عرض مشاركة واحدة
  #76  
قديم 29-09-2012, 01:21 AM
قطر الندي وردة قطر الندي وردة غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 19,267
افتراضي



الجولة الثامنة من دوري زين السعودي تنطلق اليوم الجمعة بـ 4 مواجهات
عودة الهلال تهدِّد طموحات الرائد والشباب يبحث عن التعويض أمام توازن الشعلة

كتب - عمار العمار:

ينتظر أن يشهد دوري زين السعودي مساء اليوم الجمعة إثارة بالغة مشوبة بالحذر عندما تقام أربع مباريات من الجولة الثامنة ، وستغلي المنطقة الخلفية بكل بشكل محتدم في رغبة كبيرة من أكثر من فريق في الهروب من نيران المؤخرة ومحاولة الابتعاد عن شبح الهبوط ، بعكس الهلال والشباب الراغبين في البحث عن اللحاق بالفتح ومنافسته على صدارة الدوري ، فالهلال سيلاقي الرائد فيما يلعب الشباب مع الشعلة وستلعب المباراتان في الرياض ، فيما سيلتقي هجر بالفيصلي في الأحساء بينما يستضيف نجران نظيره التعاون نجران .

الهلال × الرائد

وسط أجواء مميزة ونشوة كبيرة للفريقين يستضيف الفريق الهلالي نظيره الرائد على أستاد الأمير فيصل بن فهد بالرياض في مواجهة منتظرة يطمح من خلالها الفريق الهلالي إلى تجهيز نفسه للقاء أولسان في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال آسيا ، بعد استعادته لشيء من هيبته ومستوياته أثمرت عن فوز كبير على الشباب في الجولة الماضية بثلاثية نظيفة ظهر معها الهلال بمستوى رائع ومطمئن لجماهيره قبل الآسيوية ليخطف وصافة الترتيب من الشباب وبرصيد 14 نقطة ، ويأمل الفريق الهلالي في مواصلة الصحوة والعودة لسابقة عهدة بتحقيق ثلاث نقاط مهمة يحافظ بها على وصافته والمنافسة على الصدارة ، وسيواصل السيد كمبورية اللعب بنفس الأسماء والطريقة ليضمن سيطرته على وسط الملعب كما حدث في لقاء الشباب ، ويبرز البرازيلي ويسلي لوبيز كأفضل العناصر الهلالية إلى جانب سلمان الفرج ويبرز إلى جانبهما ياسر الشهراني وياسر القحطاني ومحمد القرني .

في المقابل يدخل فريق الرائد بأوضاع جيدة وضعته في مركز جيد في سلم الترتيب بعد تحقيقه لثلاث نقاط ثمينة جداً أمام هجر بهدفين لهدف مما رفع رصيد الفريق إلى السابع برصيد 10 نقاط ، ويأمل في الخروج بنتيجة جيدة حتى يحافظ على توهجه وليستقر في وسط الترتيب بعيداً عن خطر المؤخرة ، وربما يعتمد الفريق الرائدي على التوازن وعدم المبالغة في التقدم للأمام بالاعتماد على الهجوم المضاد الذي يقوده الخطير ديبا ألونغا الذي يعتبر أخطر لاعبي الرائد ويبرز إلى جانبه عصام الراقي وأحمد الخير وأحمد كعبي وعبدالسلام عامر .

مباريات الجولة الثامنة

الجمعة 28 سبتمبر..

الهلال مع الرائد

الشباب مع الشعلة

هجر مع الفيصلي

نجران مع التعاون

السبت 29 سبتمبر..

النصر مع الوحدة



أراح ثلاثة وضم العابد وقال إنه يفضل استاد الملك فهد على الأمير فيصل.. مدرب الهلال:
من ينخفض مستواه سيجد نفسه في الدكة.. والآن عرفت إمكانات اللاعبين

الجزيرة - الرياض :

أنهى فريق الهلال الأول لكرة القدم مساء أمس تحضيراته استعداداً لملاقاة ضيفه «الرائد» مساء اليوم ضمن الجولة الثامنة من دوري المحترفين السعودي، وذلك بمران تركز على النواحي التكتيكية التي تلاها عدة تطبيقات على الكرات الثابتة من مواقع مختلفة ، هذا وقرر المدير الفني كومبواريه إراحة الثلاثي (لوبيز- المرشدي - الزوري) بعد الجهد الكبير الذي بذلوه في الفترة الماضية ، كما ضم اللاعب نواف العابد لمعسكر الفريق الذي دخله اللاعبون بعد نهاية المران.

