المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تتعب أيدينا ونحن نهدهدهم حتى يأخذهم النوم


امي فضيلة
26-09-2019, 07:27 PM
تتعب أيدينا ونحن نهدهدهم حتى يأخذهم النوم

.
وتجف ألسنتنا في ترديد كلمات لحفظها ..



وترتيل آيات ..



وما أن تغفو عيونهم حتى تشتاق قلوبنا لأصواتهم ..


لضحكاتهم ..


بل حتى لضجيجهم ومشاغباتهم ..




نعد الأيام والليالي لنسير وإياهم أولى الخطوات إلى الروضة ..




وما إن تغادر بهم المعلمة حتى نشعر أنها غادرت بقطعة من قلوبنا ..




نتظاهر بالشجاعة أمام كلمة" أريد ماما "




ونخفي دموعا" سبقت دموعهم ونحن نعلم أنه من الآن وصاعدا"

غيرنا سيعلمهم ويلقنهم دروس الحياة ..



وصديقا سيشاركهم ألعابهم ..


خطواتهم ..


أسرارهم وشقاواتهم ..




تتجافى جنوبنا عن مضاجعها هل انزاح عنه الغطاء؟..




أكان نافعا ذاك الدواء ؟



وهل حفظ كلمات الإملاء



أكان جيدا" ذاك الصديق ؟..



أم أنه أغواه وضل به الطريق ؟..



وتمضي صفحات الأيام ولا صفحة كأختها ..


فهذه الضفائر الطائشة سيغطيها الحجاب ..


وذاك الخد الأمرد سيخشوشن بلحية ..


وتلك اللتغة اللذيذة سيحل محلها صوت رخيم ..



وفي نهاية المطاف نضع أيديهم بأيدي رفاق دربهم ليكملوا معهم شق الطريق ..


يشاركوهم أحزانهم و أفراحهم


عثراتهم ونجاحاتهم




لنصبح ضيوفا" في بيوتهم


وليصبحوا ضيوفا"في بيوتنا ...




صورا"على جدراننا..


أصواتا" بعيدة في هواتف ذكية ...


ونسمي كل ذلك فرحتنا بهم ..
.
.
فاللهم يامن مننت بهم علينا اجعلهم صالحين


مهتدين


بارين بنا في الحياة


و بعد الممات


و لاتجعلهم فتنة لنا


و لا شقاءً


اللهم ألن ما قسى من قلوبهم


و اجبر ما انكسر من وصلهم


وبارك لنا بهم


يا وهاب يا قدير وأحفظهم لنا من كل مكروه اللهم لاتحرمنا برهم

ولاتبكي لنا عينا عليهم ولاتفرق بيننا وبينهم طرفة عين



اللهم آمين

ابنة آوى
26-02-2020, 07:34 PM
صانعة مبهرة للحروف تنسجينها
باحترافية عالية .. بما ينمُ عن فكرك
وابداعكِ

المتميزالفريد من نوعه ..
أستاذتي الرائعة / أمي فضيلة


دومـاً نكون ..
مع موعد لجمال اسلوبك ..
وجديدكِ المفيد .. داآم توهجك

امي فضيلة
02-03-2020, 02:16 PM
صانعة مبهرة للحروف تنسجينها
باحترافية عالية .. بما ينمُ عن فكرك
وابداعكِ

المتميزالفريد من نوعه ..
أستاذتي الرائعة / أمي فضيلة


دومـاً نكون ..
مع موعد لجمال اسلوبك ..
وجديدكِ المفيد .. داآم توهجك



حياك الله ابنتي الغالية ابنة آوى

جزاك الله خيرا على المرور والتعقيب الله لا يحرمني من تواجدك الدائم على صفحتي المتواضعة

أسأل الله لكم راحة تملأ أنفسكم ورضى يغمر قلوبكم

وعملاً يرضي ربكم وسعادة تعلوا وجوهكم

ونصراً يقهر عدوكم وذكراً يشغل وقتكم

وعفواً يغسل ذنوبكم و فرجاً يمحوا همومكم

ودمتم على طاعة الرحمن

وعلى طريق الخير نلتقي دوما