عرض مشاركة واحدة
  #155  
قديم 14-07-2006, 03:01 AM
محمد عبد الحفيظ القصاب محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: سورية - حمص
المشاركات: 2,767
افتراضي

تأسيساً على كل هذا، فإن الشاعر يجوز له أن يقول: إن هذه الفَتاة مَلَكٌ (العوالم العلوية) أو: إن الفتاة شمس (الكواكب والأفلاك)، أو: إن الفتاة مَاسَّة (عالم الجماد)، أو: إنها غُصْنُ بَانٍ (عالم النبات)، أو: إن لها عيون المها (عالم الحيوان). جازت هذه التعبيرات وصحت لأن كل العوالم يشبه بعضها بعضاً من جهة أو جهات، ويختلف بعضها مع بعض بجهة من الجهات. ما زال الشاعر يشبه وجه حبيبته الصبوح بالقمر، مع ما فعل بالقمر من أفاعيل! وما زال بعض الشعراء يعبرون بأن زحل أعلى الكواكب! وما زالت التعبيرات رائجة عن المغرب الأقصى! وما زال بعض الفلاسفة والمنظرين يتحدثون عن العقل والخيال!!... هكذا، نحن، الأناس العاديين والشعراء، ما زلنا أسارى لغة طبيعية صارت أكثر تعابيرها وتصوراتها من قبيل الأساطير والفكر اللاعقلاني، وعبيداً لنظرية الأقاليم السبعة.
__________________
(اللهم اجعل خير أعمالي خواتيمها وخير أيامي يوم ألقاك فيه)


منتدى الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


محمد عبد الحفيظ القصاب
رد مع اقتباس