من جانب آخر أكد مدير الجهاز الفني في فريق الهلال الأول الفرنسي «انتوان كومبواريه» في مؤتمر صحفي على أن مواجهة فريقه مساء اليوم أمام «الرائد» ضمن الجولة الثامنة من دوري المحترفين السعودي ستكون بمثابة إعداد لمواجهة أولسان الكوري يوم الأربعاء القادم، مبيناً أن «الرائد» فريق جيد، ولديهم حافز معنوي في ظل فوزهم في مباراتهم الأخيرة دورياً.

وأشار «كومبواريه» إلى أنه بات يعرف إمكانات لاعبي فريقه جيداً، مشيداً بالتنافس الشديد فيما بينهم نحو الحصول على مركز

أساسي في الفريق، ذاكراً أن اللاعب يعلم جيداً عندما ينخفض مستواه سيكون خارج القائمة الأساسية.

وقال إن تفكيره الحالي يتركز على مباراة «الرائد»، حيث إن الفريق يلعب ستة مباريات في غضون عشرين يوماً، مما يتطلب العمل بالمداورة بين اللاعبين، لاسيما أن لديه طاقم عمل يساعده على إبقاء مخزون اللاعبين اللياقي جيداً.

وأضاف أنه يختار قائمة المباريات الأساسية وفقاً لجاهزية اللاعبين المناسبين، وعلى حسب إمكانات الفريق المنافس، مبيناً أن سيختار الأفضل لمواجهة اليوم، وبعدها سيجري تقييماً لكل مشارك، لافتاً أنه يسعى إلى تطوير عدد من النقاط في الفريق منها الاستفادة من الكرات الثابتة.

وحول الملعب الذي يفضل خوض المباريات في بالرياض، ذكر أنه يفضل إستاد الملك فهد الدولي على إستاد الأمير فيصل بن فهد؛ لكون الأول يملك سعة جماهيرية أكبر، إلاّ أن تحقيق الفوز هو الأهم في كل مباراة أياً كان الملعب.

من جهته، أكد اللاعب عبدالله الزوري على أن الأهم في مواجهة اليوم أمام «الرائد» هو تحقيق النقاط الثلاث كاملة، مبيناً أن انخفاض مستواه في فترة مضت يعود إلى ظروفه الخاصة التي ما إن تجاوزها إلاّ وعاد يقدم نفسه بالصورة التي يأملها الجهاز الفني، منوّهاً أنه يسعى إلى تطوير مستواه في الكرات العرضية وإجادتها بشكل أفضل.

وعلى صعيد آخر أقامت إدارة ولاعبو فريق الهلال الأول لكرة القدم بعد نهاية مران الأمس احتفالية مصغرة للمحترف المغربي عادل هرماش، بعد أن رزقه الله مولوداً اتفق وحرمه على تسميته «عيسى»، سائلين الله أن يجعله من مواليد الخير والسعادة.




الأهلي والاتفاق والهلال ينفردون بصدارة مجموعات كأس الناشئين


اقيمت امس مباريات الجولة الرابعة في كأس اتحاد الكرة للناشئين وجاءت نتائجها كالتالي :

المجموعة الأولى :

الاتحاد x الأهلي 0-1

العيون x الشباب 1-1

المجموعة الثانية :

الوحدة x القادسية 2-1

العربي x الاتفاق 0-4

المجموعة الثالثة :

الطائي x الهلال 0-6

التعاون x النصر 1-4

وبهذه النتائج ينفرد الأهلي بصدارة الأولى بـ 10 نقاط مبتعدا عن الاتحاد بفارق 3 نقاط , كما انفرد الاتفاق بصدارة الثانية بـ
10 نقاط متقدما على الوحدة بفارق 4 نقاط , وانفرد الهلال بصدارة الثالثة بـ 10 نقاط وبفارق 3 نقاكط عن التعاون.





كل جمعة
ياسر وجه رسالة
صالح الهويريني



* انتزع الهلال ثلاث نقاط في غاية الأهمية من أمام الشباب.. الهلال يومها قدم أجمل مبارياته في هذا الموسم، وعلى جماهيره أن تستغل هذا الفوز وتلك الجمالية في دعم فريقها وتحفيز نجومه بشكل أكبر لكي يبلغ الأفضل في نتائجه ومستوياته، وبعيداً عن حكاية (ليش هذا يلعب وليش ذاك ما يلعب).

