عرض مشاركة واحدة
  #3  
قديم 13-09-2002, 10:31 AM
ibraheem17 ibraheem17 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jan 2002
المشاركات: 23
افتراضي

تابع

ثانيا: استخدام الولايات المتحدة لحق (الفيتو) دعماً للكيان الصهيوني:
1ـ عام 1967م: استخدمت الولايات المتحدة حق (الفيتو) في مجلس الامن التابع لهيئة الأمم المتحدة للحيلولة دون نص قرار وقف اطلاق النار اثناء حرب يونيو على انسحاب القوات المتحاربة إلى خطوط الهدنة السابقة.
2ـ 10 سبتمبر 1972م: الولايات المتحدة تستخدم حق (الفيتو) ضد قرار تقدمت به كل من الصومال وغينيا ويوغسلافيا يطالب بوقف العمليات الحربية في الشرق الأوسط بعد شكوى سوريا ولبنان.
3ـ 26 يوليو 1973م: الولايات المتحدة تعترض على مشروع قرار تقدمت به الهند واندونيسيا وبناما وبيرو والسودان ويوغسلافيا وغينيا يعلن الاسف على احتلال (اسرائيل) للاراضي العربية.
4ـ 25 يناير 1976م: استخدمت الولايات المتحدة حق (الفيتو) على قرار تقدمت به باكستان وبناما وتانزانيا ورومانيا في 23 يناير ينص على حق الشعب الفلسطيني في ممارسة حق تقرير المصير وفي اقامة دولة حرة في فلسطين وفقاً لميثاق الأمم المتحدة، وضرورة انسحاب (اسرائيل) من الاراضي المحتلة منذ يونيو 1967م.
5ـ 25 مارس 1976م: استخدمت الولايات المتحدة حق (الفيتو) ضد قرار تقدمت به مجموعة من دول العالم الثالث يطلب من (اسرائيل) الامتناع عن أية أعمال ضد السكان العرب في الاراضي المحتلة.
6ـ 29 يونيو 1976م: استخدمت الولايات المتحدة حق (الفيتو) ضد قرار تقدمت به كل من جويانا وباكستان وبناما وتانزانيا يؤكد حقوق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير والعودة إلى وطنه وحقه في الاستقلال والسيادة.
7ـ 30 ابريل 1980م: استخدمت الولايات المتحدة (الفيتو) ضد مشروع قرار تقدمت به تونس ينص على ممارسة الشعب الفلسطيني حقوقه المشروعة.
8 ـ 30 ابريل 1980م: استخدمت الولايات المتحدة (الفيتو) على مشروع قرار تقدمت به باكستان باسم (المؤتمر الاسلامي) ينص على اشراك منظمة التحرير الفلسطينية في المناقشات بنفس حقوق الدولة العضو في الأمم المتحدة.
9ـ 20 يناير 1982م: استخدمت الولايات المتحدة (الفيتو) ضد مشروع قرار يقضي بفرض عقوبات على (اسرائيل) لضمها مرتفعات الجولان السورية.
10ـ 20 ابريل 1982م: استخدمت الولايات المتحدة حق (الفيتو) ضد مشروع قرار عربي بادانة حادث الهجوم على المسجد الاقصى.
11ـ 25 فبراير 1982م: استخدمت الولايات المتحدة (الفيتو) على مشروع قرار اردني يطالب السلطات المحلية (في فلسطين) لممارسة وظائفها والغاء كل الاجراءات المطبقة في الضفة الغربية.
12ـ 9 يونيو 1982م: استخدمت الولايات المتحدة الفيتو ضد مشروع قرار اسباني بادانة الغزو الاسرائيلي للبنان.
13ـ 25 يونيو 1982م: استخدمت الولايات المتحدة حق (الفيتو) ضد مشروع قرار فرنسي في مجلس الامن بشأن لبنان.
14ـ 6 سبتمبر 1984م: فشل مجلس الامن في اصدار قرار يؤكد ان نصوص اتفاقية جنيف الرابعة لعام 1949م تطبق على الاقاليم المحتلة في لبنان بسبب اعتراض الولايات المتحدة.
15ـ 11 مارس 1985م: استخدمت الولايات المتحدة حق (الفيتو) ضد مشروع قرار لبناني في مجلس الامن يدين الممارسات الاسرائيلية في الجنوب اللبناني.
16ـ 13 سبتمبر 1985م: استخدمت الولايات المتحدة حق (الفيتو) ضد مشروع قرار الامن بادانة الممارسات (الاسرائيلية) القمعية ضد الفلسطينيين في الاراضي المحتلة.
17ـ 17 يناير 1986م: استخدمت الولايات المتحدة حق (الفيتو) في مجلس الامن الدولي ضد مشروع قرار يطالب (اسرائيل) بسحب قواتها من لبنان.
