تابع بوابة العرب على تويتر 

يمنع منعاً باتاً نشر الكراكات أو روابط لها أو نشرالسيريال نمبر ومفاتيح فك البرامج الغير مجانية وروابط الافلام




سكربتات وتصاميم لأصحاب المواقع والمؤسسات والشركات وخصم خاص لاعضاء شبكة بوابة العرب

     
عادل محمد عايش الأسطل   اضغط هنــــا   اضغط هنـــا   لا يوجد


العودة   منتديات بوابة العرب > منتديات الشؤون السياسية > منتدى العلوم السياسية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #26  
قديم 02-05-2011, 02:36 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي





كتب العروبي

(( محمد ... محمد ... استيقض ... افق ... اصح ... الشيعة الموالين لايران يحكمون العراق الان .
محمد ... توقف عن البكاء و اللطم ... اخوتك الان في سدة الحكم .
محمد ... توقف عن الكذب و التلفيق و محاولة تزوير الحقائق ... فلم يعد احد يصدقكم .
محمد ... ابشر فقد استفاق العرب .))

احذر الحليم اذا غضب
قال جنابك ما قال في موضوع أخي راجي الحاج
وصبرت على كلامكم ... لان بعض الردود كانت غبية
واترفع أن اكون في مستوى هذا التفكير الضحل
لهذا رجاءا ... لا تعمل بهذا الاسلوب الذي يحط من قدرك
ولا اسمح لك الا برد منتج ... في هذا الموضوع
والحليم تكفيه الاشارة
عندك وجهة نظر خاصة .. اطرحها في موضوع مستقل
لكني اعمل الأن على انجاز هذه الموسوعة
واخذت من وقتي كثيرا

خالص احترامي وتقديري

رد مع اقتباس
  #27  
قديم 02-05-2011, 04:00 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

قلت في الحلقة الثالثة والعشرون


انتهيت اليوم من تحديث حاسوبي الشخصي
وقال الذي يقول انه عروبي

(( محمد ... محمد ... استيقض ... افق ... اصح ... الشيعة الموالين لايران يحكمون العراق الان .
محمد ... توقف عن البكاء و اللطم ... اخوتك الان في سدة الحكم .
محمد ... توقف عن الكذب و التلفيق و محاولة تزوير الحقائق ... فلم يعد احد يصدقكم .
محمد ... ابشر فقد استفاق العرب ))


هذا كان تهديد صريح ... فلحت في تخريب جزء
لكن والله لا انت ولا مليون واحد من امثالك قادر على كتم صوتي
أو أن يكسر قلمي ..... يكفي أن هذا الاسلوب يدل على هزيمتك
ويثبت انك انت الذي يبكي ويلطم ويكذب ... حين تجاوزت الصوت النشاز
فما كان منك سوى هذا العمل البطولي
هل هذه هي عروبيتك !!!!!! ؟
لو كنت عربي حقا ... ما استخدمت هذا الفعل
هل هي هذه البشرى التي تبشرني بها !!!
هي هذه الاستفاقة !!!! والله عيب

دعوى للادارة ... أن حاسوبي تعرض للتخريب
بفعل هذا التصرف الاحمق الذي لا ينم الا عن حقد دفين
وعليكم اتخاذ الخطوات التي تمنع تكرار هذا العمل المشين
واخلاقي العالية والسامية لا تسمح لي أن اقول كلاما ربما جارح جدا


مع التقدير




رد مع اقتباس
  #28  
قديم 02-05-2011, 04:29 AM
العروبي العروبي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 66
افتراضي

محمد لست من النوع الذي اتهاتر فقد خبرت جيدا نوايا من هم على شاكلتك و اعرف جيدا كيف ارد عليهم ردود تليق بهم , و اعرف اين يؤلم , و خير دليل ردك الاخير و ثق باني اعذرك لا بل اشفق عليك , و ما ردي الا محاولة لان افيقك من وهم لا زلت عالقا به تجتره زادا لك .
اعلم يا صاح بان سياسة النواح و ضربني و بكي و سبقني و اشتكى لا تجدي هنا فلا تستخف بالعقول .
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 02-05-2011, 05:02 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

شوف كل شي كنت اتوقع الا هذا الاسلوب
انت نجحت في جزء قليل
ولكن والله عيب ...
ولو كنت حليم ما تصرفت هذا التصرف
ولكني اقول حسبي الله ونعم الوكيل

هذا قولي الاخير لك
حسبي الله ونعم الوكيل


التعديل الأخير تم بواسطة محمد الشاهد ; 02-05-2011 الساعة 05:03 AM سبب آخر: هذا من نتائج عملك
رد مع اقتباس
  #30  
قديم 13-05-2011, 12:13 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي


(( الحلقة الرابعة والعشرون ))



( محلة 3 )




( محلة الذهب )










صورة جوية لمحلة الذهب

الشارع الذي يخترق منتصف الصورة من الشمال
هو الشارع الرئيسي لمحلة الذهب
وعرضه أربعة أمتار ويقسم محلة الذهب إلى نصفين


محلة من محلات بغداد القديمة

كلما يذكر أسم هذه المحلة في الذاكرة البغدادية ...
يقال أنه كان مرتع للبغاء العلني
وهذه حقيقة مؤكدة وكان ظهور ملامح البغاء في هذه المحلة بداية الأربعينيات
من القرن الماضي
والذهاب أليها تهمة في حد ذاتها
وكلما يذكر أحدهم أنه يسكن محلة الذهب ..

أذن هي وصمة عار له

وأنحسر البغاء تقريبا في هذه المحلة منتصف ثمانيات القرن الماضي
وبعد 2003 لم يعد البغاء موجودا في هذه المحلة
والواقع وبعد مرور أكثر من ستين عاما يبقى أسم محلة الذهب
أشارة إلى التميز إلا أخلاقي .
ويكفي القول أن أحد الذين كان يعملون في هذه المحلة
تم إعدامه في قضية الدجيل .
ولا أريد ذكر أسمه ...... المهم
ولكن هل أحد يعرف تاريخ محلة الذهب ولماذا سميت بهذا الاسم !!!؟


وما حدث للمحلة ظرف بعيدا جدا عن حقيقتها
كونها محلة عريقة
موغلة في التاريخ البغدادي

كانتْ ملكية أرضها تعود إلى عائلة الريزه لي
وهي من العوائل التركية التي استوطنت بغداد
بعد هجرتها من بلدتها المعروفة بالريزه في أواسط الأناضول
وهذه العائلة تقلدت مناصب مهمة في العهد العثماني
وامتهنت إضافة إلى مناصبها الحكومية التجارة والزراعة
وكان لرجالها ولع كبير في إعداد البساتين.
وكان مقر سكناهم في محلة الحاج فتحي وسوق الصفافير في جانب الرصافة
وبعض منهم اتخذ من الكرخ سكناً له.
وسبب تسميتها أنها بيعت بالذهب لأنه من كان يملك المصوغات الذهبية
كان يبدلها بسعر قطعة الأرض ....... ولهذا عرفت باسم (محلة الذهب)

ولكونها قريبة من محلات الكرخ القديمة
وقربها من الجسر العتيق أيضا (جسر الشهداء حالياً)

لهذا فقد فضلوها على الذهب فيقولون عنها (أنها ارض ذهب)
وأخذت تعرف بعدها بمحلة الذهب.



وبسبب انعزالها عن محلات الكرخ
أخذت تسكنها عائلات غريبة عن بغداد ومهاجرة من المحافظات
ويقال أنهم من الغجر والمعروفة في العراق باسم الكاولية

ومن ضمن الشخصيات المشهورة في هذه المحلة
شخصية ظريفة أسمها ( جوهر الشعار )

ومعنى كلمة الشعار في اللهجة البغدادية
كلمة تعني التشبه بالنساء
أو الذي لا يراعي الأخلاق العامة
أو الذي يتصرف تصرفات دونية أو حركات شاذة
أو إفراط في كلمات نابية

ولكن جوهر وأن كان مخنث الطبع ويتشبه بالنساء
ويمارس مهنة الرقص ويحف وجوه النساء
وهذا لا يعني أنه كان إنسان منحرف !!!! ؟
كل ما في الأمر أن هرمون الأنوثة لديه أكثر من هرمون الذكورة
ويشعر أنه أقرب أن يكون أنثى أكثر من أحساسة بأنه ذكر ...
وحمل لقب الشعار

والمشكلة في الشخصية البغدادية أنها تعتبر مثل هؤلاء الناس .. شواذ
في حين أنه من أبرز صفاته الصدق وحفظ الأمانة
ولا يقبل شهادة الزور ولا القيل والقال
إنسان يريد أن يعيش في سلام

عندما سألت والدي عنه وهو العارف بشخصيات بغداد الكرخية
قال لي وهو يضحك :
(( شخصية جوهر محل تندر دائم
على بعض الحركات التي يفعلها وهو يرقص ))


وعندما قلت له : هل ولد في محلة الذهب ؟
قال : لا ... ولد في محلة ..... وينتمي إلى عائلة فلان
شخصية مرحة ودودة ومسالمة ..
ليس لديه أذية على أحد من البشر
ولكن الله خلقه على هذه الشاكلة وهذا ليس ذنبه بل ذنب دلاله
ومخالطة النساء أكثر من الرجال
وكانت النتيجة ( أنسيواني ) ولم تفارقه والثقافة البغدادية لم ترحمه قط
كان على قيد الحياة في عهد عبد الكريم قاسم.
ومن ضمن المفارقات انه كانت هناك تظاهرة جماهيرية
تهتف ضد حكومة الباشا نوري السعيد رئيس الوزراء في العهد الملكي
وكان هتافها

(دكتك يا نوري .... جوهر الشعار ما سواها)

بمعنى دكتك يا نوري .... الذي عملته يا نوري لم يفعلها جوهر الشعار
ومعنى كلمة جوهر ... ليس الجواهر أو الجوهرة
بل تضخيم لحرف الجيم ( جاهر ) ( جهور )
فعندما سمع جوهر هذا القول من المتظاهرين
اخذ يركض منهزماً وخائف معتقداً بأن التظاهرة ضده !!!!!
واختفى عند احد باعه الدجاج اسمه مصطفى.

