عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 28-06-2007, 06:33 PM
النورس s النورس s غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jun 2004
المشاركات: 430
افتراضي التخاطب بلغة العيون




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هدية الضوء لكم موضوع
التخاطب بلغة العيون
.
أحيانًا ترى أشخاصًا تحبهم بعد طول غياب، فترى في أعينهم فرحة اللقاء، وكما يقال: "عيناه ترقص من الفرحة"، وأحيانًا أخرى تقابل أشخاصًا يحاولون مجاملتك بابتسامة صفراء، لكنَّ أعينهم تفضحهم وتبدي ما يخفون؛ فالعين مرآة الروح، كما يقول المثل الأجنبي القديم: بعض الأصدقاء لا يجيدون التعبير عن مشاعرهم شفاهةً، لكن ذوي المشاعر المرهفة يفهمونهم من أعينهم.
والآن أيُّها المربي أوالداعية، أين تكون نظرات عينيك وأنت تخاطب الناس؟ وكيف يكون وقعها عليهم؟ أرِنا ماذا يمكن أن تفعله عين المؤمن. إنَّ بإمكانك أن تقنع مستمعيك بعينيك كما تقنعهم بكلماتك، وأن تريهم في عينيك مدى اقتناعك بفكرتك، وبعينيك أيضًا يمكنك أن تقيس درجة انتباه مستمعيك، وتلحظ تركيزهم من أعينهم.
=
في غزوة تبوك، تخلَّف سيدنا كعب بن مالك وصاحباه رضي الله عنهم، وبالرغم من تنفيذ العقاب والتعزير للثلاثة الذين خلفوا، فإنَّ كعب بن مالك يحكي ويقول: "وأمَّا أنا فقد كنت أشد القوم وأجلدهم -أي الثلاثة الذين تخلَّفوا عن الغزوة- فكنت أخرج وأشهد الصلاة مع المسلمين، وأطوف الأسواق ولا يكلمني أحد، وآتي رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو في مجلسه فأُسَلِّم عليه، فأقول في نفسي: هل حرَّك شفتيه برد السلام أم لا؟ ثم أجلس قريبًا منه، فأسارقه النظر، فإذا أقبلتُ على صلاتي أقبل إليَّ، وإذا التفتُّ نحوه أعرض عني"؛ فالرسول صلى الله عليه وسلم استخدم لغة العيون حتى مع المعاقَبين، إنَّها لغة الحب والعتاب في وقتٍ واحد.
#########
كيف يمكنك استخدام عينيك بفاعلية أمام مستمعيك؟
(1) اعرف جيدًا ما الذي ستقوله، حتى لا تصرف جهدك الذهني إلى تذكر ترتيب الأفكار والكلمات، وذلك يحتم عليك التحضير الجيد والتدريب الكافي.
##
(2) ابْنِ مَمَرًّا بصريًّا متصلاً بينك وبين المستمعين، وتذكَّر أنَّه مهما كبر عدد المستمعين، فإنَّ كل مستمع منهم يريد أن يشعر أنَّك تكلِّمه هو شخصيًّا. وتستطيع أن تحقق ذلك بالطريقة البسيطة التالية:
أثناء حديثك اختر شخصًا معينًا وانظر في عينيه حتى تبني بينك وبينه خط اتصال بصري [من 5 إلى 10 ثوان، أي ما يوازي جملة واحدة تقريبًا] ثم انقل بصرك إلى شخصٍ غيره. وهذا شيء سهل حدوثه نسبيًّا بالنسبة للأعداد الصغيرة، أمَّا إذا كنت تتحدَّث إلى مئاتٍ أو آلاف، فهذا أمرٌ مستحيل بالطبع، وفي هذه الحالة اختر فردًا أو فردين من كل قطاع، وابنِ جسرًا بصريًّا بينهما، وبالتالي سيشعر كل فرد أنَّك تكلمه هو مباشرة.
##########
(3) لاحظ رجع الصدى البصري، فأثناء حديثك يستجيب لك مستمعوك برسائلهم غير اللفظية الخاصة، فيجب أن تكون عيناك نشيطتين حتى تلتقط هذه الرسائل، وتعرف ما التصرف الذي سيُبنَى على هذا الأساس.
فإن كان رد فعلهم إيجابيًّا فما عليك إلاَّ أن تستمر فيما أنت عليه، ولتبشر بنجاحك، ولتحاول توطيد صلتك بمن استجابوا لك بصريًّا، بأن تخصهم بابتسامة خاصة ونظرات أعمق.
أمَّا إن كانت انطباعاتهم [ردود أفعالهم] سلبية، فلتنظر ما السبب في ذلك؟ فإن كان سببًا خارجًا عن إرادتك فحسبُك الله.
أمَّا إن كان السبب منك، فلتحاول أن تغيِّر من نبرات صوتك، أو تضيف بعض المرح والدعابة إلى حديثك، أو بعض القصص والأشعار، ولتراقب الأعين، وأي الموضوعات كان أشدهم جذبًا لانتباههم.
وإن كان في مظهرك شيء يشتت انتباههم، فلتحاول إصلاحه إن أمكن ذلك.
إنَّ لغة العيون لغة موحَّدة يفهمها كل الناس مهما كانت أوطانهم وأجناسهم وألسنتهم، فلنحرص على تعلمها.
==
خواطر حول لغة العيون
لغة العيون، اللغة الصافية التي لا كلام فيها، اللغة التي تصمت فيها الأفواه وتتكلم العيون كلاماً قد يكون أبلغ مما ينطق به اللسان.
