عرض مشاركة واحدة
  #2  
قديم 19-11-2017, 03:38 PM
ملاد الجزائري ملاد الجزائري غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2015
المشاركات: 109
افتراضي مساهمة متواضعة

أعتقد يا سيدتي الكريمة، أن جل هذه التصرفات والإخفاقات والتمرد، مردُّه ــ بالدرجة الأولى ــ إلى سوء الإدارة الصفية بسبب تدني الكفاءة المهنية للأساتذة .. فالسير الطبيعي للعملية التعليمية التعلمية ، يتطلب " بناء الثقة" بين الأستاذ والتلميذ ، ولن يتأتى ذلك إلاَّ بكفاءة الأستاذ في جميع أبعادها : (المعرفية والتربوية والبيداغوجية والثقافية والتواصلية والأخلاقية...).
دون أن نغفل الأدوار المناطة بالفاعلين في العملية التربوية، هذه الأداوارالمتكاملة التي تهدف إلى توفير الظروف الملائمة للتكفل بترقية " مخرجات النظام التربوي "، وإعداد المتعلمين للحياة الكريمة.
* دور المتعلم: بناء وإرساء التعلمات ، من أجل إنماء الكفاءات المستهدفة في التدرج السنوي للمادة ، باعتبارالمتعلم المحور الأساس للعملية التربوية.
* دور الأستاذ: التخطيط والتنشيط والتحفيز والتعزيز والتقويم والمعالجة البيداغوجية الفعالة. عليه أن ينمي هذه الجوانب باستمرار طيلة مساره المهني.
* دور المدير: تطبيق قواعد القيادة التربوية الفعالة في تسيير المؤسسة التربوية.
* درر المشرف التربوي ( المفتش): هو مهندس العملية التربوية، يرافق الأساتذة ، من خلال خُطته الإشرافية الناجعة، بأبعادها التوجيهية والإرشادية والتكوينية والرقابية.
* دور الأولياء: الأسرة شريك للمدرسة في العملية التربوية الموجهة لأبنائها. يجب ألاَّ تتملص من دورها ، وتلقي باللائمة على المدرسة. المسؤولية بينهما مشتركة ومتكاملة .
الشكر موصول لك (أم بشرى)، على هذه التوجيهات السامقة ، اتمنى أن تجد آذاناً صاغية.

التعديل الأخير تم بواسطة ملاد الجزائري ; 19-11-2017 الساعة 03:50 PM
رد مع اقتباس