ومن أشهر بغايا المحلة ( صبيحة العربيه )

وحسب أطلس بغداد أن محلة الذهب هي جزء من محلة سوق العجمي




جريمة في محلة الذهب
من ملفات الشرطة
بقلم الدكتور معتز محيي عبد الحميد 24/10/2007


كان شرطة مركز الجعيفر وضباطه يعرفونه حق المعرفة
و يبتسمون كلما شاهدوه
وربما استدعاه احدهم وتجاذب معه إطراف الحديث ليروح عن نفسه من متاعب العمل ..
كان اسمه
(عباس كزة)

بلا عمل يروح ويغدو طوال اليوم بملابسه الرثة
ويصيح بألفاظ غير مفهومة .. فتره يدور في درابين ( أزقة ) محلة الذهب والشيخ صندل
وهو محزم على الدشداشه فيلاحقه الصبيان والأولاد ويرددون

(عباس كزة .. بيك اهزة ) ............


فيلاحقهم عباس ويرقص على النغمة وعلى تصفيق الصبية وهز ردفيه ..
وأصبح عباس حديث المحلات والدرابين في جانب الكرخ.. وغيرها
وان كان بعضهم يتحدث عنه بكثير من الحسد .
ليس بسبب انه غير مضطر للعمل وانه يحصل على قوته وملابسه من إحسان الآخرين
وإنما لان (عباس كزة ) كان قد تزوج منذ فتره بفتاة صغيره رائعة الحسن

ظهرت فجأة في محلة الذهب ..
ولا يعرف أحدا من أين أتت هذه الفتاة


لان هذه المحلة تضم سمسارات الجنس الرخيص
واللقطاء والشاذين وبنات السبيل و الكيف !..
وكيف رضيت به زوجاً .. وحدث تغير في أحوال عباس ..
فقد دخل مركز الجعيفر ذات صباح وهو يصرخ ويهلل ثائراً
سأله الضابط متندراً: ماذا بك يا عباس !..
صرخ عباس ..ضربتني .. وطردتني من المنزل !
سأله الضابط مندهشاً : من ؟.
قال عباس : زوجتي... ( الـــ )
سأله الضابط : ولماذا تضربك وتطردك من بيتك ؟ .
قال عباس :
(( أنها تريد إن تنفرد بأحد الجيران في بيتنا
ولا ترغب في إن أكون بالبيت حتى لا أضايقها ..))

استغرق الضابط في الضحك من غرابة الموقف .
وسأله : وماذا تريد .. هل تريد ان نقبض على جارك وزوجتك ؟
ظهرت علامات الذعر على وجه عباس ..
صاح :لا.. ستغضب زوجتي اذا حدث ذلك ..
وقد تحرمني من دخول المنزل إلى الأبد ..
سأله الضابط : إذن ماذا تريد؟..
قال عباس : إن تطلب منها إلا تفعل ذلك ..
قال الضابط : لماذا إذن لا تطلقها يا عباس وتستريح ؟..
قال عباس : إنا أحبها .
قال له الضابط : إذن صارحها وقل لها ان ما تفعليه ليس من الصواب في شيء ..
اخبرها انك تحبها ..
ولا أظن أنها ترضى بالإساءة إليك ..
ورغم إن عباس كزة لم يقتنع بهذا الكلام ..
إلا انه غادر مركز الشرطة وهو يغمغم بكلمات غير مفهومة
لكنه عاد ليظهر في اليوم التالي ..
وهو يصرخ في وجه كل من يقابله ..
قائلاً : سأشتري مسدساً .. وسأقتله
سألوه ..
من هو الذي سوف تقتله .. قال عباس : الرجل الذي يتردد على منزلي .
فانصرفوا عنه غير عابئين بتهديده ..
فهو مخبول لا يدري ماذا يقول ... لكن سكان المحلة ..
روعوا ذات مساء بصوت طلقة نارية تمزق صمت الليل ..
وعندما أسرعوا إلى مصدرها ..
كانت أتيه من داخل بيت عباس كزة وجدوا رجلاً يرقد على الأرض ..
غارقاً في دمائه .. وقد لفظ أنفاسه الأخيرة ..
وعندما حاول بعضهم إسعاف الرجل فوجئوا بصوت في الظلام
يقول : لا تتعبوا أنفسكم .. فقد مات
والتفتوا ليجدوا عباس كزة يبرز من الظلام وبيده مسدس ..
وسرعان ما حضر رجال شرطة الجعيفر
والقوا القبض عليه .. والذي اعترف بجريمته ببساطة شديدة .
وقال : إنا الذي قتلته ..
لقد سبق إن شكوت من تردد شخص مجهول على بيتي إثناء غيابي ..
انه لا يحق له التسلل هكذا في جنح الظلام الى بيتي ..
كنت نائماً وشعرت بمن يفتح باب البيت
فهرعت إلى المسدس الذي اشتريته من سوق الشواكة
وصحت فيه فلم يرد فأطلقت النار عليه
لم أكن اقصد قتله بل كنت أريد تخويفه .. لكن الرصاصة اخترقت رأسه فمات .
وبدأ التحقيق مع عباس كزة .. سأله ضابط التحقيق :
(( هل كانت لزوجتك علاقة بأشخاص آخرين ؟ ))
قال بأسى : نعم
ولماذا لم تحاول الانتقام منهم جميعاً ؟..
لم أكن استطيع التصدي للجميع .. وعندما حصلت على المسدس تشجعت
وحدث ما حدث..
هل تريد اتخاذ الإجراءات القانونية ضد زوجتك.
لا..
لماذا ؟..
لأني أحبها .. !
وقام قاضي التحقيق باستدعاء زوجة عباس .. فجاءت
صبية في العشرين .. باهرة الحسن
تبدو من عينيها نظرات ...... حادة تنم عن ذكاء شديد .
سألها القاضي : ما هي معلوماتك عن الحادث
قالت : لا اعرف شيئاً .. فقد كنت نائمة واستيقظت على صوت رصاصة
اعتقدت إن لصاً تسلل إلى البيت .. فصرخت
وهرعت لأجد زوجي واقفاً ممسكاً بالمسدس وعلى الأرض كان يرقد القتيل .

إلا تعرفين شخصية القتيل ؟
أبدا ..

زوجك يقول إن القتيل كان قادماً إليك في جنح الظلام
وانه كان على علاقة غير مشروعة بك !!! ؟
زوجي مخبول .. يقول ما لا يعني أو يفهم.
لقد سبق إن اتهمك بأنك على علاقة بآخرين ؟
الم اقل لك يا سيدي انه مخبول ..
ولا يعرف ماذا يقول !..
كانت كل الظواهر تشير إلى إن جريمة عباس لا تعدو إن تكون حادث دفاع عن الشرف ..
لكن ضابط الشرطة كان يخامره إحساس غامض
بان في الأمر شيئاً غير منطقي ..

ومضى ضابط التحقيق المكلف بالقضية
بالبحث عن شخصية القتيل بواسطة بصماته
لأنه لم يعثر معه على ما يفيد شخصيته الحقيقية ..

ولم يتعرف عليه احد من سكان المحلة
وكان قاضي التحقيق قد قرر حبس عباس عدة أيام ..
ثم قرر بعدها إرساله الى مستشفى الشماعية للتأكد من سلامة قواه العقلية ..
لحين تقديمه إلى المحاكمة بتهمة القتل للدفاع عن الشرف ..
وترك غياب عباس عن المحلة فراغاً فلم يشاهد يتجول في الشوارع
وخلفه الأطفال في مظاهرة كبيرة ..
حتى حدثت مفاجأة لم تكن في الحسبان ..
أخيرا تمكن ضابط التحقيق من تحديد شخصية القتيل
وكانت المفاجأة انه ابن عم زوجة عباس ..
وهو مزارع ثري ويملك أراضي زراعية في الحبانية
وأكدت المعلومات إن القتيل
وهو أعزب ليس من ذلك النوع من الرجال الذي يقيم علاقات غرامية محرمة

ومضى ضابط التحقيق إلى قضاء الحبانية ليجمع خيوط القصة ..
وفي النهاية تمكن من الحصول على الحقيقة المثيرة ..
وكشف غموض الجريمة ..
اكتشف ضابط التحقيق إن الجريمة لم ترتكب بسبب مغامرة غرامية للقتيل
أو علاقة غير مشروعة كانت بينه وبين ابنة عمه زوجة عباس ..
وإنما هي جريمة قتل مدبرة بعناية وسبق إصرار وترصد ..

