عبدالله سعد اللحيدان   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > المنتديات الأدبية > منتدى همس القوافي وبوح الخاطر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #51  
قديم 06-08-2006, 05:21 AM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي




وتتابع السالكون في التصوف موثقين (ثقافية الحروف) بجانب بعدها الصوتي. لكن قبل ذلك كله، احتل الحرف مكانة قريبة من القداسة قبل الإسلام بوظيفته الصوتية في سجع الكهان، ثم حافظ على هذه المكانة بعد الإسلام عندما أصبح مفتتحا لبعض السور القرآنية، ثم تأكد ذلك ببعض الأحاديث النبوية، مثل الحديث الذي رواه ابن مسعود عن الرسول صلى الله عليه وسلم: (من قرأ حرفا من كتاب الله، فله به حسنة، والحسنة بعشر أمثالها، لا أقول: ألم حرف، ولكن ألف حرف، ولام حرف، وميم حرف) (20).
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #52  
قديم 06-08-2006, 05:21 AM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

لهذا وسواه جاءت غواية الحداثيين مع الحروف، حتى أن واحدا من ألمعهم هو الشاعر حسن طلب بنى ديوانا بأكمله على (حرف الجيم) هو (آية جيم)، وقد اتجهت الصوتية الحرفية في بعض منجزاتها إلى (حرف المد)، الذي يسميه علماء الأصوات (الحركة الطويلة)، ويبلغ هذا الاتجاه ذروته مع قصيدة النثر، وقراءة ديوان الشاعر رفعت سلام (وردة الفوضى الجميلة) تؤكد ذلك، فمجموع مفردات هذا الديوان - وهو من قصيدة النثر - تبلغ ألفين وتسعمائة وستة دوال، تدخل الحركة الطويلة في ألف وتسعمائة وستة دوال، تدخل الحركة الطويلة في ألف وتسعمائة وواحد وثلاثين دالا بنسبة 76% تقريبا، وهي نسبة مرتفعة تجاوز نسب التردد في الخطاب اللغوي عموما، إذ تبلغ نسبة حروفه الصامتة 25%، والصائتة 84% (21).
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #53  
قديم 06-08-2006, 05:22 AM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

وعلى رغم حدة الإيقاع الحرفي، فإن الشعرية لم تحصر نفسها في إطاره، بل إنها تجاوزته إلى غيره من الإيقاعات الصرفية والبديعية والنحوية، لكن الأذن العربية لم تتعود على هذا الإيقاع لحاجته إلى حسن الإنصات للإحساس به، ولأن هذه الأذن خضعت للإيقاع الخليلي زمنا طويلا حتى اعتادته، بل إنها أضفت عليه نوعا من القداسة بحكم هذا الامتداد الزمني حتى أصبح الخروج عليه انتهاكا للتاريخ والعروبة.
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #54  
قديم 06-08-2006, 05:22 AM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

وعلى رغم ذلك، فمن الخطأ الفادح تصور انفصال الإيقاع في قصيدة النثر انفصالا كاملا عن إيقاع الشعر العربي، فمهما ارتفع الإيقاع في الشعر عامة، وانخفض في قصيدة النثر خاصة، فإنه لن يخرج عن نطاق (الحركة والسكون)، وتحولاتهما في القرب والبعد والتداخل، وهذه التحولات مسموعة بوضوح في الشعر، لكنها خافتة في قصيدة النثر، ومن ثم فهي في حاجة إلى أن تدخل في وسط هادئ حتى يمكن الإحساس بها، ولأننا لا نحسن الإنصات - أحيانا - أصدرنا الحكم الفوري بغياب الإيقاع تماما من قصيدة النثر.
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #55  
قديم 06-08-2006, 05:22 AM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

إن المتابعة المنصفة لموقف هذه القصيدة من الإيقاع، تلاحظ إهمالها لأبنية الإيقاع الجزئية، وعنايتها الواضحة بالبنية الكلية للإيقاع، وهي في ذلك تتوافق مع الإيقاع الكلي للعالم، حيث تغيب إيقاعيته إذا ركزنا المتابعة على مفردات الإيقاع الجزئية، فعندما نتأمل لوحة تشكيلية تأملا جزئيا، فسوف نفتقد فيها التناسق، بل ربما تجلت أمامنا نموذجا للتنافر، إذ لن نجد تناسقا بين (منزل) بجواره (كائن بشري أو حيواني)، وبينهما (شجرة) متشعبة الفروع، لكن تجميع هذه المفردات على نحو مخصوص من القرب والبعد، والصغر والكبر، هو الذي يحقق لها الاتساق والانتظام، وأعتقد أن إيقاع قصيدة النثر شيء قريب من هذا التشكيل.
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #56  
قديم 06-08-2006, 05:23 AM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

