المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الملخص في تاريخ بغداد والعراق


محمد الشاهد
20-11-2010, 11:51 PM
(( الملخص في تاريخ بغداد والعراق ))




دراسة شاملة عن تاريخ بغداد القديمة بصورة خاصة
والعراق بصورة عامة .....
وفيها عشرات الصور والوثائق والخرائط


(( الحلقة الأولى ))



مقدمة سريعة

منذ طفولتي عشقت بغداد
وكنت سعيدا جدا حين يأخذني والدي معه في عمله الذي يتطلب المرور في إنحاء بغداد
وكنت دائم السؤال عن هذا المكان أو ذاك
حتى أنتبه أبي لكثرة أسئلتي وأخذ على عاتقه الإجابة دون السؤال مني
عندما ندخل منطقة الكسرة ..
يقول في هذا المكان كان البلاط الملكي
ويروي لي ذكرياته وكيف قابل الوصي الأمير عبد الإله
وكيف سار مع والده وعمره خمسة سنوات في تشييع جنازة الملك غازي الأول رحمه الله
ومن خلال والدي أحببت بغداد إلى درجة العشق
وأحببت العائلة المالكة في العراق
ووالدي رجل مثقف من طراز فريد رغم أنه لم يدخل المدرسة قط
وتعلم القراءة والكتابة من خلال الصحف والمجلات
وهو العصامي الذي شق طريق النجاح بتعبه ومثابرته .
وحتى اليوم امتلكت كنزا لا يقدر بثمن حول تاريخ بغداد
عمره أكثر من أربعين عاما كنت أدون فيه كل معلومة أحصل عليها
وكانت المكتبة الوطنية ملاذي الدائم في شبابي .
واذكر إنني كنت أطلب كتب فريدة
لا يسمح في الاطلاع عليها سوى لطلبة الدراسات العليا
ولم أجد خيار
سوى دخول مكتب الأستاذ الفاضل عبد الحميد العلوجي
مدير عام المكتبة الوطنية وأحصل منه في النهاية
على قصاصة ورق صغيرة
يسمح لي فيها بالحصول على ما أريد من كتب
وسمح لي أيضا الدخول إلى أرشيف الوثائق الموجود في سرداب المكتبة
وكنت أصول وأجول فيها .

معنى أسم بغداد لغويا

بغداد ..... في المصادر العربية
بحث كتبه الأستاذ الدكتور يوسف رمزي

لقد قام العديد من المؤرخين العرب بذكر مدينة بغداد في صدر الإسلام:
نكتفي هنا بذكر أهميتهم وإيجاز أقوالهم فيها.

لقد ذكر أحمد البلا ذري ( ؟ ـ 892م) بغداد قائلا:

(( وكانت بغداد قديمة فمصرحا أمير المؤمنين ))
أي أنها كانت موقعا صغيرا فجعلها مدينة.

كما أن أحمد اليعقوبي (؟ ـ 897م) قال فيها:

(( ولم تكن بغداد مدينة في الأيام المتقدمة ..
أعني أيام الأكاسرة والأعاجم
وإنما كانت قرية من قرى طسوج بادويا ))

وهذا يعني أن تلك القرية كانت تسمى بغداد قبل أن يحتل الفرس العراق.

وقد تحدث الحسن الهمداني(؟ ـ 945م) عنها وعن مكانتها التجارية في العالم آنذاك قائلا:

(( وكانت بغداد قديمة
فمصرها أبو جعفر المنصور ....
وكانت بغداد سوقا يقصدها تجار الصين بتجارتهم
فيربحوا الربح الواسع ))

كما أن أبا جرير الطبري (839 ـ 923م) يذكر بطولات القائد العربي خالد بن الوليد قائلا:

(( أغار على سوق بـغداد…
وانه وجه المثنى فأغـار على سوق فيها جمع لقضاعة وبكر ))

وقد اتفق الطبري مع عبد الرحمن ابن الجوزي (1116 ـ 1200 م)
وبدر الدين العيني (1360 ـ 1451م) إذ قالوا:

(( وكانت بغداد مزرعة للبغداديين يقال لها المباركة
كانت لستين نفسا من البغداديين
فعوضهم المنصور عنها عوضا أرضاهم ))

كما أن أبى علي ابن رسته (؟ ـ 903) يذكر بغداد قائلا:

(( بغداد أسم موضع كانت في تلك البقعة..
في الدهر القديم ............ وهي أرض بابل ))

والخطيب البغدادي يروي لنا عن طريق الشيخ أبي بكر الذي قال:

(( والمحفوظ أن هذا الاسم
بغداد كما يعرف به الموضع قديما ))

ومن المؤرخين العراقيين المعاصرين ..........

الأستاذ الدكتور أحمد صالح العلي الذي كتب عن بغداد قائلا:

(( اختار أبو جعفر بنفسه رقعة مرتفعة من الأرض
على الجانب الغربي من دجلة
عند مصب نهر الرفيل فيه ....
وقرر أن يشيد عاصمته الجديدة على هذه الرقعة.
وكانت في المنطقة.. بضع قرى صغيرة
ودير للنصارى ..... وجسر على دجلة
وسوق تقام في بعض أيام الأسبوع لأهل المنطقة
فالأرض التي حولها سهلة فسيحة
فيها مزارع تسقيها مياه ترع تتفرع من نهر الرفيل الواسع
الذي يأخذ من الفرات
ومن نهر الدجيل الذي يأخذ من دجلة في تساليها…
يقابلها في شرق دجلة أراض منبسطة أيضا
تروي مزارعها عدة أنهار وترع
أكبرها نهر بوق ))

(( وقد أطلق أبو جعفر المنصور (754 ـ 774م) على المدينة
التي شيدها (سنة 762م) اسم

( مدينة السلام )

تيمنا بالجنة لذكر الله
الوارد في القرآن الكريم باسم ( السلام )
وكان هذا الاسم الرسمي لها يدون على المسكوكات
والموازين والوثائق والكتب الرسمية.
غير أن الناس كانوا يسمونها في الغالب

( مدينة المنصور )

نسبة للخليفة الذي شيدها. كما أنهم أطلقوا عليها
وعلى ما شملته من أبنية أخرى عند توسعها اسم ( بغداد )
الذي كان يطلق على هذه المنطقة منذ أيام البابليين.. ))

كما أن الأستاذ الدكتور حسن فاضل زعين كتب عن عراقية اسم بغداد وعروبته قائلا:

(( تؤكد المصادر والوثائق التاريخية وما كشفته التنقيبات الآثارية
أن بغداد أسم عراقي قديم.
والأدلة على قدم عراقيته و عربيته ..... وارتباطه بالعراقيين دون سواهم كثيرة..
إن بغداد اسم عراقي أصيل
عرفه سكان العراق القدماء منذ أقدم العصور
وان اسمها بقي محافظا على مكانته حتى يومنا هذا .........
مع طول تلك الأزمنة التي مرت عليه ))

وأقدم لكم أول خارطة لبغداد

(( منطقة بغداد في أواخر العهد الساساني وأوائل العهد الإسلامي ))

أطلس بغداد ... للدكتور أحمد سوسة
وفيها ما تم ذكره أعلاه

الخارطة كبيرة وجعلتها نصفين


http://dc13.arabsh.com/i/02317/slhvn4mgklw0.jpg (http://arabsh.com/slhvn4mgklw0.html)

النصف الأول


http://dc13.arabsh.com/i/02317/z4hkj7cvwpvw.jpg (http://arabsh.com/z4hkj7cvwpvw.html)

النصف الثاني


http://dc13.arabsh.com/i/02317/tjwr1ovmakw4.gif (http://arabsh.com/tjwr1ovmakw4.html)

المقطع الأول من النصف الأول


http://dc13.arabsh.com/i/02317/t12sie6fesij.jpg (http://arabsh.com/t12sie6fesij.html)

المقطع الثاني من النصف الأول



http://dc13.arabsh.com/i/02317/lmms5o4gnm02.gif (http://arabsh.com/lmms5o4gnm02.html)

المقطع الأول من النصف الثاني





إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
24-11-2010, 08:45 PM
(( الحلقة الثانية ))




(( بغداد في الألواح الأثرية قبل الميلاد ))






http://dc14.arabsh.com/i/02335/aaqd31wo07ig.jpg (http://arabsh.com/aaqd31wo07ig.html)



أول من قام بالتنقيب في العراق .... كان المستشرقين الأجانب.
ومن بين هؤلاء جاك ريسلر الذي قال :

(( وكانت بغداد مدينة قديمة بابلية
على الشاطئ الغربي ..... من نهر دجلة ))

في حين يقول أوليري:

(( إن بغداد مدينة عريقة في القدم
كانت تعرف زمن البابليين ..... ببغداد ))

كما أن المستشرق لسترانج يقول ..............

(( ويستدل من التنقيبات الاثرية
التي قام بها السر رولنسون في سنة 1848م
في أثناء انخفاض الماء
في فصل جفاف أكثر من مستواه العادي
أن هذا المكان كان موقعا لمدينة موغلة في القدم .............
بدليل الواجهة الواسعة المشيدة من الأجر البابلي.
والتي لا زالت تحاذي ضفة دجلة الغربية عند بغداد.
وكل قطعة من الآجر مختومة باسم نبو خذ نصر وألقابه
وقد وجد منذ ذلك الوقت أيضا اسم قريب الشبه ببغداد
في الكشوف الجغرافية الآشورية في عهد سردنابالس
ولعله يشير إلى المدينة التي كانت موجودة حينذاك في الموضع
الذي أصبح فيما بعد عاصمة الخلفاء العباسيين ))


لقد ورد ذكر اسم بغداد صريحا في الألواح المكتشفة حديثا

والتي يرقى تاريخها إلى أزمنة موغلة في القدم ........
ويعود بعضها إلى العصر البابلي .
ومن أهميها وأبرزها النص الصريح الوارد في ( لوح سبار) المكتشف في تل أبي حبة
الذي يبعد عن شمال غربي بابل (50) خمسين كيلو مترا ............
حيث ورد اسم بغداد فيه صريحا هكذا :

( بجدادا )

ويرجع تاريخ هذا اللوح إلى القرن الثامن عشر قبل الميلاد
أي أنه من زمن الملك حمورابي.


وورد ذكر اسم بغداد أيضا في لوح آخر
يعود تاريخه إلى الأعوام 1341 ـ 1316 قبل الميلاد .....
وهو مكتوب فيه هكذا :

( بغدادي )

وفي لوح آخر ورد اسم بغداد مكتوبا فيه هكذا:

( بجدادو )

ويعود تاريخ هذا اللوح الى القرن الثاني عشر قبل الميلاد.


كما ورد اسمها أيضا مكتوبا هكذا:

( بغدادو )

في وثيقة تاريخية يرقى عهدها الى سنة 728 قبل الميلاد
إبان حكم الملك الآشوري
تجلات فلا سر الثالث (745 ـ 727 ق. م )


http://dc14.arabsh.com/i/02335/3ge30cv4pmr6.jpg (http://arabsh.com/3ge30cv4pmr6.html)



http://dc14.arabsh.com/i/02335/3tkguv5gsomm.jpg (http://arabsh.com/3tkguv5gsomm.html)




http://dc14.arabsh.com/i/02335/j28l32aojdfn.jpg (http://arabsh.com/j28l32aojdfn.html)




إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
27-11-2010, 08:19 PM
(( الحلقة الثالثة ))




( معنى اسم بغداد في اللغات العراقية القديمة )



اللغات العراقية القديمة ................ أو الجزرية :
هكذا يحب بعض باحثينا العراقيين المعاصرين
أن يسموا اللغات السامية المتعارف عليها دوليا ...
وذلك نسبة الى سام (شيم) ابن نوح.
إما الأستاذ الدكتور يوسف فوزي فقد أقترح تسمية
(( لغات شامية ))
نسبة إلى الاسم العبري الأصيل
والى بلاد الشام موطن أغلب لهجاتها الشقيقة القديمة
وذلك تلافيا لإثارة المشاكل التي نحن الباحثين في غنى عنها.

إن أبا الفضل بديع الزمان الهمداني (968 ـ د1007م)
ذكر اسم بغداد في اثنتين من مقاماته الخمس والعشرين:
في المقامة الازاذية حيث قال :

(( اشتهيت الازاذ ......... وأنا في بغداذ ))

وفي المقامة الأزاذية حيث قال:

(( كنت ببغداذ ........ وقت الأزاذ ))

والأزاذ هو أجود التمور العراقية حينها.
هذه المقامات شرحها الشيخ محمد عبده المصري (1849 ـ 1905م)
ونشرها في بيروت سنة 1889.
وقد عقب على اسم بغداد قائلا:
(( بغداذ هي مدينة بغداد المشهورة ))
وفي لفظها لغات:
بذالين معجمتين ودالين مهملتين ومختلفتين
مع تقدم المعجمة أو تأخرها .....
وبغدان وبغدين ومغدان.
وتلقب بمدينة السلام .........
ولفظها في الأصل فارسي مركب
من باغ ........... بمعنى بستان
وداد بمعنى العدل فهو بدالين مهملتين .....
وبقية اللغات وجوه تقريب
وكانت من بناء الفرس قبل الإسلام ......
ألا أنها لم تكن من حواضرهم .
وبقيت كذلك إلى سنة 145 من الهجرة
فجدد الخليفة المنصور ثاني خليفة من بني العباس
أخطاط مكانها حاضرة للخلافة العباسية
وتم بناؤها في سنة 146 هـ.
وانفق فيه أربعة ملايين درهم وثمانمائة وثلاثين درهما.
وكان عرض الطريق فيها أربعين ذراعا

( لسنا نعلم من أين وكيف توصل الشيخ محمد عبده
إلى أن لفظ بغداد هو من أصل فارسي.
لعله يكون قد تأثر بالمستشرقين من أمثال كارل بروكمان وغيره
حيث قال بأن (باغ/ بستان) فارسية الأصل )


ولكن هل نسي جميع هؤلاء بأن الفرس ...
بعد استيلائهم على بابل عام 539 ق. م
تبنوا آرامية أهل العراق لغة رسمية لدولتهم !!!
بحيث إنها سميت اشتهرت بآرامية المملكة؟
فضلا عن أن اسم بغداد موجود في موقعها
منذ عهد الملك البابلي الشهير حمورابي (القرن 18 ق،م) مثلما ذكرنا آنفا.
ومعروف أيضا أن اللغة الفارسية القديمة ... أي البهلوية
قد اقترضت ألفاظا كثيرة حقا من اللغة الآرامية

كما أن اوجين منا ............. في معجمه الشهير

( دليل الراغبين في لغة الآراميين )

يعتبر لفظة "باغ" آرامية أصيلة ....وهذا هو الرأي السديد.
إن المؤرخين والباحثين الذين كتبوا عن بغداد
لم يحاولوا بجدية أن يحللوا لغويا معنى اسمها المركب بجزأيه
ومن حاول منهم لم يوفق
وذلك لقلة معرفة بأبنية اللغات الشامية
وجذورها وأصولها.
أن من الواجب علينا هنا أن ندرس اسم بغداد لغويا ونحلله جذريا
لكي نتوصل إلى ما كان يقصد به أهل العراق القديم إن أمكن.
نحن نرى أن اسم بغداد:
(( المركب من كلمتين آراميتين ........ يتحمل على الأقل تحليلين اثنين
وتفسيرين من حيث البناء اللغوي والمعنى ))

(( التحليل الأول ))

نجزئ بغداد إلى بَ وهو اختزال لكلمة بيت
وهذا يرد كثيرا في الأسماء الآرامية القديمة لا سيما أسماء المواقع الجغرافية
من القرى والأرياف........
بحنو بعقوبا (بيت المتعقب)...... بعشيقا ( بيت المتكبر)

وبرطلي (بيت الأرطال)
ثم نجزئها إلى جذاذ (= غداد) وهي كلمة آرامية سريانية
معناها إما هو خيط أو غنم أو نسيج عنكبوت
وهكذا إذن يكون معنى اسم بغداد
(بيت الخيط) أو (بيت الغنم) أو (بيت نسيج العنكبوت)
وللقارئ أن يختار ما يراه له الأفضل بين هذه المعاني الثلاثة

(( التحليل الثاني ))

نجزئ بغداد إلى باغ:
وهي تعني في الآرامية السريانية (جنينة، بحر،بطيح، سهل)
ثم نجزئها إلى داد:
وهذه أيضا كلمة آرامية سريانية، ومعناها (حبيب، عم، خال)
وهكذا هنا أيضا يكون معنى اسم بغداد
( جنينة الحبيب أو العم أو الخال) أو بستانهم
وان لفظة داد قد وردت في الاكدية بصيغة داد ...........
وفي العبرية بصيغة دود (بإمالة الواو)
وفي العامية العراقية بصيغة داد أيضا.
وهي لها في هذه اللغات جميعا المعنى ذاته ............

وربما هناك تحليل ثالث لاسم بغداد ....

يكون مرده إلى جذور اللغة العربية
فالناطقون بالسريانية ...... في سائر لهجات السورن
ينطقون اسمها (بغدد) بفتح الباء قصيرة
وفتح الدال الأولى قصيرة أيضا.
ولابد لنا من أن نذكر بأن السريان ينطقون حرف الجيم الساكن وغير المشدد غينا
إذا كان مسبوقا بحرف متحرك، مثلما هو الحال هنا.
وفيه نجزئ (بغدد) إلى بغ/ يج:
ومعنى هذين الفعلين عربيا
هو على التوالي: بغ/ هاج، ويج/ وسع مشق العين
أما الجزء الباقي منها فهو (دد) ومعناه إما اللهو واللعب
أو هو اسم علم امرأة .................
وهكذا يكون معنى اسم بغداد عربيا مزدوجا

(( أولا ـ هاج اللهو واللعب
وثانيا ـ وسع مشق عين المرأة المدعوة دد ))



http://dc17.arabsh.com/i/02350/wojg0yijkl74.jpg (http://arabsh.com/wojg0yijkl74.html)


http://dc17.arabsh.com/i/02350/1vnbxuhmynfb.jpg (http://arabsh.com/1vnbxuhmynfb.html)


http://dc17.arabsh.com/i/02350/ckkolfjoahbh.jpg (http://arabsh.com/ckkolfjoahbh.html)


http://dc17.arabsh.com/i/02350/f18xmodvbr82.jpg (http://arabsh.com/f18xmodvbr82.html)








إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
02-12-2010, 08:08 PM
(( الحلقة الرابعة ))



( الخاتمة )


من خلال هذا البحث المختصر .... يمكن استخلاص العبر والنتائج التالية :


(( إن أبا جعفر المنصور شيد عاصمته الجديدة
على موقع قرية كانت تعرف باسم (بغداد) منذ أيام حمورابي (القرن 18 ق.م)
وسماها (مدينة السلام) تيمنا بالجنة .....
وكأنه كان قد فهم الجزء الأول من اسمها المركب في لغة أهل بابل القدماء
ألا وهي البستان أو الجنينة.
حيث إن لفظة باغ الآرامية تعني ذلك.
أما جزء اسمها الثاني (داد) فيعني الحبيب.
إذن معنى بغداد هو جنينة الحبيب وصديقه وبستانه .
هذا في رأينا هو المعنى الأساس والرئيس لاسم عاصمتنا الحبيبة بغداد ...
فضلا عن المعاني الأخرى التي عرضت قبل قليل.
وجميع هذه المعاني بجذورها اللغوية ذات أصالة وعراقة
تعود إلى لغات أهل العراق ماضيا وحاضرا وإن شاء الله مستقبلا أيضا.
وهكذا فهي بعيدة تماما عن كل تأثير أجنبي وغريب لا يمت بصلة للغة العربية
وشقيقاتها الشامية ..... السامية. ))


http://dc14.arabsh.com/i/02371/7ncgo3lff5sq.gif (http://arabsh.com/7ncgo3lff5sq.html)


(( مصادر البحث وهوامشه ))

1ـ البلاذري .... أحمد ( فتوح البلدان ) مجلد2 ص 361.

2ـ اليعقوبي أحمد .... كتاب البلدان (منشور مع كتاب الأعلاق النفسية لابن رسته) ص 235.

3ـ الهمداني ... الحسن ( بغداد مدينة السلام) ص 27و35.

4ـ الطبري .... ابن جرير( تاريخ الأمم والملوك) مجلد 3 ص 385
ابن الجوزي .... عبد الرحمن( مناقب بغداد ) ص 6 ـ 7.

5ـ الطبري.. ابن جرير ( تاريخ الأمم والملوك ) مجلد 8 ص 619
ابن الجوزي ... عبد الرحمن( مناقب بغداد) ص 7
و ( المنتظم في تاريخ الأمم ) ..... مجلد 8 ص 34
و ( عقد الجان ) مجلد 7 ص 186.

6ـ ابن رسته ... أبو علي ( الاعلاق النفسية ) ..... مجلد 7 ص 108.

7ـ الخطيب البغدادي ..... احمد بن علي ..... ( تاريخ بغداد) مجلد 1 ص 062
ولد سنة 1002م وتوفي سنة 1071م وله ( تاريخ بغداد )

8ـ العلي ... صالح أحمد ( بغداد ... تأسيسها ونموها) العراق القديم .... بغداد 1983 ص 375.

9ـ العلي .... صالح أحمد في المصدر السابق ص 376.

10ـ زعين .. حسن فاضل واخرون ( بغداد في التاريخ ) بغداد 1991 ص 30 ـ 31.

11ـ ويسلر .. جاك ( الحضارة العربية ) ص 137
و( انتقال علوم الإغريق الى العرب ) ص 199.

12ـ لسترانج ( بغداد في عهد الخلافة العباسية ) ص 17.

13 ـ مصطفى جواد ( دليل خارطة بغداد ) ص 18.

14ـ زعين ..... حسن فاضل المصدر السابق ص 31.

15ـ يوسف فوزي ( اللهجات الآرامية وانتشارها الجغرافي ) في مجلة المجمع العلمي
بغداد 1996 ص102.

16ـ الشيخ محمد عبده ... ( مقامات أبي الفضل بديع الزمان الهمزاني ) بيروت 1889، ص 55.

17ـ الشيخ محمد عبده .... المصدر السابق ص 6.

18ـ الشيخ محمد عبده ... المصدر السابق ص 6/ هامش1.

19ـ أوجين منا ( دليل الراغبين في لغة الآراميين ) ص 49؛ ROCKELMAVN - K

Lescicon Sysiacam - Hilaesheim 1966 -20ـ p- 57. يوسف فوزي
المصدر السابق .... ص 102.