اكتشف الضابط إن الوريث الوحيد للقتيل هي ابنة عمه
زوجة عباس كزة وان ذهنها الشيطاني تفتق عن التخطيط لارتكاب الجريمة البشعة
كي ترث ثروة وأراضي ابن عمها ..
ووضعت خطتها مع زوجها المجنون !..

فاتفقت معه على إن يختلق روايات كاذبة عن علاقات مشبوهة بينها وبين بعض الرجال ..
وعن عزمه على الانتقام دفاعاً عن شرفه ..
ثم أرسلت زوجها إلى ابن عمها ليزعم له ان خلافاً حدث بينهما ..
ويرجوه الحضور للإصلاح والتوفيق بينهما ..
واقتنع المسكين بالقصة الوهمية
وسافر ليصلح بين ابنة عمه وزوجها وسقط في الفخ الشيطاني ..
وبدلاً من إن يستقبلاه بالترحيب وجد رصاصة الغدر تنتظره فسقط قتيلاً ..


تم جلب عباس من مستشفى الشماعية مع تقرير اللجنة الطبية المختصة
فتبين انه سالم لقواه العقلية ..

وانه ممثل بارع ويؤدي دوره كرجل مجنون بإتقان..!

وأحيل الاثنان إلى محكمة جنايات الكرخ
وقضت المحكمة بالإشغال الشاقة المؤبدة على الزوجة
وعلى عباس كزة ..
وهكذا انتهت أسطورة عباس كزة من محلة الذهب..


إلى محلة أخرى



رد مع اقتباس
  #31  
قديم 26-05-2011, 03:33 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

(( الحلقة الخامسة والعشرون ))



( محلة 4 )




( محلة الشيخ بشار )













كما رسمها معالي الخوجة محمد رشيد
عندما كان رئيس ركن في الجيش العثماني عام 1908م




من محلات الكرخ القديمة
وحدودها محلة رأس الجسر من جهة اليمين
ومحلة سوق الجديد من اليسار
ونهر دجلة من الشمال
ومحلة الشيخ صندل من الجنوب
وهي محلة موغلة في القدم اخذ اسمُ هذه المحلة من دفينها المشهور
باسم الشيخ بشار ...........
واسمه الكامل هو :

( أبو الحسن علي بن محمد بن بشار الزاهد )
وهو من أهل القرن الرابع الهجري توفي سنة 311 هجرية ـ 891 ميلادية.
وكانت المحلة تعرف قبل هذا باسم محلة العقبة

لكن الرحالة فليكس جونس لم يذكر هذه المحلة
في قوائمه وخرائطه المؤرخة لسنة 1846 م
ولكن ورد ذكر لها في المحكمة الشرعية اعتباراً من سنة 1187 هجرية
قيل ان محلة الشيخ بشار كانت تدعى في زمن بني العباس

( بستان النجمي )

وقيل العقبة كما أسلفنا
والصعوبة تبرز للباحث والمؤرخ والدارس او المهتم بالتراث والتاريخ
هذه التداخلات بين المحلات البغدادية المختلفة
ما يصعب على الجميع فك كل هذه التداخلات والتشابكات بين هذه المحلة وتلك
ناهيك عن التقسيمات الإدارية الحديثة
وكم محلة أدمجت في غيرها وأجزاء من محلة تجدها محلة قائمة لذاتها
وذلك لبعد الشقة بيننا وبين العصر العباسي
واختلاف أدوات القياس
فالفرسخ عندهم اكبر الاقيسة
والاجتهادات كثيرة
وقد حاول احدهم إن يقرب الفرسخ إلى الكيلومترات فجعلها ثمانية كيلومترات
وأخر قلل منها وأخر زاد عليها
وهلم جرا.. وبستان النجم أو النجمي
يتصل بقصر عيسى
وهو (الأمير عيسى بن علي) احد أعمام المنصور
وبالقرب من قصر عيسى مربعة معروفة باسم مربعة القطانين ،
وهذه المربعة غير المربعة المعروفة في رصافة بغداد.
وفي زاوية من زوايا هذه المحلة نزل فيها الرحالة المشهور

(ابن جبير)

وأقام فيها مدة من الزمن حسب ما ذكره في كتاب رحلته التي قام بها.
وقد أسهم المحقق الراحل المرحوم يعقوب سركيس
ما كتب عن هذه المحلة في العديد من مقالاته وبحوثه.
وكان قبر الزاهد بشار يقع في وسط هذه المحلة
وبالقرب تماماً من نهر دجلة .
وعند فتح الشارع الممتد من رأس الجسر العتيق
(جسر الشهداء حالياً) ..إلى محلة الجعيفر
أصابت استقامة هذا الشارع قبر هذا الزاهد الكبير .
ونقلت رفاته إلى مقبرة الشيخ الزاهد معروف الكرخي ......
وفي محلة الشيخ بشار يشتهر أصحاب الصاج
وأصحاب الصاج هم باعة الخشب الصاج وكانت حظائرهم عند مشرعة الصاج
التي هي على تقديرنا مشرعة بيت النواب
وأشهر ما في محلة الشيخ بشار مسجد الشيخ بشار
وقد انهارت أركانه في سنة 1310هـ / 1892م فأقامه بعض أهل الخير
وأخر تجديد له سنة 1948 م
ولم يبق منه سوى مسجد صغير.
كما اشتهرت المحلة بالخلاف الذي جرى حول ملكية إحدى دور المحلة
والتي سكنها بنو البهائيين الميرزا حسين المازندراني
المللقب بـ البهاء بين سنة 1835 ـ 1863 م والذي دعا إتباعه

إلى إن يتخذوها كعبة يحجون إليها !!!!!!!!

وفي موضعها ألان حسينية الشيخ بشار
ولكن نتيجة إقامة الدعوى والمرافعة في المحاكم رجعت إلى أصحابها
حيث تبرعوا بها وجعلوها وقفاً خيرياً
وهي ألان تقام فيها الصلاة والتعازي
وتنشد فيها القصائد إثناء إقامة المأتم الحسينية.
والحسينية تشيد تبركاً باسم الإمام الحسين سيد الشهداء عليه السلام
وكما جاء في قرار المحكمة:
إن هذه الدار المرقمة 165/ 1
وقف باسم سيدنا الحسين بن علي عليه السلام
على إن تكون مأوى زائري الأئمة والمترددين والمنقطعين
ولا يتبين أن العبادات واجبة كانت أم مستحبة
كإقامة الصلاة وتلاوة القرآن وتدريس العلوم الدينية
وإقامة العزاء
والتعزية والفواتح وغيرها بشرط إن لا يتجاوز السكنى
فيها لأحد بأكثر من ثلاثة أيام
وان المتولي عليها ثلاثة عشر شخصاً
كما ينطق بذلك الإعلام الصادر من محكمة الشرعية الجعفرية
بتاريخ 26 ذي القعدة الحرام سنة 1341هـ
وسند الطابو المؤرخ 5 ذي الحجة الحرام سنة 1344هـ
وان الدار الأخرى الملاصقة لها المرقمة 1/ 167 تابعة لها
وتولية بموجب أعلامات الوقفية الصادرة من محكمة بداية بغداد
ومن محكمة الشرعية الجعفرية
المؤرخات 5 شباط 1922 و7 كانون الثاني 1921
و11 كانون الثاني 1926 وإعداد 5/ و11 و 3 و 129
وسند الطابو المؤرخ 3 شعبان سنة 1345 وكذا يتبعها
كلما استخرج منهما
من الدكاكين وغيرها وقفاً وتولية.
وأشهر ما في محلة الشيخ بشار بيت النواب المطل على نهر دجلة
بين أخر المقاهي التي عن يمين القادم من الجسر
وبين الشريعة المسماة بشريعة بيت النواب
التي كانت تسمى مشرعة الصاج بزمن أواخر العباسيين
وهو يعود لمحمد تقي وإخوانهم النواب بتشديد الواو
لقب رسمي يعادل رتبة وزير
كانت تطلقه الحكومة البريطانية في الهند على بعض من زعماء الشيعة الهنود
ومنهم عائلة النواب الشهيرةالتي سكنت بغداد بجانب الكرخ
مجاور إعدادية الكرخ للبنات
وقد أزيل وبنفس مكان مستشفى الولادة حالياً
قبل الحرب العالمية الأولى
وكانت موجودة هناك منذ أيام داود باشا
ومازال إفراد هذه العائلة موجودين في مدن عدة من العراق
أهمها الكاظمية وكربلاء
وكانت ترسل إليهم من الهند واردات أملاكهم القائمة هناك.
وعن بيت النواب تحدث الوفد العمالي اللبناني
الذي أم العراق في 19 تشرين الاول 1933 للمشاركة
في الحفلة الأربعينية الكبرى
المقامة في بغداد عصر الثلاثاء 24 تشرين الأول 1933
لتأبين الملك فيصل الأول
وقال عن قصر النواب !!!!!!!
قصر جميل على ضفة دجلة الغربية في محلة الكرخ
تزينه الابهاء الواسعة والرياش الفاخرة وهؤلاء النواب هنود تنازلوا
عن ملكهم واملاكهم حين احتلال انكلترا الهند
مقابل معاشات ضخمة يتمتعون بها
وهم أصحاب ثروة ونعمة أضافية
وقد زانهم الله بأخلاق سامية وآداب عالية.
تنسب هذه العائلة
إلى محمد علي خان النواب