* كان ياسر القحطاني متوهجا في تفكيره عندما علق على وجوده احتياطيا بالقول (كلنا في الهلال أساسيون ونكمل بعضنا).. مثل هذا القول فيه دعم لاستقرار الهلال بل وكأن ياسر من خلاله أراد أن يبعث برسالة يقول فيها: (اتركوا كمبواريه يعمل بهدوء) وموجهة لأولئك الذين اعترضوا على وجودهم في الدكة.. بل ولكل لاعب (شايف نفسه) ويرفض الجلوس على هذه الدكة.

* كتبت كثيراً عن حاجة الهلال إلى ممارسة أسلوب (الضغط على حامل الكرة) والقتالية وهنا أقصد تحديداً من خلال لمباريات القوية والحاسمة.. في مباراة الشباب هذا الأسلوب كان حاضراً وبقوة في أداء لاعبيه، كما أنه كان أحد أهم أسباب فوزه الكبير يومها بالنتيجة.. الأهم هو أن يستمر الهلال على أسلوبه الجديد وبالذات متى كان خصمه من فئة الكبار..

* منذ (6) مواسم لم يحقق فريق سعودي بطولة (كأس آسيا).. آخر فريق حققها هو الاتحاد (مرتين متتاليتين) في موسم 2004م وموسم 2005م.. وقبله الهلال من خلال موسم 2002م.. أما الأهلي ثالث الفرق السعودية في البطولة الحالية فلم يسبق له أن حققها.. فمن سيعيد (الكأس الآسيوية) للسعودية.. الهلال.. أم الاتحاد.. أم الأهلي؟.. الله أعلم.

* يزعمون أن الهلال حقق بطولاته الآسيوية عندما كان يلعب أمام فريق محمدان البنجلاديشي رغم أنه لم يلعب مع هذا الفريق سوى مرة واحدة (ذهاب واياب).. كما أن ذلك حدث (وهذا مهم) من خلال تلك البطولة التي كانت في موسم 1411هـ ولم يحققها الهلال جراء تعادله مع بيروزي الإيراني في الرياض (صفر - صفر).. وخسارته في إيران بنتيجة (صفر - 1) في دور الثمانية.

* مباراة اليوم أمام الرائد في النهاية عبارة عن بروفة للهلال قبل مواجهة أولسان الكوري..

كلام في الصميم

* مباراة الفتح (4-2) ونجران كانت أقوى وأجمل المباريات.. ممتعة.. مثيرة وسريعة وشكرا لنجوم الفريقين ومبروك للفتحاويين.. (بالمناسبة) الفتح بنتائجه المميزة ومستوياته العالية وكأنه يعيد ذكريات تميز.. وروعة الفريق النجماوي أيام الموسى والحديثي في دوري الكبار خلال أواخر التسعينيات الميلادية..

* خطوات عودة منتخبنا الوطني إلى سابق عهده لابد أن تبدأ بإيقاف (الانفلات الإعلامي) الذي ينخر في جسد المنتخب منذ بضع سنوات.. للأسف كل ذلك حدث لأنه لا يوجد لدينا عقوبات رادعة بحق من يتجاوز ويفتري ويحرض ولأن هناك أيضاً فهم خاطئ لمعنى (الحرية) من لدى غالبيتنا..

* المدافع الاتحادي العنيف (أسامة المولد) بات يشكل خطراً حتى على زملائه في التدريبات، فما بالكم بلاعبي الفرق الأخرى من خلال المباريات وجراء انبراشاته وعنفه- احذروا أسامة فهو جاهز للانبراش.. وصورة مع التحية لحكامنا الأفاضل.

* أتوقع أن يتجاوز الأهلي عقبة سباهان الإيراني دون عناء طالما أن المباراة ستقام في جدة.. أما الاتحاد فالمهمة أمامه في الصين لن تكون سهلة اطلاقاً عندما يواجه فريق جوانزي القوي رغم فوزه (ذهابا) في جدة بنتيجة (4-2).. بالتوفيق للأهلي والاتحاد والهلال.

* من أجل توفير أجواء صحية وهادئة داخل لجنة الحكام من خلال المرحلة المقبلة فإنه من الواجب عدم تكليف مطرف القحطاني ومن على شاكلته بمهمة مراقب، أو مقيم حكام وعلى غرار ما حدث مع حكام سابقين اعتزلوا.. وأبعدوا بسبب فشلهم التحكيمي ولكنهم رغم ذلك أصبحوا مقيمين أو مراقبين..

