عرض مشاركة واحدة
  #5  
قديم 16-02-2009, 05:32 PM
خالد سيف الدين عاشور خالد سيف الدين عاشور غير متواجد حالياً
مستشار تعليمي وتربوي
 
تاريخ التسجيل: Dec 2006
المشاركات: 859
افتراضي

إنه جو التعلم الذي يؤدي إلى تفتح هذه الورود وخروج الفراشات من شرانقها بشكل طبيعي في بيئة تعينها على ذلك. إنه الجو الذي لا يوجد فيه من يهددك ويتوعدك في الطابور والفصل ووقت الصلاة والفسحة والصرفة الخ والجو الذي لا تكثر فيها الرشاوى (الوعد بالمكافآت والعلامات الخ)والجو الذي لا يُعين فيه طلابٌ للتجسس على زملائهم وهو الجو الذي يستطيع الطالب فيه أن يناقش ويحاور بلا خوف من سخرية المعلم وغيره وأن يعبر عن رأيه وهو الجو الذي كما قلت مرارا-نقلا عن جاردنر- لا تسيطر عليه الإجابة الصحيحة الواحدة ولا يملي فيها الكبارُ مشاعرهم على عالم الصغار وهو الجو الذي يكون فيه الطالب مستعدا للمجازفة والمغامرة ليفهم وهو الجو الذي تُحترم فيه آدمية الإنسان بغض النظر عن لونه ودينه وجنسه وأصله وفصله وقبيلته وأمه وأبيه وماله وهو الجو الذي يُسمع فيه صوتُ الطالب لإنه صاحب صوت، لإنه إنسان، لا لإنه يحمل إجابة صحيحة لسؤال سخيف طرحه المعلم. وهو الجو الذي يُسمح فيه بالتفكير وعدم الإجابة السريعة والتأمل والاعتراض والغضب والسعادة والبكاء وهو الجو الذي لا يخشى فيه المعلمُ من سؤال لا يعرف الإجابة عليه، سؤال قد يفجر المجهول ويغير الاتجاه ويقلب الموازين رأسا على عقِب وهو الجو الذي لا ترسُم فيه نتائج التفكير سلفا بل لا يدري المعلمُ ولا الطلاب إلى أين يقودهم التفكير وهو الجو الذي يفكر فيه المعلم ايضا ويحك رأسه ويقول:" لا أدري"، إذا كان لا يدري ويطلب من الطلاب رأيهم في هذا الذي لا يدريه وهو الجو الذي يُفعّلُ فيه نشاطُ الطلابِ الاجتماعي والعاطفي والبدني والذهني ويصلهم بواقعهم وهو الجو الذي لا يريد الصحيح فقط بل الجديد ولا يخاف المشكلات والمتغيرات ولا يقدم العالم ثابتا منذ قرون والجو الذي يُعد الطلابَ للتعامل مع المتغيرات وهو الجو الذي لا يختزل الطالب في ما يفعله في الفصل أو في ورقة (لا قيمة لها في رأيي) تُسمى شهادة أو في رأي المعلم فيه بل لا يُختزل الطالب في تصرفاته في المدرسة ولا يُعَنوَن ويصنف بل يُحرص على اكتشاف الطلاب ومعرفتهم لا للسيطرة عليهم وإنما للتعامل معهم وللنهوض بهم وهو الجو الذي لا يسيطر فيه المعلم على العملية التعليمية ولا يقوم بالأشياء للطلاب بل مع الطلاب فهو معلم وميسر كذلك وهو الجو الذي يسعى للفهم لا الحفظ فقط ويسعى لتفجير المعرفة ورفع سقفها لا للجمها خوفا من المارد المعرفي وهو الجو الذي يمرّن العقل على المزيد من المعرفة بعيدا عن أعتاب المرجعيات وهو الجو الذي يقدم الأمور بنسبية لإنها كذلك وهو الجو الذي ينتج معرفة لا يستهلكها فقط بحجة أن الأول ما ترك للآخر شيئا وأن "المحققين" قالوا كذا وكذا فعليك إذا أن تسكت عقلك وأن تخرس لسانك .وهو الجو الذي لا يسأل فيه المعلمُ فقط بل الطلاب يسألون أسئلة مفتوحة ....وهو......
رد مع اقتباس