21ـ أوجين منا المصدر السابق ص 91

22ـ أوجين منا المصدر السابق ص 49.
وفي ص 49.
وفي ص 521 نجد (عابا) أي غاب .. غيضة
أجمة ولعلها تكون في الأصل للغوي الثاني قلبا (قلب العين غينا)
وبالتقديم أو التأخير أصبحت (باغا)

23ـ أوجين منا ... المصدر السابق ص 138؛ 1440

24 ـ احمد بن فارس ( مقايس اللغة ) القاهرة 1979 مجلد 1، ص 173 لويس معلوف
( المنجد في اللغة ) ..... بيروت. 1960 ص 43.

25ـ احمد ابن فارس .... المصدر السابق، مجلد، ص 266.


http://dc14.arabsh.com/i/02371/t1tx5v99rnjb.jpg (http://arabsh.com/t1tx5v99rnjb.html)


http://dc14.arabsh.com/i/02371/g65iccp9bh8w.jpg (http://arabsh.com/g65iccp9bh8w.html)



إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
05-12-2010, 12:54 AM
(( الحلقة الخامسة ))



الخريطة الثانية ج1


بغداد في أول أدوارها العباسية



حول الأسماء القديمة ومواضعها
تغطي الفترةمن 150إلى 334 هجرية
من 767 إلى 946 ميلادية

179سنة وبغداد على حالها ..

الجزء الأول من الخريطة

http://dc10.arabsh.com/i/02380/43vb6eea30wo.jpg (http://arabsh.com/43vb6eea30wo.html)


الجزء الثاني من الخريطة

http://dc10.arabsh.com/i/02380/coumr62t5ntf.gif (http://arabsh.com/coumr62t5ntf.html)



تسهيل للمتلقي الباحث .....
في أصول الأسماء البغدادية وجذورها التاريخية


أربعة مقاطع


http://dc10.arabsh.com/i/02380/fnvwd9bwiwmd.gif (http://arabsh.com/fnvwd9bwiwmd.html)


http://dc11.arabsh.com/i/02381/uiflh839nlii.gif (http://arabsh.com/uiflh839nlii.html)


http://dc11.arabsh.com/i/02381/aja505vt4lzu.gif (http://arabsh.com/aja505vt4lzu.html)


http://dc11.arabsh.com/i/02381/u9rf0jorty89.gif (http://arabsh.com/u9rf0jorty89.html)






إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
07-12-2010, 12:58 AM
(( الحلقة السادسة ))




( التبغدد )



لمَاذا التبغدد
وما أصل الكلمة؟..
ولماذا يقول المثل المصري (أنت تتبغدد عليّ)؟..
هناك أصل لهذا المثل الذي ضرب على لسان أخوتنا المصريين.

والتبغدد يعود أصله إلى مدينة بغداد
أي فلان بغدادي
يحمل صفات كونها عبر قرون وأجيال ...............
فصار البغدادي مثال الإنسان المثالي الذي تتحدث عنه المدينة الفاضلة من دون إن تدري..
ومن هنا اتخذ المصطلح بغددة يعني تأصله أي أصله ومعناه..
ولعل من زار بغداد
عبر عصور ازدهارها
من شعراء وأدباء كتبوا عنها وعن شمائل وخصائص أهلها الشيء الكثير.
فمن وصف طيب هوائها وعذوبة مائها ونقاء وصفاء أهلها..
وقال إن بغداد قبلة للناظرين والمحتاجين
وهي دار السلام والمحبة..
فمن زار بغداد مرة ً سوف يزورها مرات
ومن جاءها يطلب حاجة لُبيت حاجته
ومن استجار بها أجارته..
ومن هنا تكوّنت الشخصية البغدادية
التي تتصف بالنُبل والشهامة والكرم والنظافة والأناقة وحسن الاختيار.

وعندما زار الشاعر الفيلسوف أبو العلاء المعري بغداد
مدح شمائل أهلها وخصالهم..
وهو الشاعر الذي كان يكابر في مدح الملوك والأمراء
فكيف به يمدح أهل بغداد.
والحديث عن العراق وبغداد طويل ويقف عندها الشاعر..
فيقول:

سلام على دار السلام جزيل ....
وعتبي على إن العتاب طويل


أو
يقول المغني:

أصلي وأصلك بغدادي......
يا منيتي يا مرادي



فكانت أمنية ومراد كل إنسان إن يحمل صفات الإنسان البغدادي

لأن

المثل لم تمسها عوائد الزمن



علام الدهر يا بغداد مكضينه وطرنه
الليالي

اللي مضت يا بغداد متعود ليه


ولعل في أغنية كاظم الساهر ..... بعض من ماضي حنين

لم تطله يد الدمار والخراب
هي اللهجة البغدادية التي لا يجيدها سوى أهلها



(( تتبغدد علينا وإحنا من بغداد !!!؟ ))






أخي العزيز الأستاذ كمال لطيف




عذرا أن تجاوزتك ...............
وفي قلبك هو ما في قلبي من مرارة وحزن

بغداد
هي كما كان حالها منذ زمن بعيد
ولكن شذاذ الأفاق والدخلاء من شوه صورتها الجميلة
وحسبنا أن طيبة أهلها لم تتغير
ولن تتغير
لأن الأصالة والرقي باقية في نفوس أهلها .
وعنفوانها يتجسد في مقاومتها لكل طامع فيها ... مقاومة تلقائية
لا تحتاج إلى مفردات كلمات غير قادرة على تطييب جراحاتها التي ما زالت تنزف
بغداد ... نزفت الكثير من الدماء
ولكن الكبرياء والرجولة تاجها ورمز خلدوها
لكل دورة من الزمان دورة وهذا حال الدنيا ................
وما جرى لها ...... فتنة الإنسان الجاهل
ومن تجاوز على تاريخها المجيد
لا مكان له فيها وأن طال الزمن

ولا يصح إلا الصحيح





أرجو قبول خالص احترامي

محمد الشاهد
07-12-2010, 01:13 AM
(( الحلقة السابعة ))




بغداد مدينة السلام



مع أن الفتن والحروب لم تهدأ حولها وداخلها
مؤسس بغداد هو الخليفة أبو جعفر المنصور وأول حاكم لها
وكانت مدة خلافته في بغداد 13 سنة .

بغداد يا بلد الرشيد .... ومنارة المجد التليد

لماذا ليس يا بلد المنصور..؟

وفيها قصر الخلد الذي حكم منه المنصور
مساحات شاسعة من الأرض
وظل شامخاً وحده
إلى أن جاءت زبيدة زوجة الرشيد وبنت قربه قصر القرار
وجلست تراقب من مشربياته وشناشيله حرب ولدها الأمين مع أخيه المأمون
ففي عهد الرشيد عاشت بغداد أزهى عصورها

قال الصاحب بن عباد لابن العميد حين سأله عنها:

(بغداد من البلاد كالأستاذ بين العباد)

ودجله له مواسمه التي يفيض بها حبرا أو دماً ودموعاً
لأمر لا يفهمه غير الفلكيين يحدث ذلك دوماً في شهر صفر ............
وتبدأ مصائبهم يوم الأربعاء
وليس بغريب تشاؤم العراقيون من ذلك اليوم
ويستعيذون بالله كلما جاء شهر صفر

صاحب كتاب (الإمامة والسياسة) ابن قتيبة الدينوري
لاحظ أنهم لا يرتاحون لذلك اليوم.
فلا يسافرون فيه ولا يتزوجون ولا يتاجرون !!!
وقد عرف الحجاج عنهم
ذلك فواقعهم في معركة (دير الجماجم) يوم الأربعاء !!!

والسرى الرفاء ابن الموصل هو القائل:

أربعاء حسامه مشهور
حين يأتي وشره محذور
نتوقاه أول الشهر إن دار
وتحشاه أخراً لا يدور


والثعالبي في (يتيمة الدهر) قال كالدينوري:

(( إنهم يعتبرون شهر صفر الهجري نحساً ...............
وآخر أربعاء منه (لم يأتِ بعد) يجمع النحسين))


ويقال في الراويات أن المنصور استشار العرافين قبل بناء بغداد
وأن أحد خواصه أوشك أن يصرفه عن بنائها
بعد أن أخبره أحد الرهبان
أنها تبنى على يد لص اسمه

(مقلاص)!

الرجل الذي دشن عملاً بوصية راهب
فيدير أسوار مدينة السلام المنذورة للدم والنار.

وسمعت عن عرافة قالت للمنصور قبل أن يعمرها

(( تشجّع فلن يموت فيها خليفة حتف أنفه ))


وحكاية اللص الباني طويلة ذكرها (ياقوت الحموي)
الذي يرويها على لسان شخص اسمه (علي بن يقطين)
فيقول علي:

(( كنت في عسكر أبي جعفر المنصور حين سار إلى الصراة
يلتمس موضعاً لبناء مدينة
فنزل الدير الذي على الصراة في العتيقة.
فما زال على دابته ذاهباً جائياً منفرداً عن الناس يفكر
وكان في الدير راهب عالم فقال لي:
لمَ يذهب الملك ويجيء؟
قلت:
إنه يريد أن يبني مدينته
قال:
فما اسمه؟
قلت: عبد الله بن محمد
قال: أبو من؟
قلت: أبو جعفر
قال: هل يلقب بشيء؟
قلت: المنصور
فقال: ليس هذا الذي يبنيها
قلت: ولمَ ؟
قال: لأننا وجدنا عندنا في كتاب نتوارثه قرناً عن قرن
أن الذي يبني هذا المكان رجل يُقال له مقلاص.

فركبت من وقتي حتى رأيت المنصور ودنوت منه
فقال لي: ما ورائك؟
قلت: خير ألقيه إلى أمير المؤمنين وأريحه من هذا العناء
فقال: قل
فقلت: أمير المؤمنين يعلم أن هؤلاء معهم علم
وقد أخبرني راهب هذا الدير بكذا وكذا
فلما ذكرت له مقلاص ضحك واستبشر
ونزل عن دابته فسجد
وأخذ سوطه وأقبل يذرع به
فقلت في نفسي : لحقه اللجاج
ثم دعا المهندسين من وقته وأمرهم بخط الرماد
فقلت له: أظنك يا أمير المؤمنين أردت معاندة الراهب وتكذيبه
فقال: لا والله ..... ولكني كنت ملقباً بمقلاص
وما ظننت أن أحداً عرف ذلك غيري
وذاك أننا كنا بناحية الصراة في زمان بني أمية على الحال التي تعلم
فكنت أنا ومن كان في مقدار سني
من أبناء عمومتي وإخوتي نتداعى ونتعاشر
فبلغت النوبة إليّ يوماً من الأيام وما أملك درهماً واحداً.
فلم أزل أفكر
وأعمل الحيلة إلى أن أصبت غزلاً لداية كانت لهم
فسرقته ثم وجّهت به
فبيع لي واشترى لي بثمنه ما احتجت إليه.
وجئت إلى الداية
وقلت لها: افعلي كذا واصنعي كذا
قالت: من أين لك ما أرى؟
قلت: اقترضت الدراهم من بعض أهلي.
ففعلت ما أمرناها به.
فلما فرغنا من الأكل وجلسنا للحديث
طلبت الداية الغزل فلم تجده فعلمت أني صاحبه
وكان في تلك الناحية لص
يقال له مقلاص مشهور بالسرقة
فجاءت إلى باب البيت الذي كنا فيه فدعتني فلم أخرج إليها
لعلمي أنها وقفت على ما صنعت
فلما ألحّت وأنا لا أخرج
قالت: اخرج يا مقلاص الناس يتحذرون من مقلاصهم

وأنا مقلاصي معي في البيت

فمزح معي إخوتي وعمومتي بهذا اللقب ساعة

ثم لم أسمع به إلا منك الساعة

فعلمت أن أمر هذه المدينة يتم على يدي لصحة ما وقفت عليه
ثم وضع أساس المدينة مدوّراً
وجعل قصره في وسطها .....
وجعل لها أربعة أبواب وأحكم سورها وفيصلها
فكان القاصد إليها من الشرق يدخل من باب خراسان
والقاصد من الحجاز يدخل من باب الكوفة
والقاصد من الغرب يدخل من باب الشام
والقاصد من فارس والأهواز
و واسط واليمامة والبحرين يدخل من باب البصرة ))



فهل كان أبو جعفر المنصور ( حاميها .... حراميها )
ولا عجب أن كل القصور اندثرت
ولم يبقى منها سوى الاسم !!!!!!!



إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
10-12-2010, 11:55 PM
(( الحلقة الثامنة ))




( مشهد العتيقة )




وذكرت في الحلقة السابقة ...

حكاية الباني الطويلة التي ذكرها
(ياقوت الحموي)
الذي يرويها على لسان شخص اسمه (علي بن يقطين)
فيقول علي:

(( كنت في عسكر أبي جعفر المنصور
حين سار إلى الصراة
يلتمس موضعاً لبناء مدينة
فنزل الدير الذي على الصراة في العتيقة.
فما زال على دابته ذاهباً جائياً منفرداً عن الناس يفكر
وكان في الدير راهب عالم فقال لي:
لمَ يذهب الملك ويجيء؟
قلت:
إنه يريد أن يبني مدينته ))



وهذا يعني أن ( مشهد العتيقة ) مكان عتيق موغل في القدم
والصراة هو نهر قديم جدا
يجري من نهر الفرات ويصب في نهر دجلة
وعلى كتف هذا النهر الصغير
كان يقع مشهد العتيقة ويعتبر أقدم مكان في بغداد
وبراثا أسم آرامي
يرتبط فيه تاريخ مفيد وذكريات مهمة .

وسمي الموضع ( مشهد العتيقة )
أو ( جامع براثا ) و ( جامع المنطقة )
أو ( جامع المنطكة )

وكل من عاش في بغداد يعرف قيمته التاريخية والدينية
وموقع نهر الصراة أو ( العيساوي )
موقعه الحالي هو نفس مسار قواعد جسر الصرافية الأسمنتية
واحتمال كبير أن هذه المنطقة هي نفسها ( سونايا )
والتي فيها دير ( مار خيثون )
كما هي واردة في المقطع الثالث من الخريطة
التي قدمتها في وقت سابق





هذا المكان نفسه
يعرفنا بقيمته التاريخية من خلال الاسم المرتبط به .
كان الاستدلال على وجود ( المارستان العضيدي )
أو ( المستشفى العضيدي )
من خلال مشهد العتيقة
وهذا البناء أنشئ في القرن الرابع الهجري !!!!
وكان على حافة نهر الصراة
واليوم
وفي نفس المكان
يوجد مستشفى كبير للحروق والكسور
يحتل جانبا مهما من بستان كبير
وهو نفس المكان ......
الذي كان مسار ( التروماي ) الذي يربط محلة الجعيفر بمشهد الكاظم !!!
ولهذا فأن موقع العتيقة أو جامع براثا له أهمية مزدوجة
الأولى من الناحية الدينية الإسلامية والمسيحية
وثانيا بوصفه من المواقع الخططية التي سبق وجودها مدينة بغداد بمئات السنين

الدينية .. لها شقين

إسلامي و مسيحي


الأهمية الإسلامية فيها نزول الخليفة الرابع علي أبن أبي طالب
بعد موقعة النهروان في هذا المكان

والأهمية المسيحية ....
في معرفة تاريخ المسيحية في العراق قبل الإسلام
كان مشهد العتيق في الإسلام ( جامع ) بسيط ..


http://dc14.arabsh.com/i/02406/zadqqggrsvsy.gif (http://arabsh.com/zadqqggrsvsy.html)

صورة نادرة جدا لمشهد العتيقة


http://dc14.arabsh.com/i/02406/027v4xha979q.jpg (http://arabsh.com/027v4xha979q.html)

وجدد البناء من مال المحسنين
وأضيفت له منارتين .......


http://dc14.arabsh.com/i/02406/zs0glcknkrld.jpg (http://arabsh.com/zs0glcknkrld.html)

وفيها مقبرة قديمة تضم عدد كبير من العلماء والصالحين
وتسمى ( المقبرة العتيقة )
وهي أقدم مقبرة في تاريخ العراق الإسلامي




وبعدها مقبرة وادي السلام الشهيرة
وهذه المقبرة كان تحتها نهر الصراة أو العيساوي
الذي أندثر
لهذا يحتل هذا المكان
مكانة مهمة جدا لدى العلماء والباحثين والخططيين
في تحديد قيمته الإنسانية والدينية والتراثية والعلمية

ويعد أبرز معالم بغداد المعاصرة
التي لا تقدر بثمن .......

بل ويعد من المناطق النادرة في تاريخ بغداد
والعراق والعالم الإسلامي
والتراث العالمي .............

في هذه البقعة الشريفة المباركة ...............
ولد السيد المسيح عليه السلام كما يعتقد

وهناك من الدلائل الكثير ... وفي الحلقة القادمة
نتعرف أكثر على هذا المكان







إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
12-12-2010, 09:38 PM
(( الحلقة التاسعة ))






http://dc09.arabsh.com/i/02414/5ulcfr4zhp70.jpg (http://arabsh.com/5ulcfr4zhp70.html)

مدخل جامع براثا

أن منطقة براثا قديما كان ديرا من أديرة النصارى ..............
ويقال أن أسمها
هو أسم الراهب الذي عاش في هذا المكان المقدس .
وشاءت الأقدار
أن مر عليها الخليفة الرابع
الأمام علي أبن أبي طالب رضي الله عنه
عام 37 هجرية
بعد عودته من موقعة النهروان
وأقام في هذا المكان أربعة أيام
وكان في حاجة إلى الماء
للشرب والوضوء له ولسبطيه الإمام الحسن والحسين وجيشه ....

ولكن ماء المنطقة العتيقة كان مالحا

فطلب من الراهب برثا
الذي كان يعيش في ... ( المنطقة )
أن يأذن له في أن يحفر بئرا في مكان أشار إليه !!!!!
وهذه من أخلاق أولي الأمر الكرام ..........
ورغم أن الراهب أكد له أنه حاول مرات كثيرة حفر بئر في هذا المكان
ولكن الماء في كل مرة كان مالحا .............
بمعنى أن لا فائدة من الجهد والتعب
ولكن الإمام علي أصر على حفر البئر
في المكان المحدد الذي أشار له
وتولى أتباع الإمام علي أكمال المهمة
وما أن وصلوا إلى مكان محدد في العمق
حتى أعترضهم وجود صخرة سوداء
من الغرانيت الناعم الملمس طريقهم
ولا عرف شبيه لهذه الصخرة في هذا المكان أو في غيره
من الأماكن في مدينة بغداد إطلاقا .
إلى يومنا هذا !!!!!!!

وعبثا حاول الإتباع إزالة هذه الصخرة
فنزل الإمام علي
ودفع الصخرة بقدمه الشريفة حتى لانت له فرفعها جانبا
فتدفقت المياه العذبة من تحتها



http://dc09.arabsh.com/i/02414/9lkj2vmjx5f1.jpg (http://arabsh.com/9lkj2vmjx5f1.html)

الصخرة السوداء وحجمها




( ماء قراح ألذ من الزبد وأحلى من الشهد )


وقيل لماذا سميت ( المنطقة ) ...؟
لأن بعض الروايات تقول أن الأمام علي .......

( تمنطق بنطاقه استعداد للرحيل )

عمر هذا البئر هو أكثر من 1388 سنة
وكان هناك اختلاف بين علماء الآثار عن وجود هذا البئر من عدمه
ولكن بعد التنقيب سنة 2000 م
ظهر حوض دائري يبلغ قطره متر واحد
وعمقه مترين وتم العمل بحذر شديد يدويا
حفاظا على هذا الأثر التاريخي ...............

هذا التنقيب الأولي
أكد وجود البئر والتي تكشفت هوته على عمق خمسة أمتار
وعثر أثناء الحفر على قطع أثرية ولقي تعود إلى العصر الإسلامي القديم

وكانت فرحة علماء الآثار لا توصف .....