* خالف الأمير فيصل بن تركي كل النصراويين جراء وصفه للأستاذ عمر المهنا بالرجل النزيه وبتأكيده أيضاً على أحقيته برئاسة لجنة الحكام.. فهل الأمير فيصل (مطبل) للمهنا على رأي مطرف القحطاني ..؟.. يبدو أن رئيس النصر أصبح يعمل لإيجاد ثقافة جديدة داخل الأوساط النصراوية.. شكراً يا أمير فيصل.

* سألني أحدهم (ليش أنت تركزكثيرا في كتاباتك على التاريخ الذي ينصف الهلال).. فقلت: لأن أغلب التاريخ يقف في صف الهلال.. ولأن ما يروج له المحتقنون من كذب وافتراء ضد الهلال وتاريخه قد تجاوزحدود المنطق والواقع والحقيقة..

* أي شخص يتكررخروجه الإعلامي لكي يرمي بمسئولية فشله على آخرين ودفاعاً عن نفسه من التهم التي طالته فاعلموا أن هذا الشخص غير صادق..

من أجل التاريخ

* منذ بداية أول دوري ممتاز في موسم 1397هـ وحتى الموسم الحالي 1433هـ كانت الاستعانة باللاعبين الأجانب متاحة في ملاعبنا باستثناء (10) مواسم، وكانت ابتداءً من موسم 1403هـ.. وحتى نهاية موسم 1412هـ، وخلال هذه المواسم العشرة أقيم (26) بطولة محلية، ويعتبر الهلال هو أكثر فريق حقق من خلالها (بطولات) وبواقع ثمان، ويليه الشباب والنصر والاتفاق بواقع (4) بطولات لكل فريق، ومن ثم الاتحاد بثلاث بطولات، فالأهلي ببطولتين وأخيراً القادسية ببطولة واحدة..

* وقد شهدت فترة المواسم العشرة التي غاب (اللاعبون الأجانب) عن المشاركة فيها حصول ثلاثة فرق سعودية فقط على (بطولات خارجية).. وهي الاتفاق أربع بطولات هي: (الخليج 1404 - العربية 1404هـ - الخليج 1408هـ والعربية 1409هـ) والهلال على بطولتين (بطولة الخليج 1406هـ - وبطولة آسيا 1412هـ).. والأهلي على بطولة واحدة وكانت هي بطولة الخليج 1405هـ.

* إجابة سؤالي السابق.. المنتخب الإفريقي الذي لعب أمام نجوم الكرة السعودية في مباراة اعتزال محمد عبد الجواد كان هو منتخب نيجيريا، وكانت المباراة في عام 1415هـ، ويومها انتهت النتيجة نيجيرية (2-1).

* أما سؤالي اليوم فهو: فهد الهريفي أحد أهم نجوم النصر على مر التاريخ.. السؤال: كم بطولة ساهم الهريفي في تحقيقها مع فريقه؟



في مطلع الجولة الثامنة من دوري "زين"
الهلال يستقبل الرائد والشباب يطمح للتعويض أمام الشعلة


الرياض - خالد الحربي

تنطلق مساء اليوم (الجمعة) مباريات الجولة الثامنة من دوري "زين" للمحترفين، بإقامة أربع لقاءات، الأول سيجمع الهلال والرائد في الرياض؛ فيما يستضيف الشباب نظيره الشعلة في الرياض، وفي الإحساء يواجه هجر نظيره الفيصلي، ويستقبل نجران ضيفه التعاون.

هجر على موعد مع الفيصلي والتعاون يحل ضيفاً على نجران
الهلال – الرائد

على استاد الأمير فيصل بن فهد في الرياض سيرمي الهلال بثقله من أجل مواصلة مسلسل الانتصارات، للمنافسة على صدارة الترتيب.

ويملك الهلال 14 نقطة في المركز الثاني، مقابل 10 نقاط للرائد جعلت الفريق يحتل المركز السابع.

وسيدرك الهلاليون صعوبة المواجهة، وهم يستقبلون فريقاً يطمح في المنافسة على المراكز المتقدمة، ما يؤكد أن المدرب الفرنسي كومبواريه سيضع باعتباره أهمية تحصين المناطق الدفاعية للفريق قبل البحث عن التقدم في المواجهة.

وسيحتفظ مدرب الهلال بعدة أوراق في قائمة البدلاء، أهمها ورقتا المهاجم ياسر القحطاني وسالم الدوسري إذ من المتوقع مشاركتهما كبدلاء في الحصة الثانية من اللقاء.