الذي توفي يوم الثلاثاء 14 ربيع الأول سنة 1287هـ / 1871 م
وكان احد نواب الهند المقيمين في بغداد
وهو أول من ورد بغداد من هذه العائلة المعروفة في بغداد والكاظمية
والمعروف عن محمد علي خان نواب
انه سيد علوي النسب ويعرف بـ ( سيد علي خان ) وهو عم احمد أغا ونادر أغا إل النواب.
وكان أبوهما وزيراً في دولة واجد علي شاه في الهند في مدينة لكناهو
وهذا الشاه ابن عم سير إقبال الدولة ابن النواب شمس الدين حيدر ابن سعادة علي خان.
ولعائلة النواب أملاك كثيرة
منها أملاكهم في الكرخ الواقعة بين إعدادية الكرخ للبنات
وبعضها من ارض مستشفى الولادة
وكانت هذه المنطقة تعرف بـ منطقة بيت النواب
وضفاف نهر دجلة المطلة عليها بيوت ال النواب
تعرف بـ شريعة النواب
ومن أغاني أيام زمان في بغداد هي :

بشريعة النواب يسبح حبيبي
وبجاه خضر اليأس هو نصيبي


وهناك محلة واسعة في الكاظمية
تعرف بـ محلة النواب تنسب لهذه العائلة أيضا

والمعروف أن العلامة المجاهد آية الله
الشيخ محمد جواد البلاغي
( 1282 ـ 1352 ه‍ )
قام تحريض علماء الدين وإثارة الرأي العام ضد البهائية في بغداد
وإقامة الدعوى في المحاكم لمنع تصرفهم في الملك الذي استولوا عليه
في محلة الشيخ بشار في الكرخ
واتخذوه حظيرة لهم لإقامة شعائر الطاغوت
وقضت المحاكم بنزعه منهم
واتخذه ( رضي الله عنه ) مسجدا تقام فيه الصلوات الخمس


وحسب إحصاء عام 1947م
كانت تبلغ مساحة هذه المحلة حوالي 15 دونم تقريبا
وعدد نفوسها 1789 نسمة بما يعادل 119.1 للدونم الواحد
وعدد الدور والعقارات 177 ويشغلها 1484 نسمة و304 نسمة
هم من الضيوف على سكان الدور أو العقارات
أو أصحاب المتاجر والحرف والباعة
من أشهر شقاوات محلة الشيخ بشار
القاتل المحترف
(عبد الأمير الأسود)

الذي اختطف فجأة ولم يعثر عليه احد وانقطعت إخباره
بعد إن لمعت أضواء شقاوته في عالم الإجرام
ويقال انه قتل أو هرب إلى إيران

ومن أشهر صانعي المرطبات في الكرخ (زبالة) ودكانه في محلة الشيخ بشار
جوار الحلواني الحاج جواد الشكرجي
ثم انتقل أخيرا إلى جانب الرصافة
جوار مقهى حسن عجمي مضروب به المثل فقيل
(دندرمة زبالة)





إلى محلة أخرى
رد مع اقتباس
  #32  
قديم 31-05-2011, 02:30 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

(( الحلقة السادسة والعشرون ))




( محلة 5 )





( محلة جامع عطا )








من خرائط بغداد القديمة ( محلة جامع عطا )


وتقع وسط سبع محلات كرخية
من الجنوب محلة الفحامة ومحلة المشاهدة
ومن اليمين محلة الشيخ صندل
ومن اليسار محلة الشيخ علي ومحلة سوق حمادة
ومن الشمال محلة الست نفيسة ومحلة سوق الجديد
محلة صغيرة ....
وتبلغ مساحتها 22 دونم حسب إحصاء عام 1947م
وعدد نفوسها 2922 نسمة
بينما يبلغ عدد دورها قرابة 283 دار سكني

وهي محلة من محلات بغداد القديمة
و أزيلت أكثر معالمها عند إنشاء جسر باب المعظم
في سبعينيات القرن الماضي
وما بقي من أراضيها صارت جوانب
أو مقتربات لهذا الجسر الجديد مقارنة ببقية جسور بغداد
نسبت المحلة
وسميت باسم جامعها المعروف بجامع عطا
إقامته عائلة معروفة باسم إل عطاء
من وجهاء وتجار الكرخ
وقد اشتهرت المحلة أيضا بكثرة المقاهي المعروفة
بمقاهي عكيل أو عقيل النجدية
التي واطنت هذه البقعة الكرخية في القرن الثاني عشر الهجري
الموافق الثامن عشر الميلادي.
ومن أشهر رجالها الحاج محمد إبراهيم
احد البارزين في الكرخ من بغداد في تعليم التلاميذ الصغار
حفظ القرآن الكريم وترتيله
وكذلك القراءة وحسن الخط والحساب
وما الى ذلك من أصول التعليم في أوائل القرن العشرين
إما ولده فقد كان أديبا وشاعرا
ولهم في دارهم غرفة واسعة مخصصة للكتب
احتوت رفوفها على أمهات المراجع في اللغة والتاريخ والأدب
مع مجموعة نادرة من المخطوطات و دواوين فحول الشعراء العرب
ومن ضمن البارزين من رجالها ......

المرحوم القارئ الشيخ عبد الفتاح معروف ظاهر
وينتمي إلى عشيرة عنزة
ولد في بغداد بالكرخ في محلة جامع عطا سنة ١٨٩١ م


واخذ المقام من الملا جاسم سلامة
و من السيد محمد السيد عبد و غيرهما.
سجل عدة مقامات في الاسطوانات في فترة شبابه
في عشرينات القرن الماضي
منها الخنبات و المنصوري و الأوج و المثنوي
و الاورفه و الحجاز ديوان
ثم توجه بعدها إلى التلاوة و الموالد و الإنشاد الديني.

اخذ مسائل المولد النبوي وأصوله من الملا عثمان الموصلي
و كان من كبار قراء القرآن الكريم و حفظته المجودين.
توفي سنة ١٩٨٩م


وكان مقهى الخراز ( أو عبد الله ابو ماشة ) والمعروفة بسعتها
وجنينتها التي تتوسط باحتها الصيفية
ملتقى بعض الشعراء والمطربين وقراء المولود النبوي والمقامات ...
عصر أيام الخميس و كلما كان ذلك متاحا
وكان من بين هذه الصفوة
الشعراء ( خضر الطائي ) و ( خليل الخشالي ) و ( عبد المجيد الملا )
و( علي الشجيري ) و ( جبوري النجار ) و
( عبد الصاحب الملائكة ) و ( بسيم الذويب )
وغيرهم إما من المجموعة الثانية .........
فكان ( عبد المنعم أبو السعد ) و ( عبد الفتاح معروف )
و ( عبد المنعم السيد علي )
و ( حسن خيوكة ) و ( مجيد العاني ) وآخرين
و في ذات مرة
قال المطرب الكبير حسن خيوكة
انه اتفق مع الموسيقار جميل بشير وفرقته
التي كانت مكونة يومها من ( منير بشير )
وأبن منير بشير هو زوج الفنانة الجزائرية ( فله )
و ( خضير الشبلي ) وعازف الناي الشهير ( خضر اليآس )
و ( حسين عبد الله )
على مرافقته في قراءة وتسجيل بعض المقامات .....

ومن الأسر العلوية التي مارست مهنة القزاز
أسرة السيد خليل
كذلك من تلقب بلقب القزاز
أسرة المحامي عدنان بن جعفر ألأمين العنزي
حيث تلقب جده
( الحاج أمين قدوري بن رميض العنزي
من ضنا مسلم من فروع العبدله )

ومساكنهم محلة جامع عطا في الكرخ
وهو من شخصيات بغداد ومن مؤسسي غرفة تجارة بغداد ..
ومنها الحاج عبد الكريم أبو البرنوطى الدباغ
ولد سنة 1271هـ وتوفى سنة 1331هـ

والواقع أن محلة جامع عطا
من المحلات الكرخية المتميزة في أثراء تاريخ بغداد
في مختلف أنواع الإبداع الأدبي والتراثي والفني








إلى محلة أخرى
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 08-06-2011, 11:35 PM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

(( الحلقة السابعة والعشرون ))





( محلة 6)





( محلة الفلاحات )











من محلات بغداد القديمة في صوب الكرخ .
وعباسيا تعتبر هذه المحلة
كأحد أجزاء محلة ( قطفتا ) المترامية الإطراف
موقعها بين الفحامة والشيخ صندل ورأس الجسر
وسوق العجمي .....




