عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات العلمية > منتدى العلوم والتكنولوجيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 29-11-2005, 12:49 AM
ALWATHIB ALWATHIB غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2002
الدولة: الجنوب
المشاركات: 972
افتراضي المرأة و السيارة بين ابتغاء المصلحة و مغالطات الاثارة ... !




ـــ من باب الدين النصيحة ـ رسائل الى العقلاء من البشر ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 1


بسم الله الرحمن الرحيم
الاخوة و الاخوات
قراء المنتدى العام ، رواد بوابة العرب
" العرب الذين عرفوا بأحسن الصفات ، ومكارم الاخلاق ؛ الذين كرمهم الله ، فجعل خاتم الانبياء و المرسلين منهم
وانزل القرآن و الذي هو صفة من صفاته بلسانهم ، وجعلهم أمة وسطا
فيا من يريد ان يجعل هذه الامة أمة جدل ، ومحط الزبل
بحجة المصلحة ، و الدفاع عن المرأة . على رسلك ..."

الزاوية ( 1 )
كم من القضايا تثوَّر وتثار ثم يتحول النقاش حولها إلى سفسطة ، ونخرج بعدد من الضحايا ، ليس أقلها الهدر العمري (الزمن) والهدر المالي، ثم أذيال الإثارة التي قد ندرك منطلقها ولكننا قد نعجز عن استشراف منتهاها.. ويبقى من يَعدّ نفسه خاسراً يُنَفِّس عنها بأنَّ المسألة مسألة وقت ؟! وهو بهذا ربما يلتقي مع الطرف الآخر في أن قضية النقاش يحكمها أمور خارجة عن ذاتها.

الزاوية ( 2 )
في كل نقاش يجب أن ننطلق من ثوابت متفق عليها ، وإلا فلا قيمة للنقاش ، ولا نتيجة يمكن التسليم بها من طرف لآخر، ويبقى الطرح بلا منطلق نوعَ سفسطة إن لم يكن صورة من صور الاستئصال الممقوت.
والثوابت، يجب أن تبقى محفوظة عن جهل الجاهل ، وغفلة المستغفل ، وكيد العدو .

ولنا أن تتساءل من أين جاءت فكرة طرح مسألة قيادة المرأة للاقتراع التي نادى بها البعض في خضم الخوض في الموضوع؟ ليس التساؤل ، لأن نتيجة الاقتراع معروفة سلفاً بتقبل أو رفض ؛ كلا، ولكن لأنَّ مبدأ طرح الموضوع للاقتراع حيدة عن الطريق الشرعي في بيان الأحكام ، والتسليم للشرع ، وفق قول الباري جل وتقدس: ( فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون ) فهل كل المقترعين من أهل الذكر؟ أم أن الواجب عليهم سؤال أهل الذكر؟

الزاوية ( 3 )
مسألة قيادة المرأة للسيارة التي تطرح على أنها قضية، مثال صارخ لما نحن بصدد الحديث عنه، ليس إلا ؟
فأين الثوابت عند مناقشة هذه القضية ؟
هل هي في طرح الموضوع دون عناية بمعرفة الحكم الشرعي للمسألة في بلد شريعته الشريعة ؟
أو في طرح الموضوع مع العلم بما صدر فيه من فتاوى من جهات علمية رسمية معتبرة ، في بلد يرعى الحكم الشرعي وينطلق منه؟
أو هي في عدم الاستناد إلى نص شرعي من مؤهلٍ للاستدلالِ عالمٍ بالحال ؟
أو في عدم الاستناد على مادة نظامية أو دستورية مُسنِدة كأي مشروع في أي دولة قانونية ؟
وهي أقل ما يمكن لقبول مشروع يخدم مصلحة الأمة، بلْه ما هو دون ذلك.كيف والقرار الرسمي قد حسم الموضوع من قبل؟!

كيف ننطلق نحو أفق نافع نكسبه بعد حوارات جادة في قضايا حقيقية، يتطلبها المجتمع، في حين أنَّ الطرح يفتقد إلى الثوابت التي يجب أن ينطلق منها الطارح في بيان شرعية الطرح، لا أن يكون المطروح معيار صحة الثوابت؛ وإلا فإننا حينها نتحدث عن موضوع ندَّعي شرعيته أو وطنيته أو هُما معاً، في الوقت الذي لا يهم البعض فيه إن كان داخل دائرة المشروع أو خارج دائرة الوطن !

الزاوية ( 4 )
وإذا أردنا أن نطبق نظرية المشروعية على الموضوع إيَّاه ؛ فلننطلق من قواعد النظام الأساسي للحكم ، إذ هو نظام يقدس المشروعية العليا ، وينطلق منها حتى في نقد ذاته ، كما في نص المادة الأولى منه ، التي جاءت على النحو التالي :
( المملكة العربية السعودية دولة عربية إسلامية ذات سيادة تامة، دينها الإسلام، ودستورها كتاب الله تعالى وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم )؛ ففي هذه المادة تأكيد لالتزام الدولة بالدين الإسلامي، واتخاذ مصادره الأصلية ( الكتاب والسنة ) دستورا أعلى يحكم الدستور؛ وهذا ما تؤكده المادة السابعة وتبينه على نحو لا يحتمل التأويل ، ونصها :
( يستمد الحكم في المملكة العربية السعودية سلطته من كتاب الله وسنة رسوله.. وهما الحاكمان على هذا النظام وجميع أنظمة الدولة ).
فهي صريحة في أن ما خالف الكتاب والسنة فهو مستبعد حتى على فرض صدور نظام به ؟

كما نجد أن السياسة التي تدار بها الأمة ومصالحها في وطننا ، هي السياسة الشرعية ؛ ومرجع التحقق من وصف الشرعية في بلدنا إنما هي فتاوى علماء الشريعة فيه ، بنص الكتاب العزيز، كما أسلفت. وهو ما جاء واضحاً في ( المادة الخامسة والأربعون ) من النظام الأساسي للحكم: ( مصدر الإفتاء في المملكة العربية السعودية..كتاب الله تعالى وسنة رسوله صلى الله عليه و سلم ).

وجاء نص ( المادة الخامسة والخمسون ) من هذا النظام في غاية الصراحة والوضوح ؛ إذ تلزم الملك بسياسة الأمة سياسة شرعية؛ فقد نصت على ما يلي: ( يقوم الملك بسياسة الأمة سياسة شرعية طبقا لأحكام الإسلام ويشرف على تطبيق الشريعة الإسلامية والأنظمة والسياسة العامة للدولة وحماية البلاد والدفاع عنها ) ومرجع التحقق من وصف الشرعية في بلدنا هو فتاوى علماء الشريعة فيه ، والمادتان السابقتان واضحتان في تأكيد ذلك.

الزاوية ( 5 )
وإذا نظرنا إلى مسألة قيادة المرأة للسيارة، فلا شك أنها مسألة قد صدر بشأنها فتاوى شرعية ( مثال ليس إلا: فتاوى اللجنة الدائمة:17/239-248 ) وقرار رسمي؛ وهي بلا شك من مسائل السياسة الشرعية ، إذ هي من المسائل العامة التي لم تمنع لذاتها ، إذ هي من قبيل المحرم لغيره ، والجدال في هذه القضية على أنها من قبيل المحرم لذاته خروج عن الموضوع إن لم يكن تلبيساً على من لا يدرك الفرق بين الأمرين .
وهذا الفرق واضح في فتوى المنع ؛ فإنما منع من ذلك في الفتاوى الصادرة بخصوصه: من أجل ما يترتب عليها في بلدنا من المفاسد المؤكَّدة أو التي يغلب على الظن وقوعها على أقل تقدير؛ ومثل هذا النوع من القضايا يمكن إعادة النظر فيه وفق الآلية السليمة فتوىً ونظاماً، والنظر فيه يستند إلى اعتبارات من أهمها التحقق من انتفاء العلة التي منع من أجلها ( وهي أمر يمكن التحقق من بقائه أو زواله ).