في الجهة المقابلة سيعمد مدرب الرائد عمار السويح إلى اللعب بطريقة متوازنة مع الاعتماد على الهجمات المرتدة، وسيدفع المدرب بكل أوراقه الأساسية من أجل إبطال مفاجأة أصحاب الضيافة.




أكد أن جماهير الهلال ستكون حاضرة بكثافة في المواجهة الآسيوية
كومبواريه: الرائد أفضل استعداد لاولسان.. ونبهت اللاعبين لعدم تكرار خطأ الشعلة

الرياض - حمد الصويلحي

أشاد المدير الفني للهلال الفرنسي انتوان كومبواريه بالرائد قبل مواجهته اليوم مشيرا الى أنه فريق جيد ويجب احترامه خصوصا أنه سيخوض هذه المباراة وسط معنويات عالية بعد فوزه في المباراة الماضية.

وقال: "المباراة مهمة جدا بالنسبة لنا خصوصا أنها ستكون افضل استعداد لمباراة أولسان المقبلة، وقد تعرفت على إمكانات اللاعبين الآن والأهم من ذلك أن هناك تنافسا شديدا بينهم لضمان مكان اساسي في الفريق، فاللاعب يعرف انه عندما ينخفض مستواه سيكون خارج التشكيلة".

وحول اراحته لعدد من اللاعبين في مباراة الرائد استعدادا لمواجهة اولسان الكوري قال: "تفكيري حالياً منصب على مواجهة الرائد واللاعب الجيد سيكون ضمن التشكيلة الرئيسية بالمباراة، فأنا لدي مجموعة كاملة ومميزة من اللاعبين والفريق لديه ست مباريات في 20 يوماً مما سيتسبب بالارهاق على الاعبين، وأحترم روزنامة الدوري وتوقيت مباريات الاسيوية وأعمل على الجانب البدني حتى يتمكن اللاعبون من المشاركة في جميع البطولات، فالهلال محظوظ بأن يكون لديه لاعبون مميزون، وقد نبهت اللاعبين لهذا الامر وان الاهم لدي حاليا هذه المباراة حتى لا يقع اللاعبين في خطأ مواجهة الشعلة".

وحول عدم ثباته على تشكيلة واحدة لكل مباراة قال: "اختياري للتشكيلة يكون على حسب الفريق المنافس ومن خلال اللاعب الجاهز والمناسب لطريقتي في المباراة، ولذلك سأختار القائمة الافضل لمواجهة الرائد".

وعن رأيه في لعب مباراة اولسان الكوري على استاد الامير فيصل بن فهد او استاد الملك فهد الدولي قال: "الاهم لدي ارضية الملعب التي سأحقق الفوز فيها، وافضل ان تكون على استاد الملك فهد لأنني متأكد أن جماهير الهلال ستكون حاضرة بكثافة".

من جانبه أكد مدافع الهلال عبدالله الزوري ان الأهم في مباراة الرائد هو تحقيق النقاط الثلاث خصوصا انها مباراة قوية وصعبة، وستعطيهم دافعا معنويا قبل مباراة أولسان.

وحول عدم قدرته على الاستفادة من الكرات العرضية ابان الزوري: "لدي علم بهذا الامر الذي اصبح يشكل عقدة لدي، وساسعى لتعديل هذه الاشكالية مشيرا الى أن زوال هذه الظروف ساهمت في عودته إلى مستواه الحقيقي بشكل تدريجي.



الأهلي يهزم الاتحاد .. والهلال ينفرد بصدارة الناشئين بسداسية

الرياض- خالد الحربي

حافظ صغار الهلال على صدارة المجموعة الثالثة بعد تغلبهم عصر أمس (الخميس) على مضيفهم الطائي بنتيجة 6-صفر في الجولة الرابعة لمسابقة كأس الاتحاد السعودي للناشئين للفئة الممتازة، وفي المجموعة ذاتها تعثر التعاون في مطاردة الهلال على الصدارة بعد خسارته على أرضه أمام النصر بنتيجة 1-4، وانفرد الأهلي في صدارة المجموعة الأولى بعد فوزه على منافسه الاتحاد بنتيجة 1-صفر، وأسفرت مباريات المجموعة الثانية عن فوز الاتفاق على العربي بنتيجة 4-صفر، وفي اللقاء الثاني من المجموعة ذاتها تجاوز الوحدة ضيفه القادسية بنتيجة 2-1.

