عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 16-10-2019, 06:05 PM
أم بشرى أم بشرى غير متواجد حالياً
مدير عام المنتديات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر
المشاركات: 9,293
افتراضي سميتك أنثى / بقلمي

"سميتك أنثى "/ بقلمي الأستاذة بن داود
سميتك أنثى ...
في مقلتي الزّمان كنْتِ...
ولا زلت ِ أنثى...
في رحْم التـــاريخ ...


كنتِ أمًّا تُداعب أمّــــه
تُصارع النّوائب...


ركْضًا ....تتحدّى
لتقول :....أنا أنثـــى


========
أقلّبُ الصــــفْحَ
فأراكِ ......حبْلى


تُقاسمين الهمـــوم
شطرا ...فشطرا
تداعبين المأسي طورا


وتقبلين طفلا كان حلما


=========
كان الإجهاض في الزِنزانة
جميــلة ....
وكان الوعْــدُ حقا ....


تَطُلِّين من كُوَّةِ الصّــمْتِ


تتحاورين ....تتكلّمين


مع الأَنا ...لتقولي : أنا


==========
أنا المِــعْصَم ُ ....


لنْ يُكْسرَ المِعْــــصَمُ


أنا اللّونُ القاتـــــــــمُ
أشْعلْتُ فتيلــــه


فكانت الهلْوسة ُ


لكِ ...أنتِ يا فرنسا


==========
أنا جميلة .....
رقم زِنزنتي ...الحكم ُ الأبديُّ
أنا فضيلة ...


رقم زنزنتي ...الظلم ُالسرمديُّ


أنا حسيبة ...
رقم زِنزنتي ...إصْرارٌ قويُّ


أنا الفجر ُالذي استحال فجرا


في أعين بُغاة .....


أنا التّاريخ ُ على أرْضي


والتّاريخُ كفاحي مُعطّــر


=========
سميْتُك أُنثى ....


والأنْثى أنا ......


حين تدفّق الشّوْق ُ لأرى


أياد كانت تُصافحني....


وتسرق ُالنعومة من أناملي


وأنا في تيه ....لا أدري


سِوى اختناق ....


أخْلفني حشرجـــه.....


وأوْداج ٌ مُحْمرة ٌ تُحمْلــق


وإعْصارُ الحرْفِ اخْترق


وأنا أُنثى ..لنْ أُصـــدِّق


=========
قصّةُ حُلْمي وطفلي لم يُولد
راحتْ تدقُّ المشاعر وتُنْشِد


معزوفة َ صبْر طويل .....
=========
كانت الأنثى ....
تُباعُ في سوق العبــيد


والعقال ...جرحٌ قديم


في قلب آدم...دقّةُ حديد


في فضاء جهل ....


صفعٌ ..صُراخ ٌ وهمٌّ يزيد


=======
اسْأل الحرْف في شعرالقُدامى


سِلْعةٌ هي أنتِ......


أُنثى من جديد


تلعْثم الشِّعرُ لصمْتكِ


في هوى صعاليك المدينة


وتغنّى قيْسٌ ...وعمْرو


ونــزار في جوْفِ ممْلكة


ليستْ لكِ ....


في أحْلام كوابيس ماض...لا ينتهي


=============


كانت تُطاردُ العذارى


وومْــضــةُ حُبّ


تُسابـــقُ الـــرُّذاذ


عبْرالـــزمـــن ........


أنتِ أنثى ....


على صدر الكتاب مريم


اعتقها الإله في محراب قدسيّ


وأُنزل الوحي..


يُذكّر بأُنثى ...


وسمع الله قول التي تجادل


خولة ...وكانت أُنْثى


و جاءت التبرئة ...


عائشة ...وكانت أُنثى


وجاءالتكريم للمرأة ..وكانت أنثى


=============
الثامن ُ من مارس...


كنتِ ولا زِلتِ ذكرى


وهل ْ للثّامن من تاريخ


فجّر الذُّعْرى ...


وحدّد المعالم غير بشرى


مع الإسلام جاءتْ ..


ولا زالت فخْرا ...


=======


أيُّها التّاج ُ المُرصّعُ في ذاكرتي


أُهْديك إكباري...


أُهديك تحيّتي ...
__________________




رد مع اقتباس