فإذا كان الحال يتطلب نظراً شرعياً جديداً ؛ فيجب أن تطرح المسألة على الجهة ذاتها التي أصدرت الحكم الشرعي المانع؛ لما أنها قضية غير جديدة من حيث هي، وترتبط بعدد من المصالح والمفاسد الخاصة والعامة ، وتحتاج – على أقل تقدير – إلى تحديد المصالح المعتبرة شرعا ، وإلى إخراج المصالح الملغاة شرعا ، وإلى تحديد المفاسد المدفوعة شرعا ، ووصف الشرعية لا يجوز أن يصف به ويثبته أو يصف بضده وينفيه إلا من كان عالما بالقرآن والسنة ، وهم من أحال الله عز وجل إليهم في ذلك بقوله: ( فَاسْأَلوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ بِالْبَيِّنَاتِ وَالزُّبُرِ ) (النحل: 43، 44)؛ ثم تأتي بعد ذلك عملية الموازنة بين ما تبقى من المصالح والمفاسد المتقابلة أو ما زاد عنها، ليُقرِِّر أهل الاختصاص الشرعي - بعد ذلك - الحكمَ الشرعي وفق معطيات هذه الموازنة.

الزاوية ( 6 )
نعم لا بأس أن يُعمِل الجميع عقله في تعداد ما يراه مصالح أو مفاسد لموضوع ما ، في عملية عصف ذهني واسع ليس إلا، لكن البأس كل البأس أن يحكم بشرعية مصلحة أو مفسدة ما مَن لا يملك الأداة الشرعية للتفريق بين المصلحة المنصوصة، والمصلحة المرسلة، والمصلحة الملغاة..
فالزنا فيه مصلحة للزانيين من جهة ما يحصل لهما من اللذة بالحرام، ولكن هل يمكن لعاقل أن يصف هذه المصلحة بأنها شرعية ؟ وأن قضيتهما قضية اجتماعية تلبي حاجة شريحة من المجتمع، ولو بالاستناد إلى ما يعرف بالقانون الطبيعي الذي يحمل الناس في البلدان الإباحية على تسمية هذا النوع من الانحراف فضيحة تقدح في المرشحين للمناصب ؟! وهكذا الشأن في كل مجرم ، فمروجوا المخدرات وشاربوا الخمور لهم مصالح في فعلهم ، بل قد نص القرآن الكريم على أن في الخمر منافع: ( يسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما إثم كبير ومنافع للناس ) !
فهل لهذه المنافع أي اعتبار؟
كلا، فأي اعتبار لهذه المنافع وقد ألغاها الشارع الحكيم في قوله: ( إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان فاحتنبوه ) ؟
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 29-11-2005, 12:56 AM
ALWATHIB ALWATHIB غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2002
الدولة: الجنوب
المشاركات: 972
افتراضي

الزاوية ( 7 )
و يقال لمن يطرح هذا الموضوع من حاملي الألقاب الأكاديمية: أين الدراسات التي يتطلبها ما هو دون الموضوع المطروح من الإشكالية ؟ وهي قضية تفتقد إلى الدراسات العلمية المجردة ، التي تنطلق من ثوابت الأمة ، وإن شئت فقل: التي تنطلق من التأصيل الشرعي والنظامي ، ثم من الجدوى من النقاش حولها.. هل هناك دراسات كافية لطرح الموضوع بجميع جوانبه: الاجتماعية، والتنظيمية، والأمنية، والاقتصادية، والتربوية، والاستشرافية.. إلخ.. في بلدنا ؟!

أين الحقيقة في ظل الإحصاءات الصادقة؟ هل حقا لدينا مليون سائق أم أنه التهويل، وإن يكن ، فلِمَ إذن؟! للأسف أن هذا الرقم -الذي أعلنه بعضهم - لا يقترب من الإحصاء العلمي إلا بعد حذف نصفه في البحر الأحمر وحذف ما يقارب نصف النصف في الخليج العربي !

ولنفترض جدلا أنه رقم إحصاءٍ صادق، فلم لا يكون هذا الخبر اكتشافا يستحق التقدير إذاً، إذ إنَّه قد يؤمِّن لنا مليون وظيفة في متناول السلطتين التنظيمية والتنفيذية للكادحين من الكهول في أعمال تشق على مثلهم، مما سيوفر بطبيعة الحال وظائف للعاطلين من الشباب ليحلوا محلهم؟! ثم لم لا ينظر في حل المشكلة المفترضة من زوايا شرعية أكثر نفعاً ، من مثل:
تفعيل واجب الولاية الذي حصره بعض الأولياء في مهمة تضخيم رصيده المالي من كد موليَّتة أو حتى زوجته !؟ وكذلك واجب الأخ أو الإخوة تجاه الأيامى من أخواتهم.
فأين التماسك الاجتماعي الذي لا زلنا نرى شيئاً من بقاياه، وطالما حدثنا عنه شموله من قبلُ آباؤنا؟!
أم أنَّه لا خيار في حل مشكلة السائقين، إلا أن تقبع من تُنَشَّأُ في الحلية خلف مقود العربة ترواح بين قدميها، وكأنَّها من أمَّة لا ترعى للمرأة حقا ولو بأصل الرقة في الخلقة، أو أن يقف من هو في الخصام غير مبين عند كل حادث أو مخالفة تخصه، يحاجج في مدى استحقاقه لقسيمة المخالفة، أو في مدى تمتعه بالتأمين و التحقق من إجراءاته التي أرهقت أشداء الرجال؟!

وهل نظرنا في الدول التي قادت نساؤها السيارات: هل قلَّ فيها عدد السائقين، أو هو في زيادة؟! ولا سيما بعد أن ملَّت الفتياتُ المِقود، وحلت محلها – عندهن - موضة السائق؟! أو كسلت عنها العجائز، فاستقدمن من يخفف من معاناتهن مع الطارة وضريبة التفرد بالسيارة من صيانة ونحوها ؟! ولو من باب المساواة بالرجال الشيوخ في المسألة إيَّاها..

ولم لا تقدم دراسات توضع فيها الخيارات الممكنة، التي لا تتولد عنها مشكلات جديدة أشد وطأة، كالازدحام مثلا، وهو مشكلة تعيشها مدننا الكبيرة؟ ووضعت لها بعض الحلول في التخطيط المستقبلي في مدينة الرياض ومنها: تطبيق فكرة التنقل الجماعي بالقطارات. وفي بعض البلاد الغربية رأينا السيارات التي تنقل فردا واحدا لا يحق لها السير في المسار الأيسر الأسرع؛ تنفيرا من التنقل الفردي، وتشجيعاً على التنقل الجماعي، بوصفه وسيلة من وسائل تخفيف التزاحم، وفك الاختناقات المرورية! مع في ذلك من تقليل نسبة التلوث البيئي!