18ـ 30 يناير 1986م: استخدمت الولايات المتحدة حق (الفيتو) ضد مشروع قانون لمجلس الامن يدين الانتهاكات (الاسرائيلية) لحرمة المسجد الاقصى ويرفض مزاعم (اسرائيل) باعتبار القدس عاصمة لها.
19ـ 7 فبراير 1986م: استخدمت الولايات المتحدة حق (الفيتو) في مجلس الامن لمنع اصدار قرار يدين اختطاف (اسرائيل) لطائرة الركاب الليبية.
20ـ 18 يناير 1988م: استخدمت الولايات المتحدة حق (الفيتو) ضد مشروع قرار في مجلس الامن يستنكر الاعتداءات (الاسرائيلية) على جنوب لبنان ويطالبها بوقف جميع اعمال التعدي على الاراضي اللبنانية وجميع الاجراءات ضد المدنيين.
21ـ 1 فبراير 1988م: استخدمت الولايات المتحدة حق (الفيتو) ضد اقتراح في مجلس الامن يطالب بالحد من عمليات الانتقام (الاسرائيلية) ضد الفلسطينيين في الاراضي المحتلة.
22ـ 15 ابريل 1988م: استخدمت الولايات المتحدة (الفيتو) ضد قرار لمجلس الامن يدين (اسرائيل) لاستخدامها سياسة القبضة الحديدية تجاه الانتفاضة الفلسطينية في الاراضي المحتلة في اعقاب طردها 8 فلسطينيين.
23ـ 10 مايو 1988م: استخدمت الولايات المتحدة (الفيتو) لنقض قرار مشروع قرار مشروع قرار في مجلس الامن الدولي لادانة الاجتياح (الاسرائيلي) لجنوب لبنان.
24ـ 14 ديسمبر 1988م: استخدمت الولايات المتحدة حق (الفيتو) لمنع استصدار قرار من مجلس الامن الدولي بادانة الاعتداء (الاسرائيلي) الجوي والبري على الاراضي اللبنانية.
25ـ 1 فبراير 1989م: اوقفت الولايات المتحدة جهود مجلس الامن الدولي لاصدار بيان يسجل رفضه لممارسات (اسرائيل) في الارض الفلسطينية المحتلة ويدعوها إلى الالتزام باتفاقية جنيف الخاصة بحقوق المدنيين في زمن الحرب.
26ـ 18 فبراير 1989م: استخدمت الولايات المتحدة الأمريكية حق النقض (الفيتو) ضد مشروع قرار لمجلس الامن الدولي بادانة (اسرائيل) لانتهاكات حقوق الانسان في الاراضي العربية المحتلة.
27ـ 9 يونيو 1989م: استخدمت الولايات المتحدة (الفيتو) في مجلس الامن ضد مشروع قرار لدول عدم الانحياز يدين (اسرائيل) لسياستها القمعية في الاراضي المحتلة.
28ـ 7 نوفمبر 1989م: استخدمت الولايات المتحدة (الفيتو) للاعتراض على قرار مجلس الامن يدين الممارسات (الاسرائيلية) في الاراضي المحتلة.
29ـ 1 يونيو 1990م: استخدمت الولايات المتحدة حق النقض (الفيتو) ضد مشروع قرار في مجلس الامن الدولي قدمته دول عدم الانحياز بارسال لجنة دولية إلى الاراضي العربية المحتلة لتقصي الحقائق حول الممارسات القمعية (الاسرائيلية) ضد الشعب الفلسطيني.

ثالثاً: الدعم المالي والاقتصادي الامريكي للكيان الصهيوني:
1ـ حصلت (اسرائيل) من الولايات المتحدة خلال الفترة 1948 ـ 1961م على مليون دولار.
2ـ حصلت (اسرائيل) عام 1962م على مبلغ (2/13) مليون دولار من الولايات المتحدة.
3ـ حصلت (اسرائيل) عام 1963م على مبلغ (3/13) مليون دولار من الولايات المتحدة.
4ـ حصلت (اسرائيل) عام 1965م على مبلغ (9/2) مليون دولار من الولايات المتحدة.
5ـ 26 يوليو 1966م: منحت وكالة التنمية الدولية الامريكية قرضاً قيمته 10 ملايين دولار (لاسرائيل) لمساعدتها على مواجهة نفقاتها من النقد الاجنبي.
6ـ 2 أكتوبر 1966م: وافقت الحكومة الامريكية لبنك التصدير والاستيراد على منحه قرضاً (لاسرائيل) قيمته ستة ملايين من الدولارات لشراء آلات ومعدات من الولايات المتحدة.
7ـ 6 سبتمبر 1971م: قدم البنك الامريكي للتصدير والاستيراد 5.5 مليون دولار قرضاً (لاسرائيل).