وبهذه النتائج يتصدر الأهلي المجموعة الأولى برصيد عشرة نقاط يليه الاتحاد بسبعة نقاط، واستمر الاتفاق في صدارة المجموعة الثانية برصيد عشرة نقاط، فيما أنفرد الهلال بصدارة المجموعة الثالثة بالرصيد ذاته.




دروب
ويسلي .. الهداف الصامت !
فهد الدوس

قله هم اللاعبون الموهوبون الذين يمتعون بأداءهم وإبداعاتهم في ملاعبنا اليوم ويجبرونك على متابعه مبارياتهم لما يقدمونه من اداء مميز ولمحات فنية عالية .. وفي مقدمة هؤلاء النجوم المبدعين مهاجم الهلال البرازيلي وهدافه المبهر ويسلي لوبيز الذي شاهدناه في ست مباريات يمطر شباك خمسة فرق بثمانية اهداف مرة بثلاثية ومرة بثنائية .. منها ماهو بالقدم ومنها ماهو بالرأس وبأساليب جميلة في التسجيل ليتبوأ على اثرها قائمة هدافي دوري زين ويتبوأ معها مساحة واسعة من الحب والإعجاب لدى محبي كرة المتعة عامة وعشاق الفن (الازرق ) خاصة ولا نجافي الحقيقة اذ اكدنا ان ويسلي افضل نجوم الدوري حتى الان بالمستوى الرفيع الذي اظهره وبالأهداف الرائعة التي احرزها . ولا غرو ان لكل نجاح ثمنه الباهض فبعد ان اخذت خطورته تنمو وأهدافه تزداد اصبح هدفاً مطلوباً للعاجزين من المدافعين الذين فشلوا في الحد من خطورته بالأساليب المشروعة ولجأوا لاستخدام الخشونة ضده بشتى اساليبها كما رأينا في مباراته الأخيرة امام الشباب وشاهدنا عنف المدافع حسن معاذ غير المبرر ضد ويسلي وجامله الحكم الألماني ببطاقه صفراء بدلاً من الحمراء وبرغم قسوة الإشتراك معاه نراه هادئاً صامتاً لا يحتج أمام الحكم .

لقد كان من حسن حظ الهلاليين ان التعاقد مع هذا اللاعب الكبير جاء بتوصية من مدرب الهلال الروماني الأسبق وعضو شرفه حالياً كوزمين حين نصحهم بالتعاقد مع ويسلي لدى مشاهدته له في الدوري الروماني .

لقد عانى الفريق ( الأزرق) من غياب رأس الحربة المتمكن طويلاً ولم يستطع ياسر المجتهد ان يملأ هذا الفراغ بشكل تام الى ان جاء " الهداف الصامت" ويسلي ليغير شكل الهجوم الهلالي في نقلة نوعية اعادت الهيبة لهجوم الزعيم التي كانت حاضرة بقوة ايام ريفالينو ونجيب الامام مروراً بسامي الجابر والثنيان وغيرهم من النجوم الذين لا ينسون بعدما حفروا اسماءهم في ذاكرة التاريخ والمجد ( الأزرق ) بإنجازاتهم والقابهم .

الجانب الآخر المفرح لدى الجمهور النصراوي بوجه خاص لوجود ويسلي في الدوري السعودي وتصدره قائمة الهدافين يعود بالنفع والفائدة على مهاجم النصر (الفذ) السابق ماجد عبدالله الذي لا يزال يحمل بكل فخر واعتزاز الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بلقب هداف الدوري ( 6 مرات) في تاريخ المسابقة واقرب منافس له في الوقت الحاضر هداف الشباب (الزلزال ) ناصر الشمراني ب( 4 مرات) الطامح هذا الموسم في نيل لقب هداف الدوري للمرة الخامسة والاقتراب من رقم ماجد القياسي .

غير ان وجود ويسلي سيفوت هذه الفرصة على الشمراني وسيقطع عليه الطريق لمصلحة ماجد عبدالله في هذا المضمار وبالتالي سيبقى الهداف ( الفذ) يغرد بانجازه الاعجازي حتى اشعار آخر !!