فهل تُوجد مشكلة من لا قضية ؟

وقد نبه الله عز وجل في كتابه إلى أن من الظلم طلب إيجاد مشكلة لا وجود لها: ( فقالوا ربنا باعد بين أسفارنا وظلموا أنفسهم )!
فهل ينقصنا الوعي بالثوابت ؟ أم أن لدى بعضنا أزمة قناعة بها ؟
أم أن مصالح الأمة تحرك وفق إملاءات الآخر، الذي لا يرقب في مؤمن إلا ولا ذمة ؟
ولو بدعاوى الإصلاح زعموا ؟
وسؤال أخير أجدني أطرحه من قبيل العصف الذهني المستند إلى النظر في أزمنة الطرح ، ألا وهو :
هل ثمة علاقة بين طرح هذه الموضوعات وأمثالها، وبين الأزمات والشائعات والحملات المغرضة ضد بلادنا؟ وإذا كان الأمر كذلك؛ فأين صدق الانتماء ودعاوى الوطنية ممن يصنع مثل هذه الإثارة ؟
وسؤال قد لا يقل أهمية: لماذا لم تتقدم النساء اللاتي يشعرن بمشكلة لا حل لها غير قيادتهن السيارة إلى أهل العلم ليتبنوا موضوعهن - كعادتهم رعاهم الله - في حمْل ما يطرح عليهم من مشاكل تستلزم الفتوى إلى ولاة الأمر وفقهم الله؟! أما أنا فلم أسمع من أحد من مشايخنا من هيئة كبار العلماء مثلاً أن واحدة قد اشتكت إليه هذه المشكلة كما تراها ! اللهم إلا بعض من نساء البوادي و المزارع القروية التي تأمَن فيها النساء، فالحركات والسكنات البدوية والقروية ، كلها تحت نظر الربع من ربعة بيوتهم الشَّعْرية أو (دكَّات) مجالسهم الريفية التي يمتد منها النظر، مع الرفقة الملازمة في غير اختلاط؛ فوق ما في تلك الأجواء من تحرز عظيم في شأن الحرمات والأعراض، ولو من باب:
وأغض طرفي إن بدت لي جارتي = حتى يواري جارتي مأواها
وعلى كل حال فهو وضع لا يقاس عليه إلا ما كان مثله ؛ بل ربما رآها بعض أهل العلم داخلة في ما يعرف بقضايا الأعيان؛ وهي مسائل يفتى في كل حالة منها – بعد دراستها - على حدة؛ ولا يجوز تعميم الفتوى فيها، فضلا عن استصدار قرار عام أو نظام.

الزاوية ( 8 )
ولما بسط شيخنا محمد بن عثيمين - رحمه الله - بيان حكم قيادة المرأة للسيارة في بلدنا، وبين المفاسد المترتبة عليها ، ختم ذلك بقوله: " واعلم أنني بسطت القول في هذا الجواب لما حصل من المعمعة والضجة حول قيادة المرأة للسيارة، والضغط المكثف على المجتمع السعودي المحافظ على دينه وأخلاقه ليستمرئ قيادة المرأة للسيارة ويستسيغها؛ وهذا ليس بعجيب لو وقع من عدو متربص بهذا البلد الذي هو آخر معقل للإسلام يريد أعداء الإسلام أن يقضوا عليه، ولكن هذا من أعجب العجب إذا وقع من قوم من مواطنينا ومن أبناء جلدتنا يتكلمون بألسنتنا، ويستظلون برايتنا. قوم انبهروا بما عليه دول الكفر من تقدم مادي دنيوي فأعجبوا بما هم عليه من أخلاق، تحرروا بها من قيود الفضيلة إلى قيود الرذيلة " انتهى الشاهد من كلامه رحمه الله.

الزاوية ( 9 )
وقبل أن أدع لوحة المفاتيح، وحتى لا يساء بي الظن دعوني أُعَرِّف ( المرأة )، نعم ( المرأة )، ولو في آخر المقال، ولتعذروني في هذا التصرف ؛ فأقول : المرأة: هي ذلك المخلوق اللطيف، الذي يحاول البعض أن يكتشفه لنا.. مع أنه المخلوق الذي خلق من أبينا آدم، وهو هو الذي عَبَرْنا – نحن بني آدم ذكورا وإناثاً - من خلاله إلى هذا الكون.. ولا أحب أن أطيل في تعريفه، فهي مسألة غريبة أن نتعرض لتعريفه أصلا، لكن حتى لا يظن أنه مخلوق يعيش في كوكب آخر، أو أن يَظُنّ بعضُ الكتاب أو المعجبين بهم من قرائهم أن بيوت الآخرين لا يوجد فيها ( امرأة )! أما أو أختا أو بنتا أو حفيدة أو زوجة أو خادمة آفاقية ! ومن المؤسف أنها كثيراً من تظلم في ظل القوانين الوضعية والعادات البشرية ، حتى في ظل تمثال الحرية لا تحصِّل المرأة مرتباً مثل زميلها في العمل ؟! وقد فصَّل لنا بعض غرائب معاناتها هناك مايكل مور - هداه الله – في بعض كتبه، وهو - بلا شك - أصدق لهجة من الكتاب بالوكالة.

بقي أن أقول بهذا الخصوص إن ( المرأة ) لو عبرت عن ذاتها وفطرتها والتزامها بدينها ! لما التفت أدعياء حريتها إلى تعبيرها عن نفسها.. لأنها ربما كانت – في نظرهم - في حال شرود ذهني، أو أنها إنما تسطر اعترافات تحت وطأة سلب الحرية. نعم حتى لو كانت ابنة بعض المتلوثين بالأفكار الأجنبية، فيجب في فهمه للحرية أن تخلع الحجاب قبل أن تعبِّر عن وجوب لبسها له في شريعة ربها ! وما عليك إلا أن تزور موقعاً إسلاميا - موثوقاً - يقدم الفتوى الشرعية، لتقرأ سؤالَ فتاةٍ تتأذى فيه من قسوة أبيها عليها في لبسها للحجاب، وأخرى تتأذى من مضايقة أبيها لها حتى في أدائها للصلاة.. وأرجو أن لا يُتهم أصحاب الفضيلة المشايخ ، من قبل القوم – إياهم – بتهمة تحريض الفتيات على التمرد الأسري بالتي هي أحسن !

وختاماً : الحديث في هذا الباب ذو شجون، ولكن هذه خواطر، رأيت أنها تحتاج إلى تأمل ونظر؛
وتأتي إليها في كل حجة؟ وتتطلع إلى تجربتها في كل نظام
ومشروع تحتاجه الشعوب المسلمة والأنظمة المتطلعة لما يعرف بالأسلمة؟!