وبعد اكتشاف البئر ورفع الأنقاض منه
بلغ عمقه عشرة أمتار
وتم ترميم الجدران بنفس الأحجار التي بنيت بها أصلا
ثم أحيط المكان ببناء على الطراز الإسلامي
وكانت تحاليل وزارة الصحة على نوعية الماء تشير إلى حالة فريدة

ماء عذب بدرجة نقاوة 100%

وسبحان الله



http://dc09.arabsh.com/i/02414/wn8k7uko0rmb.jpg (http://arabsh.com/wn8k7uko0rmb.html)

بئر الإمام علي


وهناك لوحة بيضاء رخامية تحكي قصة المكان



http://dc09.arabsh.com/i/02414/yh3364wqqq4b.jpg (http://arabsh.com/yh3364wqqq4b.html)



http://dc09.arabsh.com/i/02414/16vmy40e9uya.jpg (http://arabsh.com/16vmy40e9uya.html)






إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
17-12-2010, 11:09 PM
(( الحلقة العاشرة ))






http://dc12.arabsh.com/i/02437/d9ya2h4atiz5.jpg (http://arabsh.com/d9ya2h4atiz5.html)

صورة جوية لجامع براثا



( تعريف الصورة )
إلى يسار الصورة في الوسط موقع المنطقة العتيقة
والى يمين الصورة
طريق يصل إلى جسر الصرافية
يتكون من ممرين للذهاب والإياب وبين الطريقين حديقة طويلة إلى الجسر
وهذه الحديقة
هو نفس مسار نهر الصراة المندثر
ويخترق المقبرة القديمة .
ويمكن ملاحظة وجود مجمع كبير وسط الصورة
وهو نفسه مكان المارستان العضيدي الذي أنشى في القرن الرابع الهجري
وألان يستخدم مستشفي عام كما كان استخدامه سابقا
وتعتبربساتين النخيل الموجودة في الصورة من أقدم بساتين بغداد
أما الشارع الذي يخترق البساتين
هو نفسه ممر التروماي الذي يربط محلة الجعيفر بمشهد الكاظم


جامع براثا أو جامع ( المنطقة )
دخل في الموروث الشعبي البغدادي من باب الكرامات .....
وقد أشيع أن ماء البئر يشفي الكثير من الإمراض
وأنه يساعد على تسهيل نطق الطفل للكلام
ولهذا سميت أيضا ( بالمنطقة ) التي تنطق الأطفال العاجزين عن النطق
وكانت العادة لمن يحقق لها هذا الأمنية
أن تلطخ النسوة أيدهن بالحناء وتطبعها على الجدران الخارجية للجامع
عرفانا بالجميل .. وهذاالاعتقاد راسخ في العقول إلى يومنا هذا !!؟
والله أعلم
أن هذه المقبرة القديمة التي تحيط بالجامع
تضم في أغلبها رفات ألاف من الأطفال والقتلى المغدورين
ومن ضمنهم رفات ولدي الصغير علي
وليس عندي علم عن السبب ......!!!



http://dc12.arabsh.com/i/02437/ct0lhj0x36fn.jpg (http://arabsh.com/ct0lhj0x36fn.html)


وتضم أيضا الكثير من رجالات عصرنا وعظماء بلادنا
من أمثال المؤرخ والأديب الشهير طه باقر ....
والأستاذ الناقد الدكتور علي جواد الطاهر



http://dc12.arabsh.com/i/02437/mxyxiz5fbm2l.jpg (http://arabsh.com/mxyxiz5fbm2l.html)


والعلامة الشهير الأستاذ الدكتور علي الوردي
وتبلغ المساحة الكلية للجامع والمقبرة العتيقة 4000 ألاف متر مربع

وهذا الجامع يستقبل الكثير من الإخوة المسيحيين
لوجود صخرة مستطيلة ثقيلة الوزن
من الرخام الأبيض
عثر عليها بعد أن أمر الأمام علي أصحابه كما تقول الروايات
بحفر موقع قريب من البئر سبع أذرع وبعد أن أخرجت من باطن الأرض
قال الأمام علي :


(( على هذه الصخرة
ولدت مريم العذراء سيدنا المسيح عليه السلام ))



http://dc12.arabsh.com/i/02437/t8f938oxm8jl.jpg (http://arabsh.com/t8f938oxm8jl.html)


وكان هذا عام 37هجرية
فكم كان عمر هذه الصخرة أذن !!!؟
هذه الصخرة الرخامية البيضاء موجودة في نفس المكان
منذ أكثر من 1388سنة
ولم تنقل إلى أي مكان خارجها وهي ما زالت في نفس المكان
إلى يومنا هذا
والمكان العتيق تحيطه غابات النخيل من كل جانب
ولا عجب أن يكون العراق أرض الأنبياء
وأرض السواد
والغريب أكثر وجود هذا الدير أصلا
وهو الدير الوحيد الذي كان في بغداد قديما


http://dc12.arabsh.com/i/02437/irdoyd9as305.jpg (http://arabsh.com/irdoyd9as305.html)


بسم الله الرحمن الرحيم

((فَأَجَاءهَا الْمَخَاضُ إِلَى جِذْعِ النَّخْلَةِ قَالَتْ يَالَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هَذَا وَكُنتُ نَسْيًا مَّنسِيًّا))
الآية 23 من سورة مريم
(( فَنَادَاهَا مِن تَحْتِهَا أَلَّا تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيًّا ))
الآية 24 من نفس السورة
(( وَهُزِّي إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُسَاقِطْ عَلَيْكِ رُطَبًا جَنِيًّا ))
الآية 25 من نفس السورة

صدق الله العظيم


والمعروف أن فلسطين والأردن فيها القليل من النخيل ذلك الزمن
قياسا إلى شجرة الزيتون التي تشتهر فيها
كما كان يشتهر العراق بالنخيل

والله أعلم







إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
20-12-2010, 11:46 PM
(( الحلقة الحادية عشر ))







قلنا في حلقة سابقة ........


(( وجدد البناء من مال المحسنين
وأضيفت له منارتين ....... ))




من قام بتجديد هذا البناء هو الوجيه البغدادي


( عبد الحسين المؤمن )


بين عام 1942م وعام 1946م


وبيت المؤمن من البيوت البغدادية الشهيرة
من محلة باب السيف في كرخ بغداد
ولهم خان كبير في نفس المحلة يسمى ( خان المؤمن )
ومحلة باب السيف ملاصقة لساحة الشهداء .. من جهة دائرة التقاعد العامة
التي فيها تمثال الشهيد عدنان خير الله

ولهذا الرجل عبد الحسين قصة عجيبة .........
حين زاره صباحا رجل شقي معروف بقسوته من محلة باب الشيخ
ويسكن محلتهم والناس تخاف منه وتحذره
وطلب من عبد الحسين المؤمن مبلغ من ليرات ذهبية وكان المبلغ كبير
وحتى العصر أذا لم يحصل عليه ( ستعرف ما يجري لك )
أصاب الرجل هم كبير وحزن عميق وترك الخان
ذهب إلى كربلاء وجلس قرب ضريح الإمام الحسين ( رض )

وفي قلبه غصة أن يهدد من رجلا شقي لكي يبتزه !!

وكانت له شكوى إلى الله عز وجل
أخذته غفوة من النوم ورأى في الطيف رجلا وقورا ذو لباس أبيض
وهو يقول له : أذهب إلى بيتك والأمان في قلبك
استيقظ من غفوته مذعورا .. وتمالك نفسه
وهم في الخروج ..
وما كاد أن يصل الباب
حتى رأى جمعا من أهل محلته يحملون نعشا
سأل وهو في حيرة من أمره.... من توفي !!!!؟
قالوا له فلان أبن فلان

وكانت المفاجأة صاعقة ......
هو ذاك الرجل الذي طلب منه المال صباحا !!!!؟

والذي روى لي هذه الحكاية أمد الله في عمره ما زال حي يرزق
وهي مشهورة جدا .. وكل اهالي باب السيف يعرفونها
الخان لا يزال موجودا ... وقصته خالدة في الاذهان

ومنها قصة التجديد وبناء المنارتين


http://dc09.arabsh.com/i/02450/epdnxm10urjl.jpg (http://arabsh.com/epdnxm10urjl.html)


http://dc09.arabsh.com/i/02450/14xydgiw1ane.jpg (http://arabsh.com/14xydgiw1ane.html)


http://dc09.arabsh.com/i/02450/l0had5633an3.jpg (http://arabsh.com/l0had5633an3.html)


http://dc10.arabsh.com/i/02450/b7dgcddh8h1d.jpg (http://arabsh.com/b7dgcddh8h1d.html)


http://dc10.arabsh.com/i/02450/oikjw28edh1k.jpg (http://arabsh.com/oikjw28edh1k.html)


http://dc10.arabsh.com/i/02450/nc83yhstr2jr.jpg (http://arabsh.com/nc83yhstr2jr.html)










إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
26-12-2010, 11:02 PM
(( الحلقة الثانية عشر ))







ومن ما تقدم أعلاه .... يقودنا الأمر إلى مدخل أخر
محاولا جهد طاقتي اختصاره
ولا بد من الحديث عنه
أغناء للموضوع نفسه ......
ويعطي صورة تاريخية مبسطة لتاريخ العراق القديم
وتأثير ذلك عند بناء مدينة بغداد
وقلنا في الحلقات السابقة عن أصل معنى كلمة بغداد
وتحدثت عن أقدم منطقة في بغداد
الذي أود قوله
هنالك دلائل عديدة على إن كلمة (عرب)
هي نفسها كلمة (غرب) ...........
حيث يتبادل الحرفان في اللغات السامية .
وان العراقيين هم أول من استخدموها لتسمية القبائل البدوية (الغربية) ......
حيث أطلق على بادية غرب الموصل
تسمية ( عربايا ) او ( غربايا )
وبالتالي فأن قاطنيها هم ( غرب ) أو ( عرب ) .
ولا زال العراقيون حتى الآن يطلقون على سكان أعالي الفرات تسمية ( غربية ) ..
على غرار تسمية ( شرجية ) أي ( شرقية ) على سكان الجنوب.

وبالتالي فأن هذا يؤكد النظرية القائلة

بأن أصل ( العرب ) ليس من الجزيرة العربية .....
بل هم أساسا سكان البادية الممتدة بين العراق وسوريا .
والقاطنين فيها منذ الحقب المجهولة .

ومع شيوع استعمال الجمل الذي ( جلب من آسيا الوسطى )
في الإلف الثاني قبل الميلاد ...........
بدأت أفواج من هذه القبائل العراقية السورية تنحدر نحو الجنوب .
إلى نجد والحجاز وسواحل الخليج حتى اليمن .
وهذا يعني إن ( عرب ) الجزيرة العربية

هم الذين يعود أصلهم إلى العراق والشام .....
وليس العكس .

ومن أهم الدلائل التي تؤكد صحة هذه النظرية ....
إن ( عرب ) دولة الحضر ....
و( عرب ) دولة المناذرة ......
كانوا يتكلمون الآرامية العراقية .
مع بعض المسميات العربية المتميزة .
وهذا يعني إن ( اللغة العربية ) قد نشأت في أحضان ( اللغة الآرامية ) .........
لأن القبائل العربية ما هي في الأصل
إلا قبائل آرامية ( عراقية سورية ) تميزت بلهجتها الخاصة مع مرور الزمن .
وخصوصا تلك التي انحدرت نحو الحجاز .....
وبالذات قبيلة قريش .
علما بأن ( قبيلة قريش ) هذه التي بنت (مكة) وقادت العرب والإسلام ...
يعتقد أنها في الأصل من بقايا العراقيين

من أنصار ( نبونيد ) آخر ملك بابلي
الذي هرب مع أنصاره إلى الحجاز بعد سقوط بابل ......
وكان في وقتها زاهدا منعزلا
في ( التيماء ) التي تقع الآن في السعودية .

وهذا يفسر أسطورة ( العرب العاربة )
أي سكان اليمن الأصليين .......
و( العرب المستعربة )
أي سكان الشمال الذين انحدروا من ( إسماعيل )
القادم من (أور) العراقية !!!!؟



http://dc10.arabsh.com/i/02478/4xn2k47o8vu1.jpg

اسمها ( جذوة ) وتدل ملابسها على ترف

ولابد أنها كانت من طبقة الإشراف في المجتمع الحضري .


وربما هناك من له رأي ...
ما علاقة هذا الكلام عن المفيد في تاريخ بغداد ؟
الجواب :

أن أهل الجنوب هم سكان العراق الأصليين
وأغلب مفردات كلامهم
تعود إلى أصولهم السومرية الموغلة في القدم
ومع هجرتهم الحديثة إلى بغداد
تناقل البغداديين الكثير من هذه المفردات
وأهل الشمال يتبع نفس الشيء
أن السوران أو المسيحيين
هم سكان العراق الأصليين أيضا
ومدينة تكريت أصلا مدينة مسيحية ....
وفي الغربية أيضا .....






إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
07-01-2011, 10:33 PM
(( الحلقة الثالثة عشر ))





( نظام المدن المدورة )




http://dc02.arabsh.com/i/02528/md02kmaasf70.gif (http://arabsh.com/md02kmaasf70.html)

المدينة المدورة التي بناها الخليفة أبو جعفر المنصور


وقبل الدخول في تفاصيلها
من الواجب أن نعرف ..............
أن نظام المدن المدورة
إبداع عراقي أصيل نجده تقريبا في جميع المدن العراقية
في مختلف المراحل.
في آشور وكركوك وبغداد واربيل وسامراء.


شهدت أرض العراق أولى تجارب إنشاء المدن في التاريخ البشري
ويمكن إرجاع العلم بحيثياتها إلى السومريين
حينما دونوا كلامهم وحاجاتهم وهواجسهم.
وفي مدوناتهم
فصلوا المدائن إلى صنفين
ما قبل الطوفان ....... وما بعده
وفي شجون البحث العلمي يعتقد أن الظاهرة الحضرية
نمت لدى العراقيين
من حاجات الاجتماع البشري والإنتاجي والتجاري
ليطأ بعد سنّة التطور أغراضا عقيدية
تداخل الدين فيها مع حيثيات الحياة الاجتماعية
واقترنت العقائد بالحياة المدنية
وتواشجت علاقة البشر بالعمارة والحضارة
ثم تصاعدت وتشعبت .............
حتى أمست المدينة المكان الذي يتجسد به القسطاس والدين.
وهكذا أرتبط تأسيس المدن
بالأسطورة والطالع والأبراج
كونها من تداعيات الإيمان الروحاني
وفسرت تسمياتها على أسس الأسطورة والخرافة
وساذج المنقول من القول
حتى أعتبر العراقيون الأوائل
أن (أوروك) شيدتها الآلهة بنفسها لتحميها.
وتصاعدت وتيرة الحاجة للمدينة الحامية..........
المغدقة بالنماء والغامرة بالأمن
حتى اعتبرت تباعا بيتا جماعيا حاميا
كما هي واردة في ملحمة كلكامش
حينما نعتت (كيش) بالبيت .....
وتوصي الملحمة:

(( على بنائي البلاد أن يحفروا أسسا متينة
وحين هبطت الملوكية من السماء
من بعد أن أنزل تاج الملوكية السامي من السماء
أسست المدن
بعد أن عينت مواضعها وسميت بأسمائها. ))

وبموجب الوصية الأخيرة
فإن للتسمية أثر سحري وغيبي للمدينة
وبدأت تسميات المدن ترد بمعان عبيدية (قبل الكتابة)
أو سومرية مقدسة
واستعملت مفردة (Uru أوري ـ بالسومرية
وهي أساس لفظة ـ ارض)
و( Alu ـ اولوـ بالاكدية، حيث استبدل حرف الراء باللام)
ووردت بصيغة مركبة
للدلالة على المدينة
ولاسيما في أوروك وأريدو (أور يدو)
وأبعد من ذلك ( أور شاليم ) أي مدينة السلام
و اخترقت اليونانية ثم اللاتينية
التي وردت بصيغة ( أوربان ) ومنها ( أوربانزم Urbanism)
بمعني تخطيط المدن
ومكثت في بعض اللغات الأوربية وتعني المدينة
كما في الرومانية ( أوراش Oras)
وبالهنكارية( أورشاك Orszag) ..................

ونجد اليوم أن بعض البلدان قد سميت بأسماء مدنها الكبرى
كما الحال في الجزائر وتونس ومراكش ( قبل أن تصبح المغرب ).
وعلى نفس المبدأ
ثمة رأي مفاده
أن أسم العراق متأتي من تسميه مدائنه الأولى
حيث يرى الدكتور محمود حسين الأمين
بان أسماء مدن العراق القديمة
التي كانت موجودة قبل ظهور السومريين
أو ما يسميهم البعض (الفراتيين)
تتشابه إلى حد بعيد مع اسم العراق
أما في مقطعها الأول
أو مقطعها الأخير مثل (أوروك Uruk)
و(أوروكوك Urukug)
و(لراك Larak)
ونظرا للتشابه اللفظي القائم
بين (U) في لغة سكان بلاد الرافدين الجنوبية القدامى
و(ع) العربية
أو كما تدعى (السامية) الغربية
إن لم يكن الحرفان أصلا حرفا واحدا
وكذلك التشابه القائم بين حروف (ك)
الموجود في أسماء المدن المذكورة والحرف (ق) في كلمة عراق
فأن التسمية ( عراق )
يمكن أن تكون واردة من أسماء هذه المدن الثلاث

ولأن هذه المدن الثلاث تشكل حدود بلاد سومر
أو سهل شنعار .....(الاسم الوارد في العهد القديم)

وهي منطقة السواد العباسية
أو المنطقة الجنوبية من العراق المحصورة بين النهرين
وبين الخط الممتد شمالا من مدينة الكوت الحالية
حتى جنوبي بابل عند نهر الفرات.

وهكذا يمكن أن تصبح التسمية
على بلاد الأوروك نسبة إلى المدن الثلاث:

(( لراك في الشمال جنوبي الكوت
وأوروك (الوركاء أو أيرك) في الجنوب الغربي
والتي كانت تقع في الدور الحجري الحديث
على نهر الفرات أو على (هور) يأخذ ماءه من الفرات ))

ومدينة أوروك في شرقي المنطقة المذكورة.
هذا إضافة إلى أن مدينة أوروك
تعني بالسومرية (المستوطن أو المسكن)
وتكتب (Ungu Ki)
ويقابل المقطع (Ungu) في اللغة الأكدية الاسم ( سبت ـ Subtu)
الذي من معانيه (مستقر)
ومنها ورد السبات والسبت

ومازال العراقيين يستعملون كلمة (اسبط)
أي (أهدا وأستقر)

وتعد أوروك أهم مدن هذا الإقليم و مهد الحضارة
قبل ظهور الكتابة السومرية (3200 ق. م).
وهكذا يذهب الدكتور الأمين بأن أسم العراق أو أراك

قد أخذت من التسمية أوروك وغوروك وعروك أو عروق
ثم عراق تخفيفا.
وقد تجسد الأمر في تسمية البلد
بحسب أكبر مدائنه

حينما أطلق اليونانيين على العراق أسم (بابلونيا) أي بلاد بابل.
وفي السياق
فأن أسم بابل أو ( باب-أيل ) يعني باب الله
وأطبقت شهرة المدينة الآفاق
حينما نسبت إليها بلبلة الألسن كما في العهد القديم
و في القرآن الكريم مشيرة لسحر أهلها.
ومن المعلوم
أن بابل نشأت من قرية سومرية أو أكدية
ثم بلدة في أواخر الألف الثالث قبل الميلاد

ونمت حتى أمست أهم مدينة في التاريخ البشري.



http://dc02.arabsh.com/i/02528/ah0vw7huh86j.jpg (http://arabsh.com/ah0vw7huh86j.html)

بوابة عشتار المزيفة



http://dc02.arabsh.com/i/02528/h7qhpogca27g.jpg (http://arabsh.com/h7qhpogca27g.html)

بوابة عشتار الأصلية في متحف برلين

لا أعرف لماذا لا يطالب العراق فيها .... وهي أهم رمز في تاريخه


الخلاصة :

أن الخليفة أبو جعفر المنصور
أعتمد على خبرة العراقيين في بناء مدينته المدورة



إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
19-01-2011, 11:49 PM
(( الحلقة الرابعة عشر ))








http://dc04.arabsh.com/i/02573/x0oyilgf5213.gif (http://arabsh.com/x0oyilgf5213.html)



http://dc04.arabsh.com/i/02573/6gc9tro2rt9f.gif (http://arabsh.com/6gc9tro2rt9f.html)

موقع بغداد المدورة

على بطحاء من الأرض
عند اعوجاج نهر دجلة عند التقائه مع نهر الصراة
ودار حولها نهر كرخايا.
لقد ورد في وصف المنصور بأنه كان نحيفا اسمر اللون
خفيف العارضين ذا صلابة وشدة
وكانت أمه وزوجته من بربر شمال أفريقيا
ويقال بالتحديد من القيروان
وقد بني بغداد بعد إن ضاق ذرعا في الهاشمية
التي ابتناها على مقربة من الكوفة بعد قلاقل الراوندية والزنادقة فيها.
إما السبب غير المعلن ...!!!؟
فهو رغبة من العباسيين في التملص من العهود
التي قطعوها إمام أولاد أعمامهم من العلويين
ومناصريهم التي تعج بهم المدينة والإقليم.
فآثروا الرحيل واختاروا هذا الموقع القريب من (المدائن) العراقية
ومن ضمن نطاق (براثا) الآرامية.



http://dc04.arabsh.com/i/02573/h5lmf883fqjz.gif (http://arabsh.com/h5lmf883fqjz.html)

أو منطقة براثا


إضافة جديدة .................

الحفريات الحديثة أوصلتنا لمعنى أخر أقدم كثيراً
جاء منقوشا على رقم بابلي طيني
تذكرها بالاسم الارامى (بكددوا) او (بغددوا)
وما يمكن إن يؤكد ذلك كون جل المواقع القريبة تحمل أسماء ارامية
مثل: براثا وكلواذه (الكراده)
وبعقوبة وكوثى وبدره وبتدين وباكفيا.
وتكتفي عادة الصيغ الارامية المركبة
باقتضاب الباء من كلمة بيت كماهو وارد في اسم بتدين
أي بيت الدين
وبكفيا أي بيت الصخرة
وبعقوبة أي بيت العقوبة أو السجن أو الحجز
وبصرياثا (البصرة) وتعني بيت الأكواخ
أو مايطلقون عليه في العامية العراقية (صرايف)
والتي عربت حتما من (صرياث)
ومما يؤكد هذا المنحى لاسم بغداد هو ما أكده الطبري في تاريخه بقوله :
(وكان في قرن الصراة مما يلي قصر الخلد في الجانب الشرقي لبغداد
قرية ودير كبير تسمى سوق البقر)
ولكن المسعودي ذكره بان اسمه سوق الغنم.
إما اسمها دارالسلام
فربما يكون مقتبس من اسم دجلة نهر السلام
ونهر اللبن في انهار الجنة وتيمنا بقوله تعالى :

(( لهم دار السلام عند ربهم ،وهو وليهم بما كانوايعملون))

(سورة يونس الآية 25)

أو قوله تعالى :

((والله يدعو إلى دار السلام ويهدي من يشاء إلى صراط مستقيم))

(سورة الإنعام الآية 127)

وكان هذا الاسم يخص المدينة المدورة قبل توسعها اللاحق.
إما اسم الزوراء فكما ذكرنا بسبب ازورار قبلة مسجدها الجامع
أو ربما ازورار نهر دجلة
وانعطافه المفاجئ نحو الغرب عند موضع بغداد.

وتكلمنا عن ( مقلاص )
والذي أكده أبوجعفر بأنه هو المقصود فعلا
فقد كانوا يطلقون عليه اسم مقلاص في طفولته
بسبب دلاله ونزقه وعناده ومن الجدير ذكره
بأن هذا التعبير مازال ماكثا في لهجات عربية مثلا أهل العراق
يقولون لمن يتدلل (يتمقلج)
أو ما يقولوه في المغرب العربي (مقلش)


مراحل تطور المدينة


لقد مرت بغداد عبر مسيرة تطورها بخمس مراحل..
المرحلة الأولى تمتد من إنشاء المدينة المدورة سنة 762 حتى سنة 1869م
المرحلة الثانية تمتد من سنة 1869 حتى سنة 1920م.
إما المرحلة الثالثة فهي بين سنة 1920 وسنة 1936م
والمرحلة الرابعة بين سنة 1936وسنة 1956م
والمرحلة الخامسة من سنة 1956م وحتى الوقت الحاضر.


لقد جاءت هذه المراحل
انسجاماً مع المتغيرات التي تعمل متفاعلة
لتعطي لكل من هذه المراحل معالمها فتعكسه على المدينة
ونسيج بناءها ودرجة توسعها
والوظائف التي تقدمها لسكانها وسكان أقاليمها.
والمرحلة الأولى تقسم على ثماني مراحل
استناداً إلى المعايير التاريخية والسياسية بالدرجة الأولى.

