منتديات بوابة العرب

منتديات بوابة العرب (http://vb.arabsgate.com/index.php)
-   منتدى النقاش الحر والحوار الفكري البنّاء (http://vb.arabsgate.com/forumdisplay.php?f=1)
-   -   اذا ضاعت كرامة الإنسان - ماذا تبقى له (http://vb.arabsgate.com/showthread.php?t=580638)

عبدالرحمن الناصر 28-06-2019 04:12 PM

اذا ضاعت كرامة الإنسان - ماذا تبقى له
 
.



إذا ضاعت كرامة الإنسان - ماذا تبقى له


الكرامة هي حق الفرد في أن يكون له قيمة وأن يُحترم لذاته، وأن يُعامل بطريقة أخلاقية. وهى مجموعة من القيم والأخلاقيات موجودة داخل البشر جميع البشر وهى قيمة كبرى لا يتنازل عنها إلا معدوم المروءة وإعلم أنك لن تموت إذا خسرت من تحب ولكنك ستموت إذا خسرت كرامتك ستصبح لا شيئ أو مجرد شيئ حقير واه لو خسرت نفسك إحترامها لنفسها وإعلم أن جروح الكرامة يصيب بها الإنسان نفسه بنفسه عندما يتنازل عن جزء منها فالكرامة جزء واحد لا يتجزء فإن خسرت منها شيئ فقد خسرتها جميعا" ---
ومن يتنازل عن جزء منها تحت وطئة العوز والإحتياج أو حتى تحت مسمى الحب والإشتياق فربما قد سد جزء من العوز وربما قد أرضى قلبه بالإشتياق لكنه قد أصبح ميت - أرضى جسده وقتل روحه فالكرامة لا يفتدى بها الولدان .
لذلك لن تجد لص أو مرتشى ذو كرامة - هذا قد أنهى كرامته بيده وقد ظن أنه قد تنازل عن جزء منها وهو لا يدرى أنها لا تتجزء فأصبح بين الناس حقير -- ومن يطارد سيدة من أجل الإشتياق أو الهوى ومن تطارد رجل من أجل المحبة والإشتياق
رغم أن هذا أو هذه تصده وتنهره وتسمعه أو يسمعها مالا ترضى أو يرضى ومع ذلك لا يرتدع أو ترتدع هو شخص فاقد للكرامة يمشى على الأرض وهو ميت نفسه تكره نفسه بعضه يقطع بعضه .
هجرت بعض أحبتي طوعا لأنني …رأيت قلوبهم تهوى فراقي
نعم أشتـــــــــــاق ولكن …وضعت كرامتي فوق اشتياقي
أرغب في وصلهم دوما ولكن… طريـــق الذل لا تهواه ساقي

وإعلم أنك ربما تهدر كرامتك وأنت لا تدرى فلو ضاعت كرامة الإنسان - ماذا تبقى له إنها سريعة الكسر كالزجاج فاذا كسر الزجاج وحاولت أن تلحمه فمهما حاولت سيظل الشرخ تراه عينك وأعين الناس .
لذلك حافظ على كرامتك فهى أغلى ما تمتلك فى الوجود وعلم أنه لا سعادة بلا كرامة حتى ولو كانت الكرامة لا تسعد وحدها

دائما"حافظ على هذا التوازن بين جميع الأشياء التوازن الذى لا يفقدك الناس ولا يفقك كرامتك
مع خالص تحيتى









.

أبو سندس 29-06-2019 06:39 AM

أحسنت أخي عبدالرحمن

الا الكرامة فهي لا نقاش فيها
مهما حصل فلن نتنازل عنها
شكرا لك.

امي فضيلة 29-06-2019 09:59 PM

حياك الله اخي الفاضل عبد الرحمن

•إذا لم نحيا على هذه الأرض بكرامة، فمن الأفضل أن نعيش في باطنها

•إن ضاعت الكرامة فلا داعى للحياة

اعتذر عن قصر ردي لان الكرامة تحتاج الى ردود قوية

الانسان الذي بدون كرامة لا يستحق العيش

عبدالرحمن الناصر 30-06-2019 02:51 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو سندس (المشاركة 4108256)
أحسنت أخي عبدالرحمن

الا الكرامة فهي لا نقاش فيها
مهما حصل فلن نتنازل عنها
شكرا لك.