هذا والله أسأل أن يحفظ لنا أمننا وإيماننا، ويثبتنا على الحق إلى أن نلقاه؛ وأن يهدي ضالنا من فتيان وفتيات وشيب وعجائز.*

----------------------
* المراة و الطارة بين ابتغاء المصلحة و مغالطات الاثارة ـ د. سعد بن مطر العتيبي . مع التصرف في العنوان .
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 29-11-2005, 01:54 PM
وعد القمر وعد القمر غير متواجد حالياً


 
تاريخ التسجيل: Jul 2003
المشاركات: 1,171
افتراضي

الأخ الواثب
أظنك في نقلك الطويل جدا من مصادر الدستور خلصت لنقطة مهمة
وهي مثار الجدل أن قيادة المرأة للسيارة لم تُحرم بذاتها ولكن رأى البعض
ما يترتب عليها من مفسدة في زمنٍ محدد وفقا لنوعية الذئاب البشرية السائدة
ونوعية النساء اللاتي يتظاهرن بالعفاف وهن أفسد خلق الله من وراء حجاب
وتلك متغيرات قد يأتي زمنٌ قريب أو بعيد لا يتجاوز 10 سنين تتغير المفاهيم
وتصبح طبيعية حيث شرعت وزارة التربية والتعليم في تغيير كثير من المناهج
فسوف ينتج عن ذلك ألفة بين خالد وهند في دخول المطبخ لإعداد وجبة الغداء
نؤيد الأحكام الشرعية الصريحة نصا من الكتاب والسنة أما درء المفاسد فهي عملية نسبية
__________________

إن الرياح إذا اشتدتْ عواصفها *** فليس ترمي سوى العالي من الشجرِ



رد مع اقتباس
  #4  
قديم 29-11-2005, 03:27 PM
ALWATHIB ALWATHIB غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2002
الدولة: الجنوب
المشاركات: 972
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاخت الكريمة
وعد القمر

في البدء ، اهلا بكم ، ونشكرم على المرور .

ثم رؤوس اقلام ، على قدر اختصاركم في التعليق :
" وبداية لم يكن هناك نقلا طويلا جدا من مصادر الدستور .. !
ولكن ذكرت بعض قواعد النظام الأساسي للحكم .
وهي خير بكثير من الانظمة الوضعية التي سادت البلدان ـ وهذه من مؤشرات ان النقاش يصب في غير
مصبه الذي جعل فيه ... !
"
اقتباس:
أظنك في نقلك الطويل جدا من مصادر الدستور خلصت
لو ان موضوعا يرد عليه : ( بغض الطرف ؛ لطوله )
تاركين نقاطه التي هي عدد نجوم المجرة الشمسية .. ! كثرة وزحمة
لخلت كتب المناظرة ، و لعمت افكار الخصوم ، ولكن للنقاش طرقه ، فتطرقي الى تلك المطولات !
بالتفنيد ان كنتِ من أهل التنفيد .

وإلا فما اسهل القول ، وما كثره !

000000
اقتباس:
خلصت لنقطة مهمة
وهي مثار الجدل أن قيادة المرأة للسيارة لم تُحرم بذاتها ولكن رأى البعض
ما يترتب عليها من مفسدة في زمنٍ محدد وفقا لنوعية
اولا : ان كنتم توافقون على ان هذه نقطة مهمة ، فهذا مكسب
ثانيا : من الذي رأى ـ وهو من البعض ـ ان هذه المسألة يترتب عليها مفاسد .. ؟

00000

اقتباس:
.. ونوعية النساء اللاتي يتظاهرن بالعفاف وهن أفسد خلق الله من وراء حجاب
من العدل و الأدب ؛ ألا نعمم القول بهذه الطريقة
وألا نكتب بهذا الانشاء الضعيف الذي يحمل من الافتراء و البهتان
ما يعم نساء بلاد هي من اطهر البقاع ، واشرف الاماكن .. !
فالفساد في كل مكان ، ويتلوث به كل متلوث ولكن الاستثناء
واجب لتنزيه أهل الشرف و المروءة

0000000
اقتباس:
وتلك متغيرات قد يأتي زمنٌ قريب أو بعيد لا يتجاوز 10 سنين تتغير المفاهيم
هذه الدولة ، وبحمد الله ، قد أخذت ( الكتاب و السنة ) مصدر تشريعها
وهذا القول : ( شنشة من أخزم ) ، وضرب جدل في ظهر الغيب
وإننا نسأل الله ان يثبت حكام هذه الدولة على منهجهم .

000000
اقتباس:
وتصبح طبيعية حيث شرعت وزارة التربية والتعليم في تغيير كثير من المناهج
اسوء السوء ، دس المجمل في مقام التفصيل ، هذه مسألة لها مقام آخر
ولها طرح آخر ، وتختلف اختلافا كبير
وانه من المحرم شرعا وعقلا ، التلبيس على الناس !

00000
اقتباس:
نؤيد الأحكام الشرعية الصريحة نصا من الكتاب والسنة أما درء المفاسد فهي عملية نسبية
وهل الاحكام الشرعية الصريحة نصا ، تحتاج بعد مقامها الشرعي ، الى تأييد أحد .. !
ما هذا الكلام ... !
00000
اقتباس:
أما درء المفاسد فهي عملية نسبية
قاعدة جليلة لضبط ما لا ينضبط من مصالح الناس
نشكك في عملها بحجة النسبية الموجودة في اذهاننا
لا في اذهان أهل الاختصاص
هذه النسبة لا نحددها نحن وفق مشاربنا واهوائنا
ولكن الواقع المعاش . بحكم اهل العلم

0000

وبعد ،، فالعدل من القيم الاسلامية العظيمة ، وما احوجنا اليه .
فأين العدل ،ونحن نرد بالمجمل ـ المبهم ـ ما تم تفصيله وشرحه .. !
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 29-11-2005, 07:33 PM
وعد القمر وعد القمر غير متواجد حالياً


 
تاريخ التسجيل: Jul 2003
المشاركات: 1,171
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ALWATHIB
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاخت الكريمة
وعد القمر

في البدء ، اهلا بكم ، ونشكرم على المرور .

ثم رؤوس اقلام ، على قدر اختصاركم في التعليق :
" وبداية لم يكن هناك نقلا طويلا جدا من مصادر الدستور .. !
ولكن ذكرت بعض قواعد النظام الأساسي للحكم .
وهي خير بكثير من الانظمة الوضعية التي سادت البلدان ـ وهذه من مؤشرات ان النقاش يصب في غير
مصبه الذي جعل فيه ... !
"

لو ان موضوعا يرد عليه : ( بغض الطرف ؛ لطوله )
تاركين نقاطه التي هي عدد نجوم المجرة الشمسية .. ! كثرة وزحمة
لخلت كتب المناظرة ، و لعمت افكار الخصوم ، ولكن للنقاش طرقه ، فتطرقي الى تلك المطولات !
بالتفنيد ان كنتِ من أهل التنفيد .

وإلا فما اسهل القول ، وما كثره !

000000


اولا : ان كنتم توافقون على ان هذه نقطة مهمة ، فهذا مكسب
ثانيا : من الذي رأى ـ وهو من البعض ـ ان هذه المسألة يترتب عليها مفاسد .. ؟

00000


من العدل و الأدب ؛ ألا نعمم القول بهذه الطريقة
وألا نكتب بهذا الانشاء الضعيف الذي يحمل من الافتراء و البهتان
ما يعم نساء بلاد هي من اطهر البقاع ، واشرف الاماكن .. !
فالفساد في كل مكان ، ويتلوث به كل متلوث ولكن الاستثناء
واجب لتنزيه أهل الشرف و المروءة

0000000

هذه الدولة ، وبحمد الله ، قد أخذت ( الكتاب و السنة ) مصدر تشريعها
وهذا القول : ( شنشة من أخزم ) ، وضرب جدل في ظهر الغيب
وإننا نسأل الله ان يثبت حكام هذه الدولة على منهجهم .

000000

اسوء السوء ، دس المجمل في مقام التفصيل ، هذه مسألة لها مقام آخر
ولها طرح آخر ، وتختلف اختلافا كبير
وانه من المحرم شرعا وعقلا ، التلبيس على الناس !