أخذت الاسم من عشيرة الفلاحات الدليمية
والتي نزلتها في زمن العصملي ( العثماني )
وأشار إليها الرحالة فليكس جونز في قائمته سنة1846م.
ووصفها بأنها محلة قائمة بذاتها
لكنها وببعض أراضيها تخلو من العمران.
وكانت زراعية
كما يظهر في المقطع من الخارطة
والفلاحات ... ليس لهم جد أسمه فلاح
ولكنهم يفلحون في كل غزوة ويفلح من يجاورهم
عشيرة عربية أصيلة كريمة
وهي من عشائر الدليم واعتبروا نسبا إلى قبيلة شمر
وهم ينتشرون في مدينة الفلوجة وفي الطارمية
وكذلك في ديالى وفي بغداد ( الكرخ القديمة )
وسميت المحلة باسم التي يقطنونها بــ ( الفلاحات ) ......


وحسب إحصاء عام 1947م تبلغ مساحتها أكثر من 25 دونم عراقي
وعدد سكانها 3965 نسمة وعدد دورها 418 دار

كانت تسمى بــ (قطفتا ) في الخارطة لمنطقة بغداد
أواخر العهد الساساني وأوائل العهد الإسلامي
ويشير المؤرخون
إلى إن هذه المحلة العباسية كانت تضم محلتي الفلاحات والفحامة
وان اسم ( قطفتا ) هو اسم إسلامي
يشير إلى ما كان فيها من بساتين مثمرة دائمة القطوف
وفي عام 1974 قررت أمانة بغداد فتح شارع حيفا
وهو الشارع الطولي الرئيسي في الكرخ وتم استملاك دور الفلاحات
ثم هدمها وضم المحلة الجديدة
ولم يبق سوى قطع صغيرة من المحلة القديمة .
سوق الفلاحات (علاوي الفلاحات )
ويعد من اكبر أسواق جانب الكرخ من بغداد
وأهم أصحابها السيد محمد عارف
والد الرئيس الأسبق للجمهورية العراقية عبد السلام عارف وعبد الرحمن عارف
ويقع هذا السوق على امتداد الحدود الشرقية لمحلة الفلاحات
ويبدأ من حدود محلة الشيخ بشار جنوبا
وينتهي في محلة الشيخ صندل شمالا
وان القسم الشمالي من السوق الذي يضم سوق الخضر واللحوم
والبزازين والعطارين يغطيها سقف من الخشب والجينكو ( الصفيح )
اما باقي السوق وخصوصا علاوي الحبوب فانها مكشوفه .
ويعتبر هذا السوق والمشهور بسوق علاوي الفلاحات
في جانب الكرخ اكبر سوق
ويليه سوق الشواكة حيث يمتاز بطوله وامتداده المستقيم
وتتركز فيه اكبر علاوي الحبوب في بغداد
والتي تحتوي على انواع الحبوب العراقية مثل الحنطة والشعير والذرة
والعدس والماش والهرطمان والرز وغيرها .
حيث تجلبها القوافل الطويلة للعراق والتي تدخل من حدود بغداد الغربية
قادمة من أرياف العراق
وحقولها مجتازة شارع الشيخ معروف الكرخي
ومنه محلة سوق العجيمي
ثم تخترق هذه القوافل الشارع الرئيسي لمحلة الفلاحات
فتحدث فيه هرجا ومرجا وصخبا وغبارا ورعبا
لتصل مستقرها
وسط سوق علاوي الفلاحات
ثم تعود على الطريق نفسه بعد إفراغ حمولتها .

إن أشهر علاوي الحبوب كانت في هذه السوق الكبيرة
هي علاوي ( ال طبرة ) و ( ال شبيب ) و ( ال خير الله )
وغيرها من الأسواق
التي يملكها تجار سكان الفلاحات .
ويضم أيضا سوق الخضر والفواكه واللحوم
وسوق البزازين وباعة الأقمشة
والندافين ( حلاج القطن )
وباعة البسط والفجج ( وهي صناعة يدوية تشبه عمل السجاد )
والفرش واللحفان
( صناعة الأغطية التي يتلحف فيها البشر اتقاء البرد )
والألبسة
وخصوصا البسط الجنوبية المزخرفة والملونة
وسوقا للحرف الشعبية
كالنجارة والحدادة والسباكة والسمكرة والجراخة
وصناعة الجاون والهاون والمناخل
والحبال والعباءات والفوط والجراغد وصبغ الملابس
والأحذية وكل أدوات المطبخ
وسوقا للعطارين
وسوقا لورش صناعة المواد الغذائية
(( الخل والطرشي والحلويات والمربيات
والدبس ( عصير التمر ) وكل العصائر ))
بالإضافة إلى صناعة المياه المعدنية
مثل النامليت والصودة والسيفون ........ وتوجد أيضا ماكنة طحين كبيرة .

وكان الراحل (محمد عارف )
احد أصحاب دكاكين البزازين ( الأقمشة ) وله محل متواضع
وذكرته في تحقيق عرش وصولجان
وكيف غضب من ولده عبد السلام
بسبب مقتل العائلة المالكة وهو الذي قال له ما قلته في التحقيق
وكذلك الراحل ( الحاج أمين عبد اللطيف البزاز )
شقيق رئيس الوزراء الأسبق
عبد الرحمن البزاز




رئيس الوزراء العراقي السابق عبد الرحمن البزاز


وعلوة ( خير الله ) والد وزير الخارجية الأسبق إسماعيل خير الله
وغيرهم من عوائل بغداد .
هذا السوق امتداد للسوق العباسي القديم
حسب ما ذكره المؤرخون عن أسواق التجار في بغداد في العصر العباسي
والتي يرجع عهدها إلى بداية تأسيس السوق
وكانت تسمى بـ ( السوق العظمى )
وكان طولها فرسخين وعرضها فرسخ واحد.
حسب الحساب في ذلك الزمن


( لعبة الكسار )

بسكون الكاف لعبة غريبة ونادرة
يتبارى فيها شباب محلتي (الفلاحات والفحامة)
بجانب الكرخ من بغداد القديمة .
وكانت من الألعاب الخشنة !!!!؟
مباراة بين فريقين من شباب المحلتين وصبيانها كما تتبارى فرق كرة القدم
واللعبة هذه أو المعركة !!
تجري بناءاً على اتفاق بين فريقي المحلتين
بعد تحديد صباح يوم الجمعة في فترات متفاوتة خلال السنة
وذلك لاستعراض قوة شباب كل فريق تجاه الآخر
اذ كانت ساحة المباراة تقع في فضاء بين حدود المحلتين
بين ... مكينة الهندي (معمل الثلج)
وأحيانا كان موقع المباراة في الفضاء الواسع
الذي يمتد بين مستشفى العزل (الكرامة) حالياً وبين مقبرة الشيخ معروف
الذي يقع غرب المحلتين .
ويتهيأ كل فريق بان يحمل كل من إفراده أكياسا صغيرة
يضعون فيها كمية من حجارة (كسر الطابوق)
والحصى حيث يحمل كل منهم بيده آلة رمي الحجارة
ويسمونها (المعجال) ويسميها البعض (المنجنيق اليدوي) .
والمعجال هو عبارة عن حبلين قصيرين
يبلغ طول الواحد منها 50 سم تقريباً
وتربط بينهما قطعة صغيرة من النسيج بحجم وشكل الكف
تسمى (طاسة المعجال)توضع فيها الحجارة
لرميها على الخصم بواسطة المعجال
وان هذا المعجال كان يصنع غالباً من حياكة خيوط القطن الملونة .
وعندما تبدأ المباراة
او المعركة
تقف مجموعة كل فريق تجاه الفريق الآخر
تفصل بينهما ساحة المعركة .
وبإشارة من احد الفريقين يبدأ رمي الحجارة بينهما بالمعاجيل (جمع معجال) .
ثم يحاول كل منهما الهجوم على الفريق الخصم
وتشتد المعركة بينهما بالرمي للحجارة التي يحملونها بأيديهم
أو بمعاجيلهم حتى يفرغ خزين الأكياس من الحجارة
فيلجأ كل فريق إلى الحجارة المنتشرة في ساحة المعركة
التي رميت بالمعاجيل
فيلتقطونها من الأرض يرمونها على خصمهم بالأيدي
بعد إن يقترب الفريقان من بعضهما .
وبطبيعة الحال سيصاب بعض إفراد الفريقين بإصابات جارحة
أو بخدوش ويسيل الدم من بعض أجسامهم
خصوصاً منطقة الرأس والصدر والإطراف .
وفي هذه المرحلة
عندما تكون الإصابة شديدة
ومؤثرة في احد الفريقين يبدأ بالتراجع رويداً رويداً
وينهزم إمام الفريق الآخر
ويتجه إفراد الفريق المهزوم إلى محلته
وهكذا تنتصر المحلة التي لم ينهزم فريقها وتفوز في هذه المباراة

