عرض مشاركة واحدة
  #2  
قديم 16-08-2019, 01:21 PM
عبدالرحمن الناصر عبدالرحمن الناصر غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المشاركات: 507
افتراضي

.




كلمات رااائعة وجميلة - لكنها تتعلق بأسلوب الحياة العادية أو شبه العادية - كلنا يحمل العصبية ولكن بدرجات كما نحمل الهدوء والسكينة وأيضا" بدرجات متفاوتة - أنا شخصيا" أعتقد أننى أنتمى إلى فئة الأشخاص الأكثر هدوءا" لكننى كنت فى فترة ما أعمل فى أعمال تتعلق بالمشاكل بمعنى أننى كنت أذهب إلى العمل وأنا لا أدرى كم مشكلة سأتعامل معها اليوم -فتعاملى مع المشاكل أما الأمور العادية فلا تصل إلى .

وأصحاب المشاكل على ثلاثة انواع - نوع على الباطل وهو يعلم أنه على الباطل لكنه يريد المجادلة فى الباطل يعنى (إستعباط ) -- والنوع الثانى على باطل ولكنه لا يدرى أنه على الباطل ويظن أنه على حق -- والنوع الثالث مظلوم وشكواه من الظلم حقيقية --

أسهل الأنواع هو النوع الثالث - المظلوم وشكوته حقيقية يتم بحث شكوته فى الحل وإنصافه ورد الحقوق إليه بكل هدوء -- النوع الثانى الذى على باطل ويظن أنه على الحق أصعب من الثالث فهو يحتاج إلى مجادلة وإقناع وتبيان الصواب

أما النوع الأول فهم كثر ما أتى إلى للجدال والمراوغة والإستفزاز - ولا بد من التعامل معه بهدوء - هو يعلم أنه على باطل لكنه يحاول الإستفزاز ويريد أن يعصبك - فالعصبية عليه هى أيضا" نوع من إنتصاره - - وهذا النوع لا يرتدع إلى بالعصبية عليه -- ولكن العصبية هنا إما أن تكون مصطنعة أى مجرد إستخدام اللسان بصوت عالى يشبه العصبيه لكن الحقيقة أنها غير عصبية -- وإما أن تكون العصبية حقيقية وهذا خطر كبير لأنها تؤثر تأثيرا" ضارا" جدا" -- لذلك كان الغالب على هذا النوع هو العصبية المصطنعة --

وحتى هذا النوع من العصبية المصطنعة لم تكن لتظهر إلا بعد عشرون مشكلة من مثل هؤلاء لأن الإنسان يكون قد إستنفذ كافة الطاقة الهادئة عنده والتى فقدها تدريجيا" ----- وفى هذه اللحظة يؤذن لصلاة الظهر فنتوقف ثم نقوم للوضوء والصلاة وبعد إنتهاء الصلاة نعود فريش كما يقولون - تعود الطاقة الهادئة كأننا نبدأ اليوم من جديد .

لذلك نصيحة لمن يجد نفسه فى مواقف عصبية - توقف وقم توضأ ثم صلى ركعتين ستجد أن العصبية قد زالت وعاد إليك الهدوء مرة أخرى

الأخت الأستاذة /امى فضيلة
موضوع جميل وشكرا" على مجموعة النصائح الغالية التى تساعد فى علاج العصبية
دمت بكل خير وكل عام وأنتم بخير
مع خالص تحيتى






.
رد مع اقتباس