة فالأمر الذي طرحتيه أختي يميل إلى التعامل فلسفيا مع المصطلحات.
اما المنقذ فهو انت ، انا ، الآخر فكل منا له شعلة من نور في قلبه مهداة من الله تكون له كبوصلة لطريق النجاح المهم ان نجد هذه البوصلة ونثق في انفسنا ونشق الطريق...
ارجو الا اكون قد اطلت الحديث واشكرك مرة اخرى
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فوائد الحجاب العشر محمد النهاري منتدى العلوم والتكنولوجيا 8 09-12-2010 12:59 PM
الحياة الطيبة عبدالله علي الدوسي منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 15-11-2010 03:58 PM
مراوغات الحجاب أبو عائشة منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 14-03-2003 01:52 AM
الحجاب المرن abu mamoon منتدى العلوم والتكنولوجيا 5 30-06-2001 01:02 AM


الساعة الآن 05:25 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com