8 ـ 15 فبراير 1972م: تم توقيع اتفاق امريكي (اسرائيلي) تضمن الولايات المتحدة الامريكية بمقتضاه قرضاً قيمته 50 مليون دولار ستحصل عليه (اسرائيل) من مؤسسات الادخار والقروض الامريكية الخاصة.
9ـ 11 مارس 1972م: أعلن سيسكو مساعد وزير الخارجية الامريكية ان المعونة التي قدمتها حكومة نيكسون (لاسرائيل) في اربع سنوات تجاوزت المعونة التي اعطتها لها جميع الحكومة الامريكية مجتمعة منذ سنة 1948م إذ بلغت 1182 مليون دولار (لاسرائيل) للمساعدة على توطين اليهود السوفيت بها.
10 ـ 16 مايو 1972م: وافق مجلس النواب الامريكي باغلبية 305 اصوات ضد 65 على مشروع قرار بتخويل وزارة الخارجية الامريكية تقديم 85 مليون دولار (لاسرائيل) للمساعدة على توطين اليهود السوفيت بها.
11ـ 14 يوليو 1972م: وقع الرئيس نيكسون قانوناً باعتماده 85 مليون دولار (لاسرائيل) لتمويل عملية اعادة توطين اليهود المهاجرين إليها من الاتحاد السوفيتي.
12ـ 30 سبتمبر 1972م: أعلن بنك فرست بنسلفانيا الامريكي انه قدم مبلغ 16 مليون دولار مساهمة في رأسمال أول بنك امريكي (اسرائيلي) وذلك بنسبة 6/41%.
13ـ 9 مارس 1973م: اعلنت الحكومة الامريكية موافقتها على منح (اسرائيل) مبلغ 50 مليون دولار (لتخفيف وطأة نفقات الدفاع على الاقتصاد الاسرائيلي).
14ـ 6 ابريل 1973م: تم في واشنطن التوقيع رسمياً على اتفاقية قرض امريكي (لاسرائيل) بمبلغ 30 مليون دولار للمساعدة في توطين اليهود المهاجرين من الاتحاد السوفيتي.
15ـ 19 ديسمبر 1973م: وافق مجلس النواب ومجلس الشيوخ الامريكي في اجتماع مشترك على اعتماد مبلغ 5.67 مليارات دولار للمساعدات الخارجية لعام 1974م منها 2.6 مليار دولار اعتمادات جديدة (لاسرائيل).
16ـ 13 اغسطس 1974م: خفضت لجنة العلاقات الخارجية التابعة لمجلس الشيوخ الامريكي مبلغ 725 مليون دولار من ميزانية المعونة الخارجية لسنة 1975م التي طلبت الحكومة اعتمادها، بينما اضافت نحو 250 مليون دولار معونة اقتصادية (لاسرائيل).
17ـ 30 سبتمبر 1974م: وافق مجلس الشيوخ الامريكي على مشروع قرار تقدم به السناتور الديمقراطي والترمونديل بزيادة المساعدات الاقتصادية (لاسرائيل) إلى 250 مليون دولار مقابل 50 مليون دولار في العام الماضي.
18ـ 4 ديسمبر 1974م: وافق مجلس الشيوخ الامريكي باغلبية 46 صوتا ضد 45 صوتاً على اعتمادات المساعدات الخارجية التي تبلغ قيمتها 2.67 مليار دولار، وينص المشروع على تخصيص مبلغ 639.5 مليون دولار (لاسرائيل) غير المساعدات العسكرية التي تبلغ 2.2 مليار دولار.
19ـ 31 ديسمبر 1974م: وقع الرئيس الامريكي فورد على قرار يسمح للحكومة بانفاق جزء من اعتمادات المعونة الاجنبية منها 150 مليون دولار كمساعدات امن (لاسرائيل).
20ـ 26 نوفمبر 1975م: وقعت الولايات المتحدة و(اسرائيل) اتفاقية تمنح واشنطن تل ابيب بمقتضاها مساعدات اقتصادية قيمتها 50 مليون دولار.
21ـ 27 سبتمبر 1976م: وافق الكونجرس الامريكي على قانون المساعدات الخارجية للعام المالي 1977م: حيث تحصل بموجبه (اسرائيل) على 735 مليوناً مساعدات و1000 مليون كقروض عسكرية لمبيعات السلاح.
22 ـ 4 اغسطس 1977م: اصدر الرئيس كارتر قانون المساعدات الاجنبية العسكرية الامريكية الذي تحصل (اسرائيل) بمقتضاها على 1785 مليون دولار من مجموع المساعدات التي تبلغ 3200 مليون دولار خلال السنة المالية 1978م.
23ـ 5 سبتمبر 1977م: وقعت الولايات المتحدة و(اسرائيل) اتفاقية تحصل بمقتضاها (اسرائيل) على 758 مليون دولار خلال عام 1978م على شكل قروض ومنح.