00000

وهل الاحكام الشرعية الصريحة نصا ، تحتاج بعد مقامها الشرعي ، الى تأييد أحد .. !
ما هذا الكلام ... !
00000

قاعدة جليلة لضبط ما لا ينضبط من مصالح الناس
نشكك في عملها بحجة النسبية الموجودة في اذهاننا
لا في اذهان أهل الاختصاص
هذه النسبة لا نحددها نحن وفق مشاربنا واهوائنا
ولكن الواقع المعاش . بحكم اهل العلم

0000

وبعد ،، فالعدل من القيم الاسلامية العظيمة ، وما احوجنا اليه .
فأين العدل ،ونحن نرد بالمجمل ـ المبهم ـ ما تم تفصيله وشرحه .. !
لأول مرة أعرف أن النظام الأساسي للحكم إمتداد للتشريع الإسلامي ؟؟ قد تكون الركيزة في ظاهرها إسلامية
ولكن بها من القوانين الوضعية الشيئ الكثير فلا فرق بين الدستور والنظام الأساسي للحكم
هذا رأيك وهو لك أن نقاشي لا يصب في مصلحة النقاش فكما يبدو من أسلوبك أنك مرافع جيد للسيدة الأستاذة أم سارة
التي جعلتنا فيروسات مؤذية وجاهلون يُقال لهم سلاما فلا أتشرف بأن يستمر النقاش بيننا فما يهمني البحث عنه والوصول إليه أتوقف عنده وهو محور القضية أما المداخلات الجانبية الإنشائية ماهي إلآ حشو تجميلي ليس أكثر
باب درء المفاسد بابٌ متغير على مدى العصور فما كان مفسدة في سالف العصر والأوان أصبح منفعة والعكس صحيح
فقد حرمو دوران الشمس وشرب البيبسي وعدم مصافحة غير المسلم في سن طفولتي والتلفزيون والدشوش والآن تُباع بجوار المساجد فهل تعتقد أنها بغفلة من الدولة ورجال الحسبة ليتك تتابع الحوارات الوطنية التي يتبناها رجال الفكر بتأييد من ولي الأمر الملك خادم الحرمين الشريفين لتعرف بنفسك أين وصلت تلك القاعدة الفقهية التي انقلبت مائة وثمانين درجة
لم أعمم ولم أبهت ولكن كما قلت لك في بدء ردي هنا أن النفس البشرية تتعرض للهوى والمزاجية في رفض أو قبول فكرة حسب المؤثرات الخارجية والتغذية الراجعة
__________________

إن الرياح إذا اشتدتْ عواصفها *** فليس ترمي سوى العالي من الشجرِ



رد مع اقتباس
  #6  
قديم 30-11-2005, 09:47 AM
عاشـق البحـر عاشـق البحـر غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 8,306
افتراضي

استاذي الواثب
ليس بعد ما قلت تعقيب بارك الله فيك وفي علمك ونفع به الجميع
الا ان لي رأي متواضع اود ان اشارك به
ان عدم السماح للمرأه بالقياده هو في حد ذاته تكريم لها ورفع من مكانتها
الا في حالة الضروره القصوى وهي نادرا ما تحدث
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 30-11-2005, 04:10 PM
ALWATHIB ALWATHIB غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2002
الدولة: الجنوب
المشاركات: 972
افتراضي

الأخت الكريمة
وعد القمر

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اختي الكريمة ، ما أجمل ان يكون الانسان منصفا عادلا ، متواضعا ، وجاعلا نفسه في محلها
ورحم الله امرء عرف قدر نفسه ، ولم يخض في مواضيع يجهل الكثير من جوانبها
فإنه في مثل هذا ، يظلم نفسه ويظلم الآخرين .
00000
وقد احببت ان اضيء بعض السطور التي كتبت آنفا
لا للرد فقط ولكن لأن عتمة الليل قد تجعل البعض يتعثر ..
0000

اقتباس:
لأول مرة أعرف أن النظام الأساسي للحكم إمتداد للتشريع الإسلامي ؟؟ قد تكون الركيزة في ظاهرها إسلامية
ولكن بها من القوانين الوضعية الشيئ الكثير فلا فرق بين الدستور والنظام الأساسي للحكم
الذي يقول بهذا ، الظاهر انه لا يعلم
فكيف ينكر ما لا يعلمه .. ؟
" وكما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إنما شفاء العيّ السؤال "
فهذا بيان عسى ان يشفي عليلا عيّا قليلا ..
اولا :
( النظام الأساسي للحكم
مبادئ الدولة :
تمثل الدعوة الإصلاحية التي قامت على أساسها الدولة السعودية الركيزة التي اعتمد عليها الحكم فيها ، و تقوم تلك الدعوة على أساس إقامة شرائع الإسلام و الأمر بالمعروف و النهى عن المنكر و تطبيق مبـادئ الشريعـة الإسلاميـة ، وإصلاح العقيدة و تنقيتها من البدع و هي بذلك تستمد مبادئها من المبادئ الإسلامية الصحيحة التي كانت سائدة في صدر الإسلام )
ثانيا :
النظام الأساسي للحكم :
الباب الأول المبادئ العامة :
المادة الأولى

المملكة العربية السعودية دولة عربية إسلامية ذات سيادة تامة دينها الإسلام ودستورها كتاب الله تعالى وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم ... )
... ثم
المادة السابعة

يستمد الحكم في المملكة العربية السعودية سلطته من كتاب الله وسنة رسوله.. وهما الحاكمان على هذا النظام وجميع أنظمة الدولة.

فماذا بعد هذا ، هل عرفتم الآن وأزيلت الجهالة وعدم المعرفة .
و عرفتم جهالة القول بــ : قد تكون الركيزة في ظاهرها إسلامية
ولكن بها من القوانين الوضعية الشيئ الكثير
فهذا بهتان واسع .. بعد هذا البيان ، الذي يزيده اطلاعكم على :
النظام الاساسي للحكم ( المملكة العربية السعودية )
نظام مجلس الشورى ( المملكة العربية السعودية )


فالذي لا يعرف لا يهرف .. !
ويقول ظاهر الاشياء كيت وكات ..
ويجمع بين لاشياء : فلا فرق بين الدستور والنظام الأساسي للحكم .
متجاوزا زمانه ومكانه .

000000
خلط الامور ، لتوسيع القضية وتهميش الاصل وذلك في :
اقتباس:
.. فكما يبدو من أسلوبك أنك مرافع جيد للسيدة الأستاذة أم سارة
هذا لا يناقش هنا ، وخلافاتكم الشخصية لا تحل في مواضيع الخلاف
فتتنفس الصدور عمّا نزغ الشيطان فيها .
فكوني موضوعية ، ونقاشي ما سلف ؛ إن كان عندك شيء !
الا ان تكونوا ممن يريد توسعة دائرة استعداء الآخرين .
000000
اقتباس:
يُقال لهم سلاما فلا أتشرف بأن يستمر النقاش بيننا فما يهمني البحث عنه
والوصول إليه أتوقف عنده وهو محور القضية أما المداخلات الجانبية الإنشائية
ماهي إلآ حشو تجميلي ليس أكثر
أقول له زيدا فيسمع خالدا = ويكتبه عمرا ويقرأه بكرا !

000000
اقتباس:
باب درء المفاسد بابٌ متغير على مدى العصور فما كان مفسدة في سالف العصر والأوان أصبح منفعة والعكس صحيح
هكذا اجمالا ، وآفتنا في هذا النقاش كما ذكرت آنفا : اختصار المجمل ، وهذا تلبيس ...