إن كل ذلك يقفنا على أمر غاية في الأهمية، وهو أن قصيدة النثر لم تعد حريصة على (الأمثل)، أو (الأفضل)، كما هو السائد المأمول في مسيرة الشعرية العربية، وإنما هي حريصة على (الأنسب)، وهو ما يسمح لها بالابتعاد النسبي عن (المثال) الفني، ومقاربة الواقع التنفيذي، ومن ثم فإنها تؤثر (الصحة الجمالية) على (الصحة اللغوية)، وتؤثر (الصحة الإيقاعية) على (الصحة الموسيقية).
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #57  
قديم 06-08-2006, 05:23 AM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

ونحترس هنا حتى لا يدخل علينا الظن بأن إيثار الصحة الجمالية على الصحة اللغوية، معناه أنها تسمح لنفسها بالخطأ اللغوي، وهذا غير صحيح، فإن عقيدة شعراء قصيدة النثر عدم مقاربة هذا الخطأ، بل إنهم ينفرون من مصطلح (الضرورة) الذي آثرته الشعرية التراثية حرصا منها على (الصحة الموسيقية).
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #58  
قديم 07-08-2006, 05:07 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

(4)
رحل الشعر في الزمن العربي محاطا بهالة قريبة من القداسة بوصفه (ديوان العرب) أي (الذاكرة العربية)، وعلل لذلك ابن رشيق في عمدته بأن العرب (احتاجت إلى الغناء بمكارم أخلاقها، وطيب أعراقها، وذكر أيامها الصالحة، وأوطانها النازحة، وفرسانها الأنجاد، وسمحائها الأجواد، لتهز أنفسها إلى الكرم، وتدل أبناءها على حسن الشيم، فتوهموا أعاريض جعلوها موازين الكلام، فلما تم لهم وزنه سموه شعرا)
(22).
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #59  
قديم 07-08-2006, 05:08 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

ولا شك في أن هذا الوعد بالوظيفة الحضارية للشعر كان نتاجا للواقع الثقافي السائد في البيئة العربية، وهـــو ما لحظه ابن سلام في قوله: (للشعر صناعة وثقافة يعرفها أهل العلم كسائر أصناف العلم والصناعــــــات: منـــــها ما تثقفه العين، ومنها ما تثقفه الأذن، ومنها ما تثقفه اليد، ومنها ما يثقفه اللسان) (23).
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #60  
قديم 07-08-2006, 05:08 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

ولا شك - أيضا - في أن الواقع الحضاري القديم يغاير واقعنا الحضاري اليوم، ومن ثم، فإن الجملة التراثية (الشعر ديوان العرب)، قد داخلها شيء من التعديل، إذ إن الواقع الحاضر له تقنياته التي تستدعي ذلك، فكثير من أدوات الحضارة الحديثة يمكن أن تؤدي الوظيفة السابقة التي لحظها ابن رشيق على نحو دقيق ومؤثر معا.
ذلك أننا نعيش (زمن الصورة) بكل أجهزتها المعرفية والجمالية، وبكل طاقتها التسجيلية والتخزينية، وهو ما أحدث تعديلا في ذائقة المتلقي، وبخاصة متلقي الفنون القولية. وتعديل الذائقة استدعى أشكالا طارئة تناسبها، وتفرض وجودها الإبداعي بوصفها إضافة استدعتها الضرورة الحضارية، لا بوصفها بديلا يلغي سواها، من هذه الأشكال الطارئة (قصيدة النثر)، التي ملأت الدنيا وشغلت الناس، وهو انشغال بانتمائها الأدبي، أكثر منه انشغالا بمفهومها المعرفي، على الرغم من عمرها القصير نسبيا، لكنه على رغم قصره ولد عدة إشارات كاشفة صاحبت البدايات، وما زالت مصاحبة حتى اللحظة الحاضرة.
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #61  
قديم 07-08-2006, 05:09 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