24ـ 17 أكتوبر 1978م: وقع الرئيس جيمي كارتر على قانون للمساعدة الخارجية يقضي بتقديم 9.1 مليارات دولار خلال السنة المالية 1979م وستحصل (اسرائيل) منها على 785 مليون دولار.
25ـ 2 يناير 1979م: اعلن جيمس شلزلنجر وزير الطاقة الامريكي ان الولايات المتحدة ستزود (اسرائيل) بالبترول إذا تأثر وضعها نتيجة احداث ايران.
26ـ 30 مايو 1979م: اقر الكونجرس الامريكي باغلبية ساحقة برنامج المساعدات الامريكية لمصر و(اسرائيل) الذي تبلغ قيمته 5 آلاف مليون دولار على هيئة قروض ومنح اقتصادية وعسكرية تقدم على مدى ثلاث سنوات.
27ـ 13 ديسمبر 1979م: طالب السناتور الامريكي ادوارد كيندي بزيارة المساعدات المالية (لاسرائيل) بمقدار 350 مليون دولار. وقال ان (اسرائيل) لم تخيب ظن الولايات المتحدة. ولذلك يجب مساعدة (اسرائيل) اكثر لأنها تعتبر من المصالح القومية الامريكية المهمة.
28ـ 21 يناير 1982م: نفت الخارجية الامريكية انباء تأخير تقديم مساعدات اقتصادية (لاسرائيل) وقال ان واشنطن تتعامل مع (اسرائيل) بكرم زائد.
29ـ 11 نوفمبر 1983م: خص الكونغرس الامريكي (اسرائيل) بمساعدات امريكية تزيد بنحو 125 مليون دولار عن العام الماضي.
30ـ 27 فبراير 1984م: وافقت لجنة المساعدة بمجلس النواب الامريكي على منح (اسرائيل) مساعدات اقتصادية في عام 1985م تقدر بـ (1.1) مليار دولار بزيادة 250 مليون دولار عما اقترحته الحكومة الامريكية.
31ـ 28 فبراير 1984م: قررت لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الامريكي عدم ربط المساعدات الامريكية (لاسرائيل) بقبولها لمبادرة الرئيس ريغان للسلام في الشرق الأوسط.
32ـ 8 اغسطس 1984م: وافقت اللجنة الفرعية للاعتمادات بمجلس النواب الامريكي على المعونات الاقتصادية (لاسرائيل) بمقدار (2.3) مليار دولار لعام 1985م.
33ـ 20 سبتمبر 1984م: أقر مجلس الشيوخ الامريكي الاتفاقية الخاصة باقامة منطقة للتجارة الحرة بين الولايات المتحدة و(اسرائيل) وذلك باغلبية 96 صوتاً ضد لا شيء.
34ـ 25 سبتمبر 1984م: وافق مجلس النواب الامريكي على قرار بخفض نسبة 2% على البرنامج المقترح للمساعدات الامريكية الخارجية باستثناء (اسرائيل).
35ـ 8 أكتوبر 1984م: تعهد الرئيس الامريكي ريغان بالتعاون مع (الحكومة الاسرائيلية) من اجل انعاش الاقتصاد (الاسرائيلي) ووافق على منحها معونة اضافية للعام الحالي مقدار مليار ونصف مليار دولار.
36ـ 24 أكتوبر 1984م: تعهد الرئيس الامريكي على اعتبار كافة المساعدات الامريكية المخصصة (لاسرائيل) في هذا العام ومقدارها (2.6) مليار دولار منحاً لا ترد.
37ـ 29 مارس 1985م: اقرت لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الامريكي مبلغ 3 بليون دولار (لاسرائيل).
38ـ 14 مايو 1985م: وافق مجلس الشيوخ الامريكي على تقديم 1.5 مليار دولار معونة اضافية اقتصادية (لاسرائيل) إلى جانب 1.2 مليار دولار معونة اقتصادية اصلية و 1.8 مليار دولار منحة عسكرية لا ترد.
39ـ 8 يوليو 1985م: وافق مجلس النواب الامريكي على تجميد حجم المساعدات الامريكية لدول العالم باستثناء (اسرائيل).
40ـ 31 يوليو 1985م: وافق مجلس النواب الامريكي على مشروع المساعدات الخارجية الامريكي للعامين الماليين القادمين وبلغ 12.7 مليار دولار خصص 1.5 مليار دولار كمساعدات اقتصادية (لاسرائيل).
41ـ 17 ديسمبر 1985م: وافقت الولايات المتحدة على تقديم مساعدات (لاسرائيل) خلال العام القادم تبلغ 3 مليارات و100 مليون دولار.