خوش لعبة


( لعبة الكسار )

وأصلها وتاريخها له علاقة مع ما أورده الدكتور علي الوردي ..........
بشأن الصراع بين محلات بغداد في عهد الحكم العثماني للعراق
وفي فترة حكم المماليك .
فكان المماليك يتنافسون للحصول على منصب (والي بغداد)
وكان تعيينهم يتم من قبل السلطان في اسطنبول
بناءاً على توصية من أعيان وعلماء بغداد الذين يوقعون عليها
وبهذا تنقلب ميادين بغداد ومساكنها إلى ساحات حرب
يصول فيها شجعان المحلات وأشقياؤها وقد تزغرد النساء إثناء المعارك
تشجيعاً لهم في المعركة مما يزيدهم حماسة وعنفاً
ويكون المملوك الغالب
هو القوي الذي يرشحه الأعيان والعلماء لمنصب الوالي .
ويرسلونها إلى السلطان وتتضمن اسم الوالي المرشح من المماليك
ويكون هذا المملوك من الأقوياء في بغداد
لذلك كان التنافس بين المماليك في بغداد على أشده
للحصول على (مركز القوة) التي يسيطر عليها الأعيان والعلماء .
فكان كل مملوك يستمد قوته من محلة من محلات بغداد
حيث يجمع رؤساء ورجال المحلة وأشقياءها وأغنياءها فيسلحهم
ويستنجد بهم ليكونوا قوة رادعة ضد منافسه
الذي يكون هو الآخر قد استنجد بشخصيات محلة أخرى
وهكذا يبدأ الصراع بين قوي المحلات ويقود كل محلة مملوك
يستصرخ رجال المحلة المسلحين للهجوم على رجال المحلة الأخرى
التي يقودها المملوك المنافس
فتنشب المعارك الطاحنة بين أبناء المحلات
وبين مملوك وآخر
وهكذا ترك لنا الاستعمار العثماني البغيض ذكريات وعادات .............
وصوراً من المآسي
التي كان يعيشها العراق في ظل حكمه .




إلى محلة أخرى





خاص احترامي وتقديري
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 21-06-2011, 11:37 PM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي


(( الحلقة الثامنة والعشرون ))




( محلة 7 )




( محلة الجعيفر )



( ج 1 )





عندما استعرضت كل ما كتب عن محلة الجعيفر
في الشبكة العنكبوتية أصبت بالذهول والصدمة
نظرا لعدم توخي الدقة التاريخية في الحديث عن هذه المحلة
إضافة إلى الأكاذيب حول شخصيات وهمية
التي ليس لها وجود أصلا ولا أعرف من أين مصدرها
وفضلا عن ذلك ذكر حوادث معينة
يبدو أنها من مخيل التي رواها الراوي
وهي مجرد وقائع مزيفة
ولا تمت للحقيقة بصلة مع الأسف الشديد .


في هذا التحقيق عن محلة الجعيفر نستعرض تاريخها .
كما هي في الحقيقة
وأتمنى من متابعي الشبكة تصحيح المعلومات التي سأذكرها
أذا وجدوا أن بعض معلوماتي خاطئة
وخصوصا الباحثين في هذا المجال .
وشخصيا أعرف بيوت الجعيفر بيت وبيت ودربونة ( زقاق )
ولان الحديث عن محلة الجعيفر طويل جدا
سأحاول الاختصار قدر استطاعتي
والله ولي التوفيق .





وهي من محلات الكرخ القديمة
وكانت تسمى في الدور البويهي
الذي أستمر من سنة 946م إلى 1055م

(( بمحلة التستريين ومحلة الشرقية ))


كما في الدور السلجوقي
الذي أستمر من 1055م إلى 1258م
إلى أن تم ذكرها في خارطة ...........
فيلكس جونس





وهي تشبه المثلث




كما ورد في خريطة أخرى لتصنيف محلات بغداد
ضمن سورها القديم الذي أندثر
وهي أيضا تشبه المثلث .........





صورة جوية لمحلة الجعيفر في الوقت الحاضر


وهي تبدو كمثلث يبدأ من شمال الصورة
التي هي ساحة حماد شهاب ( وزير الدفاع العراقي )
في عهد الرئيس الراحل أحمد حسن البكر
والذي قتله ناظم كزار ( أبن الخبازة ) عام 1973م
وسميت الساحة باسمه .
وفتح شارع حيفا أزال الكثير من بيوتها
وعند بناء قصر صدام الواضح في الصورة
لم يتبقى من الجعيفر القديمة سوى ربعها في الزمن المعاصر .
وهذه الساحة لها تاريخ ( ساحة حماد شهاب )
سيأتي دورها


على كل حال ..........
قرأت في الشبكة وهذا الكلام يتم تكراره في مواقع مختلفة
ويتم نقله دون دراية بطبيعة الزمان والمكان
بل لمجرد النقل دون التحقق من صحة ذلك من عدمه

(( الجعيفر.. نسبة إلى عشيرة الجعافرة
التي نزلت إلى هناك في أواخر العصر العثماني ))

والصحيح .....

أصلهم من الحجاز
في شبه الجزيرة العربية من أل جعفر
التي تنتمي إلى قبيلة شمر


وكان رحيلهم المستمر من منطقة إلى منطقة أخرى
إلى أن استقروا في منطقة زقورة ( عكركوف ) التاريخية
الموغلة في القدم غرب بغداد
في منطقة تدعى .........

( هور عكركوف ) في الجذول
ويجاورهم عشيرة بني تميم


ولأسباب غير واضحة رحل ( جعفر ) إلى مدينة بغداد القديمة
وسميت الجعيفر على أسم جدهم
الذي كان له سبعة أولاد وسكنوا المنطقة التي سميت باسمهم
( الجعيفر ) وكان ذلك ليس في أواخر القرن التاسع عشر كما يقال
بل قبل أكثر من 230 سنة
والدليل على ذلك الخارطة التي رسمها فيليكس عام 1854م
والتي تشير بشكل واضح إلى أسم تلك المحلة
وبطبيعة الحال مع تكاثر عددهم أصبحوا فروع
ومنهم ( البو سلطان ) وفيما بعد أصبحوا ( البو رحيمة )
ورئيسهم علوان الجاسم الخميس ومنهم حسين البيك ومن يتبعهم
و ( البو عطوان ) ورئيسهم علوان العليوي
ومنهم بيت حسين الدرويش ومن يتبعهم
و ( البو مختر ) ورئيسهم عباس الخلف
ومنهم مشهدي
جد محيي عبد الحسين مشهدي الذي حدثتكم عنه
في تحقيق ( مجزرة الرفاق ) ومن يتبعهم
و ( البو علي ) ورئيسهم عباس أبن الحاج علاوي وبيت عنون ومن يتبعهم .
و ( البو حافظ ) ورئيسهم فاضل أبن جاسم الحمادي
ومنهم هادي الحمد وهم عائلة فاضل المختار
وبيت صندو أبناء عمومته
وهم نحو مائة بيت ... وبالتحديد 106 بيت
وهم سكان الجعيفر الأصليين
ولا يعرف مصير السادس والسابع من الإخوة
أما لانقطاع نسلهم أو أنهم رحلوا إلى منطقة أخرى .
وأبناء عمومتهم من ربيعة ( أمارة ربيعة )
في واسط ( الكوت ) وينتشرون في الصويرة والنعمانية
وخصوصا في ( العزيزية )
وهم يتبعون لشمر طوكه
وكاتب الموضوع
هو من ( البو علي )
إلى الجد الثالث خليفة بن حرب بن حمران بن أكد .... الخ
ونخوتنا المتعارف عليها في القرن العشرين
في محلة الجعيفر البغدادة

( أنا اخوج يا أختي )

وتعني ( إنا شقيقك يا شقيقتي )
وفي عموم شمر ( سنعوسي ) ولهم نخوتهم العارضة (شبل)
والأساسية (مكن) باسم جدهم

والحق أن رئاسة جعافرة بغداد
تعود لبيت الشيخ ( شاكر الحلوة )
وهم من أعلام شيوخ العراق ( العصافرة )
نسبة إلى جدهم عصفور ومازالوا إلى الآن ....

وجميع الجعافرة ينتمون للمذهب الجعفري
وهو مذهب الإمام ( جعفر الصادق ) رضي الله عنه ....
أبو المذاهب كلها
وهم من شيعة العراق الأمامية .
والسبب في ذلك تواجدهم في مناطق ذات غالبية
تميل إلى المذهب الجعفري
كما في مناطق أخرى تأثرت في المذاهب الأخرى أيضا
بسبب تواجدها في مناطق تنتمي لمذهب أخر
وفي العموم هم أولاد عم وأخوة متحدين
ولم يتأثروا كثيرا لما جرى في العراق
بعد أحداث الغزو الأمريكي للعراق عام 2003م
من تفرقة وانقسام .......
ولهم مجلس عشائري موحد لعموم قبيلة شمر في العراق
ومن الطبيعي جدا أن يكون حالهم حال كل العراقيين
الذين تعرضوا للظلم والتهجير
والعنف الأعمى والهمجي .