وأعتقد أن الإشارة الأولى التي يمكن أن تقودنا إلى الأفق النوعي لقصيدة النثر، تتمثل في (عقيدتها الإبداعية) إذ المألوف في تاريخ الشعرية، أن تتوجه إلى العالم لتنقله من واقعه الوجودي إلى واقعه الجمالي، أو بمعنى آخر: إنها تسعى (لتشعير العالم)، وقد قدمت الشعرية إنجازات لافتة في كل مرحلة من مراحلها في القديم والحديث، لكن قصيدة النثر رفضت السير في هذا الطريق المطروق، وآثرت أن تبحث عن المناطق الشعرية في العالم، لكي تستصفيها لنفسها، وتمارس فيها إبداعيتها، فلم يعد من همها نقل الواقع إلى الشعر، وإنما همها (فحص) المناطق الشعرية في الواقع والوصول إليها، ثم الوقوف عندها، وفرق واضح بين الأمرين، إذ في الاتجاه الأول تبدأ الحركة من الإبداع لتصل إلى العالم فتنقله إليها، أما في الاتجاه الآخر، فإن الحركة تبدأ من الإبداع - أيضا - لكي تصل إلى العالم، لكنها تستبقيه في موضعه لتمارس شعريتها في بعض مكوناته الشعرية.
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #62  
قديم 07-08-2006, 05:09 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

هذه الإشارة الأولى، تقودنا إلى الإشارة الثانية، والغريب فيها أنها تكاد تكون منافية للمنجز الحداثي، ذلك أن الحداثة أوغلت في اعتماد المتلقي، اعتمادا مركزيا، بينما استبعدت قصيدة النثر هذا المتلقي من حساباتها استبعادا مؤقتا، وتبرر ذلك بأنها حريصة على أن تكون صادقة مع نفسها أكثر من صدقها مع الآخر، بل إنها لا تأنف من صدم هذا الآخر في بعض ركائزه الثقافية والمعرفية.
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #63  
قديم 07-08-2006, 05:09 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

معنى هذا أن المتلقي لم يعد له حقوق قبل قصيدة النثر، ولم يعد متاحا له ممارسة سلطته عليها، وإخضاعها لاحتياجاته الخاصة والعامة، لكن ليس معنى ذلك أنها تسعى الى استعادة الزمن الرومانسي بكل ذاتيته المفرطة، فذلك ينافي طبيعتها الإبداعية التي تعتمد (النصية)، وإعطاءها استقلالية تتعالى على نفوذ كل المتعاملين معها، بعد أن ظل النص يتأرجح إلى جانب المبدع تارة، وإلى جانب المتلقي تارة أخرى.
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #64  
قديم 07-08-2006, 05:10 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

الإشارة الثالثة: هي نفور قصيدة النثر من (الانضباط الصارم) على كل المستويات: إيقاعيا وزخرفيا ودلاليا، لأن هذه الصرامة أفقدت كثيرا من الأشكال الإبداعية جمالياتها بدخول دائرة التكرار التي استهلكت بكارتها، وحولتها إلى قوالب محفوظة.
-------------
ولا نقصد بذلك مجموع الأشكال البديعية، لأن مثل هذه الأشكال، وجدت لها محلا في قصيدة النثر بوصفها أبنية تركيبية وإفرادية تحمل طاقة جمالية مسموعة ومرئية ومدركة على صعيد واحد.
وإنما المقصود تلك الأبنية الحاكمة لهندسة الصياغة والدلالة لإنتاج الشكل الهندســـي المنضبـــط بـ (الشطر والبيت)، لأن هذا الشكل لم يعد من احتياجات قصيدة النثر، لأن احتياجها محصور في جوهر الشعرية وحقيقتها النصية.
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #65  
قديم 07-08-2006, 05:10 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

ويبدو أن مفارقة قصيدة النثر لمثل هذه الأشكال المنضبطة قد لازمه مفارقة (النقاء العرفي) و(الصفاء اللغوي)، إذ هما ينتميان إلى (مثال) لم يعد هذا أوانه، فالزمن (زمن الهجنة) واختلاط الأنساب الإبداعية، وتداخل المعايير الجمالية، وامتزاج التقاليد والأعراف، وأصبح من العسير الفصل بين (النقي والمشوب)، و(الصافي والعكر)، لتغير المقاييس التي يقاس بها هذا وذاك، أي أن (الصفاء والنقاء) أصبحا نوعين من القوالب المعلبة التي فقدت شرط الصلاحية.
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #66  
قديم 07-08-2006, 05:11 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

