عرض مشاركة واحدة
  #10  
قديم 26-10-2011, 11:46 PM
جمانة3 جمانة3 غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 1,740
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو تركي مشاهدة المشاركة


من يقول ان الشاب السعودي لا يعمل فقد ظلم نفسه!!!!!:

يدعي الكثير من رجال الأعمال ان الشباب السعودي غير فاعل ولا يرغب العمل الشاق
وقد نسي هؤلاء ان البلاد قبل قدوم العمالة الوافدة قامت على سواعد الشباب السعودي
منذ الرعيل الأول حتى يومنا هذا.

أرامكو السعودية :

في بداياتها اعتمدت على ابن هذه البلاد وهو الأمي الذي لا يحمل الشهادات العليا..
وقد أثبت وجوده في كل المجالات التي عمل فيها لدى الشركة رغم شظف العيش حينها ..
ولا زال الشباب السعودي يعمل بكل جد وإخلاص والدليل وجوده في كل مرافق الشركة
وفي جميع مناطق إمتيازها .. لم يحل بينه وبين الإبداع والتميز وقوة الإرادة حائلاً ..
وعندما تهيأت له الفرصة بإستلام القيادة في الشركة وجد أنه أهلاً لها وقد كان الأبداع
ميزته والوفاء والإخلاص للوطن ديدنه.

شركات سابك :

لقد أثبت الشاب السعودي أنه أهل للثقة والمسؤولية الملقاة على كاهله ..
لذلك أدار تلك المصانع بكل حنكةٍ وإقتدار وأثبت بما لا يدع مجالاً للشك بأنه
أهلٌ للثقة متى ما أعطي إياها ..


الوافدون :

لا يمكن لنا إنكار ما قام به الوافد من جهد ومساهمة في النهضة التي تعيشها بلادنا
ولكن يجب على رجال الأعمال أن لا ينسوا دور الشباب السعودي في هذه النهضة الباهرة ...
وليعلم رجال الأعمال بأن الوافد لن يطيل البقاء هنا فلا بد له من العودة من حيث أتى
وان من سوف يبقى هو ابن الوطن وقد أثبتت أحداث حرب الخليج الثانية هذه المقولة ..
حيث غادر الوافدون من أصول أجنبية إلى بلادهم ..
وحينها كان الشباب السعودي حاضراً وبقوة فلم يتأخر عن تلبية النداء.


فـ لماذا يا رجال الأعمال تتجاهلون إبن الوطن ؟.


الوالد الكريم حفظه الله
سلام الله عليكم ورجمته وبركاته


الشباب يحمل بين جنبيه
قوة من الحيوية والنشاط وكم سيكون
سعيدا لو أتيحت له فرصة تفجير طاقاته وإمكاناته ومواهبه
والشباب السّعودي كغيره يحب ان يعمل ويعمّر ويبني إذا وجد
من يفهمه ويقدّر امكاناته
ولقد سنحت لي الظروف وزرت المملكة السعودية
أكثر من مرّة ولاحظت أن الشباب السّعودي يحتلّ مناصب مرموقة
في العمل يقود شركات ومصانع يتحمّل مسؤوليات العدد من الموظفين
الذين يقوم بتأطيرهم فهؤلاء شباب أتيحت لهم الفرصة فبرزوا
وظهروا في الميادين
بما لا يدع مجالا للشك
والدول العربية كلها تلجأ إلى الدول الغربية في انجاز الكثير من المشاريع
العمرانية أو السياحية أو الاقتصادية
علما منها بأن الغرب
قد فاقنا تطوّرا أو تقدّما لذلك نحتاج الى أفكارهم لكن هذا لا يعني أن
الدول العربية تفتقر الى العقول المفكّرة والمدبّرة والسعودية هي أحد هذه الدّول
لذلك يجب أن نعطي الفرصة لشبابنا حتى لا يعاني من هجرة
الأدمغة الى الخارج
واعلم ان كثيرا من الشّباب السعودي وغير السعودي
ممّن لم يجدوا فرصة
في بلدانهم برزوا في الخارج بصورة
ملفتة للانتباه بل انّهم ليحتلون مناصب عالية ووظائف راقية.

أدام الله علاكم ورفع قدركم
احترامي وتقديري....
.
__________________
رد مع اقتباس