عرض مشاركة واحدة
  #2  
قديم 25-09-2018, 10:36 PM
عبدالرحمن الناصر عبدالرحمن الناصر غير متواجد حالياً

 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المشاركات: 529
افتراضي

.



الحياة العادية التى نحياها هى حياة ارتجالية تماما" فى أمور الحياة المعيشية اجتماعية أو رياضية أو حتى سياسية - لكن الحديث هنا عن فن
الارتجال وهذا يعتمد فى الاساس عن مكانتك الشخصية وعن المكان الذى تقف فيه وعن الحضور لذلك هنا تختلف المواقف ويختلف الارتجال
مثلا" رئيس دولة يلقى خطابا" عاما" فى هذه الحالة لابد أن يكون الخطاب مكتوب بعناية وعدم الارتجال مطلوب لأن كل كلمة توزن بميزان
حساس ولا ينساها التاريخ ويحاسب قائلها - لكن ماذا لو أرتجل الرئيس - أولا" الارتجال فى حد ذاته فى هذا الموقف لابد أن يكون معد سابقا" بمعنى ماذا سيقول فى الارتجال أما اذا لم يكن معد فى هذه الحالة سيقع الرئيس فى أخطاء كبيرة ومفزعة خاصة اذا لم يكن الرئيس شخصية سياسية محنكة وللأسف الشديد أغلب الرؤساء فى الدول العربية غير سياسين مع توهمهم بأنهم سياسين .

أما اذا كنت تحضر اجتماع ما وسترتجل الكلام بالطبع لديك معرفة بنوعية هذا الاجتماع ولابد أن يكون لديك تحضير زهنى لما ستقوله
بمعنى أنه لكى ترتجل فلابد لك من معرفة الموضوع وأنك تعرف ماذا تقول - والارتجال هنا له قواعده حتى يكون مقنعا" فأنت لست جهاز تسجيل أو راديو -أنت كائن تمثل الكلام حركات يديك ميول جسدك لحظات كلامك ولحظات صمتك أثناء الكلام مهمة جدا" نظرات عينيك الى الحضور الى من تحدثهم أنت تحدثهم وتنظر فى أعينهم أنت غير متلعثم فى كلامك .

فى النهاية نعم الأرتجال فن توصيل الموضوع للحاضرين وهو فن خطابة غير موجود فى الكثيرين لكن يمكن تدريبة
مع خالص تحيتى











.
رد مع اقتباس