سهولة ويسر
=
ما أسهله من سبب، وما أيسرها من وسيلة! أجل . فالنظر لا يحتاج جهداً ولا طاقة ولا صحة، نظرة يستطيع أن يقوم بها الزوج الأخرس والمريض والمشلول والأصم، يستطيع الزوجان أن يتبادلانها في اليوم مرات كثيرة، في كل مكان من البيت، وفي كل وقت من ليل أو نهار.
(لغة العيون - 1)
==
قال تعالى ( فإذا جاء الخوف رأيتهم ينظرون إليك تدور أعينهم كالذي يغشى عليه من الموت)
وقال الشاعر:
إن العيون لتبدي في نواظرها.............. ما في القلوب من البغضاء والإحن
وقال الآخر:
العين تبدي الذي في قلب صاحبها ............من الشناءة أو حب إذا كانا
إن البغيض له عين يصـــدقها ..........لا يستطيع لما في القلب كتمانا
فالعين تنطق والأفواه صـــامتة ....... حتى ترى من صميم القلب تبيانا
نعم إن العيون ليست وسيلة فقط لرؤية الخارج بل هي وسيلة بليغة للتعبير عما في الداخل أي ما في النفوس والقلوب ونقله للخارج .
==
فهناك النظرات القلقة المضطربة وغيرها المستغيثة المهزومة المستسلمة ، وأخرى حاقدة ثائرة ، وأخرى ساخرة ، وأخرى مصممة ، وأخرى سارحة لا مبالية ، وأخرى مستفهمة وأخرى محبة ، وهكذا تتعدد النظرات المعبرة وقد سمى القرآن بعض النظرات ( خائنة الأعين ) .
والإنسان في تعامله مع لغة العيون يتعامل معها كوسيلة تعبير عما في نفسه للآخرين ، وكذا يتعامل معها كوسيلة لفهم ما في نفوس الآخرين .
التعبير الأمثل بالعيون :
إذا أردت إيصال مرادك بعينيك فاحرص على الأمور الآتية :
1. أن تكون عيناك مرتاحتين أثناء الكلام مما يشعر الآخر بالاطمئنان إليك والثقة في سلامة موقفك وصحة أفكارك .
=
2. تحدث إليه ورأسك مرتفع إلى الأعلى ، لأن طأطأة الرأس أثناء الحديث ، يشعر بالهزيمة والضعف والخور .
=
3. لا تنظر بعيداً عن المتحدث أو تثبت نظرك في السماء أو الأرض أثناء الحديث ، لأن ذلك يشعر باللامبالاة بمن تتحدث معه أو بعدم الاهتمام بالموضوع الذي تتحدث فيه .
=
4. لا تطيل التحديق بشكل محرج فيمن تتحدث معه .
=
5. أحذر من كثرة الرمش بعينيك أثناء الحديث ، لأن هذا يشعر بالقلق واضطراب .
=
6. ابتعد عن لبس النظارات القاتمة أثناء الحديث مع غيرك ، لأن ذلك يعيق بناء الثقة بينك وبينه .
=
7. أحذر من النظرات الساخرة الباهتة إلى من يتحدث إليك أو تتحدث معه ، لأن ذلك ينسف جسور التفاهم والثقة بينك وبينه ، ولا يشجعه على الاستمرار في التواصل معك ورب نظرة أورثت حسرة .
=
كيف تفهم ما في نفوس الآخرين من خلال نظرات عيونهم ؟.
=
لقد قام علماء النفس بالكثير من التجارب للوصول إلى معرفة دلالات حركات العيون عما في النفوس ، ورحم الله ابن القيم الذي قال : إن العيون مغاريف القلوب بها يعرف ما في القلوب وإن لم يتكلم صاحبها .
=
وكان مما وصلوا إليه كما ذكر الدكتور محمد التكريتي في كتابه ( آفاق بلا حدود ) :
النظر أثناء الكلام إلى جهة الأعلى لليسار: يعني أن الإنسان يعبر عن صور داخلية في الذاكرة ،
وإن كان يتكلم وعيناه تزيغان لجهة اليمين للأعلى فهو ينشئ صوراً داخلية ويركبها ولم يسبق له أن رآها
=
أما إن كانت عيناه تتجهان لجهة اليسار مباشرة فهو ينشي كلاماً لم يسبق أن سمعه
=
، وإن نظر لجهة اليمين للأسفل فهو يتحدث عن إحساس داخلي ومشاعر داخلية
=
وإن نظر لجهة اليسار من الأسفل فهو يستمتع إلى نفسه ويحدثها في داخله كمن يقرأ مع نفسه مثلاً .
هذا في حالة الإنسان العادي ، أما الإنسان الأعسر فهو ع** ما ذكرنا تماماً .
=
وبناء على هذه المعلومات يمكنك أن تحدد كمن أي الأنماط يتحدث الإنسان وهو يتحدث معك بل ويُمكنك عند قراءة قصيدة أو قطعة نثرية أن تحدد النمط الذي كان يعيشه صاحبها عند إعداده لها هل هو النمط السمعي أو الصوري من الذاكرة أو مما ينشئه أو من الأحاسيس الداخلية ، وذلك من خلال تأمل كلامه وتصنيفه في أحد الأصناف السابقة .
==========
وهذا تصنيف آخر للعيون انفسها مع التحفظ على بعض الصفات
× أسـرار الـعـيـون ×
