عرض مشاركة واحدة
  #6  
قديم 19-12-2006, 11:03 PM
dr.reham dr.reham غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jun 2004
الدولة: Pennsylphania
المشاركات: 4,012
افتراضي اختبار التوفل


ويسمى باللغة الإنجليزية (Test Of English as a Foreign Language) أو إختصاراً (T.O.E.F.L) وتعنى باللغة العربية (إختبار اللغة الإنجليزية كلغة أجنبية).

الغرض من الإختبار: قياس مستوى اللغة الإنجليزية عند الطالب.

أهمية هذا الإختبار: هذا الإختبار يعتبر أحد أهم المتطلبات الضرورية للقبول ولابد للطالب من إجتيازه للحصول على قبول نهائى فى الجامعة ... وقد لجأت الكثير من الجامعات الى ما يسمى القبول المشروط لإعطاء الفرصة للطالب للإستعداد لهذا الإختبار والتحضير له داخل الولايات المتحدة حيث تعلم اللغة الإنجليزية يكون أسهل وأسرع بالإضافة الى إعطاء الطالب فرصة البدء بالدراسة الأكاديمية وإنهاء بعض المواد مما يساعد فى إختصار الوقت والتخرج قبل إنتهاء المدة القانونية ... كما أن هناك بعض الجامعات لا تشترط هذا الإختبار وتتغاضى عنه متى ما إنخرط الطالب فى برامج اللغة فى هذة الجامعات وإجتازها بنجاح وهو ما يعتبر نوعاً أخر من التسهيلات التى تقدمها الجامعات للطلاب الأجانب حيث أنه ومن خلال الخبرة والمشاهدة ليس كل أحد يستطيع إجتياز هذا الإمتحان حتى ولو أمضى فترة طويلة فى الولايات المتحدة نظراً لإن هذا الإختبار لا يعتمد فقط على معرفة اللغة الإنجليزية كحروف وكلمات وإنما يشتمل على بعض الإستراتيجيات والمهارات التى يجب على الطالب إدراكها والإلمام بها عند الرغبة فى إجتياز هذا الإمتحان.

هذا الإمتحان يتكون من عدة أقسام وهى تقيس مستوى المهارات الأساسية للتعلم كالقراءة والكتابة والإستماع بالإضافة الى القواعد اللغوية.

القسم الأول: مهارة الإستماع (Listening Skill) وهذا القسم يقيس مستوى الإستماع لدى الطالب من خلال جملة من الأسئلة على الطالب التعامل معها والإجابة عليها.

هذة الأسئلة تتم من خلال محادثات قصيرة مكونة من جملتين أو أكثر تقع بين شخصين يتبعها عدد من الأسئلة عن طبيعة موضوع المحادثات متبوعاً بمجموعة من الإختيارات وعلى الطالب إختيار الإجابة الصحيحة لكل سؤال. وهناك محادثات طويلة تستغرق دقائق بين شخصين أو أكثر حول جملة من المواضيع ويتبعها عدد من الأسئلة عن طبيعة موضوع تلك المحادثات متبوعاً مرة أخرى بمجموعة من الإختيارات وعلى الطالب إختيار الإجابة الصحيحة لكل سؤال. والغرض من هذة المحادثات الطويلة هو قياس القدرة الإستيعابية للطالب ومستوى تذكرة للمعلومات والتفاصيل (لا يسمح للطالب الكتابة أثناء الإختبار أو تسجيل بعض الملاحظات).

القسم الثانى: مهارة القواعد النحوية (Grammar Skill) وهذا القسم يقيس مدى معرفة الطالب للقواعد النحوية فى اللغة الإنجليزية كالمفرد والجمع والصفة والحال والماضى والمضارع والأمر وغيرها وذلك من خلال جملة من الأسئلة مع إختيارات على الطالب مرة أخرى التعامل معها والإجابة عليها. وهذا القسم يحوى عشرين سؤالاً نحوياً مقسمة إلى مستويات مختلفة على حسب أداء الطالب وكثرة الإجابات الصحيحة لدية وعلى الطالب الإجابة عليها فى خمسة عشر دقيقة (يعنى أقل من دقيقة لكل سؤال وهذة إحدى الإستراتيجيات التى على الطالب إتقانها والتعامل معها وهى إستراتيجية الوقت وكيفية إدارتة بكفاءة وتوزيعة بذكاء).

القسم الثالث: مهارة القراءة والإستيعاب (Reading Skill) وهذا القسم يقيس مهارة الطالب فى القراءه والإستيعاب من خلال مجموعة من المواضيع والمقالات المختلفة فى مجال الطب و الأحياء و الهندسة و الكمبيوتر. وهناك مجموعة من الأسئلة مع إختيارات متعددة على كل موضوع وعلى الطالب الإجابة عليها. هذة الأسئلة تتراوح ما بين أسئلة عن معانى الكلمات الى أسئلة عن الفكرة العامة للمقال أو الموضوع الى أسئلة عن أحداث فى المقال نفسة. وهنا ليس شرطاً أن يعرف الطالب التخصص الذى يتطرق إلية الموضوع أو المقال معرفة كاملة بقدر معرفة الكلمات التى توجد فى الموضوع والقدرة على الربط والتحليل والإستيعاب وهى مرة أخرى إحدى الإستراتيجيات التى يفشل الكثير من الطلاب من التعامل معها وبالتالى ضياع الكثير من النقاط .... هذا بالإضافة الى إستراتيجية الوقت التى على الطالب التعامل معها حيث أن الوقت المخصص لهذا القسم هو ساعة وخمس عشر دقيقة لأكثر من أربعين سؤالاً الواحد منها قد يستغرق بضع دقائق للإجابة علية.