1ـ المرحلة العباسية الأولى سنة 762م ـ946م
2ـ المرحلة البويهية سنة 946م ـ 1055م
3ـ المرحلة السلجوقية سنة1055م ـ 1152م
4ـ المرحلة العباسية الأخيرة سنة1552م ـ 1258م
5ـ المرحلة الايلخانية سنة 1258م ـ 1338م
6ـ المرحلة الجلائرية سنة 1338م ـ 1411م
7ـ المرحلة المظلمة سنة 1411م ـ 1638م
8ـ المرحلة العثمانية الأولى 1638م ـ 1869م






إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
27-01-2011, 12:57 AM
(( الحلقة الخامسة عشر ))





عشقي للتاريخ .. ليس له حدود
زرت أغلب بقاع العراق من الشمال إلى الجنوب
ومن الشرق إلى الغرب
وعرفت لهجات ناسها العربية التي أفهمها .....

متعتي أني كنت أدون الكلمات ومفرداتها ومعانيها
والتدقيق في معالمها وشخوص رجالها وشيوخها
وأجد المتعة حين أقول لفلان من الناس .. أن لهجتك من ذلك المكان
ويقول لي نعم .... من ذلك المكان
وفي خضم العنف الطائفي الذي أستمر سنتين
كان بمقدوري التنقل بين الأحياء السكانية وكأني أنتمي لهذا المكان
أتكلم بلهجتهم المعروفة .
ولكن من ساعدني لتجنب الكثير من العنف
معرفتي الواسعة عن العشائر العراقية
ومدى تأثير ذلك على كسب ودهم .
حين أتحدث بلهجتهم .
وليس غريبا أبدا أن يسمع المرء مفردات مختلفة عن الأخرى
وأن كانت متشابهة مع الأخرى ...
لكن طريقة النطق هي المختلفة .
إضافة إلى ذلك أن عملي يحتم علي التعامل المستمر مع الناس
فهم المفردات في أللهجات المحلية .. صعب جدا
مثال ... كلمة ( هنا )
منها ( هين ) و ( هينه ) و ( هوني ) و ( أهنها ) وغيرها الكثير
تعطي دلالة المكان الذي أنا فيه ...........
حتى التحية ..... لها مفردات كثيرة
ينعكس الأمر أيضا حول مسميات المكان والنهر والحقل وغيرها
وسنرى مدى تأثير ذلك على الشخصية البغدادية
لأن بغداد كانت قبلة الناس ....

ملكة الجهات الأربعة

ومن يستولي على بغداد ... أصبح ملك الجهات الأربعة
مثال بسيط في معنى الكرخ

في التسميات الآشورية نجد أسم (كركوك)
بالرغم من عراقيتها الأصلية

فأن بعض المتعصبين يثير لغطا حول أصلها العراقي
لأسباب ومآرب سياسية شتى.

و جاء ذكر المدينة في كتاب (( إخبار الشهداء والقديسين ))
لبعض رجال الدين النصارى الكلدان :

بأن الذي أنشأ هذه المدينة
( سردنابال ) ملك الآشوريين
وكان سبب إنشائها
أن ضابطا من الماذيين يدعى (أرباق)
عصى حكومته فعزله الملك الآشوري عن وظيفته
و أمر بإنشاء مدينة
هي التي سميت بعد ذلك (كركوك) في كورة (باﮔرمي)

و جلب لها ...... آلف نسمة من الآشوريين فأسكنهم فيها
ثم حدث أن عظم شأنها

وصارت تدعى (كرخ سلوك)
المشتقة من الكلمة الآرامية

(كارخا بيث سلوك)

أي قلعة أو مدينة سلوقس
وهكذا وردت في كتاب (( السينود ))
(( النسطورية المسيحية )) منذ سنة 410 م.
وقد سماها بطليموس (ﮔورﮔورا)
وجاء ذكرها في المصادرالعربية القديمة باسم (كرخيني)

وقال ابن عبد الحق المتوفى سنة 1338م عن كركوك :

(كرخيني ) قلعة حصينة
بين (دقوقاء) و(أربل) على تل عال ولها ربض

وكان ياقوت الحموي المتوفى سنة (1228 م)
رآها في القرن السابع للهجرة
وكتب عنها :

(كرخيني ) قلعة في وطاء من الأرض حصينة
بين دقوقا واربل ..... رأيتها وهي على تل عال
ولها ( ربض صغير)

وذكرها في معجمه
ووردت هذه التسمية بصورة (كرخيتي)
كما ذكرها ابن الفوطي

ويمكن أن تكون الهيئة الصرحية المدورة لمدن أربيل وكركوك
هي من خصوصيات مدن الرافدين حتى اليوم

والتي يكتنف التل الذي تربض عليه
أسرار مدائن دارسة بنيت تحتها.

وبالرغم من اختراق إلف عام
من الحكم الفارسي واليوناني والروماني لتاريخ العراق أو لأجزاء منه
بعد سقوط بابل (539 ق. م- 630 م)
فأن الأسماء التي بقيت من تلك الحقبة قليلة
مقارنة بالأسماء الموروثة .........
من الحقب العراقية العتيقة.





إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
10-02-2011, 10:34 PM
(( الحلقة السادسة عشر ))





قلنا في الحلقة السابقة

وبالرغم من اختراق إلف عام
من الحكم الفارسي واليوناني والروماني لتاريخ العراق أو لأجزاء منه
بعد سقوط بابل (539ق. م- 630 م)
فأن الأسماء التي بقيت من تلك الحقبة قليلة مقارنة بالأسماء الموروثة
من الحقب العراقية العتيقة.

ومن المدائن التي لها أسماء يونانية أو فارسية

(طيسفون)

وتعني بالفارسية المدينة البيضاء
وأسم (سلوقيا) المقدوني متاخما لها.
و في العهد العباسي وردت طيسفون باسم (لحف) أو (الكور)
ومن المعلوم أن المدائن القريبة منها بقيت محتفظة بأسمائها الآرامية
وهي (بدرايا) و(بسكايا) و(بسمايا) وحتى (بعقوبة) .

ومن التسميات الفارسية
أسم (مندلي) التي وردت في كتب المؤرخين العرب
باسم (البندجين) الموروث من تلك الحقب.

وقال عنها المرحوم العلامة أنستاس الكرملي في
(مجلة لسان العرب)
إن الاسم الأصلي لها هو (وندنيكان) :

إنها جمع وندنيك الفارسية ومعناه (الملاكون الطيبون)
وكان قد ذكرها هيرودوتس المؤرخ باسم (أردريكا)
وقال عنها إن فيها عيون نفط .

وهي متكونة من كلمتين فارسيتين (بند) ومعناها (حدود)
و(ينك) ومعناها (الطيب)

وبذلك يكون المعنى (حدود الطيب)
لموقعها بين السهل والجبل.

وهنا نرصد أن أسم جزيرة بوتان
أو (جزيرة أبن عمر) الواقعة شمال الموصل
ربما احتفظت بالاسم اليوناني حيث أن (بوتامي) يعني النهر
وهو ما ينطبق على صفتها
ومن نفس المصدر جاءت كلمة (ميزو- بوتاميا)
وميزو تعني وسط.
ومن يدري أن اسم الشراب المعروف بهذا الاسم
ربما اقتباس تاريخي وطعمه في التحلية وسط ........

وثمة مبالغة في نسب الأسماء إلى الفارسية
مثلما كلمة ( أنبار ) وتعني الجسور
وربما تعود للآرامية بما يحاكي العربية ( نبر ) أي أرتفع
ويمكن أن يكون مرده ارتفاع أرضها
ومن نفس المصدر جاءت كلمة ( المنبر ) الإسلامية
و (نبرة الحديث) أي مرتفعه.

ومن التسميات التي أشيع بأنها فارسية
أسم مدينة ( الأبله ) كما هو وارد
عند الجواليقي (1073-1144م)

والأبله هي المرسى الواقع في البصرة
واشتهرت في أحداث الفتح الإسلامي .....

ويقول طه باقر :

أن ألأقرب احتمالا لأصل الكلمة
هو الكلمة البابلية ( آبّلو ) التي تعني البوابة الكبيرة
بفعل كونها بوابة العراق على البحر

واسم (خانقين) قديم كذلك
يمكن إن يكون من مركب لكلمتين (فارسية- كردية)
تبدأ بـ ( خان ) وتعني الدار
والتي أصبحت فيما بعد تعني محط رحال التجار
ومخزن بضائعهم
ثم ( خانقه ) ومعناها دارالعبادة
ومنها جاءت كلمة ( خانقاه ) استعملت مرادفة لمأوى الصوفية
الذي يشملهم للانقطاع للعبادة
والذي كان في الأصل يوظف لعابري السبيل
وتطور وضيفيا حتى أصبح (خانا) أو (تيما) تجاريا .

ووردت مرادفات لأسماء المدن والقرى
مثل (دور) أو ( كور )

(وتعني قرية)

كذلك تسمية (بيت) التي اختزلت في الآرامية إلى حرف ( باء )
الذي نجده في جل المدن العراقية بعد الفتح الإسلامي
مثل (بصرياثا) والأصل (بيت صرياثا)

وتعني (منطقة الصرايف)

وبدرة (بيت ذرايا) أي مدينة الذرى (من فعل ذر الحبوب)
وبعشيقة (بيت العشيقة)
وبعقوبة (بيت العقوبة) وهو موضع الفاحص أو المعقب

لهذا نرى أنها من المناطق الخطرة وسهولة الاختباء فيها
لمساحة بساتينها الهائلة .. وفيها قتل الزرقاوي
وفيها جرى ما لم يجري في كل هذا العالم الفسيح من جرائم مقززة
ربما لا يعرف الكثير .. أن فيها شواهد لا تعد ولا تحصى
من اتباع آل البيت الذي اختبئوا في بساتينها هربا من الموت الأموي والعباسي
فيها حتى قبر ياقوت الحموي
وفي المقدادية ضريح القائد العربي بن كندة .. نسيت اسمه الكامل
أهمية هذه المنطقة ......

لأنها على طريق القوافل إلى إيران ..... إلى بغداد
وحداد من (بيت حداد أو خداد )
(اله القوة والصواعق) كما هو وارد في مدونات بابلية.
والأصل الآرامي ينطبق كذلك على (القادسية ـ قداشا) المتكرر أسمها مرتين
إحداها في موضع جنوب الكوفة الذي جرت به الواقعة المعروفة
والثاني يقع على تخوم سامراء كما يشير إلى ذلك ياقوت في معجمه.
وفي السياق نجد أن (لكش) الأكدية
تعني مكان جمع الغلة أو الثمار.




إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
26-02-2011, 10:29 PM
(( الحلقة السابعة عشر ))






بغداد تنقسم إلى قسمين .. الرصافة والكرخ

والكرخ ... هي الأرض العتيقة

وفيها المدينة المدورة

مدينة أبو جعفر المنصور


خلي نقرأ تاريخها




(( الكرخ خلال فترات الحكم العباسي ))


سرعانَ ما نمت الكرخ

وازداد سكانها وكثرت أسواقها
وصارت من أغنى واكبر محلات بغداد
وشقت لها عدة انهار وترع
كما أصبحت من أهم مراكز الحركة الفكرية
فاستوطنها عدد كبير من العلماء
وشيد فيها كثير من القصور
وعمر عدد كبير من المساجد وامتدت عمارتها
حتى وصلت إلى نهر عيسى الذي كان يصب في دجلة بالقرب من جسر الشهداء الحالي
وظل الكرخ مركز الحياة الاقتصادية والفكرية
ومن أكثر مناطق بغداد ازدحاماً بالسكان
حتى أواسط القرن الرابع الهجري
حيث ضعفت سيطرة الحكومة
وازدادت الاضطرابات السياسية التي تهدد الأمن
وأخذت الفتن تعصف بها فقامت حروب أهلية
كانت شوارعها وإحياؤها مسرحاً لها
فقد كان الجانب الغربي
قد تعرض لتخريب بالغ إثناء الحرب بين الأمين والمأمون
كما أنها تعرضت مرة أخرى لمثل هذا التخريب
إثناء الحرب بين المستعين والمعتز 251هـ / 865م
إما حوادث الغرق المتكررة من فيضان الرافدين
فقد كان لها اثر بالغ
في تخريب قسم من المدينة إذ كان من الصعب حمايتها
من إخطار الفيضان
ولعل أشهر هذه الفيضانات
ذلك الذي وقع سنة 330هـ / 941 م
وتهدمت على أثره الطاقات من المدينة المدورة
القريبة من باب الكوفة
وفي نهاية القرن الرابع كانت معالم مدينة المنصور
قد أشرفت على الاختفاء
وتداخلت بعض أقسامها مع الأبنية المجاورة في المحلات
التي قامت وراء الأبواب الأربعة للمدينة
وقد وصف المقدسي بغداد في الربع الأخير من القرن الرابع

بقوله إما المدينة فخراب
والجامع فيها يعمر في الجمع
ثم يتخللها بعد ذلك الخراب
وأعمر موضع بها قطيعة الربيع
والكرخ في الجانب الغربي.

إذن لا نتمالك أنفسنا من الاندهاش
من كثرة الفتن والاضطرابات
والمجاعات والهزات المختلفة التي شاعت بها بغداد
خلال الفترات الأخيرة من القرن الرابع الهجري
إن غلاء الحياة
التي كانت مسئولة عنه الإدارة السيئة
كان متصل الحلقات
وهو يفسر جزئياً إعمال السرقة والنهب
ولكن يجب إن نلاحظ ملياً
في بعض الأوقات تراخياً تاماً من جانب السلطة
من جهة
وتدهوراً أخلاقيا مرعباً من الجهة الأخرى
إننا نرى إمامنا مشهد مدينة مازال حاشدة بالسلطات

ولكنها متروكة إلى رحمة نزوات الجنود
والى سطوات اللصوص

والى وثبات المجرمين في مجال تفاقم شر العصابات
وتفشي السحرة والدعارة ونشاط كل هذه
العناصر بصورة مكشوفة

فهجر الكرخ كثير من أهله
وأهملت الأنهار
فجف معظمها واستعرت الفتن
وكثر الشطار والعيارون واضطر من بقي من السلطان
إلى إنشاء أسوار حول محلاتهم

وبذلك فقد الكرخ حيويته وتماسكه

وأصبح مجموعة محلات متباعدة يحيطها سور.




إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
04-03-2011, 09:51 PM
(( الحلقة الثامنة عشر ))







ذكرنا إن تدهور الأحوال الأمنية


أدى إلى هجرة كثير من الناس وخاصة التجار



ومما أدى إلى ركود النشاط الاقتصادي

وتناقص السكان وقلة الأعمار وكثرة الخراب
ورافق ذلك انقطاع الماء عن معظم الأنهار الكثيرة

التي كانت في منطقة الكرخ وكان بعضه بسبب البثوق التي حدثت
فادت إلى شحت الماء في نهر عيسى
الذي تأخذ معظم انهار المناطق الجنوبية من الجانب الغربي مياهها
وقد حدث جفاف هذه الأنهار منذ أواسط القرن الرابع الهجري.

ووصف مسكويه أحوالها
قبيل سنة 372هـ / 982 م
فقال وكانت ببغداد انهار كثيرة مثل نهر العبارة
ونهر مسجد الانباريين ونهر البزازيين
ونهر الدجاج ونهر القلائين
ونهر طابق وميزانها إلى دجلة
والصراة ونهرعيسى ونهر ناحية الحربية يأخذ من الدجيل
وكان منها مرافق للناس
تسقي البساتين ولشرب الشفة من الإطراف البعيدة من دجلة
فاندفنت مجاريها وعفت رسومها
ونشأ قرن بعد قرن من الناس لا يعرفونها واضطر الضعفاء
إلى إن يشربوا مياه الآبارالثقيلة
او يتكلفوا حمل الماء من دجلة في المسافة الطويلة.
وذكر مسكويه أيضا الخراب
الذي كان قد حل في الدور التي على الشط
وامتد الإهمال إلى الجسر الذي بين الجانبين الشرقي والغربي.

وهكذا عانت الكرخ كثيراً من شغب العامة

ومن الخلافات الطائفية التي شجعها بنو بويه
ومن العيارين وتتحدث مصادرنا كثيراً عن جهل العامة
واستعدادهم لتلبية إي دعوة
وفطرتهم الخيرة
وعدم احترامهم للقانون.
في عامي 308هـ .... 920م
و 309 هـ ... 921م

عانت الكرخ كثيراً من الحرائق

وامتدت نيران الكرخ عام 323هـ ....934م
إلى إحياء العطارين
وباعة المروخ والصاغة
وغيرهم وكان في الوسع مشاهدة أثارها
بعد ذلك بسنين عديدة

وفي عام 447هـ .......... 1055م


دخل طغرل بك بغداد


وانتهج السلاجقة سواءً اشد من سوءات البويهيين

وكانت بغداد في حالة ضعف
وانحلال إثناء هذا العصر وعاشت على مجدها الماضي
وطرأت تغيرات كثيرة على تخطيطها

اعتباراً من النصف الثاني للقرن الخامس الهجري ....... الحادي عشر الميلادي



فقد خربت إحياء كثيرة في غربي بغداد

وأصبحت البساتين والبيوت السابقة خراباً .


ويقول صاحب كتاب المراصد
انه لم يبق شيء من غربي بغداد
سوى بضعة إحياء منعزلة أكثرها سكاناً في الكرخ.
ويتحدث عن حي باب المحول
الذي يقف وحده كأنه قرية منعزلة.
ويشير إلى المارستان العضدي
على حين كان حي توثه يبدو كأنه قرية منعزلة.





إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
11-03-2011, 11:23 PM
(( الحلقة التاسعة عشر ))





عندما عاد الاستقرار في أواسط القرن السادس

وبدأ الأعمار يتوسع

كان مركز الأعمار ...........
قد انتقل إلى إطراف نهر عيسى الذي كان حتى أواخر القرن الرابع
منطقة قليلة السكان خفيفة الأعمار
وقد أشار ابن جبير إلى هذا التطور في رحلته
فقال :
فإما الجانب الغربي فقد عمه الخراب واستولى عليه
وكان المعمور أولا
لكنه مع استيلاء الخراب عليه
يحتوي على سبع عشرة محلة كان منها مدينة مستقلة
وفي كل واحدة منها الحمامات
والثلاثة والثمانية منها بجوامع يصلى فيها الجمعة
فأكبرها القرية

ثم الكرخ وهي مدينة مسورة
ثم محلة باب البصرة وهي أيضا مدينة
ولها جامع المنصور
وهو جامع كبير عتيق البنيان
ثم الشارع وهو أيضا مدينة
فهذه الأربع اكبر المحلات.
ولم يبق شيء ما تقريباً من الجانب الغربي
اللهم إلا أضرحة قليلة
وعلى الرغم من أنها لم تبق في شكلها القديم
وإنها مازالت قيمة جداً بالنسبة لتخطيط المدينة القديمة
لان بناءها أعيد في المواضع نفسها
التي كانت تقوم عليها في الزمن الغابر
وهذه الأضرحة هي ضريح معروف الكرخي
والشيخ عمر السهروردي والشيخ عبد القادر الكيلاني
والشيخ الجنيد البغدادي .. وربما قبر بهلول الكوفي
صاحب المثل الشهير

( هذه قبوركم وتلك قصوركم )

الملخصة بعبارة ( ماذا قال بهلول ؟ )

ولسنا في حاجة
إلى ذكر الضريح المنسوب إلى زبيدة زوجة هارون الرشيد
المتوفاة سنة 206هـ / 831م
لان ابن الاثير يقرر في جلاء
أنها لم تدفن في هذا الموضع أبدا
والنقش الذي على الضريح المؤيد لتلك الرواية الخاطئة

والذي وصفه نيبور
يرجع إلى عام 1131هـ / 1718م.
وربط الدراويش الذي بناه قلج ارسلان
وكتب عليه نقش تاريخه سنة 584هـ / 1188م.

كان أهل الكرخ محل سكنى العشائر العربية
ويتصفون بالصفات العربية الأصيلة
من شجاعة وكرم ونخوة وشهامة
ودفاع عن دخيلهم إذ يحمون من يلتجئ إليهم
ويعينونه على مأربه
وكان هذا الجانب من بغداد
لا يخضع لأي حاكم ولاسيما في حكم المماليك
حيث شاع المثل
إثناء حكمهم للعراق عند سلطان أهل الرصافة

(( تره أسويها واعبر لذاك الصوب ))

ضرب هذا المثل لمن يهدد غيره
بعمل إجرامي ثم يهرب
إلى محل بعيد عن متناول الحكومة
وكان أهل الرصافة يطلقون على جانب الكرخ
اسم صوب الكرخ
ويراد به الضفة المقابلة للنهر
ويقال أيضا الصوب العتيق
أو الصوب الصغير
وذاك الصوب
وذاك الجانب وصوب عكيل
لوجود بعض من هذه العشيرة النجدية الأصل في هذا الجانب
وسمى الترك الجانب الغربي من بغداد
باسم قارشي ياقة
ومعناه بالعربية الجانب الأخر
وفي لهجة العراق هذاك الجانب
إي ذلك الجانب .........

وطالما أن الحديث قد جرنا الى ( قبر زبيدة )
عندي القصة الكاملة
وهو فعلا ليس قبر زبيدة ........

بل قبر طفلة


إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
29-03-2011, 12:47 AM
(( الحلقة العشرون ))





http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-e2da1fea35.jpg (http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-e2da1fea35.jpg)


أنشودة ( طلعت الشميسة )

من ( الذاكرة السمعية الشعبية المتوارثة )
ولكن الكثير من الناس ...
يجهل لماذا هي متوارثة إلى ألان .
أكيد يوجد سبب منطقي .
سمعتها صدفة ولكن بشغف ...
سمعتها في طفولتي .
وعجبت أنها متداولة حتى ألان ...
عندما سمعت أبنتي تبارك ترددها
بالنسبة لتاريخ هذه الأنشودة العريقة .
قلت لها تعالي إلى جانبي .
أنا حافظ الجزءالأول فقط منها ............

