عرض مشاركة واحدة
  #3  
قديم 26-08-2019, 03:46 PM
عبدالرحمن الناصر عبدالرحمن الناصر غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المشاركات: 541
افتراضي

.



وا معتصماه -- كلمة قالتها إمرأة عربية شعرت بالإهانة - كلمة استنجاد لم ينقلها أثير البث المباشر -ولكن نقلها الصدى لتصل إلى مسامع المعتصم ليرسل جيشا" جرار لنجدة المرأة رغم تحفظ من بعض قادته لتسير الجيش من أجل إمرأة واحدة - لكن الخليفة المعتصم رأى أن شرف إمرأة واحدة هو شرف وكبرياء الأمة جميعها
واليوم النساء والأطفال والشيوخ يصرخون بأعلى صوت يصل مسامعه إلى الدنيا بأثرها (وا معتصماه ) ولكن يضيع الصوت فى سراب الأمواج وصفير الأجواء ويرتد صداه إلى الصارخين لا معتصم اليوم لا يوجد بين العرب وبين الدول السلامية معتصم واحد لا يوجد رجال - أشباه الرجال لا يصنعون شيئ
ولا ندرى ممن يخافون - هل يخافون الموت - الموت يأتيهم وهم على فراشهم - فممن يخافون - موت رجل كموت ألف رجل وهم فى النهاية راحلون ولن يسمع عنهم أحد ولن تخلدهم ذكرى بل ستلعنهم الأيام القادمة - سيموتون موتة الجبناء وتلعنهم الأرض كما ستلعنهم السماء .
لعن الله الصهاينة ولعن من لا يقاومهم -
وَإِن تَتَوَلَّوْا يَسْتَبْدِلْ قَوْمًا غَيْرَكُمْ ثُمَّ لَا يَكُونُوا أَمْثَالَكُم





.
رد مع اقتباس