0000000
وما زلنا في بيع التهم بالجملة ـ حشفة وسوء كيلة ـ :
اقتباس:
فقد حرمو دوران الشمس وشرب البيبسي وعدم مصافحة غير المسلم في سن طفولتي والتلفزيون والدشوش ..
( حرمو ) دوران الشمس .. هكذا ؟
وشرب البيبسي .. ؟ و الميرندا و السفن آب ؟
وعدم مصافة غير المسلم .. !
و التفلزيون و الدشوش
رد هذه الامور و تفنيدها سيطول
من هؤلاء الذين قالوا بذلك .. وارجو الإتيان بنقولات ، لنميز و نظهر الحق من الباطل .
ففي الكلام حق وباطل .

000000
وما مناسبة ذلك :
اقتباس:
ليتك تتابع الحوارات الوطنية التي يتبناها رجال الفكر بتأييد من ولي الأمر الملك خادم الحرمين
الشريفين لتعرف بنفسك أين وصلت تلك القاعدة الفقهية التي انقلبت مائة وثمانين درجة
فالحوارات شيء ، وهي مقصدٌ للوصول الى نتائج فيما يبحث فيه ويُتحاور .
وما يُطلب من مشروعية قيادة المرأة للسيارة ، شيء آخر .
فالاول طرح ونقاش ، و الثاني فتوى وحكم .
00000

الحق ان احق ان يتبع ، وعلى المسلم الصادق ايثار الحق على هواه .

وكم ارجو ان احببتم العودة للنقاش ترك تلك النقاط ( الجانبية )
و الدخول في صلب الموضوع : مشروعية قيادة المرأة للسيارة ، على ضوء ما سبق عرضه
او تريدون عرضه ..
اما النقاش هذا ، فهو من الخصومة .
وكم ود ان نترفع عن ذلك ، ولولا ان الكلام فيه حق وباطل لما رددت هذا الرد
00000000
و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 30-11-2005, 06:55 PM
Free Pen Free Pen غير متواجد حالياً
حُجب لمجاهرته العِداء للإسلام
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: دولة قمعستان
المشاركات: 1,615
افتراضي

السيده الكريمه وعد القمر

السلام عليكم ،

دامت يمينك بحفظ الرحمن ..احيي افكارك البهيه وضياء مداد قلمك الهادف والصريح ...

وشكراً




إن يكرهك الناس وأنت تثق بنفسك وتحترمها أهون كثيرا من أن يحبك الناس وأنت تكره نفسك ولا تثق بها
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 30-11-2005, 09:18 PM
ALWATHIB ALWATHIB غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2002
الدولة: الجنوب
المشاركات: 972
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخي الكريم
عاشـق البحـر

حفظ الله مقامك ، وعز الله قلمك
احييك ، فأهلا وسهلا
واشكر مرورك وتعقيبك
وياليت بعض نساء قومي يعلمون ...
واما الكتاب الذين يصيحون بتلك الدعوة فما اشبههم :
بلحم جمل غث على رأس جبل وعر ، لا سهل فيرتقى ، ولا سمين فينتقل ..

0000

تقبل اجمل تحية

رد مع اقتباس
  #10  
قديم 30-11-2005, 09:23 PM
ALWATHIB ALWATHIB غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2002
الدولة: الجنوب
المشاركات: 972
افتراضي

يقول احد حكماء الغرب :
خير ما ترد به على كلام سقيم ان تدعه يستمر !
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 30-11-2005, 10:01 PM
الجناح المكسور الجناح المكسور غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2004
المشاركات: 2,066
افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ALWATHIB
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

واما الكتاب الذين يصيحون بتلك الدعوة فما اشبههم :
بلحم جمل غث على رأس جبل وعر ، لا سهل فيرتقى ، ولا سمين فينتقل ..

وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته
في الصميم , وجزاك الله خير وبارك الله فيك .
دمت بأتم الصحة والعافية
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 01-12-2005, 02:42 AM
Free Pen Free Pen غير متواجد حالياً
حُجب لمجاهرته العِداء للإسلام
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: دولة قمعستان
المشاركات: 1,615
افتراضي

متى يفهم البعض إن العالم اليوم غيره قبل قرون؟ لقد تغيّر الزمن فليت من يعش خارج الزمن يستفق ويعود الى الواقع قبل فوات الأوان !!!
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 01-12-2005, 09:53 AM
الجناح المكسور الجناح المكسور غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2004
المشاركات: 2,066
افتراضي

ومتى يفهم البعض أن هذهِ الأقلام تبرأت مِن الحس الديني , لأنها فقدت عُذريتها على مذبح الانقياد والضُعف والخنوع لِحالة توغُل الفكر الغربي , الذي اصبح في نظرِها حقيقة واقعة ولا بُدَ مِن التعامُل مَعهُ على أساس نفي طبيعة الصِراع بين الحق والباطل , وكم مِن المواضيع قد كشفت المستور وأسقطت القِناع عن بعض الأقلام السامة , بدعوى الانفتاح للرأي والرأي الآخر يخنق .
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 01-12-2005, 01:21 PM
Free Pen Free Pen غير متواجد حالياً
حُجب لمجاهرته العِداء للإسلام
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: دولة قمعستان
المشاركات: 1,615
افتراضي

الى أين تريدون الوصول ؟؟

هذه ترتيلة تعودنا عليها من زمن بعيد، وهذا الكلام الذي ترددونه أكل عليه الدهر وشرب وبال، وهذه البضاعه التي تعرضونها بضاعه منتهية الصلاحيه ، مستهلكه منذ زمن طويل .. يا جماعة الخير اعطونا كلام منطقي وعقلاني يتفق مع العقل بدل هذا الكلام الذي لا يسمن ولا يغني عن جوع و ترددونه ليلاً نهاراً...

ودمتم بخير
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 01-12-2005, 02:57 PM
النيلفور النيلفور غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 30
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وعد القمر
الأخ الواثب
أظنك في نقلك الطويل جدا من مصادر الدستور خلصت لنقطة مهمة
وهي مثار الجدل أن قيادة المرأة للسيارة لم تُحرم بذاتها ولكن رأى البعض
ما يترتب عليها من مفسدة في زمنٍ محدد وفقا لنوعية الذئاب البشرية السائدة
ونوعية النساء اللاتي يتظاهرن بالعفاف وهن أفسد خلق الله من وراء حجاب
وتلك متغيرات قد يأتي زمنٌ قريب أو بعيد لا يتجاوز 10 سنين تتغير المفاهيم
وتصبح طبيعية حيث شرعت وزارة التربية والتعليم في تغيير كثير من المناهج
فسوف ينتج عن ذلك ألفة بين خالد وهند في دخول المطبخ لإعداد وجبة الغداء
نؤيد الأحكام الشرعية الصريحة نصا من الكتاب والسنة أما درء المفاسد فهي عملية نسبية
وعدالقمر

منهج سد الذرائع ودرء المفاسد
استنبطه العلماء من الكتاب والسنة
وهو من القواعد الفقهية المعتد بها عند أهل العلم
وعندما يجمع علماء الأمة على مسألة فهو حجة دامغة