42ـ 16 سبتمبر 1986م: أقرت لجنة الاعتمادات التابعة لمجلس الشيوخ الامريكي الاعتمادات الخاصة بالمساعدات الخارجية بالمساعدات الخارجية الامريكية للعام القادم وبلغت 13 مليار دولار كمساعدات اقتصادية وعسكرية من بينها 3 مليارات دولار (لاسرائيل).
43ـ 15 أكتوبر 1986م: وافق مجلس النواب الامريكي على منح (اسرائيل) مبلغ 3 مليارات دولار.
44ـ 23 أكتوبر 1986م: ابلغت الولايات المتحدة (اسرائيل) قرارها بمنحها مساعدات اقتصادية اضافية خلال السنوات القادمة تتراوح بين 300 و400 مليون دولار في السنة.
45ـ 6 اغسطس 1987م: وافقت لجنة الاعتمادات المالية بمجلس النواب الامريكي على عدم تخفيض المساعدات الامريكية (لاسرائيل) بحيث تحصل على 3 مليارات دولار من مجموع حجم المساعدات التي خصصتها.
46ـ 25 مايو 1988م: وافق مجلس النواب الامريكي على برنامج المساعدات الخارجية الامريكية لعام 1989م والذي يتضمن مساعدات (لاسرائيل) قدرها 3 مليارات دولار، منها 1.8 مليار مساعدات عسكرية 1.2 مليار دولار مساعدات اقتصادية.
47ـ 8 مايو 1989م: اعلنت الحكومة الامريكية انها خصصت 3 مليارات دولار مساعدات اقتصادية وعسكرية (لاسرائيل) للعام المالي الذي يبدأ في أول أكتوبر 1989م.
48ـ 8 مايو 1989م: وافقت اللجنة الفرعية التابعة للجنة المساعدات الخارجية في مجلس النواب الامريكي على المساعدات الاقتصادية والعسكرية (لاسرائيل) والتي تبلغ 3 مليارات دولار.
49ـ 29 يونيو 1989م: وافق مجلس النواب الامريكي على مشروع قانون المعونات الخارجية الامريكية للعامين القادمين بحجم 23 مليار دولار تحصل (اسرائيل) منها على 3 مليارات دولار في شكل معونات عسكرية واقتصادية.
50ـ 31 أكتوبر 1989م: ذكر راديو (اسرائيل) أن الادارة الامريكية حولت إلى (اسرائيل) المساعدات المالية النقدية غير العسكرية وقيمتها مليار و130 مليون دولار.
51ـ 20 نوفمبر 1989م: وافق الكونجرس الامريكي على الشكل النهائي لبرنامج المساعدات الخارجية التي تبلغ 14.6 مليار دولار تشمل تقديم 3 مليارات دولار (لاسرائيل).
52ـ 24 مايو 1990م: وافق مجلس الشيوخ الامريكي على قرار يمنح (اسرائيل) مساعدة تبلغ 400 مليون دولار لمساعدتها على استيعاب المهاجرين اليهود السوفيت.
53ـ 26 مايو 1990م: وافق الرئيس الامريكي جورج بوش على اعتماد المساعدات الخارجية الاضافية التي تشمل حوالي 400 مليون دولار (لاسرائيل) لمساعدتها على استيعاب المهاجرين اليهود من الاتحاد السوفيتي.
54ـ 21 يونيو 1990م: وافقت لجنة الاعتمادات بمجلس النواب الامريكي على مشروع المساعدات الخارجية الامريكية للسنة المالية التي تبدأ في أول أكتوبر 1990م بحيث تحصل (اسرائيل) على 1.8 مليار دولار كمساعدات عسكرية و 1.2 مليار دولار كمساعدات اقتصادية.
55ـ 25 أكتوبر 1990م: وافقت لجنة مشتركة للكونجرس الامريكي بمجلسيه على قانون المساعدات الامريكية للعام القادم والتي تبلغ 15.5 مليار دولار ويقضي القانون بمنح (اسرائيل) نصيب الاسد في المساعدات الخارجية الامريكية (مليار و700 مليون دولار معدات عسكرية ومساعدات عسكرية واقتصادية).
56ـ 28 مايو 1991م: وقع الرئيس بوش على مرسوم بتقديم مساعدات عاجلة (لاسرائيل) تبلغ قيمتها 650 مليون دولار أقرها الكونجرس.
57ـ 21 مارس 1993م: اكدت ادارة كلينتون انها ستواصل تقديم المساعدات الاقتصادية والعسكرية بمعدلاتها الحالية والبالغة 3 مليارات دولار للسنة المالية 1994م وللسنوات المقبلة.
58ـ 26 أكتوبر 2000م: صادق الكونغرس الامريكي على منح الكيان الصهيوني مساعدات مالية بقيمة مليارين و820 مليون دولار معظمها مخصصة للاغراض العسكرية.