القسم الرابع: مهارة الكتابة (Writing Skill) وهذا القسم يقيس مدى كفاءة مستوى الطالب فى الكتابة والقدرة على إستخدام الكلمات وتهجئتها بشكل صحيح وكيفية ربط الكلمات والجمل بحروف الجر. أيظاً هذا القسم يقيس المهارة النحوية للطالب ومدى قدرتة على تكوين جمل مفيدة. إسلوب الكتابة والتقيد بقوانين الكتابة أيظاً من الأمور الداخلة فى التقييم. مدة هذا القسم ثلاثون دقيقة يُعطى فيها الطالب موضوعاً تم إختيارة بصوره عشوائية وهنا على الطالب الكتابة مستخدماً لوحة مفاتيح الكمبيوتر على إعتبار أن أغلب إختبارات التوفل تتم بإستخدام الكمبيوترات.

ملاحظات:

1) هذا الإختبار يتم بإستخدام الحاسب الألى ولا يسمح فية للطالب بإستخدام أى أوراق أو أقلام لتدوين الملاحظات.

2) فى الأقسام الثلاثة الأولى يكون مستوى الأسئلة من حيث الصعوبة متطابقاً مع مستوى الإجابات .... بمعنى إذا كانت الإجابات الأولى للطالب فى القواعد النحوية خاطئة تبقى الأسئلة سهلة ولكن هنا الطالب يفقد الكثير من النقاط على إعتبار أنة كلما زادت صعوبة الأسئلة كلما زادت النقاط. وهكذا فى أسئلة الإستماع والقراءه.

3) كيفية التعامل مع الوقت وتوزيعة بذكاء بين الأسئلة فى كل قسم والهدوء والثقة بالنفس من الإستراتيجيات التى على الطالب الإلمام بها وحسن التعامل معها وكثرة التدريب عليها.

4) أيظاً من الإستراتيجيات هى إختيار فقرة محددة من كل الإختيارات فى حال عدم معرفة الجواب الصحيح لضمان الحصول على بعض الإجابات الصحيحة.

5) الدرجة المطلوبة فى أغلب الجامعات هى 213 فى إختبارات الحاسب الألى أو 550 بإستخدام الطريقة القديمة وهى الورق.

6) يتميز الإختبار فى الحاسب الألى بوضوح الصوت (على إعتبار أن الطالب يستخدم سماعات للصوت مما يعزلة عن الوسط المحيط به) وتوفر الصور أثناء المحادثات مما يساعد الطالب على التخمين وأيظاً توفير الوقت على إعتبار أن الإجابة لا تتطلب أكثر من ضغطة زر على عكس الإختبار بإستخدام الورق حيث على الطالب تظليل الإجابة الصحيحة وتقليب الصفحات للذهاب غلى الأسئلة السابقة أو اللاحقة.

7) يتميز الإختبار بإستخدام الورق على نظيرة بإستخدام الحاسب فى عدم وجود خاصيه الإرتباط بين مستوى الأسئلة وصحة الإجابات مما يريح الطالب نفسياً أثناء الإمتحان. أيظاً يتميز إختبار الورق بسهولة الأسئلة فى قسم القراءه عن نظيرة فى الحاسب الألى. لكن يعيب هذا الإختبار رداءة الصوت (حسب المسجل المستخدم) وتقليب الصفحات وأيظاً الإزعاج الناتج من كثرة أعداد الطلاب فى قاعة الإمتحان.

8) هناك العديد من الكتب والبرامج المشابهة لهذا الإختبار والتى تؤهل الطالب لتجاوز هذا الإختبار من خلال كثرة التطبيق والممارسة .... وبعض هذة البرامج من إصدار وتوزيع الشركة الراعية لهذا الإختبار وهى ETS

9) لا يوجد إختبار الورق بكثرة حالياً وينحصر وجودة بشكل محلى فى بعض الجامعات التى توفرة للطلاب من باب التسهيل والمساعدة.

10) يمكن للطالب معرفة نتيجة الإمتحان مباشرة فى حال إستخدام الحاسب الألى وهى ميزة إضافية ... وفى حال كانت الدرجة مناسبة يمكن للطالب أرسال نسخة أصلية لثلاث جامعات يرغب فيها الطالب إرسال النتيجة إليها.

11) هناك إختبار مشابهة لإختبار التوفل ويسمى متشجن وهو بديل عن التوفل عند بعض الجامعات (كجامعة لويزفيل فو ولاية كنتاكى ) وهو يقيس مستوى اللغة عند الطالب ويتشابة فى المحتوى مع التوفل ولكن يختلف فى التركيب .... ويعتبرة البعض أسهل من التوفل فى بعض أجزاءه ...

منقول للفائدة
رد مع اقتباس