عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 06-07-2019, 02:56 PM
امي فضيلة امي فضيلة متواجد حالياً
نائب المدير العام لشؤون المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jun 2019
الدولة: اسبانيا
المشاركات: 399
افتراضي يا غير مسجل غيابكم امر من المر .. اين انتم إخوتي .. دارنا الثاني يفتقدكم

الســــــــــلام عليكم ورحمة الله وبركاته
...


غيابكم أمر من المر ... أين أنتم إخوتي ... لا تتركوا المنتدى


أين أنتم إخوتي لا أراكم

أنتم هنا يا ترى و أنا لا أراكم

أعتقد أني فقدت النظر ...

و لكن إحساسي لم أفقده بعد

طالت غيبتنا عن بعضنا فما بنا لم نترك ولو حتى

مرور لهذه الصفحات التي جمعتنا

مرور فقط لا يريدنا ان نكتب به أو نعدل به

يريدنا فقط أن نمر به مرور الكرام

أين إختفت البهجة و روح الأخوة

أين إختفت الكلمة و الأحاسيس

كنا هنا و أين نحن ..

عفواً أين أنتم

فأنا موجودة ...

نعم أنا موجودة و أكتب نداء لكم فهل ستسمعوا

هل ستسمعوا امي فضيلة تنادي على إخوتها وابنائها وبناتها


عذرا احبتي في الله هناك اسماء كثيرة لااستطيع ذكرها هنا ولكنها محفورة في دواخلنا

أنا موجودة هنا و لكنني ضائعة

رأيت مواضيع كثيرة على وضعها كما تركتها


أحسست أني فقط انا موجودة

أحسست أني أكذب على نفسي

أحسست أني أنا كل الشخصيات الموجودة هنا و لكن

بأسماء مختلفة

ما بكم ماذا جرى ألا يستحق دارنا الثاني الذي جمعنا

خمسة دقائق نتواصل معا

ألا تستحق الصفحات التي كتبنا عليها أن نعود لها


ألا تستحق الصور التي تعبر عن فرحنا و دموعنا

أن نرسمها من جديد ...

ألا يستحق ندائي أن تعودوا ولو لخمسة دقائق


لكي يطمئن عليكم منتداكم أنكم بخير إخوتي


بفمي كلمات كثيرة منها العتب و منها الشوق

لا أعرف ماذا أكتب منها و ماذا أحذف منها

فقط أناديكم أرجوا أن تسمعوني

هذا المنتدى جمعنا و لا يفرقنا سوى قدر الله

جزاكم الله ألف خير ...

لا تنسوا في عيوني دمعة أتمنى أن تمسحوها

الفراق صعب و أكرر

هذا المنتدى جمعنا و لا يفرقنا سوى مشيئة الله

هذا المنتدى جمعنا و لا يفرقنا سوى مشيئة الله

بانتظاركم وبانتظار عودتكم بكل شوق

اسال الله تعالى ان لا يطيل انتظارنا
__________________
اللهمَّ أسألُك خشيتَك في الغيبِ والشهادةِ،

وأسألُك كلمةَ الإخلاصِ في الرضا والغضبِ،

وأسألُك القصدَ في الفقرِ والغنى، وأسألُك نعيمًا لا ينفدُ وأسألُك قرةَ عينٍ لا تنقطعُ،

وأسألُك الرضا بالقضاءِ، وأسألُك بَرْدَ العيْشِ بعدَ الموتِ، وأسألُك لذَّةَ النظرِ إلى وجهِك،

والشوقَ إلى لقائِك، في غيرِ ضرَّاءَ مضرةٍ،

ولا فتنةٍ مضلَّةٍ اللهمَّ زيِّنا بزينةِ الإيمانِ، واجعلْنا هداةً مُهتدينَ
رد مع اقتباس