رابعاً: الدعم العسكري الامريكي للكيان الصهيوني:
1ـ 19 ابريل 1965م: وصلت إلى حيفا شحنة من الصواريخ الامريكية (هوك) المضادة للطائرات.
2ـ 25 اغسطس 1966م: وقعت الولايات المتحدة اتفاقية مع (اسرائيل) تقضي بتزويدها بمادة اليورانيوم اللازمة لمفاعلها الذري.
3ـ 30 مايو 1967م: اعترف المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الامريكية بأن شحنات من الذخيرة تنقل بالطائرات من ترسانات الجيش الامريكي إلى (اسرائيل) مباشرة.
4ـ 24 أكتوبر 1967م: اعلنت وزارة الخارجية الامريكية رسمياً ان الولايات المتحدة قررت اعادة ارسال الاسلحة إلى (اسرائيل).
5ـ 9 أكتوبر 1968م: اعلن الرئيس الامريكي جونسون انه سمح باجراء مفاوضات بشأن احتمال بيع طائرات حربية اسرع من الصوت إلى (اسرائيل).
6ـ 26 ديسمبر 1968م: اصدرت وزارة الخارجية الامريكية بلاغاً يتضمن قرار تسليم 50 طائرة فانتوم (لاسرائيل) في نهاية 1969م وخلال عام 1970م.
7ـ 22 أكتوبر 1970م: اعلنت المصادر الرسمية في البنتاغون ان الحكومة الامريكية قررت امداد (اسرائيل) بحوالي 200 دبابة طراز (أم ـ 60 أ) وهي أحدث دبابات القتال في الجيش الامريكي، و 18 طائرة فانتوم، وبطاريات مدفعية وعتاد حربي آخر.
8 ـ 5 ديسمبر 1971م: وافقت لجنة الاعتمادات التابعة لمجلس النواب الامريكي على اعتماد مبلغ 30 مليون دولار في شكل قروض لتمويل امداد (اسرائيل) بالاسلحة.
9ـ 23 مايو 1972م: خصصت لجنة العلاقات الخارجية لمجلس الشيوخ مبلغ 300 مليون دولار لتشتري بها (اسرائيل) السلاح وذلك من اصل 550 مليون دولار تم رصده للقروض العسكري خلال سنة 1973م.
10ـ 31 يوليو 1972م: وافق مجلس الشيوخ الامريكي بأغلبية 75 صوتاً ضد 9 اصوات على تعديل قانون الاعتماد الخاص بشراء الاسلحة بهدف السماح ببيع الاسلحة (لاسرائيل) بقروض وذلك حتى 30 سبتمبر 1972م.
11ـ 27 سبتمبر 1973م: وافق مجلس الشيوخ الامريكي على مد فترة التفويض الممنوح للرئيس نيكسون لاعطاء (اسرائيل) تسهيلات ائتمانية لشراء السلاح إلى ما بعد ديسمبر 1973م.
12ـ 14 أكتوبر 1973م: اعلنت وزارة الخارجية الامريكية أن الولايات المتحدة بدأت خلال اليومين الماضيين في امداد (اسرائيل) بالعتاد العسكري الثقيل.
13ـ 16 أكتوبر 1973م: اعلنت المصادر العسكرية الامريكية ان الولايات المتحدة في سباق مع الزمن لارسال المساعدات العسكرية إلى (اسرائيل) تعويضاً عن خسائرها الجسيمة في الحرب القائمة في الشرق الأوسط.
14ـ 18 أكتوبر 1973م: طلب الرئيس الامريكي نيكسون من الكونغرس الموافقة على اعتماد جديد لبرنامج ضخم من المساعدات العسكرية (لاسرائيل) يصل في مجموعه إلى 2200 مليون دولار.
15ـ 21 أكتوبر 1973م: اعلنت وزارة الدفاع الامريكية ان الجسر الجوي الامريكي من السلع والامدادات (لاسرائيل) مستمر دون توقف وذلك رغم الاتفاق على وقف اطلاق النار.
16ـ 17 ديسمبر 1973م: وافق مجلس الشيوخ الامريكي على اعتماد معونات عسكرية (لاسرائيل) قيمتها 2200 مليون دولار، مع اعفاء (اسرائيل) من 1500 مليون دولار من ثمن الاسلحة.
17ـ 14 يوليو 1974م: وافقت الولايات المتحدة على ضمان قرض (لاسرائيل) قيمته 300 مليون دولار يقوم بتمويله الافراد والمؤسسات المالية في الولايات المتحدة للاسهام في تغطية المشتريات الدفاعية (الاسرائيلية).
18ـ 5 يونيو 1975م: وافق مجلس الشيوخ الامريكي باغلبية 68 صوتاً ضد 22 صوتاً على تجديد القانون الخاص بالسماح ببيع اسلحة امريكية إلى (اسرائيل) بالقروض.