العين الناعسة :
هي الخجولة التي لاخبث فيها ولادهاء ولاغباء ، تعبر عن
الإستسلام والرضوخ والطيبة ، وتدل على اللامبالاة
والسكون السلبي وقبول الأمر الواقع بلا جدال
---.
العين المخدرة :
فهي عين تائهة حائرة حزينة ترتسم عليها علامات الأرق ،
وتدل على أن صاحبها يهزم بلا مقاومة ، ولايعتمد عليه
مطلقاً لأنه يضر أكثر مما ينفع .
----
العين الثعلبية
فيها دهاء ومكر ولؤم ، وكأنها عين صقر يوشك أن ينقض على
فريسته ، وتدل على ذكاء ممزوج بدهاء ، وصاحبها شعلة نشاط
يركن إليه في الأعمال الخطيرة التي تتطلب حسن تصرف ، وهو
شخص جامد لايعرف المجاملات .
========
العين النمرية أو الصارمة :
وكأنها مختبئة وتحيط بها هالة قاتمة تنظر بترقب وحدة
غامضة ، تدل على أن صاحبها إما حاقد ومعقد نفسياً من
كثرة الهموم ،أو مظلوم لايملك قوة ترد عنه الظلم ومغلوب
على أمره العين الغائرة يكون صاحبها ثابتاً في نظرته ،
لابسمة فيها ولاحزن بل الصرامة وعدم الإن**ار والثقة
القوية بالنفس ، وتدل على الجدية في العمل والدقة وعدم
المجاملة .
------------------
العين الطيبة :
فهي أجمل العيون وأكثرها راحة ، تنطق بالصفاء والنقاء
والوفاء ، وتدل على طيبة قلب صاحبها وثقته وحسن ظنه
ونقاء سريرته ، وصاحبها يتعب في حياته لأنه يثق في كل
الناس ، وهو عاقل ينشد المثالية ويحب الهدوء و السلام .
-------------
العين الضاحكة :
هي الصافية المبتسمة كأنها عيون طفل ، تتسم بالبريق وتدل
على نقاء النفس والمحبة والقبول صاحبها قليل الهم سعيد
الحال مرهف الحس محبوب من الكل .
------------------
العين الصفراء :
هي العين الباهته الممزوجة بصفرة وغشاوة ، غير مركزة في
نظراتها ، وكأن صاحبها مصاب بمرض كبدي أو في العين نفسها
وذلك بما اكتسب من ملامح الحسد واللؤم ، ولايفسح مجالاً
للتفاهم ويحمل غلاً ،لذا نقول على من يحمل مثل هذه
الصفات إنسان صفراوي .
------------
العيون الجريئة :
هي متسعة الحدقة ، ثابتة النظرة ،قوية ،وتدل على
الإنطلاق والتحرر مع طيبة القلب ، صاحبها شجاع ، ونادراً
ماترتع عيناه أثناء الكلام ، يحب المزاح ، مخلص لمن يحبه
ويقسى على من يعاديه.
----------------
العين الشريرة :هي جاحظة غير مستقرة ، تعلوها مسحة الكبر والتعالي وتدل
على عقدة النقص ، صاحبها أسود القلب لايرحم ، وهو في
الحقيقة جبان ولايؤتمن ، معقد وحقود .
---------
العيون المنــكـــــسرة :
هي كثيرة الحركة والإلتفات ، فتدل على كثرة اللمز والغمز
، تترجم مايجول بخاطر صاحبها ومايضمره من استخفاف لمن
ينظر إليه ، وهو يفتقد الشجاعة ويمتلك الأنانية والتعالي
والسخف العين الغمازة هي العين المغمضة أغلب الأحيان
عليها مسحة حزن وندم لحرمان أو تأنيب ضمير ولوعة في
النفس على فقدان شيء غالي ، فالإحساس بالذنب يكــــسر العين.
--------------
العين البريئة :
فيها ثبات مع صفاء الحدقة وابتسامة المنظر مع البراءة
المتمثلة في الشكل العام وتشعر بمحبة صاحبها والإطمئنان
إليه ، وتدل على طيبة قلبة ،وفي بعض الأحيان يكون ساذجاً
مما يسهل الضحك عليه من قبل المخادعين .
---------------------
العين الحنونة :
كأنها عين أم حنون على طفلها ، فيها مسحة الشفقة والرحمة
ورقة الإحساس ، وفيها شفافية وتدل على الصدق والإخلاص
والحب الصافي ، وعلى الحرص والإيثار والتضحية ، تطمئن
القلب وتفرح النفس وتزرع الثقة .
---------------------------
العيون الجاحظة :
فيها جحوظ خفيف ترتسم فيها علامات الحيرة والبلادة
وابتسامة بلهاء مع تحرك الجفون بارتعاشة مرتجفة تدل على
ضعف صاحبها وبلادته ، مع مكر بلابصيرة وتقلب وحيرة العين
البلهاء تعبر عن ثورة أو خوف أو إعجاب ، فهذا الجحوظ
يعبر عن مشاهدة أو سماع شيء مثير حزناً أو فرحاً ، وتدل
على أن صاحبها مفرط الحساسية تجاه مايراه ، ولايجد وسيلة
للتعبير إلا عينيه ، فهو طيب لايعرف الخبث ولا اللؤم
منقول من مصادر متفرقه
منها الكتاب الرائع "حتى لا تكون كلا -د عوض القرني
ومواقع أخرى