(( طلعت الشميسة .. على قبر عيشه
عيشه بنت الباشا .... تلعب بالخرخاشة
صاح الديك في البستان .... الله ينصر السلطان ))

لا اعرف إن كانت هذه الكلمات متداولة في البلاد العربية .
ربما فقط في العراق ... لماذا ؟
لأنه ليس من المعقول إن كل ديك في بستان ...
يصرخ لنصرة السلطان ؟

صحيح أنها من الموروث الشعبي ...
وهو يميل إلى المبالغة .
بمرور الأجيال .... لكن الأنشودة هي نفسها
( الخرخاشة ) ...
هي لعبة بسيطة تثير انتباه الطفل
عندما يمسكها و يهز يده بها .
وهذا يعني إن عيشه كانت طفلة صغيرة جدا .
أليس الأمر غريب إن وفاة طفلة صغيرة جدا ...
تدخل في الموروث الشعبي؟
وان كانت ابنة باشا !!!!!
رجل غني وواسع الثراء .. ولكنه متعلق بها .
ويبدو انه بني لها ضريح مميز في زمانه ....
ضرب فيه المثل .
وعندكم دليل بسيط ... ( تاج محل ) .
مع الفارق طبعا في إمكانيات الفرد من الناحية المادية .
تاج محل المكسو بالرخام الأبيض هو تحفة فنية ...
المفارقة ... قبر زبيدة زوجة هارون الرشيد
التي توفيت في بغداد .
وهي بنت أبو جعفر المنصور
ودفنت في مقبرة الشيخ معروف الكرخي
بغداد جانب الكرخ .


http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-2ce8d4ec81.gif (http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-2ce8d4ec81.gif)





حتى ألان يسمى .. ( ضريح زبيدة ) أو ضريح ( زمردة ) .

وهذه مغالطة تاريخية .

هو ليس ضريح زبيدة ... بل ضريح عائشة .
وفي اللهجة العامية في العراق تسمى ( عيشه )
توفيت ... وبني لها والدها ضريح مميز .
كلما تشرق الشمس إلى غروبها ...
يتسلل الضوء لكي ينير ضريحها .
إعجاز عمراني فريد .
ربما يعود تاريخ هذا البناء الفريد ...

إلى أكثر 400 سنة .

هو نفس تأريخ الاحتلال العثماني للعراق .
والخليفة .. كان يسمى السلطان .

زرت هذا المكان ...
ولم أجد إشارة كتابية واحدة
تشير إلى انه قبر زبيدة رحمها الله .
وحتى القائمون عليه أب عن جد ..
يساورهم الشك .

داخل الضريح ... فتحات التهوية والإنارة الطبيعية

وفي نفس الوقت الضوء يدخل ببساطة

وملائم لكل الفصول الأربعة .

وطريقة عمل التهوية

تسمح ببناء أعشاش للحمام !!!!!

ليس من المعقول إن مهندس بارع وفنان يغفل هذا؟
ولكنها رموز ... تشير إلى الطفولة والوداعة والبساطة
وهناك أمر أخر ... توفي هارون الرشيد قبلها .
وفقدت ابنها الأمين الذي قتل على يد المأمون ابن زوجها من أم أخرى .

والمأمون كان غاضب عليها ...
لولا أبو العتاهية الذي كتب شعرا .
بطلب من زبيدة ...

ونال صدى في قلب المأمون ..

الشطر الثاني للأنشودة

(( يا مولاتنا صرفينا
راح الوكت علينا
وشموسنه غابت
وارواحنا ذابت
طلعتي بره
شفتي حبيب الله
بيده قلم فضة
يكتب كلام الله ))

الأطفال فقط هم طيور الجنة .


http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-dc9f79d7ac.gif (http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-dc9f79d7ac.gif)



والحقيقة أن السيدة زبيدة دفنت في ( مقابر قريش )

المحاذية لمشهد الكاظمية في كرخ بغداد
وهذه المعلومة

من الأديب والكاتب الأستاذ إسماعيل علي الشهابي



ولي عودة أخرى حول نفس الموضوع

لكي تكتمل الصورة .

للعلم هذا البناء يعود إلى العهد السلجوقي




والله اعلم

وللحديث بقية في الحلقة القادمة

مع الدلائل والخرائط



خالص احترامي وتقديري

محمد الشاهد
05-04-2011, 12:18 AM
(( الحلقة الحادية والعشرون ))







http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-aabb8c587c.gif (http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-aabb8c587c.gif)


تطلب الأمر مراجعة الخرائط بصورة دقيقة .........
ومع ذلك ... أن الذي ينظر إلى خارطة الكرخ القديمة
التي وضعها الدكتور احمد سوسة
مع صور المسح الجوي لمنطقة الكرخ القديمة حاليا
متطابقة إلى حد كبير
ويبدو من خلال ذلك أن عمر هذه المنارة
لا يقل عن 800 سنة
والسبب يعود إلى وجود منارتين أخرى
واحدة في بغداد الرصافة
وهناك منارة الشمس في مدينة الحلة ..
لها حديث منفصل في حلقة خاصة .

وهناك منارة في مدينة الكفل ( الجفل )
في الفرات الأوسط وهي متشابهة إلى حد كبير
ولكنها بنيت في وقت مختلف .
وفي كل الأحوال والظروف
فأن منارة الكرخ لا تضم رفات السيدة زبيدة أطلاقا .
وهناك أمر أخر يلفت الانتباه ......
أن الكرخ القديمة لم تتوسع مثل توسع جانب الرصافة
وبقيت على حالها !!!؟
ومساحة المقبرة القديمة في جانب الكرخ
مساوية إلى حد ما مع مساحة المقبرة القديمة
في جانب الرصافة
و الأكثر إثارة أن بغداد القديمة
ثلثها مقابر في ذلك الزمن !!!
ومع أزلة الكثير منها ( المتفرقة )
أو ألتي تلامس مشاريع حيوية
مازال الكثير من هذه المقابر القديمة
موجودة في بغداد القديمة إلى يومنا هذا .



http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-3e8d665e9b.gif (http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-3e8d665e9b.gif)



الخريطة الثانية
بغداد الكرخ في أول أدوارها العباسية
من سنة 767م إلى سنة 946م
ولا توجد أي أشارة لوجود المنارة ......


http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-b48a6a7794.gif (http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-b48a6a7794.gif)



الخريطة الثالثة
بغداد الكرخ في الدور البويهي
من سنة 946م الى سنة 1055م
وأيضا لا توجد أشارة لوجود المنارة .



http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-bbbd9745d6.gif (http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-bbbd9745d6.gif)


الخريطة الرابعة
في الدور السلجوقي أواخر العهد العباسي
من سنة 1055م إلى سنة 1258م
والخريطة تشير إلى وجود هذه المنارة في أسفل الخارطة .
وموجودة أيضا في الخريطة الخامسة والسادسة .

أذن هي بنيت مابين 1055م إلى سنة 1258م



http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-d68ddaf612.jpg (http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-d68ddaf612.jpg)




زبيدة زوجة هارون الرشيد
المتوفاة سنة 206هـ / 831م
والذي وصفه نيبور
يرجع إلى عام 1131هـ / 1718م.
وربط الدراويش
الذي بناه قلج ارسلان
وكتب عليه نقش تاريخه سنة 584هـ
1188م.



http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-5a5c895590.jpg (http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-5a5c895590.jpg)



إذن تاريخ النقش صحيح

ويتوافق مع بناء المنارة الثانية في بغداد الرصافة
التي دفن فيها الشيخ الزاهد العابد عمر السهروردي
سنة 1212م والفرق بينهما 24 سنة .
مع الأخذ في نظر الاعتبار
تاريخ أنجاز المنارة
ولا أحد يستطيع تحديد الزمن أطلاقا .







إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
16-04-2011, 12:37 AM
(( الحلقة الثانية والعشرون ))




محلات الكرخ القديمة



http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-455c652c60.gif (http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-455c652c60.gif)


( محلة 1 )



( محلة الشيخ صندل )




مَحلة الشيخ صندل أو محلة العقبة
في العصر العباسي
ولعلها كانت تقع على نشز من الأرض مرتفعة
عنها قليلاً أو كثيراً
قد تكون مثلت لقوم ذاك الزمن عقبة
ولو من باب التمييز بين المحلات .
وكانت ولادة الشاعر المعروف بابن الرومي
تمثل لهم عقبة ثانية
جنباً إلى جنب العقبة الأولى .
كيف لا
وولادة أي شاعر
تمثل مشكلة للمتطيرين من الشاعر والشعر
وخوفاً من قدحه ومدحه
وان في غير محله.
تقع هذه المحلة في الوقت الحاضر
بين محلات عديدة
منها رأس الجسر والفلاحات
والفحامة وجامع عطا وسوق الجديد.
في المحلة دفينها الشيخ صندل واسمه الكامل

(( عماد الدين صندل بن عبد الله الحبشي المقتفوي ))

وسيده الخليفة العباسي المقتفي لأمر الله.
تولى النظر بإعمال الديوان في واسط
في أيام الخليفة المستنجد بالله
ونظر بها مدة وعاد إلى بغداد
في أوائل خلافة المستضيء بأمر الله
ولاه أستاذية دار الخلافة
عاشر شوال سنة
571 هجرية التي تقابل
وظيفة رئيس الديوان السلطاني بل أكثر منها
وهو الرسول
الذي حمل خلع الخليفة
لنور الدين وصلاح الدين الأيوبي
لما عادا الدولة الفاطمية بمصر
وفي عهد الخليفة المستضيء هذا
زاد نفوذ كلمة
الأمراء الأحباش كعماد الدين صندل المذكور
وقرينه مجاهد الدين خالص
وهو الذي رآه ابن جبير الأندلسي
الرحالة في دخوله بغداد سنة 580هـ
الموافق 1184م

وكان صلاح الدين الأيوبي يعظمه في مراسلته
ويمضي رسالته إليه بالأسماء المتواضعة جداً
مثل الخادم صلاح الدين..!!

وبقي في خدمة الدولة العباسية
حتى أواخر القرن السادس الهجري ...
فاستأذن الخليفة الناصر لدين الله
في الاعتزال عن الخدمة لعجزه
والانقطاع لعبادة الله
مع إفراد من الصوفية اختارهم في زاوية له
اتخذها في محلة العقبة المذكورة
فإذن له وبقي فيها
إلى حين وفاته ودفن فيها .

كان معتمداً في قيادة الجيوش.
وكانت وفاته سنة 593هـ
الموافق 1173م تقريباً
في موضع هيأه بنفسه.......
يذكر هذا
أو بعض هذا (فليكس جونس) سنة 1846م
عند زيارته لبغداد.
ذكر هذه المحلة وجامع الشيخ صندل في قائمته.

وفي أواخر عمره
وقد أتعبه الزمن ووطأة مسؤولياته
قدم طلباً للخليفة الناصر لدين الله
للاعتزال عن الخدمة
لطعنة في السن
وكثرة إمراض الكهولة والشيخوخة
وللانقطاع في زاوية الزهد والتقشف والتصوف
في محلة العقبة.

واشترى تربة دفنه في حياته
ومن حرمانه كما يقولون
وهي ألان ملك صرف بلغة هذا العصر
ولا جواز لزوال قبره
والرأي لمديرية التسجيل العقاري
ترى كم وكم من القبور أزيلت
ليس أخرها ما حدث في جامع براثا
من احترام فائق للموتى المدفونين فيه.

والشيخ صندل
لم يكن شيخاً بالمصطلح المعروف عند المسلمين
وإنما ظهرت له هذه التسمية في العصور المتأخرة
وانه كما عرفنا كان حبشياً
وقد بلغ من مراتب الدولة العباسية
الإمارة وأستاذية الدار
وان مدفنه هو تربته
فليس هو بجامع ولا مسجد
وان موضعها
كان يعرف باسم العقبة في أيام العباسيين
ومن بعدهم
ثم ذهب الاسم وبمرور الزمن
جعلت التربة مسجداً جامعاً ومدرسة دينية

وبعد إن اشرف هذا الجامع على الخراب
أمر السلطان عبد الحميد الثاني بتجديد عمارته
وذلك سنة 1309هـ 1891م
فشيد أركانه وعقدت قبة مصلاه
على أربع أساطين من الرخام
وبني إمام المصلى
رواق معقود سقفه بالأجر وبنيت فيه مدرسة
وعدة حجر للطلاب والفقراء والغرباء
وكمل كل ذلك سنة 1311هـ ... 1893م.

ويلاحظ إن اسم المحلة
اخذ يعرف باسم الجامع المذكور
وهو جامع الشيخ صندل
وقد زال اسم المحلة القديم وهي محلة العقبة
وتشمل المحلة إضافة إلى دور السكن
على سوق و علاوي لبيع الحنطة والشعير
أشهرها علوة جواد النجمة
وكذلك أشهر العطارين فيها
كان الحاج حسين أبو ديه
وكان مرجعاً لمن يتعاط العلاج بالإعشاب والبذور
لمن يقصده من المرضى
من إطراف بغداد الريفية
وله كانت شهرة واسعة ودكانه كان قريباً
من جامع الشيخ صندل
ولادته في جانب الكرخ في محلة الشيخ علي
عام 1900م وتوفي يوم 8 كانون الأول 1979م
وعرف بلقب أبو ديه
لبتر يده اليسرى منذ طفولته
لحادث سقوطه من سطح دارهم آنذاك.

تعليق :

(( مقبرة براثا القديمة
طمرت مع توسيع بناء مشهد العتيقة ))


http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-e7dbe687ac.jpg (http://iraqkhair.com/up/uploads/images/domain-e7dbe687ac.jpg)

صورة جوية لمحلة الشيخ صندل
ويظهر إلى يسار شمال ألصورة
قبة تميل إلى اللون البني البرتقالي
وهو مرقد الشيخ صندل .
وفي أسفل الصورة إلى اليسار ساحة الشيخ صندل
المتعارف عليها منذ بداية القرن العشرين
وكانت تضم باعة الطعام البغدادي الشهير .






إلى حلقة أخرى

محمد الشاهد
01-05-2011, 01:21 AM
(( الحلقة الثالثة والعشرون ))





( محلة 2 )





( محلة سوق الجديد )







http://www.arabshare.org/uploads/images/coolarab.com-46a2c9b09e.jpg (http://www.arabshare.org/uploads/images/coolarab.com-46a2c9b09e.jpg)
جزء من خارطة بغداد كما مسحها ورسمها معالي السيد الخوجة
عندما كان رئيس ركن في الجيش العثماني عام 1908م




مَوقعها على نهر دجلة الخالد .
وتقع وسط محلات الست نفيسة وجامع عطا ومحلتي الشيخ بشار والشيخ صندل المقتفوي.
سميت بهذا الاسم إذ كانت فيها سوق كبيرة
عامرة بالبضائع المختلفة كسوق الشورجة ، وللتمييز سميت المحلة بالسوق الجديد.
ويرجع تاريخ هذه المحلة إلى سنة 1772 م.
قبل هذا التاريخ كانت تدعى

بمحلة قصر عيسى
وعيسى هذا هو ابن عم الخليفة المنصور

وكان قد اقطعه هذه المحلة
وما جاورها وكان هناك نهر دارس أصلحه الأمير عيسى .
وقبل إن تسمى بمحلة قصر عيسى
كانت تدعى بمحلة قصر شاه ـ بور الساساني
وتقع بالقرب من صب نهر عيسى
هذا والمشار إليه أنفا
والنهر الدارس الذي ذكرناه كان يدعى بنهر
الرفيل.
ويقابل نهر عيسى رباط
ينسب إلى (البسطامي) وهو احد أشهر الصوفية
واسمه الكامل :

(( أبو الحسن البسطامي ))

والمتوفى سنة 493هـ الموافق 1073م تقريبا .
( كتاب الحوادث لابن الغوطي)

وكان هناك جسر رابط في هذا الموضع والجهة التي تقابله
بقي في موضعه حتى القرن الخامس عشر الميلادي
الموافق للقرن التاسع الهجري تقريباً
ثم أسس على أنقاضه الجسر العتيق

( جسر الشهداء الحالي )

بعد احتلال بغداد من قبل الانكليزي سنة 1918 م
وفي بداية شهر آذار من نفس السنة.
وتقول التقديرات والتخمينات لرجال الآثار والتراث
وغيرهم من المهتمين بتخطيط المدن
إن مصب نهر الرفيل
أو نهر عيسى هذا كان شمال

جامع قمرية

أو جنوبي مدرسة الكرخ الثانوية الحالية
إما جامع قمرية هذا

فقد أنشأه الخليفة العباسي المستنصر بالله
سنة 626 هـ الموافق 1206 م تقريباً
جدد جامع قمرية عدة مرات
وبمراحل زمنية مختلفة
سوى منارته القصيرة نسبياً .............

فقد ابري المجدون لها كونها تعود للزمن العباسي الأول
(ولم يكن أحسن الأزمان)
فبناء الإنسان قبل كل بناء.
على كل حال
ومن المعالم المهمة في هذه المحلة جامع الخنيني
وهو جامع قديم

والدليل على قدمه
وجود وثيقة وقضية
بتاريخ 1238هـ الموافق 1818 م تقريباً.
بعدها قام الحاج عبد الله صالح الخنيني
(من أهالي نجد ) بتجديده
وانشأ مكتبة
رصدت فيها الكتب الدينية
وذلك سنة 1296 هـ الموافق 1876م

وموقعه الحالي في الجهة اليسرى
لجسر باب المعظم الحالي.



http://www.arabshare.org/uploads/images/coolarab.com-b1835afa25.jpg (http://www.arabshare.org/uploads/images/coolarab.com-b1835afa25.jpg)

صورة جوية لجامع القمرية وجامع الخنيني في محلة سوق الجديد




إلى حلقة أخرى



انتهيت اليوم من تحديث حاسوبي الشخصي

العروبي
02-05-2011, 12:42 AM
محمد ... محمد ... استيقض ... افق ... اصح ... الشيعة الموالين لايران يحكمون العراق الان .

محمد ... توقف عن البكاء و اللطم ... اخوتك الان في سدة الحكم .

محمد ... توقف عن الكذب و التلفيق و محاولة تزوير الحقائق ... فلم يعد احد يصدقكم .


محمد ... ابشر فقد استفاق العرب .

محمد الشاهد
02-05-2011, 03:29 AM
كتب العروبي

(( محمد ... محمد ... استيقض ... افق ... اصح ... الشيعة الموالين لايران يحكمون العراق الان .
محمد ... توقف عن البكاء و اللطم ... اخوتك الان في سدة الحكم .
محمد ... توقف عن الكذب و التلفيق و محاولة تزوير الحقائق ... فلم يعد احد يصدقكم .
محمد ... ابشر فقد استفاق العرب .))

احذر الحليم اذا غضب
قال جنابك ما قال في موضوع أخي راجي الحاج
وصبرت على كلامكم ... لان بعض الردود كانت غبية
واترفع أن اكون في مستوى هذا التفكير الضحل
لهذا رجاءا ... لا تعمل بهذا الاسلوب الذي يحط من قدرك
ولا اسمح لك الا برد منتج ... في هذا الموضوع
والحليم تكفيه الاشارة
عندك وجهة نظر خاصة .. اطرحها في موضوع مستقل
لكني اعمل الأن على انجاز هذه الموسوعة
واخذت من وقتي كثيرا

خالص احترامي وتقديري

محمد الشاهد
02-05-2011, 03:36 AM
كتب العروبي

(( محمد ... محمد ... استيقض ... افق ... اصح ... الشيعة الموالين لايران يحكمون العراق الان .
محمد ... توقف عن البكاء و اللطم ... اخوتك الان في سدة الحكم .
محمد ... توقف عن الكذب و التلفيق و محاولة تزوير الحقائق ... فلم يعد احد يصدقكم .
محمد ... ابشر فقد استفاق العرب .))

احذر الحليم اذا غضب
قال جنابك ما قال في موضوع أخي راجي الحاج
وصبرت على كلامكم ... لان بعض الردود كانت غبية
واترفع أن اكون في مستوى هذا التفكير الضحل
لهذا رجاءا ... لا تعمل بهذا الاسلوب الذي يحط من قدرك
ولا اسمح لك الا برد منتج ... في هذا الموضوع
والحليم تكفيه الاشارة
عندك وجهة نظر خاصة .. اطرحها في موضوع مستقل
لكني اعمل الأن على انجاز هذه الموسوعة
واخذت من وقتي كثيرا

خالص احترامي وتقديري

محمد الشاهد
02-05-2011, 05:00 AM
قلت في الحلقة الثالثة والعشرون


انتهيت اليوم من تحديث حاسوبي الشخصي
وقال الذي يقول انه عروبي

(( محمد ... محمد ... استيقض ... افق ... اصح ... الشيعة الموالين لايران يحكمون العراق الان .
محمد ... توقف عن البكاء و اللطم ... اخوتك الان في سدة الحكم .
محمد ... توقف عن الكذب و التلفيق و محاولة تزوير الحقائق ... فلم يعد احد يصدقكم .
محمد ... ابشر فقد استفاق العرب ))


هذا كان تهديد صريح ... فلحت في تخريب جزء
لكن والله لا انت ولا مليون واحد من امثالك قادر على كتم صوتي
أو أن يكسر قلمي ..... يكفي أن هذا الاسلوب يدل على هزيمتك
ويثبت انك انت الذي يبكي ويلطم ويكذب ... حين تجاوزت الصوت النشاز
فما كان منك سوى هذا العمل البطولي
هل هذه هي عروبيتك !!!!!! ؟
لو كنت عربي حقا ... ما استخدمت هذا الفعل
هل هي هذه البشرى التي تبشرني بها !!!
هي هذه الاستفاقة !!!! والله عيب

دعوى للادارة ... أن حاسوبي تعرض للتخريب
بفعل هذا التصرف الاحمق الذي لا ينم الا عن حقد دفين
وعليكم اتخاذ الخطوات التي تمنع تكرار هذا العمل المشين
واخلاقي العالية والسامية لا تسمح لي أن اقول كلاما ربما جارح جدا


مع التقدير

العروبي
02-05-2011, 05:29 AM
محمد لست من النوع الذي اتهاتر فقد خبرت جيدا نوايا من هم على شاكلتك و اعرف جيدا كيف ارد عليهم ردود تليق بهم , و اعرف اين يؤلم , و خير دليل ردك الاخير و ثق باني اعذرك لا بل اشفق عليك , و ما ردي الا محاولة لان افيقك من وهم لا زلت عالقا به تجتره زادا لك .
اعلم يا صاح بان سياسة النواح و ضربني و بكي و سبقني و اشتكى لا تجدي هنا فلا تستخف بالعقول .