إلى الجزء الثاني









رد مع اقتباس
  #35  
قديم 06-07-2011, 10:24 PM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

(( الحلقة الثامنة والعشرون ))




( محلة 7 )




( محلة الجعيفر )



( ج 2 )





هذا الشارع ( شارع حيفا ) أضاع معظم معالم الكرخ القديمة




مدخل ( شارع حيفا ) من جهة الجعيفر
أزيل ثلاثة ارباع المحلة القديمة


الجعيفر في نهاية أربعينيات القرن الماضي
وكان الناس بسطاء سواء كانوا أغنياء أو فقراء
وكان الجهل والأمية والفقر وتفشي الأمراض هو السائد
في معظم محلات كرخ بغداد القديمة وليس في محلة الجعيفر فقط .
في مدخل المحلة من جهة نهر دجلة
الذي فيه اليوم قصر المرحوم صدام حسين

( جامع الجعيفر القديم )


وهو بيت الشيخ حسن ( أبو أحمد )
الذي أخلى داره وجعله جامع وأصبح وعائلته في الزقاق جالسين
فجمع أهالي الجعيفر المال من بينهم
واشتروا له دار أخرى خلال أيام قليلة

وعلى النهر نصبت مضخة ماء رشيد دراغ
وهو من عائلة ثرية جدا
وهذه المضخة كانت وما تزال حتى يومنا هذا
تغذي بساتين الوشاش بالماء ولا اعلم مصيرها اليوم
ولكن مكانها موجود كما كان في السابق .

أول بيت على نهر دجلة والمطل على الشارع القديم
هو بيت المدلل ( عبد اللطيف المدلل ) وهو رجل معمم
وينتمي إلى عائلة راقية
ومنهم من كان حاكما وقاضيا ومنهم من كان سفيرا
ورحلوا عن المحلة .

ثاني بيت هو بيت ( خليل الريس ) ومع رحيلهم
تحول منزلهم إلى مستوصف صحي مدرسي لقاء بدل إيجار
في منتصف ستينيات القرن الماضي
وحتى بناء القصر الرئاسي في تسعينيات القرن الماضي
وأزيل تراث بغدادي لا يقدر بثمن
وشخصيا ولمرات كثيرة دخلت إلى هذا البيت التراثي الجميل
للعلاج فهو مستوصف طبي لطلاب المدارس
فحين كان طالب ما يتعرض لمرض ما كان يتم تحويله إلى المستوصف
الذي يمنح الإجازة المرضية للطالب .
وهذا البناء كان يرتكز على أربعة أعمدة كبيرة .

ثالث بيت مطل على نهر دجلة
هو بيت البحراني ( عبد الحسين البحراني )
وكان من رجال الدين من السادة الأشراف
يلبس ( كشيدة خضراء )
وهو لم يكن على الشارع العام
بل هو داخل الزقاق المطل على نهر دجلة
ومن ولده الجراح الشهير ( إحسان البحراني ) وهذا البيت
وأثناء فيضان نهر دجلة
تعرض إلى تأكل الجرف من تحته
فبأن عليه شق في جداره وكان في كل يوم يتسع هذا الشق
حتى أصبح خطرا على ساكنيه
وهو بيت فخم جدا وجاء أحد المعماريين لمعاينة البيت من أجل ترميمه
وكان رأي الخبير أن لا فائدة من ترميمه
وعلى أهل البيت الرحيل منه فتركوا البيت
وبعد يوم من رحيلهم وفي الصباح الباكر
أبتلع نهر دجلة نصف البيت .

واشترى بقايا الدار ( حجي نايف الخلف )
وهو من الوجوه المعروفة
وله قرابة شديدة مع بيت آل حداد الشهيرة في بغداد
وهدم ما تبقى من البيت وأقيم مكانه مبنى من طابق واحد
وكان الطابق الأرضي فيه محل نجارة ( سطاي الجبوري )
وهو أشهر من نار على علم في حرفته
وكان يتفنن في فن زخرفة الأثاث
ومعظم أثاث بيت والدي من صنع يديه
سطاي شغل ثلاث دكاكين من أصل أربعة .
وصيدلية ( حجي سري ) وكان يدير الصيدلية
شقيق رفعت الحاج سري الذي أعدم بعد أحداث الشواف
في عهد المرحوم عبد الكريم قاسم
وشقيق حكمت الحاج سري الذي اتهم بالجاسوسية عام 1969م !!!
وهي كذبة ملفقة وأعدم أيضا بالرصاص
وكان في عهد الرئيس العراقي أحمد حسن البكر


رفعت الحاج سري



الزعيم جمال عبد الناصر يحتضن أحد اطفال الشهيد رفعت


وأما الطابق الأول فكانت عيادة الدكتور ( أحمد صميم الصفار )
أخو ( نديم صميم الصفار ) الذي توفي منتحرا في اسبانيا
وهي قصة طويلة وسار معظم أهالي الكرخ في تشييع جنازته
من جامع الجعيفر إلى مقبرة الشيخ معروف الكرخي
لأن الدكتور أحمد كانت له شعبية كبيرة






إلى الجزء الثالث








رد مع اقتباس
  #36  
قديم 06-07-2011, 11:23 PM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

(( الحلقة الثامنة والعشرون ))




( محلة 7 )




( محلة الجعيفر )



( ج 3 )





في نفس الزقاق كان هناك ( حمام الجعيفر ) العام إلى اليمين
ثم بيت حسن لبجه وإلى جانبه بيت حسن الأسود
الذي قتلت زوجته ( أم دلف ) في ظروف غامضة
وهو أبن خالة حسن لبجة
ومن ثم بيت ( حجي كريم العلوجي )
وكان صاحب علوة كبيرة لبيع الرز والحنطة والشاي
ومن ولده الأستاذ الفاضل ( عبد الحميد العلوجي )
الأديب والمؤرخ المعروف ويعتبر علم من إعلام العراق
وتسنى لي مقابلته عام 1987م
عندما كان مديرا عاما للمكتبة الوطنية المركزية في باب المعظم
مقابل وزارة الدفاع العراقية القديمة وبعد أن عرفني
منحني الأذن في دخول الأرشيف الوطني
الذي كان مقتصرا فقط لطلبة التحضير لشهادة الدكتوراه حصرا
وسمح لي في استخدام أشرطة المايكروفلم في تصوير الوثائق التي أريدها .
ثم بيت الجواهري ومنهم شاعر العراق الكبير محمد مهدي الجوهراي
وأبنه فرات الصحفي الشهير في جريدة الجمهورية البغدادية الواسعة الانتشار
وأبنته الدكتورة والشاعرة والأديبة خيال ...



محمد مهدي الجواهري



خيال محمد مهدي الجواهري


ثم بيت خلف العطية
وبيت زنوبة التي قتلت في حادث سير على طريق بغداد كربلاء
وأبنتها أسمها مليكة وبعد الحادث رحلوا من الجعيفر
ومن ثم بيت عيصة ( أم جرو ) وكان عملهم شوي وبيع ( المعلاك والكبدة )
ثم بيت حسين أفندي وهو من أشهر أصحاب الأراضي
وكان يملك بساتين الوشاش الشهيرة
التي كانت تسقى من مضخة ماء رشيد دراغ
وأخيرا بيت حسن تاجة وكان من أشقياء الكرخ وقتل غدرا
وله صلات قربى وشيجة مع عائلة بيت دراغ الشهيرة ....
وكانت هناك مقهى صغير نسيت أسمه
وكل هذه البيوت هي التي تطل على نهر دجلة
والتي تقع عبر شارعها المقابل لنهر دجلة
وهي تعتبر من ضمن محلة الجعيفر القديمة .

عائلة دراغ هي التي كانت تمتلك أراضي حي دراغ
القريب من حي المنصور ولهم جامع يحمل أسمهم وكبيرهم دراغ
ومن ولده علوان ومن بعده رشيد ومن بعده حميد وأصغرهم محمد دراغ
وهو صديق طفولة والدي حتى الكبر
وهو من مواليد عام 1935م ولا أعلم مصيره .

