عرض مشاركة واحدة
  #9  
قديم 31-10-2011, 02:20 AM
فرسان الليل فرسان الليل غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 264
افتراضي

أخي عربي فدائي قبل قليل كنت أشاهد حلقة من برنامج على قناة التحرير .. وكان المحاور هو الصحفي ابراهيم عيسى .. والطرف الآخر شخصية من الواضح أنّها علمانية .. او " لا اسلامية " .. ترفض طرح قضية الشريعة .. وتطبيقها في ميدان السياسة .. بحجج أقل ما يقال عنها أنها واهية وتدلل على جهل بدين الله .. وافتتان بجلّ ما هو مقابل لدين الله .. من هذه الحجج ان الشريعة الاسلامية مقدّسة ولا يجوز التلاعب بها في أروقة السياسة .. وينبغي ان تبقى معلّقة في الهواء .. لا تطبيق لها .. وانّما متن في كتاب .. و حقيقة كهنوتية بحتة ..عقيدة مجرّدة من منهج يُنظّم شؤون الحياة .

امّا الحجة الثانية فكانت تلك النماذج " الاسلامية " المنتشرة على امتداد عالمنا الاسلامي .. ذكر هو امارة طالبان في افغانستان .. وأذكر أنا السودان وهي ليست أرضا محتلّة احتلالا مباشرا . الاسلام حجّة على الجميع ولا أحد حجّة على الاسلام .. وحين نلقى نظاما " اسلاميا " يتمسّك بطرح العلمانية بقشور اسلامية .. نقول له خسئت أنت تزيّف الحقائق وتضلّل الأمّة بترّهاتك .. وحين نلقى نظاما " اسلاميا " يتمسّك بالطرح الاقليمي القومي الضيّق بعيدا عن الاممية وتجسيد الوحدة بين الشعوب الاسلامية .. نقول له اخطأت انت بهذا تُضعف أمّتنا وانّما يأكل الذئب من الغنم القاصية .. وقس على ذلك بقية الأطروحات المتأسلمة المُلقاة في حلبات الصراع السياسي بالمنطقة .

هذا كُله شيء وارادة الأمّة شيء آخر .. لا نخلط بين خطأ سياسي متعمّد او غير متعمّد ورغبة هذه الأمة في الحكم بما أراد الله !
رد مع اقتباس