محمد الشاهد
02-05-2011, 06:02 AM
شوف كل شي كنت اتوقع الا هذا الاسلوب
انت نجحت في جزء قليل
ولكن والله عيب ...
ولو كنت حليم ما تصرفت هذا التصرف
ولكني اقول حسبي الله ونعم الوكيل

هذا قولي الاخير لك
حسبي الله ونعم الوكيل

محمد الشاهد
13-05-2011, 01:13 AM
(( الحلقة الرابعة والعشرون ))



( محلة 3 )




( محلة الذهب )







http://dc07.arabsh.com/i/02954/03mvyea7vll4.jpg (http://arabsh.com/03mvyea7vll4.html)


صورة جوية لمحلة الذهب

الشارع الذي يخترق منتصف الصورة من الشمال
هو الشارع الرئيسي لمحلة الذهب
وعرضه أربعة أمتار ويقسم محلة الذهب إلى نصفين


محلة من محلات بغداد القديمة

كلما يذكر أسم هذه المحلة في الذاكرة البغدادية ...
يقال أنه كان مرتع للبغاء العلني
وهذه حقيقة مؤكدة وكان ظهور ملامح البغاء في هذه المحلة بداية الأربعينيات
من القرن الماضي
والذهاب أليها تهمة في حد ذاتها
وكلما يذكر أحدهم أنه يسكن محلة الذهب ..

أذن هي وصمة عار له

وأنحسر البغاء تقريبا في هذه المحلة منتصف ثمانيات القرن الماضي
وبعد 2003 لم يعد البغاء موجودا في هذه المحلة
والواقع وبعد مرور أكثر من ستين عاما يبقى أسم محلة الذهب
أشارة إلى التميز إلا أخلاقي .
ويكفي القول أن أحد الذين كان يعملون في هذه المحلة
تم إعدامه في قضية الدجيل .
ولا أريد ذكر أسمه ...... المهم
ولكن هل أحد يعرف تاريخ محلة الذهب ولماذا سميت بهذا الاسم !!!؟


وما حدث للمحلة ظرف بعيدا جدا عن حقيقتها
كونها محلة عريقة
موغلة في التاريخ البغدادي

كانتْ ملكية أرضها تعود إلى عائلة الريزه لي
وهي من العوائل التركية التي استوطنت بغداد
بعد هجرتها من بلدتها المعروفة بالريزه في أواسط الأناضول
وهذه العائلة تقلدت مناصب مهمة في العهد العثماني
وامتهنت إضافة إلى مناصبها الحكومية التجارة والزراعة
وكان لرجالها ولع كبير في إعداد البساتين.
وكان مقر سكناهم في محلة الحاج فتحي وسوق الصفافير في جانب الرصافة
وبعض منهم اتخذ من الكرخ سكناً له.
وسبب تسميتها أنها بيعت بالذهب لأنه من كان يملك المصوغات الذهبية
كان يبدلها بسعر قطعة الأرض ....... ولهذا عرفت باسم (محلة الذهب)

ولكونها قريبة من محلات الكرخ القديمة
وقربها من الجسر العتيق أيضا (جسر الشهداء حالياً)

لهذا فقد فضلوها على الذهب فيقولون عنها (أنها ارض ذهب)
وأخذت تعرف بعدها بمحلة الذهب.


وبسبب انعزالها عن محلات الكرخ
أخذت تسكنها عائلات غريبة عن بغداد ومهاجرة من المحافظات
ويقال أنهم من الغجر والمعروفة في العراق باسم الكاولية
ومن ضمن الشخصيات المشهورة في هذه المحلة
شخصية ظريفة أسمها ( جوهر الشعار )

ومعنى كلمة الشعار في اللهجة البغدادية
كلمة تعني التشبه بالنساء
أو الذي لا يراعي الأخلاق العامة
أو الذي يتصرف تصرفات دونية أو حركات شاذة
أو إفراط في كلمات نابية

ولكن جوهر وأن كان مخنث الطبع ويتشبه بالنساء
ويمارس مهنة الرقص ويحف وجوه النساء
وهذا لا يعني أنه كان إنسان منحرف !!!! ؟
كل ما في الأمر أن هرمون الأنوثة لديه أكثر من هرمون الذكورة
ويشعر أنه أقرب أن يكون أنثى أكثر من أحساسة بأنه ذكر ...
وحمل لقب الشعار

والمشكلة في الشخصية البغدادية أنها تعتبر مثل هؤلاء الناس .. شواذ
في حين أنه من أبرز صفاته الصدق وحفظ الأمانة
ولا يقبل شهادة الزور ولا القيل والقال
إنسان يريد أن يعيش في سلام

عندما سألت والدي عنه وهو العارف بشخصيات بغداد الكرخية
قال لي وهو يضحك :
(( شخصية جوهر محل تندر دائم
على بعض الحركات التي يفعلها وهو يرقص ))

وعندما قلت له : هل ولد في محلة الذهب ؟
قال : لا ... ولد في محلة ..... وينتمي إلى عائلة فلان
شخصية مرحة ودودة ومسالمة ..
ليس لديه أذية على أحد من البشر
ولكن الله خلقه على هذه الشاكلة وهذا ليس ذنبه بل ذنب دلاله
ومخالطة النساء أكثر من الرجال
وكانت النتيجة ( أنسيواني ) ولم تفارقه والثقافة البغدادية لم ترحمه قط
كان على قيد الحياة في عهد عبد الكريم قاسم.
ومن ضمن المفارقات انه كانت هناك تظاهرة جماهيرية
تهتف ضد حكومة الباشا نوري السعيد رئيس الوزراء في العهد الملكي
وكان هتافها

(دكتك يا نوري .... جوهر الشعار ما سواها)

بمعنى دكتك يا نوري .... الذي عملته يا نوري لم يفعلها جوهر الشعار
ومعنى كلمة جوهر ... ليس الجواهر أو الجوهرة
بل تضخيم لحرف الجيم ( جاهر ) ( جهور )
فعندما سمع جوهر هذا القول من المتظاهرين
اخذ يركض منهزماً وخائف معتقداً بأن التظاهرة ضده !!!!!
واختفى عند احد باعه الدجاج اسمه مصطفى.

ومن أشهر بغايا المحلة ( صبيحة العربيه )

وحسب أطلس بغداد أن محلة الذهب هي جزء من محلة سوق العجمي




جريمة في محلة الذهب
من ملفات الشرطة
بقلم الدكتور معتز محيي عبد الحميد 24/10/2007


كان شرطة مركز الجعيفر وضباطه يعرفونه حق المعرفة
و يبتسمون كلما شاهدوه
وربما استدعاه احدهم وتجاذب معه إطراف الحديث ليروح عن نفسه من متاعب العمل ..
كان اسمه
(عباس كزة)

بلا عمل يروح ويغدو طوال اليوم بملابسه الرثة
ويصيح بألفاظ غير مفهومة .. فتره يدور في درابين ( أزقة ) محلة الذهب والشيخ صندل
وهو محزم على الدشداشه فيلاحقه الصبيان والأولاد ويرددون

(عباس كزة .. بيك اهزة ) ............


فيلاحقهم عباس ويرقص على النغمة وعلى تصفيق الصبية وهز ردفيه ..
وأصبح عباس حديث المحلات والدرابين في جانب الكرخ.. وغيرها
وان كان بعضهم يتحدث عنه بكثير من الحسد .
ليس بسبب انه غير مضطر للعمل وانه يحصل على قوته وملابسه من إحسان الآخرين
وإنما لان (عباس كزة ) كان قد تزوج منذ فتره بفتاة صغيره رائعة الحسن

ظهرت فجأة في محلة الذهب ..
ولا يعرف أحدا من أين أتت هذه الفتاة

لان هذه المحلة تضم سمسارات الجنس الرخيص
واللقطاء والشاذين وبنات السبيل و الكيف !..
وكيف رضيت به زوجاً .. وحدث تغير في أحوال عباس ..
فقد دخل مركز الجعيفر ذات صباح وهو يصرخ ويهلل ثائراً
سأله الضابط متندراً: ماذا بك يا عباس !..
صرخ عباس ..ضربتني .. وطردتني من المنزل !
سأله الضابط مندهشاً : من ؟.
قال عباس : زوجتي... ( الـــ )
سأله الضابط : ولماذا تضربك وتطردك من بيتك ؟ .
قال عباس :
(( أنها تريد إن تنفرد بأحد الجيران في بيتنا
ولا ترغب في إن أكون بالبيت حتى لا أضايقها ..))

استغرق الضابط في الضحك من غرابة الموقف .
وسأله : وماذا تريد .. هل تريد ان نقبض على جارك وزوجتك ؟
ظهرت علامات الذعر على وجه عباس ..
صاح :لا.. ستغضب زوجتي اذا حدث ذلك ..
وقد تحرمني من دخول المنزل إلى الأبد ..
سأله الضابط : إذن ماذا تريد؟..
قال عباس : إن تطلب منها إلا تفعل ذلك ..
قال الضابط : لماذا إذن لا تطلقها يا عباس وتستريح ؟..
قال عباس : إنا أحبها .
قال له الضابط : إذن صارحها وقل لها ان ما تفعليه ليس من الصواب في شيء ..
اخبرها انك تحبها ..
ولا أظن أنها ترضى بالإساءة إليك ..
ورغم إن عباس كزة لم يقتنع بهذا الكلام ..
إلا انه غادر مركز الشرطة وهو يغمغم بكلمات غير مفهومة
لكنه عاد ليظهر في اليوم التالي ..
وهو يصرخ في وجه كل من يقابله ..
قائلاً : سأشتري مسدساً .. وسأقتله
سألوه ..
من هو الذي سوف تقتله .. قال عباس : الرجل الذي يتردد على منزلي .
فانصرفوا عنه غير عابئين بتهديده ..
فهو مخبول لا يدري ماذا يقول ... لكن سكان المحلة ..
روعوا ذات مساء بصوت طلقة نارية تمزق صمت الليل ..
وعندما أسرعوا إلى مصدرها ..
كانت أتيه من داخل بيت عباس كزة وجدوا رجلاً يرقد على الأرض ..
غارقاً في دمائه .. وقد لفظ أنفاسه الأخيرة ..
وعندما حاول بعضهم إسعاف الرجل فوجئوا بصوت في الظلام
يقول : لا تتعبوا أنفسكم .. فقد مات
والتفتوا ليجدوا عباس كزة يبرز من الظلام وبيده مسدس ..
وسرعان ما حضر رجال شرطة الجعيفر
والقوا القبض عليه .. والذي اعترف بجريمته ببساطة شديدة .
وقال : إنا الذي قتلته ..
لقد سبق إن شكوت من تردد شخص مجهول على بيتي إثناء غيابي ..
انه لا يحق له التسلل هكذا في جنح الظلام الى بيتي ..
كنت نائماً وشعرت بمن يفتح باب البيت
فهرعت إلى المسدس الذي اشتريته من سوق الشواكة
وصحت فيه فلم يرد فأطلقت النار عليه
لم أكن اقصد قتله بل كنت أريد تخويفه .. لكن الرصاصة اخترقت رأسه فمات .
وبدأ التحقيق مع عباس كزة .. سأله ضابط التحقيق :
(( هل كانت لزوجتك علاقة بأشخاص آخرين ؟ ))
قال بأسى : نعم
ولماذا لم تحاول الانتقام منهم جميعاً ؟..
لم أكن استطيع التصدي للجميع .. وعندما حصلت على المسدس تشجعت
وحدث ما حدث..
هل تريد اتخاذ الإجراءات القانونية ضد زوجتك.
لا..
لماذا ؟..
لأني أحبها .. !
وقام قاضي التحقيق باستدعاء زوجة عباس .. فجاءت
صبية في العشرين .. باهرة الحسن
تبدو من عينيها نظرات ...... حادة تنم عن ذكاء شديد .
سألها القاضي : ما هي معلوماتك عن الحادث
قالت : لا اعرف شيئاً .. فقد كنت نائمة واستيقظت على صوت رصاصة
اعتقدت إن لصاً تسلل إلى البيت .. فصرخت
وهرعت لأجد زوجي واقفاً ممسكاً بالمسدس وعلى الأرض كان يرقد القتيل .

إلا تعرفين شخصية القتيل ؟
أبدا ..

زوجك يقول إن القتيل كان قادماً إليك في جنح الظلام
وانه كان على علاقة غير مشروعة بك !!! ؟
زوجي مخبول .. يقول ما لا يعني أو يفهم.
لقد سبق إن اتهمك بأنك على علاقة بآخرين ؟
الم اقل لك يا سيدي انه مخبول ..
ولا يعرف ماذا يقول !..
كانت كل الظواهر تشير إلى إن جريمة عباس لا تعدو إن تكون حادث دفاع عن الشرف ..
لكن ضابط الشرطة كان يخامره إحساس غامض
بان في الأمر شيئاً غير منطقي ..

ومضى ضابط التحقيق المكلف بالقضية
بالبحث عن شخصية القتيل بواسطة بصماته
لأنه لم يعثر معه على ما يفيد شخصيته الحقيقية ..

ولم يتعرف عليه احد من سكان المحلة
وكان قاضي التحقيق قد قرر حبس عباس عدة أيام ..
ثم قرر بعدها إرساله الى مستشفى الشماعية للتأكد من سلامة قواه العقلية ..
لحين تقديمه إلى المحاكمة بتهمة القتل للدفاع عن الشرف ..
وترك غياب عباس عن المحلة فراغاً فلم يشاهد يتجول في الشوارع
وخلفه الأطفال في مظاهرة كبيرة ..
حتى حدثت مفاجأة لم تكن في الحسبان ..
أخيرا تمكن ضابط التحقيق من تحديد شخصية القتيل
وكانت المفاجأة انه ابن عم زوجة عباس ..
وهو مزارع ثري ويملك أراضي زراعية في الحبانية
وأكدت المعلومات إن القتيل
وهو أعزب ليس من ذلك النوع من الرجال الذي يقيم علاقات غرامية محرمة

ومضى ضابط التحقيق إلى قضاء الحبانية ليجمع خيوط القصة ..
وفي النهاية تمكن من الحصول على الحقيقة المثيرة ..
وكشف غموض الجريمة ..
اكتشف ضابط التحقيق إن الجريمة لم ترتكب بسبب مغامرة غرامية للقتيل
أو علاقة غير مشروعة كانت بينه وبين ابنة عمه زوجة عباس ..
وإنما هي جريمة قتل مدبرة بعناية وسبق إصرار وترصد ..

اكتشف الضابط إن الوريث الوحيد للقتيل هي ابنة عمه
زوجة عباس كزة وان ذهنها الشيطاني تفتق عن التخطيط لارتكاب الجريمة البشعة
كي ترث ثروة وأراضي ابن عمها ..
ووضعت خطتها مع زوجها المجنون !..
فاتفقت معه على إن يختلق روايات كاذبة عن علاقات مشبوهة بينها وبين بعض الرجال ..
وعن عزمه على الانتقام دفاعاً عن شرفه ..
ثم أرسلت زوجها إلى ابن عمها ليزعم له ان خلافاً حدث بينهما ..
ويرجوه الحضور للإصلاح والتوفيق بينهما ..
واقتنع المسكين بالقصة الوهمية
وسافر ليصلح بين ابنة عمه وزوجها وسقط في الفخ الشيطاني ..
وبدلاً من إن يستقبلاه بالترحيب وجد رصاصة الغدر تنتظره فسقط قتيلاً ..

تم جلب عباس من مستشفى الشماعية مع تقرير اللجنة الطبية المختصة
فتبين انه سالم لقواه العقلية ..

وانه ممثل بارع ويؤدي دوره كرجل مجنون بإتقان..!

وأحيل الاثنان إلى محكمة جنايات الكرخ
وقضت المحكمة بالإشغال الشاقة المؤبدة على الزوجة
وعلى عباس كزة ..
وهكذا انتهت أسطورة عباس كزة من محلة الذهب..


إلى محلة أخرى

محمد الشاهد
26-05-2011, 04:33 AM
(( الحلقة الخامسة والعشرون ))



( محلة 4 )




( محلة الشيخ بشار )






http://dc10.arabsh.com/i/02996/08qw4mfpw3i9.gif (http://up.anavip.net)


http://dc09.arabsh.com/i/02996/ln8qk9smfb5d.gif (http://up.anavip.net)


http://dc09.arabsh.com/i/02996/fu4jcw4u9h0l.gif (http://up.anavip.net)
كما رسمها معالي الخوجة محمد رشيد
عندما كان رئيس ركن في الجيش العثماني عام 1908م




من محلات الكرخ القديمة
وحدودها محلة رأس الجسر من جهة اليمين
ومحلة سوق الجديد من اليسار
ونهر دجلة من الشمال
ومحلة الشيخ صندل من الجنوب
وهي محلة موغلة في القدم اخذ اسمُ هذه المحلة من دفينها المشهور
باسم الشيخ بشار ...........
واسمه الكامل هو :

( أبو الحسن علي بن محمد بن بشار الزاهد )
وهو من أهل القرن الرابع الهجري توفي سنة 311 هجرية ـ 891 ميلادية.
وكانت المحلة تعرف قبل هذا باسم محلة العقبة

لكن الرحالة فليكس جونس لم يذكر هذه المحلة
في قوائمه وخرائطه المؤرخة لسنة 1846 م
ولكن ورد ذكر لها في المحكمة الشرعية اعتباراً من سنة 1187 هجرية
قيل ان محلة الشيخ بشار كانت تدعى في زمن بني العباس

( بستان النجمي )

وقيل العقبة كما أسلفنا
والصعوبة تبرز للباحث والمؤرخ والدارس او المهتم بالتراث والتاريخ
هذه التداخلات بين المحلات البغدادية المختلفة
ما يصعب على الجميع فك كل هذه التداخلات والتشابكات بين هذه المحلة وتلك
ناهيك عن التقسيمات الإدارية الحديثة
وكم محلة أدمجت في غيرها وأجزاء من محلة تجدها محلة قائمة لذاتها
وذلك لبعد الشقة بيننا وبين العصر العباسي
واختلاف أدوات القياس
فالفرسخ عندهم اكبر الاقيسة
والاجتهادات كثيرة
وقد حاول احدهم إن يقرب الفرسخ إلى الكيلومترات فجعلها ثمانية كيلومترات
وأخر قلل منها وأخر زاد عليها
وهلم جرا.. وبستان النجم أو النجمي
يتصل بقصر عيسى
وهو (الأمير عيسى بن علي) احد أعمام المنصور
وبالقرب من قصر عيسى مربعة معروفة باسم مربعة القطانين ،
وهذه المربعة غير المربعة المعروفة في رصافة بغداد.
وفي زاوية من زوايا هذه المحلة نزل فيها الرحالة المشهور

(ابن جبير)

وأقام فيها مدة من الزمن حسب ما ذكره في كتاب رحلته التي قام بها.
وقد أسهم المحقق الراحل المرحوم يعقوب سركيس
ما كتب عن هذه المحلة في العديد من مقالاته وبحوثه.
وكان قبر الزاهد بشار يقع في وسط هذه المحلة
وبالقرب تماماً من نهر دجلة .
وعند فتح الشارع الممتد من رأس الجسر العتيق
(جسر الشهداء حالياً) ..إلى محلة الجعيفر
أصابت استقامة هذا الشارع قبر هذا الزاهد الكبير .
ونقلت رفاته إلى مقبرة الشيخ الزاهد معروف الكرخي ......
وفي محلة الشيخ بشار يشتهر أصحاب الصاج
وأصحاب الصاج هم باعة الخشب الصاج وكانت حظائرهم عند مشرعة الصاج
التي هي على تقديرنا مشرعة بيت النواب
وأشهر ما في محلة الشيخ بشار مسجد الشيخ بشار
وقد انهارت أركانه في سنة 1310هـ / 1892م فأقامه بعض أهل الخير
وأخر تجديد له سنة 1948 م
ولم يبق منه سوى مسجد صغير.
كما اشتهرت المحلة بالخلاف الذي جرى حول ملكية إحدى دور المحلة
والتي سكنها بنو البهائيين الميرزا حسين المازندراني
المللقب بـ البهاء بين سنة 1835 ـ 1863 م والذي دعا إتباعه

إلى إن يتخذوها كعبة يحجون إليها !!!!!!!!

