عرض مشاركة واحدة
  #6  
قديم 22-08-2007, 06:52 PM
المدير التنفيذي للمنتديات المدير التنفيذي للمنتديات غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Apr 2003
المشاركات: 6,724
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة راحة البال


عندما ندعي أنا مشاعرنا ملك لنا و لأحد يستطيع أن يتحكم بها فنحن نغالط أنفسنا !!!

أنت تتوهم بأن ما تشعر به هو من أختيارك و من نبض قلبك و لكن نحن بلفعل نغالط أنفسنا !!

كم منا أرتبط بأنسانه توقع انه يشعر أتجاهها بمشاعر حب و أستيقظ يومأ و و جد أن ما في قلبه ليس بلحب الذي كان يتوقعه . أين كانت حقيقه مشاعرك قبل أن تخطي بهذه الخطوة ؟؟

كم منا أستيقظت من حلم الحب الزوجي الى أحضان الواقع و أكتشفت أن قلبها فارغ من أي مشاعر. هل هذة هي مشاعرك التي قادتك الى هذه النهايه ؟؟؟

كم منا عاشر حبيب لفترة طويله و عندما و اجهته مشكله ظهر فيها الحبيب على حقيقته فأكتشف ان ما بينهما ليس بلحب. أين ذهب الحبيب الذي كانت الدنيا تصفوا بقربه ؟؟؟

كم منا تبع قلبه بدون تفكير و أغمض عينيه و أقفل على تفكيرة و تبع من قلبه خفق له و أكتشف أنه يتبع سراب . أذا كانت مشاعرنا تبث من قلوبنا فكيف دلنا قلبنا على الهلاك ؟؟؟

كم منا مشاعره خانته و كانت السبب في نهايته. لماذا نفقد طعم الحياة و نلجأ للمسكنات ؟؟؟

كم منا مشاعرة أرتطمت بأمواج الحياة و مشاكلها فنكشفت على حقيقتها. أحلامنا مع الحبيب ليس لها حدود و لكن في الواقع حدودها مرسومه بقلم عريض!!!

كم منا مازال الآن يكابر نفسه و يتغاضى عن مشاعرة لكي لا يعترف بأنه فشل في أختيارة . هل كل هذا خوف من الاعتراف بلهزيمه !!!!

كم منا ندم و عض أصابع الندم على تصرف فعله. أتوقع الكثير منا !!!

كم منا تبع مشاعرة و لكن مشاعرة خانته !!

هل يجب علينا أتباع مشاعرنا في تصرفاتنا و التوكل على أختيراتها ؟؟
ام هل يجب علينا التفكير مرارا و تكرارا قبل أتباع نبض قلوبنا ؟؟؟
الأخت الفاضلة راحة البال
السلام عليكم ورحمة الله
شفافية حرفك بتلك الأسئلة ربما وجدت في نفسي صدىً
يلامس أمورنا الحياتية وقليلٌ منا يملك الجرأة
ليعترف " أن المشاعر لن نملكها ولا نملك بوصلةً لتوجيهها
ولا أجهزة التحكم عن بعد لنستشعر لمن يستحقها ومن يجب أن نعطيها
فهي سهامٌ تصيبنا في مقتل !!! هل تسأل الرصاصة القتيل ؟"

ما يعيبنا أن المنظرون كُثر فكم من مشاعر تجاوزت حدود الزمان والمكان
وتجاوزت الأديان والأعراف والتقاليد فلو كانت بالعقل لتحكم فيها
ولمن يجب أن تُمنح ولكنها المشاعر بجبروتها لا تفرق بين
عالمٍ أو جاهل ومن حاربها تركت في نفسه السهر ومناجاة النجوم
أكتفي هنا بالشق الأول عن ماهية المشاعر
ربما أعود لاحقا فأقدارنا خطانا نمشيها كما كُتبت علينا
__________________
رد مع اقتباس