وقد تبع مفارقة الصفاء والنقاء الخروج من قوالب (الثنائيات) الجاهزة مثل: (ديني ودنيوي)، (تقدمي ورجعي)، (ظاهر وباطن)، (حقيقي ومتخيل)، (اتساق وفوضى)، (ذاتي وموضوعي)، (فردي وجماعي)،(جميل وقبيح)، وكان ذلك كله تمهيدا للخروج من الثنائية المقدسة (شعر ونثر).
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #67  
قديم 07-08-2006, 05:11 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

إن تمرد قصيدة النثر على مثل هذه القوالب كان متوافقا مع مصدر إنتاجها الذي تمرد على مفهوم (التجربة) - كما سبق أن ذكرنا - الذي اعتمد (المشاهدة) بكل بعدها العرفاني، وهذه المشاهــدة مغايـــرة لـ (الرؤية)، لأن الرؤية تتسلط على العالم جملة، لكن المشاهدة تتسلط على الجوهري في هذا العالم، أو لنقل إنها تتعلق بـ (المادة الأولية) عندما كانت الشعرية هي العالم، والعالم هو الشعرية، إن اعتماد المشاهدة بوصفها مصدر إنتاج لقصيدة النثر، عدل شيئا ما من وظيفة الشعرية، فلم تعد وظيفتها رؤية العالم، ورصد حركته كما وكيفا، وإنما أصبحت الوظيفة إفساح الطريق أمام هذه الحركة.
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #68  
قديم 07-08-2006, 05:11 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

وأعتقد أن قصيدة النثر قد حققت بهذه الإشارات ما كانت تستهدفه من التوحد بالعالم في مناطقه الشعرية، فأصبحت هي العالم في شعريته، أو هي الشعر في عالميته، حيث انكسرت على أبوابها الحواجز النوعية، وتداخلت الأجناس القولية وغير القولية، وأصبح مألوفا أن تحل الشعرية في نصوص غير شعرية، وأن تحل النثرية في نصوص شعرية، وأصبح مألوفا أن نتابع في النص كما وافرا من تقنيات السرد والحوار، مجاورة لكم وافر من الغنائية الذاتية، وأصبح مألوفا حضور التفاصيل اليومية والمفردات الحياتية والهموم الوقتية، خلال أبنية المجاز والرمز والإشارة، أي أن مساحة المشترك أصبحت أوسع من مساحة الخاص.
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #69  
قديم 07-08-2006, 05:12 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

لقد كان اتساع مساحة المشترك نوعا من مقاربة (سيولة العالم) وذوبان الحدود الفارقة، ومن ثم ظهر ما يسمى (أدبيات العولمة)، التي كانت موازية للحضارة التكنولوجية، لكنها موازاة من طراز خاص، لأنها تستهدف الجمع بين الخصوص والعموم، بين احترام التراث وعصرية الحاضر، أي أن قصيدة النثر كانت تقنية أدبية في إطار تقنيات العولمة، لها آليات إنتاج، ولها معايير جمالية يمكن أن تضيف إلى الشعرية إضافات لم تكن تحوزها من قبل.
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #70  
قديم 07-08-2006, 05:12 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

(5)
أوضحنا في متابعتنا لإشارات قصيدة النثر ابتعادها عن (الصفاء اللغوي)، ونضيف هنا أن هذا الابتعاد قد قادها إلى (التداولي)، لإحساس أصحابها بأن مفردات اللغة أصبحت عاجزة عن حمل معانيهم، نتيجة لأن هذه المفردات قد استنفدت طاقتها الدلالية، وكأنها أصبحت مفردات صوتية مفرغة من المعنى، ومن ثم سعى الحداثيون إلى مغادرة هذا المعجم المستهلك، والقفز إلى (التداولي)، لكن المفاجأة: أن هذا التداولي قد أصابه ما أصاب اللغة الصافية، بل ربما كان أكثر منها إرهاقا لالتحامه بالممارسة الحياتية اليومية، وكان الخروج من هذا المأزق اللغوي بتصعيد التداولي إلى أفق الصافي خلال سياق خاص قادر على إكسابه نوعا من (البكارة) المصنعة بمهارة حتى لا يتنبه المتلقي إلى هذا الإحلال والتبديل، وكل ما يدركه أنه في مواجهة لغة إبداعية تجمع بين الصافي والتداولي على صعيد واحد.
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #71  
قديم 07-08-2006, 05:13 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

