عرض مشاركة واحدة
  #22  
قديم 24-01-2010, 09:00 PM
عاشقة الازهار عاشقة الازهار غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
الدولة: الجزائر
المشاركات: 1,785
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المدير التنفيذي للمنتديات مشاهدة المشاركة
أحبتي قراء ومتابعي حرفي الكرام
السلام عليكم ورحمة الله
جاء في حديث أنس رضي الله عنه الذي ضعّفه البعض وحسّنه الألباني
عن أنس ، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " " كل ابن آدم خطاء وخير الخطائين التوابون "
في الحياة نتعامل مع مشارب شتى من ذوي العلم والثقافة
فمنهم الحليم ومنهم شديد الصرعة والغضب ومنهم بين هذا وذاك
فالأخطاء واردة في العرف البشري ولن تجد المعصوم من الخطأ سوى
المصطفين من الأنبياء عليهم صلاة ربي وسلامه عليهم
لكن كما ورد في الحديث أعلاه أن خير الخطّائين التوابون الذين
يعترفون بذنوبهم ويقلعون عنها بالتوبة النصوح
وأوردتُ هذا الحديث قياسا على تعاملاتنا العادية وما يشوبها
من تجاوزات البعض في العمل بل قل في الحياة كلها فذلك يتهمك
بسلوكٍ شائن لمجرد سوء الظن فتتكشف له الحقيقة بعد حين فيندم
ويعتذر وذلك يتهمك بالبخل لمجرد أنه جاءك في وقتٍ حرج ولم توفر
له مبلغا من المال قرضة حسنة وبعد برهة يعرف السبب ويبطل
العجب فيعتذر وهلمّ جرا تتكرر الأحداث وتتعاقب بين الخطأ فالتوبة
والندم والإعتذار حتى يصبح الإعتذار سمة لبعض الأشخاص لدرجة يصبح
الإعتذار لا معنى له ولا قيمة ويذكرني بالمثل المصري الشهير
" يا نحلة لا تقرصيني وما أبغي منك العسل "
فهل كثرة الإعتذار بالفعل عادة تفقد قيمتها ؟
أم أن الخطأ أصبح عادة يدمنها البعض فيكون الإعتذار مخرجا
؟
وعليكم السلام والرحمة والاكرام

الأستاذ الفاضل ابا ياسر من شروط التوبة الاعتراف بالخطأ وعقد العزم على عدم العودة اليه...فمن الجميل ان يعترف الانسان بالخطأ ويعتذر.....ومن ثم يتوب....لكن ان يكرر نفس الخطأ في كل مرة...فهنا نحن أمام احتيال مهذب مصبوغ بصبغة أخلاقية اذ يقتلك هذا الانسان بسلاح بارد أخلاقي جميل الا وهو الاعتذار
اما اذا كان الانسان يخطيء في كل مرة و كل خطأ مختلف عن سابقه....وهذا الشخص دائم الاعتذار عن هذه الأخطاء ويصححها ولا يكررها في كل مرة...فهذا مقبول لأن الشخص في هذه الحالة ...يعترف بأخطائه ويصححها ولا يتمادى فيها ولا يكررها وهو حسن النية وفي حالته لا يفقد الاعتذار قيمته وأكيد أن هذا الانسان سيبذل مجهودا معتبرا ليقلل من أخطائه...لأن ضميره حي ويحس بالخجل نظرا لأنه يقع في موقف حرج في كل مرة ويضطر الى الاعتذار...بعكس الانسان الذي يستعمل الاعتذار كمخرج

تقبل مروري أخي الفاضل

تحية عطرة....عاشقة الأزهار

التعديل الأخير تم بواسطة عاشقة الازهار ; 24-01-2010 الساعة 09:04 PM
رد مع اقتباس