وفي موضعها ألان حسينية الشيخ بشار
ولكن نتيجة إقامة الدعوى والمرافعة في المحاكم رجعت إلى أصحابها
حيث تبرعوا بها وجعلوها وقفاً خيرياً
وهي ألان تقام فيها الصلاة والتعازي
وتنشد فيها القصائد إثناء إقامة المأتم الحسينية.
والحسينية تشيد تبركاً باسم الإمام الحسين سيد الشهداء عليه السلام
وكما جاء في قرار المحكمة:
إن هذه الدار المرقمة 165/ 1
وقف باسم سيدنا الحسين بن علي عليه السلام
على إن تكون مأوى زائري الأئمة والمترددين والمنقطعين
ولا يتبين أن العبادات واجبة كانت أم مستحبة
كإقامة الصلاة وتلاوة القرآن وتدريس العلوم الدينية
وإقامة العزاء
والتعزية والفواتح وغيرها بشرط إن لا يتجاوز السكنى
فيها لأحد بأكثر من ثلاثة أيام
وان المتولي عليها ثلاثة عشر شخصاً
كما ينطق بذلك الإعلام الصادر من محكمة الشرعية الجعفرية
بتاريخ 26 ذي القعدة الحرام سنة 1341هـ
وسند الطابو المؤرخ 5 ذي الحجة الحرام سنة 1344هـ
وان الدار الأخرى الملاصقة لها المرقمة 1/ 167 تابعة لها
وتولية بموجب أعلامات الوقفية الصادرة من محكمة بداية بغداد
ومن محكمة الشرعية الجعفرية
المؤرخات 5 شباط 1922 و7 كانون الثاني 1921
و11 كانون الثاني 1926 وإعداد 5/ و11 و 3 و 129
وسند الطابو المؤرخ 3 شعبان سنة 1345 وكذا يتبعها
كلما استخرج منهما
من الدكاكين وغيرها وقفاً وتولية.
وأشهر ما في محلة الشيخ بشار بيت النواب المطل على نهر دجلة
بين أخر المقاهي التي عن يمين القادم من الجسر
وبين الشريعة المسماة بشريعة بيت النواب
التي كانت تسمى مشرعة الصاج بزمن أواخر العباسيين
وهو يعود لمحمد تقي وإخوانهم النواب بتشديد الواو
لقب رسمي يعادل رتبة وزير
كانت تطلقه الحكومة البريطانية في الهند على بعض من زعماء الشيعة الهنود
ومنهم عائلة النواب الشهيرةالتي سكنت بغداد بجانب الكرخ
مجاور إعدادية الكرخ للبنات
وقد أزيل وبنفس مكان مستشفى الولادة حالياً
قبل الحرب العالمية الأولى
وكانت موجودة هناك منذ أيام داود باشا
ومازال إفراد هذه العائلة موجودين في مدن عدة من العراق
أهمها الكاظمية وكربلاء
وكانت ترسل إليهم من الهند واردات أملاكهم القائمة هناك.
وعن بيت النواب تحدث الوفد العمالي اللبناني
الذي أم العراق في 19 تشرين الاول 1933 للمشاركة
في الحفلة الأربعينية الكبرى
المقامة في بغداد عصر الثلاثاء 24 تشرين الأول 1933
لتأبين الملك فيصل الأول
وقال عن قصر النواب !!!!!!!
قصر جميل على ضفة دجلة الغربية في محلة الكرخ
تزينه الابهاء الواسعة والرياش الفاخرة وهؤلاء النواب هنود تنازلوا
عن ملكهم واملاكهم حين احتلال انكلترا الهند
مقابل معاشات ضخمة يتمتعون بها
وهم أصحاب ثروة ونعمة أضافية
وقد زانهم الله بأخلاق سامية وآداب عالية.
تنسب هذه العائلة
إلى محمد علي خان النواب

الذي توفي يوم الثلاثاء 14 ربيع الأول سنة 1287هـ / 1871 م
وكان احد نواب الهند المقيمين في بغداد
وهو أول من ورد بغداد من هذه العائلة المعروفة في بغداد والكاظمية
والمعروف عن محمد علي خان نواب
انه سيد علوي النسب ويعرف بـ ( سيد علي خان ) وهو عم احمد أغا ونادر أغا إل النواب.
وكان أبوهما وزيراً في دولة واجد علي شاه في الهند في مدينة لكناهو
وهذا الشاه ابن عم سير إقبال الدولة ابن النواب شمس الدين حيدر ابن سعادة علي خان.
ولعائلة النواب أملاك كثيرة
منها أملاكهم في الكرخ الواقعة بين إعدادية الكرخ للبنات
وبعضها من ارض مستشفى الولادة
وكانت هذه المنطقة تعرف بـ منطقة بيت النواب
وضفاف نهر دجلة المطلة عليها بيوت ال النواب
تعرف بـ شريعة النواب
ومن أغاني أيام زمان في بغداد هي :

بشريعة النواب يسبح حبيبي
وبجاه خضر اليأس هو نصيبي

وهناك محلة واسعة في الكاظمية
تعرف بـ محلة النواب تنسب لهذه العائلة أيضا

والمعروف أن العلامة المجاهد آية الله
الشيخ محمد جواد البلاغي
( 1282 ـ 1352 ه‍ )
قام تحريض علماء الدين وإثارة الرأي العام ضد البهائية في بغداد
وإقامة الدعوى في المحاكم لمنع تصرفهم في الملك الذي استولوا عليه
في محلة الشيخ بشار في الكرخ
واتخذوه حظيرة لهم لإقامة شعائر الطاغوت
وقضت المحاكم بنزعه منهم
واتخذه ( رضي الله عنه ) مسجدا تقام فيه الصلوات الخمس


وحسب إحصاء عام 1947م
كانت تبلغ مساحة هذه المحلة حوالي 15 دونم تقريبا
وعدد نفوسها 1789 نسمة بما يعادل 119.1 للدونم الواحد
وعدد الدور والعقارات 177 ويشغلها 1484 نسمة و304 نسمة
هم من الضيوف على سكان الدور أو العقارات
أو أصحاب المتاجر والحرف والباعة
من أشهر شقاوات محلة الشيخ بشار
القاتل المحترف
(عبد الأمير الأسود)

الذي اختطف فجأة ولم يعثر عليه احد وانقطعت إخباره
بعد إن لمعت أضواء شقاوته في عالم الإجرام
ويقال انه قتل أو هرب إلى إيران

ومن أشهر صانعي المرطبات في الكرخ (زبالة) ودكانه في محلة الشيخ بشار
جوار الحلواني الحاج جواد الشكرجي
ثم انتقل أخيرا إلى جانب الرصافة
جوار مقهى حسن عجمي مضروب به المثل فقيل
(دندرمة زبالة)





إلى محلة أخرى

محمد الشاهد
31-05-2011, 03:30 AM
(( الحلقة السادسة والعشرون ))




( محلة 5 )





( محلة جامع عطا )







http://dc15.arabsh.com/i/03011/1f6hv3xdt4m6.gif (http://up.anavip.net)
من خرائط بغداد القديمة ( محلة جامع عطا )


وتقع وسط سبع محلات كرخية
من الجنوب محلة الفحامة ومحلة المشاهدة
ومن اليمين محلة الشيخ صندل
ومن اليسار محلة الشيخ علي ومحلة سوق حمادة
ومن الشمال محلة الست نفيسة ومحلة سوق الجديد
محلة صغيرة ....
وتبلغ مساحتها 22 دونم حسب إحصاء عام 1947م
وعدد نفوسها 2922 نسمة
بينما يبلغ عدد دورها قرابة 283 دار سكني

وهي محلة من محلات بغداد القديمة
و أزيلت أكثر معالمها عند إنشاء جسر باب المعظم
في سبعينيات القرن الماضي
وما بقي من أراضيها صارت جوانب
أو مقتربات لهذا الجسر الجديد مقارنة ببقية جسور بغداد
نسبت المحلة
وسميت باسم جامعها المعروف بجامع عطا
إقامته عائلة معروفة باسم إل عطاء
من وجهاء وتجار الكرخ
وقد اشتهرت المحلة أيضا بكثرة المقاهي المعروفة
بمقاهي عكيل أو عقيل النجدية
التي واطنت هذه البقعة الكرخية في القرن الثاني عشر الهجري
الموافق الثامن عشر الميلادي.
ومن أشهر رجالها الحاج محمد إبراهيم
احد البارزين في الكرخ من بغداد في تعليم التلاميذ الصغار
حفظ القرآن الكريم وترتيله
وكذلك القراءة وحسن الخط والحساب
وما الى ذلك من أصول التعليم في أوائل القرن العشرين
إما ولده فقد كان أديبا وشاعرا
ولهم في دارهم غرفة واسعة مخصصة للكتب
احتوت رفوفها على أمهات المراجع في اللغة والتاريخ والأدب
مع مجموعة نادرة من المخطوطات و دواوين فحول الشعراء العرب
ومن ضمن البارزين من رجالها ......

المرحوم القارئ الشيخ عبد الفتاح معروف ظاهر
وينتمي إلى عشيرة عنزة
ولد في بغداد بالكرخ في محلة جامع عطا سنة ١٨٩١ م

واخذ المقام من الملا جاسم سلامة
و من السيد محمد السيد عبد و غيرهما.
سجل عدة مقامات في الاسطوانات في فترة شبابه
في عشرينات القرن الماضي
منها الخنبات و المنصوري و الأوج و المثنوي
و الاورفه و الحجاز ديوان
ثم توجه بعدها إلى التلاوة و الموالد و الإنشاد الديني.

اخذ مسائل المولد النبوي وأصوله من الملا عثمان الموصلي
و كان من كبار قراء القرآن الكريم و حفظته المجودين.
توفي سنة ١٩٨٩م

وكان مقهى الخراز ( أو عبد الله ابو ماشة ) والمعروفة بسعتها
وجنينتها التي تتوسط باحتها الصيفية
ملتقى بعض الشعراء والمطربين وقراء المولود النبوي والمقامات ...
عصر أيام الخميس و كلما كان ذلك متاحا
وكان من بين هذه الصفوة
الشعراء ( خضر الطائي ) و ( خليل الخشالي ) و ( عبد المجيد الملا )
و( علي الشجيري ) و ( جبوري النجار ) و
( عبد الصاحب الملائكة ) و ( بسيم الذويب )
وغيرهم إما من المجموعة الثانية .........
فكان ( عبد المنعم أبو السعد ) و ( عبد الفتاح معروف )
و ( عبد المنعم السيد علي )
و ( حسن خيوكة ) و ( مجيد العاني ) وآخرين
و في ذات مرة
قال المطرب الكبير حسن خيوكة
انه اتفق مع الموسيقار جميل بشير وفرقته
التي كانت مكونة يومها من ( منير بشير )
وأبن منير بشير هو زوج الفنانة الجزائرية ( فله )
و ( خضير الشبلي ) وعازف الناي الشهير ( خضر اليآس )
و ( حسين عبد الله )
على مرافقته في قراءة وتسجيل بعض المقامات .....

ومن الأسر العلوية التي مارست مهنة القزاز
أسرة السيد خليل
كذلك من تلقب بلقب القزاز
أسرة المحامي عدنان بن جعفر ألأمين العنزي
حيث تلقب جده
( الحاج أمين قدوري بن رميض العنزي
من ضنا مسلم من فروع العبدله )
ومساكنهم محلة جامع عطا في الكرخ
وهو من شخصيات بغداد ومن مؤسسي غرفة تجارة بغداد ..
ومنها الحاج عبد الكريم أبو البرنوطى الدباغ
ولد سنة 1271هـ وتوفى سنة 1331هـ

والواقع أن محلة جامع عطا
من المحلات الكرخية المتميزة في أثراء تاريخ بغداد
في مختلف أنواع الإبداع الأدبي والتراثي والفني








إلى محلة أخرى

محمد الشاهد
09-06-2011, 12:35 AM
(( الحلقة السابعة والعشرون ))





( محلة 6)





( محلة الفلاحات )







http://dc09.arabsh.com/i/03036/faek7qdyznyc.gif (http://up.anavip.net)


من محلات بغداد القديمة في صوب الكرخ .
وعباسيا تعتبر هذه المحلة
كأحد أجزاء محلة ( قطفتا ) المترامية الإطراف
موقعها بين الفحامة والشيخ صندل ورأس الجسر
وسوق العجمي .....



أخذت الاسم من عشيرة الفلاحات الدليمية
والتي نزلتها في زمن العصملي ( العثماني )
وأشار إليها الرحالة فليكس جونز في قائمته سنة1846م.
ووصفها بأنها محلة قائمة بذاتها
لكنها وببعض أراضيها تخلو من العمران.
وكانت زراعية
كما يظهر في المقطع من الخارطة
والفلاحات ... ليس لهم جد أسمه فلاح
ولكنهم يفلحون في كل غزوة ويفلح من يجاورهم
عشيرة عربية أصيلة كريمة
وهي من عشائر الدليم واعتبروا نسبا إلى قبيلة شمر
وهم ينتشرون في مدينة الفلوجة وفي الطارمية
وكذلك في ديالى وفي بغداد ( الكرخ القديمة )
وسميت المحلة باسم التي يقطنونها بــ ( الفلاحات ) ......

وحسب إحصاء عام 1947م تبلغ مساحتها أكثر من 25 دونم عراقي
وعدد سكانها 3965 نسمة وعدد دورها 418 دار

كانت تسمى بــ (قطفتا ) في الخارطة لمنطقة بغداد
أواخر العهد الساساني وأوائل العهد الإسلامي
ويشير المؤرخون
إلى إن هذه المحلة العباسية كانت تضم محلتي الفلاحات والفحامة
وان اسم ( قطفتا ) هو اسم إسلامي
يشير إلى ما كان فيها من بساتين مثمرة دائمة القطوف
وفي عام 1974 قررت أمانة بغداد فتح شارع حيفا
وهو الشارع الطولي الرئيسي في الكرخ وتم استملاك دور الفلاحات
ثم هدمها وضم المحلة الجديدة
ولم يبق سوى قطع صغيرة من المحلة القديمة .
سوق الفلاحات (علاوي الفلاحات )
ويعد من اكبر أسواق جانب الكرخ من بغداد
وأهم أصحابها السيد محمد عارف
والد الرئيس الأسبق للجمهورية العراقية عبد السلام عارف وعبد الرحمن عارف
ويقع هذا السوق على امتداد الحدود الشرقية لمحلة الفلاحات
ويبدأ من حدود محلة الشيخ بشار جنوبا
وينتهي في محلة الشيخ صندل شمالا
وان القسم الشمالي من السوق الذي يضم سوق الخضر واللحوم
والبزازين والعطارين يغطيها سقف من الخشب والجينكو ( الصفيح )
اما باقي السوق وخصوصا علاوي الحبوب فانها مكشوفه .
ويعتبر هذا السوق والمشهور بسوق علاوي الفلاحات
في جانب الكرخ اكبر سوق
ويليه سوق الشواكة حيث يمتاز بطوله وامتداده المستقيم
وتتركز فيه اكبر علاوي الحبوب في بغداد
والتي تحتوي على انواع الحبوب العراقية مثل الحنطة والشعير والذرة
والعدس والماش والهرطمان والرز وغيرها .
حيث تجلبها القوافل الطويلة للعراق والتي تدخل من حدود بغداد الغربية
قادمة من أرياف العراق
وحقولها مجتازة شارع الشيخ معروف الكرخي
ومنه محلة سوق العجيمي
ثم تخترق هذه القوافل الشارع الرئيسي لمحلة الفلاحات
فتحدث فيه هرجا ومرجا وصخبا وغبارا ورعبا
لتصل مستقرها
وسط سوق علاوي الفلاحات
ثم تعود على الطريق نفسه بعد إفراغ حمولتها .

إن أشهر علاوي الحبوب كانت في هذه السوق الكبيرة
هي علاوي ( ال طبرة ) و ( ال شبيب ) و ( ال خير الله )
وغيرها من الأسواق
التي يملكها تجار سكان الفلاحات .
ويضم أيضا سوق الخضر والفواكه واللحوم
وسوق البزازين وباعة الأقمشة
والندافين ( حلاج القطن )
وباعة البسط والفجج ( وهي صناعة يدوية تشبه عمل السجاد )
والفرش واللحفان
( صناعة الأغطية التي يتلحف فيها البشر اتقاء البرد )
والألبسة
وخصوصا البسط الجنوبية المزخرفة والملونة
وسوقا للحرف الشعبية
كالنجارة والحدادة والسباكة والسمكرة والجراخة
وصناعة الجاون والهاون والمناخل
والحبال والعباءات والفوط والجراغد وصبغ الملابس
والأحذية وكل أدوات المطبخ
وسوقا للعطارين
وسوقا لورش صناعة المواد الغذائية
(( الخل والطرشي والحلويات والمربيات
والدبس ( عصير التمر ) وكل العصائر ))
بالإضافة إلى صناعة المياه المعدنية
مثل النامليت والصودة والسيفون ........ وتوجد أيضا ماكنة طحين كبيرة .

وكان الراحل (محمد عارف )
احد أصحاب دكاكين البزازين ( الأقمشة ) وله محل متواضع
وذكرته في تحقيق عرش وصولجان
وكيف غضب من ولده عبد السلام
بسبب مقتل العائلة المالكة وهو الذي قال له ما قلته في التحقيق
وكذلك الراحل ( الحاج أمين عبد اللطيف البزاز )
شقيق رئيس الوزراء الأسبق
عبد الرحمن البزاز



http://dc09.arabsh.com/i/03036/0ptgl49pmq9j.gif (http://up.anavip.net)
رئيس الوزراء العراقي السابق عبد الرحمن البزاز


وعلوة ( خير الله ) والد وزير الخارجية الأسبق إسماعيل خير الله
وغيرهم من عوائل بغداد .
هذا السوق امتداد للسوق العباسي القديم
حسب ما ذكره المؤرخون عن أسواق التجار في بغداد في العصر العباسي
والتي يرجع عهدها إلى بداية تأسيس السوق
وكانت تسمى بـ ( السوق العظمى )
وكان طولها فرسخين وعرضها فرسخ واحد.
حسب الحساب في ذلك الزمن

( لعبة الكسار )

بسكون الكاف لعبة غريبة ونادرة
يتبارى فيها شباب محلتي (الفلاحات والفحامة)
بجانب الكرخ من بغداد القديمة .
وكانت من الألعاب الخشنة !!!!؟
مباراة بين فريقين من شباب المحلتين وصبيانها كما تتبارى فرق كرة القدم
واللعبة هذه أو المعركة !!
تجري بناءاً على اتفاق بين فريقي المحلتين
بعد تحديد صباح يوم الجمعة في فترات متفاوتة خلال السنة
وذلك لاستعراض قوة شباب كل فريق تجاه الآخر
اذ كانت ساحة المباراة تقع في فضاء بين حدود المحلتين
بين ... مكينة الهندي (معمل الثلج)
وأحيانا كان موقع المباراة في الفضاء الواسع
الذي يمتد بين مستشفى العزل (الكرامة) حالياً وبين مقبرة الشيخ معروف
الذي يقع غرب المحلتين .
ويتهيأ كل فريق بان يحمل كل من إفراده أكياسا صغيرة
يضعون فيها كمية من حجارة (كسر الطابوق)
والحصى حيث يحمل كل منهم بيده آلة رمي الحجارة
ويسمونها (المعجال) ويسميها البعض (المنجنيق اليدوي) .
والمعجال هو عبارة عن حبلين قصيرين
يبلغ طول الواحد منها 50 سم تقريباً
وتربط بينهما قطعة صغيرة من النسيج بحجم وشكل الكف
تسمى (طاسة المعجال)توضع فيها الحجارة
لرميها على الخصم بواسطة المعجال
وان هذا المعجال كان يصنع غالباً من حياكة خيوط القطن الملونة .
وعندما تبدأ المباراة
او المعركة
تقف مجموعة كل فريق تجاه الفريق الآخر
تفصل بينهما ساحة المعركة .
وبإشارة من احد الفريقين يبدأ رمي الحجارة بينهما بالمعاجيل (جمع معجال) .
ثم يحاول كل منهما الهجوم على الفريق الخصم
وتشتد المعركة بينهما بالرمي للحجارة التي يحملونها بأيديهم
أو بمعاجيلهم حتى يفرغ خزين الأكياس من الحجارة
فيلجأ كل فريق إلى الحجارة المنتشرة في ساحة المعركة
التي رميت بالمعاجيل
فيلتقطونها من الأرض يرمونها على خصمهم بالأيدي
بعد إن يقترب الفريقان من بعضهما .
وبطبيعة الحال سيصاب بعض إفراد الفريقين بإصابات جارحة
أو بخدوش ويسيل الدم من بعض أجسامهم
خصوصاً منطقة الرأس والصدر والإطراف .
وفي هذه المرحلة
عندما تكون الإصابة شديدة
ومؤثرة في احد الفريقين يبدأ بالتراجع رويداً رويداً
وينهزم إمام الفريق الآخر
ويتجه إفراد الفريق المهزوم إلى محلته
وهكذا تنتصر المحلة التي لم ينهزم فريقها وتفوز في هذه المباراة

خوش لعبة


( لعبة الكسار )

وأصلها وتاريخها له علاقة مع ما أورده الدكتور علي الوردي ..........
بشأن الصراع بين محلات بغداد في عهد الحكم العثماني للعراق
وفي فترة حكم المماليك .
فكان المماليك يتنافسون للحصول على منصب (والي بغداد)
وكان تعيينهم يتم من قبل السلطان في اسطنبول
بناءاً على توصية من أعيان وعلماء بغداد الذين يوقعون عليها
وبهذا تنقلب ميادين بغداد ومساكنها إلى ساحات حرب
يصول فيها شجعان المحلات وأشقياؤها وقد تزغرد النساء إثناء المعارك
تشجيعاً لهم في المعركة مما يزيدهم حماسة وعنفاً
ويكون المملوك الغالب
هو القوي الذي يرشحه الأعيان والعلماء لمنصب الوالي .
ويرسلونها إلى السلطان وتتضمن اسم الوالي المرشح من المماليك
ويكون هذا المملوك من الأقوياء في بغداد
لذلك كان التنافس بين المماليك في بغداد على أشده
للحصول على (مركز القوة) التي يسيطر عليها الأعيان والعلماء .
فكان كل مملوك يستمد قوته من محلة من محلات بغداد
حيث يجمع رؤساء ورجال المحلة وأشقياءها وأغنياءها فيسلحهم
ويستنجد بهم ليكونوا قوة رادعة ضد منافسه
الذي يكون هو الآخر قد استنجد بشخصيات محلة أخرى
وهكذا يبدأ الصراع بين قوي المحلات ويقود كل محلة مملوك
يستصرخ رجال المحلة المسلحين للهجوم على رجال المحلة الأخرى
التي يقودها المملوك المنافس
فتنشب المعارك الطاحنة بين أبناء المحلات
وبين مملوك وآخر
وهكذا ترك لنا الاستعمار العثماني البغيض ذكريات وعادات .............
وصوراً من المآسي
التي كان يعيشها العراق في ظل حكمه .




إلى محلة أخرى





خاص احترامي وتقديري

محمد الشاهد
22-06-2011, 12:37 AM
(( الحلقة الثامنة والعشرون ))




( محلة 7 )




( محلة الجعيفر )



( ج 1 )





عندما استعرضت كل ما كتب عن محلة الجعيفر
في الشبكة العنكبوتية أصبت بالذهول والصدمة
نظرا لعدم توخي الدقة التاريخية في الحديث عن هذه المحلة
إضافة إلى الأكاذيب حول شخصيات وهمية
التي ليس لها وجود أصلا ولا أعرف من أين مصدرها
وفضلا عن ذلك ذكر حوادث معينة
يبدو أنها من مخيل التي رواها الراوي
وهي مجرد وقائع مزيفة
ولا تمت للحقيقة بصلة مع الأسف الشديد .


في هذا التحقيق عن محلة الجعيفر نستعرض تاريخها .
كما هي في الحقيقة
وأتمنى من متابعي الشبكة تصحيح المعلومات التي سأذكرها
أذا وجدوا أن بعض معلوماتي خاطئة
وخصوصا الباحثين في هذا المجال .
وشخصيا أعرف بيوت الجعيفر بيت وبيت ودربونة ( زقاق )
ولان الحديث عن محلة الجعيفر طويل جدا
سأحاول الاختصار قدر استطاعتي
والله ولي التوفيق .