ويمكن متابعة كثير من هذا (التداولي الصافي) في نص لينا الطيبي (مساء رجل):
وهو يصعد
أكل الرجل درجة
أكل أكرة الباب
أكل في الصحن ربطة عنقه
أكل الصحن
أكل الشوكة والملعقة والسكين
أكل الرجل كثيرا
تعب،
أكل الرجل زوجته ونام. (24)
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #72  
قديم 07-08-2006, 05:13 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

تشهد الشعرية في هذه الدفقة واقعة ثقافية تعتمد ثنائية من تلك الثنائيات التي فارقتها قصيدة النثر، لكنها تعتمدها لكي تهدمها من أساسها، أو لتخرجها من (الخدمة الاجتماعية)، والثنائية المقصودة (الذكر والأنثى)، والواقعة تستحضر العمق الثقافي الذي أعلى الذكورة، وأعلى كل ما ينتمي إليها بالفعل والانفعال، وقد تمثل هذا الإعلاء في فعل (الأكل)، وهو فعل تداولي مغرق في تداوليته، لكن النسق ارتفع به إلى أفق الصافي عندما فرغه من دلالته المرجعية، وملأه بدلالة بديلة هي (الافتراس) الذي يلاحق الأنوثة الحقيقية والمجازية على حد سواء، وتبع ذلك تفريغ دال (الرجل) من دلالته المرجعية، وملؤه بدلالة طارئة هي (المفترس) الشره الذي يسعى إلى ابتلاع الحياة بما فيها ومن فيها.
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #73  
قديم 07-08-2006, 05:14 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

وتتوالــى المفــردات التداولــية: (درجــة، أكــرة الباب، ربطة العنق، الصحن، الشوكة، الملعقة والسكين).
لقد تعاملت الشعرية هنا مع المنظومة الصياغية تعاملا عكسيا لتطهرها من هوامشها التداولية، حيث بدأت صاعدة بـ (الرجل) ماديا، بينما تهبط به معنويا، وتنزل به إلى مرتبة الآلة الصماء الفاقدة للإحساس عامة، وإحساس الشبع خاصة، فهي لا تعرف إلا الافتراس النهم الذي لا يفرق بين ما يصلح للافتراس، وما لايصلح له، المهم هو (الأكل) الذي ألح عليه النص سبع مرات بصيغة الماضي التي لا تترك مساحة لاحتمال عدم الأكل.
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #74  
قديم 07-08-2006, 05:14 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

ولحرص النصية على رفع التداولي إلى أفق الصافي، استعانت بالمجاز عندما سلطت فعل (الأكل) على غير المأكول، وهو ما يعني أن الشعرية هبطت بالذكورة من عليائها الثقافية لتلحقها ببدائية (الغابة)، بدائية قانونها الافتراس والابتلاع وأداتها (الأكل)، الذي لاحق كل ما قابل الرجل تمهيدا للوجبة الأخيرة المستهدفة (أكل الرجل زوجته ونام).
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
  #75  
قديم 07-08-2006, 05:14 PM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

إن المتلقي - في كل ذلك - لا يكاد يعي هذا التداولية التي تحكمت في الاختيار الصياغي، إنما الذي يعيه أن هناك دفقة شعرية تشاهد واقعة ثقافية، وتراها منطقة شعرية تصلح أن تحل فيها بكل مفرداتها التي لا تمييز فيها بين التداولي والصافي.
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موضوع جعلني أيأس .. سحرالخريف منتدى العلوم والتكنولوجيا 11 03-06-2003 01:51 AM
العنايه بالشعر اصايل نجد منتدى العلوم والتكنولوجيا 19 04-12-2002 12:35 PM
*سيدتي لك ...* بسبوسه منتدى العلوم والتكنولوجيا 7 10-06-2002 01:42 AM
العناية بالشعر الموقدة منتدى العلوم والتكنولوجيا 2 22-02-2002 12:37 AM
عمليات زراعة الشعر ناجحة وبدون ألم الوفية منتدى العلوم والتكنولوجيا 9 29-05-2001 09:59 AM


الساعة الآن 05:22 PM.


New Page 4
 
 
Copyright © 2000-2018 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com