أما البيوت القريبة من نهر دجلة
والتي كانت في وسط ومحيط ساحة حماد شهاب حاليا
فأول بيت من اليمين بيت ( السيد محمد الصدر )
رئيس الوزراء العراقي السابق في العهد الملكي


السيد محمد الصدر


ومن ثم بيت ( رشيد دراغ ) وبيت ( حميد دراغ )....
وبيت ( أحمد صميم الصفار )
ثم ( مدرسة الجعيفر ) ثم بيت ( علي أبو الصمون )
وهو صاحب فرن للرغيف يقع إلى جوار بيته
ومن ثم بيت ( نديم صميم الصفار ) الذي انتحر في اسبانيا
وبيت ( حجي نعمان الخلف ) شقيق حجي نايف الخلف
الذي اشترى بقية دار البحراني
ثم ( جامع الجعيفر الثاني ) وإلى جانبه بيت ( نايف العكلة )
وهو والد جبار وصبار ثم بيت ( عباس النصر الله ) وبيت ( قسمة )
وبيت ( سيد هادي ) وإلى جانبه بيت عم سيد هادي
ثم بيت ( خليل حسين العلاوي ) وبيت ( حميد الهبش )
ثم بيت ( حجي عباس علاوي ) وكان رجلا ثري وكريم النفس وطيب القلب
وزوجته أسمها ( يزي ) وكانت امرأة شرسة تعادل ألف رجل
وكان يضرب فيها المثل

( يزي ومن قال يزي )


وأبنه الوحيد ( خضير ) وكان من طفولته ولأنه وحيد أهله مشاكس
وهو من رمى طلقة من مسدسه فوق سيارة الملك فيصل الثاني
حين كان في موكبه الرسمي والقي القبض عليه
وتدخل سيد محمد الصدر رئيس الوزراء السابق وأطلق سراحه في نفس اليوم
على أن لا يعود لمثل هذه الأعمال مرة أخرى
وشاء القدر أن يكون هناك شجار بين الأطفال وتطور الأمر
إلى تدخل الرجال وحصل سوء فهم
وكانت نتيجته أن خضير عباس قتل أثنين من الرجال
وحكم عليه بالإعدام شنقا وقبيل تنفيذ الحكم
حدث خطأ في الاسم وتأجل التنفيذ لحين تأكيد الاسم
وفي نفس الوقت فجر يوم 17 تموز عام 1968م
حدثت الثورة وتم إيقاف تنفيذ إحكام الإعدام
وخفف حكمه إلى السجن المؤبد
وفي شهر آب عام 1979م صدر العفو العام
بعد وصول المرحوم صدام حسين إلى السلطة
وخرج خضير من السجن و ( خضير عباس ) هو عديل والدي
وزوج خالتي وأخر مرة رأيته في ساحة 14 رمضان في المنصور
وكانت سيارته من نوع بيجو 404 موديل 1975 قرمزية اللون
وكان ذلك في شهر تشرين الثاني عام 1980م
ولأن شقيق زوجته محيي عبد الحسين مشهدي قتله صدام حسين
فكان حين يجلس في المقاهي لا يتردد في شتم صدام علانية
وكأن كان يعيش في ذلك الزمن الجميل
حتى في يوم ترجل أربعة رجال من سيارة
وطلبوا من خضير الحضور معهم
ومنذ ذلك اليوم لا أثر له إطلاقا حتى يومنا هذا
ومن أولاده ياس الذي أمضى سنين طويلة في أقفاص الأسر الإيرانية
وعباس وشقيقه الصغير حيدر الذي استشهد خلال الإحداث الطائفية عام 2006م .







إلى الجزء الرابع









رد مع اقتباس
  #37  
قديم 07-07-2011, 01:18 AM
محمد الشاهد محمد الشاهد غير متواجد حالياً
حُجب لسوء سلوكه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 939
افتراضي

(( الحلقة الثامنة والعشرون ))




( محلة 7 )




( محلة الجعيفر )



( ج 4 )











نستكمل في هذا الجزء باقي بيوت محلة الجعيقر


بيت ( المعتصم ) الذي وجد كنز الخليفة المعتصم بالله العباسي
حين انهار جزء من جرف النهر وظهرت بضع جرار فيها دنانير ذهبية .
ثم بيت ( مصطاف ) وبيت ( عطية السمينة ) وأبنها أسمه ( حكون )
وبيت ( حسن زيارة ) ثم بيت ( عمار ) وأبنه أسمه حميد
وبيت ( كريم ) زوج نعناعة وبيت ( ششه ) وبيت ( فرجة لحيس )
وبيت جدي ( جسام الحمد ) القديم ثم انتقلوا إلى دار أخرى في نفس المحلة
ومن أولاده عمي فاضل ومن أبناء عمي عباس ومؤيد وعماد ورياض وجسام ......
وغازي ( عبد الهادي ) الذي هو والدي ( بعد تغيير الأسم )
ومن أولاده فائق وعادل ومحمد وحيدر
وعمي فيصل هو زوج خالتي الثانية
ومن أولاده ليث وخالد
ثم بيت ( خديجة الشيخ حسن ) الذي جعل بيته جامع
ثم بيت ( ليرة الحبوه ) وبيت ( عبطان )
وبيت ( زكي ) وبيت ( العجمية ) وبيت ( جودية )
وبيت ( مهدي الخلف ) وبيت ( حكن ) الملقب أبو العيون
وبيت ( عبد الله التنبل ) شقيق عباس نشمية
ومن ثم بيت ( تايهة الملا ) وبيت ( كنشه ) وبيت ( رهية ) .

البيوت التي تقع مقابل جامع الجعيفر الكبير إلى اليسار ..
أول بيت هو بيت ( نوفه ) وبيت ( عباس العلوان )
وبيت ( إبراهيم العلي ) وبيت ( العجمية ) الثانية
وكان لها سبع بنات غاية في الجمال
وكان شباب المحلة يعملون بضع حركات بطولية فيما بينهم للفت الأنظار لهم
من ثم بيت ( إبراهيم العيسى ) ثم بيت ( غفوري ) ومنه دكان بسيط
ومحل جبار الحلاق ومحل عباس أبو الدوندرمة ( مرطبات )
ثم بيت ( كاظم العيسى ) .

في مقابل الشارع العام يقع ( مقهى ميثم ) وبيته إلى جواره
وبيت ( أبن فنطل ) وكان من ضمن البيت دكان صغير
ثم محل ( غايب أبو الكباب )
ومحل ( شريف الحلاق ) ثم بيت ( ثلوثة )
وبيت ( حجي نايف ) وبيت ( علي التتنجي )
وبيت ( حماده ) شقيق حميد وسعيد الحمادي
ومن ثم بيت ( جاسم الحسن ) وبيت ( علوان الدنفش )
وبيت ( مجيد العيسى ) ومن أولاده كاظم زوج غنية
ثم بيت ( قنبر ) أخو خيرية
وبيت ( صالح الناصر ) وبيت ( رشيد الجبر ) وبيت ( حجية سلالة )
وبيت ( فاضل المختار ) وبيت ( أهزيم )
وبيت ( عبود ) ثم بيت ( عطية الغزوة ) وبيت ( حسن الساير )
وبيت ( نايف ) وبيت ( محمد شاكر المجداد ) أبو طارق
ومن ثم بيت ( أبو الجوب )
وبيت ( عباس السبع ) شقيق علي الأسود
وبيت ( وضحة الفرحان ) وبيت ( كافي ) وبيت ( قزقوز ) منهم حجي أحمد
وبيت ( شاكر الحلوة ) .

وأخيرا بيوت السميدة
وأول بيت هو بيت ( فاضل جاسم الخلف )
وبيت ( حسن البيه ) ثم بيت ( الشيخ محشي )
ثم أربعة بيوت متتالية لأربعة أخوة تسمى بيوت ( الكرادة )
وبيت ( القصابين ) وبيت ( طرموزة )

هذه هي بيوت محلة الجعيفر القديمة بالمختصر
ولو تعمقت أكثر من ذلك فأن الحديث لا ينتهي أبدا
وربما يكون بمثابة كتيب وربما لو تعمقت أكثر من الممكن
أن يكون كتاب ولكل عائلة إسرارها الخاصة
واتجاهها السياسي وثقلها الاجتماعي والعشائري
وهذا سيقودني إلى مدخل أخر متشعب جدا
والمعلومات هائلة
لذلك أكتفي بهذا القدر .




خالص احترامي وتقديري
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الكويت والعراق حكايه لها تاريخ عويضــه العقلا منتدى العلوم السياسية 4 06-08-2010 04:00 AM
المسابقة الثقافية الكبرى محمد النهاري منتدى الألغــــــــاز والمسابقات 69 01-06-2010 04:22 PM
بغداد قطر الندي وردة منتدى الثقافة العامة 0 14-03-2010 10:36 PM
موسوعة المعلومات... عاشقة الازهار منتدى الثقافة العامة 0 20-01-2010 01:23 PM


الساعة الآن 04:31 PM.


New Page 4

 
 المركز التعليمي منتديات الحوار تسجيل النطاقاتخدمات تصميم مواقع الإنترنت  إستضافة مواقع الإنترنت  الدعم الفني لإستضافة المواقع
  الإعــلان في بوابة العرب   الدردشة الصوتية والكتابية  مركـزنا الإعـلامي  مـن نـحــن  مقــرنـا  قسم إتفـاقيات الإستــخــدام
Copyright © 2000-2014 ArabsGate. All rights reserved
To report any abuse on this website please contact abuse@arabsgate.com