19ـ 29 يناير 1975م: اقرت لجنة الشؤون الخارجية التابعة للكونجرس الامريكي مشروع قانون بمساعدات عسكرية واقتصادية قدرها 3800 مليون دولار منها 2200 دولار (لاسرائيل).
20 ـ 27 ابريل 1976م: ابلغت وزارة الدفاع الامريكية الكونجرس انها ستبيع (لاسرائيل) صواريخ ارض ـ جو قيمتها 37.9 مليون دولار.
21ـ 27 ابريل 1976م: وافق الكونجرس على مشروع المساعدات العسكرية للشرق الاوسط ومن بينها المساعدات الاضافية (لاسرائيل) والتي تبلغ 500 مليون دولار.
22ـ 2 يونيو 1976م: وافق مجلس النواب على مشروع المساعدات العسكرية الامريكية الخارجية الذي تضمن منح (اسرائيل) 4000 مليون دولار في صورة مساعدات وقروض طويلة الاجل.
23ـ 27 سبتمبر 1976م: وافق الكونجرس الامريكي على قانون المساعدات الخارجية للعام المالي 1977م حيث تحصل بموجبه (اسرائيل) على 735 مليون دولار مساعدات و1000 مليون كقروض عسكرية لمبيعات السلاح.
24ـ 14 أكتوبر 1976م: اعترف الرئيس الامريكي فورد أنه تجاوز وزارتي الخارجية والدفاع عندما اتخذ قرار تزويد (اسرائيل) بصفقة الاسلحة الجديدة المتطورة.
25ـ 6 فبراير 1977م: قررت وزارة الخارجية الامريكية زيادة المساعدات العسكرية والاقتصادية التي كانت حكومة الرئيس السابق (فورد) قد أقرها (لاسرائيل) وذلك بمقدار 300 مليون دولار.
26ـ 13 يونيو 1977م: وافقت لجنة الاعتمادات التابعة لمجلس النواب الامريكي على تقديم 785 مليون دولار مساعدات دفاعية (لاسرائيل) وذلك في اطار برنامج المساعدات الخارجية للسنة المالية الجديدة 1978م.
27ـ 21 يوليو 1977م: اعلنت وزارة الخارجية الامريكية ان الولايات المتحدة ستقدم معونة عسكرية (لاسرائيل) تقدر قيمتها بحوالي 250 مليون دولار.
28ـ 4 اغسطس 1977م: اصدر الرئيس الامريكي كارتر قانون المساعدات الاجنبية العسكرية الامريكية الذي تحصل (اسرائيل) بمقتضاها على 1785 مليون دولار من مجموع المساعدات التي تبلغ 3200 مليون دولار خلال السنة المالية القادمة 1978م.
29 ـ 5 أكتوبر 1978م: اعلنت وزارة الخارجية الامريكية ان الحكومة الامريكية التزمت خلال الـ 12 شهر الماضية بالحد الاقصى لمبيعات الاسلحة لدول العالم المختلفة باستثناء 17 دولة وقد حصلت (اسرائيل) على 1.7 مليار.
30ـ 16 اغسطس 1981م: قررت الولايات المتحدة استئناف شحن الطائرات اف 16 إلى اسرائيل.
31ـ 28 نوفمبر 1983م: اتفق الرئيس الامريكي رونالد ريغان واسحق شامير رئيس وزراء (اسرائيل) على اقامة لجنة عسكرية امريكية (اسرائيلية) مشتركة تكون مهمتها التخطيط لاجراء مناورات عسكرية مشتركة ووضع الخطط العسكرية والعمل على تخزين الاسلحة الامريكية في (اسرائيل).
32ـ 27 فبراير 1984م: وافقت لجنة المساعدات بمجلس النواب الامريكي على منح (اسرائيل) مساعدات اقتصادية في عام 1985م تقدر بـ (1.1) مليار دولار بزيادة 250 مليون دولار عما اقترحته الحكومة الامريكية، وكذلك مساعدات عسكرية تقدر بـ (1.4) مليار دولار.
33ـ 14 مايو 1985م: وافق مجلس الشيوخ الامريكي على تقديم (1.8) مليار دولار إلى (اسرائيل) كمنحة عسكرية لا ترد.
34ـ 21 يوليو 1985م: اعترف الرئيس الامريكي الاسبق نيكسون بأنه بحث استخدام القنابل الذرية الامريكية لانقاذ (اسرائيل) من الدمار أثناء حرب أكتوبر 1973م.
35ـ 5 مايو 1986م: وقعت (اسرائيل) والولايات المتحدة على اتفاقية انضمام (اسرائيل) إلى مشروع حرب الكواكب الامريكي.