إذا لم يكن لمنهج درء المفاسد وسد الذرائع وعلماء الأمة
عندك أي اعتبار فماذا يكون له اعتبار .
أما حديثك عن فساد بعض النساء المتحجبات فهذا تصرف فردي
فكيف نحمل منهج الإسلام هذه الجريرة ,
ولو أخذنا بقولك فهناك رجال يرتدون حجاب المرأة ليحققون مآرب في أنفسهم
ويفعلون تحته الجرائم الشنيعة فعليهم لعنة الله وملائكته والناس أجمعين ..
الفتنة إذا أقبلت لايراها إلا العلماء
وإذا أدبرت يراها عامة الناس ....
فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لاتعلمون ...
قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين .....
ــــــ

الواثب

لقد أتيت بمنهج أهل العلم الذي يعتمد الكتاب والسنة مرجعه
وأذكرك بقول ابن مسعود :
وعليك بالحق ولايضرك كثرة المخالفين
وإياك والباطل ولايغرك كثرة الهالكين

وأود أن أذكرك أن الأمة الإسلامية عندما تمر بعصور الانحطاط
والإعجاب بالآخر والتغذي على حضارته
ينشأ فيهم من ينادي بمنهج التوافق الذي يرى أن سبب تخلفه هو التدين الإسلامي والأخذ بشريعة الله ,
ويحهم لقد قالوا منكراً من القول وزوراً , يرفعون شعار نعمل بالكتاب والسنة
وهم في أرض الواقع ينقضون عرى الإسلام عروة عروة .....

ولقد قال أحد العلماء :
هذا الدين عظيم من أراد كسره كُسر
ومن أراد تمييعه ماع .......
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 01-12-2005, 02:59 PM
ALWATHIB ALWATHIB غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2002
الدولة: الجنوب
المشاركات: 972
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

في البدء احيي اخي الكريم
الجناح المكسورة

فأهلا وسهلا بك ، وسعدت بزيارتك
ويبدو ان مداخلاتك افلتت زمام اللجام عن الاخ free pen
فرجع مرة أخرى ، لما قرر عدم صوابه سابقا

فيا اخ free pen
اخاطبك مخاطبة المسلم ، وانصحك بقول الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ
( ابغض الرجال الى الله الالد الخصم )
فالعلم و الشرع في اقصى الاتجاه يمين ، وماتتفوه به وتلوك به لسانك ، لا يوجد له جهة .. !
فلزم شدقيك وزم شفتيك ، وامسك لسانك عن التطاول ، ولا ينكسر قلمك ، فيدمي يدك
0000
وهذا مثال على الجهل العريض ، و الاصرار المريض ـ عافانا الله ـ
اقتباس:
متى يفهم البعض إن العالم اليوم غيره قبل قرون؟ لقد تغيّر الزمن فليت من يعش خارج الزمن يستفق ويعود الى الواقع قبل فوات الأوان !!!
يقول العربي الحرّ : رمتني بدائها وانسلت ـ الجهل ـ
اين انت ، في اي طرف من القارة القطبية تتختبئ فلا ترى ما قــُـرر في علم الفقه
يا اخي على اقل تقدير خلّ عندك ثقافة عامة ، يعني ( كن مثقف )

هل تعلم او سمعت شيء اسمه فقه النوازل ...
وهل تعلم الضوابط العامة في النظر في المتغيرات . ـ التي قررها اهل العلم ـ

لي عودة لتقرير ما تقدم بشيء من الاختصار
لنرى أي عقلانية ـ يتميز به عاقل ـ تقبل ان تقف فاغرة فاها
ليتجول الذباب في فناها

و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 01-12-2005, 10:25 PM
الجناح المكسور الجناح المكسور غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2004
المشاركات: 2,066
افتراضي

وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته
أخي الكريم
ALWATHIB
هذا التشبيه
وهو مأخوذ من حديث أم زرع

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ALWATHIB

بلحم جمل غث على رأس جبل وعر ، لا سهل فيرتقى ، ولا سمين فينتقل ..
أصابه في مقتل
ولي عودة على الموضوع إن شاء الله
أخوك الجناح المكسور
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 01-12-2005, 11:35 PM
فتى الصحراء فتى الصحراء غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: May 2002
الدولة: U.S.A - PortLand
المشاركات: 302
افتراضي

للأسف أن من يدّعي حمل شعار الدفاع عن الإسلام هم من يسيئ للإسلام
بطريقتهم العنجهية والسخرية في الرد ليتكم تتعلمون من الهادي البشير كيف
يلاطف الناس ليرغبهم في الدين فكونو مبشرين وأقنعو من يخالفكم بالحسنى
للأسف البعض يحمل رتبة والآخر نيشان تكريم
بئس الواعظ من ينادي بالعقلانية ويمارس ضدها
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 02-12-2005, 12:30 AM
ALWATHIB ALWATHIB غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2002
الدولة: الجنوب
المشاركات: 972
افتراضي

ولم أرى ظلما مثل ظلم ينالنا = يساء إلينا ثم نؤمر بالشكر !


اخي الكريم

حزّ في نفسك وآلمك ، ما قيل في حق من يتطاول ويظلم غيره
ولم يراعي خاطرك ، ان الاول هو من ابتدأ بالسوء

عندما يأتي متأدبا سائلا مستفسرا
فسيجد من يقول له الحسنى
اما اذا اتى سابا قادحا
فسيرجع بما اتى به .
ومن هان عليه الحق ، هان على الحق
000
و عجبا لنا يرى احدنا القذاة في عين اخيه ولا يرى
الجذع في عينه

استعظمت امرنا واولى لك ان تستعظم ما قيل في العلماء
من تجهيل و غمط حق و نقيصة ..
000
ويااخي قد ختمت قولك لمن لا يعرفك بسوء كلام
لا نملك ان نرد عليك
الا سامحك الله
وليست قضيتنا معك ، مهما قلت في شخصنا
فما نحن الا افراد ، قد اوكل لهم بعض الامور .
وما انتصرنا لأنفسنا ، ولكن للعلماء الذين كما رأيت وصفوا بكل نقيصة !

رد مع اقتباس
  #20  
قديم 02-12-2005, 12:49 AM
فتى الصحراء فتى الصحراء غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: May 2002
الدولة: U.S.A - PortLand
المشاركات: 302
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ALWATHIB
ولم أرى ظلما مثل ظلم ينالنا = يساء إلينا ثم نؤمر بالشكر !


اخي الكريم

حزّ في نفسك وآلمك ، ما قيل في حق من يتطاول ويظلم غيره
ولم يراعي خاطرك ، ان الاول هو من ابتدأ بالسوء

عندما يأتي متأدبا سائلا مستفسرا
فسيجد من يقول له الحسنى
اما اذا اتى سابا قادحا
فسيرجع بما اتى به .
ومن هان عليه الحق ، هان على الحق
000
و عجبا لنا يرى احدنا القذاة في عين اخيه ولا يرى
الجذع في عينه

استعظمت امرنا واولى لك ان تستعظم ما قيل في العلماء
من تجهيل و غمط حق و نقيصة ..
000
ويااخي قد ختمت قولك لمن لا يعرفك بسوء كلام
لا نملك ان نرد عليك
الا سامحك الله
وليست قضيتنا معك ، مهما قلت في شخصنا
فما نحن الا افراد ، قد اوكل لهم بعض الامور .
وما انتصرنا لأنفسنا ، ولكن للعلماء الذين كما رأيت وصفوا بكل نقيصة !

