عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 14-11-2009, 05:53 PM
رحيق الأزهار رحيق الأزهار غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Sep 2003
المشاركات: 5,376
افتراضي ✿ الحاج المفرد ✿



الحاج المفرد


ومعناه أن يحرم قاصدُ الحج ومن الميقات بنية الحج فقط ثم يلبي بعد ذلك, وبهذا يبقى محرماً حتى يقف بعرفة, ويرمي جمرة العقبة, ثم يتحلل من إحرامه.
والمخطط المنطقي الموجود على يمين الشاشة يوضح مسير الحاج المفرد خطوة خطوة.

قال الله تعالى:
(الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَعْلُومَاتٌ فَمَنْ فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلا رَفَثَ وَلا فُسُوقَ وَلا جِدَالَ فِي الْحَجِّ وَمَا تَفْعَلُوا مِنْ خَيْرٍ يَعْلَمْهُ اللَّهُ وَتَزَوَّدُوا فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى وَاتَّقُونِ يَاأُولِي الْأَلْبَابِ).


المخطط المنطقي للحاج المفرد

قبل الثامن من ذي الحجة

الإحرام من الميقات بنية الحج فقط و التلبية بعد ذلك.





قبل الثامن من ذي الحجة

طواف القدوم
ركعتا الطواف
الملتزم - زمزم





قبل الثامن من ذي الحجة

يبقى محرماً في مكة حتى الثامن من ذي الحجة





الثامن من ذي الحجة

ينطلق إلى منى بعد صلاة الفجر يصلي بها ( الظهر – العصر – المغرب – العشاء – وفجر اليوم التاسع)





التاسع من ذي الحجة

الانطلاق إلى عرفات بعد صلاة الفجر
الوصول إلى عرفات
صلاة الظهر و العصر جمع تقديم بوقت الظهر
الإكثار من الذكر و الدعاء حتى غروب الشمس
الإفاضة من عرفات إلى مزدلفة بعد الغروب
صلاة المغرب و العشاء بمزدلفة جمع تأخير بوقت العشاء





العاشر من ذي الحجة
السير إلى منى بعد صلاة الصبح و قبل طلوع الشمس
رمي جمرة العقبة
الحلق أو التقصير
طواف الإفاضة
السعي إن لم يسعى بعد طواف القدوم
العودة إلى مِنى للمبيت





من 11 - 13 ذي الحجة

رمي الجمرات الثلاث ( الصغرى – الوسطى – الكبرى )





العودة إلى مكة لطواف الوداع - نهاية الحج




فائدة: في حال أراد الحاج المفرد أن يسعى بعد طواف القدوم فباستطاعته ذلك ويكون ذلك السعي هو سعي الحج ولا حاجة عندئذ للسعي بعد طواف الإفاضة.



الإحرام للمفرد:
الإحرام هو نية وتلبية.
ويكون من الميقات أو قبله بقليل زيادة في الاطمئنان.

فإذا أراد الحاج أن يحرم يستحب له أن:

يقص شعره أو يحلقه على حسب عادته من قبل.
يقص أظفاره ويزيل عانته.
يغتسل ويتوضأ.
يلبس إزاراً ورداءً أبيضين طاهرين والجديدان أفضل.
يتطيب ثم يصلي ركعتين في غير وقت الكراهة.
ثم ينوي الحج بالقلب ولا بأس أن يقول بلسانه:
(اللهم إني أريد الحج فيسره لي وتقبله مني، نويت الحج وأحرمت به لله تعالى فإن حبسني حابس فمحلي حيث حبستني).

ثم يلبي الحاج بأن يقول:
(لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، إن الحمد والنعمة لك والملك، لا شريك لك) ويكررها ثلاث مرات، ويختم بالصلاة على سيدنا محمد (صلى الله عليه وسلم)، يكرر الحاج التلبية كلما صعد شرفاً أو هبط وادياً أو ركب سيارة أو نزل منها وعند لقاء الأصدقاء و المعارف و أدبار الصلوات.