وهي من محلات الكرخ القديمة
وكانت تسمى في الدور البويهي
الذي أستمر من سنة 946م إلى 1055م

(( بمحلة التستريين ومحلة الشرقية ))


كما في الدور السلجوقي
الذي أستمر من 1055م إلى 1258م
إلى أن تم ذكرها في خارطة ...........
فيلكس جونس

http://dc08.arabsh.com/i/03073/91nohraftgt8.gif (http://arabsh.com/91nohraftgt8.html)


http://dc08.arabsh.com/i/03073/p1x6na8mx81x.gif (http://arabsh.com/p1x6na8mx81x.html)
وهي تشبه المثلث


http://dc08.arabsh.com/i/03073/09lv3e0f9twq.gif (http://arabsh.com/09lv3e0f9twq.html)

كما ورد في خريطة أخرى لتصنيف محلات بغداد
ضمن سورها القديم الذي أندثر
وهي أيضا تشبه المثلث .........



http://dc08.arabsh.com/i/03073/zdwplnf1p5hj.jpg (http://arabsh.com/zdwplnf1p5hj.html)

صورة جوية لمحلة الجعيفر في الوقت الحاضر


وهي تبدو كمثلث يبدأ من شمال الصورة
التي هي ساحة حماد شهاب ( وزير الدفاع العراقي )
في عهد الرئيس الراحل أحمد حسن البكر
والذي قتله ناظم كزار ( أبن الخبازة ) عام 1973م
وسميت الساحة باسمه .
وفتح شارع حيفا أزال الكثير من بيوتها
وعند بناء قصر صدام الواضح في الصورة
لم يتبقى من الجعيفر القديمة سوى ربعها في الزمن المعاصر .
وهذه الساحة لها تاريخ ( ساحة حماد شهاب )
سيأتي دورها


على كل حال ..........
قرأت في الشبكة وهذا الكلام يتم تكراره في مواقع مختلفة
ويتم نقله دون دراية بطبيعة الزمان والمكان
بل لمجرد النقل دون التحقق من صحة ذلك من عدمه

(( الجعيفر.. نسبة إلى عشيرة الجعافرة
التي نزلت إلى هناك في أواخر العصر العثماني ))

والصحيح .....

أصلهم من الحجاز
في شبه الجزيرة العربية من أل جعفر
التي تنتمي إلى قبيلة شمر


وكان رحيلهم المستمر من منطقة إلى منطقة أخرى
إلى أن استقروا في منطقة زقورة ( عكركوف ) التاريخية
الموغلة في القدم غرب بغداد
في منطقة تدعى .........

( هور عكركوف ) في الجذول
ويجاورهم عشيرة بني تميم

ولأسباب غير واضحة رحل ( جعفر ) إلى مدينة بغداد القديمة
وسميت الجعيفر على أسم جدهم
الذي كان له سبعة أولاد وسكنوا المنطقة التي سميت باسمهم
( الجعيفر ) وكان ذلك ليس في أواخر القرن التاسع عشر كما يقال
بل قبل أكثر من 230 سنة
والدليل على ذلك الخارطة التي رسمها فيليكس عام 1854م
والتي تشير بشكل واضح إلى أسم تلك المحلة
وبطبيعة الحال مع تكاثر عددهم أصبحوا فروع
ومنهم ( البو سلطان ) وفيما بعد أصبحوا ( البو رحيمة )
ورئيسهم علوان الجاسم الخميس ومنهم حسين البيك ومن يتبعهم
و ( البو عطوان ) ورئيسهم علوان العليوي
ومنهم بيت حسين الدرويش ومن يتبعهم
و ( البو مختر ) ورئيسهم عباس الخلف
ومنهم مشهدي
جد محيي عبد الحسين مشهدي الذي حدثتكم عنه
في تحقيق ( مجزرة الرفاق ) ومن يتبعهم
و ( البو علي ) ورئيسهم عباس أبن الحاج علاوي وبيت عنون ومن يتبعهم .
و ( البو حافظ ) ورئيسهم فاضل أبن جاسم الحمادي
ومنهم هادي الحمد وهم عائلة فاضل المختار
وبيت صندو أبناء عمومته
وهم نحو مائة بيت ... وبالتحديد 106 بيت
وهم سكان الجعيفر الأصليين
ولا يعرف مصير السادس والسابع من الإخوة
أما لانقطاع نسلهم أو أنهم رحلوا إلى منطقة أخرى .
وأبناء عمومتهم من ربيعة ( أمارة ربيعة )
في واسط ( الكوت ) وينتشرون في الصويرة والنعمانية
وخصوصا في ( العزيزية )
وهم يتبعون لشمر طوكه
وكاتب الموضوع
هو من ( البو علي )
إلى الجد الثالث خليفة بن حرب بن حمران بن أكد .... الخ
ونخوتنا المتعارف عليها في القرن العشرين
في محلة الجعيفر البغدادة

( أنا اخوج يا أختي )

وتعني ( إنا شقيقك يا شقيقتي )
وفي عموم شمر ( سنعوسي ) ولهم نخوتهم العارضة (شبل)
والأساسية (مكن) باسم جدهم

والحق أن رئاسة جعافرة بغداد
تعود لبيت الشيخ ( شاكر الحلوة )
وهم من أعلام شيوخ العراق ( العصافرة )
نسبة إلى جدهم عصفور ومازالوا إلى الآن ....

وجميع الجعافرة ينتمون للمذهب الجعفري
وهو مذهب الإمام ( جعفر الصادق ) رضي الله عنه ....
أبو المذاهب كلها
وهم من شيعة العراق الأمامية .
والسبب في ذلك تواجدهم في مناطق ذات غالبية
تميل إلى المذهب الجعفري
كما في مناطق أخرى تأثرت في المذاهب الأخرى أيضا
بسبب تواجدها في مناطق تنتمي لمذهب أخر
وفي العموم هم أولاد عم وأخوة متحدين
ولم يتأثروا كثيرا لما جرى في العراق
بعد أحداث الغزو الأمريكي للعراق عام 2003م
من تفرقة وانقسام .......
ولهم مجلس عشائري موحد لعموم قبيلة شمر في العراق
ومن الطبيعي جدا أن يكون حالهم حال كل العراقيين
الذين تعرضوا للظلم والتهجير
والعنف الأعمى والهمجي .






إلى الجزء الثاني

محمد الشاهد
06-07-2011, 11:24 PM
(( الحلقة الثامنة والعشرون ))




( محلة 7 )




( محلة الجعيفر )



( ج 2 )




http://dc14.arabsh.com/i/03129/swt7idr4zcje.jpg (http://arabsh.com/swt7idr4zcje.html)
هذا الشارع ( شارع حيفا ) أضاع معظم معالم الكرخ القديمة



http://dc14.arabsh.com/i/03129/3e6br4xg4fhi.jpg (http://arabsh.com/3e6br4xg4fhi.html)
مدخل ( شارع حيفا ) من جهة الجعيفر
أزيل ثلاثة ارباع المحلة القديمة


الجعيفر في نهاية أربعينيات القرن الماضي
وكان الناس بسطاء سواء كانوا أغنياء أو فقراء
وكان الجهل والأمية والفقر وتفشي الأمراض هو السائد
في معظم محلات كرخ بغداد القديمة وليس في محلة الجعيفر فقط .
في مدخل المحلة من جهة نهر دجلة
الذي فيه اليوم قصر المرحوم صدام حسين

( جامع الجعيفر القديم )


وهو بيت الشيخ حسن ( أبو أحمد )
الذي أخلى داره وجعله جامع وأصبح وعائلته في الزقاق جالسين
فجمع أهالي الجعيفر المال من بينهم
واشتروا له دار أخرى خلال أيام قليلة

وعلى النهر نصبت مضخة ماء رشيد دراغ
وهو من عائلة ثرية جدا
وهذه المضخة كانت وما تزال حتى يومنا هذا
تغذي بساتين الوشاش بالماء ولا اعلم مصيرها اليوم
ولكن مكانها موجود كما كان في السابق .

أول بيت على نهر دجلة والمطل على الشارع القديم
هو بيت المدلل ( عبد اللطيف المدلل ) وهو رجل معمم
وينتمي إلى عائلة راقية
ومنهم من كان حاكما وقاضيا ومنهم من كان سفيرا
ورحلوا عن المحلة .

ثاني بيت هو بيت ( خليل الريس ) ومع رحيلهم
تحول منزلهم إلى مستوصف صحي مدرسي لقاء بدل إيجار
في منتصف ستينيات القرن الماضي
وحتى بناء القصر الرئاسي في تسعينيات القرن الماضي
وأزيل تراث بغدادي لا يقدر بثمن
وشخصيا ولمرات كثيرة دخلت إلى هذا البيت التراثي الجميل
للعلاج فهو مستوصف طبي لطلاب المدارس
فحين كان طالب ما يتعرض لمرض ما كان يتم تحويله إلى المستوصف
الذي يمنح الإجازة المرضية للطالب .
وهذا البناء كان يرتكز على أربعة أعمدة كبيرة .

ثالث بيت مطل على نهر دجلة
هو بيت البحراني ( عبد الحسين البحراني )
وكان من رجال الدين من السادة الأشراف
يلبس ( كشيدة خضراء )
وهو لم يكن على الشارع العام
بل هو داخل الزقاق المطل على نهر دجلة
ومن ولده الجراح الشهير ( إحسان البحراني ) وهذا البيت
وأثناء فيضان نهر دجلة
تعرض إلى تأكل الجرف من تحته
فبأن عليه شق في جداره وكان في كل يوم يتسع هذا الشق
حتى أصبح خطرا على ساكنيه
وهو بيت فخم جدا وجاء أحد المعماريين لمعاينة البيت من أجل ترميمه
وكان رأي الخبير أن لا فائدة من ترميمه
وعلى أهل البيت الرحيل منه فتركوا البيت
وبعد يوم من رحيلهم وفي الصباح الباكر
أبتلع نهر دجلة نصف البيت .

واشترى بقايا الدار ( حجي نايف الخلف )
وهو من الوجوه المعروفة
وله قرابة شديدة مع بيت آل حداد الشهيرة في بغداد
وهدم ما تبقى من البيت وأقيم مكانه مبنى من طابق واحد
وكان الطابق الأرضي فيه محل نجارة ( سطاي الجبوري )
وهو أشهر من نار على علم في حرفته
وكان يتفنن في فن زخرفة الأثاث
ومعظم أثاث بيت والدي من صنع يديه
سطاي شغل ثلاث دكاكين من أصل أربعة .
وصيدلية ( حجي سري ) وكان يدير الصيدلية
شقيق رفعت الحاج سري الذي أعدم بعد أحداث الشواف
في عهد المرحوم عبد الكريم قاسم
وشقيق حكمت الحاج سري الذي اتهم بالجاسوسية عام 1969م !!!
وهي كذبة ملفقة وأعدم أيضا بالرصاص
وكان في عهد الرئيس العراقي أحمد حسن البكر

http://dc14.arabsh.com/i/03130/bw2e6p3u7zwf.bmp (http://arabsh.com/bw2e6p3u7zwf.html)
رفعت الحاج سري


http://dc14.arabsh.com/i/03130/7ixk9w7ikesl.bmp (http://arabsh.com/7ixk9w7ikesl.html)
الزعيم جمال عبد الناصر يحتضن أحد اطفال الشهيد رفعت


وأما الطابق الأول فكانت عيادة الدكتور ( أحمد صميم الصفار )
أخو ( نديم صميم الصفار ) الذي توفي منتحرا في اسبانيا
وهي قصة طويلة وسار معظم أهالي الكرخ في تشييع جنازته
من جامع الجعيفر إلى مقبرة الشيخ معروف الكرخي
لأن الدكتور أحمد كانت له شعبية كبيرة






إلى الجزء الثالث

محمد الشاهد
07-07-2011, 12:23 AM
(( الحلقة الثامنة والعشرون ))




( محلة 7 )




( محلة الجعيفر )



( ج 3 )





في نفس الزقاق كان هناك ( حمام الجعيفر ) العام إلى اليمين
ثم بيت حسن لبجه وإلى جانبه بيت حسن الأسود
الذي قتلت زوجته ( أم دلف ) في ظروف غامضة
وهو أبن خالة حسن لبجة
ومن ثم بيت ( حجي كريم العلوجي )
وكان صاحب علوة كبيرة لبيع الرز والحنطة والشاي
ومن ولده الأستاذ الفاضل ( عبد الحميد العلوجي )
الأديب والمؤرخ المعروف ويعتبر علم من إعلام العراق
وتسنى لي مقابلته عام 1987م
عندما كان مديرا عاما للمكتبة الوطنية المركزية في باب المعظم
مقابل وزارة الدفاع العراقية القديمة وبعد أن عرفني
منحني الأذن في دخول الأرشيف الوطني
الذي كان مقتصرا فقط لطلبة التحضير لشهادة الدكتوراه حصرا
وسمح لي في استخدام أشرطة المايكروفلم في تصوير الوثائق التي أريدها .
ثم بيت الجواهري ومنهم شاعر العراق الكبير محمد مهدي الجوهراي
وأبنه فرات الصحفي الشهير في جريدة الجمهورية البغدادية الواسعة الانتشار
وأبنته الدكتورة والشاعرة والأديبة خيال ...


http://dc14.arabsh.com/i/03130/sq520asloomd.jpg (http://arabsh.com/sq520asloomd.html)
محمد مهدي الجواهري


http://dc14.arabsh.com/i/03130/brfcmaw8y4xj.jpg (http://arabsh.com/brfcmaw8y4xj.html)
خيال محمد مهدي الجواهري


ثم بيت خلف العطية
وبيت زنوبة التي قتلت في حادث سير على طريق بغداد كربلاء
وأبنتها أسمها مليكة وبعد الحادث رحلوا من الجعيفر
ومن ثم بيت عيصة ( أم جرو ) وكان عملهم شوي وبيع ( المعلاك والكبدة )
ثم بيت حسين أفندي وهو من أشهر أصحاب الأراضي
وكان يملك بساتين الوشاش الشهيرة
التي كانت تسقى من مضخة ماء رشيد دراغ
وأخيرا بيت حسن تاجة وكان من أشقياء الكرخ وقتل غدرا
وله صلات قربى وشيجة مع عائلة بيت دراغ الشهيرة ....
وكانت هناك مقهى صغير نسيت أسمه
وكل هذه البيوت هي التي تطل على نهر دجلة
والتي تقع عبر شارعها المقابل لنهر دجلة
وهي تعتبر من ضمن محلة الجعيفر القديمة .

عائلة دراغ هي التي كانت تمتلك أراضي حي دراغ
القريب من حي المنصور ولهم جامع يحمل أسمهم وكبيرهم دراغ
ومن ولده علوان ومن بعده رشيد ومن بعده حميد وأصغرهم محمد دراغ
وهو صديق طفولة والدي حتى الكبر
وهو من مواليد عام 1935م ولا أعلم مصيره .

أما البيوت القريبة من نهر دجلة
والتي كانت في وسط ومحيط ساحة حماد شهاب حاليا
فأول بيت من اليمين بيت ( السيد محمد الصدر )
رئيس الوزراء العراقي السابق في العهد الملكي

http://dc14.arabsh.com/i/03130/22kknpmd2umq.bmp (http://arabsh.com/22kknpmd2umq.html)
السيد محمد الصدر


ومن ثم بيت ( رشيد دراغ ) وبيت ( حميد دراغ )....
وبيت ( أحمد صميم الصفار )
ثم ( مدرسة الجعيفر ) ثم بيت ( علي أبو الصمون )
وهو صاحب فرن للرغيف يقع إلى جوار بيته
ومن ثم بيت ( نديم صميم الصفار ) الذي انتحر في اسبانيا
وبيت ( حجي نعمان الخلف ) شقيق حجي نايف الخلف
الذي اشترى بقية دار البحراني
ثم ( جامع الجعيفر الثاني ) وإلى جانبه بيت ( نايف العكلة )
وهو والد جبار وصبار ثم بيت ( عباس النصر الله ) وبيت ( قسمة )
وبيت ( سيد هادي ) وإلى جانبه بيت عم سيد هادي
ثم بيت ( خليل حسين العلاوي ) وبيت ( حميد الهبش )
ثم بيت ( حجي عباس علاوي ) وكان رجلا ثري وكريم النفس وطيب القلب
وزوجته أسمها ( يزي ) وكانت امرأة شرسة تعادل ألف رجل
وكان يضرب فيها المثل

( يزي ومن قال يزي )


وأبنه الوحيد ( خضير ) وكان من طفولته ولأنه وحيد أهله مشاكس
وهو من رمى طلقة من مسدسه فوق سيارة الملك فيصل الثاني
حين كان في موكبه الرسمي والقي القبض عليه
وتدخل سيد محمد الصدر رئيس الوزراء السابق وأطلق سراحه في نفس اليوم
على أن لا يعود لمثل هذه الأعمال مرة أخرى
وشاء القدر أن يكون هناك شجار بين الأطفال وتطور الأمر
إلى تدخل الرجال وحصل سوء فهم
وكانت نتيجته أن خضير عباس قتل أثنين من الرجال
وحكم عليه بالإعدام شنقا وقبيل تنفيذ الحكم
حدث خطأ في الاسم وتأجل التنفيذ لحين تأكيد الاسم
وفي نفس الوقت فجر يوم 17 تموز عام 1968م
حدثت الثورة وتم إيقاف تنفيذ إحكام الإعدام
وخفف حكمه إلى السجن المؤبد
وفي شهر آب عام 1979م صدر العفو العام
بعد وصول المرحوم صدام حسين إلى السلطة
وخرج خضير من السجن و ( خضير عباس ) هو عديل والدي
وزوج خالتي وأخر مرة رأيته في ساحة 14 رمضان في المنصور
وكانت سيارته من نوع بيجو 404 موديل 1975 قرمزية اللون
وكان ذلك في شهر تشرين الثاني عام 1980م
ولأن شقيق زوجته محيي عبد الحسين مشهدي قتله صدام حسين
فكان حين يجلس في المقاهي لا يتردد في شتم صدام علانية
وكأن كان يعيش في ذلك الزمن الجميل
حتى في يوم ترجل أربعة رجال من سيارة
وطلبوا من خضير الحضور معهم
ومنذ ذلك اليوم لا أثر له إطلاقا حتى يومنا هذا
ومن أولاده ياس الذي أمضى سنين طويلة في أقفاص الأسر الإيرانية
وعباس وشقيقه الصغير حيدر الذي استشهد خلال الإحداث الطائفية عام 2006م .







إلى الجزء الرابع

محمد الشاهد
07-07-2011, 02:18 AM
(( الحلقة الثامنة والعشرون ))




( محلة 7 )




( محلة الجعيفر )



( ج 4 )











نستكمل في هذا الجزء باقي بيوت محلة الجعيقر


بيت ( المعتصم ) الذي وجد كنز الخليفة المعتصم بالله العباسي
حين انهار جزء من جرف النهر وظهرت بضع جرار فيها دنانير ذهبية .
ثم بيت ( مصطاف ) وبيت ( عطية السمينة ) وأبنها أسمه ( حكون )
وبيت ( حسن زيارة ) ثم بيت ( عمار ) وأبنه أسمه حميد
وبيت ( كريم ) زوج نعناعة وبيت ( ششه ) وبيت ( فرجة لحيس )
وبيت جدي ( جسام الحمد ) القديم ثم انتقلوا إلى دار أخرى في نفس المحلة
ومن أولاده عمي فاضل ومن أبناء عمي عباس ومؤيد وعماد ورياض وجسام ......
وغازي ( عبد الهادي ) الذي هو والدي ( بعد تغيير الأسم )
ومن أولاده فائق وعادل ومحمد وحيدر
وعمي فيصل هو زوج خالتي الثانية
ومن أولاده ليث وخالد
ثم بيت ( خديجة الشيخ حسن ) الذي جعل بيته جامع
ثم بيت ( ليرة الحبوه ) وبيت ( عبطان )
وبيت ( زكي ) وبيت ( العجمية ) وبيت ( جودية )
وبيت ( مهدي الخلف ) وبيت ( حكن ) الملقب أبو العيون
وبيت ( عبد الله التنبل ) شقيق عباس نشمية
ومن ثم بيت ( تايهة الملا ) وبيت ( كنشه ) وبيت ( رهية ) .

البيوت التي تقع مقابل جامع الجعيفر الكبير إلى اليسار ..
أول بيت هو بيت ( نوفه ) وبيت ( عباس العلوان )
وبيت ( إبراهيم العلي ) وبيت ( العجمية ) الثانية
وكان لها سبع بنات غاية في الجمال
وكان شباب المحلة يعملون بضع حركات بطولية فيما بينهم للفت الأنظار لهم
من ثم بيت ( إبراهيم العيسى ) ثم بيت ( غفوري ) ومنه دكان بسيط
ومحل جبار الحلاق ومحل عباس أبو الدوندرمة ( مرطبات )
ثم بيت ( كاظم العيسى ) .

في مقابل الشارع العام يقع ( مقهى ميثم ) وبيته إلى جواره
وبيت ( أبن فنطل ) وكان من ضمن البيت دكان صغير
ثم محل ( غايب أبو الكباب )
ومحل ( شريف الحلاق ) ثم بيت ( ثلوثة )
وبيت ( حجي نايف ) وبيت ( علي التتنجي )
وبيت ( حماده ) شقيق حميد وسعيد الحمادي
ومن ثم بيت ( جاسم الحسن ) وبيت ( علوان الدنفش )
وبيت ( مجيد العيسى ) ومن أولاده كاظم زوج غنية
ثم بيت ( قنبر ) أخو خيرية
وبيت ( صالح الناصر ) وبيت ( رشيد الجبر ) وبيت ( حجية سلالة )
وبيت ( فاضل المختار ) وبيت ( أهزيم )
وبيت ( عبود ) ثم بيت ( عطية الغزوة ) وبيت ( حسن الساير )
وبيت ( نايف ) وبيت ( محمد شاكر المجداد ) أبو طارق
ومن ثم بيت ( أبو الجوب )
وبيت ( عباس السبع ) شقيق علي الأسود
وبيت ( وضحة الفرحان ) وبيت ( كافي ) وبيت ( قزقوز ) منهم حجي أحمد
وبيت ( شاكر الحلوة ) .

وأخيرا بيوت السميدة
وأول بيت هو بيت ( فاضل جاسم الخلف )
وبيت ( حسن البيه ) ثم بيت ( الشيخ محشي )
ثم أربعة بيوت متتالية لأربعة أخوة تسمى بيوت ( الكرادة )
وبيت ( القصابين ) وبيت ( طرموزة )

هذه هي بيوت محلة الجعيفر القديمة بالمختصر
ولو تعمقت أكثر من ذلك فأن الحديث لا ينتهي أبدا
وربما يكون بمثابة كتيب وربما لو تعمقت أكثر من الممكن
أن يكون كتاب ولكل عائلة إسرارها الخاصة
واتجاهها السياسي وثقلها الاجتماعي والعشائري
وهذا سيقودني إلى مدخل أخر متشعب جدا
والمعلومات هائلة
لذلك أكتفي بهذا القدر .




خالص احترامي وتقديري