الهلال يتطلع لـ"الصدارة" بالرائد
كومبواريه يختبر تشكيلة أولسان والسويح يحشد النجوم

الرياض: عبدالله الفراج

يتطلع الفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال إلى الوصول لصدارة دوري زين للمحترفين، عندما يستضيف نظيره الرائد على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض ضمن الجولة الثامنة.
ويحتل الهلال المركز الثالث، وسيتساوى بفوزه مع الفتح صاحب المركز الأول، على أمل تعثر الأخير في لقائه المقبل، لاسيما وأنه بدأ يحقق النتائج الإيجابية، بعد أن ارتفعت درجة الانسجام بين اللاعبين ومدربهم الفرنسي انتوان كومبواريه والتي ظهرت بصمته منذ الشوط الثاني لمواجهة الذهاب في ربع نهائي دوري أبطال آسيا أمام أولسان الكوري، وظهرت في اللقاء الماضي أمام الشباب الذي كسبه بثلاثية نظيفة بعد أداء فني مرتفع، أعاد به ثقة جماهيره التي يتوقع حضورها بشكل كبير مباراة اليوم التي تعد تجربة حقيقية قبل مواجهة الفريق الكوري الجنوبي في مواجهة الإياب الأربعاء المقبل.
ويمتاز الهلال بتكامل صفوفه، بينما ستكون القوة الهجومية حاضرة منذ البداية تحاشيا لأي مفاجآت من الرائد الذي حرمه لقب الدوري العام الماضي بتعادله في بريدة 1/1، ولن يحدث مدربه تغييرات على خارطة الفريق التي خاض بها لقاء الشباب الماضي، بعد ارتفاع درجة التفاهم والانسجام بين عناصر الفريق التي تبدأ بعبدالله السديري في حراسة المرمى، وماجد المرشدي والسنغالي عبدالقادر مانجان وسلطان البيشي وعبدالله الزوري في الدفاع، وعادل هرماش وسلمان الفرج ومحمد القرني وعبدالعزيز الدوسري في الوسط، وبيو بيونج وويسلي لوبيز في الهجوم.
في المقابل، يرغب الضيف "الرائد" في التقدم للأمام وتحريك مركزه السابع الحالي بـ10 نقاط، والبقاء ضمن الفرق المتقدمة لضمان المشاركة في بطولة الأبطال كخطة أولية للفريق، وهي الخطة التي لم يبلغ منتهاها منذ أن وضعها نصب عينها بشكل تام من الموسم الماضي، خصوصا أنه تطور كثيرا الموسم الحالي بقيادة مدربه التونسي عمار السويح.
وسينصب السويح اهتمامه على التأمين الدفاعي والخروج بالتعادل على أقل تقدير التي تعد نتيجة إيجابية، بعد أن كان كسب هجر على أرضه 2/ 1 في الجولة الماضية، كونه سيواجه فريقا مدججا بالنجوم ومكتمل الصفوف.
ولن تخرج قائمة الرائد عن أحمد الكسار في حراسة المرمى، والعماني عبدالسلام عامر وفواز فلاتة وماجد هزازي وإبراهيم مدخلي في خط الدفاع، والبرازيلي شوشا وفيصل درويش وبندر القرني وأحمد الكعبي والمغربي عصام الراقي في خط الوسط، والكنغولي ديبا الونقا في الهجوم. وسيفتقد الفريق لخدمات لاعبه أحمد الخير للإيقاف.




مدرب الهلال يشتكي "زحمة المباريات"


الرياض: أحمد الدوسري

ينوي مدرب فريق الهلال الكروي الأول الفرنسي انطوان كومبواريه منح الفرصة لعدد من لاعبيه البدلاء وإراحة الأساسيين في مباراة الرائد ضمن مباريات الجولة الثامنة لدوري زين للممحترفين اليوم، بهدف تجهيز أكبر عدد ممكن من اللاعبين بجانب إراحة البعض الآخر قبل مواجهة أولسان هيونداي الكوري الجنوبي الأربعاء المقبل في إياب ربع نهائي بطولة دوري أبطال اسيا.
وكان الفريق أنهى تحضيراته أمس بمران مغلق، وسط جاهزية كافة اللاعبين، باستثناء محمد الشلهوب الذي واصل برنامجه العلاجي إثر الآلام التي يعاني منها في الحوض.
وسبق المران المؤتمر الصحفي لكومبواريه متحدثاً عن مباراة اليوم، واصفاً إياها بالهامة، مشيراً إلى أن أمامه 6 مباريات خلال 3 أسابيع، وأن ذلك مرهق، بيد أنه أكد امتلاكه لمجموعة من اللاعبين على مستوى عال ومتقارب ومميز.
وأضاف أنه يعتمد على كافة لاعبيه في تسجيل الأهداف وصناعتها، مقتنعاً بأدائهم وأن الأهم لديه تحقيق النتائج الإيجابية وتسجيل الأهداف.



