عرض مشاركة واحدة
  #12  
قديم 20-09-2007, 03:21 PM
خالد الفردي خالد الفردي غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
الدولة: مصر مطروح
المشاركات: 9,254
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المدير التنفيذي للمنتديات
أعلمه الرماية كل يومٍ = فلمّا أشتد ساعده رماني
وكم علمته نظم القوافي = فلمّا قال قافيةٍ هجاني

السلام عليكم ورحمة الله
في البيتين السابقين أعلاه عنوانا لما أريد أن أصل إليه
في موضوعي الذي أرجو أن يجد قبولا من البعض وهو بلا شك
أضحى واضحا بما نراه الآن سائدا في جل حياتنا ألا وهو الجحود
والنكران لصانعي المعروف لمن وضعوا أيديهم بأيدينا للرقي
والسمو والعطاء فلمّا أخذنا منهم تنكرنا لهم ولم نسدِ لهم
ما يستحقون من الشكر وفاءً !!!!!!ماذا تفعل حينما تجد نفسك
وقد تنكر لك من حولك بل وطعنك في الخفاء بعيدا عن المثاليات
التي يرددها البعض شعارا لا محل له من الإعراب " اعمل الخير وارميه
في البحر
" باللهجة المصرية
.................................................. ..................
إذا المرء لا يرعاكَ إلا تكلفا =فدعه ولا تزد عليه التأسفا
ففي الناس إبدالٌ والترك راحةٌ =وفي الصبر للحبيب ولو جفا
فما كل من تهواه يهواك قلبهُ =ولا كل من صافيته لك قد صفا
إذا لم يكن صفو الودود طبيعةٌ =فلا خير في خلٍ يجئ تكلفا
ولا خير في خلٍ يخون خليله= ويلقاه من بعد المودةِ بالجفا
وينكر عيشاً قدتقادم عهدهُ =ويظهر سداً كان بالأمس قد خفا
سلامٌ على الدنيا إذا لم يكن بها صديقٌ =صدوقٌ صادق الوعد منصفا
.................................................. ..................

وفي الابيات أعلاه رداً على ما ذكرت من ابيات

كل تقديري وأحترام لشخصك الكريم

أرق تحياتي
...خالد الفردي...

التعديل الأخير تم بواسطة خالد الفردي ; 20-09-2007 الساعة 03:26 PM
رد مع اقتباس