لا فضل لك حين التأدب مع من يحاورك بالحسنى
ولكن نقاشي مع من يخالفك فكيف يكون من خلق المسلم الداعية ؟
لم تنزل الأحاديث والتوجيهات النبوية في الحليم والعاقل الكيّس الفطن
فأؤلئك مفروغٌ من أمرهم وقد هداهم الله ولكن العبرة كيف يكون الطرف المقابل
حليما يدعو بكياسة ولباقة وليس متعجرفا مستهزءا وما قيل في حق العلماء
لن ينقصهم قول فاجر ولا يزيدهم قول بر ونحن ننادي بالصبر والأناة في الدعوة
إلى الله فما بكم وقد أشهرتم سيوفكم في وجه من يخالفكم وإن كنت تريد التناقض
بين ما تكتبون وبين ما تمارسون لجمعتُ لكم مواضيع لا تُعدُ ولا تُحصى
ومن المؤلم أن ينطبق على البعض أنهم يقولون مالا يفعلون
رد مع اقتباس
  #21  
قديم 02-12-2005, 05:30 PM
ALWATHIB ALWATHIB غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2002
الدولة: الجنوب
المشاركات: 972
افتراضي ( يا فتى الصحراء ) لا تنه عن خلق وتأتي مثله ..

السلام عليكم
اخي تصرّ ان تنقل الموضوع من نقاشه حول قيادة المرأة للسيارة الى
مسائل الاخلاق و الرفق و المودة و المسامحة و اللين ... !
وكأننا لم نقرأ ذلك او لا نفقه الفرق بين
تقريع المخالف بالرد و القول الشديد
وبين السب و الشتم
وبين الدعوة الى الله بالحكمة و الموعظة الحسنة
( ومن الحكمة وضع الشيء في محله )
ومن شهّر شهّر الله به
ومن الناس مثل الذباب لا يقع الا على الجرح
وإن كنت تريد تتبع العثرات :
اقتباس:
بين ما تكتبون وبين ما تمارسون لجمعتُ لكم مواضيع لا تُعدُ ولا تُحصى
حقا :
اقتباس:
ومن المؤلم أن ينطبق على البعض أنهم يقولون مالا يفعلون
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 02-12-2005, 05:43 PM
فتى الصحراء فتى الصحراء غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: May 2002
الدولة: U.S.A - PortLand
المشاركات: 302
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ALWATHIB
السلام عليكم
اخي تصرّ ان تنقل الموضوع من نقاشه حول قيادة المرأة للسيارة الى
مسائل الاخلاق و الرفق و المودة و المسامحة و اللين ... !
وكأننا لم نقرأ ذلك او لا نفقه الفرق بين
تقريع المخالف بالرد و القول الشديد
وبين السب و الشتم
وبين الدعوة الى الله بالحكمة و الموعظة الحسنة
( ومن الحكمة وضع الشيء في محله )
ومن شهّر شهّر الله به
ومن الناس مثل الذباب لا يقع الا على الجرح
وإن كنت تريد تتبع العثرات :

حقا :
إن كنا في نظرك ذباب
فلا شك أننا وقعنا على جيفة قذرة فطاب مذاقها
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 02-12-2005, 07:30 PM
( * غريب الدار * ) ( * غريب الدار * ) غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 96
افتراضي



السلام عليكم
أخي فتى الصحراء

كل هذا من أجل الدفاع عن free pin عندما بداء بالغمز والمز بشرع الله ودين الله .... وينك عن كل هذا .... أعتقد لو free pin هجم عليك بكم كلمة جارحة متأكد لن تسكت .... بل تكيل له الصاع صاعين .... لكن إذا همز ولمز على شرع الله ودين الله ... سوف تغض الطرف عنه .... والسبب لأنه لا يعنيك شخصياّ .... بل تثور لتدافع عنه كما حدث هنا .... أخي الحبيب هلْ قرأت جَميع مواضيع وتعقيبات فري بن التي وصلت إلى 560 ؟؟؟ ..... وعرفت ما محتواها .... وإن لمْ تقرائها جميعاّ أنصحُكَ بقراءتها جميعاّ لتشاهد السم القاتل بين الحروف .... ويجب على كل مسلم أن يدافع عن شرع الله ودين الله ....وسنة نبينا محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم ..... وينتصر لهما أولى من أن ينتصر لنفسه .... أليس كذلك ياأخي ... وأنت الحكم في ذلك .
دمت بخير
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 02-12-2005, 07:48 PM
فتى الصحراء فتى الصحراء غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: May 2002
الدولة: U.S.A - PortLand
المشاركات: 302
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ( * غريب الدار * )


السلام عليكم
أخي فتى الصحراء

كل هذا من أجل الدفاع عن free pin عندما بداء بالغمز والمز بشرع الله ودين الله .... وينك عن كل هذا .... أعتقد لو free pin هجم عليك بكم كلمة جارحة متأكد لن تسكت .... بل تكيل له الصاع صاعين .... لكن إذا همز ولمز على شرع الله ودين الله ... سوف تغض الطرف عنه .... والسبب لأنه لا يعنيك شخصياّ .... بل تثور لتدافع عنه كما حدث هنا .... أخي الحبيب هلْ قرأت جَميع مواضيع وتعقيبات فري بن التي وصلت إلى 560 ؟؟؟ ..... وعرفت ما محتواها .... وإن لمْ تقرائها جميعاّ أنصحُكَ بقراءتها جميعاّ لتشاهد السم القاتل بين الحروف .... ويجب على كل مسلم أن يدافع عن شرع الله ودين الله ....وسنة نبينا محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم ..... وينتصر لهما أولى من أن ينتصر لنفسه .... أليس كذلك ياأخي ... وأنت الحكم في ذلك .
دمت بخير
لا يعنيني القلم الحر أم القلم السجين في الأمر
يعنيني أسلوب العجرفة والغلظة في الأمر بالمعروف
والذي رفضه الله من فوق سبع سموات
ودين الله وشرعته في غنى عن تلك الأقلام المتبجحة بحبه ولكنها
للأسف الشديد هي الوبال المنفرة فمن يدافع عن شرع الله يقتدي
بمن نزل عليه وحي السماء لا أن يقذف مخالفيه
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 02-12-2005, 07:52 PM
سـكون سـكون غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2002
المشاركات: 154
افتراضي

اختلفتم في نقاش هذه المسألة التي فصَل فيها العلماء من قبلُ وأنتم حملة الأقلام الواعية ، وتراشقتم بهذه الألفاظ ، ثم تريدون أن تكون كل النساء عاقلات وعفيفات ولن يضرهن فتح هذا الباب لهن؟
الواعون من المتنفذين يعون جيدًا هذا الأمر، فلا تتعبوا أقلامكم الحرة.

وفقكم الله للخير.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اسرارالعاب بلاي ستيشن عربي الحق %عاشق الليل% منتدى العلوم والتكنولوجيا 94 13-01-2003 05:06 PM
التقرير النهائي لأخطر مؤتمر نسائي ل الــــفيصـــل منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 14-09-2002 02:02 AM
اهداء للمذكور من اميرخطاب امير خطاب منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 01-08-2002 03:06 AM
قِيادَةُ المرأَةِ للسَّيارة ..!!؟؟ فتى العرب منتدى العلوم والتكنولوجيا 11 26-06-2002 02:56 PM
كيف تختار زوجتك (عن الشبكه السلفيه) khaled_am منتدى العلوم والتكنولوجيا 0 25-02-2002 06:29 PM


الساعة الآن 12:34 AM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com