الشباب ينشد التعويض بالشعلة والهلال يخشى الرائد
الرياض - ضحوي العنزي

تدخل منافسات دوري زين السعودي مساء اليوم المنعطف الثامن بإقامة خمس مواجهات، إذ يستضيف الشباب الشعلة، ويلاقي الهلال الرائد على ملعب الأول، ويحل الفيصلي ضيفاً على هجر، ويلتقي نجران والتعاون.

الهلال - الرائد
يدخل الفريق الهلالي بنشوة الانتصار الأخير أمام الشباب والتقدم إلى الوصافة، بحثاً عن تقليص الفارق مع المتصدر، وعلى رغم الطموحات الهلالية الكبيرة، إلا أن المدرب الفرنسي كومبواريه سيكون في غاية الحيطة والحذر خشية تعرض لاعبيه للإصابات أو الإرهاق قبل المواجهة الحاسمة أمام فريق أولسان الكوري الجنوبي الأربعاء المقبل في إياب دور الثمانية من البطولة الآسيوية، ومن المنتظر أن يلجأ إلى إراحة بعض العناصر أمثال البرازيلي ويسلي وعبدالعزيز الدوسري وياسر الشهراني.
وفي المقابل، يتطلع الرائد إلى الاستفادة من انشغال الهلاليين بالتفكير بالمواجهة الآسيوية، والعودة بنتيجة إيجابية تدعم حظوظهم على سلم الترتيب، خصوصاً أن الفريق قدم مستويات أكثر من جيدة هذا الموسم، استحق على إثرها المركز السابع بعشر نقاط.




الهلال المنتشي فنياً يسعى لمواصلة عروضه القوية أمام رائد التحدي

خالد الجابر - الرياض

يستضيف فريق الهلال الأول لكرة القدم نظيره الرائد على أرض ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض ضمن منافسات الجولة الثامنة لدوري زين السعودي للمحترفين، في مهمة حصد النقاط لكلا الفريقين فالهلال المنتشي بفوزه الكبير على بطل الدوري الشباب بثلاثية نظيفة يصطدم بالرائد الباحث عن نقاط خارج قواعده في نصب عينيه لاشيء مستحيل في عالم كرة القدم، وإن كان الهلال يعيش أوضاعا فنية ممتازة من مباراة لأخرى.
يدخل الهلال المواجهة قبل لقاء أولسان هيونداي الكوري الجنوبي في بروفة الهجوم ولا سواه للبحث عن الفوز في كلتا المواجهتين اليوم والأربعاء المقبل ، حيث يملك الهلال 14 نقطة في المركز الثاني بعد أن حقق ثلاثة انتصارات متتالية في الدوري المحلي قفزت به للوصافة أطاح بها بالشعلة والنصر ثم الشباب ويسعى كمبواريه اليوم لتطبيق مهامه الهجوميه على حساب الرائد لتحقيق فوز معنوي آخر قبل الآسيوية والمحافظة على سجل الانتصارات المتتالية مفتوحا للمنافسة على لقب الدوري، ويملك الفريق الهلالي العديد من الأسماء البارزة وأصحاب الخبرة لقيادة الفريق خصوصا في خط الوسط والهجوم التي برز من خلالها الهداف البرازيلي ويسلي لوبيز والمغربي عادل هرماش وعبد العزيز الدوسري وسلمان الفرج وياسر القحطاني الذي من المحتمل أن يشارك أساسيا مساء اليوم، ويخشى كمبواريه من إرهاق لاعبيه قبل المباراة الآسيوية المقبلة لكن البديل لا يقلّ عن العناصر التي تبدأ اللقاء. في الجانب الآخر يدخل الرائد المباراة وهو في المركز السابع بعشر نقاط من ثلاث مباريات كسبها وخسر مثلها وتعادل في واحدة ،وهو الفريق الذي يبحث هذا الموسم أن يكون من الثمانية في ترتيب الدوري لينافس على كأس خادم الحرمين الشريفين ،وهو الذي حقق فوزا مهما على هجر في الجولة الماضية خارج قواعده 2\1 ويتمنى أن يحقق نتيجة إيجابية أمام الهلال بقيادة مدربه التونسي عمار السويح الذي سيلعب حتماً على الهجمات المضادة لمجابهة قوة الهجوم الهلالي ومجاراة الوسط المتمكن في الصناعة والتهديف ، يبرز في الرائد مهاجمه الكونغولي ديبا ألونغا الهداف والمشاغب الذي يستثمر أنصاف الفرص وأحمد الخير وريساردو وأحمد الكعبي وعصام الراقي .

رد مع اقتباس