رد مع اقتباس
  #2  
قديم 29-06-2007, 01:47 AM
صديق الكهولة صديق الكهولة غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه المتكرر
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,190
افتراضي

عزيزي النورس

تبقى لغة العيون من اللغات السامية

والتي قد لايجيدها بعض عُتاة القلب واستبداد الضمير


نقل مميز

طاب يومك
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 02-07-2007, 07:42 PM
دَمعة الماس دَمعة الماس غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2006
الدولة: في قلب فراشة ..
المشاركات: 4,450
افتراضي

أيها النورس s .. وتظل للعيون لغة لا يدرك ماهيتها الا من يسافر عبر أجنحتها ..


دمتَ أنيقاً حتى في انتقاءاتك المعرفية ..



دمعة الماس
__________________
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 03-07-2007, 11:38 PM
النورس s النورس s غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jun 2004
المشاركات: 430
افتراضي

صديق النوارس
عيني بعينك

طااااااااااااايب فهمت يادب

دمعة ألماس

شكرا لمرورك أختي
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
روح الإنسان وطباعه ....مكشوفة في العيون.....يا سبحان الله... الممرضة أمل منتدى العلوم والتكنولوجيا 3 15-12-2009 10:39 AM
لغات القبائل الواردة في القرآن الكريم النورس s منتدى العلوم والتكنولوجيا 17 16-06-2007 10:13 PM
اسرار العيون noha_bnm منتدى العلوم والتكنولوجيا 5 15-08-2006 11:57 PM
العلاج الشامل للنطق واحــد من الناس منتدى العلوم والتكنولوجيا 5 21-07-2001 03:12 PM


الساعة الآن 09:17 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com