36ـ 5 ديسمبر 1988م: الغت الحكومة الامريكية الحظر الذي فرضته على تزويد (اسرائيل) بالقنابل العنقودية.
37ـ 21 يونيو 1990م: وافقت لجنة الاعتمادات بمجلس النواب الامريكي على مشروع المساعدات الخارجية الامريكية للسنة المالية التي تبدأ في أول أكتوبر 1990م بحيث تحصل (اسرائيل) على (1.8) مليار دولار كمساعدات عسكرية.
38ـ 22 أكتوبر 1990م: وافقت لجنة الاعتمادات بمجلس الشيوخ الامريكي على اقتراح بتفويض الرئيس الامريكي جورج بوش بمنح (اسرائيل) مساعدات عسكرية تصل قيمتها إلى 700 مليون دولار كحد ادنى خلال تسعة اشهر.
39ـ 4 مايو 1991م ذكرت صحيفة واشنطن بوست الامريكية أن البيت الابيض وافق على منح (اسرائيل) 800 مليون دولار مساعدات عسكرية اضافية.
40ـ 16 يوليو 1993م: لخص وزير الدفاع الامريكي وسائل التعاون العسكري بين المؤسستين العسكريتين (الأمريكية والاسرائيلية) بما يلي:
ـ استمرار تقديم المساعدات العسكرية إلى (اسرائيل) كل عام 3 مليارات دولار، ومساعدات تلميحية اخرى.
ـ المحافظة على تفوق (اسرائيل) النوعي والمتطور.
ـ اقامة ترتيبات أمنية ملموسة، واتصالات عسكرية.
ـ اقامة مناورات عسكرية مشتركة وبصورة دورية.
ـ المحافظة على وجود عسكري امريكي قوي في المنطقة.
ـ العمل مع (اسرائيل) على منع انتشار الاسلحة النووية والبيولوجية والكيمياوية في المنطقة.
41ـ 31 أكتوبر 1998م: وافقت الولايات المتحدة في مذكرة وقعتها اليوم السبت على مساعدة (اسرائيل) على التصدي لاي خطر تشكله صواريخ ذاتية الدفع واسلحة دمار الشامل. وجاء في مذكرة التفاهم: ستنظر الولايات المتحدة نظرة تتسم بخطورة خاصة إلى التهديدات المباشرة لأمن (اسرائيل) من نشر صواريخ ذاتية الدفع متوسطة المدى أو اكثر في المنطقة. وفي حالة حدوث مثل هذه التهديد فان حكومة الولايات المتحدة ستتشاور فوراً مع حكومة (اسرائيل) بشأن ما يمكن ان تقدمه (لاسرائيل) من مساعدة أو دعم دبلوماسي.
42ـ 13 مارس 1999م: ابقى وزير الدفاع الامريكي وليام كوهين على احتمال ان تزيد الولايات المتحدة مساهمتها في مشروع صواريخ (ارو) (الاسرائيلي) الذي يتكلف 15 مليار دولار.
43ـ 14 مارس 1999م: قال كوهن وزير دفاع الولايات المتحدة ان مساعدات جديدة قيمتها 1.2 مليار دولار وعدت بها بلاده (اسرائيل) لمساعدتها في تنفيذ عمليات اعادة نشر القوات في الضفة الغربية.
44ـ 14 مارس 1999م: اعلنت واشنطن في سبتمبر 1998م انها عرضت بيع طائرات (F - 15) و60 طائرة (F - 16) (لاسرائيل) مقابل خمسة مليارات دولار.
45ـ يوليو 1999م: قال كلينتون انه يخطط لرفع المعونة العسكرية السنوية الأمريكية خلال العقد الجديد تدريجياً من 1.8 مليار دولار إلى 2.4 مليار دولار دفعة واحدة لتغطية تكلفة نشر القوات تنفيذاً لاتفاقيات (السلام) بين (اسرائيل) والفلسطينيين إلى جانب توفير ذخيرة وطائرات هليكوبتر وتطوير انظمة دفاع صاروخي.
46ـ 16 يناير 2000م: اعلنت سلطات الاحتلال الصهيوني ان واشنطن وافقت على تزويدها بخمسين مقاتلة حديثة من طراز (F - 16) الأمريكية الصنع، واشارت اذاعة الكيان الصهيوني ان العقد قابل للمرونة إذ انه يتضمن امكانية بيع الكيان الصهيوني 60 مقاتلة اخرى من الطراز نفسه.
47ـ 25 يوليو 2000م: كشف تحقيق امريكي اجري أخيراً أن سلاح الليزر الذي أعده الجيش الامريكي لحماية المستوطنات الصهيونية في شمال فلسطين المحتلة من صواريخ الكاتيوشا هو سلاح في غاية الخطورة على الانسان.
انتهى
رد مع اقتباس