مرحبا" بك أخى الفاضل أبو سندس
نعم يا عزيزى الكرامة خط أحمر لا يجب تجاوزه وهى كل لا يتجزء ولا يجب بأى حال أن نتنازل عنها
لأن من تنازل عن كرامته فقد تنازل عن كل شيئ وأصبح كل شيئ سلبى مباح .
والكرامة لا تتعلق بالفرد فقط ولكن أيضا" تتعلق بالدول بالسيادة ودولة ذات سيادة تعنى ذات كرامة لا ترضى بالضيم
وتدافع عن شرفها وشرفها هو شرف أبنائها شرف حدودها لذلك دائما" ما تقاتل الدول من أجل الكرامة - ألم يسير المعتصم
جيشا" جرار من أجل شرف وكرامة إمرأة - لقد إعتبر المعتصم أن كرامة هذه المرأة من كرامة الأمة التى لا يجوز
إنتهاكها حتى ولو سالت فى سبيلها الدماء
شكرا" لأخى أبو سندس الحضور الجميل
مع خالص تحيتى







.

عبدالرحمن الناصر 30-06-2019 03:02 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة امي فضيلة (المشاركة 4108303)
حياك الله اخي الفاضل عبد الرحمن

•إذا لم نحيا على هذه الأرض بكرامة، فمن الأفضل أن نعيش في باطنها

•إن ضاعت الكرامة فلا داعى للحياة

اعتذر عن قصر ردي لان الكرامة تحتاج الى ردود قوية

الانسان الذي بدون كرامة لا يستحق العيش


أهلا" ومرحبا" بك الأخت الفاضلة / امى فضيلة
نعم الإنسان الذى بدون كرامة لا يستحق العيش لأنه ميت بالفعل ولن يورث إلا كل خبيث - وأول شيئ نعرفه فيه
هو النفاق يختلط النفاق بدمه -- الكرامة لا علاقة لها بالفقر والغنى بل هى زينة تزين من يحملها
إختنا الكريمة أم الفضيلة -أشكر حضورك الجميل وإضافتك للموضوع
مع خالص تحيتى





.

أم بشرى 30-06-2019 10:24 PM

الكرامةفضل والفضل لا يُهدى لأحد

بل الإنسان هومن يقتنيه من تربيته وحسن خلقه

الكرامة تاج يحرص عليه الأتقياء ويرتديه العظماء

ولقد صدق الشاعر حين قال :

لا بقومي شَرُفتُ بل شَرُفُوا بي وبنفسي فَخَرْتُ لا بجدودي

عش عزيزًا أو مت وأنت كريمُ بين طعن القنا وخفق البنود

وقفت مليا مع طرحك المُبهر الأخ"عبد الرحمن الناصر" فوجدت فيه

مصلا لوجع ،رأيت فيه تحليلا لضمير ميّت خنع َفسقط ، واستسلم َلضعف النفس فهوى وغلط

رأيت فيه رسالة تحذير وتنفير ورسالة عودة لإحياء الضمير

طرحت َ فأجدت َوحلّلتَ فأصبتَ ونصحتَ فأفدتَ .

بارك الله فيك وأحسن إليك

"وهكذا كونوا أو لا تكونوا " كما قالها الشيخ البشير الإبراهيمي العلّامة الجزائري.رحمه الله .

تقديري لنبض حرفك الأخ الكريم " عبد الرحمن النّاصر ".

عبدالرحمن الناصر 01-07-2019 03:18 PM

.


الأخت الأستاذة / أم بشرى
تعقيب ولا أروع من ذلك نجد بلاغة أدبية جميلة فى سطور قليلة مع إضافة قيمة تثرى الموضوع
دمت بكل الخير وزادك الله من فضله كمالا" وعلما"
مع خالص تحيتى





.


الساعة الآن 06:02 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.